Dr. Majid Rafizadeh/Gatestone Institute: The Biden Administration and the Iranian Regime’s Nuclear Weapons/د. مجيد رفيزادي من موقع معهد جيتستون: إدارة بايدن وأسلحة النظام الإيراني النووية

44

إدارة بايدن وأسلحة النظام الإيراني النووية
د. مجيد رفيزادي/معهد جيتستون/27 كانون الثاني/2024


The Biden Administration and the Iranian Regime’s Nuclear Weapons
Dr. Majid Rafizadeh/Gatestone Institute./January 27, 2024
In a noteworthy development, for the first time, the International Atomic Energy Agency (IAEA) has issued a warning, signaling that Iran now holds a sufficient quantity of highly enriched uranium capable of producing multiple nuclear warheads.
The regime has been actively supporting Hamas against Israel, providing assistance to Yemen’s Houthi terror group to attack ships in the Red Sea, escalating tensions with Pakistan, and providing weaponry to Russia for use against Ukraine. These multifaceted engagements in regional and global conflicts indicate the regime’s likely view of nuclear weapons as a means to further its strategic objectives.
In the midst of these ongoing conflicts, the last thing we need is an aggressive regime, with terrorist inclinations — and clearly no intention, despite every opportunity the West has given it, of “coming in from the cold” — possessing nuclear weapons.
For the first time, the International Atomic Energy Agency (IAEA) has issued a warning, signaling that Iran now holds a sufficient quantity of highly enriched uranium capable of producing multiple nuclear warheads. This development prompted IAEA Director General Rafael Grossi to denounce Iran’s actions. Pictured: Grossi speaks during the IAEA’s Board of Governors meeting in Vienna, Austria on November 22, 2023. (Photo by Joe Klamar/AFP via Getty Images)
The Biden administration’s nuclear policy concerning Iran’s nuclear program and its ability to acquire nuclear weapons is a complete disaster. Under the Biden administration’s leadership, Iran has made significant advances in its nuclear program that surpass the progress achieved under any previous administrations.
In a noteworthy development, for the first time, the International Atomic Energy Agency (IAEA) has issued a warning, signaling that Iran now holds a sufficient quantity of highly enriched uranium capable of producing multiple nuclear warheads. This development, reported by Bloomberg on January 18, prompted IAEA Director General Rafael Grossi to denounce Iran’s actions. Grossi also told The National newspaper, “Iran is the only non-nuclear weapon state which is enriching uranium at this very, very high level”.
The remarks made by Grossi come in the wake of a concerning development in which Iran launched missile attacks into Pakistan. The missile strikes, viewed as a violation of both international norms and Pakistan’s sovereignty, have added a new layer of insecurity to the already tense regional dynamics. The attacks on Pakistan also underscore the predatory character of the Iranian regime and its efforts to destabilize the region.
The Iranian regime’s lack of cooperation with the IAEA has been alarming for years, suggesting a trajectory toward the imminent acquisition of nuclear weapons, and raises serious reservations about the transparency of Iran’s nuclear activities. Grossi expressed concern that Iran is continuing actively to impede international efforts to scrutinize its nuclear program while accelerating its production of highly enriched uranium, bringing it dangerously close to weapons-grade levels.
What motivates the regime’s rush to obtaining nuclear weapons? Several factors: first, there is a lack of consequences from the Biden administration. Iran’s regime feels free to expedite its nuclear ambitions without facing any repercussions. The regime is undoubtedly also aware that in ten months or so — on US election day, November 5 — this opportunity might close.
As Andrea Stricker of the Foundation for Defense of Democracies wrote:
“Iran sprinting for nuclear weapons this year would be the capstone of the Biden-Sullivan foreign policy doctrine of letting our adversaries run the globe and pushing back only when it’s too late or the situation becomes untenable.”
Congressman Mike Waltz accurately said in an interview with Fox News:
“This administration is so wedded to its appeasement/de-escalation strategy that it’s actually inviting escalation… Deterrence has completely fallen apart… and we see every one of our adversaries on the march because of it, and my fear between now and November is they’re only going to accelerate because they see this as a moment of opportunity…”
Another contributing factor appears to lie in Iran’s involvement in multiple conflicts. The regime has been actively supporting Hamas against Israel, providing assistance to Yemen’s Houthi terror group to attack ships in the Red Sea, escalating tensions with Pakistan, and providing weaponry to Russia for use against Ukraine. These multifaceted engagements in regional and global conflicts indicate the regime’s likely view of nuclear weapons as a means to further its strategic objectives.
In the midst of these ongoing conflicts, the last thing we need is an aggressive regime, with terrorist inclinations — and clearly no intention, despite every opportunity the West has given it, of “coming in from the cold” — possessing nuclear weapons.
**Dr. Majid Rafizadeh is a business strategist and advisor, Harvard-educated scholar, political scientist, board member of Harvard International Review, and president of the International American Council on the Middle East. He has authored several books on Islam and US Foreign Policy. He can be reached at Dr.Rafizadeh@Post.Harvard.Edu
© 2024 Gatestone Institute. All rights reserved. The articles printed here do not necessarily reflect the views of the Editors or of Gatestone Institute. No part of the Gatestone website or any of its contents may be reproduced, copied or modified, without the prior written consent of Gatestone Institute.
https://www.gatestoneinstitute.org/20341/iran-nuclear-weapons

إدارة بايدن وأسلحة النظام الإيراني النووية
مجيد رفيزادي/معهد جيتستون/27 كانون الثاني/2024
ترجمة موقع غوغل
في تطور ملحوظ، أصدرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية (الآيايا) تحذيرًا للمرة الأولى، مشيرة إلى أن إيران الآن تمتلك كمية كافية من اليورانيوم المخصب بشكل عالي قادرة على إنتاج عدة رؤوس نووية.
لقد دعم النظام الإيراني نشاط حركة حماس ضد إسرائيل، وقدم مساعدة لجماعة الحوثيين في اليمن لمهاجمة السفن في البحر الأحمر، وزيادة التوتر مع باكستان، وتقديم سلاح لروسيا للاستخدام ضد أوكرانيا. تشير هذه المشاركات المتعددة في النزاعات الإقليمية والعالمية إلى رؤية النظام المحتملة للأسلحة النووية كوسيلة لتحقيق أهدافها الاستراتيجية.
وسط هذه النزاعات المستمرة، آخر ما نحتاجه هو نظام عدواني، ذو ميول إرهابية، وبوضوح ليس لديه نية، على الرغم من كل الفرص التي قدمتها الغرب، للانضمام إلى مجموعة الدول المتقدمة، يمتلك أسلحة نووية.
للمرة الأولى، أصدرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية (الآيايا) تحذيرًا، مشيرة إلى أن إيران الآن تمتلك كمية كافية من اليورانيوم المخصب بشكل عالي قادرة على إنتاج عدة رؤوس نووية. دفع هذا التطور المدير العام للآيايا، رافائيل جروسي، إلى الاستنكار بشدة لأفعال إيران. في الصورة: جروسي يتحدث خلال اجتماع مجلس حكام الآيايا في فيينا، النمسا، في 22 نوفمبر 2023. (صورة: جو كلامار/أ ف ب عبر جيتي إيماجز)
تعتبر سياسة الإدارة البايدن النووية بشأن برنامج إيران النووي وقدرتها على الحصول على أسلحة نووية كارثة كاملة. تحت قيادة الإدارة البايدن، حققت إيران تقدمًا كبيرًا في برنامجها النووي يفوق التقدم الذي تم تحقيقه في أي إدارات سابقة.
في تطور ملحوظ، أصدرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية (الآيايا) تحذيرًا للمرة الأولى، مشيرة إلى أن إيران الآن تمتلك كمية كافية من اليورانيوم المخصب بشكل عالي قادرة على إنتاج عدة رؤوس نووية. هذا التطور، الذي نقلته وكالة بلومبرج في 18 يناير، دفع المدير العام للآيايا، رافائيل جروسي، إلى الاستنكار لأفعال إيران. قال جروسي أيضًا لصحيفة ذا ناشيونال، “إن إيران هي الدولة الوحيدة غير الحاصلة على أسلحة نووية التي تقوم بتخصيب اليورانيوم على هذا المستوى العالي جدًا”.
تأتي تصريحات جروسي في أعقاب تطور مقلق حيث شنت إيران هجمات صاروخية على باكستان. تعتبر الضربات الصاروخية، التي يُنظر إليها على أنها انتهاك للمعايير الدولية وسيادة باكستان، زيادة جديدة في طبيعة النظام الاستبدادية وجهوده لزعزعة الاستقرار في المنطقة.
كانت عدم تعاون النظام الإيراني مع الآيايا مثيرة للقلق لسنوات، مشيرة إلى مسار يؤدي نحو الحصول على أسلحة نووية في الوقت القريب، وتثير تحفظات جادة حول شفافية الأنشطة النووية في إيران. أعرب جروسي عن قلقه من أن إيران تستمر بفعالية في عرقلة الجهود الدولية لفحص برنامجها النووي بينما تسرع في إنتاجها لليورانيوم المخصب بشكل عالي، مما يقربها بشكل خطير من مستويات الصفائح النووية.
ما الذي يحفز إسراع النظام نحو الحصول على أسلحة نووية؟ عدة عوامل: أولاً، هناك نقص في العواقب من إدارة بايدن. يشعر نظام إيران بأنه حر في تسريع طموحاتها النووية دون مواجهة أي عواقب. يدرك النظام أيضًا بالتأكيد أن هذه الفرصة قد تنتهي في عشرة أشهر تقريبًا – في يوم الانتخابات الأمريكية في 5 نوفمبر -.
وكما كتبت أندريا ستريكر من مؤسسة دفاع الديمقراطيات:
“سيكون تسارع إيران نحو الأسلحة النووية هذا العام هو عنوان لعقيدة السياسة الخارجية للبايدن وسوليفان التي تسمح لخصومنا بتحكم في العالم والرد فقط عندما يكون الأمر متأخرًا أو يصبح الوضع لا يمكن تحمله.”
قال النائب مايك والتز بدقة في مقابلة مع فوكس نيوز:
“إن هذه الإدارة ملتزمة تمامًا بسياستها الرضا/تصعيد الأزمات بحيث تدعو فعلاً إلى التصعيد… انهار الردع تمامًا… ونرى كل خصومنا في المسيرة بسبب ذلك، ومخاوفي بين الآن ونوفمبر هي أنهم سيتسارعون فقط لأنهم يرون هذا كلحظة فرصة…”
يظهر عامل آخر يسهم في مشاركة إيران في نزاعات متعددة. لقد دعم النظام بنشاط حركة حماس ضد إسرائيل، وقدم مساعدة لجماعة الحوثيين في اليمن لمهاجمة السفن في البحر الأحمر، وزيادة التوتر مع باكستان، وتقديم سلاح لروسيا للاستخدام ضد أوكرانيا. تشير هذه المشاركات المتعددة في النزاعات الإقليمية والعالمية إلى رؤية النظام المحتملة للأسلحة النووية كوسيلة لتحقيق أهدافها الاستراتيجية.
وسط هذه النزاعات المستمرة، آخر ما نحتاجه هو نظام عدواني، ذو ميول إرهابية، وبوضوح ليس لديه نية، على الرغم من كل الفرص التي قدمتها الغرب، للانضمام إلى مجموعة الدول المتقدمة، يمتلك أسلحة نووية.
*الدكتور مجيد رفيزادي هو استراتيجي أعمال ومستشار، وعالِم سياسي متخرج من هارفارد، وعضو في مجلس مراجعة هارفارد الدولية، ورئيس المجلس الأمريكي الدولي للشرق الأوسط. لقد كتب العديد من الكتب حول الإسلام وسياسة الولايات المتحدة الخارجية. يمكن الوصول إليه عبر البريد الإلكتروني: Dr.Rafizadeh@Post.Harvard.Edu
© 2024 معهد جيتستون. كل الحقوق محفوظة. المقالات المنشورة هنا لا تعكس بالضرورة آراء المحررين أو معهد جيتستون. يمنع استنساخ أي جزء من موقع جيتستون أو محتوياته أو تعديله، دون الحصول على الموافقة الكتابية المسبقة من معهد جيتستون.
https://www.gatestoneinstitute.org/20341/iran-nuclear-weapons