الياس بجاني: السيدة سوزان الحاج وضرورة محاسبتها بالقانون وبعدل

308

السيدة سوزان الحاج وضرورة محاسبتها بالقانون وبعدل

الياس بجاني/03 حزيران/2019

هذه السيدة، المقدّم سوزان الحاج، لا يجب أن تُترك هكذا وبكل بساطة وخلافاً لكل ما هو قانون واحترام لحقوق المواطن اللبناني، لا يجب تحت أي ظرف ولأي سبب كان أن تُترك متفلتة من عقاب القانون العادل.

فهي بتصرفها الحاقد واللا اخلاقي واللا أنساني حاولت وبفرح تشويه سمعة إنسان بريء وتدمير حياته ودون أي رحمة أو مخافة من يوم الحساب.

فهي عرضت زياد عيتاني ودون أي مصوغ قانوني للإهانة والتعذيب لمجرد إرضاء رغبات حقدها وذلك عن طريق جنوحها  وفرعنتها في استغلال السلطة.

من هنا، فإن تركها دون عقاب قانوني عادل هو عمل لا أخلاقي وغير قانوني  وغير مقبول لا انسانياً ولا وجدانياً ولا دستورياً.

صحيح هي قريبة نائب ينتمي لتيار المستقبل ومن عائلة لها نفوذ وصاحبة ثروة وعلاقات اجتماعية كبيرة..ولكن القانون يجب أن يكون فوق كل هذه الاعتبارات.

إن ظلمها غير المبرر وافترائها الوقح والفج على زياد عيتاني لا يجب أن يمر دون محاسبة قانونية.

يبقى أن كل مواطن لبناني حر ومؤمن بالحق والعدل في لبنان وخارجة يجب أن يكون الصوت الصارخ المدافع عن العدل وعن حق زياد عيتاني بالعدالة.

وفي ما يتعلق بالحكمة العسكرية فإن اعادة النظر بصلاحياتها وبدورها بات أمراً ملحاً وأكثر من ضروري.

في الخلاصة ليكن العدل هو الفيصل وإلا على الإنسانية والقضاء في لبنان السلام.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الالكتروني
Phoenicia@hotmail.com
رابط موقع الكاتب الالكتروني على الإنترنت
http://www.eliasbejjaninew.com