جو بعيني، رئيس المجلس العالمي لثورة الارز: رسالة مفتوحة من أجل إنقاذ لبنان/The World Council of the Cedars Revolution Presisent, Joe Baini: An open letter to save Lebanon

107

جو بعيني، رئيس المجلس العالمي لثورة الارز: رسالة مفتوحة من أجل إنقاذ لبنان!
المركزية/20 شباط/2024
وجّه رئيس “المجلس العالمي لثورة الارز” جو بعيني رسالة مفتوحة “من أجل إنقاذ لبنان”، وقال:”من المعروف بأن كثرة الطباخين تفسد الطبخة. وللأسف هناك نواب تائهون في عالم سياسي يفوق قدرتهم على الفهم، ناهيك عن المشاركة الفعلية. كما أن هناك منظمات تتأرجح في دعمها الكلامي والعاطفي بما يتوافق مع ضياعها بين ادعاء المعرفة المفبركة وعدم فهم الحقائق التاريخية. وهناك أيضا رجال وسيدات أعمال مستقلون أنشأوا منصاتهم الخاصة لتجديد تلك الممارسة الفينيقية القديمة المتمثلة في بيع أي شيء وكل شيء بما في ذلك أنفسهم من أجل تحقيق مكاسب شخصية، والجميع يعرف من نقصد، ومنهم الذين يزعمون أنهم مؤيدون لسيادة لبنان ومع ذلك يتعاطفون مع إرهاب حزب الله الذي يسيطر على وطنهم ويدمره”.
واعتبر أن “العالم اللبناني في الداخل وبلاد الانتشار يعرف كل ما ينشر عن الانتماء اللبناني وانتماءات مختلف المجموعات اللبنانية حول العالم لكننا وفي كل مناسبة أصدرنا فيها بياناً أو مقالاً، دافعنا عن مستفيد واحد فقط وهو الشعب اللبناني. لقد أعربنا بكل تأكيد عن تأييدنا غير المشروط لدعوة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي، لأن يصبح لبنان دولة محايدة تحظى بحماية الأمم المتحدة”.
تابع:”إننا نمقت أعمال الحرب الشاملة التي تذبح الأطفال الأبرياء، وتدمر الأسر وتخرب مناطق ودولًا من أجل إرضاء أهواء طغاة يجسدون الدكتاتورية. لكننا نتردد في تقديم الدعم لأي طرف في الصراع، عندما نبدأ في قراءة مقالات لأشخاص يفترض أنهم أذكياء يسعون إلى سحب لبنان من جانب إلى آخر، وهؤلاء الكتاب أنفسهم يغيرون الدعم والانتماءات لصالحهم ولتحقيق مكاسب شخصية فردية، فقد حان الوقت لدق ناقوس الخطر وإضفاء المصداقية على القضايا والأهداف الحقيقية”.
أضاف:”على الرغم من حيادنا والتزامنا تجاه لبنان حصرا، فإننا نود أن نذكر الجميع أنه منذ وقت ليس ببعيد، كانت هناك حركة عدوانية واسعة النطاق سياسيا وعسكريا من جانب منظمة التحرير الفلسطينية للسيطرة على لبنان لقد فقد آلاف الأشخاص أرواحهم دفاعاً عن سيادة لبنان واستقلاله”.
ختم:”كل دول العالم اليوم تعرف بأن إيران، ومن خلال حزب الله ، تعمل على ضم لبنان بالكامل إلى محورها، وإخضاع المسيحيين في لبنان واعتبارهم مواطنين من الدرجة الثالثة في بلدهم. إننا ننصح جميع الأطراف المهتمة التي تدعي الولاء للبنان أن تتأكد من أن كل مقال مكتوب وكل بيان يتم الإدلاء به موجه حصراً لحماية سيادة لبنان واستقلال ومجد شعبه”.

The World Council of the Cedars Revolution Presisent, Joe Baini: An open letter to save Lebanon!
February 20/2024
Too many cooks spoil the broth. Members of parliament who are unfortunately lost in a political world beyond their capacity to comprehend let alone participate. Organizations who swing their vocal and emotional support in accordance with their misled by fabricated knowledge or the lack of understanding of historical facts. Independent business men and woman who have created their own platform only to regurgitate that old phoenician practice of selling anything and everything including their souls for the sake of personal gain; and everyone knows about whom we are referring including those who claim to be supporters of the sovereignty of Lebanon and yet are sympathisers to the terror of Hezbollah’s control and destruction of their homeland.
The Lebanese world both in Lebanon and the Diaspora is aware of all publications about Lebanon’s affiliation and many affiliations of the different Lebanese entities throughout the world.
On every occasion on which we have issued a release or an article, we have advocated only for one beneficiary and that is the people of Lebanon.
we have most emphatically extended unqualified support for the call by his Eminence Patriarch Cardinal Bechara Boutros Al Rahi of Lebanon for Lebanon to become a Neutral Nation to be protected by the United Nations.
we abhor the acts of total war which massacre innocent children, destroy honourable families and devastate entire regions and nations for the sake of satisfying the whims of maniacal despots whose only objective is to demonstrate a dictatorial approach to life. We are reluctant to offer support to any side in the conflict, however, when we begin to read articles by supposed intelligent people who seek to pull Lebanon from one side to the other, and those same writers are changing support and/or affiliations for their own individual personal gain, then it’s time to raise the alarm and give credence to the real issues and objectives.
Notwithstanding our neutrality and commitment to Lebanon exclusively, we wish to remind everyone that not too Long ago, there was a massive aggressive movement politically and militarily by the Palestinian Liberation Organization to take control of our beloved Lebanon. Many thousands of people lost their lives in defence of the sovereignty and independence of Lebanon.
Dare we ask the question, who was the only country who came to aid and save Lebanon? Israel of course.
Every nation throughout the world knows now that Iran through its proxy Terrorist organization Hezbollah is well and truly on its way to totally bring Lebanon into its axis of evil and either be rid of the Christians from Lebanon or subject them to third rate citizens in their own country.
We advise all interested parties who claim loyalty to Lebanon to ensure that every article written and every statement made are directed exclusively to the protection of the Lebanon’s sovereignty and the independence and the glory of the people of Lebanon.
**The World Council of the Cedars Revolution
Representing the hopes and aspirations of many millions of Lebanese
in Lebanon and throughout the Diaspora
2200 Pennsylvania Ave.NW.4th Floor, Washington DC, USA 20037
Phone +1 (202) 506 9540, Fax +1 (202) 293 3083
www.cedarsrevolution.net cedarsrevolution@gmail.com