الياس بجاني: اداة بايدن متآمرة مع الملالي الإرهابيين والغارات الأميركية على فصائل تابعة لإيران في العراق سوريا هي مسرحية متفق عليها/Elias Bejjani: Biden’s Administration is conspiring with the terrorist Iranian mullahs, and the USA raids on factions affiliated with Iran In Iraq & Syria are theatrical, staged and agreed upon

105

اداة بايدن متآمرة مع الملالي الإرهابيين والغارات الأميركية على فصائل تابعة لإيران في العراق وسوريا هي مسرحية ومتفق عليها.
الياس بجاني/03 كانون الثاني/2024
معيب ومحزن أن تكون الردود العسكرية الأميركية الجوية في سوريا والعراق التي بدأت قبل ساعات هي مسرحية أميركية-إيرانية سخيفة ومفضوحة ومهينة للعقول ومخيبة للآمال.
هي ضربات أميركية شكلية ومسرحية متقف عليها ومحددة مواقعها سلفاً وقد بلغّت أميركا كل من إيران والعراق وسوريا بها مسبقاً، وبالتالي لم تكن مفاجئة ولا جدية ولا فاعلة.
أما ضحايا الغارات فهم من السوريين والعراقيين والأفغان المرتزقة في ميليشيات ارهابية، هي اذرع إيرانية، وذلك دون وقوع ولو قتيل إيراني واحد من بين الذين استهدفتهم الغارات الأميركية.
يبقى أن لا قيمة ولا فاعلية حتى ولا جدية لأي ضربات أميركية ما لم تستهف الداخل الإيراني. ومعيب أن تكون اقوى قوة في العالم التي هي أميركا خانعة وراضخة للأجندة الإيرانية الملالوية، ومتفقة مع الملالي الإرهابيين والأصوليين والغزاة على ضرب الدول العربية، وتفكيك انظمتها، والسماح لنظام إيران بالسيطرة عليها، وسرقة ثرواتها، واستعباد شعوبها، وجرهم بالقوة إلى ثقافة القرون الحجرية التي تمجد الموت والحروب والإجرام…
إن اداة الرئيس بايدن الضعيف والمتردد هي امتداد 100% لحقبة حكم اوباما المغرم بملالي إيران والداعم والممول لهم وهنا تكمن الكارثة.
ولبنان في مقدمة هذه الدول التي سلمتها ادارات الديموقراطيين الأميركيين  (بايدن وأوباما) لإيران ولميليشياتها.
*الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com
رابط موقع الكاتب الألكتروني
http://www.eliasbejjaninews.com

Biden’s Administration is conspiring with the terrorist Iranian mullahs, and the American raids on factions affiliated with Iran In Iraq & Syria are theatrical, staged and agreed upon.
Elias Bejjani/January 03/ 2024
It is disgraceful and disheartening that the recent US aerial military responses in Syria and Iraq, which commenced a few hours ago, are a farcical and shameful American-Iranian play that is demeaning to intellects and disappointing in its outcome.
These are symbolic and prearranged American strikes with predetermined locations, communicated in advance to Iran, Iraq, and Syria, rendering them neither surprising nor serious nor effective.
The victims of these air strikes are Syrians, Iraqis, and Afghan mercenaries in militias serving as Iranian proxies, with not a single Iranian casualty among those targeted by the American strikes.
Any American strikes hold no value, effectiveness, or seriousness unless they target the Iranian homeland. It is lamentable that the world’s strongest power, the United States, is submissive and compliant to the Iranian agenda, collaborating with terrorist Mullahs, fundamentalists, and invaders to strike Arab countries, dismantle their regimes, allow the Iranian rulers to take control, plunder their wealth, enslave their people, and force them into a Stone Age culture that glorifies death, war, and crime.
President Biden’s weak and indecisive administration is a 100% extension of the era of Obama, infatuated with the Iranian Mullahs, their supporter, and financier, and this is where the catastrophe lies.
Lebanon is at the forefront of these countries handed over by American Democratic administrations Biden & Obama) to Iran and its militias.
*The author is a Lebanese expatriate activist
Author’s Email: Phoenicia@hotmail.com
Author’s Website: http://www.eliasbejjaninews.com