المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكنديةLCCC/

نشرة الأخبار العربية ل شباط 21/لسنة 2023

اعداد الياس بجاني

#elias_bejjani_news 

 

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://eliasbejjaninews.com/aaaanewsfor2023/arabic.february21.23.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

Click On The Below Link To Join Eliasbejjaninews whatsapp group so you get the LCCC Daily A/E Bulletins every day

https://chat.whatsapp.com/FPF0N7lE5S484LNaSm0MjW

اضغط على الرابط في أعلى للإنضمام لكروب Eliasbejjaninews whatsapp group وذلك لإستلام نشراتي العربية والإنكليزية اليومية بانتظام

 

اقسام النشرة

عناوين أقسام النشرة

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

 

عناوين تعليقات وتغريدات الياس بجاني

الياس بجاني/نص وفيديو/إثنين الرماد: صلاة وتوبة وغفران

الياس بجاني/الصوم صلاة وتأمل وتوبة ومغفرة ومصالحة مع الله والذات والآخرين

الياس بجاني/تأملات إيمانية في مفهوم الشكر والإمتنان والعرفان بالجميل في انجيلنا المقدس

 

عناوين الأخبار اللبنانية

اتيان صقر ـ أبو أرز: المؤسسة العسكرية هي الأمل الباقي لشعب لبنان المنكوب بحكامه

جنون مدبّر أمام المصارف وتوسّع للقرض الحسن!

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الإثنين في 20 شباط 2023

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 20/2/2023

 

عناوين متفرقات الأخبار اللبنانية

جبران باسيل الـ "بلا هويّة"

لماذا "اثنين الرماد"؟ وما معنى "إلى التراب تعود"؟

هجوم "عوني" على باسيل

"التيار" و"الحزب" على شفير انهيار "التوأمة"

وثنيّون لا وطنيّين

باسيل و"حرق الخصوم"... و"لطشة" عون

الشرق الاوسط: نصرالله رفض لقاء باسيل

 

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية

زلزال ضرب سوريا وجنوب تركيا وشعر به سكان لبنان وفلسطين وانهيار عدد من المباني في شمال سوريا وجنوب تركيا

الاسد التقى سلطان عمان وبحثا العلاقات الثنائية ومجالات التعاون المشترك

في اليوم الرابع عشر... إزالة الركام ومسح الأحزان.. تركيا أوقفت عمليات البحث عن ناجين من الزلزال واستثنت ولايتين

الطاقة الذرية تجري مناقشات مع إيران بعد تقرير عن يورانيوم مخصب بنسبة 84 %

الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على وزيرين إيرانيين لانتهاكهما حقوق الإنسان

الاتحاد الأوروبي يستعد لفرض عقوبات على عشرات الإيرانيين بينهم قضاة

إيران تنفي اتهامات إسرائيلية بمهاجمة ناقلة نفط

مهرجان برلين يُبرز صوت المعارضين الإيرانيين تكريماً لـ6 أشهر من الاحتجاجات ضد نظام طهران

بريطانيا تكشف عن إحباط 15 مخططاً إيرانياً إرهابياً شملت خطف أو قتل أشخاص تعتبرهم طهران أعداء

دلالات زيارة بايدن لكييف... عندما تتحرّك أميركا يتغيّر العالم

واشنطن أبلغت موسكو بزيارة بايدن لكييف قبل ساعات من حصولها

نافالني يعتبر أن هزيمة روسيا في أوكرانيا لا مفر منها

الكرملين: علاقات روسيا مع مولدوفا متوترة للغاية

الناتو: موسكو مستعدة لدفع ثمن بشري باهظ واستبعد نجاح خطة السلام الصينية... واعتبرها غامضة جداً

زيلينسكي يحذر من حرب عالمية إذا تحالفت الصين مع روسيا

إسرائيل تقر ضمناً بقصف مقرات إيرانية في دمشق

مجلس الأمن الدولي يعتبر المستوطنات الإسرائيلية عقبة أمام السلام

مكتب نتنياهو يؤكد تفاهمات مجلس الأمن ورفاقه يهاجمون الإدارة الأميركية

الاتحاد الأوروبي ينشر مراقبين على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان

 

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

لماذا سحب باسيل كلامه عن الرئاسة على ظهر الدبابة الإسرائيلية؟/أحمد عياش

هنا لبنان/وللصوم أقاويلٌ وأحكامٌ/الأب كميل مبارك

بشير وباسيل و"ظهر الدبابة الإسرائيلية"/جان الفغالي/نداء الوطن

الزعيم وعون والصهر: حصاد الذكريات/رضوان السيد/اساس ميديا

إسرائيل تدخل التاريخ النفطي من كاريش/إيمان شمص/أساس ميديا

سلاح الحزب: كنزُنا الوحيد... أو أزمتنا المديدة؟/محمد بركات/أساس ميديا

النائب ياسين ياسين لـ"أساس": فشلنا جميعاً و"جهنّم" مستمرّة/غوى حلاّل/أساس ميديا

التطبيع مع دمشق: مناخات باريس ومؤشّرات الرياض/محمد قواص/أساس ميديا

قراءة أولية في قرار العقوبات الأميركية على نظام الأسد/سام منسى/الشرق الأوسط

 

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود

بري استقبل بو صعب واطلع منه على أجواء زيارته الى الولايات المتحدة

هيئة مكتب مجلس النواب: الحق في التشريع والجلسة المقبلة الى موعد يقرر في ما بعد

إرجاء جلسة مكتب مجلس النواب

المصارف مستمرة بالإضراب

أوجيرو تُعلن إضرابها التحذيري!

مجلس البحوث العلمية: هزة أرضية مساء اليوم موقعها على الساحل التركي ﻋﻠﻰ ﺑﻌد 200 كيلومتر من شمال لبنان

بو حبيب بحث مع مستشارين في الكونغرس الاميركي في ملف النازحين واستقبل روداكوف وسفيرة كندا

مداهمات في دوائر عقارية.. وتوقيف موظفَين!

خطوات جديدة بشأن الأبنية الآيلة للسقوط!

"لقاء سيدة الجبل": الحل بتمسك قوى المعارضة بالطائف والمطالبة بتنفيذ القرارات الدولية

حركة امل: محاولات البعض تعطيل الدور التشريعي لا تخدم المصلحة الوطنية وانتخاب رئيس يشكل مدخلا للإنقاذ وفق خريطة ركيزتها الحوار والتوافق

الشعب يريد إصلاح النظام": القاضية غادة عون تقرر الإدعاء على بنك "سوسيتيه جنرال" " بجرم تبييض الأموال"

 

النشرة الكاملة

الزوادة الإيمانية لليوم

مَتَى صَلَّيْتَ، فَٱدْخُلْ مُخْدَعَكَ وأَغْلِقْ بَابَكَ، وصَلِّ لأَبِيكَ في الخَفَاء، وأَبُوكَ الَّذي يَرَى في الخَفَاءِ هُوَ يُجَازِيك

إنجيل القدّيس متّى06/من05حتى16/:قالَ الربُّ يَسوع: مَتَى صَلَّيْتُم، لا تَكُونُوا كَالمُرائِين، فَإِنَّهُم يُحِبُّونَ الصَّلاةَ وُقُوفًا في المَجَامِع، وفي زَوايا السَّاحَات، لِكَي يَظْهَرُوا لِلنَّاس. أَلحَقَّ أَقُولُ لَكُم: إِنَّهُم قَدْ نَالُوا أَجْرَهُم. أَمَّا أَنْتَ، مَتَى صَلَّيْتَ، فَٱدْخُلْ مُخْدَعَكَ وأَغْلِقْ بَابَكَ، وصَلِّ لأَبِيكَ في الخَفَاء، وأَبُوكَ الَّذي يَرَى في الخَفَاءِ هُوَ يُجَازِيك. وعِنْدَمَا تُصَلُّون، لا تُكْثِرُوا الكَلامَ عَبَثًا كَالوَثَنِيِّين، فَهُم يَظُنُّونَ أَنَّهُم بِكَثْرَةِ كَلامِهِم يُسْتَجَابُون. فلا تَتَشَبَّهُوا بِهِم، لأَنَّ أَبَاكُم يَعْلَمُ بِمَا تَحْتَاجُونَ إِليْهِ قَبْلَ أَنْ تَسْأَلُوه. أَمَّا أَنْتُم فَصَلُّوا هكَذَا: أَبَانَا الَّذي في السَّمَاوَات، لِيُقَدَّسِ ٱسْمُكَ، لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ، لِتَكُنْ مَشِيئَتُكَ كَمَا في السَّمَاءِ كذلِكَ عَلى الأَرْض. أَعْطِنَا خُبْزَنا كَفَافَ يَوْمِنَا. وَٱغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنا كَمَا غَفَرْنَا نَحْنُ أَيْضًا لِلْمُذْنِبِينَ إِلَيْنا. ولا تُدْخِلْنَا في التَّجْرِبَة، لكِن نَجِّنَا مِنَ الشِّرِّير. فَإِنْ تَغْفِرُوا لِلنَّاسِ زَلاَّتِهِم يَغْفِرْ لَكُم أَيْضًا أَبُوكُمُ السَّمَاوِيّ. وإِنْ لَمْ تَغْفِرُوا لِلنَّاسِ فَأَبُوكُم أَيْضًا لا يَغْفِرُ لَكُم زَلاَّتِكُم.

 

تفاصيل تعليقات وتغريدات الياس بجاني

الياس بجاني/نص وفيديو/إثنين الرماد: صلاة وتوبة وغفران

https://eliasbejjaninews.com/archives/115998/%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d9%86%d8%b5-%d9%88%d9%81%d9%8a%d8%af%d9%8a%d9%88-%d8%a5%d8%ab%d9%86%d9%8a%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%85%d8%a7%d8%af-%d8%b5%d9%84%d8%a7/

الياس بجاني/ 20 شباط/2023

كان اليهود يذرون الرماد على رؤوسهم واجسادهم ويبكون وينوحون على خطاياهم من اجل تطهير الجسد من الخطايا ولتذكير هذا الجسد بانه من تراب والى تراب يعود وذلك قبل البدء باي صوم للتكفير عن خطاياهمبقيت هذه العادة عند المسيحيين لكنها اخذت الرماد من حرق اغصان الزيتون المقدسة من شعنينة السنة السابقة ليباركها الكاهن صباح الاثنين ويمسح جباه المؤمنين التائبين الصائمين بصليب لنبدأ صومنا بتوبة حقيقية تليق بايماننا المسيحي.. اذكر يا إنسان أنك من التراب وإلى التراب تعود (تكوين

يوم الاثنين الرماد هو اليوم الأول من بداية الصوم الكبير، ويعتبر عيد متحرك يقع في تاريخ مختلف كل عام، لأنه يعتمد على تاريخ حلول عيد الفصح.

اثنين الرماد يستمد مسمه طقس وضع الرماد على جباه المؤمنين كعلامة حداد وحزن وتوبة إلى الله.

في يوم إثنين الرماد، يضع الكاهن في طقوس احتفالية رمادًا مجبولاً بالماء على جباه المصلين على شكل صليب فيما يقول، اذكر يا إنسان أنك من التراب وإلى التراب تعود (تكوين 03/19).

يتم تذكير المصلين من خلال هذا الطقس الكنسي بخطاياهم وبانهم ترابيون، وضمنياً بحاجتهم إلى التوبة في الوقت المناسب. يُعرف إثنين الرماد باليونانية بإسم: Καθαρά Δευτέρα) وأيضًا باسم الإثنين النظيف والنقي. يشير المصطلح الشائع حتى يومنا هذا إلى ضرورة تجنب المواقف الآثمة، وكذلك الأطعمة الغير موصى بها خلال زمن الصوم الأربعيني الذي يبدأ بيوم اثنين الرماد.

تتتميز كنيستنا المارونية الكاثوليكية بهذا الطقس الشرقي حيث تستخدم الرماد في هذا اليوم بوضعه على جباه المومنين على شكل صليب.

أما الكنائس الكاثوليكية اللاتينية فهي تقوم بنفس الطقس ولكن يوم الأربعاء ويطلق عليه اسم أربعاء الرماد. اثنين الرماد هو عيد كنسي مسيحي مقدس مخصص للصلاة والصوم والتأمل والتوبة وعمل الخير. يعلمنا يوم الاثنين الرماد كنسياً، بأننا يجب أن نبدأ الصوم الكبير بنوايا حسنة ورغبة في تنقية بيتنا الروحي. إنه يوم صيام صارم بما في ذلك الامتناع ليس فقط عن اللحوم ولكن أيضًا عن البيض ومنتجات الألبان.

من الناحية الطقسية، يبدأ اثنين الرماد، مع الصوم الكبير في ليلة الأحد السابقة بصلاة الغفران حيث سينحني جميع الحاضرين أمام بعضهم البعض ويطلبون المغفرة. بهذه الطريقة يبدأ المؤمنون الصوم الكبير بضمير طاهر ومغفرة ومحبة مسيحية متجددة. غالبًا ما يُشار إلى الأسبوع الأول بأكمله من الصوم الكبير باسم اسبوع التنقية ومن المعتاد الاعتراف خلال هذا الأسبوع وتنقية الضمير والتوبة وتأدية الكفارات. يشدد الكتاب المقدس على سلوك التواضع وعدم التفاخر ليس فقط في فترة الصيام بل كل يوم وعلى مدار الساعة. الجدير بالذكر أن الرماد كان يستخدم في العصور القديمة للتعبير عن الحزن. توجد أمثلة على ممارسات الرماد بين اليهود في العديد من أسفار الكتاب المقدس

عنوان الكاتب الألكتروني

Phoenicia@hotmail.com

رابط موقع الكاتب الالكتروني على الإنترنت

http://www.eliasbejjaninew.com

 

الياس بجاني/نص وفيديو/إثنين الرماد: صلاة وتوبة وغفران

https://www.youtube.com/watch?v=ya0oKfMo5JA&t=680s

الياس بجاني/ 20 شباط/2023

 

الصوم صلاة وتأمل وتوبة ومغفرة ومصالحة مع الله والذات والآخرين

الياس بجاني/19 شباط/2023

https://eliasbejjaninews.com/archives/83447/83447/

تبدأ فترة الصوم الكبير مع عجيبة عرس قانا التي حول من خلالها السيد المسيح الماء إلى خمرة، وتنتهي يوم عيد الفصح المجيد.

هذه السنة، يبدأ الصوم الكبير حسب طقوس الكنيسة المارونية يوم الاثنين الموافق 20 شباط /2023...اثنين الرماد.

اليوم الأحد الذي يسبق بداية الصوم الكبير يسمى أحد المرفع أو أحد الغفران.

الصوم من حيث المبدأ الإيماني هو فترة مقدسة للتأمل وفهم وممارسة التواضع، والتوبة، والتكفير عن الذنوب، والمغفرة ، والصلاة ، والتصالح مع الله والذات والآخرين.

الصوم هو زمن مميز للسعي الروحي والعقلي والجسدي نحو يسوع المخلص الذي هو ينبوع كل محبة ومغفرة ورحمة.

الصوم هو رحلة يرافقنا فيها يسوع بنفسه في صحراء فقرنا الترابي الفاني، ويأخذ بيدنا ويسير معنا في طريق توصلنا إلى الفرح والقيامة مع عيد الفصح.

الصوم الكبير هو معركة روحية نختارها لمحاربة أنفسنا وكل ملذاتها الجسدية والأرضية الغريزية، وذلك في محاولة جادة هدفها الابتعاد عن كل أفعال وأفكار الخطيئة.

الصوم يقوي رجاءنا وإيماننا في محاولة لمحاربة الشيطان والابتعاد عن طرقه في الخطيئة واليأس.

تعلمنا الصلاة والتأمل أن الله القدير موجود ليحرسنا ويقود خطواتنا، وعندما نصوم ونصلي، نجد وقتًا لله لنفهم كلماته الأبدية التي لن تزول.

من خلال الصوم والصلاة يمكننا الدخول في شراكة حميمة مع يسوع حتى لا يأخذ منا أحد الإيمان والرجاء الذي لا يُخيّب.

الصوم معركة ارتباط روحي نسعى من خلالها إلى الاقتداء بيسوع المسيح الذي حارب إغراءات الشيطان أثناء صومه في البرية وانتصر عليه.

الصوم زمن مقدس نسعى من خلاله بجهد وعزيمة على ترويض وهزيمة غرائزنا الأرضية وتنقية قلوبنا وضمائرنا وتفكيرنا.

نصوم ونثق في أن الرب هو راعينا الأبوي.

علينا أن لا ننسى بأن قراءة الإنجيل تقدم لنا كلمة الله، وتقوي أرواحنا وأذهاننا بإرشاداته المقدسة. ومن خلال التأمل في كلمة الله واستيعابها، نتعلم جدية الصلاة.

من خلال صلاة زمن الصوم نحصن مسار الإيمان والعبادة والتقوى الذي يبدأ يوم معموديتنا.

وفي الخلاصة، فإن زمن الصوم يسمح لنا بالتأمل وممارسة الصلاة والصوم والتوبة وتأدية الكفارات، واكتساب مفاهيم إيمانية تُصوّب خطوات مسرتنا الحياة نحو آفاق رجاء وفرح لا حدود لها.

عنوان الكاتب الألكتروني

Phoenicia@hotmail.com

رابط موقع الكاتب الالكتروني على الإنترنت

http://www.eliasbejjaninew.com

 

الياس بجاني/فيديو ونص: الصوم صلاة وتأمل وتوبة ومغفرة ومصالحة مع الله والذات والآخرين

https://eliasbejjaninews.com/archives/83447/83447/

الياس بجاني/19 شباط/2023

 

تأملات إيمانية في مفهوم الشكر والإمتنان والعرفان بالجميل في انجيلنا المقدس

اعداد وجمع الياس بجاني

18 شباط/2023

https://eliasbejjaninews.com/archives/113449/%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d8%aa%d8%a3%d9%85%d9%84%d8%a7%d8%aa-%d8%a5%d9%8a%d9%85%d8%a7%d9%86%d9%8a%d8%a9-%d9%81%d9%8a-%d9%85%d9%81%d9%87%d9%88%d9%85-%d8%a7%d9%84/

What does the Bible say about thankfulness/gratitude?

الرب أعطى الإنسان الذي خلقه على صورته ومثاله كل العطايا مجاناً، بما فيها الحياة التي هي وديعة، ولهذا يجب على هذا الإنسان أن يعطي اخيه الإنسان مجاناً كما هو الله اعطاه. من هنا يأتي واجب الشكر والإمتنان وهما ما نعرفه بالعرفان بالجميل. الذي يشكر هو انسان مؤمن وذلك على خلفية أن الله وهبه كل العطايا التي عليه أن يعطيها لمن هو بحاجة لها ولهذا من يشكر عن إيمان لا يحسد ولا يغار، بل يفرح ويبارك لغيره بما عندهم من عطايا أكانت فكرية، مالية أو جسدية. من يحسد ويغار هو متعامى عن طبيعة العطايا ومصدرها الإلهي. من لا يشكر هو ناكر للجميل وبغلتنا المحكية نقول ، ما عندو بقوي وفاعد للإيمان.

الشكر هو موضوع إيماني مهم ورئيسي في الكتاب المقدس. تقول رسالة القديس بولس الرسول الأولى إلى اهل تسالونيكي (05/ 16-18 (اِفْرَحُوا كُلَّ حِينٍ. صَلُّوا بِلاَ انْقِطَاعٍ. اشْكُرُوا فِي كُلِّ شَيْءٍ، لأَنَّ هَذِهِ هِيَ مَشِيئَةُ اللهِ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ مِنْ جِهَتِكُمْ). المقصود هنا ببساطة متناهية، هو انه من واجبنا الشكر على وفي كل شي، وان يكون مبدأ الشكر هو أسلوب حياتنا يفيض تلقائياً من قلوبنا وأفواهنا عن قناعة وإيمان وفهم. فعندما نتمعن في المفهوم الشمولي لكلمة الله بعمق وإيمان، نعرف لماذا يجب أن نكون شاكرين، وأيضاً كيف نعبِّر عن الإمتنان في المواقف المختلفة، الصعبة كما المفرحة.

يقول المزمور 136/01: (اِحْمَدُوا الرَّبَّ لأَنَّهُ صَالِحٌ، ولأَنَّ إِلَى الأَبَدِ رَحْمَتَهُ).

مبدأ وفعل الشكر لله هو لسببين اساسيين وجوهريين، هما صلاح الله المستمر، ورحمته الدائمة.

علينا ان نعرف وعن قناعة بأننا من طبيعة ترابية، وأنه بعيداً عن الله لا حياة، بل موت.

يقول نجيل القديس يوحنا (10:/10): (اَلسَّارِقُ لاَ يَأْتِي إِلاَّ لِيَسْرِقَ وَيَذْبَحَ وَيُهْلِكَ، وَأَمَّا أَنَا فَقَدْ أَتَيْتُ لِتَكُونَ لَهُمْ حَيَاةٌ وَلِيَكُونَ لَهُمْ أَفْضَلُ.)

وجاء في رسالة القديس بولس الرسول إلى أهل رومية (07/05): (لأَنَّهُ لَمَّا كُنَّا فِي الْجَسَدِ كَانَتْ أَهْوَاءُ الْخَطَايَا الَّتِي بِالنَّامُوسِ تَعْمَلُ فِي أَعْضَائِنَا، لِكَيْ نُثْمِرَ لِلْمَوْتِ.)

لهذا كله فبعد فهمنا ما يقوله الكتاب المقدس، فإن ردنا الطبيعي على ما نمر به في حياتنا هو الشعور بالشكر وبالإمتنان من أجل الحياة التي يعطينا إياها الله.

في هذا السياق يقدم الملك داودو في المزمور رقم 30 من 01 حتى12) الحمد لله من أجل خلاصه فيقول: (أُعَظِّمُكَ يَا رَبُّ لأَنَّكَ نَشَلْتَنِي وَلَمْ تُشْمِتْ بِي أَعْدَائِي. يَا رَبُّ إِلَهِي اسْتَغَثْتُ بِكَ فَشَفَيْتَنِي. يَا رَبُّ أَصْعَدْتَ مِنَ الْهَاوِيَةِ نَفْسِي. أَحْيَيْتَنِي مِنْ بَيْنِ الْهَابِطِينَ فِي الْجُبِّ حَوَّلْتَ نَوْحِي إِلَى رَقْصٍ لِي. حَلَلْتَ مِسْحِي وَمَنْطَقْتَنِي فَرَحاً لِكَيْ تَتَرَنَّمَ لَكَ رُوحِي وَلاَ تَسْكُتَ. يَا رَبُّ إِلَهِي إِلَى الأَبَدِ أَحْمَدُكَ)

هنا يقدم داود الشكر لله بعد مروره بظروف صعبة، ولكنه يشكر الرب أيضاً على كل ما مضى، وعلى كل ما سوف يأتي.

كذلك لدينا أمثلة كثيرة واردة في الإنجيل المقدس على ضرورة الشكر في مواجهة الظروف الصعب، وأضاً المفرحة.

على سبيل المثال، يصف (المزمور رقم 06/28 و07) الضيق الذي يمر به داود. وهذا المزمور هو عبارة عن صرخة إلى الرب من أجل الرحمة والحماية والعدل. وبعد أن يصرخ داود إلى الرب، فإنه يكتب قائلاً: (مُبَارَكٌ الرَّبُّ لأَنَّهُ سَمِعَ صَوْتَ تَضَرُّعِي. الرَّبُّ عِزِّي وَتُرْسِي. عَلَيْهِ اتَّكَلَ قَلْبِي فَانْتَصَرْتُ. وَيَبْتَهِجُ قَلْبِي وَبِأُغْنِيَتِي أَحْمَدُهُ فيتذكر داود من هو الرب في وسط ضيقاته، ويقدم الشكر له بخشوع ورهبة بسبب معرفته وثقته به.

وكان للنبي أيوب أيضاً نفس مفهوم الشكر والحمد والعرفان بالجميل، حتى وهو على فراشه يواجه الموت (أيوب 01/21): (الرَّبُّ أَعْطَى وَالرَّبُّ أَخَذَ فَلْيَكُنِ اسْمُ الرَّبِّ مُبَارَكاً).

كما توجد أمثلة كثيرة على شكر المؤمنين لله في العهد الجديد.

فبرغم أن القديس بولس الرسول كان يواجه إضطهاداً شديداً، كتب يقول (كورنثوس الثانية 2: 14): (وَلَكِنْ شُكْراً لِلَّهِ الَّذِي يَقُودُنَا فِي مَوْكِبِ نُصْرَتِهِ فِي الْمَسِيحِ كُلَّ حِينٍ، وَيُظْهِرُ بِنَا رَائِحَةَ مَعْرِفَتِهِ فِي كُلِّ مَكَانٍ).. كما يقول في رسالته (للعبرانيين 12/28): (لِذَلِكَ وَنَحْنُ قَابِلُونَ مَلَكُوتاً لاَ يَتَزَعْزَعُ لِيَكُنْ عِنْدَنَا شُكْرٌ بِهِ نَخْدِمُ اللهَ خِدْمَةً مَرْضِيَّةً، بِخُشُوعٍ وَتَقْوَى)

بدوره يعطينا القديس بطرس (بطرس الأولى 01/06 و07) سبباً للشكر من أجل تَجَارِبَ مُتَنَوِّعَةٍ قائلاً أنه من خلال التجارب تَكُونَ تَزْكِيَةُ إِيمَانِكُمْ تُوجَدُ لِلْمَدْحِ وَالْكَرَامَةِ وَالْمَجْدِ عِنْدَ اسْتِعْلاَنِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ)

إن شعب الله المؤمن عليه أن يكون شاكراً لله على الدوام، لأنه يدرك مقدار ما أعطي له.

وبحسب رسالة القديس بولس الرسول الثانية إلى (تيموثاوس 03/02)، فإن غياب الشكر والإمتنان من سمات الأيام الأخيرة. سوف يكون الأشرار غير شاكرين.

يجب أن نكون شاكرين لأن الله مستحق شكرنا. ومن حقه أن نشكره من أجل كُلُّ عَطِيَّةٍ صَالِحَةٍ وَكُلُّ مَوْهِبَةٍ تَامَّةٍ (رسالة القديس يعقوب 01/17).

عندما نكون من الشاكرين لله في كل حين مهما كانت الصعاب التي تواجهنا، فلا يعود تركيزنا على رغباتنا الأنانية والذاتية والآنية ولا على الضيق والألم الناتج الظروف التي نواجهها.

كما وأن ممارسة فعل الشكر لله يذكرنا دائماً بأن الله ابينا وهو المحبة وهو القادر على كل شيء.

لذا، فإن الشكر ليس فقط ممارسة محببة ولائقة،، بل في الواقع هو أمر صحي ومفيد وذكرنا بأننا ملك لله، وأنه باركنا بكل بركة روحية (أفسس 01/03)، وبالفعل، لنا حياة أفضل (يوحنا 10: 10) ويجب أن نشعر بالإمتنان والعرفان بالجميل.

عنوان الكاتب الألكتروني

Phoenicia@hotmail.com

رابط موقع الكاتب الالكتروني على الإنترنت

http://www.eliasbejjaninew.com

 

دعوة للإشتراك في قناتي ع اليوتيوب

الياس بجاني/اتمنى على الأصدقاء والمتابعين لمواقعي الألكتروني الإشتراك في قناتي ع اليوتيوب.Youtube

الخطوات اللازمة هي الضغط على هذا  الرابط https://www.youtube.com/channel/UCAOOSioLh1GE3C1hp63Camw  لدخول الصفحة ومن ثم الضغط على مفردة SUBSCRIBE في اعلى على يمين الصفحة للإشترك.

Please subscribe to My new page on the youtube. Click on the above link to enter the page and then click on the word SUBSCRIBE on the right at the page top

 

تفاصيل الأخبار اللبنانية

اتيان صقر ـ أبو أرز: المؤسسة العسكرية هي الأمل الباقي لشعب لبنان المنكوب بحكامه

بيان صادر عن حزب حراس الارز -حركة القومية اللبنانية.

20 شباط/2023

https://eliasbejjaninews.com/archives/116030/%d8%a7%d8%aa%d9%8a%d8%a7%d9%86-%d8%b5%d9%82%d8%b1-%d9%80-%d8%a3%d8%a8%d9%88-%d8%a3%d8%b1%d8%b2-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%a4%d8%b3%d8%b3%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%b3%d9%83%d8%b1%d9%8a%d8%a9-%d9%87%d9%8a/

اتيان صقر ـ أبو أرز: الأمل الباقي

فيما المؤسسات الرسمية تنهار الواحدة تلو الأخرى وتتفكّك وتتحلّل، والفساد ينخر عظام الدولة ويتفشّى في جميع مفاصلها وشرايينها، وفيما أهل السياسة ينقسمون عامودياً، ويتناطحون على الكراسي والمصالح الشخصية، ويرتكبون ابشع جرائم الخيانة بحق الوطن والشعب.....

تبقى المؤسسة العسكرية وحدها متماسكة ومتلاحمة رغم كل الظروف السياسية والامنية والمالية والأقتصادية القاسية التي تحيط بها... وتبقى وحدها فوق وسخ السياسيين وفسادهم ونفاقهم وفجعهم الجامح الى السلطة والمال.

وفيما هم يتقاتلون على نهب ما تبقّ من عافية الوطن، تُقاتل هي دفاعاً عمّا تبقى من كرامة هذا الوطن وسيادته واستقلاله، ولا تتوانى عن ملاحقة المجرمين والفارين من وجه العدالة والخارجين عن القانون، وعن تعقُّب العصابات الارهابية المتربّصة شراً بلبنان كما فعلت في عملية فجر الجرود وغيرها وغيرها،

وفيما العصابة السياسية الحاكمة تقدّم مصالحها الخاصة على مصالح الوطن، تعمد المؤسسة العسكرية الى تقديم الشهداء تباعاً على مذبح الوطن من اجل الذود عن حياضه وتأمين الامن والاستقرار لشعبه و مواطنيه.

فأليكِ ايتها المؤسسة الغالية، قيادةً و ضباطاً وافراداً، نرفع القبّعة احتراماً وامتناناً وتقديراً، وأمام شهدائِك الابطال ننحني إجلالاً وخشوعاً، سائلين الله ان تظلّي الحصن الحصين لهذا الوطن، والامل الباقي لهذا الشعب المنكوب بحكامه.

لبيك لبنان،

اتيان صقر ـ أبو أرز

 

جنون مدبّر أمام المصارف وتوسّع للقرض الحسن!

وكالة الانباء المركزية/20 شباط/2023

لا شك في أنّ المستجدات التي حفل بها الأسبوع الماضي وما تخللها من تحركات غاضبة في أكثر من محافظة ومدينة على امتداد الساحة اللبنانية، قد أحدث نقزة كبرى في الداخل بدت كأنّها تنذر بما سيكون عليه الشارع من غليان وفلتان عاجلًا أم آجلًا، سيما وأنّها كانت باعثًا لمخاوف كبيرة لم تنحصر حدودها في الداخل. بحسب المعلومات، فإن إشارات خارجية، وتحديداً أوروبية بهذا المعنى، وردت عبر القنوات الدبلوماسية تُحذّر من انفلات الوضع في لبنان وإغراق الشعب اللبناني بويلات مأسوية، وتؤكد ضرورة مسارعة القادة في لبنان الى اتخاذ ما يتوجب عليهم من خطوات انقاذية قبل فوات الأوان بدءاً من انتخاب رئيس للجمهورية وتشكيل حكومة ضمن فترة قصيرة، وإلّا فإنّ مسار التعطيل القائم وصراع الحسابات السياسية والحزبية سيؤديان حتمًا إلى ضياع لبنان على ما نقلت السفيرة الفرنسية آن غريو الى المسؤولين والقيادات. عضو كتلة الجمهورية القوية النائب زياد حواط يقول لـالمركزية: وعدونا بجهنم وبالعصفورية وها نحن اليوم في خضمهما بعد تحلل غالبية السلطات والمؤسسات. ما شهدناه في بدارو وسن الفيل وغيرهما من المناطق اللبنانية من استهداف للمصارف والمراكز العامة ليس سوى حفلة جنون مدبرة نظمها محور الممانعة وترافقت مع توسيع نطاق انتشار القرض الحسن من بيروت وجوارها الى البقاع والشمال. ويتابع ردًّا على سؤال: منذ البداية رهاننا كان على الجيش والدولة ولا يزال، وخصوصًا أنّ المؤسسة العسكرية بقيادة العماد جوزف عون اثبتت نجاحا رغم الامكانات المحدودة وبقيت على صمودها وريادتها في المحافظة على الامن والاستقرار، إضافة إلى النأي بنفسها عن الخلافات السياسية والانقسامات الحزبية التي تعصف بالبلاد. لذا من الطبيعي وجود هذا الاجماع المحلي والخارجي على شخص القائد لتسلم زمام المرحلة المقبلة. ويضيف: حزب الله وفريقه ينادون ظاهريًّا بالحوار والوفاق في عملية تذاك في حين يريدون الأمور على مقاسهم ووفق منطقهم غير آبهين بكل المآسي والكوارث الحالة بالبلاد، بدءا من تشرذم السلطات وانقسامها وتعطيلها، مرورا بالقضاء وتقسيمه الى دوائر متناحرة، وصولًا إلى القطاع التربوي حيث المدارس مقفلة بوجه الطلاب للشهر الثالث على التوالي، مما سيؤدي الى خلق جيل اسوأ من جيل الحرب في حين ان خيرة الشباب غادرت البلاد.

 

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الإثنين في 20 شباط 2023

وطنية/21 شباط/2023

الجمهورية

عُلم أنّ الاتصالات منقطعة حالياً بين تنظيمين فاعلين ما بدأ يطرح علامات استفهام كثيرة حول مصير تحالف قائم بينهما.

لم تتردّد إحدى السفيرات بالخروج على تعليمات بالحدّ من تحركاتها على الرغم من التحذيرات التي تبلّغتها من أكثر من مرجع.

نُقل عن مرجع سابق أنه بصدد الإقدام على خطوة سيكون لها الأثر البالغ على ملف حساس.

اللواء

تجري إجتماعات غير معلنة في سلطنة عُمان بين أطراف إقليمية وديبلوماسيين أميركيين تتناول ملفات المنطقة الساخنة، بما فيها الوضع في لبنان!

لم يتمكن رئيس حزب بارز من التواصل مع الرئيس الحريري أثناء وجوده في بيروت لأن الأخير "لم يكن على السمع" خلال إتصالين منفصلين!

رفضت شخصية سياسية زارت العاصمة مؤخراً اللقاء مع وفد من جمعية بيروتية معروفة معتبراً أنها خرجت عن الخط السياسي الذي يمثله!

نداء الوطن

يتردد أنّ الفاتيكان عيّن المطران جورج خوام الرئيس العام السابق للرهبنة البولسية الكاثوليكية، زائراً رسولياً على الرهبنة الباسيلية الشويرية، الكاثوليكية، نتيجة تفاقم الخلافات بين الرهبان. وعادة ما يتمّ تعيين زائر رسولي من جانب الفاتيكان حين تكون الخلافات غير قابلة للمعالجة من جانب الرهبنات المحلية.

تفيد المعلومات أنّ راعي أبرشيّة أنطلياس المارونية المطران أنطوان أبو نجم سيلتقي مساء اليوم الاثنين رئيس حزب القوات سمير جعجع في إطار جولته على القيادات المسيحية بطلب من بكركي.

عُلم أنّ القضاة أبلغوا بشكل واضح وصريح رفضهم التجاوب مع مطلب إعداد لجان القيد للإنتخابات البلدية في ايار المقبل، ما شكّل ضربة قاضية لاحتمال إجراء هذه الإنتخابات، وبات الجميع في أجواء أنّها في حكم التمديد.

البناء

يعتقد مرجع نيابي أن محاولات البعض لربط طرح ترشيح قائد الجيش لرئاسة الجمهورية بخطر الفوضى وتشجيع الأميركيين على اعتبار هذا الخيار هو الأنسب قد تلقى ضربة قاسية مع خطاب السيد حسن نصرالله وصارت مناقشة ترشيحه خاضعة لما يمكنه تقديمه في الملفات المحورية مقارنة بغيره.

توقع مصدر سياسي أن يتحول موضوع زيارة رئيس الحكومة إلى دمشق في ضوء المناخات العربية التي تعبّر عنها العواصم العربية المختلفة وتراجع القدرة الأميركية على ممارسة الضغط حول الموقف من سورية إلى البحث الجدي، خصوصاً أن قرار فتح المطار والمرافئ لقي تقييماً سورياً عالياً يفتح الطريق.

الأنباء

لم تخلُ لقاءات مرجع سابق في الشكل والمضمون من رسائل بمختلف الاتجاهات.

انقسامات داخل قطاع حيوي حيال الاقتراحات التي تم طرحها لمعالجة أزمة هذا القطاع.

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 20/2/2023

وطنية/20 شباط/2023

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان

نبدأ النشرة من الهزة الارضية التي ضربت لبنان مساء وشعر بها سكان لبنان في اغلب المناطق اللبنانية ما أثار رعب المواطنين وقلقهم الهزة حصلت عند السابعة والسبع دقائق لمدة 18 ثانية وسجلت 4و5 على مقياس ريختير في لبنان مصدرها هزة ارضية ضربت الساحلين التركي والسوري وسجلت 6و3 درجات على مقياس ريختير وتحديدا في انطاكيا وتناقلت معلومات عن سماع اصوات انهيارات أبنية متصدعة في انطاكية تركيا وفي حلب.

وفي الشأن الداخلي السياسي اللبناني.

حتى الساعة لا مؤشرات على حسم الخيارات حول مصير الاستحقاق الرئاسي في وقت بدا التشريع بعيدا في غياب اي دعوة من قبل الرئيس نبيه بري الذي رأس بعد الظهر اجتماعا لهيئة مكتب المجلس النيابي أفضى الى نتيجة وحيدة: انه مع تأكيد حق المجلس في التشريع تقرر إرجاء موعد مكتب المجلس إلى وقت لاحق كما اعلن نائب رئيس المجلس الياس بو صعب.

ماليا الكباش المصرفي القضائي على حاله في غياب تظهير اي حل يطمأن المصارف المستمرة في اضرابها من جهة والمواطنين من جهة اخرى وهم الذين يتنقلون من صراف الى آخر في محاولات يائسة لتحصيل ما أمكن من سحوبات مالية.

ومن مقر الاتحاد العمالي العام أطلق اليوم شركاء الانتاج النفير العام تحت شعار "أنقذوا الوطن" وذلك عبر انتخاب رئيس للبلاد.

على صعيد اخر تمضي المؤسسة العسكرية قدما في مواجهة "تجار الموت" على الأراضي اللبنانية كافة خصوصا أن المواجهة كبيرة وضارية مع الذين لا يحتكمون للدولة ويسعون لضرب المجتمع بآفات سامة ومواد قاتلة.

اما في الخارج وتحديدا في شرق اوروبا وعشية حلول السنة الاولى لبدء الحرب الروسية على اوكرانيا في الرابع والعشرين من شباط 2022.

زيارة مفاجئة للرئيس الاميركي جو بايدن الى كييف على مدى ساعتين والتي انتقل اليها عبر قطار من بولندا بسرية تامة وهي زيارة اعتبرت من الحالات النادرة التي يسافر فيها الرئيس الأمريكي إلى منطقة صراع ومجالها الجوي خارج سيطرة الولايات المتحدة أو حلفائها وقد تم اخطار روسيا لتجنب وقوع حوادث قد تؤدي إلى صراع بين دولتين نوويتين.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ان بي ان

بداية اسبوع متخم بالعناوين والملفات التي أثقلت كاهل المواطن اللبناني وعطلت مرافق عامة في البلاد.

مع استمرار اضراب قطاع المصارف ومعه قطاعات حيوية ادارية وتربوية ونقابية بقي الشعار الاساسي تحقيق المطالب المحقة بأجر عادل.

هذا في وقت يستمر فيه تأرجح دولار السوق السوداء ومعه يتواصل الارتفاع الجنوني في الاسعار وفي مقدمها اسعار السلع الغذائية والمحروقات.

هذه العناوين كانت محور اللقاء النقابي الموسع على مختلف مسمياته والذي عقد تحت عباءة الاتحاد العمالي العام تخلله اعلان النفير العام تحت شعار انقذوا الوطن.

على مستوى الاستحقاقات جاءت دعوة المكتب السياسي لحركة امل الى ضرورة الاسراع في انتخاب رئيس جديد للجمهورية يشكل مدخلا للانقاذ وفق خريطة طريق ركيزتها الحوار والتوافق ومطالبة الحكومة بان لا تبقى في موقف المتفرج على استمرار الانهيار الاقتصادي والمالي المتفلت والذي يضرب المواطن اللبناني في كل مناحي حياته.

وفي المتابعات الداخلية ايضا اجتماع لهيئة مكتب المجلس النيابي وتأكيد بالاجماع من اعضائه على حق المجلس النيابي في التشريع كما سبق في الاعوام الماضية والتوافق على عقد جلسة لهيئة المكتب في وقت لاحق لإستكمال النقاش في جدول الأعمال.

في المشهد الدولي والعربي زيارة لافتة للرئيس الأميركي جو بايدن إلى كييف ودعم لاوكرانيا بمليارات الدولارات واشتباكات ومواجهات في نابلس ورفع حالة التأهب في القدس المحتلة.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في

مرة جديدة زلزال يضرب تركيا وسوريا، ومرة جديدة لبنان يهتز ويشعر به. الزلزال الذي حصل بعد اسبوعين على الزلزال الكبير جاء اقل قوة، اذ لم يتجاوز ال 6،3 درجات، لكن حتى الان لم يعرف حجم الخسائر التي وقعت في تركيا وسوريا، علما ان وكالة رويترز ذكرت انه تم رصد اصوات انهيار ابنية في انطاكية التركية. سياسيا وماليا: لا جلسة لمجلس النواب قريبا. ولا اجتماع في السراي الحكومي لبحث ارتفاع سعر الدولار. ولا عودة للمصارف عن اضرابها حتى اشعار آخر على الاقل .

انها اللاءات الثلاث التي رفعت اليوم. فهيئة مكتب المجلس انعقدت ، لكنها لم تتمكن من الاتفاق ، فتقرر ارجاء الاجتماع الى موعد يحدد لاحقا . الارجاء يعني امرا واحدا: لا جلسة تشريعية لمجلس النواب ، وكل الجهود التي بذلها الرئيس نبيه بري لعقد الجلسة باءت بالفشل. فنواب المعارضة خلقوا حالة اعتراضية حقيقية وقوية داخل المجلس ، لم يستطع التيار الوطني الحر ان يتخطاها. هكذا انضم جبران باسيل الى المعارضين اما عن اقتناع، واما خوفا من خسارة المزيد من شعبيته، خصوصا على الصعيد المسيحي.

اما بالنسبة الى اجتماع السراي فقد ألغي لأن التطورات القضائية سبقته وتخطته، و لا سيما ان القاضية غادة عون لا تبخل على اللبنانيين بزلازل من العيار الثقيل، ودائما من النوع القاتل المدمر! فماذا تفعل غادة عون من خلال ادعائها على مصارف بجرم تبييض الاموال وتمويل الارهاب؟ وما القصد الحقيقي مما تقوم به؟ اليوم جاء دور مصرف السوييتيه جنرال ، بعدما بدأت ببنك عودة ، والبقية ستأتي على ما يبدو . فهل ما تفعله تدبير قانوني حق ، ام يأتي في اطار الكيدية السياسية التي تمارسها والاستنسابية التي اشتهرت بها طيلة ممارستها القضائية خلال العهد العوني؟

على اي حال غادة عون تشبه ملهمها وداعمها وحاميها الرئيس ميشال عون . فالأخير ، وتحت شعار التحرير ، قصف عشوائيا وخرب ودمر وقتل، وفي نهاية مسيرته العسكرية المظفرة في العام 1990 سلم المنطقة المحررة من لبنان الى الجيش السوري .

واليوم ها هي "تلميذته" غادة عون تقصف عشوائيا المصارف والمؤسسات المالية تحت شعار تحرير ودائع اللبنانيين ، وهي في النهاية ستدمر القطاع المصرفي برمته ولن تترك حجرا على حجر.

فايهما اكثر ضررا يا ترى : تدمير البلد بمدفعية ميشال عون العشوائية في نهاية ثمانينات القرن الفائت ، ام تدمير القطاع المصرفي اليوم بمدفعية قرارات غادة عون الاعتباطية ؟ علما ان القاضية عون مكفوفة يدها عن الملف ، وهي محالة على هيئة التفتيش القضائي وينبغي ان تتم محاكمتها امام المجلس التأديبي. فهل "يؤدبها" المجلس قبل ان تقضي على ما تبقى؟ حقا كان الله في عون لبنان واللبنانيين على غادة عون!.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار

متسللا الى ما تبقى من الدولة التي دمرها واهلها في حربه الاطلسية ضد روسيا، وصل الرئيس الاميركي جو بايدن الى اوكرانيا في زيارة خاطفة كانت اشبه بتفقد قاعدة اميركية متقدمة وضباطها الميدانيين..

ومع الذكرى السنوية الاولى للحرب التي احرقت بنارها الشعبين الاوكراني والروسي، وجمدت بصقيعها الشعوب الاوروبية نتيجة انقطاع الغاز الروسي وانعدام الثقل السياسي في القارة العجوز، مشى العجوز الاميركي على الارض التي اكتوى أهلها بفعل نار حربه المدمرة.

مشى بايدن بين جدران كنيسة وفي شوارع فارغة بحضور امني كثيف وضياع بروتوكولي كبير، ولم يضيع الفرصة للتهديد من جديد بلازمتي رزمة جديدة من العقوبات على روسيا ودفعة مساعدات غير مسبوقة لاوكرانيا، بل وعدهم بالدعم العسكري حتى آخر تابوت كما قال نائب رئيس مجلس الامن القومي الروسي ديمتري مدفيديف، الذي كشف ان زيارة بايدن جاءت بعد حصوله على ضمانات امنية روسية ..

على الساحة اللبنانية لا ضمانة بالسلامة الوطنية في ظل حروب المنجنيق السياسية والميثاقية ، ولا جديد سوى الاعلان غير الرسمي بعد اجتماع هيئة مكتب مجلس النواب برئاسة الرئيس نبيه بري الا امكانية لعقد جلسة تشريعية بسبب المواقف السلبية، والتسلح بالميثاقية، فيما نوايا تعطيل التشريع سياسية، كما نوايا تعطيل الحلول الرئاسية عبر عرقلة كل طروحات الحوار بكل الاسلحة الممكنة..

اما السلاح الاميركي المعطى لادواتهم في لبنان فلا يزال يفتك بالبلد واقتصاده، فدولار السوق السوداء على جنونه تحت اعين حكام المال وضياع الوزارات والاجهزة المعنية، والمصارف وجمعيتها على اضرابها متذرعة بأي شيء لضمان استمراره، فيما الهيئات الاقتصادية والنقابية عند انتظارها..

وعلى انتظارهم طلاب المدرسة الرسمية، الذين يرون عامهم الدراسي متوقفا على شفا انهيار، فيما يحاول رئيس الحكومة نجيب ميقاتي تحريكه بخمسة ليترات بنزين يوميا لكل استاذ...

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في

فجأة، عاد خطر الزلازل الطبيعية هو الحدث. وصار الخوف من تكرار مشاهد الموت والدمار هو العنوان. فمنذ بعض الوقت، شعر سكان لبنان بهزة قوية، تبين بعد دقائق أن مركزها قريب من النقطة التي وقعت فيها الكارثة في تركيا قبل أسابيع، وأن قوتها فاقت الست درجات فاصل ثلاثة على مقياس ريختر. وقبل تكشف المزيد من التفاصيل حول ما جرى، من الواجب تذكير الجميع باتخاذ الاحتياطات المعروفة في مثل هذه الحالات، علما اننا سنتوقف في مستهل النشرة مع قراءة علمية وواقعية جديدة للموضوع.

اما الزلازل غير الطبيعية التي تضرب لبنان منذ ثلاث سنوات ونصف السنة تقريبا، فكل اخبارها بعيدة عن العلم والموضوعية.

ففي السياسة، الشغور الرئاسي مستمر، والشلل التشريعي مستدام، والمراوحة الحكومية دائمة.

اما حول اضراب المصارف، فبارقة الأمل التي روج لها بعض وسائل الاعلام في الساعات الاخيرة، لم يكتمل نصابها، ليبقى الأمل معلقا على الآتي من الايام، والمحتمل من افكار ومبادرات، للوصول الى حل.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي

إلى متى؟ صارت تهمة "تبييض الأموال" شربة ماء تطلقها القاضية غادة عون بحق هذا أو ذاك من المصارف، وهذه التهمة، قبل أن تصل إلى خواتيمها، تكون قد فعلت فعلها في الغرب، في المصارف المراسلة، فيخشى أن يصار إلى تعطيل دورها من خلال وقفها. في هذه الحال، كيف سيتم فتح اعتمادات للاستيراد؟ عبر اقتصاد " الكاش" المستحيل اعتماده ؟ أم عبر جمعية القرض الحسن التي تتمدد على قاعدة : " كلما أقفلت بنكا فتحت فرعا للقرض الحسن!

إذا كان المطلوب تعميم الفوضى، فلماذا لا تعلنون " أمر عمليات" ليعرف الناس كيف يتدبرون أمورهم ؟

القضاء للمقاضاة وللتقاضي وليس للقضاء على قطاع أو قطاعات. حين يكون في ذهن قاض أن يقضي على قطاع، وهنا نتكلم عن قطاع المصارف، فهل يترك لينجز مهمته ؟ ولمصلحة من ؟ لمصلحة جمعية تتمدد على حساب هذا القطاع ؟ هل نحن أمام حالة جديدة من حالات أن "التاريخ يعيد نفسه" ؟ لنتذكر كيف بدأ هدم لبنان في حرب السنتين، أليس من خلال هدم القطاع المصرفي؟ حين بدأ الهدم بالدخول الى المصرف البريطاني ونهبت محتوياته من أموال ومجوهرات وتم إحراقه بعد عملية النهب ؟ وتم تخمين الخسائر بمئة مليون دولار؟ اليوم ، كيف تطلق القاضية غادة عون الاتهامات التي في الداخل معروفة الغايات لكنها في الخارج تتسبب بكوارث على لبنان؟ من يضع حدا لممارساتها وربما نقول لأحقادها في حق قطاع يتحين منافسون له لينقضوا عليه ؟

ألا يعرف المعنيون في العدلية أن الناس يسألونهم : إلى متى ستتركون القاضية غادة عون مطلقة العنان لخبط عشوائها ضد قطاع برمته ؟ بماذا تخيفكم فلا تقدمون على ما يجب أن تقوموا به ؟ هل بعد أن يتم تدمير الهيكل على رؤوس الجميع ؟

في قضية تفجير المرفأ، غيرتم المحقق العدلي الأول وكدتم أن تغيروا المحقق العدلي الثاني، لكن من يجرؤ على الحديث عن وجوب سحب الملفات من يد القاضية عون إذا كان صعبا تبديلها ؟

المعادلة باتت واضحة: هل هناك تكليف ما، من جهة ما، لتدمير القطاع المصرفي؟ عام 1975 عرف من قام بذلك؟ وسميت آنذاك مؤامرة، اليوم هناك "رسم تشبيهي" لمن يقوم بذلك، هل ننتظر لأن يكمل مهمته لنسميها مؤامرة ؟

المصارف تتدحرج، فهل من يضع حدا لهذا التدحرج من خلال قرار يحتاج إلى اصابع لا ترتجف حين توقع ؟

مسألة واضحة جدا ، إذا طارت المصارف طارت الودائع.

في الملفات الداخلية، طار موعد مكتب المجلس إلى وقت لاحق، وفق ما اعلن نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب الذي أضاف "مع تأكيد حق المجلس في التشريع كما حصل سابقا فإن صيغة الكابيتال كونترول وفق ما صدر عن اللجان المشتركة يجب أن تقرن بخطة شاملة، وبالتالي تقرر إرجاء موعد مكتب المجلس إلى وقت لاحق".

عالميا ، زيارة صاعقة للرئيس الأميركي لأوكرانيا، مع تأكيد مستشار البيت الأبيض لشؤون الأمن القومي جيك ساليفان الذي رافق الرئيس أننا "أبلغنا الروس بأن الرئيس بايدن سيتوجه إلى كييف. وذلك قبل ساعات على مغادرته".

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد

من فوق البراكين اللبنانية عبرت هزتان أرضيتان شعرت بهما كل المناطق، ومصدرهما منطقة دفني في هاتاي التركية.

وقد أعلنت إدارة الكوارث في تركيا أن الزلزال الأول جاء بقوة (ستة فاصل أربعة) على مقياس ريختر، وضرب الحدود التركية السورية والثاني وصل بقوة (خمسة فاصل ثمانية) في الولاية نفسها فيما أعلن مركز رصد الزلازل الأورمتوسطي أن الهزة القوية وصلت ارتداداتها إلى لبنان وفلسطين وسوريا...

ونقلا عن رويترز فقد سمعت أصوات انهيارات لأبنية كانت آيلة للسقوط في أنطاكيا من جراء الزلزال المركزي الأول.

وعلى المستوى اللبناني كان الرعب مرة جديدة مسيطرا على المواطنين...

وقد لجأ بعض السكان إلى الشوارع، لاسيما في مناطق شمالية هي الأقرب إلى الحدود. وعلى ريختر نيابي، أحبطت هيئة مكتب المجلس الجلسة العامة،

ولكنها تمسكت بمبدأ التشريع في الفراغ الرئاسي هذا التمسك لا ينتج مواد تشريعية، ويبقي على المجلس رهن "الوقف الماروني" وحلبة الصراع المنتشرة من معراب إلى ميرنا الشالوحي في النزاع على بعبدا...

ومع صدور أوراق النعوة التشريعية وإرجاء اجتماع الهيئة الى أجل غير مسمى.. أصبحت فرص التمديد للواء عباس ابراهيم معدومة عن طريق مجلس النواب،

ولكنها فتحت طرقا في الاجتهاد التنفيذي عبر الحكومة وفي معلومات الجديد أن رئيس حكومة تصريف الأعمال كلف فريقا للعمل على إيجاد التخريجة القانونية، وذلك بعد استئناف التواصل معه عبر الثنائي الشيعي قد يجد الأمن العام ممرا آمنا من خلال صيغة تمديد أشهرا قليلة لا تتجاوز سن التقاعد.

وقبل سنة واحدة من بلوغه سن الرشد، يبدو أن اتفاق مار مخايل سيحال إلى التقاعد.. حيث انعدمت فرص التجديد أو التمديد لكن حالة التباعد السياسي تنتظر الطرف الذي سيعلن عنها وفي إشارة واضحة للفراق، كشف الشيخ صادق النابلسي المقرب من حزب الله للجديد عن وقوع الطلاق بين حزب الله والتيار الوطني الحر.

وهذا الطلاق عززته معلومات موثوقة للجديد عن لقاء جمع باسيل بوزير سابق سعى لإجراء عملية مسح ومسامحة بين الطرفين.

ولكن رئيس التيار الوطني أبلغ زائره بأنه يريد العمل على مستقبله السياسي وهذا المسار لن ينطلق إلا عندما يصبح "حلا" من الاتفاق مع حزب الله.

 

تفاصيل متفرقات الأخبار اللبنانية

جبران باسيل الـ "بلا هويّة"

داني حداد/أم تي في/20 شباط 2023

أكتب، مرّةً جديدة، عن جبران باسيل. مقالٌ ينضمّ الى مقالاتٍ كثيرة فيها من المديح ومن الانتقاد، وكلّه في السياسة. لم أتعرّض يوماً للرجل بـ "الشخصي"، ولم أكتب مرّةً أنّه يملك طائرةً أو يختاً، ولم أطلق اتهامات من دون دليل، كما فعل كثيرون. الانتقاد السياسي حقّ، وأحياناً واجب.

ليس ما سبق بهدف التبرير. بل هو رسالة للأغبياء الذين يكيلون الاتهامات بمجرّد انتقاد زعمائهم، وهؤلاء يتواجدون في الأحزاب كلّها. في الأحزاب، عادةً، أغبياء وأنقياء.

موضوع المقال كلام باسيل الأخير، وفيه انتقاد مباشر لحزب الله. انزعج باسيل من عدم استعمال حزب الله قوّته ضدّ رياض سلامة. وهو لم ينزعج، منذ العام ٢٠٠٦ وحتى اليوم، من كلّ ما فعله الحزب في الداخل والخارج.

لم ينزعج من معارك حزب الله اللبناني في سوريا واليمن والعراق، ولا انزعج، وقد كان ميشال عون رئيساً وقائداً أعلى للقوات المسلّحة، من أنّ دخول أي جهاز أمني رسمي الى أماكن نفوذ الحزب يحتاج الى إذنٍ مسبق وتنسيق مع صديقه "الحاج وفيق".

لم ينزعج باسيل من سطوة الحزب على مؤسساتٍ كثيرة، ومن حمايته للتهريب، ومن تعطيل الانتخابات الرئاسيّة أمس واليوم، ولم يشعر بالقلق على هويّة لبنان وصورته وثقافته وتاريخه بسبب ممارساتٍ للحزب. لم يجد نقطةً سوداء في تاريخ حزب الله سوى عدم "قبع" رياض سلامة.

وللتذكير، فإنّ باسيل كان وزيراً في الحكومة التي جدّدت لسلامة، بناءً على اقتراح الرئيس ميشال عون من خارج جدول الأعمال. ألم يكن سلامة فاسداً حين جدّدوا له؟

ولأنّ الشيء بالشيء يذكر، فإنّ عون وباسيل هاجما سعد الحريري واتّهماه بالفساد، و"الإبراء المستحيل" واحدٌ من أمثلة كثيرة، وكان الأول صاحب مقولة "وان واي تيكيت"، قبل أن يختار عون سعد الحريري ليكون رئيس حكومة عهده الأولى، بعد تسوية مصلحة عقدها الرجلان.

وكان وليد جنبلاط سارق أجراس الكنائس، قبل أن يُنسَّق معه. وكان سمير جعجع مجرماً، قبل التفاهم ثمّ بعده. في فترة التفاهم تحوّل جعجع الى صديقٍ بريء. ونبيه بري تحوّل من صفة "البلطجي" الى "رجل الحوار"، وبينهما تحالف انتخابي يشكّل دليلاً على اللا مبدأ من الجانبين.

واختار باسيل السبت الإشارة الى أنّ بشير الجميّل أتى رئيساً على ظهر الدبابة الإسرائيليّة. باسيل نفسه شارك في مهرجان "البشيريّين" في ساحة ساسين يوم صدور حكم الإعدام على حبيب الشرتوني الذي يعتبره الحزب السوري القومي الاجتماعي، حليف باسيل، بطلاً!

علماً أنّ عون كان مؤيّداً ومقرّباً من بشير، وكان يملك اسماً حركيّاً هو "رعد". هكذا، يتحوّل بشير أيضاً من صفة الى أخرى، وفق هوى الأيّام والمصالح. لسنا نناقش هنا براءة رياض سلامة أو عدمها. ربما يستحقّ الرجل أقسى العقاب، ولسنا نحن من يحكم بل القضاء، حين يعود قضاءً وقد "بلّ" كثيرون أيديهم فيه. ولكن، لا يجوز أن تُختصر أزمتنا ومعاناتنا برجل، بل بمسيرة سنوات شارك فيها كثيرون، من هنا وهناك، ومن بينهم عون وباسيل، ومعهم من شارك في الحكم، من بري الى الحريري وجنبلاط، وخصوصاً حزب الله خلاصة ما سبق كلّه أنّ جبران باسيل لا يملك هويّةً سياسيّة. هو يملك مصلحةً تتبدّل، وتتغيّر معها المواقف. ليس وحده كذلك، للإنصاف. ولكنّ باسيل، كما عون، يدّعيان دوماً أنّهما "غير"، ولذلك يأتي انتقادهما أكثر قسوةً. ولكنّ باسيل لا يُلام فعلاً. هو يدرك أنّه زعيم في بلدٍ من العالم الثالث يناصر الناس غالباً زعيمهم فيه نكايةً لا قناعةً، وهو لو قال لمعظم جمهوره إنّ السماء برتقاليّة سيصدّقون. صدّقوا ميشال عون قبله. والمؤسف أنّ بعض العقلاء في "التيّار"، وإن لم يصدّقوه، فقد كانوا في الصفوف الأماميّة يصفّقون له. ولن يناقشه أحدٌ في صوابيّة ما قاله

 

لماذا "اثنين الرماد"؟ وما معنى "إلى التراب تعود"؟

ميشيلا رزق/أم تي في/20 شباط 2023

يعبُر المسيحيون في لبنان هذا العام إلى زمن الصوم في ظل ظروف قاسية، قد تضلّلهم وتبعدهم عن معاني هذا الزمن الحقيقية. وهنا تلعب الكنيسة دورًا مهمًا في تذكير المؤمنين بحقيقة الصوم وقدسيّته، من خلال الرتب الدينية، ومنها رتبة الرماد. اذ يبدأ الصوم عند المسيحيين الموارنة بـ"إثنين الرماد"، وفيه تُرسم على الجباه علامة الصليب. استطاع الموارنة في لبنان أن يجمعوا ما بين الشرق والغرب. حيث أنّ الصوم يبدأ عند الشرقيين يوم الإثنين إلّا أنّه يبدأ نهار الأربعاء عند الغرب. لكنّ رتبة الرماد ليست رتبة شرقية بل هي تقليد اتّخذه الموارنة من الغرب. ويبدأ التحضير لهذه الرتبة منذ أحد الكهنة، حيث يحرق الكهنة أوراق الزيتون العائدة إلى زمن الشعانين السابق ويحتفظوا برمادها. ولهذا الرماد دلالات عدّة تكلّم عنها الأب رالف شمعون في حديث لموقع mtv. أشار الأب شمعون إلى أنّ "الرماد يرمز أولًا إلى هشاشة الطبع البشري، كون الأغصان لا تستطيع مقاومة النار بل تحترق وتزول، وثانيًا إلى ضعف الإنسان مقارنة بالله الخالق".

وأكّد شمعون أنّ الرمز الأساسي والأهم للرماد هو التوبة. فخلال رتبة إثنين الرماد يمزج الكاهن في رعيته الرماد بالماء المبارك ومن ثمّ يبخره دلالة على التطهير من الخطايا. ويرسم به في ما بعد إشارة الصليب على جباه المؤمنين ويردّد آية "أذكر يا إنسان أنّك من التراب وإلى التراب تعود".

يفسّر الأب شمعون هذه الآية ويعيدها إلى الخلق. "فالله أوجد الكون من عدم، لكنّه أوجد الإنسان من التراب، أو ما نسمّيه العفرة، وهي أسوأ أنواع التراب لأنها غير صالحة للزراعة. وذلك لأنّ الإنسان بطبعه البشري ضعيف وهو يستمد القوة من الرب الذي نفح فيه الحياة وهو سيستعيد هذه النفس بعد موت الجسد وعودته إلى حالته الترابية".ويضيف: "آدم ابتعد عن الله واقترف الخطيئة، ومن هنا الدعوة إلى التوبة". وتجدر الإشارة إلى أنّ مدخل زمن الصوم الرسمي هو يوم أحد المرفع ولكن المدخل الفعلي للزمن الاربعيني هو الإثنين. وفيه يرتدي الكهنة والكنيسة اللون البنفسجي الذي يعود إلى زهرة البنفسج وهي من أقرب الأزهار إلى الأرض ورمز للتواضع. ويختم الأب شمعون حديثه بتذكير بسيط للمؤمنين: "صحيح إنو زمن الصوم زمن توبة بس ما تنسوا إنو هوي زمن فرح وبشارة بامتياز".

 

هجوم "عوني" على باسيل

جريدة الانباء الالكترونية/20 شباط 2023

يُصرّ المُمعنون في تعطيل البلاد على إفقاد اللبنانيين لقشة الأمل التي يتمسكون بها بقرب إيجاد حل لأزماتهم، بدءاً من معضلة انتخاب رئيس للجمهورية التي تزداد الصعوبات أمامها بفعل العوامل الكثيرة التي تضيف التعقيدات المتراكمة، فيما الأثقال تلقي على كاهل الناس تداعيات مضاعفة معيشياً وحياتياً وصحياً وتربوياً واقتصادياً ومالياً. وفي غضون ذلك يستمر إضراب المصارف مع ما سيعكسه ذلك من تأخير على عملية دفع الرواتب آخر الشهر، في حين يُعقد اجتماع مالي في السراي الحكومي اليوم في محاولة للجم الدولار. وفي وقت تتحضر كل النقابات لإضراب مفتوح هذا الأسبوع، تتجه الأنظار الى احتمال دعوة رئيس مجلس النواب نبيه بري الى جلسة تشريعية الخميس المقبل، على ان تتضح الصورة بعد اجتماع هيئة مكتب المجلس بعد ظهر اليوم في عين التينة، وفي ضوء المواقف التي أعلنها النائب جبران باسيل معطوفة على قرار القوات اللبنانية بعدم حضور مثل هذه الجلسة.

وفي هذا السياق لفت عضو كتلة التنمية والتحرير النائب ايوب حميد في حديث إلى جريدة الأنباء الإلكترونية إلى أن بت الدعوة للجلسة التشريعية يبقى رهن باجتماع هيئة المكتب، مع ميله للاعتقاد ان الرئيس بري لن يدعو الى عقدها بوجود هذه المقاطعة من قبل الجزء الأكبر من النواب المسيحيين والعريضة الموقعة من مجموعة كبيرة منهم، "لأن الرئيس بري لن يقدم على خطوة غير ميثاقية". وعلى صعيد الملف الرئاسي، اعتبر حميد أن "الدعوة مفتوحة للحوار لكن هناك رفض له من مكوّن أساسي المفترض فيه ان يكون من أول المتحمسين اليه"، مستغرباً "كيف أن الجميع على المستوى الوطني يتحدثون عن الحوار وفي الوقت نفسه لم نلمس الخطى الايجابية للمرحلة المقبلة". وسأل: "كيف يريدون انتخاب الرئيس في هذه الأجواء دون المشاركة بالحوار، وما هو الخيار الذي يمكن أن يوصلنا لاختيار الرئيس ومن بعده يتم اختيار رئيس لمجلس الوزراء؟".

من ناحيته، اعتبر الوزير السابق ماريو عون أن "أزمة انتخاب رئيس الجمهورية صعبة جداً بسبب التعنت القائم". وفي حديث لجريدة الأنباء الالكترونية، عزا عون هذا التأخير في إنجاز الاستحقاق الرئاسي الى "المسؤولين الكبار في البلد باعتبارهم مسؤولين عن إطالة أمد الأزمة وعدم الإصغاء لنداءات اللبنانيين والمرجعيات الروحية التي تطالبهم وتلح عليهم لإنجاز هذا الاستحقاق والذهاب الى تشكيل حكومة فاعلة تعيد الثقة بالبلد وتعالج الاقتصاد المنهار قبل غرق المركب بالجميع"، معتبرا أن "كل فريق يهمه مصالحه الخاصة على حساب مصلحة البلد".

عون وفي تعليقه على كلام رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل، سأل: "ماذا فعل باسيل من أجل انتخاب رئيس الجمهورية؟ وهل هو فعلاً يسعى لإنجاز هذا الاستحقاق رأفة بالناس المساكين الذين لم يعد لهم ما يملكون لشراء قوت عيالهم؟"، متهماً "الأفرقاء بسرقة ودائع الناس"، واعتبر أن "ليس هناك خلاص للبنانيين من هذه الطبقة الفاسدة الا بالحجز على أموالهم كما فعل ولي العهد السعودي محمد بن سلمان". وحول الجلسة التشريعية، كشف عون أن "باسيل راجع حساباته وأعلن مقاطعة الجلسة التشريعية وإلا لكانت القوات اللبنانية سبقته بأشواط، لكن المؤسف أن قراره هذا بمقاطعة الجلسة لم يكن وليد موقف وطني بل ينطلق من مصلحة شخصية، وكما يقول المثل "ان لم تستح فافعل ما شئت"، فلو كان باسيل من أصحاب المبادئ الوطنية كما يدعي لما تخلى عني كنائب عن الشوف بتزوير الأصوات التي نالها". وعن مستقبل العلاقة بين التيار الوطني الحر وحزب الله، رأى عون أن "الأمور أصبحت واضحة، فلن تعود العلاقة بينهما كما كانت، وباسيل لم يعد يهمه سوى رفع العقوبات الاميركية عنه. ولذلك نجد العلاقة بين التيار والحزب تمر بمنعطف خطير". وبانتظار ما ستؤول إليه التطورات الدراماتيكية للأزمات المتتالية في لبنان، فإن اللبنانيين على موعد مستمر مع القلق من التفلت الأمني الخطير، إلا إذا ما استعاد أصحاب قرار تعطيل البلاد رشدهم لينطلق قطار المعالجات التي لا مفر منها.

 

"التيار" و"الحزب" على شفير انهيار "التوأمة"

نداء الوطن/20 شباط 2023

بعدما أعاد رئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل حساباته "المسيحية" وقرر قلب الطاولة التشريعية في وجه الثنائي الشيعي والتراجع عن التعهد بتأمين الميثاقية لجلسة التمديد للمدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم، رأت أوساط مواكبة للمستجدات التي طرأت على خط التوتر المتفاقم في العلاقة بين "التيار" و"حزب الله" أنّ هذه العلاقة تجاوزت على ما يبدو "خط الرجعة"، وانتقلت من مرحلة "مد اليد وعدم نزعها بين شركاء تفاهم مار مخايل" إلى مرحلة "عضّ الأصابع" بانتظار من يصرخ أولاً في الكباش الرئاسي. وأوضحت الأوساط نفسها أنّ ما شهدته نهاية الأسبوع من مجاهرة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله في إطلالته الأخيرة بكون "تفاهم مار مخايل بات في وضع حرج" وما أعقبه أمس الأول من ردّ عالي السقف والنبرة على لسان النائب جبران باسيل إنما يؤكد أنّ الجانبين أصبحا على شفير انهيار "التوأمة" التي حكما من خلالها رئاسياً وحكومياً ونيابياً منذ العام 2006، بعدما أدى كل منهما دوره تجاه الآخر بموجبها، لتبدأ عملياً مفاعيل "التفاهم" بالانحسار تدريجياً مع لحظة خروج الرئيس ميشال عون من قصر بعبدا، في ظل عدم إبداء "حزب الله" تجاوباً مع رغبة عون الجامحة في إعادة تجيير مفاعيله الرئاسية لصالح باسيل. ومن هذا المنطلق، وضعت الأوساط اللهجة الهجومية سواءً من عون أو من باسيل السبت ضد "حزب الله" تحت شعار التصويب على "المنظومة الفاسدة" في إطار "المحاولة الأخيرة لاستدراج الحزب إلى اتفاق رئاسي مع التيار الوطني منعاً لنزع الغطاء المسيحي عنه"، سيّما وأنّ رئيس "التيار" أوصل رسائل مباشرة في هذا الاتجاه بتشديده على وجوب أن تكون له الكلمة الفصل مع "حزب الله" في إيصال رئيس للجمهورية "وما حدا يفرضه علينا" في إشارة إلى إصرار "الحزب" على ترشيح رئيس "تيار المردة" سليمان فرنجية. أما في ما يتصل بمسألة التمديد للمدير العام للأمن العام، فنقلت مصادر نيابية أنّ "الثنائي الشيعي" أوكل مسألة البحث في إيجاد "تخريجة" التمديد للواء ابراهيم إلى رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي بعد إقفال باسيل باب التمديد له في مجلس النواب، كاشفةً في هذا الإطار عن التداول بمخارج تتيح تمرير قرار التمديد "إدارياً" سواءً بقرار من وزير الداخلية والبلديات أو بمرسوم يصدر عن مجلس الوزراء، لكنها أقرّت بصعوبات قانونية تعترض هذا الحل يتشاور ميقاتي مع بري في سبل تذليلها قبل إحالة ابراهيم إلى التقاعد نهاية الشهر.

 

وثنيّون لا وطنيّين

كبريال مراد/أم تي في/20 شباط 2023

لا علاقة لعنوان هذا المقال ببداية الصوم المبارك لدى الطوائف المسيحية التي تتبع التقويم الغربي. ولا يبحث عن المعاني الروحية بالتزامن مع إثنين الرماد الذي يتذكّر فيه الإنسان أنه من التراب والى التراب يعود. ولكن، لا بأس إن أتت هذه المصادفة لتعطي ما سيقال أبعاداً إضافية. في الحقيقة، ينطلق المقال من جملة وردت على لسان الكاتب الراحل مروان نجار في مقابلة إذاعية، أعيد بثّها نهاية الأسبوع، وفيها قال "إن اللبنانيين أقرب الى الوثنيين منهم الى الوطنيين". وجاء كلامه في معرض استعراض مراحل الحروب والخضات اللبنانية، منذ عقود. صدق الكاتب الراحل قبل أيام في قوله. فشريحة واسعة من أهل الرعية تتعاطى مع العديد من المسؤولين المتعاقبين على الجمهورية بذهنية "المسامح كريم"، وقد اعتادت هذه الشريحة على تأليه الزعماء حتى العبادة. وبات ارتباطها بشخص القائد والزعيم والرئيس، أكثر منه بالوطن والأرض والإرث والتراث. و"الزعيم" هنا، "مغفورة له خطاياه"، ومسامح على ذلاته وقراءاته الخاطئة وتقلباته ووعوده التي لا تصدق، وزعبراته، ومد اليد على المال العام، وبناء الثروات من المخالفات، والتذاكي باللعب على القانون. طالما أنه يحمي "قبيلته" ويرعاها، ويأكل ويطعمها، ولو من الفتات المتساقط عن مائدته، أو يغذيها بالشعارات والهوبرات وخلق الأعداء الفعليين والوهميين. هنا بيت القصيد في خضم الأزمات التي نعيشها. فلو أن هناك من يحاسب فعلياً، لما تجرّأ مسؤول على تكرار الهفوات والأخطاء. لكنه ينام ملء عينيه على الخطايا، وهو يعلم أنه أمام "شعب ينسى" أو تابع، يراهن على النهج نفسه، والشخص نفسه، وينتظر نتائج مختلفة. لقد أتت الانتخابات النيابية الأخيرة لتثبت كل ما سبق. ولتؤكد من جهة أخرى، أن ليس كل مختلف بالقول، هو "غير" بالممارسة والنتائج. من هنا، "فالطلعة من الجورة" تحتاج الى تفكير جديد، وتطبيق مختلف. الى عبادة وطن لا أوثان. فالوطن يبقى، أما الزعامات الوثنية فستنتهي... على أمل أن يحصل ذلك قبل أن ننتهي.

 

باسيل و"حرق الخصوم"... و"لطشة" عون

لارا يزبك المركزية/20 شباط 2023

مرة جديدة، أظهر رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل رفضا للتراجع في معركة وصوله او مَن يختاره هو، الى رئاسة الجمهورية. ففتح النار في خطابه الأخير السبت الماضي على خصمَيه الاساسيين في هذا السباق، اي رئيس تيار المردة سليمان فرنجية وقائد الجيش العماد جوزيف عون.

صحيح ان السهام الاشد قساوة في كلمته، أصابت الأمينَ العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، من دون ان يسميه، وتفاهم مار مخايل وقد أردَته على الارجح، وفق ما تقول مصادر سياسية معارضة لـ"المركزية"، وذلك من خلال اشارته الى "المرجلة على الغرب" والى حماية حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، الا ان باسيل توخى ايضا في خطابه، وبالتصميم عينِه، إصابةَ منافسيه وحرقَ اوراقهما، من دون ان يسمّيهما ايضا. من هنا، فإنه اتهم فرنجية بـ"الفساد" قائلا: بدّهم يعملوا اصلاح بس بدّهم يجتمعوا ويجيبولنا رئيس جمهورية فاسد ورئيس حكومة فاسد وحاكم مركزي افسد منهم وبحمايتهم و"بيزعلوا اذا قلنا لا! لا ومئة لا!

اما الاخطر، فهو تلميحه الى ان الفوضى مُثارة لخدمة العماد عون، وهو ربما يقصد ايضا ان هذه الفوضى مُفتعلة من قِبل قائد الجيش، كي يصل بعدها الى القصر، على اعتبار انه الاكثر قدرة على اعادة الاستقرار الى البلاد. من هنا، فقد حذّر رئيس التيار الوطني، من التهديد بالفوضى، وشدّد على أنّ رئيس الجمهورية "نختاره بقناعتنا وما حدا بيفرضه علينا"، ولم يتردد في تشبيه انتخاب رئيس "على ظهر الفوضى" بـ"رئيس على ظهر الدبابة الإسرائيلية". وقد أتت هذه التلميحات بعد ان كان باسيل اتهم منذ اسابيع قائد الجيش، بالفساد، وفي وقت واصلت الصحف التي تدور في فلك الممانعة و"البرتقالي" اليوم حملتها على العماد عون، بهدف تشويه صورته، وتزكية فرنجية او باسيل على حسابه. مواقف باسيل كلها إن دلت على شيء، تتابع المصادر، فعلى مدى مأزومية رئيس التيار، رئاسيا وقد باتت حظوظه صفرا تقريبا. وهو لأنه لا يملك ما يقدمه للناس بعد ان ترأس البلاد "كرئيس ظل" لستة اعوام خلت، قرر اليوم توجيه شتى انواع التهم الى خصومه، علّه يتمكن من تقليص فرصهم في الوصول الى بعبدا، تحتم المصادر.

 

الشرق الاوسط: نصرالله رفض لقاء باسيل

الشرق الأوسط/الاثنين 20 شباط 2023

كشف مصدر قيادي في الثنائي الشيعي أن الخلاف بين "حزب الله" وبين رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل بقي تحت السيطرة إلى أن انفجر عندما اتصل الأخير بمسؤول الارتباط والتنسيق في الحزب وفيق صفا وطلب منه ترتيب لقاء يجمعه بالأمين العام للحزب حسن نصر الله للتشاور معه في اللائحة التي أعدها بأسماء عدد من المرشحين لرئاسة الجمهورية. وقال المصدر في حديث لـ "الشرق الأوسط" إن "صفا استفسر من باسيل ما إذا كانت تضم في عدادها اسم زعيم تيار "المردة" النائب السابق سليمان فرنجية، وكان جواب باسيل، بحسب المصدر القيادي، بأن اللائحة تخلو من اسم فرنجية، فما كان من صفا إلا أن استفسر منه عن الأسباب الكامنة وراء استبعاده، خصوصاً أنه سبق لنصر الله أن أبلغه عندما التقاه بأن فرنجية هو الأوفر حظاً للترشح لرئاسة الجمهورية". ولفت إلى أن "صفا قال بصراحة لباسيل بأنه لا ضرورة في المدى المنظور للقائه بنصرالله طالما أنه باقٍ على موقفه، وأكد بأن الاتصال حصل بينهما في بحر الأسبوع الفائت، وجاء موقفه تكراراً لما أبلغه للمعاون السياسي لنصر الله حسين خليل عندما التقاه، بحضور صفا في مقر "التيار الوطني الحر" في "سنتر" ميرنا الشالوحي في كانون الثاني الماضي". وأضاف المصدر القيادي أن "باسيل أبدى رغبة بلقاء نصر الله بذريعة استمزاج رأيه بأسماء عدد من المرشحين لرئاسة الجمهورية، فقيل له في حينه هل اللائحة تضم اسم فرنجية؟ فأجاب بالنفي من دون أن يفصح عن أسماء من يرشحهم". وسئل باسيل من قبل خليل وصفا، كما يقول المصدر، "ما المانع الذي يحول دون إدراج اسم فرنجية في اللائحة، خصوصاً أن هناك ضرورة لتوسيع مروحة الخيارات الرئاسية، وعندها يمكن أن يستقر الرأي حول دعم ترشيحه أو البحث عن مرشح آخر بدلاً من استبعاده"؟ لكن باسيل، وبحسب المصدر نفسه، "لم يبدل رأيه وأصر على موقفه، ما اضطر خليل وصفا إلى مصارحته بقولهما له: إعمل ما يريحك، ونحن لن نضغط عليك ونحترم قرارك ونتمنى أن لا تقحمنا في اشتباك سياسي لا نريده، لأن الظروف الصعبة التي يمر فيها البلد لا تحتمل مزيداً من التأزم". ورأى أن "قول نصر الله في خطابه الأخير بأن ورقة التفاهم بين "حزب الله" و"التيار الوطني الحر" تمر في مرحلة حرجة، ما هو إلا ترجمة لما آلت إليه العلاقة بين الحليفين. وأشار الى أن "مؤسس التيار رئيس الجمهورية السابق ميشال عون ينأى بنفسه عن التدخل لرأب الصدع بينهما أو على الأقل لتأجيل الانفجار الذي يهدد العلاقة بعد انقضاء 17 عاماً على توقيع ورقة التفاهم".

 

تفاصيل الأخبار الإقليمية والدولية

زلزال ضرب سوريا وجنوب تركيا وشعر به سكان لبنان وفلسطين وانهيار عدد من المباني في شمال سوريا وجنوب تركيا

وطنية/20شباط/2023

شعر بها سكان لبنان وسوريا وفلسطين ومنطقة أنطاكيا جنوب تركيا بهزة قوية بقوة 6,4 درجات، بحسب وكالة "روسيا اليوم". وأفاد مركز الرصد الزلزالي بسوريا، بوقوع هزة أرضية بقوة 6.3 درجات على مقياس ريختر، في لواء إسكندرون عند الساعة 20:04 بالتوقيت المحلي. وأشارت وكالة "آفاد" التركية، بأن الزلزال وصلت قوته 6.4 درجات، وضرب ولاية هاتاي جنوبي تركيا، وزلزال آخر بقوة 5.8 درجات في قضاء صمنداغ بولاية هاتاي. وطالبت إدارة الطوارئ والكوارث التركية، المواطنين بالابتعاد عن المباني المتضررة في منطقة الزلزال في هاتاي. وأفاد شهود عيان، بانهيار عدد من المباني في شمال سوريا وجنوب تركيا نتيجة الزلزال الجديد. وأعلنت وسائل الإعلام التركي عن قوع أضرار جديدة بعد الهزة الأرضية الأخيرة في المنطقة، وسماع صوت انهيار مبان في مدينة أنطاكية التركية. وافيد عن وقوع عدد من الإصابات في شمال غربي سوريا، جراء الزلزال الذي ضرب ولاية هاتاي جنوبي تركيا بقوة 6.4، كما تم تسجيل انهيار عدد من المباني في جنديرس واعزاز نتيجة الهزة الأرضية العنيفة التي ضربت المنطقة ووصلت مناشدات للدفاع المدني للتوجه فورا الى مدينة جنديرس بريف عفرين بعد الهزة الأرضية بقوة 6.4 في هاتاي. وأعلن مركز أبحاث الزلازل في جامعة البوسفور التركية، تسجيل 5 هزات ارتدادية منذ وقوع الزلزال الجديد في هاتاي.

 

الاسد التقى سلطان عمان وبحثا العلاقات الثنائية ومجالات التعاون المشترك

وطنية - دمشق/20شباط/2023

عقد الرئيس السوري بشار الاسد وسلطان عمان هيثم بن طارق جلسة مباحثات رسمية بقصر البركة العامر فى مسقط بحضور الوفدين الرسميين .

وجدد سلطان عمان تعازيه للرئيس الاسد والشعب السوري بضحايا الزلزال المدمر مؤكدا "استمرار بلاده فى دعمها لسوريا لتجاوز اثار الزلزال وتداعيات الحرب والحصار المفروض على الشعب السوري"، مشيرا الى أن "عمان تشعر بالظروف الصعبة التى يعيشها السوريون بسبب هذه العوامل". من جانبه عبر الاسد عن بالغ شكره "للسلطان وللحكومة والشعب العمانى الشقيق على تضامنهم ووقوفهم مع الجمهورية العربية السورية وارسالهم المساعدات الاغاثية"، مشيرا الى أن "الشكر الاكبر هو لوقوف عمان الى جانب سورية خلال الحرب الارهابية عليها". كما تناولت المحادثات العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين ومجالات التعاون المشترك حيث تم الاتفاق بين الجانبين على تعزيز التعاون الثنائي والنهوض به في المجالات كافة. وأشار الاسد الى أن "سوريا وعمان تربطهما علاقات ثقة متبادلة وتفاهم قديم وعميق". وناقش الجانبان أيضا تطورات الاوضاع على الساحتين الاقليمية والدولية والجهود الرامية لدعم وتعزيز الامن والاستقرار فى المنطقة، حيث اعتبر الاسد أن "عمان حافظت دائما على سياساتها المتوازنة ومصداقيتها وأن المنطقة الان بحاجة أكثر الى دور سلطنة عمان بما يخدم مصالح شعوبها من أجل تعزيز العلاقات بين الدول العربية على أساس الاحترام المتبادل وعدم التدخل فى شؤون الدول الاخرى". من جانبه قال سلطان عمان ان "سوريا دولة عربية شقيقة ونحن نتطلع لان تعود علاقاتها مع كل الدول العربية الى سياقها الطبيعي". وتلت جلسة المحادثات الرسمية جلسة محادثات مغلقة ثم غادر الاسد والوفد المرافق مسقط مختتما زيارة العمل الى سلطنة عمان.

 

في اليوم الرابع عشر... إزالة الركام ومسح الأحزان.. تركيا أوقفت عمليات البحث عن ناجين من الزلزال واستثنت ولايتين

أنقرة: سعيد عبد الرازق/الشرق الأوسط/20شباط/2023

توارت الآمال في اليوم الـ14 لكارثة زلزال 6 فبراير (شباط) بتركيا وسوريا، في الحصول على مزيد من الناجين من تحت الركام في تركيا؛ حيث بدأت حركة محمومة لإزالته. ووصلت رحلة البحث والإنقاذ إلى محطتها الأخيرة في 8 ولايات ضربها الزلزال، بينما تستمر في ولايتي هاتاي وكهرمان ماراش. وبدأت مرحلة إزالة الركام ومحاولة مسح الأحزان، وأصبح الناس ينتظرون الجثث والمفقودين بدلاً من الأحياء. وبدأ التطبيع مع نمط جديد للحياة في المناطق المنكوبة، يختلف في كثير من تفاصيله عن الحياة ما قبل الزلزال. حياة بعضها في الخيام أو الحاويات، وبعضها ارتحال؛ حيث بيوت العائلات والأقارب، أو البحث عن بيت جديد في مكان آخر، بكل ما ينطوي عليه ذلك من شعور بالحزن والألم والاغتراب. وقال رئيس إدارة الكوارث والطوارئ التركية، يونس سيزر، إن أعمال جهود البحث انتهت، وهي تتواصل فقط في نحو 40 مبنى منهاراً في كهرمان ماراش وهاتاي؛ مشيراً إلى أن عدد القتلى ارتفع إلى 40 ألفاً و689 شخصاً. وأضاف: ربما نحن أمام أكبر الكوارث التي واجهناها في التاريخ، فأضرار الزلزال والهزات الارتدادية التي بلغت الآلاف، لم تكن مع الأسف مقتصرة على مدن الولايات الـ11 المنكوبة. من جانبه، أعلن رئيس قسم الحد من الزلازل في الإدارة، أورهان تتار، أن تركيا سجلت 6 آلاف هزة ارتدادية عقب الزلزال المدمر. وقال إنه تم رصد هزات أرضية كل 3 أو 4 دقائق منذ وقوع الزلزال، وبلغ قوة 40 منها أعلى من 5 درجات على مقياس ريختر.

 

الطاقة الذرية تجري مناقشات مع إيران بعد تقرير عن يورانيوم مخصب بنسبة 84 %

فيينا/الشرق الأوسط/20شباط/2023

أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أمس الأحد أنها تناقش نتائج أنشطة التحقيق الأخيرة مع إيران، بعد أن أفادت وكالة بلومبرغ بأن الوكالة اكتشفت يورانيوم مخصباً بدرجة نقاء 84 في المائة، وهو ما يقترب من درجة صنع الأسلحة. وتقوم إيران بتخصيب اليورانيوم بنسبة تصل إلى 60 في المائة منذ أبريل (نيسان) 2021. وبدأت قبل ثلاثة أشهر التخصيب إلى هذا المستوى في موقع فوردو. ويدخل اليورانيوم في صنع السلاح عند درجة تخصيب 90 في المائة تقريباً. وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية على تويتر إن الوكالة على علم بالتقارير الإعلامية الأخيرة المتعلقة بمستويات تخصيب اليورانيوم في إيران. وأردفت: تناقش الوكالة الدولية للطاقة الذرية مع إيران نتائج أنشطة التحقق الأخيرة التي أجرتها الوكالة وستبلغ مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية حسب الاقتضاء. وتوضح الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تتفقد المنشآت النووية الإيرانية التطورات المهمة في أنشطة إيران، إما في تقارير مخصصة لمجلس المحافظين المؤلف من 35 دولة، أو في تقارير ربع سنوية منتظمة تصدر قبل اجتماعات مجلس الإدارة. وقال دبلوماسيون مساء الأحد إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية لم تصدر أي تقرير من هذا القبيل حتى الآن. وذكرت بلومبرغ نقلاً عن اثنين من كبار الدبلوماسيين في وقت سابق أمس أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية تحاول توضيح كيفية تخصيب إيران لليورانيوم بنسبة 84 في المائة. ولم يتسنَ لـرويترز تأكيد النبأ بشكل مستقل. وقالت بلومبرغ: على المفتشين تحديد ما إذا كانت إيران قد أنتجت المادة عن قصد، أو ما إذا كان التركيز عبارة عن تراكم غير مقصود داخل شبكة الأنابيب التي تربط مئات أجهزة الطرد المركزي سريعة الدوران المستخدمة لفصل النظائر. من جانبها، نفت إيران تخصيبها لليورانيوم بنسبة 84 في المائة القريبة من درجة نقاوة صنع الأسلحة. ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية قوله اليوم الاثنين: لم نقم حتى الآن بأي محاولة لتخصيب بنسبة تزيد عن 60 في المائة. وجود جزيئات تزيد نسبة التخصيب فوق 60 في المائة لا يعني الإنتاج بتخصيب أعلى من 60 في المائة. ووصف المتحدث هذا التقرير بأنه تشهير، وقال إنه يشوه الحقائق.

 

الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على وزيرين إيرانيين لانتهاكهما حقوق الإنسان

بروكسل/الشرق الأوسط/20شباط/2023

فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على وزيرين إيرانيين لانتهاكهما حقوق الإنسان، وذلك في عقوبات جديدة نشرتها الدورية الرسمية للاتحاد الأوروبي. وكان وزير الثقافة محمد مهدي إسماعيلي، ووزير التعليم يوسف نوري، ضمن 32 شخصاً تم استهدافهم بعقوبات حظر السفر وتجميد الأصول. وتمت إضافة كثير من النواب والقضاة وممثلي الادعاء ومسؤولين بالسجون، لدورهم في أعمال القمع التي يقوم بها نظام طهران والمتظاهرون المناهضون للحكومة. ووفقاً للعقوبات الأوروبية، فقد تم إدراج مدير سجن للنساء مشهور بالتعذيب والاعتداء الجنسي والقتل خارج نطاق القضاء، حيث تم احتجاز كثير من المتظاهرين خلال الاحتجاجات.

 

الاتحاد الأوروبي يستعد لفرض عقوبات على عشرات الإيرانيين بينهم قضاة

لوكسمبورغ/الشرق الأوسط/20شباط/2023

قال وزير خارجية لوكسمبورغ جان أسلبورن، اليوم الاثنين، إن الاتحاد الأوروبي سيفرض عقوبات على عشرات الإيرانيين، ومِن بينهم قضاة؛ لدورهم في إصدار عقوبات الإعدام على محتجّين. وأضاف: القضاة والعاملون في السجن ومَن يحكمون على الآخرين بالإعدام.. العشرات منهم ستُدرَج أسماؤهم على القائمة. وتشهد إيران، منذ منتصف سبتمبر (أيلول) الماضي، موجة احتجاجات إثر وفاة الشابة الكردية الإيرانية مهسا أميني، بعد أيام على اعتقالها من قِبل شرطة الأخلاق؛ لانتهاكها قواعد اللباس الصارمة في البلاد. ومنذ ذلك الحين يواجه النظام احتجاجات غير مسبوقة قُمعت بشكل عنيف. وأعدمت طهران 4 أشخاص واعتقلت آلافاً آخرين، في إطار حملتها على الحركة الاحتجاجية. ويقول نشطاء حقوقيون إن أكثر من 500 متظاهر قُتلوا منذ سبتمبر.

 

إيران تنفي اتهامات إسرائيلية بمهاجمة ناقلة نفط

لندن/الشرق الأوسط/20شباط/2023

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني، اليوم الاثنين، إن بلاده تنفي اتهامات إسرائيلية بأن طهران استهدفت ناقلة نفط إسرائيلية، في العاشر من فبراير (شباط). وقال قبطان الناقلة كامبو سكوير التي ترفع علم ليبيريا يوم السبت إن أضرارا طفيفة لحقت بها بسبب جسم طائر في العاشر من فبراير (شباط) بينما كانت تبحر في بحر العرب. وأضاف: نرفض بشدة اتهام إسرائيل لإيران بالهجوم على الناقلة الإسرائيلية. وحمَّل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس، إيران مسؤولية الهجوم. وربطت قواعد بيانات الشحن هذه الناقلة بشركة زودياك ماريتايم التي يملكها قطب الشحن الإسرائيلي إيال عوفر. وقال كنعاني خلال مؤتمر صحفي أسبوعي "نرفض بشدة اتهام النظام الصهيوني لإيران فيما يتعلق بالهجوم على الناقلة الإسرائيلية". وتابع قائلا "ننشط للغاية في الحفاظ على الأمن وحرية الملاحة في المياه الدولية وسنواصل ذلك".

 

مهرجان برلين يُبرز صوت المعارضين الإيرانيين تكريماً لـ6 أشهر من الاحتجاجات ضد نظام طهران

برلين/الشرق الأوسط/20شباط/2023

يسلّط مهرجان برلين السينمائي الأضواء على معركة الحرية في إيران، وقد أُقيم، في هذا الإطار، تجمع داعم على سجادته الحمراء، في حين تُعرَض على شاشته أفلام لعدد من المُخرجين المعارضين. وينطلق مهرجان برلين، في تخصيصه هذه المساحة لأفلام المعارضين الإيرانيين، خلال دورته الـ73، من رغبته في إعطاء صوت للشعب في إيران، بعد نحو 6 أشهر من بدء الاحتجاجات ضد نظام طهران، على ما أوضحت المديرة المشارِكة مارييت ريسنبيك، لـوكالة الصحافة الفرنسية. وفي حين عُرض شعار جين، جيان، آزادي (أي المرأة، الحياة، الحرية) بأحرف ضخمة باللونين الأخضر والأزرق على شاشة المهرجان، رفع حوالى 50 إيرانياً يعملون في المجال السينمائي خارج بلدهم، من مُخرجين وكتّاب سيناريو وممثلين، لافتات تطالب بإطلاق سراح محتجّين يقبعون في السجون. ودمعت عيون عدد من السينمائيين المحتجّين في برلين، ومنهم الممثلتان الإيرانيتان اللتان تعيشان في فرنسا غولشيفته فرحاني وزار أمير إبراهيمي.

وقالت فرحاني، التي مثّلت في عدد من الأفلام الهوليوودية من أبرزها باترسون، وتشارك في لجنة تحكيم مهرجان برلين، في تصريح أدلت به، الخميس: في ديكتاتورية كتلك التي في إيران، الفن (...) أمرٌ أساسي، إنه أشبه بالأكسجين. أما إبراهيمي التي نالت جائزة أفضل أداء تمثيلي نسائي في مهرجان كان، العام الفائت، عن دورها في فيلم العنكبوت المقدس، فقالت: نأمل في أن نتمكن يداً بيد من تغيير شيء من خلال السينما. وتؤدي الممثلة، البالغة 42 عاماً، دورين رئيسيين في فيلمين وثائقيين عن المعارضة الإيرانية يُعرَضان في مهرجان برلين. ففي سبعة شتاءات في طهران للألمانية شتيفي نيدرزول، تؤدي بصوتها دور ريحانة جباري التي تحوّلت رمزاً للكفاح من أجل حقوق النساء في إيران. وأُعدمت الشابة الإيرانية وهي في السادسة والعشرين شنقاً في 25 أكتوبر (تشرين الأول) 2014، بعدما أُدينت بقتل مسؤول سابق في الاستخبارات الإيرانية أكدت أنه اعتدى عليها جنسياً. ويتناول الفيلم المعركة التي خاضتها عائلتها عبثاً لإنقاذها، مستخدماً صوراً التُقطت سراً وتسجيلات هاتفية ورسائل ومذكرات كتبتها في السجن بين عاميْ 2007 و2014. ولاحظت المُخرجة الألمانية، في حديث، لـوكالة الصحافة الفرنسية، أن زار أمير إبراهيمي، التي تحطمت حياتها ومسيرتها المهنية بسبب تسريب مقطع فيديو حميم لها، هي ضحية المجتمع الإيراني، كما كانت ريحانة جباري. وقالت إبراهيمي: لم أتعاون مع هذا النظام، تماماً كريحانة. وتروي الممثلة أيضاً جانباً من قصتها الشخصية في الوثائقي عدوي اللدود للمُخرج الإيراني المقيم في فرنسا مهران تمدن. ومن بين أعمال المخرجين الإيرانيين الأخرى المشارِكة في مهرجان برلين فيلم الرسوم المتحركة الحورية لسبيده فارسي. ويروي الفيلم قصة فتى في سن الرابعة عشرة يُدعى أوميد بقي مع جده في عبادان؛ عاصمة القطاع النفطي الإيراني، التي حاصرها الجيش العراقي عام 1980 في بداية الحرب العراقية الإيرانية. وقالت فارسي، خلال مؤتمر صحافي في برلين: لقد كانت نقطة تحول في تاريخ إيران، كما نشهد راهناً نقطة تحول تمثلها الثورة الحالية. وسبق لـمهرجان برلين أن منح جائزته الكبرى الدب الذهبي لمخرجين إيرانيين بارزين؛ من بينهم أصغر فرهادي (عن انفصال)، وجعفر بناهي (عن تاكسي طهران) ومحمد رسول آف (عن لا وجود للشيطان).

 

بريطانيا تكشف عن إحباط 15 مخططاً إيرانياً إرهابياً شملت خطف أو قتل أشخاص تعتبرهم طهران أعداء

لندن/الشرق الأوسط/20شباط/2023

أعلن رئيس وحدة مكافحة الإرهاب في شرطة لندن، مات جوكس، أن السلطات الأمنية تمكنت من إحباط 15 مخططاً إيرانياً لخطف أو قتل بريطانيين أو أشخاص تعتبرهم طهران أعداء للنظام الإيراني، وفقاً لصحيفة الغارديان البريطانية. وأكد جوكس أن قرار قناة إيران إنترناشونال المعارضة غلق مكاتبها في لندن ونقل البث إلى واشنطن، جاء على خلفية تصاعد التهديدات من دول معادية، من دون أن يكشف عنها. ونقلت الصحيفة عن جوكس قوله، إن مجموعة من الإجراءات الأمنية الوقائية اتخذت خلال العامين الماضيين للتعامل مع تهديدات لأهداف أخرى مقرها المملكة المتحدة. وكانت قناة إيران إنترناشونال، التي تأسست في مايو (أيار) 2017 بلندن، ويعمل فيها أكثر من 100 إعلامي وموظف، قد أعلنت أنها أوقفت بث برامجها من لندن ونقلت جميع نشراتها الإخبارية على مدار 24 ساعة إلى واشنطن. وقالت في بيان إنه على الرغم من الإيقاف المؤقت لمكتب لندن، فإن البث من واشنطن سيستمر على مدار 24 ساعة يومياً. كما شددت على أنها ستظل ملتزمة بتقديم تقارير عادلة ودقيقة ومتوازنة للتطورات في إيران والعالم، مؤكدة أن هذا النوع من التهديدات لن يؤثر على العمل المهني.

وكانت شرطة لندن أعلنت في بيان، يوم الاثنين الماضي، أن مواطناً نمساوياً يُدعى محمد حسين دوتاييف، من أصول شيشانية، قد حوكم أمام محكمة في لندن بتهمة محاولة ارتكاب جرائم ذات طبيعة إرهابية ضد قناة إيران إنترناشونال. وكانت شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية قد ألقت القبض على دوتاييف يوم السبت 11 فبراير (شباط)، واتهمته بمحاولة جمع معلومات لتنفيذ عمليات إرهابية. ووجدت الشرطة سجلات ومواد تندرج ضمن قانون مكافحة الإرهاب الصادر عام 2000 في بريطانيا؛ لأن محتوياتها تشير إلى أنه كان يخطط للقيام بعمل إرهابي، أو جمع معلومات للقتل والإرهاب. وقبل اعتقاله، وجدت الشرطة دوتاييف يسترق البصر على الترتيبات الأمنية الخاصة بمقر القناة التلفزيونية الإيرانية المعارضة لسياسة طهران، ويقوم بتصويرها. وبعد اعتقاله نفى عبر مترجم التهمة الموجهة إليه، وطلب القاضي مثوله في 3 مارس (آذار) المقبل أمام المحكمة الجنائية في لندن.

ويبدو أن دوتاييف كان في عجلة من أمره لاستهداف قناة إيران إنترناشونال عبر جمع معلومات لآخرين يستهدفونها، وفقاً لصحيفة التايمز البريطانية، التي أوضحت أن دوتاييف سافر من فيينا في 11 فبراير الحالي، وحين وصل إلى مطار غاتويك في لندن، مضى مباشرة بسيارة تاكسي إلى حيث مقر القناة التلفزيونية الإيرانية. وعند وصوله غطى وجهه بقناع، واعتمر بقبعة بيسبول على رأسه، وبدأ يلتقط صوراً بهاتفه للترتيبات الأمنية خارج مكاتب القناة، فأثار بتصرفه شكوك حراس الأمن الذين اتصلوا بالشرطة. ولما وصلت دورية منها، عثرت عليه في مقهى ستاربكس في المجمّع الذي يوجد به مقر القناة الإيرانية، وألقت القبض عليه في اليوم الذي وصل فيه. بعدها تأكدت شرطة مكافحة الإرهاب البريطانية، أن دوتاييف، كان يخطط لعمل إرهابي ضد إيران إنترناشونال، وهو ما عزز تحذيراً سابقاً قدمته الشرطة لموظفي القناة بأنها لا تستطيع حمايتهم من قتلة أو خاطفين مدعومين من طهران في بريطانيا، لذلك نصحت بنقل عملها من لندن إلى واشنطن. وكان مدير الاستخبارات الداخلية البريطاني، كين مكالوم، قد كشف يوم الخميس الماضي أن إيران سعت لقتل أو خطف أفراد في بريطانيا في 10 مناسبات على الأقل منذ بداية العام الحالي. وقال مكالوم إنه من ضمن ما تم إحباطه من مخططات إرهابية، ما كان يستهدف القناة الإيرانية.

 

دلالات زيارة بايدن لكييف... عندما تتحرّك أميركا يتغيّر العالم

المحلّل العسكريّ/الشرق الأوسط/20شباط/2023

إذا قرأنا التاريخ الأميركي الحديث لاستنتجنا ما يلي: عندما تتحرّك أميركا يتغيّر العالم. ويعود سبب هذا الأمر إلى الثقل الأميركي في كلّ الأبعاد، خصوصاً الاقتصادي والعسكريّ. بالإضافة إلى الانتشار الأميركي المُمأسس حول العالم عبر قواعد عسكريّة يتجاوز عددها 750 قاعدة ووجوداً. في الحرب العالمية الأولى تدخّلت أميركا فغيّرت أوروبا بعد مؤتمر فرساي، وأُسست عصبة الأمم. في الحرب العالمية الثانية تدخّلت بعد بيرل هاربور، وأنهت الحرب عبر النووي ضدّ اليابان، وإنزال النورماندي في أوروبا. وأسّست بعدها لنظام عالميّ، ولمؤسّسات دوليّة أهمّها الأمم المتحدة، بالإضافة إلى المؤسسات التي نتجت عن اتفاقيّة بريتون وودز. بعد 11 سبتمبر 2001، أعلن الرئيس بوش الابن الحرب على الإرهاب. مع العلم أن الإرهاب هو تكتيك وليس عدواً، فكيف تُعلن الحرب على تكتيك؟ وبذلك، غيّرت أميركا العالم خصوصاً منطقة الشرق الأوسط. في 24 فبراير (شباط) 2022 غزا الرئيس بوتين أوكرانيا، فتدخّلت أميركا، لجمع الحلفاء ومنع بوتين من السيطرة على أوكرانيا، وبالتالي تهديد دول الناتو في أوروبا. فهل يُستنتج من هذا السلوك الأميركي نمط معيّن، أو مُسلّمات جيوسياسيّة أميركيّة؟ بالطبع نعم، فما هي؟

تطلّ أميركا على محيطين أساسيّين هما الأطلسي والهادئ (2 - Ocean Country). وهي تؤثّر في الشرق الآسيوي، كما الغرب الأطلسي. وإذا كانت تؤثّر فيهما، فهي تتأثر بهما أيضاً. من هنا القول إن أميركا تهدف دائماً إلى منع قيام قوّة واحدة مهيمنة على الشرق، كما على الغرب. تدخّلت لضرب اليابان، كما تدخّلت لهزيمة هتلر. وها هي اليوم تتدخّل في الغرب لمنع بوتين من النصر، وليس لهزيمته. تريد إضعاف روسيا واستنزافها، لكن دون إذلالها. تريد أميركا تطبيق المعادلة التالية: ستربح أوكرانيا إذا لم تخسر، وسيكون بوتين خاسراً إذا لم يربح. أما في الشرق الآسيويّ، فأميركا أيضاً تُعدّ العدّة للصراع مع القوة التي تريد الهيمنة على آسيا - الصين. لا ضرورة للحديث عن استمرار تدفّق السلاح الغربي إلى أوكرانيا، أو عن عدمه. فالمسألة أصبحت شخصيّة بين الرئيسين بايدن وبوتين. فالزيارة بحدّ ذاتها، تعد المفتاح السحري لباب الترسانة العسكريّة الغربيّة أمام أوكرانيا.

أن يُصرّح بايدن من البيت الأبيض باستمرار تدفّق المساعدات العسكريّة لأوكرانيا، هو شيء عادي وطبيعي في ظلّ الظروف الحاليّة. لكن أن يكون التصريح من كييف هو شيء مختلف. فكييف لا تبعد عن موسكو أكثر من 850 كلم. أما واشنطن، فتبعد عن موسكو نحو 7800 كلم. فهل أراد بايدن أن يهمس مباشرةً بأُذن بوتين؟ وهل هذه الزيارة هي ردّ على زيارة زيلينسكي لواشنطن في ديسمبر (كانون الأول) الماضي؟

أن يعلن وزير الدفاع الأميركي من ألمانيا استمرار الدعم الغربي لأوكرانيا هو شيء، وأن يعلنه بايدن من كييف هو شيء آخر ومختلف.

أن يزور بايدن العاصمة كييف في هذا التوقيت، إنما يدلّ على الأمور التالية:

تلازم توقيت الزيارة مع التحضيرات من كلّ الأفرقاء للمعركة الفاصلة، إنما يعني أن الهزيمة لأوكرانيا ممنوعة، لأنها ستكون هزيمة مباشرة لبايدن الذي حسبما يُقال يحضّر لترشيح نفسه لفترة جديدة.

قد تعكس هذه الزيارة حجم التوافق الأميركي الداخلي في الكونغرس في ما خصّ الحرب الأوكرانيّة. ألم يُصرّح مؤخراً زعيم الأقليّة الجمهوريّة في مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل بدعم الأغلبيّة في حزبه لأوكرانيا ضد روسيا؟ مع العلم أن قرار صرف المال للإدارة الأميركيّة بشكل عام هو عادة بيد الكونغرس.

وإذا كان الأمر كذلك، فهل هي رسالة ردعيّة لبوتين، مفادها أن كلّ أميركا تقف وراء أوكرانيا؟

وإذا كانت الزيارة هي الرسالة المباشرة لبوتين، فكيف يمكن ضرب مشروعه في أوكرانيا؟ وهل يمكن لبوتين التراجع حاليّاً؟ بالطبع كلّا، فلا مكان للضعفاء في الكرملين.

يأخذنا هذا الأمر إلى تسريع عمليّة تسليم العتاد الموعود لأوكرانيا. إلى تسريع عمليّة التدريب على هذا السلاح، ومن ضمنها التدريب على القتال المشترك للأسلحة (Combined).

تعني هذه الزيارة أن الإدارة الأميركيّة قد تعيد التفكير في رفع الحظر عن تسليم أوكرانيا بعض الأسلحة التي عدّتها واشنطن من ضمن الخطوط الحمر؟ فهل سنرى صواريخ بعيدة المدى قريباً؟ وهل سنشهد تسليم أوكرانيا طائرات غربيّة مقاتلة؟

لكنّ التحليل وكي يكون شاملاً وكاملاً، لا بد من أن يطرح السؤال التالي: هل أتى بايدن فقط من أجل المعركة المقبلة، أم من أجل التنسيق مع الرئيس الأوكراني حول المرحلة المقبلة، سواء كانت عسكريّة أم دبلوماسيّة؟ إذ لا بد أن تكون لبايدن خريطة طريق سياسيّة تربط نتائج أرض المعركة بالهدف السياسي لإدارته.

أخيراً وليس آخراً، سيجتمع بايدن بقيادات دول أوروبا الشرقيّة. فهل انتقل مركز الثقل الأوروبي من الغرب إلى الشرق بسبب الحرب الأوكرانيّة؟

 

واشنطن أبلغت موسكو بزيارة بايدن لكييف قبل ساعات من حصولها

واشنطن/الشرق الأوسط/20شباط/2023

أبلغت الولايات المتحدة موسكو بشأن زيارة الرئيس جو بايدن الخاطفة لأوكرانيا قبل ساعات من حصولها، وفق ما أفاد مسؤول أميركي. وحسب وكالة الصحافة الفرنسية، قال مستشار البيت الأبيض لشؤون الأمن القومي جيك سوليفان، للصحافيين: أبلغنا الروس بأن الرئيس بايدن سيتوجه إلى كييف. وذلك قبل ساعات على مغادرته، مضيفاً: بسبب الطبيعة الحساسة لتلك الاتصالات، لن أتحدث عن كيفية ردهم أو عن طبيعة رسالتنا.

 

نافالني يعتبر أن هزيمة روسيا في أوكرانيا لا مفر منها

موسكو/الشرق الأوسط/20شباط/2023

اعتبر المعارض الروسي أليكسي نافالني، المسجون منذ أكثر من سنتين، أن روسيا أمام هزيمة لا مفر منها في أوكرانيا مهما أرسلت قوات إلى الدولة المجاورة. وبعد نحو عام على بدء الغزو الروسي لأوكرانيا، صرح نافالني في رسالة نشرها فريقه على مواقع التواصل الاجتماعي، الاثنين، بأن حيوات عشرات آلاف الجنود الروس أهدرت بلا معنى. وتابع: من الممكن تأخير الهزيمة العسكرية النهائية لقاء أرواح مئات آلاف المجندين الإضافيين، لكن لا مفر منها في نهاية المطاف.

 

الكرملين: علاقات روسيا مع مولدوفا متوترة للغاية

موسكو/الشرق الأوسط/20شباط/2023

قال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إن العلاقات بين الحكومتين في روسيا ومولدوفا متوترة للغاية. ودعا سلطات مولدوفا إلى توخي الحذر الشديد بشأن الإدلاء بأي تصريحات عن مستقبل قوات حفظ السلام الروسية في إقليم ترانسنيستريا، حسبما أوردت وكالة تاس الروسية. وذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء أن بيسكوف كان يرد على تصريحات رئيس وزراء مولدوفا الجديد، دورين ريسيان، بشأن الحاجة إلى نزع السلاح في المنطقة المتاخمة لأوكرانيا، وسحب القوات الروسية. وحذرت سلطات مولدوفا من أن روسيا تسعى لزعزعة استقرار البلاد، وهي تهمة ترفضها موسكو. واتهمت رئيسة مولدوفا مايا ساندو، الكرملين مراراً بالسعي لتقويض حكومتها. وقالت للصحافيين الأسبوع الماضي إن هدف روسيا هو تغيير السلطة الشرعية في كيشيناو، من أجل عرقلة عملية الاندماج في الاتحاد الأوروبي واستخدام مولدوفا في معركتها ضد أوكرانيا. يُذكر أن هناك مخاوف متصاعدة من أن يُستدرج إقليم ترانسنيستريا الانفصالي، في شرق مولدوفا، إلى الحرب الدائرة على أراضي أوكرانيا. وانفصل الإقليم عن مولدوفا بعد حرب قصيرة عام 1992، ويحكمه انفصاليون موالون لروسيا. يشار إلى أن نحو 1500 جندي روسي يتمركزون في الإقليم، وهم موجودون هناك رسمياً كقوات لحفظ السلام، ولكن مستشار الحكومة المولدوفية ألكساندرو فلينشيا، قال إن ما بين 10 آلاف إلى 15 ألفاً من القوات شبه العسكرية الموالية لروسيا موجودة هناك أيضاً. ودعا فلينشيا، في حديث لصحيفة دي فيلت الألمانية، إلى انسحاب القوات الروسية من ترانسنيستريا.

 

الناتو: موسكو مستعدة لدفع ثمن بشري باهظ واستبعد نجاح خطة السلام الصينية... واعتبرها غامضة جداً

بيروت/الشرق الأوسط/20شباط/2023

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، إن موسكو مستعدة لدفع ثمن بشري باهظ لتحقيق مكاسب صغيرة جداً في الميدان بأوكرانيا، مضيفاً أن ما تفتقر إليه روسيا في الحرب من حيث الجودة، تحاول تعويضه بالكم من خلال الحشد، داعياً إلى عدم الاستهانة بقدرات الجيش الروسي، وفق تقرير نشرته أمس (الأحد) صحيفة لوفيغارو الفرنسية. قال ستولتنبرغ في مقابلة مع أربع وسائل إعلام أوروبية، بما في ذلك لوفيغارو، وذلك في معرض وصفه كيفية قيام الهجوم الروسي في الميدان نشهد معارك عنيفة سواء في باخموت أو في أماكن أخرى على خط المواجهة. ونرى أيضاً أن معدلات الخسائر الروسية كبيرة. الروس يدفعون ثمناً باهظاً جداً لتقدُّمات (على الأرض) صغيرة جداً. معنوياتهم منخفضة ومعداتهم سيئة، ولوجيستياتهم غير كافية وقيادتهم ضعيفة. وأضاف لكن ما تفتقر إليه روسيا من حيث الجودة، تحاول تعويضه بالكم. لديهم الحشد. واعتبر، أنه لا ينبغي التقليل من شأن ذلك (الحشد). إذ إنه في الماضي، وفق ستولتنبرغ، أثبت الروس أنهم على استعداد لدفع ثمن باهظ من خلال إطلاق موجات من الجنود (على الجبهة) غير المدربين تدريباً جيداً لمجرد تحقيق مكاسب صغيرة.

وعن خطة السلام الصينية وعما إذا كان يجب أن تؤخذ على محمل الجد، أجاب ستولتنبرغ وقت الغزو، لم تكن الصين قادرة على إدانة الهجوم الروسي رغم أنه كان اعتداءً على دولة لها الحق في الدفاع عن نفسها، وهو حق منصوص عليه في ميثاق الأمم المتحدة. وأضاف بصفتها عضواً في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، لم تتمكن الصين من التمسك بأحد المبادئ الأساسية للقانون الدولي والإنسانية، وهو أن هجوماً من قِبل دولة أخرى بهدف تغيير حدودها باستخدام القوة أمر غير قانوني. واعتبر أن خطة السلام الصينية غامضة للغاية. وأن الطريقة الوحيدة لتحقيق السلام في أوكرانيا، هي أن يحترم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أوكرانيا كدولة مستقلة وذات سيادة. ومع ذلك، لا نرى بوادر من الجانب الروسي على الاستعداد للسلام. على العكس من ذلك، فهو (الجانب الروسي) متجه إلى مزيد من الحرب. وأشار ستولتنبرغ إلى المساعدات الكبيرة التي قدمها الحلفاء الغربيون إلى أوكرانيا، وقال مسؤوليتنا هي تمكينهم (الأوكرانيين) من الدفاع عن أراضيهم. الحروب بطبيعتها لا يمكن التنبؤ بها، ويمكن أن تنتهي هذه الحرب حول طاولة مفاوضات. لكننا نعلم أن هذه المفاوضات تعتمد كلياً على ميزان القوى في ساحة المعركة. وبالتالي، فإن الأمر متروك للأوكرانيين لاتخاذ قرار بشأن الشروط. إذا أردنا حلاً سلمياً وتفاوضياً للحرب في أوكرانيا، حيث تسود أوكرانيا كدولة ذات سيادة، فإن أفضل طريقة لتحقيق ذلك هو منح أوكرانيا الدعم الكامل. وعما إذا كانت أوكرانيا ستحصل على ضمانات أمنية طويلة الأجل من الناتو تلبية لطلب لندن، أوضح يجب أن نناقش مكان أوكرانيا المستقبلي في الأسرة الأطلسية؛ لأن لها (أوكرانيا) مكانها (في الحلف)، مضيفاً هناك قرار الناتو (قمة بوخارست عام 2008) بجعل أوكرانيا عضواً، لكن هذا منظور طويل الأمد. ومع ذلك، هناك جدول زمني يجب احترامه. ولفت إلى أن المهمة الأكثر أهمية وإلحاحاً هي تقديم الدعم العسكري لأوكرانيا. وأكمل عندما نأمل أن نتوصل إلى تسوية سلمية نهائية (للنزاع في أوكرانيا)، سيتعين علينا أيضاً التفكير في إطار عمل رادع موثوق به لمنع روسيا من مهاجمة جارتها (أوكرانيا) مرة أخرى. ولكن يمكن أن يكون هناك أنواع مختلفة من التعاون مع أوكرانيا (في المستقبل).

 

زيلينسكي يحذر من حرب عالمية إذا تحالفت الصين مع روسيا

كييف/الشرق الأوسط/20شباط/2023

حذّر الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الصين من دعم روسيا في حربها على أوكرانيا، مؤكداً أن ذلك قد يتسبب بحرب عالمية. وقال زيلينسكي، في مقابلة مع صحيفة فيلت الألمانية: بالنسبة لنا، من المهم ألا تدعم الصين روسيا في هذه الحرب. في الواقع، إنني أودّ أن تكون في جانبنا. وأضاف: ومع ذلك، في الوقت الراهن، لا أعتقد أن هذا ممكن. وتابع: إذا تحالفت الصين مع روسيا، فستكون هناك حرب عالمية، وأعتقد أن الصين تدرك ذلك. تأتي تصريحات زيلينسكي بعد تحذيرات أميركية وأوروبية لبكين من دعم روسيا في الحرب، وهو ما نفته الصين التي اتهمت واشنطن بنشر معلومات مضللة. وكان وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن قد قال، الأحد، إن الصين تدرس الآن توفير دعم فتاك لموسكو يراوح بين الذخيرة والأسلحة. ورداً على سؤال بشأن التصريحات الأميركية، قال الناطق باسم الخارجية الصينية وانغ وينبين، في مؤتمر صحافي دوري، الاثنين، إن الولايات المتحدة هي التي ترسل أسلحة إلى ساحة المعركة، دونما توقف وليس الصين. وأضاف: نحثُّ الولايات المتحدة على التفكير بتصرفاتها وبذل المزيد لتحسين الوضع وتعزيز السلام والحوار، والتوقف عن التهرب عن المسؤولية ونشر معلومات زائفة. وقال وانغ وينبين: واضح للمجتمع الدولي مَن الذي يدعو للحوار ويقاتل من أجل السلام، ومَن يصبّ الزيت على النار ويشجع على المعارضة، مكرراً الدعوة لدعم مقترح صيني لإنهاء الحرب. وقالت الصين، السبت، إنها ستَعرض، هذا الأسبوع، مقترحاً للتوصل إلى حل سياسي للأزمة الأوكرانية، إذ أعلن وزير الخارجية أن بلاده تقف إلى جانب الحوار. وقال وزير الخارجية الصيني وانغ يي، خلال مؤتمر ميونيخ الأمني، إن الصين تُعارض شن هجمات على منشآت للطاقة النووية وتعارض استخدام أسلحة بيوكيميائية، وعلى استعداد للعمل مع جميع الأطراف.وفي وقت لاحق، الاثنين، حذّر مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، الصين من تزويد روسيا بأسلحة لحربها في أوكرانيا. وقال بوريل إنه أبلغ وانغ يي بأنه بالنسبة لنا، سيكون خطاً أحمر في علاقتنا. وقال لي إنهم لن يقوموا بذلك، وإنهم لا يخططون للقيام بذلك، لكن سنبقى يقِظين.

 

إسرائيل تقر ضمناً بقصف مقرات إيرانية في دمشق

الشرق الأوسط/20شباط/2023

نتنياهو لمح إلى رد على استهداف ناقلة نفط في الخليج... وتقارير عن سقوط 15 قتيلاً بينهم ضباط

لم تصدر إسرائيل تصريحاً رسمياً تعترف فيه بالهجوم الصاروخي الذي استهدف في ساعة مبكرة من صباح الأحد، مجمعاً أمنياً قريباً من منشآت إيرانية في حي كفر سوسة وسط العاصمة السورية دمشق الخاضع لرقابة أمنية مشددة، لكن رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، أقر ضمناً، خلال الجلسة الحكومية الأسبوعية، بأن الغارة رد على الهجوم الإيراني بطائرة مسيرة على ناقلة نفط بملكية رجل أعمال إسرائيلي في مياه الخليج، قبل أسبوع. وكتب المعلق العسكري في صحيفة يديعوت أحرونوت، رون بن يشاي، أنه في حال كانت هذه غارة إسرائيلية؛ فإنها تأتي رداً على قصف إيران السفينة المذكورة.

وحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان, أسفر القصف عن مقتل 15 شخصاً، 9 منهم من الجنسية السورية وبينهم مدنيون و7 عسكريين، فيما لا تزال هوية القتلى الـ6 الآخرين مجهولة حتى الآن. وأشار المرصد إلى أن صواريخ إسرائيلية استهدفت مواقع توجد ضمنها ميليشيات إيرانية وحزب الله اللبناني، في منطقة واقعة بين السيدة زينب والديابية بريف دمشق نتجت عنها حرائق وانفجارات، كما استهدفت أيضاً منطقة ومدرسة إيرانية في كفرسوسة، ما أسفر عن تدمير مبنى وسقوط خسائر بشرية. وأفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية بوجود أضرار في مبنى سكني يتألف من نحو عشرة طوابق في كفر سوسة، بعدما طال القصف مدخله بصورة أساسية، وقد تضررت الطوابق السفلية بشكل كبير، وانهارت جدران فيها، كما تصدعت واجهة المبنى. كما تحدثت التقارير عن تدمير عدد من منازل المدنيين، ووقوع أضرار مادية في بعض الأحياء في دمشق ومحيطها، وأفاد المدير العام للآثار والمتاحف بوجود أضرار طالت أبنية تابعة لقلعة دمشق الأثرية.

 

مجلس الأمن الدولي يعتبر المستوطنات الإسرائيلية عقبة أمام السلام

نيويورك/الشرق الأوسط/20شباط/2023

ندّد مجلس الأمن الدولي، اليوم (الاثنين)، في بيان، بإضفاء الشرعية على 9 مستوطنات إسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، معتبراً أن المستوطنات عقبة أمام السلام، وفق وكالة الصحافة الفرنسية. واعتبر المجلس، في هذا البيان الصادر عن الرئاسة بدعم من جميع أعضائه الـ15 الذي لا يعتبر ملزماً، أن استمرار النشاط الاستيطاني الإسرائيلي يعرض (مبدأ) حل الدولتين للخطر. كما أكد مجلس الأمن معارضته جميع الإجراءات الأحادية الجانب التي تعرقل السلام، ومنها بناء المستوطنات الإسرائيلية وتوسيعها، ومصادرة الأراضي الفلسطينية، وإضفاء الشرعية على المستوطنات، وهدم مساكن الفلسطينيين وتهجير الفلسطينيين المدنيين. وأعرب عن قلقه العميق ومفاجأته بإعلان إسرائيل إضفاء الشرعية على المستوطنات التسع وبناء مساكن جديدة في المستوطنات القائمة. وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة قد وزّعت الأسبوع الماضي على الدول الأعضاء في المجلس مشروع قرار يُدين كل محاولات الضم بما في ذلك القرارات والإجراءات الإسرائيلية المتعلقة بالمستوطنات، ويدعو إلى سحبها الفوري. وطالب النص إسرائيل بوقفٍ فوري وكامل لنشاطاتها الاستيطانية في الأراضي المحتلة بما فيها القدس الشرقية. وأثارت المبادرة استياء الولايات المتحدة التي لها حق النقض في المجلس. ودانت وزارة الخارجية الأميركية قراراً قليل الفائدة في ضوء الدعم اللازم للمفاوضات بشأن حل الدولتين. لكنَّ واشنطن نددت في الوقت نفسه بالإعلان الإسرائيلي المتصل بالمستوطنات التسع. وقال مصدر دبلوماسي إن مشروع القرار سُحب بعد محادثات بين الفلسطينيين والأميركيين. وفي ديسمبر (كانون الأول) 2016 وللمرة الأولى منذ عام 1979، دعا مجلسُ الأمن إسرائيل إلى وقف الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة في قرارٍ صدر جراء عدم استخدام الولايات المتحدة حق الفيتو.

 

مكتب نتنياهو يؤكد تفاهمات مجلس الأمن ورفاقه يهاجمون الإدارة الأميركية

تل أبيب: نظير مجلي/الشرق الأوسط/20شباط/2023

أكد مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، وجود تفاهمات مع الإدارة الأميركية والسلطة الفلسطينية، لتأجيل طرح مشروع القرار الذي طرحته الإمارات العربية في مجلس الأمن، والذي يدعو إلى وقف فوري للنشاط الاستيطاني. وقال إن الثمن الذي دفعته إسرائيل لهذا الغرض محمول نسبياً، لأنه لا يعني وقف النشاط الاستيطاني، بل الالتزام بعدم إقرار مستوطنات جديدة، غير المستوطنات التي أقرت قبل أسبوع. وقال إن الثمن الذي دفعته إسرائيل لهذا الغرض محمول نسبياً، لأنه لا يعني وقف النشاط الاستيطاني، بل الالتزام بعدم إقرار مستوطنات جديدة، غير المستوطنات التي أقرت قبل أسبوع. وحسب المصادر الإسرائيلية، فإن الإدارة الأميركية باشرت العمل على التوصل إلى تفاهمات إسرائيلية - فلسطينية، لتخفيف التصعيد في التوتر الأمني، قبل الخطة الاستيطانية الكبيرة التي أقرتها الحكومة الإسرائيلية في جلستها من يوم 12 الحالي. فقد طرحها 3 من الكبار في واشنطن؛ مستشار الأمن القومي، جيك سوليفان، ومدير المخابرات، وليم بيرنز، ثم وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن. ولكن، عندما اتخذت الحكومة الإسرائيلية قرارها بتحويل 9 بؤر استيطانية إلى مستوطنات رسمية وطرح خطط بناء نحو 10 آلاف وحدة سكن في المستوطنات، وقامت الإمارات، ممثلة الجامعة العربية في مجلس الأمن الدولي، بصياغة مشروع قرار يدين المستوطنات ويعدها مدمرة لحل الدولتين وعملية السلام، ويطالب إسرائيل بإلغاء القرارات الاستيطانية، هرع بلينكن لصد المشروع، وراح يمارس الضغوط على الفلسطينيين كي يسحبوه من جهة، ويضغط على الإسرائيليين لكي يقدموا شيئاً مقابلاً.

وقال خبير في السياسة الأميركية بحسب مصادر إسرائيلية، إن واشنطن كانت قد أدانت المشروع الاستيطاني الإسرائيلي، لكنها رفضت أن تكون شريكة في قرار لمجلس الأمن يدين إسرائيل وسوف تستخدم حق النقض (الفيتو) لإجهاضه. وأعلنت ذلك لكي تضغط على الفلسطينيين. وفي الوقت ذاته، أبلغت إسرائيل بأن استخدام حق الفيتو ضد قرار يدين الاستيطان هو أمر محرج لها أمام العالم وأمام الدول العربية المعتدلة. ولذلك طلبت مساعدتها في إقناع الفلسطينيين والعرب بتخفيف قرار مجلس الأمن وجعله بياناً رئاسياً غير ملزم.

وحاولت واشنطن إقناع الفلسطينيين بأن قراراً رئاسياً في مجلس الأمن، يدين الاستيطان ويؤكد على حل الدولتين، مكسب سياسي كبير في هذا العصر، خصوصاً أن مجلس الأمن لم يتخذ قراراً يتعلق بالحقوق الفلسطينية منذ 7 سنوات.

وتعهدت واشنطن، مقابل ذلك بعدد من الخطوات في صالح الفلسطينيين؛ منها: دعوة الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، لزيارة واشنطن قريباً، ولقاء الرئيس جو بايدن، والتقدم بطلب رسمي إلى إسرائيل بالموافقة على إعادة فتح القنصلية الأميركية في القدس لخدمة الفلسطينيين، وموافقة إسرائيل على إجراء تغييرات في نظام الجمارك على معبر اللنبي بين فلسطين والأردن، الذي قد يدخل إلى الحكومة الفلسطينية مبلغاً يقارب 65 مليون دولار في السنة، وتعهد إسرائيلي بتقليص اقتحام البلدات الفلسطينية في المنطقة (أ) ووقف عمليات الترحيل ضد الفلسطينيين في المنطقة (ج)، وإضافة إلى تجميد الإجراءات الأحادية الإسرائيلية في موضوع الاستيطان. وفي مساء الأحد، أبلغت واشنطن الإمارات، بأن جهودها تكللت بالنجاح. فأبلغت الإمارات مجلس الأمن الدولي بأنها لن تدعو إلى التصويت، الاثنين، على مشروع القرار الذي يدين إسرائيل ويطالبها بوقف فوري وكامل لجميع الأنشطة الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ويطالب جميع الأطراف بالتوقف عن خطوات أحادية الجانب أيضاً. وقد قوبل هذا القرار باعتراضات وانتقادات شديدة في إسرائيل والمناطق الفلسطينية. فقال ناطقون بلسان اليمين المتطرف في حكومة بنيامين نتنياهو، إن الإدارة الأميركية باعت إسرائيل للفلسطينيين بثمن بخس.

لكن مكتب نتنياهو رد على منتقديه، قائلاً إن التفاهمات مع الأميركيين والفلسطينيين لن تشمل تأجيل خطط الدفع قدماً ببناء نحو 10 آلاف وحدة استيطانية جديدة في عمق الضفة الغربية، التي ستعرض على هيئة وزارة الدفاع المسؤولة عن التصريح على هذا النوع من البناء في غضون أيام، وإن رئيس السلطة عباس وافق على خطة أميركية لتعزيز الوجود الأمني للسلطة الفلسطينية في شمال الضفة الغربية، حيث يعمل الجيش الإسرائيلي بشكل متزايد، مما أدى إلى اشتباكات دامية متكررة مع الفلسطينيين خلال الأشهر الكثيرة الماضية. وقالت السلطة الفلسطينية إن إسرائيل وافقت على تأجيل هدم وطرد فلسطينيين من منازلهم في القدس الشرقية والضفة الغربية لعدة أشهر، وكذلك على تقليل التوغلات العسكرية في المنطقة A الخاضعة لسيطرة السلطة الفلسطينية في الضفة الغربية خلال ذلك الوقت. وأكدت أن مشروع القرار في مجلس الأمن الدولي حي ولم يمُت، في حال إقدام إسرائيل على أي خطوة أحادية، وسيكون هناك رد متشدد.

 

الاتحاد الأوروبي ينشر مراقبين على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان

يريفان/الشرق الأوسط/20شباط/2023

بدأ الاتحاد الأوروبي، اليوم (الاثنين)، نشر بعثة مراقبة على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان، الجمهوريتَين السوفياتيّتين السابقتَين في القوقاز واللتين تتنازعان منذ أكثر من ثلاثين عاماً السيطرة على إقليم ناغورني قره باغ. ولا يزال خطر التصعيد مرتفعاً في هذا الجيب الأذربيجاني الذي تقطنه غالبية أرمينية، على الرغم من التقدّم الذي أُحرز أخيراً في محادثات السلام بين باكو ويريفان وتكثيف الجهود الغربية للتوصل إلى تسوية سلمية في المنطقة التي تعدها روسيا جزءاً من منطقة نفوذها التقليدية. وقال المجلس الأوروبي في بيان إنّ الاتحاد الأوروبي يُطلق اليوم بعثة مدنية في أرمينيا، موضحاً أنّه سينشر مراقبيه لمدة سنتين على الجهة الأرمينية من الحدود بين أرمينيا وأذربيجان. وأوضح المصدر أنّ البعثة المؤلّفة من نحو مائة عضو مدنيين فقط، ستضمّ بناءً على طلب يريفان 50 مراقباً غير مسلّح، وستهدف إلى المساهمة في الاستقرار في المناطق الحدودية لأرمينيا. من جهته، قال الرئيس الأرميني فاهاغن خاتشاتوريان اليوم (الاثنين)، على تويتر، إنه ممتنّ للغاية للاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه لإظهار هذا التضامن القوي مع أرمينيا، معرباً عن اعتقاده أنّ البعثة ستؤدي دوراً في وقف التصعيد، وستساعد في تحقيق السلام في المنطقة. وكانت يريفان قد اتهمت باكو أخيراً بالرغبة في تنفيذ تطهير عرقي في ناغورني قره باغ عبر إجبار الأرمن الذين يعيشون هناك على مغادرة هذه المنطقة. ويشهد إقليم قره باغ منذ منتصف ديسمبر (كانون الأول) إغلاقاً لمحور حيوي لإيصال الإمدادات إليه. وأعلن رئيس الحكومة الأرميني نيكول باشينيان (الخميس) أنّ أرمينيا سلّمت أذربيجان مشروع معاهدة سلام تهدف إلى إنهاء الصراع بين الدولتين المتجاورتين. وقال الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف (السبت) إنّ باكو تدرس هذه المقترحات، وذلك بعد لقاء مع باشينيان في ميونيخ وصفه بـالبنّاء. واندلع نزاع بداية تسعينات القرن الماضي بين الجمهوريتين السوفياتيتين السابقتين في القوقاز للسيطرة على ناغورني قره باغ. وأسفر النزاع الأول عن ثلاثين ألف قتيل وانتهى بانتصار أرمينيا. لكنّ أذربيجان انتصرت في حرب ثانية في خريف 2020 خلّفت نحو 6500 قتيل وأتاحت لها استعادة مساحات كبيرة من الأراضي.

 

تفاصيل المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

لماذا سحب باسيل كلامه عن الرئاسة على ظهر الدبابة الإسرائيلية؟

أحمد عياش/هنا لبنان/20 شباط 2023

ماذا عن التيار عموماً وباسيل خصوصاً الذي ظهر في كلمته الأخيرة وكأنه يملك حقاً حصرياً ليوزع شهادات حسن سلوك على الحلفاء والخصوم معاً؟

قال رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل كلاماً السبت الماضي بالصوت والصورة إستهدف الرئيس الراحل بشير الجميل تحت عنوان ما أسماه الرئاسة على ظهر الدبابة الإسرائيلية. لكن النص المكتوب لكلام باسيل خلال الجمعية العمومية الثانية 2023 التي عقدها قطاع الشباب في التيار الوطني الحر بحضور الرئيس المؤسس العماد ميشال عون، اختفى منه كلياً هذا الغمز من قناة الرئيس بشير الجميل، وهذا ما يمكن ملاحظته من خلال مطابقة شريط الفيديو للكلمة وبين ما صدر في الوكالة الوطنية للإعلام. فهل من سبب لهذه المفارقة؟

في النص المتلفز قال باسيل: تهديدنا بالفوضى والعقوبات والفراغ بالحكومة والرئاسة على ظهر الفوضى كما الرئاسة على ظهر الدبابة الإسرائيلية.

أما في النص المكتوب، فقد غابت كلياً هذه الفقرة. وهنا على ما يبدو إنزلق باسيل في الكلام فيما بدا أن لسانه قد سبق فكره كما هو حاله مراراً، فكان أن لفته أحد ما أو جهة ما في محيطه إلى أن النيل من بشير الجميل لن يمرّ مرور الكرام، وهو لن يمر كما تشير المعلومات.

على ما يبدو أن باسيل الذي توهم أنه في تجرّؤه على الأمين العام لـ حزب الله السيد حسن نصرالله مباشرة من دون أن يسميه، قد صار مسموحاً له أن يقفز إلى النيل من رمز بارز هو بشير الجميل الذي غيّبه ليس فقط من نفذ تفجير الأشرفية المعروف بارتباطه بالنظام السوري، ولكن غيّبه أيضاً، أنه لم يمشِ كما أرادت إسرائيل في زمن مناحيم بيغن.

كما يقال ليست كل مرة بتسلم الجرّة. وحتى ذلك الحين نصل إلى الفصل الجديد من علاقات التيار بـ حزب الله.

لم يعد خافِياً على أحد، أن إعادة الوئام بين التيار الوطني الحر وبين حزب الله صارت معقّدة وبصورة متسارعة. إذ لم يمضِ وقت طويل على العطب الذي أصاب العلاقات بين الجانبيّن في النصف الأول من كانون الماضي، على خلفيّة انعقاد الجلسة الأولى لحكومة تصريف الأعمال من غير موافقة التيار والجهود التي بذلت لإصلاحه، حتى تجدد العطب ثانية في عطلة نهاية الأسبوع الماضي. فهل من جديد في مسلسل باب الحارة بنسخته اللبنانية باب حارة حريك-ميرنا الشالوحي؟

قبل الدخول في التفاصيل حول علاقات النكد القائمة بين الحزب والتيار اللذين إرتبطا بعقد تفاهم عام 2006 في كنيسة مار مخايل، كان واضحاً أن التيار صار مشاكساً في هذه العلاقات بشكل غير مسبوق، إلى الحد الذي تجرأ فيه السبت الماضي رئيسه النائب جبران باسيل على الأمين العام لـ حزب الله السيد حسن نصرالله. وهذا التجرؤ يتم للمرة الثانية منذ كانون الأول الماضي. في المرة الأولى، أدى موقف باسيل، في نهاية العام الماضي، القائل مشكلتنا مع الصادقين الذين نكثوا بالاتفاق وبالوعد والضمانة، وهو يقصد مباشرة نصرالله المشهور بعبارة الوعد الصادق إلى إندلاع حريق في حارة تفاهم مار مخايل، جرى العمل على إطفائه على مدى أسابيع خلت، وتوّجت بزيارة وفد الحزب إلى الرابية لسؤال خاطر مؤسس التيار الرئيس ميشال عون.

ولم تمضِ أيام على عملية إطفاء الحريق الأول، حتى أشعل باسيل الحريق الثاني قبل يومين، عندما قال: من يريد دولة وإصلاحاً، بدلاً من أن يستعمل قوته على الغرب، فليستعملها على رياض أسهل؛ وبدلاً من أن يتمرجل الغرب علينا بالإصلاح، يوقف دعمه، هو وجماعته، لرياض. وقصد باسيل هنا هو نصرالله مباشرة الذي كانت له إطلالة الخميس الماضي في مهرجان غياب قادة الحزب وفي مقدمهم الحاج عماد مغنية. وقد صعّد زعيم الحزب الخطاب في مواجهة الولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل.

حتى الآن، لا يبدو أن حارة حريك في وارد التعامل مع ميرنا الشالوحي في تجرؤها الثاني على غرار التجرؤ الأول. وفي أوساط إعلامية قريبة من الحزب ما يفيد أن مشروعاً كان قيد التداول كي يقوم باسيل بزيارة الضاحية للقاء السيّد هذه الأيام. لكن ما قاله باسيل السبت الماضي فرمل هذه الزيارة. وتوضح هذه الأوساط أن باسيل، كان يريد من الحزب أن يسقط خيار ترشيح سليمان فرنجية لرئاسة الجمهورية لكن رغبته هذه لم تلقَ آذاناً مصغية لدى الحزب.

وفي موازاة ذلك، قالت الأوساط نفسها أنّ زيارة وفد حزب الله الأخيرة للرابية برئاسة رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد إلى عون لم تكن موفقة، وما صرّح به بعد اللقاء كان جاهزاً قبل الزيارة. وقالت هذه الأوساط: طرح الرئيس عون أثناء الزيارة ما يتطلع إليه تياره في الانتخابات الرئاسية، لكن النائب رعد كرر موقف الحزب المتعارض مع تطلعات عون، وخصوصاً لجهة إسقاط خيار ترشيح فرنجية. ولاحظت هذه الأوساط أنه بعد الزيارة لم يحترم عون قواعد البروتوكول ويخرج لتوديع وفد الحزب وانتظار ما سيدلي به. بل تركه يخرج ويصرّح وحيداً.

رب سائل: لماذا لم يرد حزب الله على المواقف الجديدة المتشنجة من باسيل حيال نصرالله؟

في إنتظار تبلور المشهد في علاقات طرفي تفاهم مار مخايل والذي صار اسماً على غير مسمى بعدما تحول الـ تفاهم إلى نقار مستمر، يقول أصحاب المعلومات أن حزب الله الذي يخوض غمار مواجهة إيرانية مع الغرب عموماً والولايات المتحدة خصوصاً، سيبدو في الانجرار مجدداً إلى السجال مع التيار وكأنه كمن يطلق النار على قدمه، ما يكبّر من حجم من وصل على أكتافه عام 2016 إلى قصر بعبدا، ويصغّر من حجم الحزب. لكن ذلك لا يعني أنّ خلية الأزمة التي أنشأها نصرالله قبل أسابيع لمتابعة ملف العلاقات مع التيار ستتوقف عن العمل، بل ستكون بين يديها وسائل كي تعيد التيار إلى بيت طاعة التفاهم.

ماذا عن التيار عموماً وباسيل خصوصاً الذي ظهر في كلمته الأخيرة وكأنه يملك حقاً حصرياً ليوزع شهادات حسن سلوك على الحلفاء والخصوم معاً؟

في إعتقاد أصحاب المعلومات، أن جماعة الجنرال ميشال عون يدركون أنها مسألة وقت حتى يتم تعطيل مفعول التيار في التسوية التي ستبصر النور لإنهاء الأزمة في لبنان. ولم يعد أمامهم الان سوى الصياح، كما فعل باسيل قبل يومين عندما صار واضحاً أمامه أن السيد كاد أن يسمي فرنجية على طريقة المأثور في الفولكلور اللبناني القائل: سمّى الجيرة وسمّى الحيّ لولا شوية سماني، كما تقول فيروز في سهرة حب. إن مشكلة باسيل الآن ولاحقاً، أن السيد لن يسميه، لذا فإن باسيل زعلان وسيبقى كذلك!

 

وللصوم أقاويلٌ وأحكامٌ

الأب كميل مبارك/20 شباط/2023

نحن في مطلع الصوم، واليوم تكثرُ بين الناس الأقاويل والأحكام، هذه للتحليل وتلك للتحريم وأخرى للتبرير وسواها للتساؤل، وإن جاز لنا أن نوجز هذه المواقف تحت عناوين نقول: بعضها يطال الصوم المادي والآخر يبحث عن القيمة الروحية للصوم. ولنا بالتالي ما نقوله في هذه الفريضة التي نراها في مختلف الأديان والمذاهب وثنية كانت أم سماوية، ولها في سِيَرِ الأنبياء والقديسين القدْر الكافي لتؤخذ مثلاً يحتذى وطريقًا يُسلك. فاليهودية تحدّدها شكلاً ومضمونًا ومفاعيل فهي للتكفير وردّ غضب الله، وهي موسمية تتجدّد أمام كلّ خطرٍ يهدّد الشعب بأسره أو مدينة من مدنه. والاسلام جعل الصوم ربع الايمان كما جعل الشراهة ربع المهلكات، إذ به يقاوم الانسان الشيطان، على ما جاء في الحديث إنَّ الشيطان ليجري من أبن آدم مجرى الدم، فضيِّقوا مجاريه بالجوع، وإلى جانب الصوم المادي هناك اشارة صريحة الى المفهوم الروحي للصوم لأن الاسلام يعتبر أنَّ خمسة يُفطِرن الصائم: الكذب والغيبة والنميمة واليمين الكاذبة والنظر بشهوة، وكأنَّنا نقول: كل مخالفة لوصية من وصايا الله العشر تبطل الصوم وتجعلنا نربحُ مِنْهُ الجوع ليس إلاّ.

هذا بعضٌ من كثير ممَّا قيل عن الصوم في الأديان، فماذا نقولُ نحن المسيحيّين.

يعلّمنا كتابنا أنّ كلَّ خيرات الأرض من نبات وحيوان، هي لرفاهية الانسان وراحته (اعمال 10، ١٣) كما يعلمنا أنَّ الأكل والشرب مدعاة للفرح والشكر، غير أنَّه يعلمنا كذلك أنّ الطعام الحقيقي ، هو أن نعمل مشيئة أبينا الذي في السماوات (يوحنا 4، 34) وأنَّ الخبز الذي يعطي الحياة ليس هو المنُّ والسلوى إنَّما هو ذاك الخبر النازل من السماء الذي يهبُ العالم الحياة (يوحنا 6، 32 ) . فإذا كان لـيس بالخبز وحده يحيا الانسان، من جهة، وكل خيرات الأرض لراحة الانسان ورفاهيته، من جهة ثانية، وجب أن نفهم أنّ من واجب الانسان أن يوفِّق بين ما هو لنفسه وبين ما هو لجسده طالما انه يعيشن على هذه الارض، وأن يستعمل كلَّ خيرات الأرض لما فيه خير نفسه، وبالتالي يكون للصوم الذي يبدو انقطاعًا عن الأكل والشرب، مَعْنىً روحيًا هو الهدف، ويبقى الجوع الوسيلة.

1- الصوم خروج من الذات الضيِّقة، وابتعاد عن الأنانيَّة، اذ فيه نترك شيئًا من متعتنا التي تلهينا عن النظر الى ما يُمتّع الآخرين. به نعرف أننا لسنا محور الكون ولسنا وحدنا موضع اهتمام نفسنا والآخرين والله، وإن كان لنا ما يكفينا من هذا الاهتمام، عندها نعرف كيف نتعامل مع الآخرين بالعدل والمحبَّة ونعرف كيف ننسى الاساءة منهم ونتعامى عن الخطأ الذي فيهم، فنرى حسناتهم، وكلُّ حسن ٍمحبوب بذاته.

نخرج بالصوم من ذاتنا فنعرف أنَّ الحياة مشاركة وأنَّ خيرات هذا العالم، من حقّ الجميع وأنَّ من واجبنا أن نشرك الآخرين بفرحنا وإن كان هذا الفرح مقصورًا على المتعة المؤقتة، كالأكل والشرب .

2- الصوم علامة انتظار المسيح العائد . فالمسيح هو الخبز الحي النازل من السماء، ينتظره المؤمن ليشاركه الفرح بالخلود، وما تلك الصلاة التي قالها آباؤنا، "مارناتا" الاّ تعبير عن الشوق الى عودة المسيح، فيعمّ الفرح وتكمل السعادة . والصوم بفرحٍ هو من ميزات الصوم المسيحي، لأنَّ المسيح أوصانا أن ندهن رأسنا ونتطيّب إذا صمنا، لأن الدهن والطيب من علامات الفرح، والغاؤهما علامة حزن، أن نتطيَّب ونحن صائمون، يعني أنَّنا بصومنا نستعدُّ للقاء العريس الذي هو الفرح الدائم.

3- الصوم انتقال من الخير المادي الذي يعطيه الله، الى الله بالذات. لقد وعدنا الله قديمًا بأرض يسيل فيها اللبن والعسل كما وعدنا بالبنين يلمؤون الأرض، فأعطانا الخير ولم يحرمنا أي فرح ، ذاك لأنّه يريدنا سعداء ويريدنا أنَّ نعرف أنَّ سعادتنا به، وبمعرفته هو أنَّهُ الاله الحقيقي. من يعرف هذا يُضحِّي بالخير المادي من أجل مُعطي الخير، نضحّي بكل ما نراه مصدر سعادة للوصول الى السعادة الحقيقة، الى الله، لأنَّه وعدنا، ونحن آمنّا بوعده. من هنا كانت لابراهيم جرأة التضحية بابنه، وللصائم متعة ترك لذة الطعام الفاني رغبةً بالوصول الى الطعام الذي لا نجوع إذا ما اكلناه.

4- الصوم عن اللحوم حنين الى العودة الى ما قبل الخطيئة. كان آدم في جنته يقتات بعشب الأرض ثَمر الشجر، لا حاجة له أن يقتل الحيوان كي يتغذّى من لحمه، يعيش السعادة في جنّته، هي نفسها الجنَّة التي صورها النبي اشعيا فجعل فيها الحملَ يعيش وادعاً مطمئنًا الى جانب الأسد، هذه الجنَّة لا قتل فيها ولا قاتل ولا مقتول، حتى الحيوان يأمن شر الموت ويفقدُ الوحش غريزة الافتراس، فكم بالحري الانسان.

فإذا صمنا اليوم عن اللحوم نكون قد عدنا الى جوِّ ما قبل الخطيئة، الى عالم الجنَّة فنكتفي لنعيش سعداء بعشب الارض وثمرِ الشجر .

وختاماً أقولُ لم يحدِّد المسيح أيامًا للصوم، وإن كان قد صام هو أربعين نهاراً وأربعين ليلاً، كما أنّه لم يحلّ الشريعة الموسوية بالصوم، إنَّما دعا الى التخلّي والتعفُّف وحملِ الصليب، فاذا بالصوم يقترن بمحبَّة القريب ولا بنفصل عن الزكاة والصلاة. فليس المطلوب أنْ نصومَ عن ما أحلّه الله لنا، وأن نفطر على ما حرّمه، وبكلام آخر، ليس الصوم أن نُمسِك عن الطعام ونفطر على الحرام، إنَّما الصوم، الى جانب كونه مرانٌ على الصبر والجلد وامتحان النفس أمام الرغبات والشهوات، نراه يحمل معنى الموت الذي يوحِّد الجميع، فتشعر الجماعة بأنَّها بعد معاناة التفرّق والتشرُّد تموت مع المسيح لتقوم معه.

الصوم يطلب إلينا أن تكون عقولنا وقلوبنا مرتفعة الى العلى، وهذا هو الانقطاع عن الأمس ِوالانطلاق نحو الغدِ.

بهذا نعرف أنَّ المسيحي اذا ما صامَ، فلله يصوم وإذا ما أكل فلله يأكل .

 

بشير وباسيل و"ظهر الدبابة الإسرائيلية"

جان الفغالي/نداء الوطن/20 شباط/2023

أن يقولها أحد نواب حزب الله نواف الموسوي، في إحدى جلسات مجلس النواب، فهذا ليس خبراً. أمّا أن يقولها رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، فهنا الخبر. نواف الموسوي، الذيأقاله حزبه لاحقًا، كان يعكس المزاج العام لقيادة الحزب ولبيئته، فبالنسبة إليهم الرئيس الشهيد بشير الجميل هو رئيس الحقبة الاسرائيلية، وجاء على ظهر الدبابة الاسرائيلية، لكن أن يقولها باسيل، فهل هذا يعكس مزاج بيئة التيار؟

كلام جبران باسيل في حق بشير الجميِّل، هو تبنِّ لمنطقِ تخوينه. قاله في حضو رئيس الجمهورية السابق العماد ميشال عون، الذي كان أحد أعوان وأحد مستشاري بشير الجميل، فهل يريد جبران باسيل أن يقول إنّ العماد ميشال عون كان معاوناً ومستشاراً لمَن جاء على ظهر الدبابة الاسرائيلية؟ حين كان الجنرال يُسأل عما يجمعه بـالقوات اللبنانية، كان يرفع كتيب نحن والقضية، فكيف يكون بشير خائناً في نظرهم؟ رئيس التيار جبران باسيل، على رغم خصومته مع حزب الكتائب والقوات اللبنانية، لم يتوانَ عن المشاركة في ذكرى استشهاد بشير، في احتفال أُقيم في ساحة ساسين في الأشرفيه، فهل كانت مشاركته تلك لحساباتٍ انتخابية ليس أكثر؟

أكثر من ذلك، معظم القيادات والكوادر الذين تحالفوا مع التيار وتقربوا من العماد ميشال عون، كانوا من القوات اللبنانية في زمن بشير: من مسعود الأشقر إلى عباد زوين إلى ميشال دو شادرفيان إلى بيار رفول إلى كريم بقرادوني إلى حبيب افرام، هؤلاء كانوا رفاق بشير الجميل ويقولون انهم بقوا أوفياء له، فهل هُم خونة في منطق جبران باسيل؟ واذا كانوا كذلك، فكيف قرّبهم على مدى عقدين من الزمن؟

في إحدى جولاته الاغترابية، خاطب باسيل المغتربين في اوستراليا: سأنسيكم كميل شمعون وبشير الجميل، فهل يكون محو الذاكرة بالتخوين؟

لم يكن جبران باسيل موفّقاً في هذه المقاربة والمقارنة، خصوصاً أنها تُحدِث استياءً في صفوف التياريين الذين يعتبرون بشير الجميّل صاحب قضية أراد بناء دولة، وليس مجرد شخص وصل على ظهر دبابة اسرائيلية. الأسوأ من هذه المقارنة أن باسيل وضعها في موازاة المرشح الذي يأتي على ظهر الفوضى، وكأنه يقول: لن نقبل بوقوع فوضى لتكون هي الناخب للرئيس المقبل، وهنا يصوِّب على قائد الجيش العماد جوزيف عون، لأنه يرفض تكرار تجربة الدوحة.

في هذه الحال، فإنّ باسيل سمّى مَن لا يريد، حتى أنه ، في معرض رفضه، وصف مرشح الحزب بالـفاسد، (أي رئيس تيار المردة سليمان فرنجية) عندها، من يبقى في الميدان؟ إمّا هو وإمّا مَن يسميه، وحتى اليوم لم يُسمِّ أحداً بشكلٍ جدي.

 

الزعيم وعون والصهر: حصاد الذكريات

رضوان السيد/اساس ميديا/الثلاثاء 21 شباط 2023

ابن خلدون يقول إنّ التاريخ هو خبرٌ عن البشر. وأرنولد توينبي يقول: لا تاريخ بدون تأويل. وابن خلدون يقول إنّ الخبر لكي يتّسم بالصحّة ويكتسب بعض الثقة لا بدّ له من شروطٍ ومعالم مثل أمانة الرواة، والخضوع لمنطق العقل، والاستمرار في المراجعة والتدقيق والتصحيح. وتوينبي يضيف أنّ ذلك كلّه لا يكفي، بل إنّ التاريخ أو استعادته تكون هادفة، ولذلك لا بدّ له من تفسيرٍ أو أكثر، أي ما يُسمَّى تأويلاً. سيضحك القرّاء عندما يعرفون الغرض من هذه الفلسفة الممتدّة عن التاريخ ومعناه. لكنّني أبرز ذلك بأنّه بحثٌ في أقوال وتصريحات إنسانية تدخل في باب التاريخ الحاضر، كما يقول الفرنسيون، بمعنى أنّ ما يجري الحديث عنه حدث في السنوات القليلة الماضية، ويمتدّ إلى الزمن الحاضر. ولا شكّ أنّ أهمّ شخصيّات التاريخ الحاضر في لبنان شخصيّتان هما: زعيم حزب الله، وجبران باسيل.

تصريحات زعيم الحزب

تصريحات زعيم الحزب أخيراً وقد ازداد عددها بعد صمت، تنقض ما سبق له قوله أو فعله. فهو عاد للتهديد بالحرب على الولايات المتحدة باعتبار أنّها تريد نشر الفوضى في لبنان، وتابع أنّ الحرب التي سيشنّها لمكافحة التأثير الأميركي ستكون مفاجئةً وشديدة الفظاعة، ثمّ فهمنا أنّها ستكون على إسرائيل. ولذلك، كما فهمتُ، علّتان: ردع الأميركيين عن نشر الفوضى (!)، وعدم السماح لإسرائيل باستخراج الغاز من حقل كاريش حتى يستفيد لبنان من غازه الشهير.

جبران باسيل الحليف السابق للحزب المسلَّح، فمشكلته ليست مع التاريخ، بل مع الحاضر والمستقبل

كان سلامٌ قد ساد لشهور وشهور بين الحزب والولايات المتحدة وإسرائيل جرت خلالها المفاوضات على ترسيم الحدود البحرية، بغرض تقاسم الثروات البحرية بين إسرائيل ولبنان. وكان المتوقّع أنّ الطرفين خرجا راضيين: إسرائيل حصلت على ما تريد، والحزب وميشال عون كذلك، مع أنّ عوناً، شأنه في ذلك شأن الياس بو صعب، ما كان له دورٌ حقّاً، لكنْ ألم نقُل إنّ التاريخ يحتاج إلى تأويل وأغراض، حتى لو كان حاضراً؟ طبعاً إسرائيل التي عملت لسنواتٍ على الحقول، بدأت بالإنتاج والتصدير مطمئنّةً إلى أمرين: أنّها اتّفقت مع الحزب المسلَّح، ثمّ أنّها تستطيع حماية ما تقوم به إن شاء الحزب إزعاجها. ولا نعرف عن أخبار غاز الحزب الشهير أخيراً إلّا أنّ قطر دخلت في الكونسورتيوم المتعلّق بالغاز إلى جانب شركتَيْ "إيني" و"توتال"، ولمّا هدّد الزعيم بالحرب نشرت الشركات أخباراً عن التفاؤل الكبير بشأن النتائج المتوقَّعة للحفر بعد سنواتٍ طبعاً! ومن جهة أخرى أو ثالثة، فقد انتشرت أخيراً أخبارٌ عن تقريب الحزب لمدافعه وصواريخه من البحر ليهدّد بذلك إسرائيل.

اصطناع التوتر

إذا شئنا التدقيق فليست هناك أخبارٌ حقّاً، بحيث يمكن تأويلها، إنّما هناك أهداف من وراء اصطناع التوتّر الآن، وهي متعلّقة بإيران والحزب أكثر ممّا هي متعلّقة بالفوضى الضاربة أطنابها في لبنان ليس منذ الآن، بل منذ سنوات. طبعاً سبق لزعيم الحزب لإصلاح الأوضاع أن اقترح مراراً: الاستعانة بإيران، والتوجّه شرقاً، والاهتمام بالزراعة. لكنّه لا يريد الآن معاقبة الحكومة التي لم تُصغِ لاقتراحاته البنّاءة، بل يريد معاقبة الولايات المتحدة بالذات. لماذا؟ لأنّ الأميركيين عاقبوا أخيراً شركات حسن مقلّد المقرَّب من الحزب وسورية، والضالع مع حاكم المصرف المركزي في تهريب الأموال وغسلها، ولأنّهم يعلنون دعمهم للتمرّد الشعبي في إيران، ويلاحقون مع الأوروبيين شبكات الحرس الثوري والحزب في أوروبا وأميركا الجنوبية، ويزيدون من شدّة العقوبات على إيران بسبب سلاحها المصدَّر إلى روسيا. وإسرائيل من جهتها تضرب الحزب والحرس الثوري في سورية. والرئيس الإيراني يزور الصين رجاء تطبيق الاتفاق الاستراتيجي بينهما، والزيادة في صادرات النفط الإيراني للصين التي انهال عليها طوفان البترول والغاز الروسيَّين وما عادت تحتاج إلى المزيد. ماذا يفعل الحزب الذي لا يستطيع أن يبقى ساكناً أمام الهجوم الأميركي على كلّ المستويات؟ التهمة الجاهزة لأميركا: نشر الفوضى، ولإسرائيل تصدير الغاز من كاريش في حين لم يبدأ لبنان بعد بأيّ شيء! الحزب يهدّد بالحرب وهو يعرف أنّها خطرٌ عليه أكثر ممّا هي خطرٌ على إسرائيل. وسيقول فيما بعد إن حصل شيء: إنّ الأعداء خالفوا قواعد الاشتباك. لا يهُمُّ نصر الله أن يقول اليوم خلاف ما قاله أو تصرّف بحسبه بالأمس، فهو قويّ بالمقاييس اللبنانية ولا يستطيع أحد محاججته. كما لا يهمّه ما ينزل بلبنان، ومن ضمنه جمهوره، عندما يكون المقصود رفع الحصار عنه وإفادة إيران.

مشكلة جبران مع الحاضر

أمّا جبران باسيل الحليف السابق للحزب المسلَّح، فمشكلته ليست مع التاريخ، بل مع الحاضر والمستقبل. فما عاد المسيحيون بيده، ولا رئاسة الجمهورية، ولا يحتاج الحزب إلى باسيل، باستثناء ما يُقال عن "الميثاقية" المزعومة، التي يمكن استخدامها في الشيء وعكسه. وبخلاف زعيم الحزب الذي يقول اليوم ما قاله أول من أمس إنّما لاستهدافٍ آخر، فإنّ باسيل لا يأبه إذا قيل إنّ ما يصرّح به غير صحيح، ويناقض تاريخه كلّه. لا شكّ أنّه لا يستطيع تعيير خصومه بالفساد، ولا يستطيع الزعم أنّ كفّته راجحة بالموازين المسيحية، ولا يستطيع اتّهام الآخرين بتعطيل انتخاب الرئيس، فكلّها أمورٌ هو أوّل القائمين بها وعليها. وقد ضجّت من ارتكاباته الأرض والسماء والأميركيون. لماذا تلك التصريحات العنتريّة إذن؟ لأنّه يعتبر أنّه فقَد كلّ شيء فلا أقلّ من أن يتحرّش بالآخرين، ويكسر مزراب العين. كلّما ذُكر مرشّحٌ للرئاسة هبَّ معارضاً ومتّهماً. وكلّما دُعي إلى التشاور أبى رافضاً كلّ شيء سلفاً. وكنّا نظنّه يخشى الحزب المسلَّح فبدا أنّه لا يخشاه على الإطلاق. لماذا هذا كلُّه؟ هو جنون اليأس أو راحته كما يُقال. أنا واحدٌ من الناس الذين ظنّوا قبل شهور أنّه سيفاوض لكي يكونَ له وجود مع الرئاسة اللاحقة، وفي الحكومات، بقدر ما يمكن ذلك. لكنّه ضيّق جدّاً بحيث لا يرى غير مصلحته الشخصية المباشرة. ولأنّها ما عادت مؤمَّنة ولا مأمولة، فهو ذاهبٌ إلى الانتحار قبل أن يسيطر عليه وعلى التيّار غير الحرّ: الاندثار! هل يبقى من التيار العونيّ شيء؟ نعم، بقدر ما بقي من الحزب السوري القومي! أمّا زعيم الحزب فربّما تبقى في الذكريات حروبه. وأمّا عون وتيّاره وصهره فلن يبقى منهم غير ذكريات الإيصال إلى جهنّم.

 

إسرائيل تدخل التاريخ النفطي من كاريش

إيمان شمص/أساس ميديا/الثلاثاء 21 شباط 2023

وصفت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية بدء إسرائيل يوم الإثنين الماضي بتصدير النفط الخام من مشروع "إنرجين كاريش" في شرق البحر المتوسط بأنّه "لحظة تاريخية لبلد كان في يوم من الأيام يفتقر إلى إمدادات الطاقة المحليّة، فانضمّ إلى نادي مصدّري النفط الدوليين". تمّ تحميل الشحنة الأولى من النفط الخام من وحدة "إنرجين باو"ر العائمة للإنتاج والتخزين والتفريغ، وهي سفينة عملاقة تابعة للشركة تُستخدَم لتطوير حقل غاز كاريش. وكانت هذه موضع نزاع سياسي بسبب موقعها على حدود بحرية متنازع عليها بين لبنان وإسرائيل. قبل إطلاق المشروع، أسقطت إسرائيل في تموز الماضي، 3 طائرات بدون طيّار يُزعم أنّ حزب الله أطلقها ضدّها. لكن بعد سنوات من المفاوضات غير المباشرة، أُبرم اتفاق تدعمه الولايات المتحدة في تشرين الأول الماضي يرسم حدوداً بحريّة بين حقلَي كاريش وقانا للغاز على الجانب اللبناني.

إسرائيل ونادي النفط

بدأت شركة إنرجين الإنتاج في كاريش أواخر العام الماضي. ومن المقرّر أن تبدأ شركة "توتال إنرجي" الفرنسية بحفر حقل قانا للغاز في وقت لاحق في عام 2023، في الجانب اللبناني. ومع ذلك، اعتُبر تحميل النفط الخام الإسرائيلي يوم الإثنين مسألة مهمّة حسّاسة لاتّخاذ بعض الإجراءات الأمنيّة الإضافية. وكانت الأقمار الصناعية تتبع ناقلة النفط "سيليجر أفراماكس"، القادرة على حمل حوالي 700 ألف برميل من النفط الخام، وهي بجوار وحدة "إنرجين باور "في وقت متأخّر من مساء يوم الأحد الماضي. لكنّها أوقفت جهاز التتبّع الخاص بها بعد ذلك. تمّ ذلك كإجراء أمنيّ، وفقاً لِما ذكره مصدر مطّلع على عمليّاتها لـ"فايننشال تايمز". وتمركزت سفينة الإطفاء "أورورا" قرب الناقلة بعد ظهر يوم الإثنين. كان افتقار إسرائيل إلى إنتاج الغاز والنفط المحلّي نقطة ضعف على مدى فترة طويلة، حيث رفض العديد من أكبر منتجي النفط في العالم في الشرق الأوسط إمدادها بحاجتها من مصادر الطاقة

قالت إنرجين إنّ شركة فيتول (Vitol)، أكبر متداول للنفط المستقلّ في العالم، توصّلت إلى اتفاق لبيع وتسويق شحنات كاريش على المستوى الدولي. ورفضت "فيتول" طلب المجلّة التعليق على هذه المعلومة. تاريخياً تطوّرت شركة إنرجين، المدرجة في لندن، بسرعة منذ أن أسّسها المصرفي اليوناني ماثيوس ريغاس في عام 2007، وتضاعفت أسهمها تقريباً منذ عام 2019، وهو ما منحها قيمة سوقية قدرها 2.2 مليار جنيه إسترليني. وقال ريغاس، وهو اليوم الرئيس التنفيذي للشركة، إنّه سعيد بمساعدة إسرائيل على الانضمام إلى "نادي مصدّري النفط الدوليين"، وإنّ ذلك يمثّل "علامة فارقة" بالنسبة إلى الشركة.

كان افتقار إسرائيل إلى إنتاج الغاز والنفط المحلّي نقطة ضعف على مدى فترة طويلة، حيث رفض العديد من أكبر منتجي النفط في العالم في الشرق الأوسط إمدادها بحاجتها من مصادر الطاقة. لكنّ الاكتشافات في مياه شرق البحر المتوسط في العقد الماضي، ساعدت في تقليل اعتمادها على الوقود الأحفوري المستورَد. واليوم أصبحت إسرائيل مكتفية ذاتياً من الغاز الطبيعي، وهو ما قلّل من اعتمادها على الفحم وساعد في تهدئة العلاقات مع جيرانها من خلال اتفاقيات التصدير مع مصر والأردن، على الرغم من أنّها ما تزال تستورد معظم نفطها الخام.

كاريش للغاز والنفط

كاريش هو حقل غاز في الأساس، إلا أنّ نجاح إنتاج النفط المتّصل به أمر بالغ الأهمية لشركة إنرجين، كما نقلت المجلّة عن أشخاص مطّلعين على الأمر. وقد يكون السعر الذي تحصل عليه شركة إنرجين عن الغاز الذي تنتجه في كاريش أقلّ من الأسعار العالمية، لأنّ إسرائيل سوق معزولة نسبيّاً، لكن يمكن شحن النفط المستخرج من الحقل إلى دول العالم بواسطة ناقلة. وهذا ما يسمّى "خلطة كاريش". إضافة إلى حقل كاريش، ينتج حقل ليفياثان Leviathan، أكبر حقل غاز في إسرائيل، الذي بدأ تشغيله في 2019، جزءاً من النفط الخام المصاحب الذي يُرسَل إلى مصافي التكرير المحلّية. ومع إنتاج كاريش، من المتوقّع أن يرتفع إنتاج إنرجين من النفط والغاز، وهو يشمل عمليّات في إسرائيل ومصر وإيطاليا وكرواتيا، من نحو 41 ألف برميل يومياً من النفط المكافئ، إلى 150 ألف برميل يومياً بحلول نهاية 2023، و200 ألف برميل يومياً في 2024. وما تزال إسرائيل تعتمد إلى حدّ كبير على واردات النفط الخام لقطاع التكرير التي تبلغ 300 ألف برميل يومياً، مع طلب محلّي يُقدّر بنحو 250 ألف برميل يومياً، وتصدير كميّات صغيرة من المنتجات النفطية المكرّرة مثل البنزين والديزل، وفقاً لإدارة معلومات الطاقة الأميركية.

 

سلاح الحزب: كنزُنا الوحيد... أو أزمتنا المديدة؟

محمد بركات/أساس ميديا/الثلاثاء 21 شباط 2023

ذات يوم، أشاع حزب الله وإعلامه أنّه لولا سلاح الحزب، و"مقاومته"، لَما نظر أحد إلينا في هذا العالم.

يذكّر هذا القول بحكاية الصيّاد الذي عرض عليه أحد رجال الأعمال أن يشتري مركباً بالتقسيط ليزيد من كميّة السمك الذي يصطاده، ثمّ يوظّف عمّالاً، ويزيد عدد المراكب خلال 10 أو 20 عاماً، حتّى يصل إلى الثراء الذي يسمح له بأن يترك العالم ويصطاد السمك براحة بال ويقضي أطول وقت ممكن في إجازات قرب كوخ منسيّ. فأجابه الصيّاد: "لمَ كلّ هذا التعب... هذه حياتي، وهذا ما أريد أن أفعله". يحاول حزب الله أن يقنعنا باستمرار بأنّ توافد الرسُل الدوليّين إلى بلادنا، أصله وسببه سلاحه، الذي إذا تخلّى عنه سنصير في العراء ولن يسأل أحدٌ عنّا أو يطلب عداوتنا أو صداقتنا.

تجيب حكاية أخرى على رواية الحزب هذه، وهي أنّ كلّ مآسينا تنبع من هذا السلاح، منذ تحرير جنوب لبنان في عام 2000، واختراع حكاية مزارع شبعا، التي رفض حلف "الممانعة" ترسيم حدودها لإبقائها "مسمار جحا" في المواجهة مع إسرائيل.

يحاول حزب الله أن يقنعنا باستمرار بأنّ توافد الرسُل الدوليّين إلى بلادنا، أصله وسببه سلاحه، الذي إذا تخلّى عنه سنصير في العراء ولن يسأل أحدٌ عنّا أو يطلب عداوتنا أو صداقتنا

الكنز... والأزمة

الحزب يريدنا أن نقتنع بأنّ سلاحه هو كنزنا، الذي يدافع عنّا، والذي به نفاوض الغرب وأميركا، والذين يقفون في الجهة المقابلة يجهدون لإفهامه أنّ السلاح، الذي كان "يقاوم" إسرائيل، كان يجب أن يعود إلى حضن الدولة بعد انتهاء صلاحيّة شرعيّته الوطنية في عام 2000، وأنّ المشروع الذي حمله هذا السلاح، منذ محاولة اغتيال مروان حمادة (2004) واغتيال رفيق الحريري (2005)، مرّ بمحطّات كان السلاح خلالها في موقع الهجوم وليس الدفاع، على ما تقول حكاية "الكنز". وبالتالي، فإنّ حكاية "الأزمة" تصلح لتوصيف تورّط الحزب، كسلاح وليس كقاعدة شعبية شيعية، أو كأكثرية وطنية، في حروب ومواجهات كلّها ترتبط جذورها برغبة حاملي السلاح في توسيع أدوارهم، بدءاً من 2005 وما تلاه من عنف وتفجيرات، وصولاً إلى 7 أيّار 2008، الذي اعتبره الحزب "يوماً مجيداً من أيام المقاومة"، وهو يوم اجتياح بيروت والجبل بهذا السلاح، وصولاً إلى استخدام هذا السلاح وبيئته الحاضنة في حروب سوريا واليمن والعراق، وتورّط جهازه الأمنيّ في دول عربية وأوروبية وغربية.

2019.. والجوع والحصار

قبل الجوع كانت حكاية "الكنز" تجد لها أنصاراً يميلون إلى تصديقها، من خارج بيئات الأيديولوجية، لكن بعد ثورة 17 تشرين الأوّل 2019 تبيّن أنّ سلاح حزب الله وقف عاجزاً أمام الحصار الماليّ، وتبيّن أنّ الصواريخ لم تحمِ ودائع الشيعة ولا ودائع اللبنانيين، وأنّ الودائع والقدرة الشرائية والمصارف والمستشفى والجامعة والمدرسة، كلّها سقطت بالحصار الماليّ الذي يريد "ترويض" هذا السلاح، ليتوقّف عن قتال العرب داخل بيوتهم وضرب أمنهم القومي، وليس اعتراضاً على 40 عاماً من قتال إسرائيل. بعد الجوع بات اللبنانيون يميلون إلى تصديق أنّ هذا السلاح جرّ عليهم الحصار الذي يتحدّث عنه حزب الله. وهو صادق ومحقّ في أنّ العرب والأصدقاء يمارسون "ابتعادهم" ويرفضون مساعدتنا، لأنّهم غاضبون من اعتداءات هذا السلاح عليهم. فيما أميركا تطبق على أنفاس نظامنا المصرفي، بحصار غير مسبوق لا تنفع معه صواريخ ولا مسيّرات ولا 100 ألف أو حتّى مليون مقاتل.

الحزب يريدنا أن نقتنع بأنّ سلاحه هو كنزنا، الذي يدافع عنّا، والذي به نفاوض الغرب وأميركا

العرب... وليس إسرائيل

حتّى ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل، والتنازل عن الخطّ 29، الذي قدّمه الحزب وبموافقة إيران وسمح لإسرائيل ببدء استخراج النفط والغاز من الحقول الحدودية، فيما دولار لبنان يرتفع من 60 ألفاً إلى ما يقارب 90 ألف ليرة في أسبوع... حتّى هذا التنازل التاريخي لم يستطع أن يكون "حلّاً"، لأنّ المطلوب "انسحاب السلاح من الأمن القومي العربي"، وليس تنازلات شكليّة وحدودية مع إسرائيل. أزمة العالم مع هذا السلاح لا علاقة لها بإسرائيل. أصلاً هو ملتزم بهدنته معها منذ عام 2006، وأكثر من يحترم القرارات الدولية في هذا المعنى. العالم معنيّ بدور هذا السلاح، أو أدواره، في الدول العربية، من اليمن أوّلاً، إلى سوريا والعراق وغيرهما. حتّى 7 أيّار والاغتيالات والتفجيرات وقتل الحريري لم تدفع العرب والعالم إلى تنظيم حصار كالذي نعيشه اليوم. اليوم يقف لبنان أمام تساقط وتداعي حكاية أنّ "السلاح هو كنزنا المخفيّ، وسرّ قوّتنا، ولولاه لما توافد مندوبو الدول الكبرى ليحاولوا تسويق تسوية لنا وبنا وعلينا". ويتبيّن أنّ السلاح ليس إلّا أزمتنا التي يجب أن نداريها، ونعيدها إلى بيتنا، كي لا يلتفت الجيران إليها، وأن يقتنعوا بأنّنا لن نستعملها خارج حدودنا.

التهديد بالحرب... بلا جدوى

وبالتالي فإنّ تهديد الأمين العام لحزب الله إسرائيل بـ"الحرب" إذا لم نستخرج النفط، لن يكون فعّالاً. ولا الحرب إذا وقعت. والأرجح أنّها ستقع، لأنّ العالم لن ينصاع للتهديد، ولأنّ الحرب ستكون انتحاراً لحزب الله ولبنان. ولا يمانع العالم من رؤية خصمٍ منهكٍ ومحاصَرٍ وهو ينتحر وينحر أهله وجيرانه. لكنّه تهديد لن يؤدّي لا هو ولا تنفيذه إلى أيّ مكان لأنّ العالم يريد هذا السلاح أن يعود إلى قواعده، لا أن يستسلم أو أن يتراجع عن طلباته "المحلّية". إنّهم العرب، وليست إسرائيل. لنا هنا أن نجيب هذا الحزب وسرديّته تلك، بلغة الصيّاد الذي أغراه رجل الأعمال بأن يشقى عشرين عاماً ليستطيع أن يقضي عطلته في كوخ بعيد، وأن يصطاد السمك، منسيّاً وهادئاً. لنا أن نجيب: "هذا ما نريده أصلاً". نريد أن نصير مثل سكّان قبرص أو اليونان، جيراننا على الجهة الأخرى من البحر الأبيض المتوسّط، منسيّين، نعمل ونبني ونتنقّل بين أعمال التجارة والسياحة والصناعة والزراعة.

 

النائب ياسين ياسين لـ"أساس": فشلنا جميعاً و"جهنّم" مستمرّة

غوى حلاّل/أساس ميديا/الثلاثاء 21 شباط 2023

يغيب لبنان عن خارطة اهتمام المجتمع الدولي ولا يدخل في سلّم أولويّاته. النصيحة الوحيدة التي حملها وفد النواب اللبنانيين من واشنطن تقول: "ساعدوا أنفسكم لنساعدكم". والخلاصة، التي عاد بها النائب ياسين ياسين الذي كان في عداد الوفد النيابي، هي أنّ عامل الثقة بلبنان بات مفقوداً وبداية استعادته تكمن في انتخاب رئيس جمهورية، وأنّه يُفترض بمجلس النوّاب العاجز أن يقوم بدوره، ورفض ياسين حصر المسؤولية بالنواب التغييريين، معترفاً بجرأة بأنّه غير راض عن أدائه وأنّ زمن التسويات والصفقات ولّى، فلا جلسة تشريعية، ولا جلسة انتخاب للرئيس، وقانون الكابيتول كونترول بات من وجهة نظره "لزوم ما لا يلزم".

في حديث إلى"أساس" تكلّم ياسين عن لقاءات واشنطن مع المسؤولين الأميركيين والانطباعات التي خرج بها حيال لبنان وأزمته، قائلاً إنّ "ثورة 17 تشرين عمل تراكمي وعودتها قد تكون صعبة في ظلّ الوضع الراهن".

التشريع والكابيتول كونترول والمصارف

رأى ياسين أن "لا جلسة تشريعية سوف تُعقد بعدما جدّد رئيس التيار جبران باسيل موقفه الرافض المشاركة فيها. باتت الأمور متشعّبة جداً. في السابق كان يمكن لجم الوضع باتفاقية أو بمحاصصة أو تسوية. لكن اليوم خرجت التطوّرات عن السيطرة وصارت "فلتانة". وسقطت مؤسّسات الدولة والمحاصصة. ووصل الانهيار إلى الوضع التربوي والقضائي والأمنيّ. خمسة مصارف أُحرقت والفاعل بقي مجهولاً. والدولار يحلّق ويصعب لجمه، وحتى صاحب القرار المالي اعترف بعجزه. ولمسنا من صندوق النقد الدولي والبنك الدولي في واشنطن أنّهما في وادٍ والحكومة في وادٍ".

عن لقاءات النواب في واشنطن قال ياسين: "اجتمعنا في واشنطن مع البنك الدولي وصندوق النقد ومع وفد يمثّل وزارة الخارجية ومع بعض المجموعات من الجالية اللبنانية

وعن الكابيتال كونترول قال: "كان واضحاً أنّ طريقة مجلس النواب في تقديم القانون تجعله يستغرق وقتاً في النقاش. الحكومة هي المولجة إقرار الأمور الماليّة والموازنات وليس مجلس النواب. وضرب مثلاً تعرّض بيروت لقصف إسرائيلي في عهد الرئيسين شارل حلو ورشيد كرامي، ومع ذلك أُنجز الكابيتول كونترول في بيروت بساعات. وهذا هو التعاطي الصحيح، وليس أن نرمي قانوناً بهذا الحجم إلى النواب فيتمّ إرجاؤه وتقاذفه من فريق إلى آخر. واليوم نحن نقرّ قانون الكابيتول كونترول على رأسمال غير موجود. لذا كان يجب على الحكومة إقراره منذ كان هناك رئيس للجمهورية وحكومة أصيلة. أمّا بعدما تمّ تهريب رأس المال فيجب أن نعدّ سلّة كاملة متكاملة تضمن الإصلاحات. ولا بدّ من تعليق قانون السرّية المصرفية بمفعول رجعي ليتسنّى لنا القيام بتحقيق يُظهر من هرّب رأسمال الدولة".

واعتبر ياسين أنّ "القاضية غادة عون تستخدم الاستنسابية ضمن المصالح الضيّقة، وتقوم بجزء من الصورة، وما يحصل في الجسم القضائي جنون".

ورفض ياسين حجّة المصارف في الإقفال، معتبراً أنّها "المسؤولة عن أموال الناس، لكنّها أفلست وتريد حماية نفسها والضغط لإقرار قانون الكابيتول كونترول الذي يحميها. ومن حقّ المصارف البقاء في السوق، لكن بشرط إعادة الأموال إلى أصحابها، وليس مطالبة الدولة بتسديد خسارتها".

لقاءات واشنطن وسحب هبة القوى العسكرية؟

عن لقاءات النواب في واشنطن قال ياسين: "اجتمعنا في واشنطن مع البنك الدولي وصندوق النقد ومع وفد يمثّل وزارة الخارجية ومع بعض المجموعات من الجالية اللبنانية. سبق أن وقّع لبنان مع صندوق النقد الدولي اتفاقية منذ ما يقارب سنة تنصّ على ثمانية مطالب، أربعة منها تتعلّق بقوانين وأربعة تتّصل بإقرار موازنة وإجراء تحقيق مع 14 مصرفاً. وسألتُ صندوق النقد: كم أنجزت الحكومة من المطالب؟ فكان الجواب صفراً. وطالب الصندوق برفع السرّية المصرفية الذي أقرّه مجلس النواب، لكن ليس على قدر المطلوب، ولم يُطبّق بحدّه الأدنى. والكابيتول كونترول مرّ في اللجان المشتركة، لكنّه أصبح لزوم ما لا يلزم"

أمّا عن استجرار الغاز من مصر والأردن فاعتبر ياسين أنّه "ليس على جدول الأعمال لعام 2023. والإدارة الأميركية تفكّر في سحب الهبة البالغة 72 مليون دولار المقدّمة إلى الجيش. في رأيهم أنّ الهبة لن تغيّر الواقع ولن تلجم الانهيار. وإذا سُحبت الهبة أو لم تُسحب فلا هبة أخرى. وضعنا سيّئ بفعل ما جنته أيدينا. نحن اللبنانيين لا نريد الإصلاح. كان المطلوب من لبنان إعداد موازنة تحاكي الأمن الاجتماعي، فأُعدّت موازنة لا فائدة منها حسب صندوق النقد. حين نعجز عن إقرار موازنة لعام 2023، وتُقرّ موازنة 2022 في الشهر العاشر من السنة، فهذا يعني أنّنا عاجزون عن إدارة شؤون حياتنا المعيشية. ولم يتطرّق الحديث إلى حاكم مصرف لبنان ولا إلى العقوبات، وجرى التركيز على الإصلاحات. وعن انتخاب رئيس جمهورية "قالوا ساعدوا أنفسكم كي نساعدكم. لبنان يحتاج إلى المصداقية وإلّا فلا شهادة حسن سلوك على الأداء القائم. الإصلاح هو البداية". لكنّ ياسين قال في هذا السياق: "أداؤنا في السنوات الثلاث الماضية يثبت عكس ذلك".

اعتبر ياسين أنّ "القاضية غادة عون تستخدم الاستنسابية ضمن المصالح الضيّقة، وتقوم بجزء من الصورة، وما يحصل في الجسم القضائي جنون"

انتخاب الرئيس

عن إمكان انتخاب رئيس قال: "كان المجلس مؤلّفاً في السابق من فريقَيْ المعارضة والممانعة. وبعد انتخابات عام 2022 صار لدينا فريق من التغييريين يمثّل قرابة عشرة في المئة من مجلس النواب. إذا استمرّ كلّ طرف على موقفه فالنتيجة تبقى ذاتها. حين اتّفق الفريقان في الماضي انتخبوا رئيساً توافقياً أوصلنا إلى جهنّم. واستمرار الأداء ذاته اليوم يعني تكريس هذا النهج. المطلوب رئيس إنقاذي خارج الاصطفافات يستطيع تحمّل مسؤولية الملفّات المالية والاقتصادية وتفجير المرفأ والإصلاح القضائي. ندرك أنّه لن يحمل العصا السحرية ليبدأ الحلّ منذ تسلّمه، لكنّنا نضمن على الأقلّ الانتظام المؤسّساتي".

إنّ احتمال أن يدعو الرئيس برّي إلى جلسة "غير واضح"، حسب ياسين، فـ"الواضح أنّه لن يدعو إلى جلسة لأنّ الأوضاع معقّدة. وما سمعته في واشنطن هو أنّ هناك عدّة خطوات يتوجّب تحقيقها: ترسيم الحدود، انتخابات رئاسية، تشكيل حكومة، التعاون مع صندوق النقد، واستجرار الغاز. وقد رأينا من خلال الورقة الكويتية أو الاجتماع الثلاثي الفرنسي الأميركي السعودي أنّ التشديد هو على انتخاب رئيس للجمهورية بمواصفات معيّنة".

النوّاب وزعامة السُّنّة

عن مسؤولية النواب السُّنّة قال إنّ "انتخاب الرئيس يقع على عاتق كلّ النواب وليس على النواب السنّة فحسب. ويجب على الجميع أن يعوا خطورة المرحلة وعدم تكرار النهج الماضي".

انطلاقاً من كونه نائباً تغييرياً، قال: "أريد للبنان قيادة لبنانية حكيمة وليس زعامة. وأطالب بقائد لبناني يتوجّه بلبنان إلى برّ الأمان عبر تطبيق الدستور وإلغاء الطائفية". وأقرّ ياسين بعدم رضاه عن أداء أيّ نائب، مشيراً إلى "ضرورة محاسبة النواب التغييريين الـ 12 حسب حجمنا في البرلمان. فنحن نحمّل النواب التغييريين أكثر من دورهم. وأنا لست راضياً عن أدائي، لكن ما الذي بوسعي فعله؟ المسألة عبارة عن تراكم عمل. انبثق التغييريون عن 17 تشرين التي هي عمل تراكمي. ونحن رفضنا أن يكون الحراك غير سلمي. وطريق التغيير طويل، وهو عمل تراكمي. نحن نريد بناء الدولة، ونحمل كرة نار في يدنا".

أمّا الحلّ فيأتي، وفق ما رأى ياسين، من خلال مسؤولين على قدر المسؤولية، وانتخاب رئيس وانتظام العمل المؤسّساتي وتشكيل حكومة أصيلة. لكنّ النواب "لا يقومون بدورهم لأسباب سياسية. فكلّ منهم يتبع نهجاً ويقدّم الطائفة على الوطن ويرتهن بالخارج". ختم حديثه بالقول: "لطالما كان لبنان مرتهناً بالخارج في انتخاب رئيس الجمهورية. واليوم لدينا فرصة لانتخاب رئيس إنقاذي من إنتاج لبناني من خارج الاصطفافات السياسية. وفي ظلّ الحرب الأوكرانية لم يعد لبنان على رأس أولويّات الدول وغير مدرج على جدول العمل الدولي".

التطبيع مع دمشق: مناخات باريس ومؤشّرات الرياض

محمد قواص/أساس ميديا/الثلاثاء 21 شباط 2023

لم يكن صدفة أن يكشف الصحافي الفرنسي جورج مالبرونو في صحيفة "لو فيغارو" الفرنسية في مقال نُشر في 7 شباط عن أفكار تُناقَش داخل الإليزيه بشأن احتمالات التقارب مع نظام الرئيس بشار الأسد في سوريا. والأرجح أنّ قصر الرئاسة في فرنسا تقصّد تسريب هذه الأجواء لصحافي مرموق يطلّ من على صفحات جريدة عريقة بغية تفحّص ردود الفعل على خبر غير رسمي وغير مؤكّد وبالإمكان التبرّؤ منه واعتباره "كلام جرايد".

الفكرة الخجولة

تروَّج الفكرة بخجل في فرنسا وفي كثير من البلدان الأوروبية. سبق لعواصم من داخل الاتحاد الأوروبي أن تواصلت مع دمشق التي زارتها وفود متفاوتة المهامّ والمستويات. لكنّ الأمر بقي استثناء وتجريبياً على هامش متن ما زال ملتزماً بموقف غربي عامّ تقوده الولايات المتحدة بعدم تعويم نظام دمشق قبل التزامه بقرار الأمم المتحدة رقم 2254 الذي صدر في 18 كانون الأول 2015، والذي يرسم الطريق لتسوية سياسية تكون المعارضة جزءاً منها. مع ذلك لا أوهام في قدرة التحوّلات السياسية على إهمال أيّ قرار أممي والالتفاف عليه حتى تتجاوزه للعبور نحو صفقات تحت سقف "الواقعية السياسية". فإذا ما أطلقت فرنسا الورشة الدولية لإنشاء محكمة دولية خاصة بشأن اغتيال الرئيس رفيق الحريري في عهد الرئيس جاك شيراك، وإذا ما أشارت التحقيقات الدولية في مراحلها الأولى على يد القاضي الألماني ديتليف ميليس إلى تورّط النظام السوري بالجريمة، فإنّ فرنسا نفسها في عهد الرئيس نيكولا ساركوزي استضافت الأسد في باريس لحضور احتفالات اليوم الوطني الفرنسي في 14 تموز 2008. إذا صحّ أنّ الرئيس الفرنسي ينتهز مناسبة الزلزال ويراها ملائمة لادّعاء ضرورات التحوّل في علاقات بلاده مع دمشق، فذلك قد يأتي لسخرية القدر منسجماً مع توق الرجل إلى شقّ طريقه من خلال الكوارث

الأمر ليس مستحيلاً في علم المنافع في العلاقات الدولية. والمصالح أساساً هي التي تفرض طبيعة السياسات الخارجية وتحوّلاتها لدى الدول. وإذا صحّ أنّ الرئيس الفرنسي ينتهز مناسبة الزلزال ويراها ملائمة لادّعاء ضرورات التحوّل في علاقات بلاده مع دمشق، فذلك قد يأتي لسخرية القدر منسجماً مع توق الرجل إلى شقّ طريقه من خلال الكوارث.

ماكرون بين زلزالين

هكذا تماماً فعل ماكرون بعد يومين على "زلزال" بيروت حين انفجر مرفأ المدينة في 4 آب 2020. أمّا إذا كان الرئيس الفرنسي يريد أن ينهل من السابقة في لبنان إنجازاً لاحقاً في سوريا، فالفشل الذي مُنيت به همَمُه مذّاك لا يشجّع على نجاح في سوريا التي يُضاف إلى كارثتها الطبيعية مأساة خلّفها الصراع الدموي المنفجر منذ عام 2011. ولئن اكتشفت باريس هول المعضلة اللبنانية على نحو أعقد من مجرّد خلوة يحاضر خلالها في بعض قادة البلد، فإنّه لا شيء في إمكان ماكرون تحقيقه في الشأن السوري غير واجهات شكليّة بالحدّ الأقصى أو تسريب "تمنّيات" في "لو فيغارو" في الحدّ الأدنى.

لا تأتي "أفكار" الإليزيه خارج السياق. حثّ الزلزال عواصم الدنيا على الدفع بالمساعدات الإغاثية ونصب جسور جوّية صوب مطارات خاضعة لسيطرة النظام. ثمّ إنّ عواصم عربية حليفة وصديقة لباريس ما برحت تطالب بتطبيع العلاقة مع النظام السوري وتدفع باتّجاه إعادة سوريا إلى مقعدها داخل جامعة الدول العربية. جاءت زيارة وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد للعاصمة السوريّة لتؤكّد مساراً إماراتيّاً ثابتاً ومستمرّاً في هذا الصدد كان أبرز تطوّر له الزيارة التي قام بها الأسد للإمارات في 18 آذار 2022. وجاء أخيراً اتّصال الرئيس المصري عبد الفتّاح السيسي بنظيره السوري مؤشّراً آخر في هذا الاتجاه. تصبّ في هذا التوجّه زيارة وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي وما تسرّب من موسكو عن زيارة يخطّط لها وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان للعاصمة السوريّة. وإذا ما تراقب فرنسا حراك دول صديقة مثل مصر والإمارات والأردن، فإنّ تطوّر "الفكرة" باتجاه المبادرة سيحمل ماء إلى طواحين الجزائر التي ما فتئت تجاهر بالدعوة إلى تطبيع العلاقة مع الأسد وكانت تمنّي النفس بأن يحضر القمّة العربية التي عُقدت في عاصمتها في تشرين الثاني الماضي. كما أنّ أمراً كهذا قد يساعد في تحسين علاقات صعبة ومعقّدة بين باريس والجزائر.

ما بين الإنسان والسياسي

غير أنّ خلطاً يدور بين ما هو إنساني وما هو سياسي، وأنّ كثيراً من مبادرات الودّ قد لا تبارح حيّزها الإغاثي وإن قد تبدو مناسبة لتنشيط الحيّز السياسي. صحيح أنّ قيام الولايات المتحدة بتعليق العقوبات على دمشق لمدّة 180 يوماً قد يوحي بشقّ ثغرة في جدار العزلة حول النظام في سوريا، لكنّ تغريدة السيناتور الجمهوري جيم ريش، العضو البارز في لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، التي اعتبر فيها "أنّه لأمر مثير للاشمئزاز أن يستخدم (بشار الأسد) مأساة الزلزال في سوريا كفرصة لإعادة الانضمام إلى المجتمع الدولي"، تعبّر عن مزاج أميركي عامّ لا يشجّع على تطبيع ما، خصوصاً في ظلّ التصدّع الدولي العامّ.

قد يبدو أنّ تسريبات "لو فيغارو" "أفكاراً" لها حساباتها ولها أغراضها، وقد تعبّر أيضاً عن امتعاض فرنسي (أوروبي) من سلوكيّات الحليف الأميركي في ملفّات كثيرة. بالمقابل فإنّ توتّر العلاقات بين باريس وطهران، سواء في ملفّ المعتقلين الفرنسيّين في السجون الإيرانية أو بشأن انخراط المسيّرات الإيرانية في الحرب في أوكرانيا، قد لا يدفع باتّجاه مغامرة فرنسية تقود إلى تعويم حليف طهران في دمشق. كما أنّ الحرب التي انخرط الغرب فيها، بما في ذلك فرنسا، دعماً لأوكرانيا ضدّ روسيا، والحرب الضمنيّة التي تخوضها روسيا من خلال مجموعة فاغنر ضدّ مصالح فرنسا في إفريقيا، تغنيان ماكرون عن تقديم هدايا مجّانية للرئيس الروسي فلاديمير بوتين في العاصمة السورية. غير أنّ الزلزال الذي يفاقم المأساة السورية قد يدفع أيضاً المجتمع الدولي إلى تعويم القضية السورية وجعلها إحدى أولويّاته الحيويّة. تتحمّل العواصم الغربية مسؤولية أساسية في تفاقم الأزمة في سوريا، ذلك أنّ اكتفاء المجتمع الغربي بالحرد من سوريا (نظاماً ومعارضةً) وترك شأنها لمزاج دول تتناتش المصالح والأجندات داخلها، أدّى إلى إضعاف النظام والمعارضة ومفاقمة اعتمادهما على قرار الخارج من دون توفير أيّ أفق للحلّ والتسوية. بالمقابل فإنّ هذه الاستقالة الدولية زادت من عذابات السوريين، سواء في تركيا المنكوبة أو داخل المناطق السورية التي دمّرها الزلزال وشرّد سكّانها. وفق ذلك يمكن فهم ما قاله وزير الخارجية السعودي، السبت، في منتدى ميونيخ للأمن من أنّ "إجماعاً بدأ يتشكّل في العالم العربي على أنّه لا جدوى من عزل سوريا، وأنّ الحوار مع دمشق مطلوب في وقت ما" المسألة باتت مسألة توقيت قد زادت من فرضية فظائع الزلزال.

 

قراءة أولية في قرار العقوبات الأميركية على نظام الأسد

سام منسى/الشرق الأوسط/20شباط/2023

لم يفوت النظام السوري عبر تاريخه الطويل البالغ أكثر من خمسين سنة، فرصة مهما كانت لتجييرها لصالحه وتدعيم استمراريته. شاء القدر هذه المرة أن يكون الزلزال المدمر الذي أصاب تركيا وسوريا وحصد عشرات الآلاف من الضحايا، هو الفرصة، وكأن طوق نجاته بحسبانه هو أرواح الضحايا السوريين البائسين والدمار الهائل الذي أصاب المناطق، وهي بمعظمها في الشمال السوري وخارجة عن سيطرته. وجد الأسد في المساعدات الإنسانية المرصودة لبلاده ضالته لمحاولة التخلص من العقوبات من جهة، ولتعويم نظامه المعزول من جهة ثانية، وفي الوقت عينه، معاقبة معارضيه.

يصوّر الأسد القرار الأميركي تجميد حظر تحويل الأموال من وإلى سوريا مدة ستة أشهر، وإصدار مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأميركية رخصة عامة تسمح بإجراء المعاملات المتعلقة بإيصال المساعدات الإنسانية إليها على خلفية كارثة الزلازل، على أنه رفع كامل للعقوبات التي تلحظ أساساً بعض الاستثناءات الخاصة بالإغاثة الإنسانية، فكيف بالحري أمام هول هذه الكارثة ونتائجها؟!

ما أعلنه النائب الأول لوزير الخزانة الأميركي أديوال أدييمو كان واضحاً؛ إذ قال: إن العقوبات الأميركية على سوريا لن تعرقل الجهود المبذولة لإنقاذ حياة السوريين، موضحاً أن العقوبات كانت في السابق تنطوي على عدد من الاستثناءات المتعلقة بتقديم المساعدة الإنسانية من قبل الولايات المتحدة والأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية. وشدد على أن هذا الترخيص لا يشمل استيراد النفط أو المنتجات البترولية ذات المنشأ السوري، وأي معاملات تنطوي على أي أشخاص مشمولين بنظام العقوبات ضد سوريا. كلام أدييمو لم يحسم الالتباس، والإجراء الأميركي قد يساعد الأسد على دعم روايته الخاطئة بالأساس بأن العقوبات تعرقل جهود المساعدات بعامة، وبخاصة تلك المرتبطة بتداعيات الزلزال، في حين أنها في الواقع، تهدف إلى جانب قانون قيصر لإجباره على وقف حربه المستمرة ضد شعبه، وتنص على أنها لا تستهدف المساعدات الإنسانية للسوريين، أو تعرقل جهودنا لتحقيق الاستقرار في شمال شرقي سوريا.

لا شك أن واشنطن كما غيرها من الدول لن يعرقلوا وصول المساعدات إلى المنكوبين، لكن الأسد يحاول تفسير الإجراء الأميركي بأنه انتصار له، ولن يهدر نافذة التعاطف الدولي مع سوريا عقب الكارثة ليحاول تحريك الرأي العام الدولي لصالحه، والخروج من عزلته الدولية عبر ما يسمى بـدبلوماسية الكوارث، وسيستغل الزخم الذي أعقب الزلزال كفرصة للعودة إلى الحظيرة العربية بعد تواصل بعض من القادة العرب معه لتقديم المساعدة.

فهل التعاطف الطبيعي مع المحنة السورية قد يؤدي إلى تعويم النظام وكسر عزلته الدولية؟ وهل الإجراء الأميركي مؤشر فعلي لتغييرٍ ما في سياسة واشنطن تجاه سوريا؟ لا شيء يوحي بأن النصف المتبقي من ولاية الرئيس الأميركي جو بايدن سيتيح تغييراً جذرياً في السياسات الأميركية، ولا سيما أن هناك الكثير من الملفات يحتاج عناية واشنطن أكثر من الملف السوري. ولا نبالغ إذ نقول إن أميركا لم تمتلك يوماً سياسة خاصة بسوريا، بل نظرت إليها وفق المتغيرات بعدسات إما إسرائيلية وإما سوفياتية - روسية وإما إيرانية، فكانت العدسة الأولى نقطة تلاقٍ بين البلدين، والثانية والثالثة نقطة خلاف.

إسرائيلياً، قدم الرئيس حافظ الأسد خدمات عدة إلى واشنطن، أبرزها السكون المريب لجبهة الجولان بين سوريا وإسرائيل حتى بعد وفاته، بحيث بقي ظله يحميه حتى بالقبر، والدخول المباشر إلى لبنان في عام 1976 بهدف معلن هو وقف الحرب الأهلية، وباطن هو كبح منظمة التحرير الفلسطينية، وانتهى الأمر بخروجها تماماً من بيروت عقب الاجتياح الإسرائيلي عام 1982، وإزاحة الجيش السوري ياسر عرفات من طرابلس في ديسمبر (كانون الأول) 1983.

سوفياتياً، لا شك أن توقيع الأسد معاهدة الصداقة والتعاون مع الاتحاد السوفياتي عام 1980 في ظل حربه الباردة مع واشنطن وبعد وراثة سوريا لمركز مصر في العالم العربي إثر توقيعها اتفاقية كامب ديفيد عام 1978؛ عكّر العلاقة السورية - الأميركية ووضع النظام السوري تحت الرادار الأميركي. اندلاع الحرب السورية عام 2011 أعطى فرصة لروسيا للعودة إلى الشرق الأوسط، وإظهار نفسها كقوة كبرى على المسرح الدولي عندما تدخلت لحماية النظام عام 2015.

إيرانياً، شكلت سوريا الجسر الذي مكّن طهران من تجذير وجودها في المنطقة بعامة ولبنان بخاصة. وعندما اندلعت الثورة السورية سنة 2011 أشاحت واشنطن النظر عما يحصل من فظائع، ووصفت يومها وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون، بشار الأسد بالإصلاحي، رغبة منها بإبعاده عن إيران، ولم تكتفِ بذلك، بل منعت واشنطن مجلس الأمن من التدخل إلا بعد ضغوط من باريس ولندن.

سمة مسار العلاقات بين دمشق وواشنطن، أقله منذ التسعينات، هي البرودة السلبية، علماً أن الأسد الأب لم يقطع خطوطه مع الأميركيين، والعكس صحيح. إنما التوغل الإيراني المتمادي، لا سيما بعد وفاته، حرّك المشهد باتجاه تراجع ملحوظ للاهتمام الأميركي بسوريا التي لم تكن أصلاً حيوية لواشنطن إلا من خلال العدسات الثلاث التي ذكرنا، وبقيت دون سياسة واضحة محددة تجاه هذا البلد إلا إذا اعتبرنا أن ما لا تريده واشنطن هو سياسية، ويمكن إيجاز هذه اللاءات الملتبسة بالتالي:

الأولى هي رفض الولايات المتحدة حكم الإسلاميين، مع التباس بالمقصود بالإسلاميين، إنما في الغالب لا تحبذ أي حكم له صبغة عقائدية دينية. والثانية هي عدم تحول سوريا إلى بؤرة للإرهاب، وشبح داعش وطالبان في العراق وأفغانستان ما زال يؤرقها. هنا أيضاً يبرز التباس أميركي حول أي إرهاب هو المقصود، إرهاب الجماعات السنية، أم الإرهاب الذي ترعاه إيران وفي ثناياه بعض من داعش والقاعدة. أما الثالثة فهي رفض أميركا حكماً في دمشق له طبيعة راديكالية قومية متشددة ضد إسرائيل.

السياسة الأميركية لم تخرج عن هذه اللاءات إبان الحرب في سوريا منذ ولاية باراك أوباما المهووس بالاتفاق النووي مع إيران، إلى بايدن الذي ورث الهوس نفسه في بداية ولايته، وقبل الحرب في أوكرانيا التي ساهمت برفع الغشاوة عن عينيه تجاه إيران وأدوارها بعد تزويدها موسكو بالمسيّرات، مروراً بدونالد ترمب وقنابله الصوتية التي لم تؤدِّ إلى تغيير مؤثر في مسار الحرب السورية. ولم تخرج واشنطن أيضاً عن هذا السياق عندما قررت الوجود في شرق الفرات بهدف واضح هو قطع الجسر البري بين طهران وبيروت. والمقصود بالجسر البري ليس طريقاً برياً فحسب، بل هو أيضاً مجال جغرافي سكاني يمتد من ديالا على الحدود الإيرانية - العراقية إلى دير الزور وحلب واللاذقية في سوريا، ليصل أخيراً لبيروت على البحر المتوسط وحدود إسرائيل. هدفها كان وما زال مواجهة إيران ليس إلّا، وسوريا كسوريا ليست بدائرة اهتمامها.

ما تغير اليوم هو أن أميركا، ومع هذه الإدارة بالذات، لا تستطيع التسامح مع النظام في سوريا والتغاضي عن حجم معاناة الشعب السوري خلال أكثر من 12 سنة. الانتهازية في السياسة مشروعة، وهذا ما يفعله الأسد، لكن الإجراء الأميركي الأخير ليس أكثر من فاصلة في المقاربة الأميركية لمشاكل ومعضلات هذه المنطقة والعالم، والأكيد أنه لا ينبغي التوسع في دلالات الإجراء الأميركي الأخير بشأن المساعدات الإنسانية إلى سوريا، خصوصاً لجهة تعويم النظام؛ لأن العالم لن يقتنع بأن الدمار في سوريا سببه الطبيعة وحدها وليس الحرب!

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود

بري استقبل بو صعب واطلع منه على أجواء زيارته الى الولايات المتحدة

هيئة مكتب مجلس النواب: الحق في التشريع والجلسة المقبلة الى موعد يقرر في ما بعد

الوكالة الوطنية للإعلام/20 شباط/2023

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة، نائب رئيس المجلس النيابي الياس بو صعب الذي وضع رئيس المجلس في أجواء زيارته الاخيرة الى الولايات المتحدة الاميركية ومشاركته في قمة الحكومات العالمية التي عقدت في دبي .

هيئة مكتب المجلس

وبعد الظهر ترأس الرئيس نبيه بري إجتماعا لهيئة مكتب مجلس النواب في حضور بو صعب وأميني السر النائبين هادي أبو الحسن وآلان عون والمفوضين النواب، ميشال موسى، هاغوب بقرادونيان وكريم كبارة والامين العام لمجلس النواب عدنان ضاهر.

وبعد الإجتماع، تلا بو صعب البيان الصادر عن هيئة مكتب مجلس النواب، وفيه:

"كان هناك قبل إجتماع هيئة مكتب المجلس النيابي لقاء مع دولة الرئيس نبيه بري حيث وضعته بنتيجة الزيارة التي قمت بها الى الولايات المتحدة الاميركية إضافة الى الإجتماع مع بعض المسؤولين خلال مشاركتي في قمة الحكومات العالمية الذي إنعقد في دبي".

أضاف :"الحديث تطرق الى أمور عدة تتعلق بالقوانين التي تسن في المجلس النيابي، بما يتعلق في صندوق النقد والبنك الدولي وكل النقاش الذي تم مع الإدارة الاميركية. وبعد اللقاء كان هناك إجتماع لهيئة مكتب مجلس النواب تطرق الى جدول الأعمال واستكمالا للجلسة التي كنت غائبا عنها، وغيابي حينها لم يكن له أي دلالات أنا كنت مسافرا وأنا ملتزم بالمؤسسات ولو كنت في لبنان لما تغيبت والقرار الذي تتخذه هيئة مكتب المجلس أنا التزم به وبالاجماع". أضاف بو صعب : وبعد إجتماع اليوم صدر وبالإجماع البيان التالي: مع التأكيد على حق المجلس النيابي في التشريع كما سبق في الأعوام الماضية، غير أن المتفق عليه في اللجان المشتركة بالنسبة لمشروع قانون الكابيتال كونترول أن يصدر مع قوانين أخرى. لذلك قرر مكتب مجلس النواب إرجاء جلسته الى موعد يقرر في ما بعد".

 

إرجاء جلسة مكتب مجلس النواب

الوكالة الوطنية للإعلام/20 شباط/2023

أعلن نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب، بعد اجتماع هيئة مكتب المجلس، أنه تم ارجاء جلسة مكتب مجلس النواب الى موعد يقرر في ما بعد.

وأضاف: مع تأكيد حق المجلس في التشريع كما حصل سابقًا فإن صيغة الكابيتال كونترول وفق ما صدر عن اللجان المشتركة يجب أن تُقرن بخطة شاملة، وبالتالي تقرر إرجاء موعد مكتب المجلس إلى وقت لاحق.

 

المصارف مستمرة بالإضراب

صحف/20 شباط/2023

لا تزال المصارف مستمرة بالإضراب، وتُعقد مشاورات في جمعية المصارف لبحث كيفية التعاطي مع قرارات القاضية غادة عون، بحسب معلومات الـLBCI.

 

أوجيرو تُعلن إضرابها التحذيري!

الوكالة الوطنية للإعلام/20 شباط/2023

أشار المجلس التنفيذي لـ نقابة اوجيرو، إلى أنه على اثر الاجتماع الذي عقد ظهر اليوم الاثنين بين المجلس التنفيذي لنقابة اوجيرو ومعالي وزير الاتصالات وفي حضور المدير العام للهيئة والمديرين العامين في الوزاره لعرض مطالب النقابة. وبعدما تبين للمجلس التنفيذي عدم وجود اعتمادات مالية لغاية تاريخه لصرف الرواتب الاساسية نهاية هذا الشهر، عقد المجلس جلسة طارئة تقرر فيها إعلان يوم الأربعاء الواقع فيه 22 شباط 2023 يوم اضراب تحذيري مع عدم الحضور الى مراكز العمل على ان يتابع المجلس التنفيذي المطالب والبنود الاخرى.

 

مجلس البحوث العلمية: هزة أرضية مساء اليوم موقعها على الساحل التركي ﻋﻠﻰ ﺑﻌد 200 كيلومتر من شمال لبنان

وطنية/20 شباط/2023

أفاد "المركز الوطني للجيوفيزياء"، التابع للمجلس الوطني للبحوث العلمية، في بيان، أن هزة أرضية سجّل في السابعة والدقيقة الرابعة بالتوقيت المحلي، مساء يوم الإثنين 20 شباط 2023، بقوة 6.3 على مقياس ريختر حدد موقعها على الساحل التركي ﻋﻠﻰ ﺑﻌد 200 كيلومتر من شمال لبنان وقد شعر بها المواطنون". وتابع البيان: "يهم مركز الجيوفيزياء ان يوضح انه من الطبيعي حدوث هزات ارتدادية بعد هذه الهزة يمكن ان يشعر المواطنون ببعض منها ولكن ليس هناك أي خطر من امواج التسونامي في لبنان حسب نظام الإنذار المبكر من التسونامي في البحر المتوسط".

 

بو حبيب بحث مع مستشارين في الكونغرس الاميركي في ملف النازحين واستقبل روداكوف وسفيرة كندا

وطنية/20 شباط/2023

اجتمع وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال الدكتور عبدالله بوحبيب مع عدد من المستشارين في الكونغرس الاميركي. وتم البحث في موضوع النازحين السوريين والتحديات التي يواجهها لبنان في كل المجالات، بخاصة في ملف النازحين السوريين وكيفية مساعدة الولايات المتحدة الاميركية للبنان. كما تطرق البحث الى العلاقات الثنائية بين البلدين.

سفير روسيا

كما التقى الوزير بوحبيب سفير روسيا لدى لبنان الكسندر روداكوف وتناول البحث العلاقات الثنائية بين البلدين ومشروع القرار المعروض على الجمعية العامة للأمم المتحدة حول أوكرانيا.

سفيرة كندا

واستقبل الوزير بوحبيب سفيرة كندا لدى لبنان ستيفاني ماكولم وتم البحث في العلاقات الثنائية والتحديات التي يواجهها لبنان نتيجة النزوح السوري.

وبحث الوزير بوحبيب العلاقات الثنائية مع القائم بالأعمال في السفارة البريطانية في بيروت كاميلا نيكلس.

 

مداهمات في دوائر عقارية.. وتوقيف موظفَين!

صحف/20 شباط/2023

نفذت قوة من شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي مداهمات في بعض الدوائر العقارية في مدينة جونية للإشتباه في تقاضي بعض الموظفين في هذه الدوائر رشى من المواطنين لإنجاز معاملاتهم. وعلى الاثر، قامت بتوقيف موظفين إثنين على ذمة التحقيق.

 

خطوات جديدة بشأن الأبنية الآيلة للسقوط!

صحف/20 شباط/2023

قرر وفد حكومي برئاسة رئيس الحكومة نجيب ميقاتي تكليف وزير الداخلية بسام المولوي بالتواصل مع البلديات وحثهم على تزويد وزارة الداخلية والبلديات بملفات للأبنية المتصدعة والايلة للسقوط وخصوصا في طرابلس والمنية. وقال وزير الأشغال العامة والنقل علي حمية بعد الاجتماع في السراي: حصل اجتماع برئاسة ميقاتي وتم البحث في موضوع مسح الأبنية المتصدعة جراء الزلزال الذي حصل في تركيا وسوريا والهزات الأرضية التي حصلت في لبنان في ٦ شباط. وتقرر على أثر هذا الاجتماع تكليف وزير الداخلية بالتواصل مع البلديات وحثهم على تزويد وزارة الداخلية والبلديات بملفات للأبنية المتصدعة والايلة للسقوط وخصوصا في طرابلس والمنية، والعدد لغاية الآن بعد النقاش مع رئيس بلدية طرابلس ومعالي وزير الداخلية هو ١٨ بناء في طرابلس وعشرات من الأبنية بين ايلة للسقوط ومتصدعة. وتابع: سيرسل وزير الداخلية اليوم كتابا الى جميع رؤساء البلديات على كل الأراضي اللبنانية لتزويده في خلال أسبوع بلائحة بالأبنية الأيلة للسقوط أو التي تصدعت جراء الزلزال. وكوزارة أشغال عامة ونقل، وبطلب من رئيس الحكومة، سأرسل كتابا الى جميع المعنيين بضرورة التشدد من قبل التنظيم المدني بالنسبة إلى مواصفات الزلازل للأبنية التي ستقام، والتسريع والتنسيق مع البلديات والأجهزة الأمنية بالنسبة إلى تسريع المعاملات في التنظيم المدني. وأضاف: أما الأمر الثالث فهو من الذي سيتولى التكلفة، ويحاول الرئيس ميقاتي إيجاد حلول مالية، ولذلك تمت دعوة السيد عمران ريزا لدعم الحكومة اللبنانية لإجراء صيانة للابنية المتصدعة.اما الأمر الرابع،وبعد أن يتم تزويد الأمانة العامة لمجلس الوزراء من قبل وزارة الداخلية بعدد الابنية وكلفتها فسيتم تزويد الهيئة العليا للاغاثة بسلفة خزينة لتقوم أيضا بدور الصيانة بالتنسيق مع البلديات.وتم الطلب من الهيئة العليا للاغاثة ببدل إيواء للابنية التي ستقوم الدولة اللبنانية بصيانتها. وتابع: قمنا ببحث مع لجنة الأشغال النيابية ووجدنا انه في العام ٢٠١١ وبرئاسة النائب السابق نواف الموسوي تم اجتماع في مجلس النواب واتخذت توصيات عديدة، ولو أن الدولة اللبنانية قامت انذاك بتطبيق ما ورد عام ٢٠١١ من قبل لجنة الأشغال النيابية، لكنا بلدا مستعدا لأي زلزال طارىء، وبالتالي تمت التوصية من قبل الرئيس ميقاتي لرئيس لجنة الأشغال النيابية الاستاذ سجيع عطية بالمضي قدما بالتوصيات التي صدرت من قبل لجنة الأشغال ومتابعتها لحين تصبح حيز التنفيذ من خلال التشريعات في مجلس الوزراء والادارات الرسمية.

 

"لقاء سيدة الجبل": الحل بتمسك قوى المعارضة بالطائف والمطالبة بتنفيذ القرارات الدولية

وطنية/21 شباط/2023

عقد "لقاء سيدة الجبل" اجتماعه الدوري إلكترونياً بمشاركة أنطوان قسيس، أحمد فتفت، أحمد عيّاش، إيلي قصيفي، إيلي كيرللس، إيلي الحاج، أمين محمد بشير، إدمون رباط، أنطوان اندراوس، أنطونيا الدويهي، إيصال صالح، بهجت سلامة، بسام خوري، بيار عقل، توفيق كسبار، جوزف كرم، حبيب خوري، حُسن عبود، خالد نصولي، ربى كبّارة، رالف غضبان، رالف جرمانوس، رودريك نوفل، سامي شمعون، سناء الجاك، سعد كيوان، سيرج بو غاريوس، طوني حبيب، طوني خواجا، طوبيا عطالله، عطالله وهبة، غسان مغبغب، فارس سعيد، فيروز جوديه، فتحي اليافي، لينا تنّير، ماجد كرم، مأمون ملك، ميّاد حيدر، نورما رزق، نيللي قنديل ونبيل يزبك، تناول فيه الاوضاع. اثر الاجتماع، أصدر "اللقاء" بيانا، اعتبر فيه أن "حزب الله يريد ترجمة موافقته على إتفاق ترسيم الحدود الذي ضمن أمن اسرائيل وأتاح لها تصدير الغاز، وعلى طيّ صفحة ملف مرفأ بيروت، في بناء دولة صديقة له بدءاً من رئاسة الجمهورية مروراً بالحكومة والبرلمان وصولاً إلى آخر موظّف في الإدارة العامة، وإلّا فهو سيستمر في تعطيل أي حلول سياسية وإقتصادية مهما بلغت الأوضاع من السوء. وأمام هذا الواقع فإنّ القوى السياسية المعارضة مدعوة أكثر من أي وقت مضى إلى مواجهة استراتيجية حزب الله لبناء دولته على أنقاض الدولة الحالية. فبالرغم من أهمية حراك القوى المعارضة وتحديدا في المجلس النيابي، غير أنّ تحركها ما يزال دون السقف المطلوب ما دامت لا تجتمع حول عنوان واحد وهو رفع الاحتلال الإيراني الذي حوّل لبنان ورقة مساومة على طاولة المفاوضات بهدف نيل مباركة غربية وخصوصا أميركية لحكمه".

ورأى أنه "آن الأوان لترتفع القوى السياسية المعارضة إلى مستوى التحديات لأنّ لبنان يعيش لحظات مفصلية بين أن يكون دولة لجميع اللبنانيين والعرب والعالم وبين أن يكون دولة لحزب الله وإيران. وعليه فإنّ خريطة الطريق للخروج من الأزمة واضحة ولا طريق سواها وهي التمسّك بالدستور واتفاق الطائف وتطبيقه والمطالبة بتنفيذ القرارات الدولية 1559، 1680، 1701. فلتّتحدّ قوى المعارضة حول خريطة الطريق هذه لبناء حدّ أدنى من التوازن إزاء حزب الله أو فلتسلّمه لبنان وليحكمه وحيداً كما يريد".

واعتبر "اللقاء" أن "الهجوم المركّز على المؤسسة العسكرية من قبل بعض الناطقين باسم حزب الله هو أمر خطير لأنه يهدد وحدة الجيش ويؤكّد ضرورة تصدّي القوى السياسية السيادية لحزب الله وإعلامه الذي يُمعن بضرب الجيش والمؤسسة الوحيدة المتبقيّة والمخوّلة وفقاً للدستور حماية لبنان".استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري في مقر الرئاسة الثانية في عين التينة، نائب رئيس المجلس النيابي الياس بو صعب الذي وضع رئيس المجلس في أجواء زيارته الاخيرة الى الولايات المتحدة الاميركية ومشاركته في قمة الحكومات العالمية التي عقدت في دبي .

هيئة مكتب المجلس

وبعد الظهر ترأس الرئيس نبيه بري إجتماعا لهيئة مكتب مجلس النواب في حضور بو صعب وأميني السر النائبين هادي أبو الحسن وآلان عون والمفوضين النواب، ميشال موسى، هاغوب بقرادونيان وكريم كبارة والامين العام لمجلس النواب عدنان ضاهر.

وبعد الإجتماع، تلا بو صعب البيان الصادر عن هيئة مكتب مجلس النواب، وفيه: