بالصوت/من تلفزيون المستقبل جولة افق شيقة مع السياسي المميز محمد عبد الحميد بيضون وتعليق للياس بجاني

504

بالصوت/فورماتMP3/من تلفزيون المستقبل مقابلة شيقة وجريئة وعلمية مع الوزير السابق محمد عبد الحميد بيضون ومقدمة للياس بجاني/20 تشرين الأول/14

في أعلى المقابلة والتعليق بالصوت فورماتMP3
شهادة للحق وتسمية للأشياء بأسمائها

بالصوت/فورماتWMA/من تلفزيون المستقبل مقابلة شيقة وجريئية وعلمية مع الوزير السابق محمد عبد الحميد بيضون ومقدمة للياس بجاني/20 تشرين الأول/14

Arabic LCCC News bulletin for Octobet 20/14نشرة الاخبار باللغةالعربية
English LCCC News bulletin for October 20/14نشرة الاخبار باللغةالانكليزية

من عناوين مقابلة الوزير السابق د. محمد عبد الحميد بيضون ليوم أمس وأيضاً عناوين مهمة من مقابلة سابقة kavj ugn l,ru
ايران تسعى لتقسيم سوريا والعراق ولبنان لإقامة دولة شيعية وعلوية.
إيران لم تبني حجرا لا في الجنوب ولا في البقاع.
انتقلنا من الثلاثية الجيش والشعب والمقاومة إلى الرباعية حيث انضمت داعش إليها.
البقاع كان يزرع العام الماضي 25000 دونم حشيشة أما الآن هناك 150000 دونم حشيشة بفضل سياسات حزب الله والرئيس نبيه بري ويبدو أن مستقبلنا باهر جدا.
إننا بحاجة لثورة جديدة في لبنان لانتخاب رئيس.
الدولة واللادولة لا يمكن أن تتعايشا.
لا مقارنة بين الدكتور سمير جعجع والنائب ميشال عون فالأول يريد الدولة والمؤسسات والثاني انتقل إلى جندي في جيش ولاية الفقيه.
عون قد يصبح قائد فرقة في جيش المهدي.
عون هو احد أفراد المجموعة التي تشرع سلاح حزب الله ومصائب البلد من هذا التشريع.
لماذا لا يشكل عون فرقة مقاومة بدلا هذه الازدواجية وفقط يكتفي بالمغانم السياسية.
من يريد ولاية الفقيه ليذهب إليها وثمة فئات خارجة عن القانون وتضع يدها على البلاد.
داعش ليست خطراً وجودياً على الدول العربية بل المشروع الإيراني هو الخطر.
لبنان فيه مليون جائع فيما نوفد وفود إلى مؤتمرات بمئات ملايين الدولارات.
الميليشيات المتحكمة بالوضع اللبناني لا يهمها إلا نفسها.
في القلمون حزب الله” ارتكب جرائم ضد الإنسانية.
على لبنان أن ينضم للمحكمة الجنائية الدولية.
للنظام السوري الجديد سوف ينضم للمحكمة الجنائية الدولية وستتم ملاحقة كل من ارتكب جرائم وحزب الله سيكون ملاحقاً بالتأكيد.
الهبة الإيرانية هدية مسمومة لتزكية الخلافات المذهبية في لبنان وليس للدفاع عن الحدود.
التجديد لمجلس النواب هو تمديد للأزمة وأمر غير دستوري.
الإهتمام الدولي سوف تكون قريباً أولويته مواجهة أخطار وباء إيبولا وليس داعش.
سعد الحريري ضرورة ويجب أن يعود ويشكل الحكومة لإحتواء المتطرفين السنة وانعاش البلد.
إيران تمول 80 ميليشيا في العراق وتمول حزب الله في لبنان والحوثيين في اليمن.
الأسد في سوريا واجهة للنفوذ الإيراني وحكام إيران مهووسين بالنفوذ خارج بلدهم.
إيران لا تريد قيام الدولة لا في لبنان ولا اليمن ولا سوريا ولا العراق.
الجيش اللبناني وكل المؤسسات في الدولة واقعة تحت نفوذ وسلطة وإرهاب حزب الله.
حزب الله يسعى لتوريط الجيش في معركة عرسال كما ورطه في عبرا.
حزب الله منتشر في سوريا من حلب حتى درعا وليس عنده عسكر كافي لخوض معركة القلمون ولهذا يسعى لتوريط الجيش.
الجيش لأنه لم يكن مستعداً لمعركة عرسال التي ورطه فيها حزب الله خسر 21 عنصر وعشرات الجرحى خلال الساعات الأولى للمعركة.
حزب الله يريد توريط الجيش في معركة مع المسلحين في القلمون وهو يريد شراكة بين شبيحة الأسد والجيش اللبناني.
حجز جواز أصالة مهزلة ويبين أن الحكومة لا تحكم.
حزب الله يحتل بلدة الطفيل اللبنانية ويمنع عودة أهلها إليها.
لا أحد في الداخل أو الخارج يريد نزع سلاح حزب الله بالقوة لأن هكذا أمر يؤدي لحرب مذهبية.
حزب الله والنظام السوري لم يحاربا داعش، والنظام على تنسيق كامل مع داعش خصوصاً في أمر البترول.
البعث وبقياه في العراق هم في صلب داعش.
إيران وحزب الله والأسد يحضرون القلمون لدولة علوية في حال سقط نظام الأسد.
إيران لن تتنازل عن موقعها على البحر الأبيض المتوسط.
ثقافة قطع الطرقات هي ثقافة من إنتاج حزب الله.
حزب الله هو من يمنع التفاوض الجدي مع التكفيريين لفك اسر العسكر اللبناني وكان هدد بفرط الحكومة بحال فاوضت وقايضت.
حزب الله هو ملك التفاوض تحت الطاولة وفاوض مع الجميع بمن فيهم إسرائيل.
التفاوض من موقع القوة التي روج لها السيد نصرالله يعني احتجاز الآلاف من النازحين السوريين ومبادلتهم مقابل العسكر اللبناني.
بسبب هيمنة حزب الله ارتكبت أخطاء كثيرة في ملف العسكر المحتجز لدى التكفيريين.
بري هو صدى لحزب الله ويعطل مجلس النواب بأوامر من حزب الله.
الكلام عن إمارة إسلامية في طرابلس غير منطقي والترويج لها من جماعات سوريا وإيران هدفه التخويف.
الحرب الحالية قد تؤدي إلى تقسيم سوريا وإقامة الدولة الكردية.
بعد القضاء على دولة داعش في سوريا قوات الأسد لن تدخل المناطق المحررة بل الجيش السوري الحر.
الكلمة الأخيرة في إيران هي للمرشد وروحاني غير ذي تأثير في القرار الإيراني ولن يفي بوعوده لا للسعودية ولا في الملف النووي.
انتصار الحوثيين في اليمن أدى إلى هزيمة الإخوان المسلمين وهذا ما يفرح السعوديين.
الضاحية في حالة اقتصادية يرثى لها والشيعة تم عزلهم عن محيطهم بسبب سياسة حزب الله وصمت بري التبعي.
إيران فككت الدول في لبنان وسوريا العراق واليمن وهي تسعى لتفكيك الدول العربية.
الحرب على داعش سوف تؤدي إلى القضاء على كل الميليشيات في المنطقة لمصلحة الدول ولبنان من ضمنهم.
التمديد لمجلس النواب تمديد للفوضى ومنذ 22 سنة بري يعطل المجلس. الفراغ أفضل من استمرارية بري وحزب الله هو من يريد التمديد وبري يريد الباسه ل 14 آذار.

 

في أسفل فهرس صفحات الياس بجاني على موقع المنسقية القديم

فهرس مقالات وبيانات ومقابلات وتحاليل/نص/صوت/ بقلم الياس بجاني بالعربية والإنكليزية والفرنسية والإسبانية

صفحة الياس بجاني الخاصة بالمقالات والتعليقات  
مقالات الياس بجاني العربية لسنة 2014
مقالات الياس بجاني العربية من سنة 2006 حتى2013
مقالات الياس بجاني العربية من سنة 1989 حتى2005
الياس بجاني/ملاحظات وخواطرسياسية وإيمانية باللغة العربية لسنة2014
الياس بجاني/ملاحظات وخواطر قصير ةسياسية وإيمانية باللغة العربية بدءاً من سنة 2011 وحتى 2013

صفحة تعليقات الياس بجاني الإيمانية/بالصوت وبالنص/عربي وانكليزي
مقالات الياس بجاني باللغة الفرنسية
مقالات الياس بجاني باللغة الإسبانية
مقالات الياس بجاني حول تناقضات العماد عون بعد دخوله قفص حزب الله مع عدد مهم من مقلات عون
مقالات للعماد ميشال عون من ترجمة الياس بجاني للإنكليزية
مقابلات أجراها الياس بجاني مع قيادات وسياسيين باللغتين العربية والإنكليزية

صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية 
بالصوت/صفحة وجدانيات ايمانية وانجيلية/من اعداد وإلقاء الياس بجاني/باللغةاللبنانية المحكية والفصحى
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لأول ستة أشهر من سنة 2014
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لثاني ستة أشهر من سنة 2013
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لأول ستة أشهر من سنة 2013
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لسنة 2012
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لسنة 2011
صفحةالياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية من 2003 حتى 2010

بالصوت حلقات “سامحونا” التي قدمها الياس بجاني سنة 2003 عبر اذاعة التيارالوطني الحر من فرنسا