الياس بجاني: إلى أهلنا في طرابلس: غداً لا تخذلوا اللواء ريفي الأدمي والوطني

346

إلى أهلنا في طرابلس: غداً لا تخذلوا اللواء ريفي الأدمي والوطني
الياس بجاني
28 أيار/16

طرابلس المظلومة والأفقر بين كل مدن المتوسط،
طرابلس مدينة الفقر والإهمال والبؤس والشهداء والحروب،
طرابلس عاصمة الشمال وعرين التعايش..
هذه الطرابلس الأبية والعصية تستحق وعن جدارة أن يكون من يمثلها ويحمل لواء قضاياها المعيشية والإنسانية والوطنية من خامة وطينة ونظافة كف وشجاعة ابنها البار وابن المؤسسة العسكرية الأدمي والشريف والوطني بامتياز اللواء أشرف ريفي وليس طاقم السياسيين المتمولين والتجار الذين هم بمليون لون ولون وجلهم من أصحاب الثروات المشبوهة والتي جمعوها من تجارتهم بدماء شباب المدينة ومن تبعيتهم للمحتل السوري وللملالي الفرس.
غداً الواجب والضمير واحترام الذات والعقل والمنطق والحق واحترام الذات يفرضون على أهل طرابلس الأحرار والشرفاء أن يقولوا نعم ونعم مدوية لكل الأعضاء المرشحين للعضوية البلدية والاختيارية بدعم من اللواء أشرف ريفي.
أهل طرابلس عليهم الانتفاض غداً بسلم وحضارة من خلال صناديق الاقتراع !!
وكيف لا ينتفضون وهم يشاهدون بأم العين غالبية القيادات والأحزاب المشبوهة في مدينتهم ومن خارجها تتجمع خائفة ومرعوبة رغم تناقضاتها واختلاف مرجعياتها الإقليمية، تتجمع في حلف واحد ضدهم وفي مواجهة اللواء ريفي.
هذا التجمع الغريب العجيب في مواجهة اللواء ريفي لا يريد لطرابلس غير العبودية والشر والفقر والعوز والتشتت واستمرار الحروب بين أهلها.
على أهل طرابلس الأحرار أن يسألوا لماذا وكيف تلاقى الحريري وميقاتي وكرامي وهم أعداء، ومعهم آخرين !! ومن الذي جمعهم!! ولماذا!! ولأية غايات وأهداف؟
الجواب هو في منتهى البساطة…إنهم خائفون منكم يا أهل طرابلس ومن كل من هم من خامة وآدمية وشجاعة اللواء ريفي،
هم خائفون من ثورتكم على الظلم والإفقار والتهميش.
هم خائفون من استعادتكم لقراركم الحر.
يا أهل طرابلس غداً لا تخذلوا اللواء ريفي الذي هو أنتم وأنتم هو.
قولوا لا لتحالف المال والأضداد والتناقضات والمصالح الذاتية فهو ليسوا منكم ولا يشبهكم بشيء.

**الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com

في أسفل فهرس صفحات الياس بجاني على موقعي المنسقية الجديد والقديم
فهرس مقالات وبيانات ومقابلات وتحاليل/نص/صوت/ بقلم الياس بجاني بالعربية والإنكليزية والفرنسية والإسبانية

صفحة الياس بجاني الخاصة بالمقالات والتعليقات
مقالات الياس بجاني العربية لسنة 2014-2015

مقالات الياس بجاني العربية من سنة 2006 حتى2013
مقالات الياس بجاني العربية من سنة 1989 حتى2005
الياس بجاني/ملاحظات وخواطر سياسية وإيمانية باللغة العربية لسنة2014
الياس بجاني/ملاحظات وخواطر قصير ةسياسية وإيمانية باللغة العربية بدءاً من سنة 2011 وحتى2013

صفحة تعليقات الياس بجاني الإيمانية/بالصوت وبالنص/عربي وانكليزي
مقالات الياس بجاني باللغة الإنكليزية من 2006حتى2015

مقالات الياس بجاني باللغة الإنكليزية من 1998حتى2005
مقالات الياس بجاني باللغة الفرنسية
مقالات الياس بجاني باللغة الإسبانية
مقالات الياس بجاني حول تناقضات العماد عون بعد دخوله قفص حزب الله مع عدد مهم من مقلات عون
مقالات للعماد ميشال عون من ترجمة الياس بجاني للإنكليزية
مقابلات أجراها الياس بجاني مع قيادات وسياسيين باللغتين العربية والإنكليزية

صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية
بالصوت/صفحة وجدانيات ايمانية وانجيلية/من اعداد وإلقاء الياس بجاني/باللغة اللبنانية المحكية والفصحى
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لأول ستة أشهر من سنة 2014
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لثاني ستة أشهر من سنة 2013
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لأول ستة أشهر من سنة 2013
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لسنة 2012
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لسنة 2011
صفحةالياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية من 2003 حتى 2010

بالصوت حلقات “سامحونا” التي قدمها الياس بجاني سنة 2003 عبر اذاعة التيارالوطني الحر من فرنسا

Elias Bejjani’s English, French, Spanish Index On This Site
Elias Bejjan’s English Articles for 2006/2007/2008/2010 /2011,2012,2013, 2014, 2015
Elias Bejjani’s Short English Notes as from 2009

Elias Bejjani’s English Articles from 1988 to 2005
Elias Bejjani’s English/Arabic FAITH Editorials, Statements, Studies & Contemplations

Elias Bejjani’s French Version of some of his Editorials
Elias Bejjani’s Spanish Version of some of his Editorials

Elias Bejjani’s English FAITH editorials
English Editorial By: General Michel Aoun/Translated to English by: Elias Bejjani
ُElias Bejjani’s English notes Click Here