المحكمة الدولية دعت ريفي الى التعاون مع طلبات “الدفاع” عن “الجديد”اسـتمعت الـى مديـــرة “مراسـلون للصحـافة الاسـتقصـائية

169

المحكمة الدولية دعت ريفي الى التعاون مع طلبات “الدفاع” عن “الجديد”اسـتمعت الـى مديـــرة “مراسـلون للصحـافة الاسـتقصـائية”

المركزية- 12/05/15

استأنفت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان محاكمتها قناة “الجديد” ونائبة رئيس مجلس الادارة في القناة كرمى خياط في جرم تحقير المحكمة وعرقلة سير العدالة وذلك في جلسة عقدتها غرفة الدرجة الأولى برئاسة القاضي نيكولا ليتييري وفي حضور فريقي الدفاع عن “الجديد” والادعاء، خصصت للاستماع الى شهود الدفاع عن ” نيو. تي. في” وخياط حول التهمة الموجهة لهما. خان: استهلت الجلسة بحديث محامي الدفاع كريم خان عن عدم تعاون الحكومة اللبنانية او القضاء اللبناني مع مطلب فريق الدفاع حول استدعاء احد الشهود القانونيين، اذ كان فريق الدفاع يريد استدعاء المحامي العام التمييزي القاضي شربل ابي سمرا، ولم يسهل القضاء للشاهد عملية وصوله الى لاهاي للادلاء بافادته. ليتييري: واستغرب ليتييري ما حصل فأصدر قراراً عاجلاً الى وزير العدل اللواء اشرف ريفي بضرورة التعاون مع طلبات فريق الدفاع في قضية “الجديد”، بعد عرقلة وزارة العدل طلبا للدفاع باستجواب المحامي العام التمييزي ابي سمرا. وأعلن موافقة المحكمة على طلب الدفاع ادراج محامية “الجديد” مايا حبلي كشاهدة امامها.

الصباغ: وبعد تلك القرارات أدلت شاهدة الدفاع المديرة التنفيذية لمنظمة “مراسلون للصحافة الاستقصائية” رنا الصباغ ومقرها عمان، بشهادتها فأشارت الى ان المنظمة تغطي تسع دول عربية وقالت: “نحن نعمل على تعزيز ثقافة الامتياز الصحافي والمساءلة في العالم العربي، وبدأنا العمل العام 2005″، وننظم ورش عمل للصحافيين تمتد لخمسة ايام في الدول التسع. واوضحت ان المنظمة تتحقق من كل المعلومات في التحقيقات الاستقصائية، حيث لا يحق لها نشر اي نبأ لا يتم التحقق من مصدر”.

وقالت الصباغ: “استقلت من “رويترز” لاسباب شخصية وهي الزواج… وبعد ذلك اصبحت المديرة التنفيذية العام 2005 لمنظمة اعلاميون من اجل صحافة استقصائية المعروفة بـ”اريج” التي تمول من وزارة الخارجية الدانماركية.

ولفتت الصباغ الى انها اجرت اول اتصال بكرمى خياط في العام 2010 لأسالها ان كانت تريد ان تكون من المتحدثين الرئيسيين في مؤتمر اريج الدولي وهو المؤتمر الوحيد للصحافة الاستقصائية العربية لكن خياط لم تتمكن من الحضور بسبب التزاماتها و”بعد ذلك حضر المدير العام للقناة ديميتري خضر والزميل ابراهيم دسوقي الذي منح في المؤتمر الجائزة الثالثة لافضل عمل استقصائي تلفزيوني وكان الاستقصاء حول المحاكم اللبنانية للحفاظ على السجلات”.

وتابعت الصباغ: “تقربنا من محطة الجديد ووقعنا مذكرة تفاهم بيننا ونظمنا ورشة عمل لفريق القناة لخمسة ايام في نيسان 2012 وحضرت كرمى خياط كل ايام التدريب وبعد ذلك دعمنا اعداد برنامج تلفزيوني منتظم يدعى “تحت طائلة المسؤولية” يعرض بشكل منتظم على القناة”.

وشددت الصباغ ان “اريج” تعمل في 7 دول عربية وكل دولة لها قوانينها الخاصة، كما لفتت الى ان المنظمة تحاول الاستفادة من الممارسات الفضلى للمنظمات الدولية .

واشارت الصباغ الى ان منظمة “اريج” في مؤتمرها الأخير العام 2012 اضافت كرمى خياط الى لجنة الخبراء الذي تستشيره المنظمة. وأوضحت ان “الجديد” كانت تعمل على 6 تقارير اخبارية استقصائية باشراف “اريج”، وقبل نشر التقارير كانت “الجديد” تعرضها على المحامي الذي يوافق عليها مشيرة الى ان ابرز هذه التحقيقات هو للزميل رياض قبيسي حول الفساد الجمركي في لبنان والذي ربح المركز الاول العام 2014، كما كان التحقيق الثاني عن التمييز العنصري على الشواطئ اللبنانية وآخر كان يعنى بجامعات الاعلام المحلية التي “كانت تدرب الاعلاميين على اخذ الأموال وتقديم شهادات مزيفة”، وأحدها عن الامن اللبناني بعد الاغتيالات التي حصلت. وفي الثانية والنصف من بعد الظهر رفعت المحكمة الجلسة الى الرابعة من بعد الظهر لإستراحة الغداء.