بيان صادر عن مؤسسة عامر فاخوري: مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية السابق في لبنان يعترف باحتجاز عامر فاخوري بشكل غير قانوني/The Amer Foundation: The Former Head of the Military Court Judge in Lebanon Admits to the Unlawful Detention of Amer Fakhoury

233

بيان صادر عن مؤسسة عامر فاخوري: مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية السابق في لبنان يعترف باحتجاز عامر فاخوري بشكل غير قانوني
بيان للنشر الفوري
بيروت، لبنان/25 آذار/2024

The Amer Foundation: The Former Head of the Military Court Judge in Lebanon Admits to the Unlawful Detention of Amer Fakhoury
**FOR IMMEDIATE RELEASE**
March 25, 2024
Beirut, Lebanon – The Amer Foundation extends its heartfelt appreciation to Judge Peter Germanos for his recent interview on MTV News, where he courageously brought to light the unjust detention of Amer Fakhoury, “Senior leaders in the Free Patriotic Movement gave guarantees to Amer Al-Fakhouri to return to Lebanon and he was illegally arrested in violation of the law under pressure from Hezbollah” Germanos stated.
The Amer Foundation acknowledges Judge Germanos’ dedication to upholding the principles of justice and his commitment to truth and fairness. In the interview, Judge Peter Germanos disclosed the troubling circumstances surrounding Mr. Fakhoury’s wrongful imprisonment, attributing it to alleged political interference by Hezbollah and its influence over the government. This horrific ordeal faced by Mr. Fakhoury and the torture he faced in the Lebanese General Security, led to his death. The honorable judges and external pressures from the US government secured Amer’s release against Hezbollah’s will. Once Amer was released from Lebanon, Hezbollah retaliated by burning one of the judge’s house.
The Foundation emphasizes the significance of Judge Germanos’ actions in exposing the grave injustices that occurred in this case and the broader implications of political interference in legal matters. “This is the first time that someone involved directly in Amer Fakhoury’s illegal detention has spoken out with the truth regarding Amer’s case,” said Guila, daughter of Amer Fakhoury.
As an organization dedicated to advocating for justice and human rights, the Amer Foundation stands in solidarity with all those who have been affected by similar injustices. Judge Peter Germanos’ interview serves as a beacon of hope for a more just and equitable future in Lebanon.
For more information about the Amer Foundation and its ongoing work to promote human rights and accountability, visit www.amerfoundation.org or contact team@amerfoundation.org
**About the Amer Foundation**
The Amer Foundation is a non-profit organization established in memory of Amer Fakhoury, a U.S. citizen who faced illegal detention and torture in Lebanon. The foundation is committed to promoting human rights, accountability, and justice for those who suffer similar injustices. Through advocacy efforts and public awareness campaigns, the Amer Foundation seeks to create a world where every individual’s rights are protected and respected.

بيان صادر عن مؤسسة عامر فاخوري: مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية السابق في لبنان يعترف باحتجاز عامر فاخوري بشكل غير قانوني
بيان للنشر الفوري

بيان للنشر الفوري
بيروت، لبنان/25 آذار/2024
تُعبّر مؤسسة عامر فاخوري عن تقديرها العميق للقاضي بيتر جرمانوس، على ما قاله خلال مقابلته الأخيرة التي بثتها اليوم محطة “أم تي في”، حيث كشف بشجاعة وصدق عن خلفيات احتجاز عامر فاخوري بشكل غير عادل، مشيراً إلى أن “قادة كبار في حزب التيار الوطني الحر كانوا أعطوا ضمانات للسيد عامر فاخوري تتعلق بعودته إلى لبنان، ورغم ذلك تم اعتقاله بشكل غير قانوني في انتهاك فاضح للقانون بسبب ضغوط مارسها حزب الله”.
إن مؤسسة عامر فاخوري تُقدّر مبدأ الشهادة للحق والصدق الذي أبداه القاضي جرمانوس في الالتزام بمتطلبات العدالة والالتزام بالحقيقة. في المقابلة، كشف القاضي عن الظروف المعقدة والمربكة التي رافقت سجّن السيد فاخوري بشكل غير قانوني، مرجحاً أن تكون تمت على خلفية التدخل السياسي لحزب الله ولتأثيره السلبي على الحكومة اللبنانية.
نذكّر بأن الآلام المروعة والتعذيب الذي واجههم السيد عامر فاخوري من قّبل الأمن العام اللبناني كانوا سبباً لوفاته بعد فترة زمنية قصيرة جداً من الإفراج عنه، والذي كان تحقق نتجةً للضغوط التي مارسها القضاة الشرفاء، ووزارة الخارجية، والحكومة في الولايات المتحدة الأميركية، وذلك رغم معارضة حزب الله لإتمام عملية الإفراج…علماً أن الحزب هذا قام بحرق منزل القاضي الذي اصدر قرار الإفراج.
يهم مؤسسة عامر فاخوري أن تؤكد على أهمية كشف القاضي جرمانوس خلفيات الظلم الجسيم الذي حدث في هذه القضية والآثار السلبية الأوسع نطاقًا جراء التدخل السياسي في الشؤون القانونية. كما أن هذه هي المرة الأولى التي يتحدث فيها مسؤول لبناني شارك مباشرة في احتجاز عامر فاخوري غير القانوني عن الحقيقة، قالت السيدة جوليا، ابنة الضحية عامر فاخوري.
كمنظمة ملتزمة بالدفاع عن العدالة وحقوق الإنسان، تقف مؤسسة عامر فاخوري متضامنة بالكامل وعلناً مع جميع الذين يعانون من ظلم مماثل، وترى أن ما جاء في مقابلة القاضي جرمانوس هي مصدراً للأمل في مستقبل أكثر عدالة وإنصافاً في لبنان.
**لمزيد من المعلومات حول مؤسسة عامر وعملها المستمر في تعزيز حقوق الإنسان والمساءلة، يرجى زيارة www.amerfoundation.org أو الاتصال عبر البريد الإلكتروني team@amerfoundation.org
حول مؤسسة عامر
مؤسسة عامر فاخوري هي منظمة غير نفعية أنشئت تكريماً للضحية عامر فاخوري، المواطن الأمريكي الذي تعرض للاحتجاز غير القانوني والتعذيب في لبنان، هذا وتلتزم المؤسسة مبدأ تعزيز حقوق الإنسان والمساءلة والعدالة لأولئك الذين يعانون من ظلم مماثل، وذلك من خلال الجهود الدعائية وحملات التوعية العامة الهادفة إلى خلق عالم يحمى ويحترم حقوق كل الأفراد.
**(ترجمة الياس بجاني من الإنكليزية للعربية بتصرف وحرية)