ايلي خوري/عـودة الإبـن الـضـــال …مش عايزين “وحدة مسيحيّة” ابداً. وخاصةً ببكركي. بالعكس، عايزين طلاق مع كل مسيحي أو مسلم مش فاهم بعد انّو المزح بأمور الجمهورية خلص وقتو من زمان

154

عـودة الإبـن الـضـــال

ايلي خوري/فايسبوك/21 آذار/2024

مش عايزين “وحدة مسيحيّة” ابداً. وخاصةً ببكركي. بالعكس، عايزين طلاق مع كل مسيحي أو مسلم مش فاهم بعد انّو المزح بأمور الجمهورية خلص وقتو من زمان.

عايزين انّو بعض “العِيَل” السياسية تطلع من محِن العيلة قبل الجمهورية. عيل بتبرّر لحالا الانبطاح عند مين ما كان، ساعة بحجّة انو الشعب مضلّل وساعة لمواجهة الاحزاب. عيل بتعتبر حالا اهمّ من طموحات الناس وبانية امجادا على كم قطعة أرض او لقب عثماني، وعتزفيت طرقات وتوزيع مصاري وحمايات ووظايف عالمحاسيب. او بناءً على انو بيّو او عمّو عمل نايب او وزير هونيك نهار، ومن وقتا ما هدي بيانات وزيارات فارغة تيشوفوا أهالي الضيعة او الحي قدّي هو مهمّ. أهبل، جاهل، جلقّ، كلّو بيمشي. المهم يطيلع بيان.

كما انو عايزين الاحزاب ما تتصرّف عأساس “عِيَل” كمان، عايزين نعرف شو بتمثّل فكرياً وسياسيّاً وإدارياً تنقدر نحاسبا ايجاباً او سلباً. مش تكون مقطورة جاررا زعيما مطرح ما بيريد، بلا اسس واهداف واضحة ولا سؤال او اعتراض. ثم انو ما فينا نكون عم نضحك عأحزاب الهايل هتلر ونروح نعمل اضرب منن.

وعايزين انو نواب الفراطة (المستقلّين) يخبّرونا مستقلّين عن شو! وكيف بيكون الواحد مستقلّ عن الرهينة وعن الخاطف بنفس الوقت. إلاّ إذا عبالو يضلّ مخطوف ومفكّر إذا خلّا الخاطف بيزمط هو وبتطلع براس التاني. واساساً ما حدا عامل معك سبق إذا بتُغتصب بإرادتك او لأ. اما البزونك البيقلّك كلّن، فرقعو فرد كفّ عنيعو، وقلّو ما انت أخوا منن. مش عايزين بكركي تمسّح جيّة عون وايتام البعث بحجّة انن مسيحيي. بالعكس هيدي لازم تكون السبب الاساسي لنبذن ووضعن تحت المحاسبة عكل العملوا. وبصراحة، ما عندي مشكلة اذا غيرن ما تحاسب لأن موقفن السياسي كان أصحّ. الفساد الفكري والسياسي اسوأ بمجالات من زميلو المالي. لا بل هو أصلو ومطيل عمرو. والإبن الضال ما كان ضال لأن حدا ضحك عليه، بل لأنو هو جلقّ من اساسو واساس تربايتو. فينعاد عأمهات كل المسيحيين والمسلمين والملحدين الوطنيين فقط.