اتيان صقر ـ أبو أرز: الجثة النتنة التي اسمها الدولة اللبنانية هي برسم الدفن

92

اتيان صقر ـ أبو أرز: الجثة النتنة التي اسمها الدولة اللبنانية هي برسم الدفن
بيان صادر عن حزب حراس الارز حركة القومية اللبنانية
27 آيار/2023
منذ عهد الاستقلال ١٩٤٣ إلى يومنا هذا امتنع سياسيو لبنان عن بناء دولةٍ قوية ومحصّنة ضد الأخطار الداخلية والخارجية، واكتفوا ببناء دولةٍ عليلة مصابة بمرض نقص المناعة، فراحت تفتك بها مختلف انواع الأوبئة، بدءً ب الوباء الفلسطيني، الى الوباء السوري ثم الوباء الفارسي، واخذت تغزو ارضها جحافل الطامعين والطارئين واللاجئين والنازحين وشذّاذ الآفاق… حتى اصبح الكيان يترنّح على شفير الهاوية.
– وها هو المكوّن الفارسي ماضٍ في استكمال بناء دولته الخاصة ومؤسساته الخاصة وجيشه الخاص، ويقيم قواعده الصاروخية في كافة المناطق اللبنانية، ويُجري مناوراته العسكرية أمام وسائل الإعلام ليبعث برسالةٍ فاقعة إلى الداخل مفادها انه صاحب الكلمة الفصل في موضوع الإستحقاق الرئاسي و في كل القرارات المصيرية الاخرى، ورسالة إلى الخارج مفادها انه غير معني بالإتفاق السعودي الإيراني، وانه باقٍ على سلاحه إلى أجل غير مسمّى.
– وها هو الاستحقاق الرئاسي قد صار سلعةً تشرى وتباع في العواصم الاقليمية والدولية بشكلٍ معيبٍ ومُذل.
– وها هو الشاطئ اللبناني الذي صدّر الحضارة إلى العالم، بات يصدّر اليوم جماعاتٍ تكفيرية رجعيةٍ وعقائد ظلامية غريبةٍ عن عادات لبنان وتقاليده العريقة، علماً ان هذا اللبنان يأبى ان يعيش إلّا في رحاب الحرية أو لا يعيش.
– وها هي العصابة الحاكمة تواصل نشاطها في نشر الفساد في طول البلاد وعرضها، وفي تجويع شعبها، وتدمير ما تبقى من معالم الدولة ومؤسساتها، والقضاء على النظام المصرفي والمالي، وتفكيك الجسم القضائي وتسييسه لحماية كبار اللصوص والتستّر على عُتاة المجرمين.
كل هذا يعني أن هذه الدولة المريضة لا تعيش حالة الموت السريري فحسب، بل هي ماتت وأنتنت، ولا بدّ من إعلان وفاتها على الملأ بعد أن عجزت كل حُقن العالم وأمصالِها عن إعادة الحياة إليها.
ويعني أيضاً، والكلام موجه إلى جيل الشباب والقوى الحيّة في شعبنا الحبيب، ان الوقت قد حان، لا بل أصبح على الأبواب، للتفكير في بناء دولةٍ حضارية جديدة وفق برنامجٍ محدّد الأهداف، قائم على الطموح والعلم والشجاعة والرؤية المستقبلية والأخلاق الحميدة، يقودها رجال دولة لا رجال سياسة… وذلك فور الإنتهاء من هذه المنظومة الفاسدة التي بدأت اليوم تقترب من المقصلة بخطىً سريعة، وفور إتمام مراسم دفن هذه الجثة النتنة التي اسمها الدولة اللبنانية.
#لبيك_لبنان
#اتيان_صقر ـ #أبو_أرز