مؤسّسات دوليّة حقوقية تدعم مطالبة مؤسّسة عامر فاخوري بمحاسبة مسؤولين لبنانيين رسميين متورطين في جريمة خطف واعتقال عامر فاخوري

123

مؤسّسات دوليّة حقوقية تدعم مطالبة مؤسّسة عامر فاخوري بمحاسبة مسؤولين لبنانيين رسميين متورطين في جريمة خطف واعتقال عامر فاخوري
مؤسّسات دوليّة حقوقية/21 تشرين الثاني/2022

بعد “التحالف العالمي من أجل الحريّة”، انضمّت “مؤسّسة لانتوس لحقوق الإنسان والعدالة” إلى الحملة التي تقودها بنات الراحل عامر فاخوري للضغط على الإدارة الأميركيّة لاتّخاذ إجراءات صارمة بحقّ الحكومة اللبنانيّة بسبب تماديها في اساءة معاملة مواطنين أميركيين من أصول لبنانيّة، “كما حصل مع عامر فاخوري الذي تعرّض للتعذيب والاحتجاز غير المبرّرَين من قبل مسؤولين لبنانيين”، بحسب المؤسّسة. وإضافةً إلى الكشف عن خطواتها التضامنيّة مع بنات فاخوري في الإعلام وعبر تطبيقاتها الإلكترونيّة كافة، توجّهت “مؤسّسة لانتوس” برسالة مفتوحة إلى كلّ من وزارة الخارجيّة الأميركيّة، والسفيرة الأميركيّة في بيروت دوروثي شيا، بهذا الخصوص. ومِمّا جاء في إعلان المؤسّسة:
“نحن فخورون بالوقوف إلى جانب مؤسسة عامر فاخوري، بقيادة بناته الجريئات والشجاعات، في دعوة الولايات المتحدة إلى اتّخاذ إجراءات أقوى لوقف المعاملة السيّئة التي ترتكبها الحكومة اللبنانيّة بحقّ أمريكيين لبنانيين. فبدون محاسبة، ستستمر الانتهاكات وستدمّر حياة رجال ونساء أبرياء، كما حصل مع عامر فاخوري. لا بدّ وأن تُفرض عقوبات، على غرار قانونَيّ “ماغنيتسكي” أو “حظر-خاشقجي”، على كلّ متورّط من المسؤولين اللبنانيين في سجن عامر وآخرين مثله، فهذا من شأنه أن يبعث برسالة متينة مفادها أنّ الإساءة إلى مواطنين أميركيين لن تمر من دون ردّ.”

النصّ الكامل لدعوة مؤسّسة عامر فاخوري إلى محاسبة الحكومة اللبنانيّة:
مع اقتراب نهاية العام 2022، نتوجّه بالشكر إلى كلّ مَن دعم جهودنا الرامية إلى تحقيق العدالة في قضيّة المواطن الأميركي-اللبناني، عامر فاخوري، الذي تعرّض عام 2019 للتعذيب ولاحتجاز حريّته بتهم ملفّقة من قبل أجهزة الأمن اللبنانية، ما أودى بحياته بعد فترة وجيزة من إطلاق سراحه. لا بدّ هنا وأن نكرّر امتناننا وتقديرنا العميقين لحكومة الولايات المتّحدة التي لولا تدخّلها وإصرارها، لقضى عامر معزولًا في أقبية السجون التعسّفيّة وبعيدًا عن عائلته.
خسارة عامر لا تُعوّض، لكنّ المحاسبة وتبيان الحقيقة يجب أن يُستكملا حتّى تحقيق العدالة في قضيّته. في أيار/مايو 2021، تقدّمنا، نحن عائلة عامر فاخوري، بدعوى قضائية ضد جمهوريّة إيران الإسلاميّة أمام المحكمة الفدرالية الأمريكية في واشنطن، فإيران تهيمن على القرار اللبناني وتتحكّم به، ونحن نعتقد بثبات أنّ لها الباع الطويل في اعتقال ومصرع نسيبنا عامر. لم يقتصر تحرّكنا على الدعوى، بل توسّعنا إلى عقد لقاءات مع أعضاء من الكونغرس لإحاطتهم بالمزيد من الحيثيّات في قضية عامر، وبالمخاطر والانتهاكات التي لا يزال الكثيرون مثله يتعرّضون لها. نتعاون أيضًا مع منظّمات مدنيّة وحقوقيّة، في الولايات المتحدة ولبنان على السواء، لإطلاق سراح الأمريكيين الآخرين الذين تحتجزهم الحكومة اللبنانية بشكل غير قانوني.
نحن نتواصل مباشرة أقلّه مع 10 عائلات أميركية -لبنانية تلقّت تهديدات تمنع عنها العودة إلى لبنان، بالإضافة إلى عشرات الأفراد ممّن يعيشون في الولايات المتحدة ولا يجرؤون حتّى على التفكير بالعودة، خوفًا من أن يتمّ اعتقالهم اعتباطيًّا وأن يواجهوا المصير نفسه الذي أودى بعامر فاخوري. هؤلاء جميعًا، مثل عامر، هم مواطنون أميركيون، وفي الوقت نفسه يحبّون بلدهم الأم لبنان، ويحلمون بتبدّل الظروف التي تسبّبت بإبعادهم عنه، وبإزالة التهم والأحكام المفبركة بحقّهم، لكي يتسنّى لهم إعادة إحياء روابطهم العائليّة وتعزيزها.
وبحسب مجاراتنا لقضايا المُبعدين قصرًا عن لبنان، يتأكّد لنا أكثر فأكثر، ويومًا بعد يوم، أنّ الحكومة اللبنانيّة ستواصل وضع العراقيل في طريق دخولهم إلى لبنان، كما ستستمرّ في تهديدهم وترهيبهم ما لم تُطبِّق الولايات المتّحدة والمنظّمات الإنسانيّة الدوليّة، بحزم، “قانون روبرت ليفنسون” الذي يُتيح محاسبة أيّ شخص متورّط باحتجاز غير مشروع لحريّة مواطنين أميركيين خارج الولايات المتّحدة. وفي هذا الإطار، نحن نرجو من الإدارة الأميركيّة الاستمرار بدعم جهودنا في محاسبة المتورّطين في قضيّة عامر فاخوري أو في اعتقال غيره من المواطنين الأميركيين عن غير وجه حقّ خارج وطنهم، ونتوخّى منها عدم الاكتفاء بعد الآن بإصدار البيانات المستنكرة والضغط الديبلوماسي، والتحوّل إلى اتّخاذ إجراءات عمليّة مثل الحجز على الأصول، ومنع السفر، وغيرهما على غرار العقوبات التي يطالها قانونَا “ماغنتسكي” و “حظر خاشقجي”. كمّا نتوخّى من وزارة الخارجيّة التشدّد في عدم منح تأشيرات دخول إلى الولايات المتّحدة إلى المتورّطين في قضايا حجز حريّات، لاسيّما هؤلاء ذوي الصلة بقضيّة نسيبنا عامر، والذين يكرّرون زيارة الولايات المتّحدة مرارًا، ويلتقون مسؤولين رفيعي المستوى في الحكومة.
حان الوقت لأن يُدرك العالم بما لا لبس فيه، أنّ حكومة الولايات المتحدة لا تتسامح مع أخذ مواطنيها الأبرياء رهائن، وأنّ الانتهاكات الصارخة للقانون الأمريكي، وللقوانين الدوليّة، ولحقوق الإنسان والحقوق الفردية الأساسية، لها عواقب وخيمة. غير ذلك، سيستمر الأميركيون عرضة لانتهاك كراماتهم وللتعدّي على حريّتهم بأوجه غير قانونيّة.
ستبقى قضية عامر فاخوري التجربة الأمثولة التي منها نستفيد لدرء الأخطار عن مواطنينا الأميركيين، وبإذن الله وعون الحكومة الأميركية، لن نسامح بعد اليوم، ولن يكون الصمت خيارنا.

في أسفل الروابط بالانكليزية لمقابلة بالصوت مع بنات فاخوري، وللدعم الصادر عن “مؤسسة لانتوس لحقوق الانسان والعدالة”، وعن “التحالف العالمي للحرية”، وللدعوة الموجهة من “مؤسسة عامر فاخوري” الى الادارة الاميركية.

Audio Podcat/Seeking Justice for Amer Fakhoury…
The Global Liberty Alliance Podcast/

Audio Interview with Amer Fhkoury two daughters Gulia and Zoya/Click Here To Listen To The Interview belowمقابلة بالصوت مع بنات فاخوري

Upon arrival at the Beirut airport, Lebanese officials kept Mr. Amer Fakhoury U.S. passport as part of a routine procedur
https://www.amerfakhouryfoundation.org/accountability?fbclid=IwAR1mfZmHfQ4pmI3ZX-PT0Qt3CgpkiV4D777kSTbC7DrrKgfqncida1PMndw

Lantos Foundation for Human Rights & Justice
We are proud to stand with the Amer Fakhoury Foundation, led by the bold and fearless daughters of Amer Fakhoury, a Lebanese-American who was tortured and unjustly detained by Lebanese officials. We join them in calling for the U.S. to take stronger action to stop the Lebanese government’s abuse of Lebanese-Americans. Without accountability, the abuse will continue and it will destroy the lives of innocent men and women, as it did with Amer Fakhoury. An important step would be imposing Magnitsky or Khashoggi-style sanctions on those Lebanese officials responsible for the imprisonment of Amer and others like him. This would send a powerful message that such abuse of American citizens will not go unanswered.
https://www.amerfakhouryfoundation.org/accountability
https://www.facebook.com/172734256138997/posts/pfbid0D22nG58bT5ugkqTNT3EdwqCJMx9baxFn5NPNwc7Q8SbddVGZ814mNdESo6DizKzul/?mibextid=Nif5oz

A Family’s Justice Journey – Holding Lebanon to Account for the Death of an American, Amer Fakhoury
The Global Liberty Alliance Podcast
November 15/2022
https://anchor.fm/global-liberty-alliance/episodes/A-Familys-Justice-Journey—Holding-Lebanon-to-Account-for-the-Death-of-an-American–Amer-Fakhoury-e1ql5v9?%24web_only=true&_branch_match_id=741789071296737917&utm_source=web&utm_campaign=web-share&utm_medium=sharing&_branch_referrer=H4sIAAAAAAAAA8soKSkottLXLy7IL8lMq0zMS87IL9ItT03SSywo0MvJzMvWT9V3LfQscnRyqwwpTQIAtLXe4jAAAAA%3D