المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكنديةLCCC/

نشرة الأخبار العربية ليوم 28 أيار/2022

اعداد الياس بجاني

#elias_bejjani_news

 

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://eliasbejjaninews.com/aaaanewsfor2021/arabic.may28.22.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

اقسام النشرة

عناوين أقسام النشرة

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

في بَيْتِ أَبِي مَنَازِلُ كَثِيرَة، وإِلاَّ ما كنت قلت أَنَا ذَاهِبٌ لأُعِدَّ لَكُم مَكَانًا. وإِذَا مَا ذَهَبْتُ وأَعْدَدْتُ لَكُم مَكَانًا، أَعُودُ وآخُذُكُم إِليَّ، لِتَكُونُوا أَنْتُم أَيْضًا حَيْثُ أَكُونُ أَنَا

 

عناوين تعليقات وتغريدات الياس بجاني

الياس بجاني/أوباش حزب الله مش عارفين انو إسرائيل دولة ذرية وخامس قوة عسكرية بالعالم

الياس بجاني/ما يسمى عيد تحرير الجنوب هو كذبة وتزوير للتاريخ ولهذا مطلوب إلغائه وشطبه من ذاكرة لبنان واللبنانيين

تفاصيل الاتفاق السري الذي جرى بين حزب الله واسرائيل والذي مهد للانسحاب الاسرائيلي من جنوب لبنان،

 

عناوين الأخبار اللبنانية

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 27 أيار 2022

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الجمعة 27/05/2022

بلدية العاقورة: خبر إطلاق النار على راع في اليمونة ملفّق

ماذا يحصل في كازينو لبنان؟

بري "حشر" الكتل بموعد الثلثاء: هل "يبايع" باسيل عصام فارس؟

السلطة "تنتقم" من اللبنانيين: "موتوا من الجوع"!

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

إسرائيل تتحدث عن سيناريو "مرعب" للحرب مع الحزب!

اللواء ابراهيم لـ"الواشنطن بوست": الاميركيون يريدون مساعدتنا لاعادة مواطنيهم المفقودين ولا معلومات موثوق بها عن مصير اوستن تايس

اعلان الاعتكاف القضائي الشامل في قصور العدل بدءا من الاثنين

"متحدون" و"صرخة المودعين":لائحة جوابية ردا على طعون SGBL ورفاقه لدى محكمة التمييز الجزائية

اهالي موقوفي مرفأ بيروت اعتصموا امام قصر العدل: لمحاكمة عادلة والسماح لاهلنا باثبات براءتهم

 

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية

إسطنبول: القبض على زعيم "داعش" الجديد..والإعلان خلال أيام

بوتين: ندرس توقيع اتفاق للتجارة الحرة مع مصر والامارات

المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية يدعو روسيا إلى التعاون مع التحقيق حول أوكرانيا

جونسون : بوتين يحرز تقدما بطيئا ولكنه ملموس في دونباس

زيلينسكي: علينا مواجهة الواقع والتحدث مع بوتين لانهاء الحرب

مسؤول اوكراني: 10 قتلى في ضربة روسية لموقع عسكري في دنيبرو

الخارجية الروسية تعلن طرد عدد من موظفي السفارة الكرواتية بموسكو

أميركا تفرض عقوبات جديدة ضد برنامج أسلحة الدمار الشامل لكوريا الشمالية

الحرس الثوري الإيراني يعلن احتجاز ناقلتي نفط يونانيتين في مياه الخليج

إيران استدعت مبعوث سويسرا للاحتجاج على مصادرة أميركا شحنة من النفط

البرلمان العربي حذر من خطورة وتداعيات مسيرة الأعلام بالقدس: لوقف استفزازات قوات الاحتلال تجنبا لتداعياتها على أمن واستقرار المنطقة

 

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

اتفاقية 17 بين لبنان وإسرائيل/الاتفاقية الملعونة المحمودة/أحمد عدنان/لبنان الكبير

جبران باسيل... جوزيف عون الطلقة الأخيرة المرتدّة/جان الفغالي/نداء الوطن

لهذه الأسباب اللامركزية ضرورة/شارل جبور/الجمهورية

إيران ستقاتل لإسقاط نتائج الانتخابات/طوني عيسى/الجمهورية

سلاح الدولار ضد نتائج الانتخابات والجيش/بسام أبو زيد/نداء الوطن

باسيل يستهدف الجيش متسلّلاً ويفشل/أسعد بشارة/نداء الوطن

 

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود وغيرها

الرئيس عون وقع مرسوم تشكيل المجلس الوطني لسياسة الأسعار للمرة الأولى منذ قرار انشائه في العام 1974 واطلع على التحضيرات لمؤتمر وثيقة الاخوة الإنسانية

وزير الخارجية يواصل اجتماعاته في واشنطن

إتحاد أورا دعا المسؤولين السياسيين والروحيين المسيحيين الى عقد لقاء عاجل "لأن الوضع أخطر مما يتصور الجميع

 

في أسفل تفاصيل النشرة الكاملة

الزوادة الإيمانية لليوم

في بَيْتِ أَبِي مَنَازِلُ كَثِيرَة، وإِلاَّ ما كنت قلت أَنَا ذَاهِبٌ لأُعِدَّ لَكُم مَكَانًا. وإِذَا مَا ذَهَبْتُ وأَعْدَدْتُ لَكُم مَكَانًا، أَعُودُ وآخُذُكُم إِليَّ، لِتَكُونُوا أَنْتُم أَيْضًا حَيْثُ أَكُونُ أَنَا

إنجيل القدّيس يوحنّا14/من01حتى06/:قالَ الربُّ يَسوعُ لِتَلاميذِه: لا يَضْطَرِبْ قَلْبُكُم! آمِنُوا بِٱللهِ وآمِنُوا بِي. في بَيْتِ أَبِي مَنَازِلُ كَثِيرَة، وإِلاَّ لَقُلْتُهُ لَكُم. أَنَا ذَاهِبٌ لأُعِدَّ لَكُم مَكَانًا. وإِذَا مَا ذَهَبْتُ وأَعْدَدْتُ لَكُم مَكَانًا، أَعُودُ وآخُذُكُم إِليَّ، لِتَكُونُوا أَنْتُم أَيْضًا حَيْثُ أَكُونُ أَنَا. وأَنْتُم تَعْرِفُونَ الطَّرِيقَ إِلى حَيْثُ أَنَا ذَاهِب.

قَالَ لَهُ تُومَا: يَا رَبّ، لا نَعْلَمُ إِلى أَيْنَ تَذْهَب، فَكَيْفَ نَقْدِرُ أَنْ نَعْرِفَ الطَّريق؟. قَالَ لَهُ يَسُوع: أَنَا هُوَ الطَّرِيقُ والحَقُّ والحَيَاة. لا أَحَدَ يَأْتِي إِلى الآبِ إِلاَّ بِي.

 

تفاصيل تعليقات وتغريدات الياس بجاني

أوباش حزب الله مش عارفين انو إسرائيل دولة ذرية وخامس قوة عسكرية بالعالم

الياس بجاني/26 أيار/2022

الأوباش من نواب وأصحاب شركات أحزاب الذين يربطون تشليح سلاح حزب الله بتسليح الجيش ليضاهي جيش إسرائيل هم خونة وعملاء ويستحمرون الناس

 

ما يسمى عيد تحرير الجنوب هو كذبة وتزوير للتاريخ ولهذا مطلوب إلغائه وشطبه من ذاكرة لبنان واللبنانيين

الياس بجاني/24 أيار/2022

http://eliasbejjaninews.com/archives/75160/%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d9%85%d8%a7-%d9%8a%d8%b3%d9%85%d9%89-%d8%b9%d9%8a%d8%af-%d8%aa%d8%ad%d8%b1%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%ac%d9%86%d9%88%d8%a8-%d9%83/

بداية فإن مصداقية وجدية ووطنية كل النواب الناجحين في الإنتخابات النيابية، ويدعون السيادية، أو يحملون شعارات التغير، هم أمام الإمتحان  مصيري، وأول ما يجب أن يفعلوه هو تقديم قانون مشروع يطالب بإلغاء ما يسمى زوراً "عيد التحرير الجنوب"، لأنه وكما تؤكد كل الحقائق الموثقة، فإن حزب الله لم يحرر الجنوب، بل هو من يحتله، كما أن إسرائيل انسحت منه تنفيذاً للقرار الدولي 425 على خلفيات لها علاقة بشؤون إسرائيلية داخلية وضمن اتفاق مع الحزب ومع راعيته إيران

ومن هنا فإن كل من يدعي من اللبنانيين أو من غيرهم بأن حزب الله قد حرر الجنوب سنة 2000 ، فإما هو منافق وذمي ودجال ويزور الحقيقة، أو أنه من المرتزقة والطرواديين والأدوات التابعين للنظامين السوري والإيراني.

ومن المهم للغاية أن لا يغيب عن بال أي لبناني في الداخل وفي بلاد الإنتشار بأن حزب الله ليس من النسيج اللبناني، ولا هو يمت للبنان ولا للبنانيين بشيء، وبالتالي، كل من ينافق ويقول بأنه كذلك فهو ذمي وانتهازي وجبان وطروادي ولا يعرف لا السيادة ولا الإستقلال ولا مقتضيات الحق والشهادة له.

إن كل الحقائق المأساوية التي يعيشها اللبناني في وطنه المحتل، تؤكد بأن حزب الله هو جيش ملالوي إيراني يحتل لبنان، وإيراني بالكامل في عقيدته وفكره وتمويله ومشروعهً وتنظيمه وقيادته ومرجعيته وتسليحه وقراره... وأمين عام الحزب، السيد نصرالله، يؤكد علناً كل هذه الحقائق ويفاخر بها.

عملياً، الحزب هذا ليس مقاوماً، ولكنه يتاجر بشعارات المقاومة والتحرير، ويهزأ بأرواح وكرامات وسلامة وأمن ولقمة عيش اللبنانيين، ويأخذ بالقوة المسلحة والبلطجة والتشبيح والإرهاب لبنان الدولة والشعب رهينة خدمة لمشروع إيران التوسعي والمذهبي والإمبراطوري الواهم.

في الواقع المعاش، حزب الله هو تنّين إيراني ملالوي يقضم ويفترس ويهمش "ويفرسن" مؤسسات الدولة اللبنانية، والنظام اللبناني، والثقافة اللبنانية، ونمط حياة اللبنانيين، ويضطهد وينكل ويغتال الأحرار والسياديين المعارضين لاحتلاله ولمشروعه، بهدف إقامة دولة ولاية الفقيه الإيرانية على كامل التراب اللبناني، وكل كلام بمفهوم ووجدان السياديين والاستقلاليين في غير هذا الإطار هو هراء ونفاق وقيض ريح.

لهذا، الاحتفالات الرسمية في لبنان بما يسمى زوراً وبهتاناً، عيد تحرير الجنوب في 25 أيار من كل سنة، هي احتفالات مسرحية مهينة لذاكرة وذكاء وعقول وتضحيات اللبنانيين، وخيانة فاضحة لدماء الشهداء الأبطال، كما أنها عروض مبتذلة وهزلية واستعراضية مفرغة من كل مضامين الحقيقة والمصداقية والوطنية.

حزب الله الذي زوراً يدعي الانتصار سنة ألفين وتحرير الجنوب هو تنظيم إرهابي وملالوي 100% وشريك لنظام الأسد الكيماوي في كل جرائم تشريد وقتل واهنة الشعب السوري.

حزب الله الملالوي والإرهابي يعمل ضد لبنان واللبنانيين، وضد العرب وكل الدول العربية.، وهو جيش تستعمله إيران لتقويض العديد من الأنظمة العربية ونشر الفوضى والإجرام والمذهبية والفقر فيها، كما هي وضعيته العسكرية الإجرامية الراهنة والمفضوحة في كل من سوريا والعراق واليمن ولبنان وغزة.

كما أن حزب الله شوه سمعة لبنان واللبنانيين دولياً وإقليمياً كونه يقوم بعمليات إرهابية وإجرامية في العديد من دول العالم خدمة للنظام الملالوي الإيراني، إضافة إلى انخراطه وخدمة لنظام الملالي أيضاً بعمليات تبيض أموال وتهريب مخدرات وأسلحة في العشرات من الدول.

هذا العيد الكذبة والإهانة والهرطقة".. عيد تحرير الجنوب كان فرضه على لبنان المحتل السوري الذي انكشف الآن أمره وسقطت عن وجهه المزيف والحربائي كل أقنعة التحرير والمقاومة والممانعة والعروبة والوحدة الكاذبة، كما أن حزب مستمر منذ سنوات بدعم النظام الأسدي ويشاركه قتل الشعب السوري وتهجيره وتدمير مدنه وبلداته وضربه بالأسلحة الكيماوية.

الآن، وبعد انكشاف فارسية ومذهبية وإجرام حزب الله، وبعد تعري نظام الأسد من كل هو إنسانية، فإنه من الحق والعدل والواجب إنهاء فصول مسخرة عيد تحرير الجنوب وشطبه من سجلات الدولة اللبنانية ومن العقول والذاكرة إلى غير رجعة وغير مأسوف عليه.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

عنوان الكاتب الالكتروني

Phoenicia@hotmail.com

رابط موقع الكاتب الالكتروني على الإنترنت

http://www.eliasbejjaninew.com

 

تفاصيل الاتفاق السري الذي جرى بين حزب الله واسرائيل والذي مهد للانسحاب الاسرائيلي من جنوب لبنان،

مرصد نيوز/تادي عواد/25/08/2018

نشرت صحيفة شبيجل الألمانية يوم 13 / 6 /2004

http://eliasbejjaninews.com/archives/75160/%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d9%85%d8%a7-%d9%8a%d8%b3%d9%85%d9%89-%d8%b9%d9%8a%d8%af-%d8%aa%d8%ad%d8%b1%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%ac%d9%86%d9%88%d8%a8-%d9%83/

تفاصيل الاتفاق السري الذي جرى بين حزب الله واسرائيل والذي مهد للانسحاب الاسرائيلي من جنوب لبنان، وبحسب الصحيفة فان الاتفاق الذي كان يعرف بـ قواعد اللعبة تم بين لجنة امنية من ميليشيا حزب الله والجيش الاسرائيلي وكان الهدف منه انسحاب الجيش الاسرائيلي من جنوب لبنان مقابل ضمانات امنية من حزب الله بحماية شمال اسرائيل.

اتفاق قواعد اللعبة يثبت بما لا يقبل الشك بان حزب الله استبدال الاحتلال الاسرائيلي لجنوب لبنان باحتلال ايراني-سوري ما زلنا نعاني منه حتى يومنا هذا

قواعد اللعبة او اتفاق التفاهم الذي تم قبل الانسحاب الإسرائيلي من الجنوب عام 2000 ، والذي كان أبرز بنوده ما تم نشره بعد تسريبه في صحيفة شبيجل الألمانية يوم 13 / 6 /2004 ، وكانت بنود الاتفاق كما يلي :

المرحلة الأولى من الاتفاق : تشكيل لجنة أمنية من ميليشيا حزب الله وجيش الدفاع الإسرائيلي لوضع خطة ميدانية لترتيب عملية انسحاب جيش الدفاع الإسرائيلي بإشراك بعض الضباط الأمنيين في الجيش اللبناني الذين يختارهم حزب الله.

المرحلة الثانية بند ( أ ) يقوم الجيش الإسرائيلي بسحب قواته كافة من كامل الأراضي اللبنانية والحزام الأمني إلى الحدود الدولية في مدة لا تتعدى ثلاثة أشهر تحت إشراف ممثل الأمين العام للأمم المتحدة وفقا للقرارات الدولية المتعلقة بجنوب لبنان وإنهاء حالة الحرب هناك، كما يقوم جيش الدفاع الإسرائيلي بحل وتفكيك مليشيات جيش لبنان الجنوبي، ولا يشمل الانسحاب مزارع شبعا على أساس أنها أرض سورية، مرتبطة أمنيا بهضبة الجولان، وأمن دولة إسرائيل.

فقرة (ب) تقوم ميليشيات حزب الله بتسلم المواقع العسكرية والأمنية من جيش الدفاع الإسرائيلي، وجيش لبنان الجنوبي فورا بعد إخلائها؛ للحيلولة دون وقوعها بأيدي منظمات فلسطينية أو إرهابية معادية لإسرائيل.

فقرة (ج) يتعهد الجيش الإسرائيلي بعدم استهداف أعضاء أو مؤسسات تابعة لهذا الحزب، وأن يسمح للحزب بتحريك أسلحته الثقيلة في المنطقة الحمراء للحفاظ على الأمن والهدوء.

فقرة (د) أن تعمل ميليشيا حزب الله على الانتشار في المنطقة الحمراء كلها الحزام الأمني حتى الشريط الحدودي بين لبنان ودولة إسرائيل وإحلالها مكان ميليشيا جيش لبنان الجنوبي بعد حل الأخرى.

فقرة (و) أن يعمل الحزب على ضمان الأمن في هذه المناطق التي ستصبح تحت سيطرته، وذلك بمنع المنظمات الإرهابية من إطلاق الصواريخ على شمالي إسرائيل، ووقف التسلل، واعتقال العناصر التي تهدد أمن حدود إسرائيل الشمالية، وتسليمهم إلى السلطات اللبنانية لمحاكمتهم، كما يتعهد الحزب بمنع الأنشطة العسكرية وغير العسكرية لمنظمات إرهابية فلسطينية أو لبنانية معادية لإسرائيل في المنطقة الحمراء.

فقرة (هـ) تنسق الحكومة اللبنانية والسورية مع حزب الله على تنفيذ الاتفاق كما تتعهد إيران بكونها المرجع والمؤثر القوي لحزب الله بضمان الاتفاق والمساهمة الفعالة في تثبيت الأمن في هذه المنطقة.

وتتعهد الحكومة اللبنانية والسورية بعدم ملاحقة، أو محاكمة أعضاء جيش لبنان الجنوبي وأن تقدما المساعدة على دمجهم بالمجتمع وتوفير المساعدة والحماية اللازمة لمن يرغب منهم العودة إلى بيته، وبناء عليه ستقوم كل من إيران وأمريكا بالسعي لحل مشكلة الأموال الإيرانية المجمدة في الولايات المتحدة التي تطالب بها إيران .

كل ماسبق يشير بشكل واضح الى إن الانسحاب الاسرائيلي من جنوب لبنان كان سيناريو متفق عليه بين الجانبين الاسرائيلي وحزب الله ، وبالتالي فان مسرحية التحرير ليست سوى بطولات وهمية حتى يتمكن حزب الله من الاحتفاظ بسلاحه بهدف السيطرة على لبنان في اقرب فرصة ممكنة

تادي عواد

 

دعوة للإشتراك في قناتي ع اليوتيوب

أطلب من الأصدقاء ومن المتابعين أن يشتركوا في قناتي الجديدة على اليوتيوب. الخطوات اللازمة هي الضغط على هذا  الرابط

https://www.youtube.com/channel/UCAOOSioLh1GE3C1hp63Camw

 لدخول الصفحة ومن ثم الضغط على مفردة SUBSCRIBE في اعلى على يمين الصفحة للإشترك.

Please subscribe to My new page on the youtube. Click on the link to enter the page and then click on the word SUBSCRIBE on the right at the page top

 

تفاصيل الأخبار اللبنانية

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 27 أيار 2022

وطنية/27 أيار/2022

النهار

يسعى تكتل وسطي لم يخسر أي مرشح في الانتخابات الأخيرة الى وضع هيكلية جديدة للعمل من أمانة سر واعلام ولجان في كل الاختصاصات والتركيز على المسائل الاقتصادية والاجتماعية.

عُلم أن مرجعاً نيابياً كان مستاءً من كلام مرجعية روحية مقربة منه لأنها تساهم في توسيع شرخ الأجواء المحيطة بانتخابات رئاسة المجلس النيابي.

تحرص مصادر ديبلوماسية على تحذير العديد من القوى السياسية اللبنانية من ان المغامرات المتجددة في احداث فراغ دستوري في أي مؤسسة لن تلقى خارجيا الاهتمام المنتظر وسط ظروف دولية بالغة الارتباك والتعقيد بما يوجب القراءة الصحيحة للوضع الدولي.

الجمهورية

نجح أحد الأحزاب وبتدخّل مباشر من مرجعية كبرى بتجميد إستقالات على مستوى قيادي.

ما زال مسؤول في تيار سياسي يؤكد حتى الآن أن هناك حملة من الإغتيال والإلغاء المعنوي والتشويه يتعرّض لها تياره حتى بعد الإنتخابات.

يبدو أنّ السلطة غائبة كلياً تجاه مؤسسات الدولة فلم تحرّك ساكناً تجاه جرس إنذار قرعته مؤسسة رمزية ومهمتها حسّاسة جداً.

اللواء

تربط مصادر بين تصاعد مؤشرات "الارتطام الكبير" عبر الدولار والخطط الدولية المطروحة لتأليف حكومة لا يتمثل فيها حزب بارز ولا فريقه!

طلب مرجع كبير من مستشار "دائم التأثير" عدم الدخول في سجال مع "نائب حليف" على خلفية التباين في ما خص الفراغ الرئاسي وملئه.

بدأ التجار باحتساب الأسعار بين البيع والشراء على سعر 40 ألف ليرة لبنانية لكل دولار.

نداء الوطن

إستغربت مصادر سياسية تعمّد النائب جميل السيد الحديث من قصر بعبدا وبعد لقائه الرئيس عون عن الفراغ رابطاً المسألة بعدم تشكيل حكومة وعدم شرعية تسليم السلطة لحكومة تصريف أعمال. وكشفت أن الرئيس أوعز إلى مستشاره سليم جريصاتي للرد عليه حتى لا يقال إنه تحدث معه في الموضوع.

من المحتمل أن تتشكل داخل "التيار الوطني الحر" كتلة نيابية على مسافة من رئيس "التيار" جبران باسيل وتضم النواب الذين أوحى بعدم التصويت لهم وبالتالي كان يفضل إسقاطهم في الإنتخابات، على قاعدة التشحيل السياسي الذي كان لجأ إليه العماد عون عند ترئيس باسيل لـ"التيار" بالتزكية.

يتم درس خيار اعتماد سائر مكونات المعارضة والأكثرية الجديدة مرشحاً وحيداً لنيابة رئاسة المجلس رداً على كون الرئيس بري مرشحاً وحيداً للرئاسة، ومن الممكن أن يؤدي نجاح هذا الخيار إلى فرض تسمية رئيس مكلف للحكومة باسم الأكثرية أيضاً.

الأنباء

وزير معني بقطاع حيوي حاول التعمية على خطوة مشبوهة قام بها عبر القول إنه غير منظّم، فزاد في طين الحملة عليه بلة.

في خطوة غير منطقية يصرّ نائب سابق على تبرير فشله في الانتخابات برمي تهمة الغدر على حزب منافس.

البناء

توقعت مصادر نيابية تبلور كتلتين منفصلتين من "نواب التغيير" واحدة يتنافس على زعامتها مارك ضو وبولا يعقوبيان، وثانية يقودها أسامة سعد ويقف ملحم خلف في الوسط بينهما مع أرجحيّة توليه منصب نائب رئيس مجلس النواب، بعدما صار واضحاً صعوبة فوز القوات والتيار بالمنصب.

قال دبلوماسي أوروبي إن الفشل في تشكيل أغلبية نيابية، رغم مزاعم مناوئي حزب الله بعكس ذلك سيفرض تشجيع النائب السابق وليد جنبلاط على تشكيل ثنائية مع الرئيس نبيه بري لتكون جسر التواصل لتشكيل أغلبية عابرة للكتلتين الكبيرتين ترعى الحكومة الجديدة وربما رئاسة الجمهورية.

 

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الجمعة 27/05/2022

وطنية/27 أيار/2022

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان

معظم القطاعات الخدماتية في البلد إن لم نقل كلها معطلة قسرا بفعل غياب الدعم وفي ظل الارتفاع الجنوني لأسعار السلع لا سيما المحروقات التي سجلت ارتفاعا جديدا اليوم فمن القطاع الطبي والاستشفائي الذي رفع صوته من أمام مصرف لبنان الى قطاع الأفران ورغيف الفقير الى قطاع الاتصالات مرورا بمياه بيروت وجبل لبنان وانعدام الكهرباء وصولا الى السائقين العموميين الذين تنقلوا بين شارع واخر قاطعين الطرق حتى صار السؤال الأصح: هل بقى قطاع واحد منتج في لبنان؟

في المقابل وحده الدولار سرع وتيرة ارتفاعه بقدرة فاعل ما في مكان ما! وحلق اليوم بطريقة جنونية في سوقه السوداء وصولا الى ال36 ألف ليرة والآتي أعظم بحسب الخبراء الماليين.

والعجب العجاب أمام هذه المأساة الوطنية الكبرى أن أحدا من أهل الحل والربط لم يحرك ساكنا فيما تبقى الشكوى لغير الله مذلة.

على الصعيد المجلسي ووسط استمرار التشاور لنسج تحالفات ما بعد الانتخابات دعا رئيس مجلس النواب نبيه بري إلى جلسة لانتخاب رئيس المجلس ونائبه وهيئة المكتب عند الساعة الحادية عشرة من قبل ظهر الثلاثاء المقبل في ساحة النجمة.

بداية النشرة من الخطر الذي يداهم القطاع الصحي اضراب تحذيري للعاملين في القطاع الطبي والاستشفائي امام مصرف لبنان رفضا لما وصفوها بسياساته الجائرة.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ان بي ان

عنصر بارز طرأ على الوقائع السياسية الداخلية تمثل بدعوة الرئيس نبيه بري إلى جلسة لمجلس النواب عند الحادية عشرة من قبل ظهر الثلاثاء المقبل في ساحة النجمة لانتخاب رئيس للمجلس ونائب للرئيس وهيئة مكتب.

وعلى هذا المسار النيابي تتواصل التحضيرات لهذا الإستحقاق الذي رصد على خطه موقف لافت لتكتل اللقاء الديمقراطي عبر عنه بعض نوابه بقولهم إن الرئيس بري هو المرشح الوحيد لرئاسة المجلس بعيدا من الشعبوية والمعارك الوهمية مشيرين إلى ان الموقف الرسمي للقاء الديمقراطي سيعلنه رئيسه الإثنين المقبل.

وفي الشق الحكومي دعوة من مجلس الأمن الدولي للإسراع في تشكيل حكومة شاملة جديدة تسمح بالتوصل الى اتفاق مع صندوق النقد الدولي.

على المستوى الاقتصادي والمالي والمعيشي تبدو الأمور جانحة نحو مزيد من التأزم ولعل أبرز تجلياته تكمن في فلتان الدولار الذي قفز اليوم في السوق السوداء إلى حافة ال 36 ألف ليرة للمرة الأولى في تاريخ لبنان.

وعلى غرار الدولار كذلك أسعار المواد الغذائية والسلع الأساسية ولاسيما المحروقات التي سجلت ارتفاعات إضافية حركت السائقين العموميين في احتجاجات بالشارع.

بدوره بدأ القطاع الطبي والإستشفائي إضرابا ليومين رفضا للسياسات المصرفية بحق المودعين عموما والقطاع الصحي خصوصا. كما كانت تحركات مماثلة الأصحاب الأفران.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في

أخيرا حسمها رئيس السن نبيه بري، وحدد الثلثاء المقبل موعدا لانتخاب رئيس لمجلس النواب ولاعضاء هيئة مكتب المجلس. في البدء سرى كلام ان بري توصل الى اتفاق ما مع التيار الوطني الحجر، لكن تبين في النتيجة ان الكلام المذكور لا يعبر بتاتا عن الحقيقة.

كل ما في الامر ان بري " حسبها" واقعيا وبميزان الجوهرجي ، ورأى انه لم يعد يجوز التأخير في دعوة المجلس الى الانعقاد لثلاثة اسباب. الاول: انه لا يريد ان يسجل على نفسه او يسجل عليه انه تجاوز كرئيس للسن المهلة الدستورية المعطاة له لدعوة المجلس الى الانعقاد.

السبب الثاني يقينه ان التفاهم مع جبران باسيل سيكلفه الكثير، ليس على صعيد التشكيلة المجلسية فحسب، بل حتى على صعيد الحكومة رئيسا واعضاء وحتى على صعيد رئاسة الجمهورية.

لذلك قرر ان يلعبها "صولد واكبر" مع باسيل، وبالتالي ان يبتز هو باسيل بدلا من يترك باسيل يبتزه .

يبقى السبب الثالث وهو الاستراتيجي والاعمق. فبري بمعرفته حقيقة الوضع اللبناني يدرك ان البلد مقبل على استحقاقات قاسية، وان الفراغ قد يحصل ان على الصعيد الحكومي او على صعيد الرئاسة الاولى.

وهو لا يستطيع ان يلعب اي دور الا اذا انتخب كرئيس أصيل لمجلس النواب. فهو في ظل

الفراغ الذي سيتحكم بالمشهد السياسي اللبناني قد يكون المسؤول الوحيد الشرعي والمنتخب وغير المنتهية ولايته، ما يجعله من جديد صمام الامان للمؤسسات في لبنان.

كل ذلك بمعزل طبعا عن الاصوات التي سينالها ، وعما اذا كانت الميثاقية المسيحية ستتوافر ام لا لانتخابه

بالنسبة الى نيابة رئاسة المجلس الوضع مختلف. اذ سيكون هناك اكثر من مرشح، وبالتالي فان صندوقة الاقتراع هي التي ستقرر الفائز. وفي معلومات ال "ام تي في" فان قوى سيادية ، ومنها القوات اللبنانية، تنسق مع القوى التغييرية على هذا الصعيد، وليس مستبعدا ان يتم التوافق حول اسم موحد.

وفي انتظار توضح صورة المعركة الانتخابية، الوضع الاقتصادي الاجتماعي يزداد تأزما. فالدولار يواصل تحليقه القياسي غير المسبوق وقد لامس اليوم سقف ال 36 الف ليرة . في وقت تخطى سعر صفيحة البنزين ال 600 الف ليرة، وبلغ سعر قارورة الغاز ال 450 الفا.

اللافت اليوم ان المعترضين في الشارع على تدهور اوضاع قطاعاتهم كانوا من مختلف القطاعات. فالاطباء نزلوا احتجاجا على ما يحصل، كذلك اصحاب الافران ومالكو السيارات.

ومع تعدد الاحتجاجات، فان الصرخة كانت واحدة، لأن المعاناة لا تتغير والوجع هو هو. ورغم احقية المطالب المرفوعة فان سؤالا يطرح : من سيستمع الى اصحاب المطالب في ظل حكومة لتصريف الاعمال، وهل ثمة سلطة في لبنان تستطيع، اذا اصغت الى معاناة المواطنين، ان تتخذ قرارات للتخفيف منها؟ واكبر دليل على ذلك ما يحصل على صعيد الكهرباء.

فالتقنين القاسي انتقل من كهرباء الدولة الى الموتورات الخاصة، والجميع في انتظار باخرة فيول قد تصل وقد لا . فشكرا لوزارة للطاقة لا تعرف الا ان تغرق مواطنيها في الظلمة، وان تبدد ما تبقى لهم من طاقة على الصبر والتحمل!

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في

خلط اعلان تكتل لبنان القوي ترشيح النائب الياس بو صعب لمنصب نائب رئيس مجلس النواب كل الاوراق، وبدل في معطيات كثيرة مرتبطة باستحقاق الثلاثاء المقبل، الذي يشمل انتخاب الرئيس ونائب الرئيس وتجديد الادارة المجلسية بكاملها، وبات على الافرقاء المعنيين ان يراجعوا حساباتهم في ضوء المعطيات الثلاثة الآتية:

اولا، وجوب اتمام الاستحقاقات الدستورية كافة بلا اي مماطلة او تسويف، بدءا برئاسة ونيابة رئاسة مجلس النواب وسائر اركان ادارة المجلس، وتمهيدا لاجراء الاستشارات الملزمة للتكليف قبل السير في تأليف سريع لحكومة فاعلة.

ثانيا، الزامية احترام معايير الدستور والميثاق والكفاءة في ملء كافة المواقع، مع احترام المهل المحددة او المعقولة، اذ يكفي اللبنانيين ما ضاع من وقت وما اهدر من فرص على مر السنوات الماضية، بفعل اصرار البعض على ملء المواقع الشاغرة 9بالاشخاص غير المناسبين.

ثالثا، لا صفقة ولا طبخة ولا تسوية، كما بادر البعض الى الترويج، بل انتخابات ديموقراطية تنافسية تخاض بروح المسؤولية الوطنية، وبهدف تحقيق نقلة نوعية في اداء الموقع، بما يتماشى والمرحلة الجديدة التي دخلها لبنان، والتي تتطلب ممارسة سياسية مختلفة، للدفع في اتجاه اقرار الاصلاحات التي طال انتظارها

هذا على الخط السياسي. اما على المستوى النقدي، فبعدما بلغ سعر صرف الدولار ارقاما قياسية، كادت ان تلامس الاربعين الفا خلال ساعات، جدد مصرف لبنان تدخله في السوق، حيث أصدر الحاكم رياض سلامة، بيانا موجها الى جميع حاملي الليرة اللبنانية من مواطنين ومؤسسات ويريدون تحويلها الى الدولار الاميركي، يطلب منهم التقدم بهذه الطلبات الى المصارف اللبنانية إبتداء من الاثنين المقبل وذلك على سعر صيرفة، على ان تتم تلبية هذه الطلبات كاملة في غضون 24 ساعة، ضمن عرض مفتوح ومتاح يوميا.

غير ان سلامة ما لبث ان الحق بيانه الاول ببيان آخر، شدد فيه على ان على المصارف اللبنانية ابتداء من يوم الإثنين المقبل، ولثلاثة ايام متتالية، ان تبقي على فروعها وصناديقها مفتوحة يوميا حتى الساعة السادسة مساء لتبية طلبات المواطنين من شراء الدولارات على سعر صيرفة لمن سلم الليرات اللبنانية، كما دفع معاشات الموظفين في القطاع العام بالدولار أيضا على سعر صيرفة.

وفي كل الاحوال، وفيما شهد سعر صرف الدولار انخفاضا دراماتيكيا بعد صدور البيانين، طرح مراقبون السؤالين الآتيين:

اولا، هل من علاقة بين اقدام سلامة على خطوته المتأخرة اليوم والتطورات القضائية

الاخيرة المرتبطة بملفه، والتي افضت الى تأجيل جديد للاستماع اليه امس، على وقع احالة القاضية غادة عون على التأديب؟

ثانيا، هل فهم الجميع اخيرا ان ما يحدد سعر الصرف ليس فوز القوات في الانتخابات او خسارتها، كما اوهم سمير جعجع ناخبيه، بل مزاجية حاكم المركزي وسياسته المتمادية في الخطأ منذ عقود، مع من غطاه ويعطيه داخل وخارج لبنان؟

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار

بقدرة حاكم لجم الدولار بعد ان كان قد افلت من كل عقال. فهل يشك بعد من يحكم عقله ان لعبة الدولار هذه مغمسة بالنوايا الخبيثة والسياسة الرخيصة وكل انواع المبازرة والمتاجرة والمساجلة..

ببيان من حاكم مصرف لبنان حول التعامل مع منصة صيرفة اوقف الدولار الذي فاق السبعة والثلاثين الف ليرة، وعاد به الى ما يلامس الثلاثين الفا . فكيف لهذا الجنون ان يكون دون حسيب او رقيب؟ طالما ان المتحكم بامر المال قادر متى شاء؟ ولماذا لم يتدخل قبل ان يبلغ سعر الصرف هذا الرقم المهول؟ ولمصلحة من ترك لقمة الفقير وارزاق واعصاب اللبنانيين تحت رحمة التجار والصرافين؟ وهل من يحاسب؟

لقد عاد الدولار وانخفض عدة آلاف خلال دقائق لا ساعات، لكن ماذا عن الاسعار التي كلما ارتفع الدولار رافقته، ومتى تراجع تركته؟ الم يتبق في هذه الدولة من جهة رقابية تعيدها الى اقرب حدود المنطق ومراعاة حال الشعب المسكين؟

ويبقى السؤال الصعب: ماذا عن الغد؟ ومن يضع حدا لهذا التلاعب بكل شيء، في بلد متروك لكل ادوات التنكيل والتضليل والتأزيم؟

ولم يستح المؤزمون والمتحكمون بهذا البلد وببعض سياسييه من التعبير عن دورهم بهذا الانهيار الكبير، وعند كل شاشة او منبر لهم يعيدون ان حصارهم احد أكبر المساهمين بالواقع اللبناني المرير، ويبشرون اللبنانيين بان ازمتهم المتشعبة ستطول، وان معضلتهم السياسية باقية وتتمدد، وهو ما جدد الحديث عنه بكل صلافة مساعد وزير الخارجية الاميركي السابق ديفيد هيل، الذي قال لاحدى القنوات اللبنانية ان الحكومة ستواجه صعوبة في تنفيذ مهامها ونحن نواجه اليوم واقعا عصيبا .

واقع اميركي واسرائيلي عصيب فرضه البرلمان العراقي بقراره القومي الشريف تجريم التطبيع مع الكيان العبري، وهو ما ازعج الاميركي الذي عبر عن ذلك ببيان للخارجية، واسعد حزب الله وقوى المقاومة الفلسطينية الذين عبروا عن اعتزازهم بهذا القرار التاريخي .

وعند مفترق تاريخي يقف الصهاينة بمسيرة اعلامهم على ابواب القدس، وحتى تحسم الساعات المقبلة شكل مسيرة المستوطنين حسم المقاومون القرار ورفعوا سيف القدس وساعد اهلها وصواريخ مقاومتها الى اعلى استعداد ..

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي

"فلت" صيارفة الشنطة والتطبيقات، فلامس الدولار الأربعين ألفا، وكانت اللحظة الذهبية للتجار، وبدأ التسعير على الأربعين ألف ليرة للدولار.

بعد الظهر، أعلن حاكم مصرف لبنان الاستعداد لبيع الدولار عبر منصة صيرفة اعتبارا من الإثنين، لمن يريد، وطلب من المصارف إبقاء ابوابها مفتوحة حتى الساعة السادسة.

انخفض الدولار بشكل دراماتيكي، اختفى الصرافون، وإلى اللقاء في حفلة جنون جديدة...

هستيريا لا مثيل لها، يرتفع الدولار ثمانية آلاف ليرة في غضون ساعات، وينخفض ثمانية آلاف ليرة في غضون ساعات. لماذا؟ كيف؟ السر بين التطبيقات ومنصة صيرفة، أما المواطن فلا يفقه شيئا، كل ما يعرفه أن الدولار حين يرتفع، ترتفع الأسعار، وحين ينخفض لا تنخفض الأسعار.

الخاسر هو المواطن، والرابحون الصرافون والتجار. هذه لعبة خبيثة يتواطأ فيها الرابحون على الخاسرين أي على المواطنين.

وزير الاقتصاد أعلن أن أسعار السلع ترتفع بشكل متواز مع سعر صرف الدولار. وتابع: "من يريد استغلال حاجة الناس سنكون له بالمرصاد".

في الموازاة، وزير المال وضع جزءا من المسؤولية على التجار من خلال قوله: "بعض التجار يتلاعب بسعر الصرف من اجل رفع اسعار السلع".

أما في استحقاق انتخابات رئيس مجلس النواب ونائبه، وبعد الترشيح الوحيد لرئيس السن نبيه بري، فتطور لافت على مستوى ترشيحات نائب الرئيس. التيار الوطني الحر قطع الشك باليقين فأعلن أن النائب المنتخب هو مرشح التيار لنيابة رئاسة المجلس.

المعركة أو التسوية أو الصفقة أو اللعبة الديمقراطية، بدأت ترتسم معالمها، ولكن ماذا عن هندسة الأصوات؟ ما هو عدد الأصوات التي سينالها رئيس السن؟ هل من سيترشح في وجه بو صعب؟ وفي حال بقي وحيدا، ما هو عدد الأصوات التي سينالها؟ هل يتفوق بعدد الأصوات على الرئيس بري؟ أم يظل تحت السقف؟

ستارة المسرح أو المسرحية تفتح الثلاثاء.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون الجديد

أهلا بكم في عصفورية الدولار ونتمنى لكم هبوطا آمنا على أرض بلد صنف كثاني أتعس شعب في العالم ويتأهل للمركز الأول منتصرا على أفغانستان.

في جمهورية لبنانستان فقط يرتفع الدولار بشكل جنوني حاملا على جناحيه أسعار السلع الغذائية والدوائية والمواد الحارقة من بنزين ومازوت ليعود من حافة الجنون ويهوي في غضون ساعات قليلة عن ارتفاع لامس الأربعين ألفا الى سطح الثلاثين ومندرجاته وحالة الانخفاض ساهم فيها حاكم مصرف لبنان متدخلا بتعميمين ومجيزا لحاملي الليرة اللبنانية من مواطنين ومؤسسات ويريدون تحويلها إلى الدولار الأميركي التقدم بهذه الطلبات إلى المصارف اللبنانية وفي التعميم الثاني طلب سلامة إلى المصارف فتح أبوابها لما بعد الدوام الرسمي لتلبية حاجات اللبنانيين من العملة الخضراء في الأيام الثلاثة الأولى من الأسبوع المقبل. لعبة الدولار برمت رأس وزير المال يوسف الخليل وفي حديث للجديد رد الأمر إلى عوامل مختلفة ربما لأسباب سياسية وتجارية أو لخلق حالة هلع في الأسواق وأن انفلات سعر الدولار بهذا الشكل هو أمر غير طبيعي مما يزيد فرضية إقدام البعض على خلق الفجوة بين منصة صيرفة والسوق السوداء. والفجوة التي عاينها وزير المال يرأس دولتها العميقة زعماء تطبيقات الصيرفة غير الشرعية داخل حدودها يلعب الدولار بأعصاب الليرة وخارج الحدود لاحق برنامج يسقط حكم الفاسد خيوط عصابتها في بلاد الانتشار القريبة وكشف أفرادها وتطبيقاتهم لكن أحدا من المسؤولين لم يتخذ الاجراءات الرادعة وزير العدل هنري خوري اكتفى بإخبار النيابة العامة التمييزية وصرف جل وقته في ملاحقة ومصادرة قانون استقلالية القضاء وزير الاتصالات جوني قرم لم تلح طلائعه إلا عند تبشير اللبنانيين بزيادة التعرفة وغاب الغيبة الكبرى عن هذا الملف لجهة التواصل مع الجهات الخارجية رئاسة الحكومة نأت بنفسها عن تتبع المنصات بإمكانيات ووسائل متاحة وتركت لتجار العملة هامش الربح على حساب المواطن في وقت تدنت فيه المداخيل وفقدت الرواتب قدرتها الشرائية أما الأجهزة الأمنية فسيرت دورياتها على مواقع التواصل ومع ازدياد أعمال السرقة والنهب حددت أماكن النشالين أمام المصارف والمحال التجارية وأصدرت سلسلة نصائح للمواطنين وأصحاب المؤسسات والمصالح للحد من السرقة فيما جاءت الوصايا للسيدات بعدم وضع حقائب اليد على مقعد السيارة بل في أماكن خفية وتوزيع المجوهرات في المنزل وعدم وضعها في مكان واحد.

الأمن والسياسة وجهان لعملة منهارة وسوق سائبة في بورصة الأسعار ومن منصتها أحيا وزير الاقتصاد أمين سلام المجلس الوطني لسياسة الأسعار وهو رميم وعين أعضاءه من شهود الزور على الأزمات من الإدارات الرسمية وجمعيات الاتحاد العمالي العام وكاد يدعو المتلاعبين بأسعار العملة إلى اجتماع المجلس الطارىء للمساهمة في مراقبة التسعيرة ووزير الاقتصاد نفسه فضلا عن غزوته لسوق الجملة واستعراضه يوم عطلته أمام محطات الوقود لم يجرؤ على ختم دكانة في الحي تتلاعب بالأسعار بالشمع الأحمر ولم يستطع احتجاز مولد واحد رفض صاحبه التزام العداد وحين أصبح وزيرا يصرف الأعمال تأهب لحماية المستهلك أما المشهد السياسي فمتروك للثلاثاء الكبير. وحيال جلسة مجلس النواب خرج الى العلن الاسم الثاني اليوم وأعلن التيار الوطني أنه يرشح النائب الياس ابو صعب نائبا للرئيس ويتجه التيار الى التصويت بورقة بيضاء في انتخابات رئيس المجلس. ولم يتضح الى الساعة حجم الاصوات التي ستسعف الرئيس نبيه بري في الوصول الى الولاية السابعة لكن الواضح الوحيد هو أن الشعب اللبناني الممثل في مجلس المئة والثمانية والعشرين هو بتصنيف عالمي آخر : أتعس شعوب الارض. أما وفقا لتصنيف وكالة فيتش المالية فإن خروج لبنان من وضع التخلف عن سداد الدين لايزال صعبا بعد الانتخابات غير الحاسمة.

 

بلدية العاقورة: خبر إطلاق النار على راع في اليمونة ملفّق

الوكالة الوطنية للإعلام/27 أيار/2022

أكدت بلدية العاقورة في قضاء جبيل في بيان أن "الخبر الصادر بتاريخ 27/5/2022 على أحد المواقع الإخبارية ومفاده أن شبانا من منطقة العاقورة، أطلقوا النار على راع من بلدة اليمونة ، عار من الصحة ولا أساس له على الإطلاق، معتبرةً أن مثل هذه الأخبار المتداولة والمفبركة تهدف إلى خلق جوّ من البلبلة بهدف تحييد الأمور عن نصابها". وقال البيان: "في الواقع بتاريخ 26/5/2022 دخل رعيان إلى أراض خاصة ، ملك بلدة العاقورة بهدف الإعتداء على أراضي البلدة وقد قامت البلدية بطلب مؤازرة امنية من رجال الدرك ومخابرات الجيش التي عملت فوراً الى طرد المعتدين من اراضي العاقورة ولم يحصل أي إطلاق نار".ف: "يهمّ بلدية العاقورة أن تعود وتؤكد بأنه لا يوجد اي خلاف عقاري بين العاقورة واليمونة فالحدود قد تم ترسيمها نهائياً بموجب قرار قضائي صادر عام 1936 واذا كان يوجد اي اشكال فهو يندرج فقط في خانة التعدي على عقارات العاقورة". لذا تؤكد البلدية عدم حصول أي إطلاق نار وأن رواية وفبركات إشاعات المعتدين على أراضي العاقورة لن تؤدي إلى أي نتيجة ، فالبلدية تلتزم أحكام القانون في الدفاع عن عقاراتها.

 

ماذا يحصل في كازينو لبنان؟

نداء الوطن/27 أيار/2022

علم موقع "نداء الوطن" من مصادر خاصة، أن عدداً من موظفي كازينو لبنان أوقفوا العمل في بعض الصالات اعتباراً من عصر اليوم الخميس، بعدما أصدرت الإدارة قراراً أبلغتهم فيه العودة للعمل نحو ٢١ يوماً في الشهر بدءاً من ١٣ حزيران المقبل، وذلك بعدما كان الموظفون يعملون ١٤ يوماً شهرياً منذ تفشي وباء كورونا. ويعتبر الموظفون ان زيادة أيام العمل، في هذا الوقت تحديداً، هو أمر مجحف بحقهم خصوصاً في ظل الأزمة الإقتصادية وارتفاع أسعار المحروقات بسبب القفزة الجنونية لسعر صرف الدولار. وأضافت المصادر نفسها ألا معلومات حتى الساعة عن أي مفاوضات تدور بين الموظفين المعتصمين والإدارة لمطالبتها بالعودة عن القرار الجديد والإبقاء على الدوام الحالي. موقع "نداء الوطن" تواصل مع إدارة كازينو لبنان التي أكدت أن المذكرة صحيحة ولكن معدل أيام العمل سيصبح ١٨ يوماً في الشهر، مشيرة الى أن بدل النقل سيصبح ٢١٠٠٠٠ ليرة لبنانية عن كل يوم عمل.

 

بري "حشر" الكتل بموعد الثلثاء: هل "يبايع" باسيل عصام فارس؟

السلطة "تنتقم" من اللبنانيين: "موتوا من الجوع"!

نداء الوطن/27 أيار/2022

نان عملياً مدار الارتطام بقعر الانهيار واقترب فتيل القنبلة الاجتماعية من لحظة الانفجار المعيشي المدوّي على وقع تسارع اشتعال "بارود" الدولار في السوق السوداء مطيحاً بما تبقى من قدرة شرائية لدى المواطنين وقدرة تشغيلية لدى مختلف القطاعات والمؤسسات، ليبدأ المشهد اللبناني فصلاً دراماتيكياً جديداً من انعدام التوازن والاستقرار الأهلي لاحت طلائعه الميدانية خلال الساعات الأخيرة عبر تدحرج كرة تحركات احتجاجية على الأرض تنذر بدخول البلد في مرحلة سوداوية متلاطمة المصائب، حياتياً وغذائياً واجتماعياً واقتصادياً وصحياً. وأمام تعالي الصرخات والتحذيرات أمس، من المواطنين وأصحاب الأفران والمستشفيات والأطباء والممرضين والسائقين العموميين ومحطات الوقود، وتداعي الناس تحت وطأة الجوع والعوز إلى قطع الطرق في بيروت والمناطق... كانت السلطة من "رأسها" إلى "أخمص" مسؤوليها مشلولة غائبة عن السمع لا تحرك ساكناً لتخفيف معاناة اللبنانيين، بل بدت كالمجرم الذي يتلذذ بعذابات ضحاياه، عازمة على "التشفي" بهم و"الانتقام" منهم بأن تتركهم "يموتون جوعاً" بعدما خذلوها في صناديق الاقتراع وانتفضوا بأصواتهم على سطوتها وفسادها.

فلا المناشدات العربية ولا الدولية ولا نداء مجلس الأمن الأخير بضرورة الإسراع في إعادة الانتظام إلى الحياة الدستورية وتشكيل الحكومة والشروع فوراً في تنفيذ الإصلاحات الهيكلية المطلوبة بغية "التوصل السريع لاتفاق مع صندوق النقد"، حالت دون استمرار أركان المنظومة في لعبة "شد الحبال" على حلبة المحاصصة والمناصب، بدءاً من الاستحقاق التشريعي حيث الحبل لا يزال على غاربه في "بازار" انتخاب رئيس المجلس ونائبه وهيئة المكتب، خصوصاً بعدما باغت "رئيس السنّ" نبيه بري الجميع بدعوة المجلس الجديد إلى الانعقاد صباح يوم الثلاثاء المقبل "ليحشر بذلك الكتل والنواب بهذا الموعد ويضعهم أمام مهلة 72 ساعة لحسم الموقف النهائي خلال عطلة نهاية الأسبوع تمهيداً للإعلان عنه نهار الاثنين"، وفق ما رأت مصادر نيابية، معربة لـ"نداء الوطن" عن اعتقادها بأنّ "بري وإن كان في الشكل يريد وضع جميع الكتل النيابية أمام مسؤولياتها، لكنه ضمناً أراد الإسراع في استثمار لحظة الانقسام النيابي حول موقع نيابة رئاسة المجلس لكونه لا يرغب في إفساح المجال أمام أي فرصة لبروز مرشح توافقي يحظى بتقاطعات نيابية وازنة فتكون النتيجة أن يحصد نائب رئيس المجلس أصواتاً أكثر من رئيس المجلس نفسه". وإذ سرت معلومات خلال الساعات الأخيرة حول احتمال حصول توافق بين نواب الأكثرية الجديدة على اسم النائب غسان سكاف لتولي موقع نيابة رئاسة المجلس النيابي، لا تزال قوى 8 آذار تسعى على الضفة المقابلة إلى تأمين حاصل انتخابي لمرشح "تأمن جانبه" ليجلس إلى يمين رئيس المجلس، غير أنّ "الانقسام السائد داخل صفوف كتلة "التيار الوطني الحر"، بين طرح يؤيد ترشيح النائب الياس بوصعب وآخر يؤيد ترشيح النائب جورج عطالله، ما زال يعقّد المهمة التي يرعاها "حزب الله" للتوصل إلى مقايضة في الأصوات بين الكتلة والنواب الشيعة"، حسبما نقلت مصادر مطلعة على أجواء "الكتلة"، كاشفةً أنّ ما يعقّد الأمور أكثر في هذا المجال هو أنّ رئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل يميل إلى "قطع الطريق أمام وصول بو صعب إلى نيابة الرئاسة الثانية ما قد يدفعه في حال عدم تمكنه من تأمين فوز عطالله بالموقع، إلى أن يتخذ خيار "مبايعة" مرشح النائب السابق عصام فارس فيقرر تجيير أصوات تكتله لصالح النائب سجيع عطية في جلسة الثلاثاء، سيّما وأنّ باسيل على تواصل مستمر مع فارس ويتردد لزيارته بين الحين والآخر في جنوب فرنسا". قضائياً، لفت الانتباه أمس الإعلان عن إحالة القاضية غادة عون إلى المجلس التأديبي في قضية "مخالفتها موجب التحفظ من خلال التطرق إلى ملفات قضائية وفضح سرية التحقيقات في مكان عام في باريس فضلاً عن تشهيرها العلني بزملاء لها في السلطة القضائية". وعلى الأثر سارعت عون إلى التهجم على النائب العام التمييزي القاضي غسان عويدات، معتبرةً في تعليقها لقناة "أو تي في" على خطوة إحالتها إلى "التأديب" أنه "يتخطى كل القوانين ولا أحد يطاله"، مع تشديدها على أنّ توقيت إحالتها يأتي "خوفاً من استمرارها بمتابعة ملفات مالية دقيقة ممكن أن تصل الى نتيجة بموضوع محاربة الفساد".

وفي المقابل، آثر القاضي عويدات عدم الردّ على القاضية عون واكتفى بالتعليق لـ"نداء الوطن" على كلامها وتهجمّها عليه بكلمة واحدة: "بارانويا".

 

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

إسرائيل تتحدث عن سيناريو "مرعب" للحرب مع الحزب!

وكالات/27 أيار/2022

قال رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، إنه في حالة اندلاع حرب ضد "حزب الله" اللبناني، سـ"يتعين على القوات البرية العمل عبر الحدود اللبنانية لهزيمة الحزب المدعوم من إيران". وأشار كوخافي إلى أن "حزب الله يمتلك قوة نخبة اسمها قوات "الرضوان" وهي مدربة على اختراق الحدود ودخول شمال إسرائيل لاحتلال قاعدة عسكرية أو إحدى المجتمعات الإسرائيلية، لاستخدامها لأسباب دعائية"، مؤكدا أن "الجيش الإسرائيلي على استعداد لإحباط أي محاولات من هذا القبيل ويجري بناء جدار جديد على طول الحدود". وأفاد بأن "حزب الله قادر على نشر 45 ألف صاروخ قصير المدى و80 ألف صاروخ متوسط ​​وطويل المدى، والعشرات منها صواريخ دقيقة وقذائف هاون"، معتبرا أنه "بحال اندلاع حرب، سيتم إطلاق ما يصل إلى 1500 صاروخ من لبنان يوميا". وشدد على أن "الآلاف من جنود الجيش الإسرائيلي يتدربون على الرد بما في ذلك تدمير مواقع إطلاق الصواريخ، وسيتم استهداف مراكز القيادة والسيطرة التابعة لحزب الله بالقرب من الحدود والمواقع المضادة للطائرات ونقاط المراقبة"، مبينا أن "الجيش يقدر أنه بعد تسعة أيام من القتال، قد يكون هناك آلاف الضحايا في لبنان، العديد منهم من مقاتلي حزب الله ولكن بعض المدنيين قد يتعرضون للإصابة على الرغم من الخطط الإسرائيلية لإجلاء المدنيين من حول أهدافهم". وأضاف: "أما في إسرائيل فقد يسقط حوالي 300 قتيل مدني وعسكري بعد تسعة أيام، وسيتم تدمير 80 موقعا في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك المباني السكنية التي قد تتعرض لنيران مباشرة".

 

اللواء ابراهيم لـ"الواشنطن بوست": الاميركيون يريدون مساعدتنا لاعادة مواطنيهم المفقودين ولا معلومات موثوق بها عن مصير اوستن تايس

وطنية/27 أيار/2022

أفردت صحيفة "الواشنطن بوست"الاميركية في عددها الصادر اليوم تقريرا عن خفايا الوساطة التي يقوم بها مدير عام الامن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم لاطلاق 6 اميركيين محتجزين او مفقودين في سوريا وفي طليعتهم الصحافي أوستن تايس المحتجز في سوريا منذ العام 2012. وكشف اللواء ابراهيم لمراسلي الصحيفة الاميركية بأن الولايات المتحدة تريد مساعدته لتحرير الاميركيين في سوريا". وقال بأنه التقى هذا الاسبوع "بمسؤولي إدارة الرئيس الاميركي جو بايدن لمناقشة السبل التي يمكنه من خلالها المساعدة في تأمين اطلاق المحتجزين أو مفقودين في سوريا".وكان تلقى دعوة الى البيت الابيض في وقت سابق من هذا الشهر للبحث في قضية الاميركيين المفقودين بعد أيام معدودة من لقاء جمع الرئيس بايدن بوالدي أوستن تايس. وأجاب اللواء ابراهيم من جهته على سؤال للصحيفة الاميركية قائلا بأنه التقى ديبرا تايس هذا الاسبوع مشيرا الى أنه مر "وقت طويل" على ظهور أي معلومة موثوقة حول مصير أوستن تايس. وأشار بالحديث عن والدة تايس قائلا "أريد أن أخبر الجميع بأنها لن تستسلم مطلقا"، أضاف: "أنا بجانبها في هذه المسألة. نريد اغلاق هذا الملف، الكلّ تواقون لتحقيق ذلك". في السياق عينه، أكد الناطق باسم وزارة الخارجية الاميركية نيد برايس الأربعاء (الفائت) أن اللواء ابراهيم التقى المبعوث الرئاسي الخاص لشؤون الرهائن روجر كارستنز. وقال برايس خلال ايجاز صحافي: "لن نعلق على تفاصيل تلك المباحثات سوى بإعادة التأكيد على حقيقة تفيد بأن لا أولوية تتجاوز رؤية الإفراج الآمن عن الأميركيين المحتجزين ظلما أو الرهائن في أي مكان حول العالم".

وعلق برايس على قضية اوستن تايس ووساطة اللواء ابراهيم قائلا: "تحدثنا أمس عن حال أوستن تايس وهو أميركي انفصل عن عائلته منذ قرابة العشرة اعوام أي انه أمضى ربع حياته بعيدا من عائلته".وأضاف: "انه دائما في طليعة اهتماماتنا، كما ان بقية الأميركيين المحتجزين في أماكن مثل إيران وروسيا وأفغانستان وفنزويلا وأماكن أخرى هم ايضا في طليعة اهتماماتنا". لم يذكر اللواء إبراهيم لصحيفة الواشنطن بوست بمن سيلتقي في الحكومة السورية، قائلا أنه من الأفضل أن تبقى جهوده في "الظل"، لافتا: "عندما تكون تحت دائرة الضوء فهذا يؤدي الى افساد الامور".إلى ذلك، قال أشخاص مطلعون على المفاوضات بأن سوريا أصرّت في الماضي على الانسحاب الكامل للقوات الاميركية من البلاد ورفع العقوبات الاميركية كشرط لمزيد من المناقشات حول الاميركيين المفقودين. وقد قال ابراهيم من جهته: "لست متأكدا مما يريده السوريون الآن".

 

اعلان الاعتكاف القضائي الشامل في قصور العدل بدءا من الاثنين

وطنية/27 أيار/2022

أفادت مندوبة "الوكالة الوطنية للإعلام"، أن مجموعة من القضاة اجتمعت في قاعة "شهداء القضاء" لدى محكمة التمييز في بيروت وتداولت بما آلت اليه الأمور "نتيجة الإنحلال التام الذي وصل اليه الوطن وجريمة الإبادة الجماعية الذي يتعرض لها الشعب اللبناني، بمن فيهم القضاة والمساعدون القضائيون، في ظل عجز الغالبية الساحقة من المواطنين عن تأمين قوتهم اليومي"، وقررت ما يلي:

"١- دعوة الشعب اللبناني الى مطالبة الزعماء السياسيين كافة الذين توالوا على الحكم عقوداً من الزمن الى دعم الخزينة العامة للدولة اللبنانية المفلسة والمنهوبة من أموالهم الخاصة تحملاً لمسؤوليتهم المعنوية بحدها الأدنى، إذ لا يمكن الاستفادة من ترف السلطة وغسل الأيادي عند جوع المواطن، وبالتالي دعوة كل النقابات وهيئات المجتمع المدني لمواكبة ذلك.

٢- إعلان الإعتكاف القضائي الشامل من دون استثناءات، إبتداءً من صباح الاثنين الواقع فيه 30/5/2022 ولمدة أسبوع كامل رفضاً لاضمحلال الكرامة القضائية على الصعد كافة.

٣- مناشدة مجلس القضاء الأعلى ومكتب مجلس شورى الدولة ومجلس ديوان المحاسبة دعوة القضاة عامة للاجتماع في جمعية عمومية لمعالجة الوضع القضائي المزري".

 

"متحدون" و"صرخة المودعين":لائحة جوابية ردا على طعون SGBL ورفاقه لدى محكمة التمييز الجزائية

وطنية/27 أيار/2022

أفاد "تحالف متحدون" في بيان، ان محامي "التحالف" "تقدموا، بوكالتهم عن المودعين المدعين علاء خورشيد ورفاقه من جمعية صرخة المودعين في ملف سلامة وSGBL وميه دباغ وPwC ورفاقهم المعروف بملف "مكتف" الشهير، بلائحة جوابية أمام محكمة التمييز الجزائية، غرفة الرئيس القاضية سهيل الحركة، ردا على الطعون المقدمة من المدعى عليهم في الملف رقم 2022/51 تمييزا لرد الهيئة الاتهامية في جبل لبنان برئاسة القاضي ربيع الحسامي لاستئنافهم قرار رد دفوعهم الشكلية أمامها، بانتظار استكمال الإجراءات ضمن المهل القانونية تمهيدا لبت محكمة التمييز بشكل نهائي في ملف دعوى الدفوع الشكلية أمامها".

 

اهالي موقوفي مرفأ بيروت اعتصموا امام قصر العدل: لمحاكمة عادلة والسماح لاهلنا باثبات براءتهم

وطنية/27 أيار/2022

أعلن أهالي الموقوفين في جريمة مرفأ بيروت، في بيان، خلال وقفة تضامنية امام قصر العدل في بيروت، "ان هناك شقين لوقفتنا. الشق الاول ان الحكومة وضعت اسماء الموقوفين الاداريين قبل التحقيق معهم وقبل استجوابهم، وذلك لاسكات الرأي العام باخفاء المسؤولية الامنية والقضائية والسياسية، وتضليل الحقيقة. فكان هذا التوقيف تعسفيا". وتابع البيان: "سنتان في السجن ونصف سنة في الاحتجاز، ولم يتم التحقيق معهم والسماح لهم بالدفاع عن انفسهم. اهلنا موقوفون "بدلا عن ضائع"، لماذا اهلنا في السجون ومدعى عليهم فيما آخرون يسرحون ويمرحون؟". وطالب الاهالي"ب"محاكمة عادلة فورا والسماح لاهلنا باثبات براءتهم اذا كان هنالك اي ادانة عليهم. اما الشق الثاني، بما ان هناك توقيفا مستمرا لسير العدالة والتحقيق، والصراعات مستمرة بين القضاء والسياسيين برفض وزير المال التوقيع على التعيينات الجديدة للهيئة العامة نحن نطالب بتخلية سبيل اهلنا فورا ومنعهم من السفر الى ان تستعيد مؤسسات الدولة فعاليتها ويعود التحقيق. لان هذا الوضع غير مقبول وقد يستمر الى ما لا نهاية. اهلنا الاداريون يدفعون ثمن ملف أمني بحت، باحتجازهم كل هذه المدة".

 

تفاصيل الأخبار الإقليمية والدولية

إسطنبول: القبض على زعيم "داعش" الجديد..والإعلان خلال أيام

وكالات/27 أيار/2022

كشفت وكالة "بلومبيرغ" الأميركية الخميس، أن قوة امنية تركية اعتقلت الزعيم الجديد لتنظيم "داعش" أبو الحسن القرشي، مضيفة أن الإعلان عن اعتقاله سيتم خلال الأيام القادمة. ونقلت الوكالة عن مسؤولين أتراك أن عناصر شرطة مكافحة الإرهاب والمخابرات ألقوا القبض على رجل يعتقد أنه زعيم تنظيم "داعش" الجديد، موضحة ان الاعتقال تم بعد أن راقبت الشرطة التركية منزل الزعيم مطولاً في مدينة إسطنبول، مضيفة أن الاعتقال جرى من دون إطلاق للنار خلال العملية. ووفقاً للوكالة فإن المسؤولين الأتراك أبلغوا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس، بحادثة اعتقال القرشي. وأوضحت الوكالة أن الإعلان عن اعتقاله سيتم خلال الأيام المقبلة، لافتة إلى أنها لم تستطع تحديد هوية الزعيم بشكل مستقل. وكان داعش أعلن عن زعيمه الجديد في آذار/مارس، من خلال رسالة صوتية مسجلة تم نشرها على الإنترنت. وجاء هذا الإعلان بعد أسابيع من مقتل أبو إبراهيم القرشي، الرجل الذي خلف البغدادي بدوره في عام 2019، وأصبح ثاني من يُسمَّى بالخليفة للتنظيم، في شباط/فبراير. ونقلت "رويترز" عن مسؤولين أمنيين عراقيين ومصدر أمني غربي في 11 آذار/مارس، أن الزعيم الجديد الذي عينه تنظيم "داعش"، هو شقيق الزعيم الأول للتنظيم أبو بكر البغدادي. ولقي كل من البغدادي والقرشي مصرعهما بتفجير نفسيهما وأفراد عائلاتهما خلال عمليات أميركية خاصة على مخابئهما في شمال سوريا. وقال مسؤولان أمنيان عراقيان لوكالة "رويترز"، إن الاسم الحقيقي للزعيم الجديد هو جمعة عوض البدري، وهو عراقي والشقيق الأكبر للبغدادي. وأكد مسؤول أمني غربي أن الرجلين شقيقان، لكنه لم يحدد أيهما أكبر. ولا يُعرف الكثير عن البدري، لكنه ينحدر من دائرة قريبة من الجهاديين العراقيين الغامضين الذين ظهروا في أعقاب التدخل الأميركي عام 2003.

 

بوتين: ندرس توقيع اتفاق للتجارة الحرة مع مصر والامارات

وطنية/27 أيار/2022

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن المفاوضات جارية بشكل نشط لإبرام اتفاقية تجارة حرة كاملة مع إيران، مشيرا إلى أنه ينبغي تكثيف مفاوضات مماثلة مع مصر وإندونيسيا والإمارات. وجاء تصريح الرئيس الروسي في كلمة له اوردتها" روسيا اليوم" خلال اجتماع للمجلس الأعلى الاقتصادي الأوراسي اليوم . ويضم الاتحاد الأوراسي كلا من روسيا وبيلاروسيا وكازاخستان وأرمينيا وقيرغيزستان. وقال بوتين :إن "المفاوضات جارية لإبرام اتفاقية تجارة حرة كاملة مع إيران". وأضاف أنه "من أجل الحفاظ على نظام التجارة التفضيلية الحالي مع إيران، وحتى إبرام اتفاقية تجارة حرة جديدة، فإننا نؤيد قرار تمديد الاتفاقية الموقتة، كما نرى أنه من المناسب تكثيف المفاوضات بشأن اتفاقية التجارة الحرة مع مصر، وبدء مفاوضات مماثلة مع إندونيسيا ودراسة قضية إبرام اتفاقية تجارة تفضيلية مع الإمارات .

 

المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية يدعو روسيا إلى التعاون مع التحقيق حول أوكرانيا

وطنية/27 أيار/2022

اكد المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان اليوم ل"وكالة فرانس برس" أن على روسيا التعاون مع تحقيق المحكمة حول جرائم حرب مفترضة ارتكبت منذ الغزو الروسي لأوكرانيا. وقال خان في مقابلة مع وكالة "فرانس برس" في لاهاي: "الدعوة موجودة، بابي مفتوح وسأواصل أيضا طرق باب روسيا الاتحادية". وأضاف "إن كانت ثمة إدعاءات من جانب روسيا الاتحادية، إذا كانت تملك معلومات، إذا كانت تجري تحقيقات خاصة بها أو إذا كانت لديها معلومات ذات صلة، أدعوها إلى أن تشاركنا إياها".

 

جونسون : بوتين يحرز تقدما بطيئا ولكنه ملموس في دونباس

وطنية/27 أيار/2022

نقلت وكالة "رويترز"عن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون قوله اليوم :" إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يحرز تقدما بطيئا ولكنه ملموس في منطقة دونباس بأوكرانيا ، إنه يواصل إحراز تقدم تدريجي وبطيء، لكنني أخشى أن يكون هناك تقدم ملموس، وبالتالي يجب علينا أن نستمر في دعم الأوكرانيين عسكريا".

 

زيلينسكي: علينا مواجهة الواقع والتحدث مع بوتين لانهاء الحرب

وطنية/27 أيار/2022

نقلت وكالة "رويترز" عن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي قوله اليوم في كلمة لمؤسسة بحثية إندونيسية :"إن أوكرانيا ليست متحمسة للتحدث مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لكن يتعين عليها مواجهة حقيقة أن هذا سيكون ضروريا على الأرجح لإنهاء الحرب". واضاف:"هناك أشياء يجب مناقشتها مع الزعيم الروسي. أنا لا أبلغكم أن شعبنا حريص على التحدث إليه، لكن علينا مواجهة حقائق ما نعيشه، ماذا نريد من هذا الاجتماع ، نريد أن تعود حياتنا واستعادة حياة دولة ذات سيادة داخل أراضيها . أن روسيا لا تبدو مستعدة بعد لإجراء محادثات السلام جدية".

 

مسؤول اوكراني: 10 قتلى في ضربة روسية لموقع عسكري في دنيبرو

وطنية/27 أيار/2022

قُتل نحو عشرة أشخاص وأُصيب أكثر من 30 بجروح في قصف روسي على موقع عسكري في مدينة دنيبرو بوسط أوكرانيا اليوم ، حسبما نقلت" وكالة الصحافة الفرنسية" عن القائد الإقليمي للحرس الوطني غينادي كوربان.

 

الخارجية الروسية تعلن طرد عدد من موظفي السفارة الكرواتية بموسكو

وطنية/27 أيار/2022

أعلنت الخارجية الروسية في بيان اوردته" روسيا اليوم" انه بعد استدعاء السفير الكرواتي لمقره تم ابلاغه ان خمسة موظفين بالسفارة الكرواتية في موسكو أشخاص غير مرغوب فيهم في روسيا وذلك "ردا على الخطوات غير الودية التي اتخذتها زغرب في وقت سابق لتقليص حجم البعثة الديبلوماسية الروسية هناك"

 

أميركا تفرض عقوبات جديدة ضد برنامج أسلحة الدمار الشامل لكوريا الشمالية

وطنية/27 أيار/2022

فرضت الولايات المتحدة اليوم عقوبات على بنكين روسيين وشركة كورية شمالية وشخصا تتهمه بدعم برنامج أسلحة الدمار الشامل الكوري الشمالي، في تكثيف للضغط على بيونغيانغ بعد استئنافها إطلاق الصواريخ الباليستية. تأتي أحدث خطوة أمريكية بعد يوم من استخدام الصين وروسيا حق النقض ضد مسعى قادته الولايات المتحدة لفرض مزيد من العقوبات الدولية على كوريا الشمالية بسبب إطلاقها صواريخ باليستية، فيما أدى إلى انقسام مجلس الأمن علنا لأول مرة منذ أن بدأ معاقبة بيونجيانج في عام 2006 وفق وكالة "رويترز". وقالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان إنها استهدفت شركة إير كوريو تريدنج كورب، وكذلك بنكي فار إيست وسبوتنك بسبب إسهاماتهما في التحصيل وجمع عائدات لمنظمات كورية شمالية.

 

الحرس الثوري الإيراني يعلن احتجاز ناقلتي نفط يونانيتين في مياه الخليج

وطنية/27 أيار/2022

أعلن الحرس الثوري الإيراني احتجاز ناقلتي نفط يونانيتين في مياه الخليج، في خطوة تأتي وسط توتر بين طهران وأثينا بعد إعلان الأخيرة أنها ستسلّم واشنطن حمولة من النفط الإيراني كانت على متن ناقلة أوقفتها على ما افادت" وكالة الصحافة الفرنسية". وسارعت وزارة الخارجية اليونانية الى اتهام الجمهورية الإسلامية بممارسة "القرصنة" في الخليج. وقالت في بيان إن "هذه الافعال هي بمثابة قرصنة"، داعية مواطنيها الى تجنّب السفر الى إيران. ويأتي ذلك بعد ساعات من طلب وزارة الخارجية الإيرانية الإفراج عن ناقلة نفط أعلنت اليونان أنها ستسلّم حمولتها للولايات المتحدة التي تفرض عقوبات على صادرات الخام من طهران، وذلك بناء على طلب القضاء الأميركي. واستدعت الخارجية الإيرانية اليوم القائم بأعمال السفارة السويسرية التي ترعى المصالح الأميركية في طهران، في ظل انقطاع العلاقات اليدبلوماسية بين الطرفين منذ 1980. وقالت الخارجية إنها أبلغت القائم بالأعمال "قلق واحتجاج الجمهورية الإسلامية الإيرانية الشديد على استمرار الانتهاك الواضح للقوانين والمعايير الدولية لقانون البحار والاتفاقات الدولية ذات الصلة، وخاصة مبدأ حرية الملاحة والتجارة الدولية الحرة من قبل الإدارة الأميركية". كذلك، شددت على ضرورة "الرفع الفوري للحجز عن السفينة وشحنتها"، من دون أن تحدد اسمها أو طبيعة ما تحمل. وفي بيانها اليوم أكدت الخارجية الإيرانية أن السفينة "تابعة لسيادة الجمهورية الإسلامية الإيرانية". الا أن موقع "مارين ترافيك" المتخصص في تتبع حركة الملاحة البحرية، أشار الى أن السفينة لا تزال قانونا تحت العلم الروسي حتى بعد تغيير اسمها. وأفادت التقارير بأنّ الناقلة محمّلة بـ115 ألف طنّ من النفط الإيراني.

 

إيران استدعت مبعوث سويسرا للاحتجاج على مصادرة أميركا شحنة من النفط

وطنية/27 أيار/2022

نقلت وكالة "رويترز" عن وزارة الخارجية الإيرانية تأكيدها في بيان انها "استدعت اليوم مبعوث سويسرا، التي تمثل المصالح الأميركية في طهران، للاحتجاج على مصادرة الولايات المتحدة شحنة من النفط الإيراني كانت على متن سفينة يديرها طاقم روسي بالقرب من اليونان". واضافت :"إن الجمهورية الإسلامية أعربت عن قلقها العميق إزاء استمرار انتهاك الحكومة الأميركية للقوانين الدولية والمواثيق البحرية الدولية"، داعية إلى الإفراج الفوري عن السفينة وحمولتها.

 

البرلمان العربي حذر من خطورة وتداعيات مسيرة الأعلام بالقدس: لوقف استفزازات قوات الاحتلال تجنبا لتداعياتها على أمن واستقرار المنطقة

وطنية/27 أيار/2022

حذر البرلمان العربي في بيان، من "خطورة وتداعيات مسيرة الأعلام التي تنظمها قوات الاحتلال الإسرائيلي الأحد المقبل في القدس، على أمن واستقرار المنطقة، في تحد سافر واستفزازي للشعب الفلسطيني، والأمتين العربية والإسلامية". ودان البرلمان العربي، ما أعلنته "جماعات المستوطنين المتطرفين باقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك وممارسة الطقوس التلمودية ورفع الأعلام فيما يسمى بيوم توحيد القدس، بقرار إسرائيلي وحماية جيش الاحتلال، مؤكدا أنه "اعتداء على المقدسات الإسلامية". وشدد البرلمان العربي على "أن ما يجري في القدس المحتلة من هدم للمنازل وتشريد الأهالي وحملة الاعتقالات واقتحامات المسجد الأقصى يأتي في سياق التصعيد الإسرائيلي المتواصل، والذي يتنافى مع الأعراف والمواثيق الدولية كافة"، داعيا المجتمع الدولي والمنظمات الدولية إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف هذه الممارسات والاستفزازات التي تمارسها قوات الاحتلال والمستوطنين لتجنب تداعياتها على أمن واستقرار المنطقة".

 

تفاصيل المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

اتفاقية 17 بين لبنان وإسرائيل/الاتفاقية الملعونة المحمودة

أحمد عدنان/لبنان الكبير/27 أيار/2022

http://eliasbejjaninews.com/archives/108954/%d8%a3%d8%ad%d9%85%d8%af-%d8%b9%d8%af%d9%86%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d8%aa%d9%81%d8%a7%d9%82%d9%8a%d8%a9-17-%d8%a8%d9%8a%d9%86-%d9%84%d8%a8%d9%86%d8%a7%d9%86-%d9%88%d8%a5%d8%b3%d8%b1%d8%a7%d8%a6%d9%8a%d9%84/

مرت بنا هذا الشهر ذكرى هامة من التاريخ اللبناني الحديث، إنها ذكرى اتفاقية 17 أيار التي حرّرها لبنان مع إسرائيل.

عقدت الاتفاقية في لحظة متلاطمة لبنانيا وإقليميا، انسحب الفلسطينيون من لبنان في ظلّ تواجد عسكري إسرائيلي وسوري، تم انتخاب الشيخ أمين الجميّل رئيسا للجمهورية بعد اغتيال شقيقه الرئيس بشير الجميّل، وقابل العرب توقيع مصر لمعاهدة كامب ديفيد مع إسرائيل بمقاطعة عربية شاملة.

وفي ظل هذه الأجواء الملتهبة، اتخذ الرئيس أمين الجميل قرارا جريئا بالتفاوض مع إسرائيل، فكانت اتفاقية 17 أيار 1983.

هذه الاتفاقية تعكس قدرات وشخصية الجميّل، فقد أعلن ان تفاوضه مع إسرائيل محض ضرورة بحكم حضور جيشها في لبنان، وأن الاتفاقية ليست معاهدة سلام وليست اتفاقا سياسيا، إنما هي اتفاقية تقنية. نسّق الجميّل مفاوضاته مع الدول العربية المحافظة مؤمّنا بذلك غطاء سنيا وعربيا لمشروعه، وبعد إعلان الاتفاقية أعلنت دول مجلس التعاون الخليجي أنها تقف مع لبنان وتتفهمه.

نال الجميّل بعد ذلك موافقة الزعماء التقليديين سنة وشيعة على الاتفاقية لتنال شبه إجماع داخل الحكومة والبرلمان، وفي ذروة انتصاره لم يصادق عليها، وتفسير ذلك مرده إلى عاملين، الأول هو التفاعل العنيف من بعض الميليشيات الإسلامية على الاتفاقية بإيعاز من حافظ الأسد، وتحديدا الحزب التقدمي الاشتراكي بزعامة وليد جنبلاط وحركة أمل الشيعية بزعامة نبيه بري، إضافة إلى الرئيس سليمان فرنجية وقوى يسارية، أما العامل الثاني هو ما بينته الأحداث لاحقا، إذ بدا أن الجميّل سار في خيار التفاوض في إطار مناورة معقدة تستهدف التحالف مع الأسد، فاعتبرت الاتفاقية جزءا من الماضي يوم صرح الرئيس اللبناني لن يكتب التاريخ أن شخصا من آل الجميّل قد وقّع اتفاقية سلام مع إسرائيل.

وإذ ننظر إلى بنود الاتفاقية اليوم، نجدها قد حوت نصوصا متقدمة قياسا بتجارب السلام بين إسرائيل وبين مصر والأردن وحتى مع السلطة الفلسطينية، فلا يمكن لأيّ منصف اتهام الاتفاقية بخدش السيادة اللبنانية بما في ذلك التفاصيل العسكرية والأمنية، وهنا لا بد من الإشادة بجهد المفاوض اللبناني المحنك (الدبلوماسي أنطوان فتال) وقدراته الفذة، ومن يطالع شهادات الإسرائيليين ووثائقهم عن تلك المرحلة يلمس مشاعر الإعجاب والتذمر من فتال هذا الرجل جدار ثلجي أصمّ لا يمكن النفاذ إليه أو التأثير عليه.

إسقاط اتفاقية أيار، من الجانب السوري وحلفائه تحديدا، حلقة من سلسلة طويلة، أولى تجلّياتها تجسّدت في اتفاقية القاهرة سنة 1969، التي شرعت الوجود الفلسطيني المسلّح في لبنان على حساب السيادة اللبنانية عموما وعلى حساب الوجود اللبناني من أساسه خصوصا، وقد قام حافظ الأسد بكل مجهود لتمرير الاتفاق بصيغته التي خرج بها لغير سبب، إذ كان المهم والأهم عنده تحويل لبنان من دولة مساندة إلى دولة مواجهة من اجل استغلاله والإطباق عليه.

منذ وقّع لبنان اتفاق القاهرة تحوّل رسميا إلى ساحة عسكرية لحروب الآخرين، ووصلت التناقضات الداخلية إلى أوجها وانفجرت حربا أهلية، والمستفيد الأول من هذين النتيجتين هو نظام البعث في دمشق، تمكن الأسد من التسلل عسكريا وسياسيا إلى لبنان، واستطاع أن ينقل بعض حروبه المحلية والإقليمية إليه، وليس هناك خاسر أكبر إلا اللبنانيون، وما زالت الدولة اللبنانية تدفع ثمن توقيعها لاتفاق القاهرة رغم إلغائه عام 1987، وما زالت تدفع ثمن إلغاء اتفاقية أيار التقنية رغم أنها ولدت ميتة على حد وصف الرئيس نبيه بري.

ورثت إيران خامنئي الوصاية السورية، بفضل سلاح الميليشيا المسماة حزب الله، وقدر اللبنانيين أن يواجهوا الاحتلال الإيراني كما جابهوا الاحتلالين السوري والإسرائيلي، ومنعهم الأسد، بسبب مصالحه الخاصة، من تحقيق انسحاب إسرائيلي 17 سنة، وليس غريبا أن تأتي وفاة الأسد الأب بعد الانسحاب الإسرائيلي من لبنان عام 2000 بأسابيع، ولا ننسى ان ابواق البعث اللبنانية قالت ان الانسحاب الإسرائيلي فخ للبنان، وان انتشار الجيش في الجنوب مشروع إسرائيلي!.

لماذا تريد بعض القوى الإقليمية أن يدفع لبنان منفردا ضريبة الصراع العربي-الإسرائيلي؟ لقد وقّعت مصر والأردن اتفاقية سلام ناجحة مع إسرائيل، وسوريا في حال سلام فعلي معها منذ احتلال هضبة الجولان عام 1967، باستثناء مناوشات كارثية خلال حرب أكتوبر سنة 1973، حيث ساهمت سوريا الأسد في إضعاف الموقف المصري، وضحّت بخيرة الجنود السوريين من دون إنجاز لائق، والوثائق التي تغطي مشاركة سوريا في حرب أكتوبر محزنة جدا، وهذا أقل كلام عن رداءة القيادة العسكرية والسياسية سوريّا.

والأدهى أن الجيش السوري منذ اندلاع الثورة السورية فضّل قتل السوريين وتهجيرهم على مقاتلة المحتل وتحرير الأرض، ولم أتعجب من ذلك من خلال متابعة المفاوضات السورية-الإسرائيلية في عهد الأسد أبا وابنا رغم الرعاية الأميركية ثم التركية، وكأن هضبة الجولان وأهلها لا تعني لحكم البعث شيئا، وهذا هو الواقع الذي شجّع إسرائيل على اعتبار الجولان أرضا إسرائيلية إلى الأبد ثم شجع أميركا دونالد ترمب على الاعتراف بذلك وإقراره. وهنا يجدر التذكير بأن سقوط الجولان تم وحافظ الأسد على رأس وزارة الدفاع من دون صعوبات تذكر في وجه إسرائيل.

الطريف لبنانيا، أن قوى 14 آذار، حين تفاوض بشار الأسد مع إسرائيل في تركيا، أصدرت بيانا ضد المفاوضات ذكرنا ببيانات جبهة الصمود والتصدي، مع أن تلك المفاوضات كانت فرصة لبنانية لاستكمال السيادة لو شارك فيها اللبنانيون كما فعلوا متاخرين في مفاوضات ترسيم الحدود البحرية.

الإيرانيون اليوم يكملون مشوار حافظ الأسد، قضم السيادة اللبنانية لتدمير الهوية العربية ولتوسيع نفوذ إيران ولاعتماد لبنان ساحة لحروبها المحلية والإقليمية، وبعض اللبنانيين من خصومها، بسوء التدبير، ومن حلفائها، بالعمالة، يدعم غاياتها.

والحقيقة ان المفاوضات اللبنانية الاسرائيلية حول ترسيم الحدود البحرية يلقى احتضانا ايرانيا لغير سبب، ان إيران تريد استخدام مفاوضات الترسيم لتمكين أدواتها نهائيا من لبنان وتغيير هويته، وان إيران تريد القول للغرب بانها عامل السلام وعامل الحرب شمال الأراضي المحتلة، وتقول الادوات الإيرانية في لبنان أنها تسير في التفاوض لان فيه مصلحة لبنانية، ولا شك في ذلك، لكن أليس هذا هو منطق أمين الجميل عام ١٩٨٣؟. وإذا كان التفاوض مشروعا من اجل المصلحة لماذا كانت حرب تموز؟. والأهم انه اذا كان منطق التفاوض للمصلحة مشروعا فهذا يؤكد ان السلاح الإيراني غير الشرعي في لبنان هدفه صدور اللبنانيين وليس تحرير القدس.

ترسيم الحدود البحرية والبرية مع سوريا وإسرائيل مصلحة لبنانية، ولن تتحق هذه المصلحة من دون تحريرها من البازار الإيراني، عبر حصر التفاوض في قيادة الجيش تحت مظلة الحكومة مجتمعة ورئيسها.

لن يستريح لبنان من دون نزع السلاح غير الشرعي ووأد الميليشيات، وستجد الدولة اللبنانية أنه من الضروري إعادة قراءة اتفاقية أيار ودرسها، خصوصا وان المنطقة تعاد صياغتها من جديد.

الاتفاقيات السياسية او التقنية او الحدودية لا تعني توقف الدعم الاقتصادي والسياسي للقضية الفلسطينية، بل ربما أتاحت دعما أنجع للقضية كما شاهدنا في تجارب مصر والأردن، ومن المهم أن نتساءل هنا: كم وفّر لبنان من الدماء ومن الفوضى ومن الدمار لو مضى قدما في اتفاقية أيار؟

 

جبران باسيل... جوزيف عون الطلقة الأخيرة المرتدّة

جان الفغالي/نداء الوطن/27 أيار/2022

لم ينزل تعيين العماد جوزيف عون برداً وسلاماً على رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، لكنه مرَّرها على مضض، في الموازاة، لم يترك باسيل مناسبة إلا وحاول تطويق عون أو تطويعه، بوسائل شتى: حيناً من خلال تسمية وزير للدفاع شغلتو التنكيد على قائد الجيش، وحيناً آخر من خلال فرض او محاولة فرض تعيينات في مواقع حساسة في الجيش، كمدير للمخابرات أو مدير للعمليات. رئيس التيار لا يكلّ ولا يملّ في محاولاته قبع العماد جوزيف عون، حاول ذلك بعد أحداث قبرشمون، واستمر يحاول، إلى أن كانت محاولته الأخيرة عشية الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء، عبر إيصال رسالة إلى رئيس الحكومة نجيب ميقاتي مفادها أن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون يريد أن يطرح من خارج جدول أعمال مجلس الوزراء إقالة قائد الجيش وحاكم مصرف لبنان، وأن الأسماء البديلة جاهزة. وثمة مَن يكشف أن مطلب إقالة قائد الجيش هو مطلب باسيل وليس مطلب رئيس الجمهورية، لكن ايّاً يكن الطالِب فإن المطلب رُفض. سياسي مخضرم عارف بدقائق التركيبة السياسية اللبنانية وتشعباتها، يحلل خلفية مطالبات باسيل فيعتبر أن الأخير يتوهم أنه يمون على مفاصل أساسية في المؤسسة العسكرية، كمدير المخابرات أو مدير العمليات، لكن فاته أن جسم المؤسسة العسكرية يتفاعل في ما بينه ويلفظ أي جسمٍ غريب وهذا ما لا يعرفه المدنيون، وهذا ما لمسه أكثر من سياسي أو قطب أو وزير دفاع كان له مرور غير الكرام في اليرزة.

ويتابع السياسي المخضرم باستغراب: ما هي الأسباب الموجِبة التي يطرحها باسيل لإقالة قائد الجيش؟ هل لأنه نجح في توفير مناخٍ أمني أتاح إجراء الانتخابات النيابية من دون ضربة كف؟ هل لأنه نجح طوال شهور الثورة وما رافقها من قطع طرقات واحتجاجات، من تسيير أمور البلد من دون السماح بضرب السلم الأهلي؟ هل لأنه لا يتراجع ولم يسحب الجيش إلى ثكناته؟ ربما كان رئيس التيار يريد من قائد الجيش أن يكون واحداً من الذين يحجون إلى البياضة أو اللقلوق أو ميرنا الشالوحي، فيكون أحد زوار الليل من سياسيين وقضاة ومدراء عامين ممَّن يريدون شيئاً لأنفسهم في مقابل ولاء.

ويتابع السياسي المخضرم فيستفيض أن العماد جوزيف عون فيه في شخصيته شيء من اللواء فؤاد شهاب ومن العماد ابراهيم طنوس، وربما هواة السياسة ومراهقوها لا يعرفون هذه الحقائق، والجامع المشترك بين شهاب وطنوس وعون، أن السياسيين حاولوا بيع رأس كلّ منهم: اللواء شهاب يئس من السياسيين إلى درجة القرف، والعماد طنوس باعوا رأسه للسوري، ومَن خلفَه، العماد ميشال عون، يعرف ذلك. اليوم يحاول باسيل ان يعيد التاريخ نفسه، فيجرِّب إزاحة طيف اللواء شهاب وطيف العماد طنوس عن اليرزة.

ماذا تُسمَّى هذه السياسة غير هروب إلى الأمام؟ باسيل أمامه جبل من الأزمات في تياره: من زياد أسود إلى ماريو عون إلى حكمت ديب إلى ابراهيم كنعان إلى سيمون أبي رميا... كل واحد من هؤلاء قنبلة سياسية موقوتة، فهل من سبيل لإرجاء تفجّرها غير افتعال معارك وهمية أو معارك طواحين الهواء؟

ويبقى سؤال أساسي: مَن كان باسيل يزكِّي لقيادة الجيش؟ وهل في هذه اللحظة المفصلية سياسياً وأمنياً مسموح التلاعب باستحقاق في غير أوانه؟

ملاحظة أخيرة: مَن يكون جبران باسيل ليطالب بإقالة قائد الجيش؟ هل يكفي ان يكون صهر الرئيس ليتخذ القرار عنه؟

سقطةٌ جديدة قد لا تكون الأخيرة. ولا شك في أنها كانت محاولة فاشلة وطلقة ارتدت على مطلقها.

 

لهذه الأسباب اللامركزية ضرورة

شارل جبور/الجمهورية/27 أيار/2022

يُعاد في كل مرحلة فتح النقاش في كيفية مواجهة مشكلة سلاح حزب الله، خصوصا انّ الإشكالية المتعلقة بهذا السلاح ما زالت مستمرة منذ أكثر من 15 عاما، ولا مؤشرات خارجية أو داخلية لحلّ قريب لهذه الإشكالية، فهل من حلّ مرحلي مُتاح بانتظار الحلّ النهائي؟

لا أحد يراهن بأن يُبادر حزب الله إلى تسليم سلاحه من تلقاء نفسه، ولا مؤشرات إلى توجّه دولي لتطبيق القرار 1559 بوضعه تحت الفصل السابع، ولا رهان طبعاً على حوار لا يقدِّم ولا يؤخِّر، ما يعني انّ السيناريوهات المتبقية تنحصر في ثلاثة:

السيناريو الأول، رفض اي مشاركة في حكومة يشارك فيها حزب الله والتيار الوطني الحر، والاشتراط بأن تكون إمّا حكومة أكثرية مؤلفة من المكونات السيادية والتغييرية، وإمّا يتحمّل الحزب والعهد مسؤولية التدهور المتواصل لأوضاع البلد المالية والاقتصادية والمعيشية وصولاً إلى الفراغ الشامل والفوضى الكبرى التي قد تستجلِب تدخلاً خارجياً لحلّ الأزمة اللبنانية.

فإمّا ان يترك حزب الله دفة القيادة لغيره من أجل ان يتولى إخراج لبنان من أزمته، وإمّا ان يتحمل مسؤولية إصراره على المشاركة في الحكومة بحجة حماية ظهر المقاومة، ولا يستطيع الحزب بذريعة الانهيار ان يُجبر خصومه على الجلوس حول طاولة مجلس الوزراء بشروطه التي تُبقي الأزمة تراوح مكانها، فيما أحد أبرز شروط الخروج من الأزمة كَفّ يد هذا الفريق، لأنه لو كان قادراً على معالجة الانهيار لكانّ فعل، وبالتالي ما عليه سوى الابتعاد عن الحكومة وإلا ان يتحمّل منفرداً مسؤولية الأزمة.

السيناريو الثاني، العودة إلى سياسة ربط النزاع التي بدأت مع حكومة الرئيس فؤاد السنيورة، وكانت تتقدّم حيناً وتتراجع أحياناً وفقاً لكل رئيس حكومة والتوازنات داخل مجلس الوزراء، وفي هذا السياق قال ديبلوماسي عربي ان على اللبنانيين الاختيار بين ثلاثة نماذج:

النموذج السوري وعنوانه عدم الاستقرار السياسي والأمني والفوضى المفتوحة.

النموذج العراقي وعنوانه الفوضى الدستورية الناجمة عن عدم القدرة على إعادة الانتظام لعمل المؤسسات الدستورية على أثر الانتخابات النيابية الأخيرة.

النموذج اللبناني وعنوانه سياسة ربط النزاع، والخلل في تطبيق هذه السياسة لا يتحملها حزب الله الذي من مصلحته التفلُّت من اي سقوف وروابط، إنما تتحملها بعض القوى السيادية ورؤساء الحكومات بالطليعة لجهة التراخي مع الحزب بدلاً من التشدُّد معه في كل تفصيل وبند حكومي وسياسة عامة.

وأضاف الديبلوماسي: يُخطئ الشعب اللبناني في حال اعتقد انّ عواصم القرار ستُسارع إلى إطفاء النيران اللبنانية إذا اندلعت، والدليل سوريا وأوكرانيا، وبالتالي جُلّ ما عليهم فعله هو الحفاظ على الاستقرار مع تطوير سياسة ربط النزاع، خصوصاً بعد الانتخابات النيابية التي أظهَرت تراجع خط حزب الله لمصلحة تقدُّم خط القوى الداعمة لمشروع الدولة.

وختم الديبلوماسي: المقاربة الصحيحة دوماً هي العمل وفق طريقة أفضل الممكن في كل مرحلة، اي الابتعاد عن أسوأ الممكن، كما الابتعاد عن التسليم بالأمر الواقع، وبالتالي السعي إلى تحقيق أفضل ما يمكن ربطاً بطبيعة المرحلة وظروفها الداخلية والخارجية.

السيناريو الثالث، تحويل اللامركزية إلى الهدف الأساس في المرحلة المقبلة، وجعلها العنوان الوطني والسياسي والنيابي الأول لثلاثة أسباب أساسية:

السبب الأول لأن حلّ أزمة سلاح حزب الله مركزياً ما زال بعيد المنال، وهذا لا يعني التسليم بالسلاح ولا اليأس من إمكانية معالجته في تقاطع داخلي وخارجي لا بدّ انه سيأتي في يوم من الإيام على غرار إخراج الجيش السوري من لبنان، ولكن ما لا يجب التقليل من شأنه هو انّ أزمة السلاح تجاوزت زمنيا مدة الحرب اللبنانية (15 عاما) ومدة بقاء الجيش السوري في لبنان (15 عاما)، حيث ان هذه الإشكالية مستمرة منذ العام 2005 ولا مؤشرات لأفقٍ قريب لحلها.

السبب الثاني لأن تطوير النظام السياسي باتجاه إلغاء الطائفية وإنشاء مجلس شيوخ والمداورة في الرئاسات وغيرها من البنود الإصلاحية تخدم حزب الله واستراتيجيته، لأن أي إلغاء لمرتكزات النظام والدولة العميقة يؤدي إلى تحويل لبنان إلى ملعب مفتوح للحزب، فيما هذه المرتكزات تشكل حواجز موضوعية تمنع عليه التمدُّد بالاتّكاء على عاملَي السلاح والديموغرافيا.

وأي مراجعة لأدبيات حزب الله تفيد بأنه يسعى لتطوير النظام، إن عبر قانون انتخاب يعتمد لبنان دائرة انتخابية واحدة بغية ان يستفيد مما يملكه من فائض أصوات يصبّ باتجاه واحد ويرجِّح له كفة اللائحة التي يدعمها، او من خلال إلغاء الطائفية، لأنه يعتبر ان بنية النظام تشكل العائق الأكبر لتمدُّده. وبالتالي، من الخطيئة تطوير النظام قبل ان يسلِّم الحزب سلاحه للدولة وينخرط في العمل السياسي شأنه شأن غيره من الأحزاب والتيارات السياسية، وقبل هذا الاستحقاق يجب عدم المَس باتفاق الطائف.

ومناسبة هذا الكلام انّ بعض نواب الثورة بدأوا يرفعون شعار تطوير النظام انطلاقاً من حسن نياتهم ومن دون التوقّف عند خطورة هذا الطرح الذي يلبّي أحد مطالب حزب الله الأساسية، ولا بد من التذكير في هذا المجال بأنّ المرتكزات الطائفية للنظام السياسي هي التي حالت دون بَعثنة لبنان، اي حكمه على طريقة حكم حزب البعث في سوريا، وهذه المرتكزات بالذات ساهمت بشكل فعال في إخراج الجيش السوري من لبنان.

السبب الثالث لأنّ مركزية النظام تسمح لـحزب الله بالتحكُّم بكل مفاصل البلد وتُرهق كل مكوناته، فيما اللامركزية الموسّعة إلى أبعد حدود تؤدي إلى ترييح المكونات والجماعات في نطاق بيئاتها ومناطقها، وتُبعد عنها تأثير الحزب المباشر في كل ما يتصل بالأمور الإدارية والمالية والأمنية المناطقية، وتسمح بتطوير هذه المناطق وتحديثها وتوفير فرص العمل لأبنائها والحفاظ على ثروتها العقارية وتثبيت الديموغرافية داخلها والحد من الاختراقات المُمنهجة التي كل الهدف منها ضرب هوية هذه المناطق ولونها.

وإقرار اللامركزية لا يعني إطلاقاً فرملة المواجهة مع حزب الله مركزياً، لأن لبنان لا يستطيع ان ينهض ويزدهر ويستقر سوى من خلال وجود دولة ودستور وسلاح واحد وسياسة خارجية تعيد ترميم جسور الثقة مع المجتمعين العربي - الخليجي والدولي، ولن يستعيد لبنان دوره بين الأمم سوى بعد ان يستعيد سيادته واستقلاله وقراره، ولكن إقرار اللامركزية اليوم وبمعزل عن كونه ضرورة إنمائية تسهيلاً لأمور الناس الحياتية، فإنه أحد الأهداف المرحلية في إطار المواجهة السياسية مع حزب الله، لأنه ما لم يتم تثبيت الناس في أرضها وترييحها اقتصادياً وتأمين مقومات الصمود الذاتية لهذه المناطق بسبب الهدر المفتوح للدولة المركزية التي تحمل أعباء دولة الفساد ودولة الحزب، فإنّ مشروع حزب الله سيحقّق المزيد من الخطوات بفعل الهجرة المفتوحة، والتي ارتفع منسوبها كثيراً في السنوات الأخيرة ربطا بالوضع المالي الكارثي.

وباختصار شديد انّ تطوير النظام باتجاه كسر قيوده الطائفية هو خطيئة كونه يتيح لـحزب الله ان يحكم لبنان باسم الديموقراطية العددية، فيما المطلوب الإقدام وفعل المستحيل لإقرار اللامركزية الموسّعة لثلاثة أسباب أساسية: لأنّ النزف السكاني والإنساني سيتواصل بفِعل غياب الاستقرار، ولأن لا حل مُرتقباً لسلاح حزب الله، ولأنّ سياسة الصمود للناس والجماعات هي الوحيدة الكفيلة بالحفاظ على هوية لبنان وتوازناته بانتظار قيام الدولة الفعلية

 

إيران ستقاتل لإسقاط نتائج الانتخابات

طوني عيسى/الجمهورية/27 أيار/2022

ثمة مَن يتوقّع انحدار الوضع اللبناني إلى مرحلة أكثر سوءاً، لأنّ الانهيار سيكون أداة للضغط السياسي في الأشهر المقبلة.

قبل الانتخابات النيابية، كان يسود انطباع متشائم في العديد من الأوساط، عن الاستحقاق وما بعده، وأياً تكن النتائج التي سينتهي إليها:

1- إذا طارت الانتخابات فسيؤدي ذلك إلى المزيد من الانهيارات وانعدام الثقة الدولية بلبنان، إلى حدّ تصنيفه دولة فاشلة.

2- إذا جرت الانتخابات وانتهت بغالبية لـحزب الله وحلفائه، أو جاءت نتائجها متوازنة أو ملتبسة، فإنّ هؤلاء سيحتفظون بالسلطة، ما يعني أنّ البلد سيواصل مسار الانهيار كما هو اليوم.

3- إذا انتهت الانتخابات لمصلحة قوى المعارضة والتغييريين، فإنّهم سيصطدمون بتعنُّتٍ شديد من جانب قوى السلطة، وسيتعرَّضون للتعطيل بكل الوسائل، على غرار ما يحصل في العراق. وهذا سيعني أيضاً استمرار الانهيار.

وفي الخلاصة، ما يُخرج لبنان من الكارثة هو فقط تدخُّل دولي، بتغطية عربية. وهذا الأمر ليس متوافراً اليوم بسبب الانشغال بأزمات وحروب، وأبرزها في أوكرانيا.

لقد انتهت الانتخابات إلى انتصار معيَّن لقوى المعارضة. لكن الانتصار لم يكن حاسماً إلى حدّ القدرة على انتزاع السلطة من الحزب وحلفائه. ويحتاج كل من المحورين السياسيين المتنازعين، إلى ترجيح الكفَّة لمصلحته، باجتذاب القوى السياسية المصنَّفة تغييرية ومستقلّة، والتي دخلت حديثاً إلى المجلس.

ثمة مَن يقول: هذه النظرة استسلامية ومتشائمة. فقوى المعارضة والتغيير تستطيع تثمير انتصارها الانتخابي، باستعادة ثقة العرب والمجتمع الدولي في البلد ومنظومة الحكم التي تديره. ويتفاءل هؤلاء بأنّ بلوغ التغيير بات وشيكاً، وسيكتمل بحكومة جديدة ورئيس جديد للجمهورية.

بين النظرتين المتفائلة والمتشائمة، يقف لبنان عند مفترق: هل الفرصة متاحة لوقف التدهور وبدء المسار العكسي للإنقاذ، أم سينزلق البلد في انهيارات جديدة بدأت تطلُّ ملامحها منذ لحظة انتهاء الانتخابات، وتتمثَّل بانفجار الدولار ومعه البنزين والخبز وسائر السلع الحيوية وأسعار الاتصالات والرسوم والخدمات؟

المتابعون يخشون تثمير الموجة الجديدة من الانهيارات المالية والنقدية والاقتصادية والمعيشية، وما سيرافقها من شلل مؤسساتي وضغوط سياسية وربما أمنية، في سياق خطة سيجري تنفيذها في الأشهر المتبقية من العام 2022، وستظلل الاستحقاقات الدستورية وعمل المؤسسات، من المجلس النيابي إلى الحكومة فرئاسة الجمهورية، لتعطيل أي تغيير في معادلات السلطة القائمة.

وفي تقدير البعض، أنّ إيران ستلجأ في لبنان إلى تكرار السيناريو الذي اعتمدته في العراق، حيث حاز خصومها على الغالبية في الانتخابات التشريعية التي جرت في الخريف، فردَّت بشلِّ الحياة السياسية والمؤسسات بالكامل.

سيحاول حلفاء إيران في لبنان أن يمنعوا أي محاولة لإضعاف نفوذهم. وفي الدرجة الأولى، سيعملون على استيعاب القوى النيابية الجديدة وتذويبها، أي دفعها إلى الحياد على الأقل، فيسقط من أيدي خصومهم لواء الغالبية النيابية. وسيستخدمون كل ما يملكون من أوراق لإظهار أنّ اهتزاز الستاتيكو الحالي في لبنان يعني الذهاب إلى الفوضى والمجهول. وفيما مفاوضاتهم مع الأميركيين مجمَّدة، ويخوضون معارك شرسة تمثلت فصولها الأخيرة باغتيال القيادي الرفيع في الحرس الثوري خدائي، سيتمسكون بما لهم من نفوذ في لبنان، وسيستخدمون ما يملكون من أوراق لهذه الغاية، وهي كثيرة. ومن سوء أقدار لبنان أن يتمّ استفراده وسط انشغال العرب والقوى الدولية بقضايا مختلفة. يجدر هنا التأمل في الإشارة التي توقَّف عندها العديد من المراقبين، وهي الخسارة الجماعية والمدوّية وغير المسبوقة وغير المبرَّرة لرموز دمشق في الانتخابات، بحيث لم يبقَ منهم في المجلس إلّا عدد قليل جداً، وما رافقها من اتهامات وجهّها بعضهم إلى الثنائي الشيعي بتعمُّد إسقاطهم. ليس واضحاً ما جرى حتى الآن. فهل الأمر يتعلق بدور ما لدمشق، بعد الانتخابات، وقد جرت محاولات لإحباطه؟ واستطراداً، هل إنّ طهران غير راضية عن هذا الدور، فيما باتت تشجعه قوى دولية وعربية، بعد زيارة الرئيس بشّار الأسد لدولة الإمارات العربية المتحدة وما سبقها وأعقبها من اتصالات سورية- خليجية؟ إذا كان هذه التحليل صائباً، فمعنى ذلك أنّ إيران استشفت خطر الانتخابات قبل حصولها، وتصدَّت استباقياً لأي محاولة إضعاف لدورها، حتى لمصلحة الحليف السوري. ويعني ذلك أيضاً أنّ طهران ستمضي في إقامة المتاريس والدفاع عن مواقعها في لبنان، بأي ثمن وبما تملك من أوراق. وهذا ما سيؤشِّر إلى صيف وخريف ملتهبين.

 

سلاح الدولار ضد نتائج الانتخابات والجيش

بسام أبو زيد/نداء الوطن/27 أيار/2022

لم يكن قد تبقّى من الدولة اللبنانية سوى الجيش والأجهزة الأمنية، ولكن الجيش هو الضمانة الوحيدة أو المؤسسة الوحيدة التي يعوّل عليها من أجل أن تكون نواة لدولة قوية وفاعلة وتملك وحدها قرار الحرب والسلم. لم يكن من السهل على المخططين للسيطرة على البلد وتفكيك ما تبقى من مظاهر للدولة والحلول مكانها، أن يتلاعبوا بالجيش كي يعمدوا إلى فرطه وان تشير كل أصابع الاتهام إليهم ولذلك قرروا الخلاص من هذه المؤسسة عن طريق سيناريو بدأ بالتشكيك بقدرات الجيش واتهامه بالولاء للولايات المتحدة، عدو محور الممانعة، وصولاً إلى التقنين في المخصصات المالية له من أجل الحد من فعالية تحركه وإثارة غضب الضباط والجنود ودفعهم إلى عدم الالتزام بالأوامر وتنفيذ المهمات. تمكنت قيادة الجيش وعلى رأسها العماد جوزف عون من تخطي هذا الواقع بصعوبة، واستمرت المؤسسة العسكرية باللحم الحي كما يقال واعتمدت على مساعدات داخلية وخارجية من أجل الصمود، وقد صمدت وكانت صمام الأمان في الانتخابات النيابية الأخيرة.

إنتهت الانتخابات وأتت نتائجها على عكس تمنيات من يتحكمون بالبلاد والعباد، وما كادت النتائج تظهر حتى بدأت المرحلة الأخيرة من خطة فرط البلد والجيش، وتمثلت في رفع سعر صرف الدولار بشكل مشبوه.

إن من يستطيع التلاعب بالدولار هي جهات تملك كميات كبيرة منه نقداً وكذلك تملك كميات كبيرة بالليرة اللبنانية، وقد أراد هؤلاء، بهدف سياسي وتغطية سياسية، الانقلاب على نتائج الانتخابات والقضاء على ما تبقى من مظاهر للدولة وفي مقدمها مؤسسة الجيش، فتنتفي عندها الحاجة إلى الحديث عن تطبيق أي استراتيجية دفاعية بإشراف الجيش ووضع أي سلاح غير شرعي بإمرته. إن الارتفاع الجنوني المقصود في سعر صرف الدولار سيؤدي إلى تآكل رواتب العسكريين في شكل سريع وكبير، ولن يكون باستطاعة قيادة الجيش تعويض هؤلاء عن الخسائر التي لحقت بهم جراء تدهور الليرة وبالتالي أصبحت رواتبهم لا تساوي شيئاً، وستزداد حتماً الصعوبات أمام قيادة الجيش لتأمين الغذاء والدواء وكل ما يحتاجونه مع عائلاتهم ما قد يخلق نوعاً من البلبلة، وربما التمرد والتلكؤ في صفوف العسكريين ليصبح هؤلاء عندها عاجزين عن تنفيذ المهام المنوطة بهم أو على الأقل لا يرغبون بتنفيذها.

إزاء هذا الواقع سيتصاعد الحديث عن أن كل مؤسسات الدولة قد انهارت وساعتها الشاطر بشطارتو في الأمن والاقتصاد والخدمات والسياسة، والأفعل في كل ذلك هي الجهات السياسية التي تتموّل من الخارج وتملك الدولار والغذاء والدواء والسلاح، وعندها لن ينفع الحديث في أي قضية سياسية أو أمنية لأن الهدف سيكون واحداً فقط تأمين لقمة العيش والأمن الذاتي لكل مجموعة أو طائفة أو مذهب.

 

باسيل يستهدف الجيش متسلّلاً ويفشل

أسعد بشارة/نداء الوطن/27 أيار/2022

يكرّر النائب جبران باسيل المرة تلو الأخرى استهداف المؤسسة العسكرية وقائدها العماد جوزاف عون. هذا الاستهداف بدأ بعد فترة قليلة من تعيين عون على رأس المؤسسة العسكرية، وكان وزراء الدفاع التابعون لباسيل بالتواتر يضيّقون ادارياً على الجيش الى درجة عدم توقيع المراسلات الادارية، كما يحاولون بتوجيه منه، محاصرة قيادة الجيش والتضييق عليها. قبل ثورة 17 تشرين وخلالها كان العماد جوزاف عون يتعرض لضغط من فريق الرئيس ميشال عون لفتح الطرقات بالقوة حتى لو ادى ذلك الى إسالة الدماء، اما قائد الجيش فقد التزم بتأمين الارواح والممتلكات العامة والخاصة، ولم يذهب تحت الضغط الى مواجهة الناس في الشارع، وكانت إدارة الأزمة قد حظيت بترحيب وإعجاب في الداخل والخارج، فلا الجيش تلوث بقمع شعبه، ولا هو سمح بالفوضى، فحافظ على الاستقرار النسبي في واحدة من أخطر المراحل التي ما زال يعيشها لبنان.

مرّ الجيش باختبارات كثيرة أبرزها اختبار الطيونة، وكان الأصعب. بنتيجته تمت حماية المنطقة والسلم الاهلي، وذلك على الرغم من وجود مخطط لتوريط المؤسسة العسكرية في ما يشبه أحداث مار مخايل، التي وعلى الرغم من خطورتها، لم تربك الجيش بقيادة العماد ميشال سليمان.

كان موقف فريق الرئيس عون من احداث الطيونة فيه الكثير من المزايدات وتضييع الحقائق، ولم تسلم المؤسسة العسكرية من النقد، ذلك على الرغم من ان حزب الله حليف التيار كان المحرض الاساسي الذي رتب للاعتصام، الذي انحرف عن مساره، وكاد ينتج حرباً اهلية.

في مأساة غرق المركب في بحر طرابلس كشف باسيل عن عداء مزمن للجيش وقائده، فلم ينتظر الا قليلا ليتّهم الجيش ويدعو الى المحاسبة قبل أي تحقيق، ثم استبق مشاركة قائد الجيش في جلسة الحكومة، فكتب في موقع تويتر التابع لرئاسة الجمهورية أنه تم استدعاء عون الى جلسة الحكومة، وكان يريد إحالة الملف الى اعلى هيئة قضائية، اي تحويل الحادثة الى محاكمة للجيش وقائده، قطعاً للطريق امام أي منافسة رئاسية يراها قادمة لا محالة.

انطلاقاً من الهاجس الدائم لإزاحة منافس جدّي، حاول باسيل التسلل مرة جديدة، مستهدفاً الجيش. التفاصيل يفترض ان يرويها رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، بحيث لا يكتفي بكشف فضيحة سحب دفتر شروط تلزيم معامل الكهرباء، بل ليسرد كيف ان باسيل عبر المدير العام لرئاسة الجمهورية انطوان شقير، طلب من أمين عام مجلس الوزراء القاضي محمود مكية، في السراي، تضمين جدول اعمال الجلسة الاخيرة للحكومة، بندي إقالة كل من قائد الجيش جوزاف عون وحاكم المصرف المركزي رياض سلامة. وقد علا صوت ميقاتي من مكتبه رافضاً ما يريده باسيل، الذي يريد ان يحقق بالتسلل ما عجز عن تحقيقه طوال الفترة الماضية. واذا كان هدف باسيل من محاولة إقالة رياض سلامة، تحقيق مكسب شعبوي، فعينه دائماً على قيادة الجيش تترجم غيظاً لم يعد دفيناً، من العماد جوزاف عون الذي كان نهجه في ادارة المؤسسة العسكرية مناقضاً بشكل كامل لأداء المنظومة التي يُعدّ باسيل أبرز رموزها. هذا الأداء بات يشبه الادانة التي يفترض التخلص منها، حتى لو بخطوة متسرعة في حكومة كانت تعد الساعات لتصبح حكومة تصريف أعمال. ويبقى السؤال: هل علم الرئيس ميشال عون مسبقاً بالطلب الذي قدمه شقير، ام أن ملائكة باسيل عملت بشكل ذاتي، ولو على حساب ما تبقّى من هيبة للرئاسة والرئيس، وهل ان هذه الأجندة ستكون بمثابة دفتر شروط اضافي سيصعّب ولادة حكومة جديدة؟ الاكيد أن باسيل لم يُخرج من حساباته حلم بعبدا، والأكيد أن الرعونة في بعض الخطوات التي يقوم به، ستجعل من هذا الحلم أثراً منسياً.

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود وغيرها

الرئيس عون وقع مرسوم تشكيل المجلس الوطني لسياسة الأسعار للمرة الأولى منذ قرار انشائه في العام 1974 واطلع على التحضيرات لمؤتمر وثيقة الاخوة الإنسانية

وطنية /27 أيار/2022

وقع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون قبل ظهر اليوم المرسوم 9334 تاريخ 27 أيار 2022، القاضي بتشكيل "المجلس الوطني لسياسة الأسعار" المنشأ في وزارة الاقتصاد والتجارة والمشكل وفقا لما يلي:

وزير الاقتصاد والتجارة رئيسا، مدير عام إدارة الإحصاء المركزي نائبا للرئيس، والأعضاء: مدير عام وزارة الاقتصاد والتجارة، مدير عام وزارة المالية، مدير عام وزارة السياحة، مدير عام وزارة العمل، مدير عام وزارة الزراعة، مدير حماية المستهلك، مندوب عن مصرف لبنان (مدير الإحصاءات والأبحاث الاقتصادية في المصرف)، رئيس جمعية الصناعيين اللبنانيين، رئيس جمعية مصارف لبنان، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة، وثلاثة مندوبين عن الاتحاد العمالي العام، هم: الدكتور بشارة الأسمر (رئيس الاتحاد العمالي العام)، السيد حسن فقيه (نائب الرئيس) والسيد سعد الدين حميدي صقر (الأمين العام).

يذكر ان "المجلس الوطني لسياسة الأسعار" هو مجلس وطني بإمتياز يضم جميع المعنيين من إدارات رسمية وجمعيات الاتحاد العمالي العام تمثل مختلف شرائح المجتمع اللبناني، يعملون معا على وضع سياسة للأسعار بعدما كانت وزارة الاقتصاد معنية وحدها من خلال مصلحة حماية المستهلك بهذه المسؤولية، فأتى المجلس المشكل للمرة الأولى منذ إقرار انشائه في العام 1974، ليضم جميع المعنيين بالشأن الاقتصادي للعمل لمصلحة المواطنين، بحيث سيكون على كل قطاع ان يعطي رأيه في سياسة الأسعار، ما يعزز الرقابة ويضع الأمور في نصابها من خلال ممارسة علمية وتقنية، وفق ما اعلنه وزير الاقتصاد والتجارة امين سلام الذي سيدعو أعضاء المجلس الى اول اجتماع خلال الايام القليلة المقبلة لوضع أسس وقواعد عمل المجلس الذي اعتبره "إنجازا نظرا للفوائد التي سيحققها لمصلحة المستهلك اللبناني".

وفد "مركز تموز"

الى ذلك، استقبل الرئيس عون وفدا من "مركز تموز للدراسات والتكوين على المواطنة" برئاسة الدكتور ادونيس العكره الذي اطلع رئيس الجمهورية على التحضيرات الجارية لعقد المؤتمر الإقليمي الذي ينظمه المركز تحت عنوان: "وثيقة الاخوة الإنسانية الصادرة عن الكرسي الرسولي والأزهر الشريف: الدين في الفضاء العمومي"، والذي تشارك فيه شخصيات ووفود لبنانية وعربية وعالمية.

العكره

وأوضح الدكتور العكر ان "المؤتمر سيعقد جلسات تتناول مواضيع عديدة حول الوثيقة، عناوينها: وثيقة الاخوة الإنسانية في رسالتيها تحرير المؤمن وتحرر المواطن، التسامح وحدوده، هل الوثيقة نموذج عملي ناتج عن تفسير او فهم جديد للنص الديني؟، نحو تعليم ديني متجدد، وقراءة سياسية في مراد المتكلم (الله)".

ونوه الرئيس عون بالنشاطات التي يقوم بها المركز والتي "تندرج في اطار الأهداف التي انشىء من اجلها في العام 2019". وضم الوفد الى الدكتور العكره، الدكاترة: خليل خيرالله، سوزان منعم، حنا الحاج، بلانش ابي عساف، كلود قرجي، حسان العكره وكمال بكاسيني.

 

وزير الخارجية يواصل اجتماعاته في واشنطن

وطنية/27 أيار/2022

يواصل وزير الخارجية والمغتربين الدكتور عبد الله بو حبيب اجتماعاته في واشنطن، حيث اجتمع مع السيناتورين الديموقراطيين بوب مننديز وجان شاهين، بعد أن كان التقى سابقا مع سيناتورين جمهوريين. وأثنى أعضاء مجلس الشيوخ من الحزبين على "إنجاز العملية الانتخابية النيابية بشفافية ونزاهة".

وتمنوا "أن يتم الاتفاق قريبا على حكومة جديدة تنفذ الإصلاحات التي تم الاتفاق عليها مع صندوق النقد الدولي وأن يقر مجلس النواب مشاريع القوانين المحالة من مجلس الوزراء، والتي من شأنها المضي قدما باتجاه هذا الهدف". وأفاد بيان للخارجية أن "أعضاء مجلس الشيوخ الذين التقاهم بو حبيب يسعون إلى تأمين موافقة الكونغرس بمجلسيه على حزمة دعم سبل العيش للجيش اللبناني وقوى الأمن livelihood support. وأكد جميع من التقاهم بو حبيب من الحزبين الديمقراطي والجمهوري على مساعدة لبنان، شرط أن يبدأ لبنان بمساعدة نفسه". كما التقى بو حبيب في دار سكن السفارة عددا من كبار الموظفين والمستشارين في الكونغرس الأميركي من لجان العلاقات والشؤون الخارجية والمخصصات، وتداول معهم في كل الملفات اللبنانية والإقليمية. كما اجتمع بو حبيب، في المقر الرئيسي لصندوق النقد الدولي في واشنطن، مع مدير الشرق الأوسط وآسيا الوسطى جهاد ازعور وفريق الوفد المفاوض مع لبنان برئاسة إرنستو راميريز. وشارك في الاجتماع افتراضيا المدير التنفيذي الدكتور محمود محي الدين. وتم خلال اللقاء البحث في سبل المضي قدما للوصول الى اتفاق نهائي مع صندوق النقد على ضوء اتفاقية التفاهم التي تم توقيعها في 7 نيسان من العام الحالي وتأثير نتائج الانتخابات النيابية على قدرة السلطات اللبنانية في إقرار حزمة الإصلاحات المطلوبة، للحصول على موافقة مجلس إدارة الصندوق على التفاهم". وأعرب ممثلو الصندوق عن "القلق الشديد من التطورات الاقتصادية في لبنان في المرحلة المقبلة، في ظل التراجع الكبير في احتياط العملات الصعبة لمصرف لبنان". وشددوا على "عدم تمكن الصندوق من مساعدة لبنان من دون إقرار الإصلاحات الضرورية، والتي تعتبر أقل ما يطلبه الصندوق عادة من الدول التي ترغب في الحصول على مساعدته، خصوصا إقرار موازنة عام 2022، وإقرار قانون الكابيتال كونترول، وتعديل قانون السرية المصرفية، وإقرار خطة استراتيجية للقطاع المصرفي تقوم على تقييم شفاف وعادل يعيد الثقة بالقطاع، وتقييم الموجودات الخارجية لمصرف لبنان". وأشار البيان إلى أنه "من المقرر أن يزور رئيس بعثة الصندوق إرنستو راميريز لبنان في حزيران المقبل". وكان بو حبيب اجتمع مع نائب رئيس البنك الدولي لشؤون الشرق الاوسط فريد بلحاج وسمع كلاما مشابها".

 

إتحاد أورا دعا المسؤولين السياسيين والروحيين المسيحيين الى عقد لقاء عاجل "لأن الوضع أخطر مما يتصور الجميع

وطنية/27 أيار/2022

دعا اتحاد أورا، إلى عقد لقاء عاجل للمسؤولين السياسيين والروحيين، "لأن الوضع أخطر مما يتصور الجميع. وجاء في البيان: "عمل إتحاد أورا بجمعياته الأربع (لابورا، نبض الشباب، الإتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة- لبنان، وأصدقاء الجامعة اللبنانية) منذ تاسيسه، على مساعدة الشباب في إيجاد فرص عمل والإنخراط في وظائف الدولة والمشاركة في صنع القرار من قبل كل مكونات الوطن، حفاظا على التوازن، الضامن الوحيد لبقاء لبنان التعددي والحضاري. ولطالما رفع الصوت عاليا ونبّه إلى الخطر القائم المتمثّل في هجرة الشباب وفقدان لبنان لكيانه ووجوده

وها هو اليوم ينظر بغضب لا يوصف، وأسى ودموع إلى إنهيار الهيكل علينا أمام الشرذمة السياسية وإقتتال الأخوة على وسائل التواصل الإجتماعي، كما ينظر إلى جهوده وهي تنهار، أمام نزيف الهجرة الذي بلغ مستوى لم يعرفه لبنان من قبل، ممّا ينذر بكارثة وطنية غير مسبوقة ويهدّد بزوال الوطن الذي نعرفه".

وأضاف البيان: "الوظائف في لابورا كثيرة ولا تجد شبابا ليتوظفوا، أرقام البطالة صادمة، أرقام الهجرة صادمة، واللائحة طويلة والأرقام صادمةإلا للمسؤولين! فمسؤولونا السياسيون وغير السياسيين منشغلون عن شعبهم بأنانيتهم، يبحثون سبل البقاء على الكراسي ويدفعون ثمن هذا البقاء كل غال ونفيس من مال الشعب وصحته وعلمه وكرامته ووجوده. كلّ شيء عندهم يهون في سبيل الزعامة، حتى الإنسان، حتى الوطن. وها هم اليوم يمعنون في مهاجمة بعضهم البعض، فيعمقون العداوة في ما بينهم، ويمعنون في تقسيم الشعب لأن الناس أصبحوا أفقر، والفقر يولد الجهل والتبعيّة والخطابات اللاأخلاقية مسؤولونا يتنكرون لمآسي الشعب والوطن، وبدلا من تحمل مسؤوليّاتهم، يغوصون أكثر فأكثر في انقساماتهم وتشرذمهم وانحدارهم إلى مستويات هابطة من التعاطي مع الأزمات ومع بعضهم البعض، وإن ما تم تداوله على وسائل التواصل الإجتماعي قبل الإنتخابات وخلالها وبعدها شيء مقرف ومهين وكأن لبنان واللبنانيين بألف خير، وكأن مصير الوطن ليس على المحك. مسؤولونا سرقوا مال الناس ويعطونهم منه فتاتا على شكل كيس أرزّ أو علبة دواء، لكي لا يبقى في هذا الوطن إلا المصفقين لهم والضاربين بسيفهم، وهذا هو ما يحصل فعلا مع هجرة الأدمغة والكفاءات".

وتابع: "مسؤولونا لا يعلمون أنّهم سيستفيقون في يوم قريب على كارثة هم مسؤولون عنها، عندما يصبحون حكاما بلا شعب ورعاة بلا رعية، وعندما يصبح لبنان بيوتا بلا ناس. وهنا يسأل إتحاد أورا: أي مصيبة مطلوبة بعد لكي يعي اللبنانيون عامة والمسيحيون خاصة خطورة المرحلة؟ وأيّ كارثة أكبر بعد يجب أن تقع لكي نوحّد الجهود؟!". وأكد: "نحن لا نريد أرقامكم ولا أعدادكم ولا وعودكم، نريد ضمانة وجود، وذرة قيم وأخلاق وخطاب وحدة ورؤية وسلام. وأمام هذا الواقع الخطير وتفادياً للكارثة الوشيكة، يوجّه إتحاد أورا نداءً عاجلاً إلى جميع المسؤولين السياسيين والروحيين وبالاخص المسيحيين منهم من دون استثناء، داعيا إياهم إلى تحكيم الضمير ونبذ كل الخلافات، والمبادرة فوراً إلى عقد لقاء مسيحي عاجل للمصارحة والتفاهم ومناقشة للقضايا المستجدة الملحة، يتم فيه نبذ الخلافات وتحقيق المصالحة الحقيقية ووضع استراتيجية إنقاذ سريعة وواضحة لوقف نزيف الهجرة، وتسخير جميع الإمكانات والجهود لتنفيذها، لأنّ الوضع اصبح أخطر ممّا يتصور الجميع". وختم: "وانطلاقا من إيمانه بضرورة التعاون وعدم انتظار المساعدة من الخارج، لأنها لن تأتي إذا لم نباشر بمساعدة أنفسنا، يؤكّد إتحاد أورا أن قلبه وبابه مفتوحان، وأن يديه ممدودتان للعمل على عقد المؤتمر المطلوب، ويدعو جميع المعنيين إلى الإسراع في تنظيمه لأنّ الوقت هو ترف لم نعد نملكه".

 

 /New A/E LCCC Postings for todayجديد موقعي الألكتروني ليومي 27 و28 أيار/2022

رابط الموقع

http://eliasbejjaninews.com

#نشرة_أخبار_المنسقية_العربية

#LCCC_English_News_Bulletin

 

نشرة أخبار المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية باللغة العربية ليوم 27 أيار/2022/

جمع واعداد الياس بجاني

http://eliasbejjaninews.com/archives/108945/%d9%86%d8%b4%d8%b1%d8%a9-%d8%a3%d8%ae%d8%a8%d8%a7%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%86%d8%b3%d9%82%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a7%d9%85%d8%a9-%d9%84%d9%84%d9%85%d8%a4%d8%b3%d8%b3%d8%a7%d8%aa-1434/

#نشرة_أخبار_المنسقية_العربية

 

LCCC English News Bulletin For Lebanese & Global News/May 27/2022/

Compiled & Prepared by: Elias Bejjani

http://eliasbejjaninews.com/archives/108947/lccc-english-news-bulletin-for-lebanese-global-news-may-27-2022-compiled-prepared-by-elias-bejjani/

#LCCC_English_News_Bulletin