المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكنديةLCCC/

نشرة الأخبار العربية ليوم 16 حزيران/2022

اعداد الياس بجاني

#elias_bejjani_news

 

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://eliasbejjaninews.com/aaaanewsfor2021/arabic.june16.22.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

اقسام النشرة

عناوين أقسام النشرة

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

إِنْ يُبْغِضْكُمُ العَالَم، فَٱعْلَمُوا أَنَّهُ أَبْغَضَنِي قَبْلَكُم. لَوْ كُنْتُم مِنَ العَالَمِ لَكَانَ العَالَمُ يُحِبُّ مَا هُوَ لَهُ. ولكِنْ، لأَنَّكُم لَسْتُم مِنَ العَالَم، بَلْ أَنَا ٱخْتَرْتُكُم مِنَ العَالَم، لِذلِكَ يُبْغِضُكُمُ العَالَم

عناوين تعليقات وتغريدات الياس بجاني

الياس بجاني/أصحاب شركات أحزاب لبنان، وكلن يعني كلن، هم من خامة وطينة واحدة

الياس بجاني/عون وصهروا تجار الهيكل وأسباب عدم سقوطهم

الياس بجاني/مسرحية الشيطان الأكبر الأميركي ودور كومبارس حزب الشيطان الملالوي

مقابلة بالصوت مع الناشط الإغترابي الياس بجاني من اذاعة صوت الأرز/برنامج وطن في الغربية من اعداد وتقديم الإعلامي ايلي خوري

الياس بجاني/لا خلاص ولا شفاء ولا قيامة للبنان ما دام حزب الشيطان يسمم ويسفه العقول ويجر الناس بالقوة إلى ثقافة أزمنة ما قبل الحجرية

الياس بجاني/حزب الشيطان وإسرائيل والملالي دافنين الشيخ زنكوا سوا ومع بعضن عالسخن وع البارد

 

عناوين الأخبار اللبنانية

يوسف الخوري: من يجلس في البرلمان مع من يسميه محتلاً، هو إما عميلاً له، أو أنه منافق ويتاجر بهذا المسمى.

لبنان ... ليس ارضا للبيع /رسالة من الأب مونس إلى غلرئيس عون

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 15 حزيران 2022

عناوين الصّحف الصادرة اليوم الأربعاء 15 حزيران/2022

أبرز ما تناولته الصحف العربية الصادرة اليوم الأربعاء 15 حزيران/2022

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 15/06/2022

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

هوكشتاين عبّر عن ارتياحه.. وتنبهوا الى هذا الامر

فرنسا تتواصل مع الحزب في الضاحية

بين الشكل والأساس/الياس الزغبي/فايسبوك

هوكشتاين يسخر من "شعارات" باسيل... و"لجنة ثلاثية" للمتابعة

لبنان رسم "خطّه الشفهي": "التنازل الخطّي" عند الترسيم!

 

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية

فرنسا تعتقل مسؤولاً كبيراً بالدولة الإسلامية في مالي

عالمان إيرانيان ينضمان إلى قائمة قتلى حرب الظل الإسرائيلية ـ الإيرانية

انتظاري وأغاملائي ماتا مسمومَين... وطهران تتحدث عن مسؤولية تل أبيب

تقرير: ضابطا الحرس الإيراني عملا في تطوير أسلحة لـحزب الله

واشنطن تنتظر من طهران التخلي عن شروطها لإحياء الاتفاق النووي

قائد بالحرس الثوري يكشف عن ضربات سرية... وتل أبيب تأمر ضباطاً في تركيا بالعودة فوراً

إسرائيل تدعو إلى تشكيل قوة إقليمية بقيادة أميركا لردع إيران

بلينكن: طهران جعلت الاتفاق النووي بعيد المنال... وأول وزير يقفز من مركب حكومة رئيسي

مؤتمر في إيطاليا دعماً لانتفاضة الشعب الإيراني

احتجاجات الغلاء تطيح وزير العمل الإيراني وإصابة 130 شخصاً جراء تسرب كيماوي

الناتو يدعم كييف بأسلحة ثقيلة ويدعو زيلينسكي للمشاركة في قمته

بايدن يكشف عن حزمة مساعدات جديدة لأوكرانيا بمليار دولار تشمل قطعا مدفعية وقذائف إضافية وصواريخ مضادة للسفن

الأمم المتحدة تحقق في نقل أطفال أوكرانيين إلى روسيا وعرضهم للتبني

مسؤولون غربيون يتحدثون عن 3 سيناريوهات للصراع في أوكرانيا ومعركة سيفيرودونيتسك ستحدد مستقبل الحرب

روسيا تعبر عن قلقها البالغ لإسرائيل بعد الضربات الجوية في سوريا

الكرملين: العملية التركية في سوريا لن تساعد في تحقيق الاستقرار

المفوضية الأوروبية تدعم مصر بـ100 مليون دولار لتأمين الموقف الغذائي والسيسي يؤكد على حرص بلاده التوصل لاتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة

بايدن إلى السعودية الشهر المقبل لتعزيز الشراكة الاستراتيجية ويجتمع مع خادم الحرمين وولي العهد ويحضر قمة مع قادة التعاون الخليجي والأردن ومصر والعراق

مقتل شخصين وإصابة 7 بضربات جوية تركية على شمال العراق

السيسي يحذّر من الاقتراب من مياه مصر وإثيوبيا تتطلع لاستكمال بناء سد النهضة

 

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

تجار الإقتصاد الريعي الجديد/سامي نادر/نداء الوطن

نصيحة من واشنطن لباريس: لا تتدخّلي في لبنان/هيام القصيفي/الأخبار

غاز كاريش وسمك قانا/بسام أبو زيد/نداء الوطن

ميقاتي - باسيل حتمية الخصومة ومعجزة المصالحة/جان الفغالي/نداء الوطن

موقف القائد و"مغّيطة" قانا/وليد شقير/نداء الوطن

أحلام "صيرفة" تتبدّد... ومصارف تعيد الملايين "منقوصة"!/باتريسيا جلاد/نداء الوطن

جواب نهائي/سناء الجاك/نداء الوطن

مسافة الحرب والترسيم/ رفيق خوري/نداء الوطن

حكومة العهد الخامسة: ما حدا عم يحكي مع حدا/غادة حلاوي/نداء الوطن

نهج جديد لملف الحدود البحرية الجنوبية!/خديجة حكيم/الجمهورية

الراعي يتحدّث بالمواصفات المطلوبة لرئيس الجمهورية/ألان سركيس/نداء الوطن

استهداف رأس الأخطبوط/طارق الحميد/الشرق الأوسط

 

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود وغيرها

الرئيس عون دعا الى الاستشارات النيابية الملزمة في 23 حزيران في بعبدا والمديرية العامة لرئاسة الجمهورية وزعت مواعيد الاستشارات

بخاري للمفتي دريان: السعودية حريصة على وحدة الشعب اللبناني

 

في أسفل تفاصيل النشرة الكاملة

الزوادة الإيمانية لليوم

إِنْ يُبْغِضْكُمُ العَالَم، فَٱعْلَمُوا أَنَّهُ أَبْغَضَنِي قَبْلَكُم. لَوْ كُنْتُم مِنَ العَالَمِ لَكَانَ العَالَمُ يُحِبُّ مَا هُوَ لَهُ. ولكِنْ، لأَنَّكُم لَسْتُم مِنَ العَالَم، بَلْ أَنَا ٱخْتَرْتُكُم مِنَ العَالَم، لِذلِكَ يُبْغِضُكُمُ العَالَم

إنجيل القدّيس يوحنّا15/من18حتى21/:قالَ الرَبُّ يَسوعُ لِتلاميذِهِ: إِنْ يُبْغِضْكُمُ العَالَم، فَٱعْلَمُوا أَنَّهُ أَبْغَضَنِي قَبْلَكُم. لَوْ كُنْتُم مِنَ العَالَمِ لَكَانَ العَالَمُ يُحِبُّ مَا هُوَ لَهُ. ولكِنْ، لأَنَّكُم لَسْتُم مِنَ العَالَم، بَلْ أَنَا ٱخْتَرْتُكُم مِنَ العَالَم، لِذلِكَ يُبْغِضُكُمُ العَالَم. تَذَكَّرُوا الكَلِمَةَ الَّتِي قُلْتُهَا لَكُم: لَيْسَ عَبْدٌ أَعْظَمَ مِنْ سَيِّدِهِ. فَإِنْ كَانُوا قَدِ ٱضْطَهَدُونِي فَسَوْفَ يَضْطَهِدُونَكُم أَيْضًا. وإِنْ كَانُوا قَدْ حَفِظُوا كَلِمَتِي فَسَوْفَ يَحْفَظُونَ كَلِمَتَكُم أَيْضًا. غَيرَ أَنَّهُم سَيَفْعَلُونَ بِكُم هذَا كُلَّهُ مِنْ أَجْلِ ٱسْمِي، لأَنَّهُم لا يَعْرِفُونَ الَّذي أَرْسَلَنِي.

 

تفاصيل تعليقات وتغريدات الياس بجاني

أصحاب شركات أحزاب لبنان، وكلن يعني كلن، هم من خامة وطينة واحدة

الياس بجاني/15 حزيران/2022

الإنتقادات ليوضاسية عون وصهره لا تعني مطلقاً رضى عن الجعجعي والفتى وع غيرهم من أصحاب شركات الأحزاب التعتير والزفت...ع الآخر

 

عون وصهروا تجار الهيكل وأسباب عدم سقوطهم

الياس بجاني/15 حزيران/2022

لمن حدا يسألك ليش عون وصهروا حكموا وتسلبطوا وباعوا وفجروا، قلو لأنو البدائل المارونية الحزبية قُرّط يوضاسيين وشي خ.. ع الآخر

 

مسرحية الشيطان الأكبر الأميركي ودور كومبارس حزب الشيطان الملالوي

الياس بجاني/14 حزيران/2022

عرض مسرحية هوكشتاين اليوم أكد تفاهم غازي إسرائيلي، أميركي، إيراني. ولهذا كل عنتريات حزب الشيطان وأوباشه هي من ضمن السيناريو

 

مقابلة بالصوت مع الناشط الإغترابي الياس بجاني من اذاعة صوت الأرز/برنامج وطن في الغربية من اعداد وتقديم الإعلامي ايلي خوري، تناولت رحلة الياس بجاني الإغترابية في كل من الكويت وكندا، وكذلك حسنات وسيئات وتحديات الإغتراب من كافة جوانبها، إضافة إلى مواضيع وملفات متفرقة لبنانية -سيادية واستقلالية ووجودية وإيمانية.

http://eliasbejjaninews.com/archives/109374/%d9%85%d9%82%d8%a7%d8%a8%d9%84%d8%a9-%d8%a8%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%88%d8%aa-%d9%85%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%a7%d8%b4%d8%b7-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d8%ba%d8%aa%d8%b1%d8%a7%d8%a8%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d9%8a/

14 حزيران/2022

https://www.youtube.com/watch?v=rZq9kxuxguU&t=87s&ab_channel=EliasBejjani

14 حزيران/2022

https://www.youtube.com/watch?v=nOO_TNUfY9Y&t=1217s&ab_channel=SAWTELARZ

 

لا خلاص ولا شفاء ولا قيامة للبنان ما دام حزب الشيطان يسمم ويسفه العقول ويجر الناس بالقوة إلى ثقافة أزمنة ما قبل الحجرية

الياس بجاني/13 حزيران/2022

http://eliasbejjaninews.com/archives/109357/%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d9%84%d8%a7-%d8%ae%d9%84%d8%a7%d8%b5-%d9%88%d9%84%d8%a7-%d8%b4%d9%81%d8%a7%d8%a1-%d9%88%d9%84%d8%a7-%d9%82%d9%8a%d8%a7%d9%85%d8%a9/

وزير الثقافة في حكومة لبنان المحتل يحذّر إسرائيل قائلاً: سنغادر زحفاً باتجاهكم

تويتر/13 حزيران/2022

غرّد وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال محمد وسام المرتضى على حسابه عبر تويتر قائلًا: كوخافي هدد بقصف مدمر وواسع اذا وقعت الحرب مع لبنان. إذا فعلتموها، وانتم اجبن من ذلك وأعجز, عندها نعم سنغادر، ولكن جنوبا، اي زحفا في اتجاهكم، ولن تكون زيارة قصيرة.

إن تغريدة الوزير، التي في أعلى، هي لعنترة بن شداد الملالوي، محمد وسام مرتضى، وعملياً وفاعلية عبارة عن نتاق وهرار مرّضي لا أكثر ولا أقل.

فهذا الوزير الغبي والجاهل قد حقر نفسه، وأهان بتغريده الزقاقية، عقول وذكاء وسعة معرفة اللبنانيين، كونها تبين خطورة ثقافة الجهل والغباء والأوهام والهلوسات المنسلخة عن الواقع والإمكانيات، التي يسوّق لها ويفرضها على لبنان واللبنانيين بقوة السلاح والإرهاب والتمذهب، حزب الشيطان الملالوي.

لهذا فإن لا خلاص ولا شفاء، ولا قيامة للبنان من أوحال الاحتلال الفارسي، ومن سموم وسرطانيات حزب الشيطان، قبل استئصاله من كل لبنان، ومحاكمة قادته الطرواديين، وتنفيذ القرارات الدولية الخاصة بلبنان بالقوة المسلحة الأممية، وفي مقدمها ال 1559 و1701 و 1680 ، وذلك بعد اعلان لبنان بلداً فاشلاً ومارقاً، وتسليم حكمه للأمم المتحدة، عملاً بالبند السابع الأممي، بهدف إعادة تأهيل اللبنانيين لحكم أنفسهم.

أما الأخطر من حزب الشيطان، ومن مشروع أسياده الملالي التوسعي والاستعماري والمذهي، فهم الطاقمين السياسي والحزبي الجبناء والخونة، وتحديداً أصحاب شركات الأحزاب اللبنانية التعتير كافة، الذين أدمنوا الإسخريوتية ، والملجمية، والطروادية، والذل، والاستسلام والتبعية.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

رابط موقع الكاتب الألكتروني

http://www.eliasbejjaninews.com

*عنوان الكاتب الألكتروني

phoenicia@hotmail.com

 

حزب الشيطان وإسرائيل والملالي دافنين الشيخ زنكوا سوا ومع بعضن عالسخن وع البارد

الياس بجاني/11 حزيران/2022

متل ما بري وباسيل وفرنجية وأوباش كذبة المقاومة هني شغيلي عند حزب الشيطان، الحزب كمان وملالويه هني شغيلي عند إسرائيل. فهموها بقا.

حزب الشيطان عدو لبنان وجيش احتلال إيراني ومذهبي. قادته ونصرالله أولهم، ينفذون ولا يقررون ومجرد عبيد واداوات مجندون لخدمة الملالي.

 

دعوة للإشتراك في قناتي ع اليوتيوب

أطلب من الأصدقاء ومن المتابعين أن يشتركوا في قناتي الجديدة على اليوتيوب. الخطوات اللازمة هي الضغط على هذا  الرابط

https://www.youtube.com/channel/UCAOOSioLh1GE3C1hp63Camw

 لدخول الصفحة ومن ثم الضغط على مفردة SUBSCRIBE في اعلى على يمين الصفحة للإشترك.

Please subscribe to My new page on the youtube. Click on the link to enter the page and then click on the word SUBSCRIBE on the right at the page top

 

تفاصيل الأخبار اللبنانية

يوسف الخوري: من يجلس في البرلمان مع من يسميه محتلاً، هو إما عميلاً له، أو أنه منافق ويتاجر بهذا المسمى.

فيديو مقابلة مع اللبنانوي والسيادي المميز الكاتب والمخرج يوسف ي. الخوري من تلفزيون سورويو-السويد/تناولت العديد من الملفات اللبنانية السيادية والبترولية، وألقت الأضواء على مسرحية الإنتخابات التي شرعنت احتلال حزب الله، وكذلك نضال ووطنية ومقاومة جيش لبنان الجنوبي وضرورة عودة أهلنا الأبطال اللاجئين في إسرائيل

https://www.facebook.com/SuroyoTV/videos/2241113756045020

15 حزيران/2022

 

لبنان ...ليس ارضا للبيع..

رسالة من البروفسور في جامعة الروح القدس الكسليك الاب يوسف مونس لرئيس الجمهورية ويدق ناقوس خطر التوطين مطلقا صرخة مدوية

15 حزيران/2022

سيدي فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية

بعد ان دفعنا دمنا ومات شهداونا للدفاع عن تراب وطننا الغالي واستشهد رهباننا وجيشنا وشبابنا ودافعوا واستشهدوا سوية لحماية بلاد ارزنا المقدس الغالي واستشهد أكثر من خمسمائة الف شهيد، وعندنا اكثر من ثلاثمائة الف معاق، واكثر من نصف مليون مهجر داخل وطننا، وقد سمعنا من قال ان طريق فلسطين تمر في جونيه، ووقف ابطالنا يقولون للعرب وللاميركان وللعالم ان لبنان ملك الله ووقف له كما يقول الكتاب المقدس وهو ليس أرضا ولا رزقا للبيع.

أتى البوم تجارالاوطان وفجار السياسة مع السيد كوشنير وصهر الريس ترامب يدفع مئة مليار دولار لايفاء ديون لبنان وتوطين الفلسطينيين على الأرض المقدسة

يا للعار.... يا للخجل

لن نبيع ارض اجدادنا

ارحلوا عنا يا تجار الناس والإعراض

يا من خربتم الشرق الاوسط والقدس وفلسطين

غضب السماء وعدل الله سيحلان عليكم

اغربوا من امام عدل السماء وغضب اللبنانيين

يا عبدة المال والدولار...

لبنان... ليس ارضا للبيع

مع الاحترام والدعاء

 

أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 15 حزيران 2022

وطنية/15 حزيران/2022

البناء

خفايا

قال مصدر على صلة بملف النفط والغاز ولقاءات الوسيط الأميركي في بيروت إن هوكشتاين تحدّث عن أفكار ‏سيتقدّم بها للجانب الإسرائيلي ويبلورها معه، وإذا تم ذلك سيعود بها الى لبنان، ولذلك لم يبادر الى مناقشة أفكاره ‏مع الجانب اللبناني. وقال المصدر إن الأرجح عدم عودة هوكشتاين في حال الفشل

كواليس

تابعت مصادر نيابية لقاء الوسيط الأميركي مع كتلة النواب الـ 13 لمعرفة سبب غياب رئيسة الكتلة، وسبب حصر ‏اللقاء بعدد من النواب وما إذا كان الحضور قد تم تحديدهم من الجانب الأميركي أم أن غياب البعض يعود له وليس ‏لاستبعاده، وما هو مضمون ما أبلغوه للجانب الأميركي وما سمعوه منه

النهار

ـ يتوقّع أن تشهد احزاب خسرت في الإنتخابات نفضة شاملة، في ظل معلومات مفادها أن مستشارين وقياديين ‏جرى طردهم بعيداً من الضجيج الإعلامي.

ـ يعود الحديث مجددا عن رفع قيمة بدلات النقل للموظفين الى 150 الف ليرة يوميا بحيث يصبح بدل النقل الشهري ‏اكثر من اربعة اضعاف الحد الادنى للاجور.

ـ لا يزال أمين عام حزب عقائدي من أقدم الأحزاب في لبنان، غائباً عن المواقف واللقاءات السياسية والحزبية، ما ‏يثير التساؤلات حول هذا الغياب.

الجمهورية

ـ قالت جهات مطلعة أن الأسماء التي طرحت لرئاسة الحكومة كان الهدف من طرحها إحراق ورقتها بحيث لا ‏يبقى سوى مرشح واحد وآخر يتريث من يتبنى إعلانه في الوقت الراهن.

ـ إعتبر قريبون من حزب فاعل أن المواقف الأخيرة التي أطلقها كانت تهدف بالدرجة الأولى الى شدشدة أعصاب ‏بعض الحلفاء في ملف حيوي.

ـ نقل عن أحد السفراء العرب قوله: أخش أن يكون التصعيد حول الحدود الدولية مرتبطاً بمسارات أخرى تبدأ من ‏لبنان الى سوريا والعراق وصولاً الى الملف النووي.

اللواء

تخشى أوساط دبلوماسية من تفاهمات دولية - إقليمية تمدِّد من عمر الإنهيار في لبنان..

ارتفعت أصوات الاحتجاج في غالبية الأحزاب التي شاركت في الانتخابات، وخرج كثيرون منها عن الصمت!

وصف وزير معني إضراب موظفي الإدارة العامة بأنه يصبّ في إطار بقاء الدولة أو انحلالها؟

نداء الوطن

ـ يتردّد أنّ حزباً حاول تجديد نفسه، خاض الانتخابات ضمن لوائح التغيير وبعدد قليل من المرشحين ولم يفز من ‏مرشحيه أي واحد، ولا حقق أي رقم يراهن عليه، قام بفصل أكثر من 30 موظفاً بعد انتهاء الاستحقاق النيابي ‏ويقال إنه أبقى على عشرة فقط

ـ لاحظت مصادر متابعة أنه بعد الموقف الهادئ الذي أطلقه الوزير السابق سليمان فرنجية في ذكرى 13 حزيران ‏أصدر "حزب الله" وعلى غير عادة بياناً يتحدث فيه عن الذكرى بأسلوب يستثير الغرائز مجدداً، مع أنه لم يكن ‏موجوداً في العام 1978 وليس معنياً بهذا الموضوع إلا ما إذا كان من باب المزايدة فقط.

ـ يقال إن هناك مساعي حثيثة لإصدار مرسوم تجنيس يعتبر من الفضائح حيث يتم تجميع أسماء من مقربين من ‏العهد ويتم استدعاؤهم للمقابلة والغربلة والفرز ليصار على أساسها تحديد موعد خاص رسمي. ويقال إن الرئيس ‏ميقاتي غير موافق ومحرج سنياً لأن الرقم قيد التداول قد يصل إلى 3000 اسم.

الأنباء

تعليق ساخر

تعليق ساخر من زائر رفيع عندما سُئل عن رأيه تعليقاً على أحد المسؤولين اللبنانيين.

 

عناوين الصّحف الصادرة اليوم الأربعاء 15 حزيران/2022

موقع التحري/الأربعاء 15 حزيران/2022

النهار

-هل فتح لبنان باب التسوية للترسيم البحري؟

-جولة بايدن في المنطقة قمم إقليمية ولقاء مع بن سلمان

-إسرائيل مع تحالف إقليمي لمواجهة إيران وطهران لا ترى الظروف مهيأة للحرب

نداء الوطن

-هوكشتاين يسخر من شعارات باسيل ولجنة ثلاثية للمتابعة

-لبنان رسم خطه الشفهي:التنازل الخطي عند الترسيم!

-أحلام صيرفة تتبدد مصارف تعيد الملايين منقوصة!

-بايدن يلتقي محمد بن سلمان في تموز

-واشنطن: للعودة إلى الاتفاق النووي قبل حيازة طهران القنبلة

-أوروبا: لاستبدال الغاز الروسي بالاسرائيلي

اللواء

-هوكشتاين إلى إسرائيل.. وتقاطع مصالح حول بدء الاستخراج من الحقول السيادية

-إرجاء الدعوة الى الاستشارات الملزمة.. ولعبة التجار ترفع سعر الدولار والمحروقات مجدداً

-جمهورية الخط 23 ..ما هي الأثمان؟

-أبعد من الخط ٢٣: تنازلات ببلاش..!

الجمهورية

-إستكشاف التأليف يؤخر التكليف

-الموقف اللبناني: الترسيم أولوية

-الاستشارات الإثنين ..أي رئيس مكلف؟

-نهج جديد لملف الحدود البحرية الجنوبية!

-عودة القروض الاسكانية في توقيت صعب

الشرق

-بلا لف ودوران

-هوكشتاين رحّب بتبنّي لبنان الخط 23

الديار

-لبنان ينجح بوحدة موقفه الرسمي وبـ زنود المقاومة في استعادة زمام المبادرة بملف الترسيم

-عون غير مستعجل على الاستشارات.. المعارضة ترفع الصوت والتغييريّون يطبخون على السكت

-الدولار يحلّق مجدّداً والمحروقات تلامس أرقاماً خياليّة

البناء

-موقف أميركيّ مفاجئ حول العودة للاتفاق النوويّ مع إيران والرياض لحوار مباشر مع الأنصار

هوكشتاين تسلّم وديعة لبنانيّة شفهيّة حول الترسيم والأولويّة لوقف الاستخراج

-ارتباك إسرائيليّ بين مخاطر التراجع والتصعيد وضع حكوميّ هشّ وتداعيات إقليمية

 

أبرز ما تناولته الصحف العربية الصادرة اليوم الأربعاء 15 حزيران/2022

موقع التحري/الأربعاء 15 حزيران/2022

الشرق الأوسط

-لبنان يقدم عرضاً جديداً لترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل

الأنباء الكويتية

-رئيس الجمهورية كرَّمه ومنحه وسام الأرز الوطني من رتبة ضابط أكبر

-السفير القناعي زار عون مودِّعاً: لا تعتلوا الهمّ ولا حظر على سفر الكويتيين إلى لبنان ورحلات إضافية قريباً

-ميقاتي وعون أكدا التمسك بالحقوق السيادية وضرورة بدء التنقيب عن النفط.. والجيش يؤكد دعمه لأي خط تتبناه القيادة السياسية

-هوكشتاين تبلّغ رد لبنان: التمسك بالخط 23 وكامل قانا والعودة للمفاوضات

-مغارة الفقمة في عمشيت مهددة وناشطون يرفعون الصوت

الراي الكويتية

-عون مقدّراً وقوف الكويت بشكل دائم إلى جانب لبنان: نسعى إلى أفضل العلاقات مع دول الخليج ونتمنى لها الأمن والاستقرار

-ميقاتي للوسيط الأميركي: بدء التنقيب عن النفط من دون التخلي عن حق لبنان

[10:01 p.m., 2022-06-14] +961 70 590 102: اسرار الصحف اللبنانية اليوم الأربعاء 15-06-2022

اسرار النهار

يتوقّع أن تشهد احزاب خسرت في الإنتخابات نفضة شاملة، في ظل معلومات مفادها أن مستشارين وقياديين جرى طردهم بعيداً من الضجيج الإعلامي.

يعود الحديث مجددا عن رفع قيمة بدلات النقل للموظفين الى 150 الف ليرة يوميا بحيث يصبح بدل النقل الشهري اكثر من اربعة اضعاف الحد الادنى للاجور

لا يزال أمين عام حزب عقائدي من أقدم الأحزاب في لبنان، غائباً عن المواقف واللقاءات السياسية والحزبية، ما يثير التساؤلات حول هذا الغياب

اللواء

همس

تخشى أوساط دبلوماسية من تفاهمات دولية إقليمية تمدِّد من عمر الإنهيار في لبنان..

غمز

ارتفعت أصوات الاحتجاج في غالبية الأحزاب التي شاركت في الانتخابات، وخرج كثيرون منها عن الصمت!

لغز

وصف وزير معني إضراب موظفي الإدارة العامة بأنه يصبّ في إطار بقاء الدولة أو انحلالها

 

مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 15/06/2022

وطنية/15 حزيران/2022

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون لبنان

كما كان متوقعا ومع انتهاء زيارة المبعوث الأميركي الخاص للطاقة الدولية، الوسيط في ملف ترسيم الحدود البحرية أموس هوكشتاين الى لبنان.

حدد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الثالث والعشرين من هذا الشهر موعدا للاستشارات النيابية الملزمة لتكليف رئيس للحكومة قاطعا الشك باليقين حول كل التكهنات التى أثيرت حول تلك الدعوة والتي تنطلق العاشرة صباح الخميس المقبل وتنتهي الخامسة عصرا..

اما في الترسيم الحدودي البحري فهناك شبه تكامل في الموقف اللبناني الذي يرتكز على معادلة واضحة لا نفط هنا، لا نفط هناك والترسيم أولوية والكرة الان هي في ملعب الوسيط االأميركي أموس هوكشتاين الذي غادر لبنان على ان يعود اليه في فترة لا تتجاوز الاسبوعين بعد زيارة الى اسرائيل لنقل الموقف اللبناني الذي تبلغه شفهيا وقد عبر هوكشتاين عن ارتياحه الى كون الموقف اللبناني بات موحدا، وهو ما لم يشهد عليه في الزيارات الخمسة السابقة التي قام بها الى لبنان..

وفيما ينتظر لبنان رد العدو الاسرائيلي بواسطة هوكشتاين تم في العاصمة المصرية توقيع مذكرة تفاهم بين الاتحاد الأوروبي وإسرائيل ومصر تهدف إلى تعزيز صادرات غاز شرق البحر المتوسط إلى أوروبا.

إذا الرئيس عون دعا الى الاستشارات النيابية الملزمة في 23 حزيران في بعبدا والمديرية العامة لرئاسة الجمهورية وزعت مواعيد الاستشارات ورئيس الجمهورية يأمل بعد تشكيل الحكومة التوصل الى معالجة حقيقية للأزمات ومنها في القطاع الطبي.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ان بي ان

بانتظار عودة الوسيط الأميركي آموس هوكستين إلى بيروت مجددا وبحوزته جواب الكيان الإسرائيلي على ما تبلغه من موقف متفق عليه من كافة اللبنانيين وقع وزير الطاقة في حكومة تصريف الأعمال وليد فياض قرارا إستند فيه على توصية من هيئة إدارة قطاع البترول وقضى بتمديد مهلة تقديم طلبات الإشتراك في دورة التراخيص الثانية إلى 15 كانون الأول المقبل إفساحا في المجال لشركات إضافية غير تلك العاملة حاليا في المياه البحرية اللبنانية كي تحضر ملفاتها ودراساتها للإشتراك في هذه الدورة.

هذا في وقت تم فيه توقيع مذكرة تفاهم ثلاثية لتصدير الغاز إلى أوروبا بين مصر والإتحاد الأوروبي والكيان الإسرائيلي تتويجا لمحادثات إنطلقت بين الأطراف الثلاثة في آذار الماضي وبما يوفر بديلا للقارة العجوز عن واردات الغاز الروسي.

وبالعودة إلى التفاصيل اللبنانية وجه رئيس الجمهورية ميشال عون الدعوة إلى الإستشارات النيابية الملزمة لتكليف رئيس للحكومة الجديدة في الثالث والعشرين من حزيران الجاري وكان لافتا فيها أن مشاركة النواب التغييريين لن يكون ككتلة موحدة بل عبر موعد فردي لكل نائب على حدة.

تشريعيا دعت لجنة المال والموازنة النيابية الحكومة إلى إجتماع إستثنائي الإسبوع المقبل حول موازنة العام 2022 والتشريعات المتصلة بخطة التعافي.

واليوم واصل سعر المحروقات إتجاهه صعودا ووصل سعر صفيحة البنزين لأول مرة إلى أكثر من سبعمئة ألف ليرة.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ام تي في

قبل شهر تماما جرت الانتخابات النيابية . ومنذ اربعة وعشرين يوما والبلد بلا حكومة فعلية .. وحتى بلا رئيس مكلف تشكيل الحكومة ! السبب ان رئيس الجمهورية لم يدع الى الاستشارات النيابية الملزمة . العوامل المعلنة لعدم الدعوة الى الاستشارات كثيرة ، والحجج جاهزة : بدأت بانتخاب مجلس النواب وهيئة مكتبه ولجانه ، وانتهت بزيارة آموس هوكستين الى لبنان . اليوم ، وبعدما سقطت الحجج كلها دعا رئيس الجمهورية الى الاستشارات النيابية ، لكن ليس بعد يوم او يومين او في مطلع الاسبوع المقبل على الاكثر ، وانما بعد ثمانية ايام تماما ! فلم هذا التأخير المزدوج : مرة بالدعوة ومرة بتحديد التاريخ ؟ وهل مسموح لبلد يعيش على حافة الهاوية ان يبقى بلا حكومة ، بل حتى بلا مسعى جدي لتشكيل حكومة ؟ الظاهر ان مصلحة جبران باسيل فوق كل اعتبار . اذ يتردد في الكواليس السياسية ان باسيل راغب في العودة الى قصر بسترس وزيرا للخارجية ، كما يريد لتياره ان يحتفظ على الاقل بوزارتي الطاقة والعدل ، فيما رئيس الحكومة المرجح تكليفه اي نجيب ميقاتي يرفض الشروط الباسيلية . فهل امام مصلحة جبران باسيل تؤجل كل المواعيد وتهون كل التضحيات... حتى التضحية بالناس وبالوطن؟.

تحديد موعد الاستشارات النيابية في بعبدا أزاح الاهتمام بعض الشيء عن نتائج زيارة هوكستين الى لبنان . في المبدأ الوسيط الاميركي سيعود الى لبنان الاسبوع المقبل حاملا الجواب الاسرائيلي على الطرح اللبناني. لكن تردد اليوم ان هوكستين قد لا يعود شخصيا الى بيروت ، وبالتالي قد يكلف السفيرة الاميركية في لبنان نقل الجواب الاسرائيلي الى رئيس الجمهورية. لكن، بمعزل عن هوية الرسول ، فان مضمون الرسالة هو الاهم. اذ للمرة الاولى يقدم لبنان الرسمي طرحا واحدا متكاملا حول الحدود البحرية، ولو ان الطرح شفهي وليس خطيا. فكيف سيرد الجانب الاسرائيلي على الطرح اللبناني؟ وهل يقابل الايجابية اللبنانية بايجابية مماثلة ، ام يعتبرها دليل ضعف فيزيد من شروطه التعجيزية؟ الجواب سيتبلور الاسبوع المقبل ، علما ان لبنان الواقف على حافة الانهيار لم يعد يحتمل اي نوع من انواع الانتظار، لان اي انتظار جديد ، هو امعان في غرز السكين في الجراح الاقتصادية والمعيشية الدامية.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون المنار

عندما تزرع الارض رجالا يكون الحصاد كما كان اليوم في سهل الخيام، وتصبح رصاصات العدو هباء تنثر في الهواء..

ففي الهواء الطلق وعلى عين شمس الجنوب الساطعة، حصد مزارع جنوبي قمحه حتى آخر سنبلة عند الحدود مع فلسطين المحتلة، وحصد معه هيبة جنود صهاينة انتشروا مذعورين محاولين منعه من جني رزقه، شاهرين أسلحتهم التي لم تستطع ان تطلق رصاصها الا في الهواء ظنا انها قادرة على اخافة الثابت على حقه وفي أعماق ارضه..

حادث فيه الكثير من العبر على مرمى ساعات من ضحكات ساخرة لموفد اميركي اطلقها في الهواء اللبناني عبر اثير قناة اميركية ردا على مطالبة الدولة اللبنانية بحقوقها البحرية. فالموفد الاميركي عاموس هوكشتاين خاطب اللبنانيين بالامس محاضرا بالتعاليم الاميركية عن كيفية تحصيل الثروات وفق الممكن والمتاح، لا وفق الحق الذي تكفله القوانين والاعراف، داعيا اللبنانيين للقبول بأي شيء لانهم لا يملكون شيئا..

فيما ملك المزارع الجنوبي قوة الحق مستندا الى حق القوة الذي اوصله حتى آخر سنبلة من قمحه، واللبنانيون قادرون ان ارادوا الوصول حتى آخر قطرة نفط وغاز في اعماق بحرهم، وفق المعادلة نفسها، وعندها كل رصاصات العدو وعنترياته ستذيبها مياه البحر المالحة..

وفيما لبنان لا يزال يبحث عن رسم الخطوط وانتزاع الحقوق، كان الصهاينة يرسمون المعاهدات والاتفاقات مع الاوروبيين لنقل غاز ونفط فلسطين المحتلة عبر مصر الى البلاد الاوروبية المتجمدة بفعل حربها النفطية مع روسيا. اتفاقيات بمليارات الدولارات سرعتها الحاجة الاوروبية للغاز، فلم لا تسرع الحاجة اللبنانية خطوات المعنيين لاستخراج الغاز اللبناني من الحقول غير المتنازع عليها، وعدم انتظار المفاوضات غير المباشرة؟ فالاوروبيون محتاجون، وشركة توتال فرنسية، وفرنسا دولة اوروبية ومعنية، فلم لا نستثمر لتسريع انتاج غازنا في ظل الحاجة الملحة اليه؟

في ظل الخطوات الدستورية الملحة، دعوة رئاسية للاستشارات النيابية الخميس المقبل لتسمية رئيس لتشكيل الحكومة، وحتى الخميس ايام من المفاوضات والمشاورات السياسية لرسم معالم استشارات هادئة..

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون او تي في

شاء البعض أم أبوا، في ملف الترسيم البحري الحدودي الجنوبي، لبنان حقا قوي.

لبنان حقا قوي بشخص رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، الذي يدرك القاصي والداني جيدا أنه الأصلب في الدفاع عن السيادة والأشرس في الحفاظ على الحقوق.

أما المزايدون بالمطلق، وعلى الرئيس عون بالتحديد، فلا محل لهم من الإعراب السياسي والتاريخي، مع من أفنى عمره في صون الحدود، لأن أبى التنازل عن حبة تراب تحت هدير الطائرات ودوي القنابل وأزيز الرصاص، لن يفرط بنقطة نفط أو غاز في ظرف أقل خطرا اليوم.

لبنان حقا قوي بالموقف الوطني الموحد وراء رئيس الدولة للمرة الأولى في مسألة مصيرية كمفاوضات الترسيم، وهذا ما شددت عليه مواقف جميع المسؤولين الذين التقاهم الوسيط الأميركي في جولته الأخيرة، بدءا برئيس مجلس النواب ورئيس حكومة تصريف الأعمال، وسائر المرجعيات الوطنية المعنية مباشرة بالملف.

لبنان حقا قوي بجيشه، الذي أعلنت قيادته بكل وضوح، وعلى لسان العماد جوزاف عون بالتحديد، أنه يقف خلف السلطة السياسية في أي قرار تتخذه، وأن المؤسسة العسكرية ليست معنية بأي تعليقات أو تحليلات أو مواقف سواء أكانت سياسية أم إعلامية، فالموقف الرسمي يصدر عنها حصرا وأي رأي آخر لا يعبر عن موقف الجيش.

لبنان حقا قوي بالمقاومة، وبالموقف الصريح الذي عبر عنه السيد حسن نصرالله الخميس الفائت، بأن رئيس الجمهورية هو الذي يفاوض، وأن عامل القوة موضوع بتصرف الوطن، منعا للعدو من قضم الحقوق وسحب الثروات.

في ملف الترسيم، لبنان حقا قوي، وليس في هذا الكلام أي مبالغة، بل هو توصيف دقيق للواقع. ولو لم يكن لبنان قويا أصلا، لما اهتمت أعظم دولة في العالم بتولي الوساطة، ولما فاوض العدو، بل لعله كان بادر فورا الى الاعتداء والسيطرة في البحر، كما كان يفعل في كل تاريخه في البر والجو.

لبنان حقا قوي. أما التغلب على الأزمة القاسية، فيتطلب تعاونا وتنسيقا بين الجميع، تماما كما أكد الرئيس عون اليوم لنقابة أطباء بيروت. مع الاشارة الى أنه حدد يوم الخميس 23 حزيران الجاري موعدا للاستشارات النيابية لتكليف رئيس الحكومة المقبل.

* مقدمة نشرة اخبار تلفزيون ال بي سي

في نهاية الشهر الأول على إجراء الإنتخابات النيابية، وثلاثة أسابيع على اعتبار الحكومة مستقيلة، حدد رئيس الجمهورية موعد الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية الشخصية التي ستتولى تأليف الحكومة.

الملاحظ أن المدة بين إعلان موعد الاستشارات وبين يوم إجرائها، الثالث والعشرين من هذا الشهر، هو ثمانية أيام، فهل تمت إطالة المدة بين إعلان الموعد، ويوم الاستشارات، من أجل إنضاج التوافق بحيث لا تكون المسافة بعيدة بين التكليف والتأليف؟

ربما من السابق لأوانه إعطاء جواب شاف، لكن المؤشرات السياسية لا تشير إلى نضوج التوافقات، وربما يراهن البعض على أن الأيام الثمانية الآتية كفيلة بتحقيق هذه التوافقات.

لا بورصة أسماء حتى الساعة، وإن كان البعض يضع إسم الرئيس نجيب ميقاتي في مقدم الأسماء، من دون أن يعني ذلك أن الأمر مبتوت.

لكن اللافت في اللائحة الموزعة عن الاستشارات، أنها أظهرت الحجم الحقيقي للكتل من دون "نفخ" ولا تركيب كتل اصطناعية، كما ظهرت الكتل المستحدثة. ترتيب جدول الاستشارات حسم الخلاف على العد.

في ملف الغاز والترسيم ومحادثات آموس هوكستاين، المفاوض الاميركي استمع وقال كلمته ومشى، وترك المسؤولين اللبنانيين غارقين بين خطي 23 و29، ومحاولة نفض اليد من الخلافات بينهم.

في المقابل، إسرائيل سبقت لبنان بأشواط بتوقيع اتفاقات تصدير الغاز إلى دول الأتحاد الأوروبي. فقد وقعت كل من مصر واسرائيل والاتحاد الأوروبي اليوم مذكرة تفاهم ثلاثية في القاهرة لتصدير الغاز إلى أوروبا، في محاولة لايجاد بدائل للوقود الروسي في ظل الحرب في أوكراني.

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

 

بين الشكل والأساس

الياس الزغبي/فايسبوك/15 حزيران/2022

في العمل السياسي الهادف والراقي، لا يجوز التوقف عند شكليات اللقاءات والمصافحات والزيارات والأحاديث والابتسامات، كما حصل على هامش الجلسات النيابية الأخيرة، أو اللقاءات على خلفية الخط ٢٩، طرداً أو عكساً، إلتزاماً أو إنكاراً. ففي ألفباء السياسة، هناك موجب الحوار والتفاعل، وأصول احتكاك الأفكار والمواقف. ولا يمكن الأخذ على نواب تغييريين، أو سياديين، أو مستقلين، لقاءاتهم مع رموز ومسؤولين كبار في السلطة الحاكمة، ممّن تمّ وصمهم بالفساد والانحراف السياسي والوطني، كما أن الشجاعة في قول الحق هي من شيم الصادقين في الدفاع عن قضايا الناس والوطن، فيما القطيعة صفة الضعفاء غير الواثقين في ما يعملون لأجله. والمؤمن بالحق لا يخشى مواجهة الجاحد به. والاقتراب من قاذورة لا يعني الانغماس في القذارة، بل يمكن أن يكون محاولة لكنسها! والمهم، في كل هذه الحركة المتلاطمة، هو الثبات على الأهداف الوطنية العليا التي يمكن اختزالها بتزويج استرداد السيادة على مكافحة الفساد، في رباط ثنائي إنقاذي لا مجال فيه للطلاق. والخروج عن هذه الثنائية الخلاصية يحمّل الخارجين وزر الفشل والخيبة لدى الناس، ويعرّضهم للمساءلة الوطنية. وليس هناك أدنى شك في أن الذين رفعوا بصدق لواء السيادة والتغيير الحقيقي أمينون على أهدافهم ووعودهم، خصوصاً تلك التي أطلقوها خلال مرحلة الانتخابات النيابية الأخيرة، كما ليس صعباً انكشاف ضعفاء الإرادة من بينهم، والذين يبحثون عن مصلحة عابرة، أو التزموا خِفيةً بعكس ما أعلنوا، وهم في الواقع أفراد - أرقام لا شأن لهم ولا دور... ولا مستقبل. وفي إي حال، إن الحكم الأخير، سلباً أو إيجاباً، سيبقى على نتائج كل هذه المشاورات واللقاءات المفتوحة، في جوهرها ومراميها، وليس على مظاهرها وآنيّاتها.

 

هوكشتاين يسخر من "شعارات" باسيل... و"لجنة ثلاثية" للمتابعة

لبنان رسم "خطّه الشفهي": "التنازل الخطّي" عند الترسيم!

نداء الوطن/15 حزيران/2022

من شرفته المطلة على "منظر رائع للاستيقاظ من مقر السفارة الاميركية في بيروت"، بدأ الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين نهاره بتغريدة تفاؤلية "صبّح" فيها على العاصمة اللبنانية وأرفقها بصورة لبحر "متلألئ" بدا راكداً وراقداً على ثروة جوفية تنتظر من يستكشفها ويسبر آبارها النفطية والغازية. ومن هذه "الرسالة المصوّرة" استهل جولته المكوكية على المسؤولين بـ"رسالة مشفرة" أخرى تمثلت بحرصه على أن تكون "اليرزة" إحدى محطاته الأولى تأكيداً على مكانة الجيش ومتانة علاقته الاستراتيجية بالإدارة الأميركية بعيداً عن محاولات "التشويش" و"التحريض" على موقف المؤسسة العسكرية من قضية الترسيم الحدودي.

أما رحلة مشاوراته الرئاسية، فبدأها الوسيط الأميركي من قصر بعبدا حيث استمع من رئيس الجمهورية ميشال عون إلى "موقف لبنان الموّحد" حيال المقترح الذي كان قد حمله معه خلال زيارته الأخيرة إلى بيروت، مع التمني عليه "العودة سريعاً إلى لبنان بالجواب الإسرائيلي". وأوضحت مصادر "نداء الوطن" في هذا السياق أنّ الموقف اللبناني رسم "خطاً شفهياً" للحدود البحرية الجنوبية أبدى فيه عون الاستعداد للتنازل عن حدود الخط 29 إلى حدود الخط 23 بما يمنح إسرائيل كامل حقل "كاريش" مقابل استحصال لبنان على كامل حقل "قانا"، على أن تكون ترجمة هذا التنازل "خطياً" عند نهاية المفاوضات، فيصار عندها إلى تكريسه رسمياً على "خرائط الترسيم" المتفق عليها مع إسرائيل.

ونقلت المصادر أنّ الموقف اللبناني الرسمي الذي تبلغه الوسيط الأميركي من الرؤساء الثلاثة "طالب بإدخال تعديل على الخط المقترح من قبله سابقاً والذي كان يعتمد الخط 23 لحدود لبنان البحرية الجنوبية بشكل يقتطع جزءاً من حقل قانا للإسرائيليين، بحيث يشمل التعديل الإبقاء على هذا الخط الأميركي المقترح للترسيم لكن مع إبقاء "قانا" كاملاً ضمن الحدود اللبنانية"، كاشفةً في الوقت عينه أنّ "الجانب اللبناني طالب الوسيط الأميركي بإلزام إسرائيل تجميد أي نشاط استثماري أو استكشافي في المنطقة المتنازع عليها مع لبنان إلى حين إبرام الاتفاق النهائي على الترسيم، مع دعوته أيضاً إلى الدفع باتجاه العودة سريعاً إلى المفاوضات غير المباشرة لتحقيق هذا الهدف، فضلاً عن طلب المساعدة الأميركية بالمباشرة في عملية استكشاف البلوكات اللبنانية نظراً لكون الشركات المعنيّة التي تم تلزيمها هذه العملية لا تزال تتذرع بعدم وجود مناخ آمن يتيح البدء بأعمالها قبل انجاز الترسيم البحري بصورة نهائية".

وإذ تم التشديد أمامه على أنّ "لبنان ينتظر جواباً سريعاً على المقترح الجديد"، أشارت المصادر إلى أنّ "الوسيط الأميركي وعد في المقابل بنقل المقترح اللبناني إلى إسرائيل الأسبوع المقبل" تمهيداً لعودته بأسرع وقت ممكن إلى بيروت حاملاً الجواب الإسرائيلي، كاشفةً في هذا الإطار عن "الاتفاق على تشكيل لجنة ثلاثية من الجانب اللبناني تتولى آلية المتابعة مع هوكشتاين لاستعجال مهمته في تلقي الرد الإسرائيلي وهي تتألف من نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب والمدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم ومدير عام رئاسة الجمهورية أنطوان شقير".

ولاحقاً استمع هوكشتاين أيضاً إلى الموقف اللبناني "المتفق عليه" في كل من عين التينة والسراي الحكومي، مع إبداء رئيس المجلس النيابي نبيه بري حرصه على التذكير بأنّ "اتفاق الإطار" الذي سبق أن رعى إبرامه "يبقى هو الأساس والآلية الأصلح في التفاوض غير المباشر استناداً إلى النصوص الواردة فيه والتي تدعو الى استمرار اللقاءات وصولاً الى النتائج المرجوة". وفي نهاية جولته، أطل الوسيط الأميركي في مقابلة خاصة مع قناة "الحرّة" نوّه فيها بما وجده من "إجماع لبناني حول الرسالة" التي سمعها من الرؤساء، كما أشاد بـ"الإعداد الجيّد" للزيارة. وإذ لفتت الابتسامة التهكمية التي سخر فيها من شعار "قانا مقابل كاريش" الذي طرحه رئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل، أكد هوكشتاين رداً على سؤال بهذا الخصوص أنّ "الأمر ليس حكراً على الشعارات بل يجب النظر إلى نوع التسوية التي يمكن التوصل إليها"، واعتبر أنّ ما قدمه المسؤولون اللبنانيون من "أفكار" تشكل "أسس مواصلة المفاوضات والتقدم بها" في إشارة إلى أنّ الأمور يجب أن تكون قابلة لمزيد من التفاوض والمرونة والنقاش. ومن هذا المنطلق، نصح الوسيط الأميركي الجانب اللبناني بعدم مقاربة الحلول من زاوية التفكير بما يملكه من أفضلية في الموقع والقانون، قائلاً: "أمتن الملفات التي يفترض بلبنان إعدادها هو ما قد ينجح، والحل الناجح يقتضي الإقلاع عن التفكير هل أملك أفضل قضيّة قانونية وهل أنا في أفضل موقع لي (...) ثمة طرفان على الجانبين وبدل التركيز على ما هو حق لي مقابل ما يراه الطرف الآخر حقاً له، يجب أن يكون التفكير قائمًا على الطاقة والأفكار الخلاقة التي يمكننا كلّنا أن نتفق عليها، فقد لا أحصل (في نهاية المفاوضات) على كل ما أردته لكنني حصلت على ما هو أكثر بكثير مما لدي الآن، وفي حالة لبنان الراهنة: لا شيء".

 

هوكشتاين عبّر عن ارتياحه.. وتنبهوا الى هذا الامر

الجمهورية/15 حزيران/2022

في المعلومات التي تسرّبت فور نهاية جولة الوسيط الاميركي في مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان واسرائيل اموس هوكشتاين على المسؤولين أنه حرص على ان يكون مستمعاً بعدما عبّر عن ارتياحه الى كَون الموقف اللبناني باتَ موحداً، وهو ما لم يشهد عليه في الزيارات الخمسة السابقة التي قام بها الى لبنان. كما لفت في لقاءاته من بعبدا الى عين التينة والسرايا الحكومية انه لا يحمل جديداً وأن ما طرحه سابقاً ما زال قائماً. ولفت هوكشتاين في اكثر من اجتماع الى انه كان وما زال وسيطاً بموافقة الجانبين اللبناني والإسرائيلي، وهو سيستأنف مهمته وسيقوم بما تُمليه عليه مهمة الوسيط المسهل وسيَنقل الملاحظات اللبنانية الى الجانب الاسرائيلي آملاً أن ينال جواباً عليها في مهلة اقصاها اسبوعين، وسيعود بها الى لبنان. ومن جملة الملاحظات التي تحدث عنها هوكشتاين إشارته إلى انّ الدراسات الجيولوجية وعمليات الحفر أثبتت وجود الكميات الكبيرة من الغاز والنفط في حقل كاريش، ولكن كل هذه الامور لا تنطبق على وضع حوض قانا وما عليكم سوى التنبّه الى هذه الملاحظات المهمة والتثبّت ممّا هو متوافِر فيه.

 

فرنسا تتواصل مع الحزب في الضاحية

جريدة اللواء/15 حزيران/2022

علمت اللواء ان السفيرة الفرنسية آن غريو التقت الأسبوع الماضي عدداً من مسؤولي حزب الله في حارة حريك بالضاحية الجنوبية، ومن بينهم مسؤول العلاقات الدولية في الحزب عمار الموسوي. وان البحث تناول القضايا اللبنانية العامة المثارة، لا سيما مضي لبنان في الخطوات الضرورية لعملية الإصلاحات البنيوية، وجرى تقييم للانتخابات النيابية التي جرت مؤخراً ونتائجها وانعكاسها على الوضع. ونقلت غريو حرصاً فرنسياً واهتماماً بضرورة وسرعة تشكيل الحكومة لكن من دون اي تدخل لدعم شخصية معينة. وأشارت المعلومات الى ان التواصل قائم دوماً بين فرنسا والحزب، وان السفيرة غريو على تنسيق مع الجانب الأميركي في هذه المواضيع وفي مجمل العلاقة مع الحزب.

 

تفاصيل الأخبار الإقليمية والدولية

فرنسا تعتقل مسؤولاً كبيراً بالدولة الإسلامية في مالي

وكالة فرانس برس/15 حزيران/2022

اعتقل جنود فرنسيّون مسؤولاً جهاديّاً كبيراً في مالي على المنطقة الحدوديّة، مع دخول انسحابهم من البلاد المرحلة الأخيرة، وفق ما ذكرت هيئة الأركان الفرنسيّة لوكالة فرانس برس. وقال المصدر اليوم الأربعاء: ليل 11 إلى 12 حزيران 2022، أدّت عمليّة نفّذتها قوة برخان () إلى القبض على أمية ولد البقاعي المسؤول الكبير في تنظيم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى.

 

عالمان إيرانيان ينضمان إلى قائمة قتلى حرب الظل الإسرائيلية ـ الإيرانية

انتظاري وأغاملائي ماتا مسمومَين... وطهران تتحدث عن مسؤولية تل أبيب

لندن/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

في أواخر مايو (أيار) الماضي، مرض عالمان إيرانيان وتدهورت صحتهما وانتهى بهما المطاف في وحدات العناية المركزة في مستشفيين بمدينتين تفصل بينهما مسافة 400 ميل تقريباً. ثم ماتا، لا يفصل بينهما سوى أيام. العالمان هما أيوب انتظاري، مهندس طيران الذي يعمل في مركز أبحاث عسكري، وكمران أغاملائي، وهو عالم جيولوجيا. كلاهما تخرج في أكبر الجامعات الإيرانية، الاثنان كانا شابين يتمتعان بصحة جيدة ورياضيين. ونقلت صحيفة نيويورك تايمز عن مسؤول إيراني وشخصين آخرين على صلة بالحكومة، تحدثا شريطة عدم الكشف عن هويتهما بسبب حساسية الموضوع، أن إيران تعتقد بأن إسرائيل قتلت العالمين بتسميم طعامهما. ومما زاد من الغموض الذي اكتنف مقتلهما أن وسائل إعلام إسرائيلية وقنوات إخبارية فارسية في الخارج، ذكرت أن أغاملائي كان يعمل في منشأة نطنز النووية الإيرانية. لكن أصدقاء نفوا ذلك، وأفادوا بأنه كان يعمل في شركة أبحاث جيولوجية خاصة.

وحسب الصحيفة، حصل انتظاري على درجة الدكتوراه في الطيران وعمل في مشاريع تتعلق بالصواريخ وتوربينات الطائرات لصالح مركز فضاء حكومي في مدينة يزد، التي تبعد نحو 390 ميلاً جنوب شرقي العاصمة طهران. وظهرت عليه أعراض التسمم الغذائي بعد حضور عشاء دعي إليه في يزد، بحسب موظف إيراني يعمل ضمن طاقم مسؤول رفيع. واختفى مضيف حفل العشاء، وبحثت السلطات عنه، بحسب الموظف، الذي لم يتسن تحديد هويته لأنه غير مصرح له بالتحدث علنا.

أما أغاملائي فكان قد عاد لتوه إلى طهران من رحلة عمل إلى مدينة تبريز الشمالية الغربية عندما أصيب بغثيان وإسهال شديدين، وتدهورت حالته يوماً بعد يوم حتى وصل إلى مرحلة فشل في الأعضاء وتوفي، وفقاً لأحد أصدقائه. وترى الصحيفة، أن هاتين الوفاتين المتشابهتين إذا كانتا ، كما تشتبه إيران، عمليتي استهداف، فإنهما تتناسبان مع نمط {حرب الظل} بين إسرائيل وإيران التي يبدو أنها تتفاقم. ففي الأسبوعين الماضيين فقط هزت سلسلة من الوفيات المرتبطة بإسرائيل المجتمع الإيراني. ويبدو أن إسرائيل وسّعت أهدافها من شخصيات بارزة مرتبطة بالبرنامج النووي لتشمل أفراد عسكريين وعلماء من المستوى الأدنى. وفي حين رفض متحدث باسم مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي التعليق على حالتي الوفاة الأخيرة داخل إيران، بحسب نيويورك تايمز، فإسرائيل عملت في الخفاء لسنوات لتقويض برامج إيران النووية وإنتاج الأسلحة، بما في ذلك عمليات القتل المستهدف للخبراء المشاركين في تلك الجهود. كما هاجمت مواقع عسكرية إيرانية طورت طائرات مسيرة وصواريخ متطورة. وسعت إيران بدورها إلى استهداف المواطنين الإسرائيليين في جميع أنحاء العالم، وسلّحت ومولت ميليشيات إقليمية معادية لإسرائيل، مثل حزب الله في لبنان. لكن الكثير من جوانب الصراع تمحورت حول البرنامج النووي؛ إذ تعارض إسرائيل بشدة الجهود، وإن كانت متعثرة، لإحياء الاتفاق النووي لعام 2015 المبرم بين إيران والقوى العالمية - والذي انسحب منه الرئيس دونالد ترمب في عام 2018. وخفف الاتفاق العقوبات الاقتصادية على طهران مقابل تقييد النشاط النووي الإيراني. وتشعر إسرائيل أن الاتفاق لا يحد من أنشطة إيران النووية بدرجة كافية في وقت تشعر فيه بقلق عميق من أن إيران باتت على مقربة من إنتاج ما يكفي من اليورانيوم المخصب لصنع سلاح نووي. وتظهر الوتيرة المتسارعة للهجمات في إيران، ناهيك عن التعليقات الأخيرة للقادة الإسرائيليين، تحولاً في استراتيجية إسرائيل. فقد ذكر رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بنيت خلال اجتماع للجنة الشؤون الخارجية والدفاع بالبرلمان الثلاثاء الماضي، أن العام الماضي كان عام تغيير مسار استراتيجية إسرائيل تجاه إيران. لقد انتقلنا إلى وتيرة أعلى. نحن نتصرف في جميع الأوقات وجميع الأماكن وسنواصل القيام بذلك. خلال الأسبوعين الماضيين جرى استهداف العضو البارز في الحرس الثوري الإيراني صياد خدائي الذي قُتل في إطلاق نار أمام منزله في طهران. وقُتل مهندس شاب بوزارة الدفاع في هجوم بطائرة مسيرة. وسقط عنصر كبير آخر في الحرس من شرفة مريبة حتى وفاته.

 

تقرير: ضابطا الحرس الإيراني عملا في تطوير أسلحة لـحزب الله

لندن/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

أكدت مصادر مطلعة أن وفاة الضابطين الإيرانيين محمد عبدوس وعلي كماني التابعين للوحدة الجو فضائية بـالحرس الثوري، لم تكن بسبب تعرضهما لحادث كما زعم مسؤولون في البلاد، وفقاً لتقرير نشره موقع إيران إنترناشيونال. والمصادر لم تتحدث عن السبب الرئيسي والواضح لوفاة الضابطين المهندسين في الحرس الثوري، لكنها أشارت إلى أنهما كانا يعملان في صناعة وتطوير السلاح لـ(حزب الله) في لبنان. وأفادت وكالات أنباء إيرانية بمقتل علي كماني ومحمد عبدوس، العضوين في وحدة الجوفضاء بمدينتي خمين وسمنان وذلك في خبرين منفصلين بينهما ساعات قليلة، يوم أمس الأحد.

وقد أعلنت العلاقات العامة لـالحرس الثوري الإيراني في محافظة مركزي عن مقتل علي كماني في حادث سير أثناء مهمة في خمين. وبعد ساعات، أفادت وكالة أنباء إيرانية بأن محمد عبدوس، الموظف في شركة سمنان للطيران، قتل أيضاً يوم الأحد خلال مهمة. يذكر أنه قبل أسبوع، توفي المتخصص في مجال الطيران في يزد، أيوب انتظاري، وأدلى المسؤولون المحليون بتصريحات متناقضة عنه. ووحدة الجوفضاء هي إحدى قوات الحرس الثوري المسؤولة عن المهام الجوية والصاروخية والفضائية لهذه المؤسسة العسكرية. وتقع قاعدة سمنان الفضائية في الجنوب الغربي من هذه المحافظة حيث تحتوي على منصة إطلاق القمر الصناعي الحامل للأقمار. ووردت في الأشهر الأخيرة تقارير عديدة عن اغتيالات بإطلاق نار، ووفيات مريبة، وتصفية أعضاء فيلق القدس التابع لـالحرس الثوري، وكذلك شخصيات ناشطة في الصناعات الصاروخية والنووية بإيران.وفي أعقاب أنباء الانفجار بموقع بارتشين 5 يونيو (حزيران) الحالي، أعلن عن مقتل إحسان قدبيجي، الخبير بمركز الأبحاث التابع لوزارة الدفاع. وقبل ذلك أيضاً، قتل حسن صياد خدائي برصاص مسلحين في شارع قريب من منزله في طهران، وقدمه الإعلام الإسرائيلي كواحد من قادة الوحدة 840 في فيلق القدس.

كما توفي علي إسماعيل زاده، المقرب من صياد خدائي، بعد نحو أسبوع. ووفقاً للمعلومات التي تلقتها إيران إنترناشيونال، فقد تمت تصفيته.

 

واشنطن تنتظر من طهران التخلي عن شروطها لإحياء الاتفاق النووي

قائد بالحرس الثوري يكشف عن ضربات سرية... وتل أبيب تأمر ضباطاً في تركيا بالعودة فوراً

واشنطن، طهران، عواصم وكالات/15 حزيران/2022

أكد المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس أهمية ان تتخلى ايران عن المطالب التي تتجاوز نطاق الاتفاق النووي، حتى تستطيع الأطراف المعنية التوصل إلى اتفاق جديد. وقال برايس إن بلاده على استعداد بشكل فوري لإبرام وتنفيذ الاتفاق الذي تفاوضنا عليه في فيينا، مشيرا إلى أن ذلك الاتفاق مطروح على الطاولة في فيينا منذ أشهر، لكنه أوضح لكي يحدث ذلك (إبرام اتفاق) يتعين على طهران أن تقرر التخلي عن المطالب التي تتجاوز نطاق الاتفاق النووي. واوضح أن إيران إذا اتخذت هذا القرار السياسي (التخلي عن تلك المطالب والقضايا) فسنكون في وضع يسمح لنا بإبرام اتفاق ومتابعة عودة متبادلة للامتثال للاتفاق النووي، مضيفا أن الولايات المتحدة تنتظر من الإيرانيين ردا بناء من الإيرانيين يترك وراءه القضايا التي لا صلة لها بالاتفاق النووي. في غضون ذلك، زعم القائد البارز في الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري، أن طهران وجهت ضربات لأهداف إسرائيلية في الآونة الأخيرة، بعضها داخل إسرائيل وبعضها في دول أخرى، قائلا إن الضربات الإيرانية لإسرائيل تضاعفت في الآونة الأخيرة وما زالت مستمرة، وذلك وسط تصاعد التوتر بين الجانبين. وأضاف أن طهران لم تعلن عن تلك الضربات التي وقعت قبل وبعد اغتيال العقيد في فيلق القدس التابع للحرس الثوري حسن صياد خدايي في طهران، زاعما أن إيران تفضل ألا تكشف تفاصيل عن الضربات وأنها مقتنعة بالعمل في تكتم وسرية، مؤكدا أن إسرائيل تعرف حجم وأهمية الضربات التي تلقتها في الآونة الأخيرة. ورأى القائد العسكري الإيراني أن إسرائيل تدرك جيدا أن أي عمل تقوم به ضد إيران سيقابل برد، وأشار إلى أنها تسعى لنسبة بعض الحوادث لنفسها وتستغل ذلك نفسيا وإعلاميا. من جهتها، شددت تل أبيب تحذيراتها للإسرائيليين من هجمات قد تستهدفهم في الخارج، لا سيما في إسطنبول التي تم رفع درجة التحذير من السفر إليها لأعلى مستوى، بعدما تحدث الإعلام الإسرائيلي عن إحباط محاولات لمهاجمة إسرائيليين هناك في الآونة الأخيرة.

وأوعز قسم العمليات في الجيش الإسرائيلي للضباط والجنود الإسرائيليين الموجودين في تركيا كافة، بمغادرتها على الفور، وقال موقع صحيفة يديعوت أحرونوت إنه تقرر إلغاء التصاريح الاستثنائية التي منحت للضباط من أجل البقاء في الأراضي التركية، ومنع كل من يخدم في صفوف الجيش الإسرائيلي حتى من التوقف في المطارات التركية عند السفر إلى دول أخرى. على صعيد آخر، أظهرت صور أقمار اصطناعية صاروخا على منصة إطلاق بمنطقة ريفية في الصحراء، حيث أظهرت الصور التي التقطتها شركة ماكسار تكنولوجيز ونشرتها ليل أول من أمس، منصة إطلاق في ميناء الإمام الخميني الفضائي بمحافظة سمنان الريفية الإيرانية، وهو موقع لمحاولات فاشلة متكررة لوضع قمر اصطناعي في المدار. كما أظهرت مجموعة من الصور صاروخا على ناقلة خلال الاستعداد لرفعه ووضعه على منصة الإطلاق، فيما لم تعترف إيران بإطلاق مرتقب في الميناء الفضائي. ولم ترد بعثتها لدى الأمم المتحدة في نيويورك بعد على طلب للتعليق. من جهة أخرى، لقي ثمانية أشخاص بينهم أربعة أطفال حتفهم إثر اندلاع حريق في مطعم جنوب طهران أول من أمس، وفق ما أفاد الاعلام الرسمي الإيراني أمس. وأوضحت وكالة الأنباء الرسمية (إرنا) أن الضحايا قضوا جراء تنشق دخان نتج عن حريق اندلع أثناء حفلة عيد ميلاد في بلدة أنديشه غرب العاصمة. وقال مسؤول جمعية الهلال الأحمر لمحافظة طهران شاهين فتحي توفي سبعة أشخاص في المكان، وطفل في الثالثة من عمره في المستشفى، وفق ما نقلت عنه إرنا، بينما أوضح حميد عسكري المدعي العام لمقاطعة شهريار حيث تقع أنديشه، أن الضحايا، ومن بينهم أربعة أطفال وثلاث نساء، كانوا يحضرون حفلة عيد ميلاد وقضوا اختناقا إثر تنشق الدخان والغازات في المطعم الواقع تحت الأرض.

 

إسرائيل تدعو إلى تشكيل قوة إقليمية بقيادة أميركا لردع إيران

بلينكن: طهران جعلت الاتفاق النووي بعيد المنال... وأول وزير يقفز من مركب حكومة رئيسي

طهران، عواصم وكالات/15 حزيران/2022

دعت إسرائيل أمس، إلى تشكيل قوة إقليمية بقيادة الولايات المتحدة الأميركية لمواجهة وردع إيران، حيث شدد وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس على أهمية حشد وتشكيل قوة إقليمية ضد طهران وأنشطتها في المنطقة، تقودها الولايات المتحدة وتشمل دولا عربية عدة. ونقل بيان صادر عن مكتب غانتس القول، إن مثل هذا التعاون من شأنه أن يعزز ويقوي موقع جميع الأطراف المعنية، ملمحا إلى ضم دول مثل الأردن ومصر وغيرهما. في غضون ذلك، أكد وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن أن الامر متروك لايران بشكل اساسي، لاتخاذ قرار بشأن العودة للامتثال المتبادل لخطة العمل الشاملة المشتركة بشأن برنامجها النووي، معتبرا أن العمل اللازم لجعل ذلك ممكنا تم انجازه. وقال بلينكن خلال لقاء صحافي مشترك مع نظيره الكوري الجنوبي بارك جين عقب محادثات في مقر الخارجية الاميركية، تم بذل الكثير من العمل لمعرفة ما اذا كان بامكاننا العودة الى الامتثال المتبادل لخطة العمل الشاملة المشتركة، والعمل مع الاتحاد الاوروبي والعمل مع الشركاء الاوروبيين والعمل ايضا مع الصين وروسيا خلال العام الماضي أو أكثر. وأضاف: الامر متروك لايران بشكل اساسي لتقرر ما اذا كانت ترغب في اعادة الانخراط في الاتفاق ام لا، لأن العمل من حيث اعادة الانخراط في الاتفاق اكتمل في الغالب.

إلا انه شدد على أن ما رأيناه هو ان ايران تواصل محاولة ادخال قضايا خارجية في المفاوضات لا مكان لها فيها، مضيفا: لذلك يتعين عليهم (طهران) أن يقرروا وبسرعة كبيرة ما اذا كانوا يرغبون في المضي قدما بما تم التفاوض عليه وما يمكن اكماله بسرعة اذا اختارت ايران القيام بذلك.

وفيما يتعلق بالتزامات ايران تجاه الوكالة الدولية للطاقة الذرية، قال بلينكن إن الأمر منفصل عن خطة العمل الشاملة المشتركة ومتصل بها في الوقت ذاته، مضيفا: على ايران بالطبع الوفاء بالالتزامات التي تهربت منها لفترة طويلة، لدرجة انه كان من المهم للوكالة أن تعبر عنها من خلال قرار مجلس المحافظين الذي عبر عن قلقه العميق من عدم امتثال ايران. وأوضح لقد اتخذت ايران خطوات ردا على الوكالة الدولية للطاقة الذرية تجعل الامور اكثر صعوبة، بما في ذلك العودة الى خطة العمل الشاملة المشتركة، لأنها على سبيل المثال سحبت الكاميرات من الاماكن التي وضعتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية للمراقبة. ورأى أن احدى الفوائد العظيمة لخطة العمل الشاملة المشتركة كانت نظام المراقبة والتفتيش الاكثر شمولا واكتمالا من اي اتفاق للحد من الاسلحة تم وضعه حتى الآن، معربا عن اعتقاده أن اغلاق ايران لكاميرات المراقبة يبعد احتمالات العودة الى الامتثال (لخطة العمل الشاملة المشتركة). وكرر التأكيد على انه بشكل اساسي الامر متروك لايران وسنرى بسرعة من خلال افعالها كما اتصور ما تريد القيام به، مضيقا الافعال التي رأيناها غير مشجعة.

من جانبه، أكد وزير خارجية كوريا الجنوبية رغبة بلاده ان يكون لها علاقة متبادلة المنفعة مع ايران رغم وجود بعض العقبات، منها الأموال الإيرانية المجمدة من قبل سول، موضحا أن بلاده ستناقش الامر مع ايران والولايات المتحدة، معربا عن أمله فيما يتعلق بمحادثات فيينا، أن يتم حل المشكلة قريبا، مؤكدا الحاجة لمزيد من الديبلوماسية والحوار. على صعيد آخر، أعلن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي بهادري جهرمي قبول الرئيس إبراهيم رئيسي استقالة وزير العمل حجت الله عبدالملكي، ليكون أول وزير يستقيل من الحكومة التي تشكلت في أواخر أغسطس الماضي. وقال جهرمي: إن رئيسي عين محمد هادي زاهدي وفا وزيرا للعمل والتعاون والرعاية الاجتماعية بالوكالة لحين إعلان بديل للوزير المستقيل، دون أن يذكر سبب الاستقالة التي تأتي على وقع احتجاجات محتدمة على خلفية تزايد صعوبة الأوضاع الاقتصادية. من جهة أخرى، أصيب نحو 100 شخص في انفجار بمصنع للكيماويات يقوم بإنتاج الصودا لاستخدامها في المنظفات، في مدينة فيروز أباد بمحافظة فارس، بسبب تسريب من خزان للأمونيا.

 

مؤتمر في إيطاليا دعماً لانتفاضة الشعب الإيراني

روما، عواصم وكالات/15 حزيران/2022

دعماً لانتفاضة الشعب الإيراني والبديل الديمقراطي، عقد المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مؤتمرا في مدينة روي لياسكو بمحافظة تورينو في إيطاليا، تحت عنوان السلطة الدينية وحقوق الإنسان في إيران، بالتعاون مع الجمعيات الثقافية وجمعيات حقوق الإنسان الدولية، من قبيل جمعية هلب، وجمعية برولوكو في مدينة روي لياسكو، وجمعية إيران حرة وديمقراطية، ومنظمة العفو الدولية فرع محافظة بيومونته بإيطاليا. ودعا رئيس جمعية برولوكو بمدينة روي لياسكو مارينو بريكارلو إلى التضامن مع المتظاهرين في شوارع إيران من أجل الحصول على حريتهم، مؤكدا أن سلطة الديكتاتورية الدينية تفرض عليهم ظروفًا صعبة ولكن كونوا على يقين من أن النصر حليفكم. وحلَّل مدير منظمة العفو الدولية في محافظة بيومونته بإيطاليا لوكا أندراني؛ التقرير السنوي لمنظمة العفو الدولية بشأن انتهاكات حقوق الإنسان على نطاق واسع في إيران، مشيرًا إلى تزايد عمليات الإعدام لا سيما إعدام المراهقين. بدوره، قال يوسف لساني من جمعية ايران حرة وديمقراطية، إن الإيرانيين أثبتوا بانتفاضاتهم أن النظام لا شرعية له، وأنه ليس سوى قاتل للإيرانيين، ويمثل خطرًا على العالم.

 

احتجاجات الغلاء تطيح وزير العمل الإيراني وإصابة 130 شخصاً جراء تسرب كيماوي

لندن - طهران/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

استقال حجة الله عبد المالكي وزير العمل الإيراني أمس وسط احتجاجات يومية في أنحاء البلاد على زيادة تكاليف المعيشة يشارك فيها موظفون متقاعدون وتجار وعمال. وفي حين لم يتضح ما إذا كانت استقالة عبد المالكي مرتبطة مباشرة بالاحتجاجات المستمرة منذ شهر، اتهمه العضو البارز في البرلمان ناصر موسوي لاريجاني بعدم الكفاءة في مواجهة الاحتجاجات. وقال الموقع الإلكتروني لوكالة تسنيم للأنباء شبه الرسمية إن استقالة الوزير جاءت عقب انتقاد متصاعد لإدارته لسوق العمل ولزيادة هزيلة في أجور التقاعد. وأضاف الموقع في إصداره باللغة الإنجليزية أثار فشله في توفير عدد مقرر من الوظائف وكذلك الاحتجاجات المتزايدة على الزيادات غير الكافية في أجور التقاعد تكهنات بأن البرلمان سيعزله. وأعلنت وزارة العمل والتعاون والرعاية الاجتماعية أنها ستزيد أجور التقاعد بنسبة 57.4 في المائة إلى 55.8 مليون ريال إيراني (177 دولارا) في الشهر، لكن من يتقاضون أجور التقاعد قالوا إن هذه الزيادة قليلة للغاية ومتأخرة للغاية في مواجهة التضخم المستمر منذ سنوات. ونقلت وكالة رويترز عن النائب لاريجاني قوله أمام البرلمان: مستوى عدم الثقة غير مسبوق بينما نشهد احتجاجات وغضب العاملين والمتقاعدين. وأضاف أن المتقاعدين عن العمل نحوا كرامتهم جانبا ونزلوا إلى الشوارع لطرح مطالبهم. ومضى قائلا إن اللوم يقع مباشرة على عدم كفاءة عبد المالكي. وأشارت المنشورات على مواقع التواصل الاجتماعي أمس إلى استمرار الاحتجاجات في عدد من المدن الإيرانية. وجاء في منشور لم يتم التحقق منه أن إضرابات جزئية وقعت في البازارات (الأسواق) في العاصمة طهران وبلدة كازرون في وسط البلاد وفي مركز أراك الصناعي.

من ناحية ثانية، أدخل أكثر من 130 شخصا المستشفى الاثنين في إيران لمعاناتهم من مشاكل في التنفس جراء تسرب من مصنع للمواد الكيماوية في جنوب إيران، وفق ما أفاد الإعلام الرسمي أمس، مؤكدا أن غالبيتهم غادروا المستشفى. وأوضحت وكالة إرنا أن تحقيقا فتح لمعرفة أسباب تسرب غاز النيتروجين من مصنع لإنتاج كربونات الصوديوم في مدينة فيروزآباد بمحافظة فارس. ونقلت عن مدير هيئة إدارة الكوارث في المحافظة خليل عبد اللهي قوله إن المصابين عانوا بمعظمهم من مشاكل تنفسية ناتجة عن غاز النيتروجين، وهو غير خطر، حسبما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية. وأشار مسؤول طبي في المحافظة إلى أن غالبية هؤلاء غادروا المستشفى، وأن الحادث لم يؤد لأي وفاة، وفق إرنا. وافتتح المصنع في عام 2020، وتبلغ طاقته الإنتاجية 320 ألف طن سنويا، وفق الإعلام الرسمي الإيراني. وتستخدم كربونات الصوديوم في صناعة مواد التنظيف والصابون والورق والزجاج ومنتجات بتروكيماوية.

 

الناتو يدعم كييف بأسلحة ثقيلة ويدعو زيلينسكي للمشاركة في قمته

كييف، عواصم وكالات/15 حزيران/2022

جدد أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، تأكيد حرص الدول الغربية على دعم أوكرانيا، مضيفاً أنهم سيواصلون تزويدها بالأسلحة الثقيلة والأنظمة بعيدة المدى. كما توقع في مؤتمر صحافي عقد في بروكسل، قبيل اجتماع لوزراء دفاع الحلف ولجنة الاتصال، الموافقة على حزمة جديدة من المساعدات لكييف، تهدف لنقلها من الحقبة السوفيتية إلى التسليح الغربي. وفيما لفت إلى أن الناتو دعم السلطات الأوكرانية بمليارات الدولارات، أكد في الوقت عينه أن كييف لا تزال بحاجة إلى مزيد من الأسلحة الثقيلة. من جهته أعلن ستولتنبرغ أنه تم توجيه دعوة للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي للمشاركة في قمة الحلف المقررة نهاية الشهر الجاري في مدريد. وقال ستولتنبرغ في مؤتمر صحافي بالعاصمة البلجيكية بروكسل: بالطبع نرحب بحضور زيلينسكي. إذا لم يكن هذا ممكنا بالنسبة له، سوف يتحدث إلينا عبر تقنية الفيديو. وأضاف الأمين العام أن قادة الناتو ملتزمون بدعم أوكرانيا وإظهار أن التضامن ليس بالأقوال فقط، ولكن بالأفعال أيضا. بدوره ذكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن أوروبا، يجب أن تتحد لإرسال إشارة سياسية واضحة لأوكرانيا، وذلك خلال زيارته لرومانيا. وقال ماكرون خلال مؤتمر صحافي في قاعدة ميخائيل كوجالنيسينو العسكرية في رومانيا، إن السياق السياسي والقرارات، التي يتعين أن يتخذها الاتحاد الأوروبي والدول تبرر إجراء مناقشات جديدة وعميقة وخطوات جديدة إلى الأمام.على صعيد متصل، قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن إن الأمر متروك لأوكرانيا، لاتخاذ أي قرارات بشأن التنازل عن أجزاء من أراضيها، مضيفا أن أميركا وحلفاءها يعملون للتأكد من أن كييف تحصل على المساعدة التي تحتاجها، في حين، جددت موسكو التأكيد على أن التواصل لا يزال ضروريا مع واشنطن، وقال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف إن الاتصالات ضرورية، وسيبقى التواصل واجباً.

 

بايدن يكشف عن حزمة مساعدات جديدة لأوكرانيا بمليار دولار تشمل قطعا مدفعية وقذائف إضافية وصواريخ مضادة للسفن

واشنطن/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن، اليوم الأربعاء، عن مساعدة عسكرية جديدة لأوكرانيا تشمل قطعا مدفعية وقذائف إضافية وصواريخ مضادة للسفن بقيمة إجمالية تصل إلى مليار دولار. وأوضح بايدن في بيان أنه أعاد تأكيد دعم الولايات المتحدة لأوكرانيا خلال محادثة هاتفية مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، كما أعلن تقديم 225 مليون دولار إضافية بشكل مساعدات إنسانية لأوكرانيا. وأشار بايدن إلى أن جزءا من المليار دولار المقدمة لأوكرانيا سيخصص لدعم العمليات العسكرية في دونباس، وأن المساعدات العسكرية تشمل أسلحة بعيدة المدى وصواريخ مضادة للسفن. وكان وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن، دعا من بروكسل، اليوم الأربعاء، الدول الغربية إلى تكثيف عمليات تسليم الأسلحة لأوكرانيا للسماح لها بالدفاع عن أراضيها في مواجهة القوات الروسية. وقال أوستن: علينا تكثيف التزامنا المشترك كي تتمكن أوكرانيا من الدفاع عن نفسها، وعلينا أن نبذل قصارى جهودنا لضمان أن تتمكن أوكرانيا من الدفاع عن نفسها، عن مواطنيها وأراضيها. وجاء كلام أوستن أثناء اجتماع للدول الأعضاء في مجموعة الاتصال الدفاعية الخاصة بأوكرانيا التي شكّلتها الولايات المتحدة لدعم كييف في مقرّ حلف شمال الأطلسي (ناتو) في بروكسل.

 

الأمم المتحدة تحقق في نقل أطفال أوكرانيين إلى روسيا وعرضهم للتبني

جنيف/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

تحقق الأمم المتحدة في فرضية إرسال أطفال أوكرانيين إلى روسيا حيث يعرضون على أسر روسية للتبني، على ما أعلنت المفوضة السامية لحقوق الإنسان. وخلال كلمة أمام مجلس حقوق الإنسان؛ الذي تُعقد جلسته الـ50 حالياً في جنيف، أوضحت ميشيل باشليه أن مكتبها يحقق في اتهامات بالترحيل القسري لأطفال من أوكرانيا إلى روسيا الاتحادية. وأضافت أنه بحسب هذه الاتهامات، فإن بعض الأطفال اختطفوا من دور أيتام ليعرضوا للتبني في روسيا. وأشارت باشليه إلى أن المفوضية السامية لحقوق الإنسان غير قادرة على تأكيد هذه الاتهامات، ولا عدد الأطفال المعنيين. ويعتقد أن هناك آلاف الأطفال الذين نقلوا من أوكرانيا إلى روسيا منذ بداية الغزو الذي شنته موسكو في 24 فبراير (شباط) الماضي. وفي مارس (آذار) الماضي، كانت الأمم المتحدة تحدثت عن احتمال التبني القسري لأطفال أوكرانيين، خصوصاً نحو 91 ألف طفل كانوا يعيشون بمدارس داخلية في بداية الصراع، معظمهم في المناطق الشرقية من البلاد. وقالت باشليه أمام المجلس: نشعر بالقلق إزاء النيات المزعومة للسلطات الروسية السماح بنقل أطفال أوكرانيين إلى أسر تعيش في روسيا الاتحادية، وهو أمر لا يشمل على ما يبدو تدابير إعادة لمّ شمل العائلات ولا يحترم المصالح الفضلى للطفل. وأضافت: سنواصل مراقبة الوضع من كثب.

 

مسؤولون غربيون يتحدثون عن 3 سيناريوهات للصراع في أوكرانيا ومعركة سيفيرودونيتسك ستحدد مستقبل الحرب

واشنطن: إيلي يوسف/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

يواصل المسؤولون الأوكرانيون حض الشركاء الدوليين على إرسال مزيد من الأسلحة، خصوصاً المدفعية الثقيلة والصاروخية. ومع تحول المعارك في مدينة سيفيرودونيتسك وحولها، التي تراجع عدد سكانها إلى 12 ألفاً بعدما كان يقطنها نحو 100 ألف قبل الحرب، إلى أكبر معركة في أوكرانيا، وتحول الصراع إلى حرب استنزاف طاحنة، قال مسؤولون استخباراتيون أميركيون وغربيون إن الحرب دخلت مرحلة حرجة، حيث سيتحدد عليها شكل الصراع ونتيجته. وقال تقرير لشبكة سي إن إن إن هذه المرحلة قد تفرض على الحكومات الغربية اتخاذ قرارات صعبة، بعدما قدمت دعماً كبيراً لأوكرانيا، رغم التكلفة الاقتصادية الباهظة والضغط الذي تعرضت له مخزوناتها العسكرية. وقال مسؤول دفاعي أميركي كبير: روسيا لم تتخل عن القتال، رغم التقدم الهزيل للغاية... ما لدينا هو هذه العملية الروسية الطاحنة البطيئة. وأضاف: لذا؛ فإن السؤال هو: ما الذي يحتاج إليه الأوكرانيون لمواصلة النجاح الذي حققوه بالفعل في إبطاء ذلك الهدف الروسي وإحباطه؟ وسيكون هذا محوراً رئيسياً لاجتماع وزراء الدفاع. ووعدت الدول الغربية بأسلحة تشمل صواريخ أميركية متقدمة. لكن نشرها يستغرق وقتاً، وستحتاج أوكرانيا إلى دعم غربي مستمر للانتقال إلى الإمدادات والأنظمة الجديدة مع تضاؤل مخزونات الأسلحة والذخائر التي تعود إلى الحقبة السوفياتية.

سيناريوهات ثلاثة

وقال مسؤول كبير في حلف الناتو للشبكة: أعتقد أننا على وشك الوصول إلى نقطة محورية سينجح فيها أحد الطرفين. إما يصل الروس إلى سلوفيانسك وكراماتورسك، وإما سيوقفهم الأوكرانيون هنا. وإذا تمكن الأوكرانيون من الصمود في مواجهة هذا العدد من القوات، فسيكون ذلك مهماً. وأضاف أنه من الصعب أيضاً التنبؤ بأداء الجيش الأوكراني في هذه المرحلة المحورية، ومع ازدياد الخسائر في صفوفه، يتم إرسال متطوعين مدنيين مدربين على عجل للمشاركة في القتال. ويتوقع المسؤولون الغربيون 3 سيناريوهات لشكل الصراع في المرحلة المقبلة: الأول: هو أن تواصل روسيا تحقيق مكاسب متزايدة في شرق أوكرانيا. والثاني: حدوث جمود في المعارك ووصولها لطريق مسدودة، قد يستمر لأشهر أو سنوات، مما يؤدي إلى خسائر فادحة في كلا الجانبين واستنزاف الاقتصاد العالمي. والثالث: يعدّه المسؤولون ليس أكثر من تمنٍّ في الوقت الحالي؛ وهو إعادة روسيا تحديد أهدافها الحربية، والإعلان عن تحقيقها النصر ومحاولة هندسة القتال. لكن المسؤولين الأميركيين يخشون بشكل متزايد من أن تعزيز القوات الروسية وجودها في شرق أوكرانيا، قد يشجع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على القيام بتوغلات جديدة في مناطق أخرى.

وحث الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الثلاثاء، الغرب على إرسال مزيد من الأسلحة بشكل أسرع. وقال: أنا متأكد من أنه إذا لم تكن أوكرانيا قوية بما فيه الكفاية، فسوف يذهبون إلى أبعد من ذلك. لقد أظهرنا لهم قوتنا. ومن المهم أن يتم إظهار هذه القوة أيضاً معنا من قبل شركائنا الغربيين أيضاً. وأضاف: المساعدة العسكرية الغربية يجب أن تأتي بشكل أسرع إذا أراد حلفاء أوكرانيا إحباط طموحات روسيا الإقليمية. وقال إن أوكرانيا تخسر ما بين 100 و200 جندي كل يوم، مع إصابة مئات آخرين، واصفاً المعركة للسيطرة على منطقة دونباس، بأنها أكثر المعارك وحشية في تاريخ أوروبا. ورغم تأكيد الأميركيين على أن الأسلحة الغربية لا تزال تتدفق إلى الخطوط الأمامية للقتال، فإن الأوكرانيين يتحدثون عن نقص في الأسلحة. وتقول المصادر إن جزءاً من المشكلة هو نفاد الذخيرة السوفياتية القديمة التي تناسب الأسلحة الأوكرانية، ووجود عقبات أمام نقل الأسلحة الغربية إلى خطوط القتال بسبب عدم تدرب الجنود عليها.

معضلة مخزون الأسلحة السوفياتية

وأكد مصدر استخباراتي أميركي أن القوات الأوكرانية تختار عدم استخدام الأنظمة الغربية غير المألوفة، لمصلحة الأسلحة السوفياتية المدربة عليها. وأشار إلى أنه رغم تلقيها مئات الطائرات من دون طيار من طراز سويتشبليد، فإن بعض الوحدات يفضل استخدام الطائرات التجارية من دون طيار المزودة بالمتفجرات التي تكون أكثر سهولة في الاستخدام. لذلك تحض الولايات المتحدة الدول التي لديها مخزونات من الأسلحة والذخائر السوفياتية تقديمها لأوكرانيا. وأقر بأن الولايات المتحدة ليست لديها صورة واضحة عن أين تذهب الأسلحة الغربية أو مدى فاعلية استخدامها بمجرد عبورها الحدود إلى أوكرانيا؛ مما يجعل التنبؤات الاستخباراتية حول القتال صعبة، والقرارات السياسية حول كيف ومتى تتم إعادة إمداد أوكرانيا صعبة بالمقدار نفسه. ونقلت سي إن إن عن مسؤول كبير؛ في إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، قوله إن الولايات المتحدة تحاول فهم أفضل معدل استهلاك من الأوكرانيين للأسلحة ووتيرة عملياتهم. وأرجع مسؤولون غربيون النقص في المعلومات عن المعركة إلى عدم إبلاغ أوكرانيا الغرب بكل شيء، وتركز القتال في منطقة صغيرة نسبياً بالقرب من الحدود الروسية، مما يجعل من الصعب على الاستخبارات الغربية العمل بالمرونة نفسها.

 

روسيا تعبر عن قلقها البالغ لإسرائيل بعد الضربات الجوية في سوريا

بيروت/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

قالت وزارة الخارجية الروسية، في بيان، إن موسكو عبّرت، اليوم (الأربعاء)، عن قلقها البالغ لسفير إسرائيل بعد الضربات الجوية التي أغلقت مطار دمشق الدولي الأسبوع الماضي. وسوريا حليف وثيق لموسكو منذ أن شنّت روسيا حملة عسكرية في 2015 ساعدت في تغيير مسار الحرب الأهلية لصالح الرئيس بشار الأسد. وأوقفت سوريا الرحلات الجوية من المطار وإليه حتى إشعار آخر في أعقاب الضربات الإسرائيلية. وقالت الوزارة بعد أن التقى نائب وزير الخارجية، ميخائيل بوغدانوف، السفير الإسرائيلي ألكسندر بن تسفي في موسكو: جرى التعبير مجدداً عن القلق الشديد إزاء هجوم سلاح الجو الإسرائيلي في العاشر من يونيو (حزيران) على مطار دمشق المدني، الذي دمر المدرج ومعدات الملاحة وعطل حركة الملاحة الجوية المدنية الدولية. وأضافت: أُبلغ السفير أن التبرير الذي ورد من الجانب الإسرائيلي بخصوص الضربة... غير مقنع، وأن موسكو تتوقع إيضاحات إضافية.

ونددت إسرائيل، في 26 فبراير (شباط)، بالغزو الروسي لأوكرانيا، ووصفته بأنه انتهاك خطير للنظام الدولي، لكنها تلتزم الصمت إلى حد بعيد منذ ذلك الحين إزاء تصرفات موسكو. والولايات المتحدة حليفة إسرائيل الرئيسية. ومنذ سنوات عدة، تهاجم إسرائيل ما تصفه بأهداف مرتبطة بإيران في سوريا، حيث تنتشر قوات مدعومة من طهران، بما في ذلك حزب الله اللبناني، لدعم الأسد. وبعد التدخل الروسي في الحرب الأهلية السورية عام 2015، أنشأت إسرائيل آلية تفادي التضارب مع روسيا لمنع تصادم الدولتين دون قصد خلال الضربات الإسرائيلية.

 

الكرملين: العملية التركية في سوريا لن تساعد في تحقيق الاستقرار

موسكو/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

قال الكرملين، اليوم (الأربعاء)، إن العملية العسكرية التركية المحتملة في سوريا لن تساعد في تحقيق الاستقرار، وفقاً لوكالة رويترز للأنباء. وقال ديميتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين: لا نعتقد أن هذه العملية الخاصة ستسهم في استقرار وأمن الجمهورية العربية السورية. وتقول أنقرة إن عليها أن تتحرك في سوريا لأن واشنطن وموسكو تحنثان بوعودهما بدفع وحدات حماية الشعب الكردية مسافة 30 كيلومتراً بعيداً عن الحدود التركية بعد الهجوم التركي عام 2019. وتقول إن الهجمات من المناطق التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب في سوريا قد زادت. ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن المبعوث الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرنيتيف قوله إن عملية تركيا قد تؤدي إلى تصعيد الوضع وزعزعة الاستقرار.

 

المفوضية الأوروبية تدعم مصر بـ100 مليون دولار لتأمين الموقف الغذائي والسيسي يؤكد على حرص بلاده التوصل لاتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة

القاهرة/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

قالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، إن أوروبا ستدعم مصر بـ100 مليون دولار من أجل تأمين الموقف الغذائي خلال الفترة القادمة ومواجهة تداعيات وقف تصدير القمح من أوكرانيا وروسيا. وأضافت فون دير لاين - خلال المؤتمر الصحافي المشترك الذي عقده الرئيس عبد الفتاح السيسي مع رئيسة مفوضية الاتحاد الأوروبي بقصر الاتحادية عقب مباحثاتهما اليوم (الأربعاء) - أنها أجرت مباحثات مع الرئيس السيسي لزيادة التعاون بين الجانبين وتعزيز الروابط في العديد من الموضوعات ومواجهة الأزمات التي يشهدها العالم حالياً. وتابعت رئيسة المفوضية الأوروبية أن المباحثات ناقشت عدة موضوعات أهمها الأمن الغذائي وما سببته الأزمة الروسية الأوكرانية في وقف إمداد الحبوب للعالم أجمع. وأوضحت أن أوروبا ستدعم مصر بـ100 مليون دولار حالياً لتشجيع الاستثمار في قطاع الزراعة داخل مصر وتأمين الموقف الغذائي كما أنها ستدعم المنطقة بـ3 مليارات يورو لمواجهة تداعيات الأزمة.

من جانبه، قال السيسي، إن زيارة رئيسة المفوضية الأوروبية، إلى القاهرة تأتي في إطار الزخم المكثف الذي تشهده العلاقات المصرية مع الاتحاد الأوروبي في الفترة الأخيرة، لافتاً إلى العمل على تعزيز وتكثيف هذا الزخم من خلال التواصل المباشر والمستدام والعمل المشترك. وأضاف خلال المؤتمر الصحافي أن اللقاء بينهما - في ظل الظروف السياسية والاقتصادية الصعبة التي يمر بها العالم حالياً - فرصة للتأكيد مجدداً على أن مصر تعتز بالاتحاد الأوروبي كشريك أساسي في مختلف المجالات، حسبما أفادت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية.وتابع: مصر تمضي بخطى ثابتة على طريق البناء والتنمية، مؤكداً على الإيمان والإدراك بثقل وأهمية الاتحاد الأوروبي كقوى اقتصادية وأساسية على الساحة الدولية، تربطه بمصر علاقات تاريخية إلى ذلك، أكد السيسي موقف مصر الثابت وحرصها على التوصل لاتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة الإثيوبي ، مشددا على ضرورة تنسيق الجهود لتخفيف حدة الأزمة الاقتصادية العالمية خاصة ما يتعلق بأمن الغذاء وارتفاع أسعار الطاقة. وطالب الرئيس المصري بضرورة تغليب لغة الحوار لحل الأزمة الروسية والأوكرانية. وأشار إلى استمرار التنسيق المشترك مع الاتحاد الأوروبي في مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية. وأضاف أن المباحثات مع رئيسة المفوضية الأوروبية تضمنت عددًا من القضايا الحيوية ذات الاهتمام المشترك، مشيرًا إلى أنه تم تبادل وجهات النظر حول الأزمة الاقتصادية الحالية وعلى الأخص فيما يتعلق بأمن الغذاء وارتفاع أسعار الطاقة. وأوضح السيسي أن الظروف الحالية التي يشهدها العالم تحتم على الجانبين المزيد من التعاون، وأنه تم بحث سبل تحقيق نقلة نوعية في الشراكة بين مصر والاتحاد الأوروبي، مشيرا إلى أن وثيقة الشراكة حتى عام 2027 ستحقق مزيدا من التكامل بين مصر والاتحاد الأوروبي.

 

بايدن إلى السعودية الشهر المقبل لتعزيز الشراكة الاستراتيجية ويجتمع مع خادم الحرمين وولي العهد ويحضر قمة مع قادة التعاون الخليجي والأردن ومصر والعراق

جدة/واشنطن/هبة القدسي/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

أعلن الديوان الملكي السعودي، أمس، عن زيارة رسمية سيقوم بها الرئيس الأميركي جو بايدن، للسعودية، يومي 15 و16 يوليو (تموز) المقبل، بدعوة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز. وقال البيان إن الزيارة تأتي تعزيزاً للعلاقات الثنائية التاريخية والشراكة الاستراتيجية المتميزة بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة، والرغبة المشتركة في تطويرها بالمجالات كافة. وأوضح البيان أن الرئيس الأميركي سيلتقي خلال زيارته خادم الحرمين الشريفين، وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، لبحث أوجه التعاون بين البلدين الصديقين، ومناقشة سبل مواجهة التحديات التي تواجه المنطقة والعالم. وبيّن الديوان الملكي أن الرئيس بايدن سيحضر في اليوم الثاني من الزيارة، قمة مشتركة دعا إليها خادم الحرمين الشريفين قادةَ دول مجلس التعاون الخليجي العربية، والعاهل الأردني، والرئيس المصري، ورئيس وزراء العراق. وكان البيت الأبيض قد أعلن أمس عن زيارة الرئيس بايدن للمنطقة، وأشار إلى تقدير الرئيس بايدن لدعوة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وتطلعه لهذه الزيارة. وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير، إن الرئيس الأميركي يثمّن دعوة الملك سلمان، ودوره القيادي، ويتطلع إلى هذه الزيارة المهمة وإلى دور السعودية كشريك استراتيجي على مدى ثمانية عقود. وأوضحت المتحدثة باسم البيت الأبيض أن الرئيس بايدن سيزور إسرائيل قبل التوجه إلى السعودية، حيث سيلتقي القادة الإسرائيليين لبحث أمن إسرائيل وازدهارها واندماجها المتزايد في المنطقة الكبرى، كما سيزور الضفة الغربية للتشاور مع السلطة الفلسطينية، ولتأكيد دعمه لحل الدولتين، مع تدابير متساوية للأمن والحرية وإتاحة الفرص للشعب الفلسطيني. وذكرت المتحدثة باسم البيت الأبيض أن من بين الملفات المهمة التي تشغل صدارة أجندة بايدن في رحلته للمنطقة ملف البرنامج النووي الإيراني، وسبل إحياء الاتفاق النووي لعام 2015، والسبل لردع تهديدات إيران وتدخلاتها في المنطقة، ومنع إيران من امتلاك سلاح نووي. وأضافت كارين أن الرئيس بايدن سيناقش خلال زيارته للسعودية مجموعة من القضايا الثنائية والإقليمية والعالمية، منها دعم الهدنة في اليمن، وسبل توسيع التعاون الاقتصادي والأمني الإقليمي، بما في ذلك البنية التحتية الجديدة والواعدة ومبادرات المناخ، فضلاً عن ردع التهديدات الإيرانية، وضمان الطاقة العالمية والأمن الغذائي.

 

مقتل شخصين وإصابة 7 بضربات جوية تركية على شمال العراق

بغداد/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

قالت مصادر أمنية، اليوم (الأربعاء)، إن ما لا يقل عن شخصين قُتلا وأصيب 7 في ضربات جوية تركية استهدفت مواقع لـحزب العمال الكردستاني في محافظة سنجار بشمال العراق، وفقاً لوكالة رويترز للأنباء. وأضافت المصادر أن إحدى الضربات استهدفت مقراً للمخابرات، وأصابت أخرى مقراً لمجلس الشعب، ما ألحق أضراراً بمتاجر قريبة. وتشن تركيا حملة طويلة الأمد في العراق وسوريا ضد مقاتلي حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب الكردية السورية، اللذين تعدّهما أنقرة تنظيمين إرهابيين. وتنفذ تركيا من حين لآخر ضربات جوية في شمال العراق، وأرسلت قوات خاصة لدعم هجماتها.

واستدعت وزارة الخارجية التركية، في أبريل (نيسان) الماضي، القائم بالأعمال العراقي بعد أن اتهمت بغداد أنقرة بانتهاك سيادتها وطلبت منها سحب جميع قواتها من الأراضي العراقية. ورفع حزب العمال الكردستاني السلاح ضد الدولة التركية في عام 1984، ولقي أكثر من 40 ألف شخص حتفهم في الصراع الذي كان يتركز في السابق بشكل أساسي في جنوب شرقي تركيا.

 

السيسي يحذّر من الاقتراب من مياه مصر وإثيوبيا تتطلع لاستكمال بناء سد النهضة

القاهرة: محمد عبده حسنين/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

استبق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الإجراء الإثيوبي بملء خزان سد النهضة على نهر النيل، محذراً من الاقتراب من حصة مصر المائية، مشيراً إلى اتباع بلاده نهجاً دبلوماسياً في التعامل مع النزاع. ومنذ 2011 تبني إثيوبيا السد العملاق على النيل الأزرق (الرافد الرئيسي لنهر النيل)، بهدف توليد الكهرباء. ووفق السفير الإثيوبي لدى روسيا أليمايهو تيغينو، فإن 88 في المائة من أعمال البناء الخاصة بالسد اكتملت بالفعل، مؤكداً أن بلاده تتطلع لاستكمال بناء السد نهاية العام المقبل 2023. وتعتزم أديس أبابا بدء المرحلة الثالثة من ملء خزان السد، خلال موسم الأمطار السنوي الذي يبدأ خلال الأسابيع المقبلة، في خطوة يتوقع أن تثير المزيد من التوترات مع دولتي مصب النيل (مصر والسودان). وخلال حوار أجراه مع عدد من الإعلاميين والصحافيين، على هامش افتتاحه عدداً من المشروعات التنموية، قال السيسي مساء أول من أمس، لا أحد يستطيع أن يقترب من حصة مصر في مياه نهر النيل.

وفي إشارة إلى استمرار النهج السياسي في التعامل مع النزاع، رغم تجاهل أديس أبابا مطالب القاهرة بتوقيع اتفاق قانوني يؤمن مصالح كافة الأطراف، أوضح الرئيس المصري أن بلاده تتحدث بالدبلوماسية ولديها طول بال وصبر... وفي الوقت ذاته لديها حجم مشاريع يتم تنفيذها للاستفادة من مياه مصر، وإعادة تدويرها أكثر من مرة بشكل لا يوجد في العالم. وتابع: عملت كل ما يمكن عمله من صبر وإعطاء الفرصة، وعملت على تعظيم ما لدي من موارد. وتتفاوض مصر والسودان وإثيوبيا بشكل متقطع منذ 10 سنوات دون نتيجة، على أمل الوصول إلى اتفاق بشأن آلية ملء وتشغيل السد، بما يحد من الأضرار المتوقع أن تصيبهما. وتخشى القاهرة أن يقلص السد الإثيوبي إمداداتها، الشحيحة أصلاً، من مياه نهر النيل، التي يعتمد عليها سكانها البالغ عددهم أكثر من 100 مليون نسمة، بأكثر من 90 في المائة في الشرب والزراعة. وتستند مصر في مطالبها إلى اتفاقيات دولية تشير لـحقوق تاريخية لها في مياه النهر الدولي. وتقول أديس أبابا إن المشروع، الذي يقام بالقرب من الحدود السودانية، حيوي لنموها الاقتصادي، في ظل سعيها لأن تصبح أكبر مصدر للطاقة الكهربائية في أفريقيا، بطاقة تقدر بأكثر من 6 آلاف ميغاواط. واعتبر تيغينو، في مقابلة مع سبوتنيك الروسية، السد، صرحاً إثيوبياً بنته إثيوبيا بسواعد أبنائها، لذلك ستتم إدارته فقط من قبل الإثيوبيين، إلا أنه أشار إلى إمكانية مشاركة المعلومات مع دول المصب عند الضرورة. كما أكد تيغينو على ضرورة الحوار مع مصر والسودان في إطار الاتحاد الأفريقي للتوصل إلى اتفاق بشأن السد.

 

تفاصيل المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

تجار الإقتصاد الريعي الجديد

سامي نادر/نداء الوطن/15 حزيران/2022

ما يجري على منصة صيرفة مثير للقلق. لم يعد معلوماً ما إذا كانت هذه المنصة أداة لتوحيد سعر الصرف وضبط تقلباته أم منصة يدخل عليها المضاربون من كل حدب وصوب، يحققون أرباحاً سريعة، طبعاً على حساب المواطنين والإقتصاد. أرباح تقتطع مما تبقى من إحتياطي مصرف لبنان، أي من الودائع المحتجزة. المهزلة المأساة نفسها تتكرر، عنوانها تبديد الثروة الوطنية ورميها في مزاريب الهدر والفساد. أبطالها يتبدلون، في البارحة كانوا مهربي المحروقات والمواد الغذائية المدعومة، اليوم هم المضاربون بالعملة الوطنية. أما المشرفون عليها فلم يتغيروا، صانعو السياسات، يسنونها بمراسيم على القطعة، ضاربين بعرض الحائط معايير الحوكمة الرشيدة، وقواعد الإنتاج. إليكم نبذة عن هذه التراجيكوميديا: يذهب عميلٌ ما إلى سوق الصرافين، محملاً بالدولارات، يبيعها مقابل الليرة اللبنانية بسعر الصرف الأعلى، وهو سعر السوق الحقيقي، بالرغم من أن هناك من لا يزال يصر على تسميتها السوق السوداء، وليس في هذا الإصرار إلا شبهات، ثم يذهب محملاً بما حصله من ليرات لبنانية إلى أحد المصارف؛ هناك يشتري مقابل الليرات التي حصّلها دولارات وفق سعر المنصة، وهو للتذكير السعر الأدنى للدولار في السوق. هكذا وبكل بساطة يجني العميل جراء هذه العملية التي لا تستغرق إلا ساعات قليلة أرباحاً تتجاوز في بعض الأحيان الـ20%.

ولإستكمال المشهد، يجد العميل المذكور في المصرف أحد الموظفين لتسهيل العملية، طبعاً مقابل بدل أو حصة من هذا الربح السريع. لم يعد سراً أن عملية البيع والشراء على منصة صيرفة محصورة بالبعض على حساب البعض الآخر، سقوفها كما عمولاتها تختلف من مصرف لآخر.

عملية تكرر بصيغ مختلفة، ولكن وفق منطق واحد: وهو اللعب على تعدد أسعار الصرف، والإلتفاف على القيود والتدابير الموضوعة على القطعة ومراسيم فتحت على مصراعيها أبواب الإستنسابية والمضاربة، وعبدت الطريق لطبقة جديدة من التجار بالعملة الوطنية. تجار الإقتصاد الريعي الجديد، يمتصون أرباحهم مما تبقى من إحتياطي في مصرف لبنان. إنها النتيجة الحتمية لسياسات التعاميم المتلاحقة والمتغيرة، ووضع السقوف للسحوبات وعمليات الصيرفة، والدعم على القطعة. إنها النتيجة الحتمية للخروج عن قواعد السوق. للتذكير سعر المنصىة يحدده اليوم مصرف لبنان بحسب ما يضخ من أموال. لذلك هو سعر مدعوم، مدعوم من أموال المودعين. كل محاولة لضبط سعر الليرة بشكل إصطناعي محكومة بالفشل لأنها تتجاهل وقائع العرض والطلب. لذلك المطلوب منصة مفتوحة على الجميع، أفراداً ومؤسسات، تحصر عملية العرض والطلب من دون قيود وشفافية تامة. هذه هي الخطوة الأولى على طريق توحيد سعر الصرف بإتجاه تحريره الكامل. هذا الإصلاح الأساسي الذي يقطع الطريق على المضاربة، يرفع الضغوط عن الإحتياطي في مصرف لبنان، ويساهم في تصحيح العجز في ميزان المدفوعات. بمعنى آخر يحمي العملة الوطنية والقدرة الشرائية للمواطن اللبناني.

 

نصيحة من واشنطن لباريس: لا تتدخّلي في لبنان

هيام القصيفي/الأخبار/15 حزيران/2022

في مقابل استمرار باريس في تأدية دور ما لمعالجة الأزمة اللبنانية، لا تزال واشنطن غير معنيّة بتفاصيل الوضع الداخلي. آخر علامات عدم اهتمامها نصيحة إلى باريس بعدم التدخّل في لبنان.

ينشغل المسؤولون اللبنانيون بزيارة الموفد الأميركي عاموس هوكشتين لبيروت والمتعلّقة بملف ترسيم الحدود البحرية. لكن هذا الانشغال لا يحجب أن لبّ المشكلة يكمن في مكان آخر، في واقع النظرة الأميركية العامة المستمرة منذ أشهر طويلة تجاه الوضع اللبناني.

منذ ما قبل اعتذار الرئيس سعد الحريري، ومن ثمّ تكليف الرئيس نجيب ميقاتي وتشكيله حكومته، وصولاً الى الانتخابات النيابية، لا يزال موقف واشنطن هو نفسه، إذ تنظر الى لبنان على أنها غير معنيّة بما يجري فيه. وآخر دلالات هذا التخلّي نصيحة أميركية رفيعة المستوى الى الإدارة الفرنسية بوقف التدخل في لبنان. لا بل إن واشنطن نصحت مسؤولين فرنسيين بعدم التورط في تفاصيل الوضع الداخلي ووقف مبادراتهم والخروج من كل الخطوات العملية التي يراد منها حل الأزمات اللبنانية المتشابكة. كان الموقف الأميركي واضحاً منذ أشهر، حين جرى الكلام عن ملف الكهرباء والنفط والانتخابات وتدريجاً الحكومة ورئاسة الجمهورية. وهذا الوضوح يترجم حتى الآن بعدم حلحلة أيّ من الملفات التي حكي عنها، ولا يزال الموقف الأميركي العام هو نفسه، رغم محاولات بعض المسؤولين اللبنانيين تأويله بخلاف حقيقته، والإيحاء بأن خطوط بيروت واشنطن مفتوحة على سلسلة إيجابيات.

ويتقاطع الموقف الأميركي مع الموقف السعودي الذي وإن برزت بعض ملامح الدفع به الى الأمام في ملف الانتخابات، إلا أنه ظلّ محصوراً بإطاره الانتخابي الضيّق فحسب. ولن يكون للملف اللبناني عناية سعودية خاصة، وخصوصاً على أبواب تشكيل الحكومة أو اقتراب فتح ملف رئاسة الجمهورية. وفي وقت ترتفع فيه الرهانات المحلية على وضع لبنان على طاولة الحوار الأميركي السعودي خلال زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن المقبلة للرياض، فإن المتّصلين بدوائر أميركية وسعودية يجزمون أنّ لبنان لن يكون موضوعاً رئيسياً في أيّ مفاوضات أميركية سعودية، وأيّ ذكر له سيكون عرَضياً. وتالياً، سيكون ذلك خطوة أميركية متقدّمة لإبلاغ الجميع أن إنقاذ الوضع اللبناني ليس من الأولويات.

في المقابل، ومنذ ما قبل الانتخابات الرئاسية الفرنسية، تحاول باريس إقناع واشنطن باستمرار العمل على مقاربة الملف اللبناني من زاوية عدم ترك لبنان ومساعدة الدولة ككل بدل الاكتفاء بدعم الجيش فقط. لكن واشنطن لم تقتنع بوجهة النظر الفرنسية، بل إنها تبدو، منذ أشهر طويلة، كأنها تصرّ على تحييد نفسها عن أي مبادرات فرنسية، الى أن جاءت النصيحة الأخيرة واضحة بضرورة توقف باريس عن محاولاتها الإنقاذية.

دخل الفرنسيون، قبل إعادة انتخاب الرئيس إيمانويل ماكرون وبعدها، على خط الأزمة اللبنانية، حتى قبل انفجار المرفأ وإطلاق مبادرتهم. ولا تزال فرنسا متشبّثة بموقفها حيال استكمال مبادرة ماكرون وسعيها الى وضع عناوين عريضة لحلّ مجموعة المشكلات السياسية والمالية والاقتصادية. إلا أن النقطة الأبرز في مقاربتها للوضع الداخلي أنها تريد تأكيد دورها في فتح أقنية حوار دائمة مع كل القوى السياسية، وما يبرز منها في شكل متواصل علاقتها مع حزب الله، ولا سيما بعد زيارة ماكرون لبيروت وبدء التواصل بين الطرفين. ولا شك في أن واشنطن لا تنظر الى هذا النوع من العلاقات بعين الرضى، وإن كان حثّها باريس لا يتعلق حصراً بهذا الجانب بل يشمل الوضع اللبناني برمته وعلى كل المستويات.

ورغم وضوح النصيحة الأميركية الأخيرة، تسعى فرنسا الى تحييد نفسها عن الموقف الأميركي، وهو ما برز أخيراً عبر استئناف اتصالاتها وحركتها الدبلوماسية في بيروت. وهذه رسالة في حد ذاتها لإبلاغ القادة اللبنانيين أن باريس مستمرة في المنحى الذي رسمه ماكرون منذ لقاء قصر الصنوبر، وصولاً الى دعم تشكيل الحكومة برئاسة الرئيس نجيب ميقاتي، بعيداً عن كل ما يصلها من نصائح. ومن المتوقع في المرحلة الفاصلة بين تكليف رئيس جديد للحكومة واستحقاق رئاسة الجمهورية أن يتضاعف الدور الفرنسي وتتكثّف مساعيه لإيجاد حلّ للعقد التي ستوضع حكماً على طريق تشكيل الحكومة. لكن وفق معلومات، فإن ما جرى بين باريس والرياض بعد زيارة ماكرون للسعودية في كانون الأول الماضي والاتصال الذي تخلّلها بين وليّ العهد السعودي محمد بن سلمان ورئيس الحكومة، بقي بلا مفاعيل عملية سياسياً، وأيّ رهان على استئناف خط التواصل مع السعودية في هذا الشق من السعي الفرنسي لن يكتب له النجاح. وهذا يعني، في خلاصة وحيدة، أن باريس في تعاطيها في الملف اللبناني لا تزال وحيدة من دون شركاء، وأن استمرارها في القيام بدور الوسيط المفاوض مع الجميع من دون استثناء، ولا سيما مع رفع مستوى اتصالاتها مع حزب الله، بدأ يفرز محاذير، سيكون الوضع اللبناني متضرّراً منه عموماً، ولا سيما إذا استمر الرفض الأميركي كما هو ظاهر حتى الآن في رسم خريطة ولو أولية لمعالجة الأزمات اللبنانية ووضع الاستحقاقات المتتالية على طريق إجرائها.

 

غاز كاريش وسمك قانا

بسام أبو زيد/نداء الوطن/15 حزيران/2022

لا أحد فهم حتى الساعة على أي أسس بني الطرح اللبناني الذي قُدم للوسيط الأميركي آموس هوكستين لنقله إلى الإسرائيليين، فهذا الطرح بداية يضع حقل قانا المفترض تحت السيطرة اللبنانية الكاملة ولكنه في المقابل ولعدم إثارة غضب الإسرائيليين يعطيهم في المقابل بضعة كيلومترات في البلوك رقم 8، وإذا وافق الإسرائيليون على هذا الطرح سيكون من الصعب عندها لا بل من المستحيل أن يطالب لبنان بالمزيد من المساحات البحرية جنوب الخط 23 وجنوب حقل قانا، ما يعني أن الاقتراب من حقل كاريش أصبح من المحرمات.

واستناداً إلى الأولويات الإسرائيلية وفي مقدمها تصدير الغاز إلى أوروبا واستخدامه في الداخل الإسرائيلي، فإن الموافقة على الطرح اللبناني ليست مستبعدة، لا سيما وأن إسرائيل لا تريد أن تتقاسم حقل كاريش مع لبنان بأي شكل من الأشكال، فهذا الحقل تأكد وجود الغاز والبترول فيه وعملية الاستخراج أصبحت قاب قوسين أو أدنى لتليها عمليات البيع والتصدير وجني الأرباح المالية. في المقابل لا يوجد من حقل قانا جنوب الخط 23 سوى 20% منه والباقي هو شمال هذا الخط، ولا أحد يعلم ما إذا كانت إسرائيل متأكدة من وجود ثروات الغاز والنفط في هذا الحقل، ولكنها بالتأكيد تملك معطيات عنه أفضل وأهم مما يمتلكه الجانب اللبناني، وقد وصف بعض من كانوا معنيين بملف النفط والغاز في لبنان الآمال المعلقة على حقل قانا شبيهة بالمثل القائم عم ببيعوك سمك بالبحر، فلبنان لديه مؤشرات عن إمكان وجود غاز في هذا الحقل وذلك بموجب المسوحات الزلزالية، كما أن توتال تصر على الحفر في بقعة في حقل قانا وهي استندت إلى دراسات أجرتها ولا تريد تكرار تجربة فاشلة كتلك التي حصلت في البلوك رقم 4 حيث حفرت بئراً لم تتوفر فيها كميات تجارية، ولا يمكن التأكد من كل هذه المعطيات الموجودة على الورق سوى من خلال عملية حفر فعلية.

في لبنان وفي إسرائيل استعجال على إنجاز الاتفاق، فلبنان يريد إنهاء هذه المسألة قبل 31 تشرين الأول المقبل خوفاً من الوقوع في فراغ رئاسي فتنتقل صلاحيات الرئيس إلى مجلس الوزراء، ويصبح أي اتفاق بحاجة لـ24 توقيعاً ما قد يؤدي إلى فرط أي اتفاق برمته، كما أن إسرائيل تخشى من سقوط حكومتها التي لا تحظى بغالبية مريحة في الكنيست ما قد يعرقل خطتها في استثمار هذا الغاز وتحقيق عائدات مالية تحتاجها.

 

ميقاتي - باسيل حتمية الخصومة ومعجزة المصالحة

جان الفغالي/نداء الوطن/15 حزيران/2022

مَن يتابع عكاظ الهجاء بين رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي، ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، يخرج باستنتاج أن التعايش بات مستحيلاً بين الرئيس الذي سيعود مكلَّفًا، وبين رئيس الجمهورية الظل. بلغ الأمر برئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل أن قال في حق الرئيس نجيب ميقاتي أنه يفضل بطاقة الائتمان على بطاقة الهوية، ليردّ عليه الرئيس ميقاتي عبر موقعه الالكتروني ويقول تحت عنوان باسيل يضع المسمار الأخير في نعش العهد: بوجه مبتسم يخفي الخبث والحقد على أصحاب القامات، حاول التنصل من مسؤوليته المباشرة عن فشل إدارته للكهرباء، مطلقاً التهم والأضاليل، متناسياً أن من عايشوا مرحلة بواخر توليد الطاقة، وتابعوا خزعبلاته في الملف، لا يزالون أحياء، ويتردد صوته في آذانهم (وفي المحاضر المسجلة لجلسات الحكومة) وهو يستشرس على طاولة السراي الحكومي، دفاعاً عن البواخر بحجة أنها لفترة أشهر محدودة، لتمضي السنوات وتُستنزف الخزينة العامة قبل أن ترحل بواخر جبران وأسرارها المجهولة المعروفة معها، ويدفع اللبنانيون حتى الآن الأثمان الباهظة بسبب فشله في إدارة القطاع.

باسيل يخوِّن ميقاتي.

ميقاتي يحمِّل باسيل مسؤولية الانهيار النقدي بسبب ملف الكهرباء. هنا الرئيس ميقاتي يفترض فيه أن يبقّ البحصة، فالتلميح في موضوع البواخر يجب أن يعقبه التصريح عن كل شيء لأن الساكت عن الحق شيطان أخرس. في الأمثال العربية: عندما يختلف السارقان تظهر السرقة. بالإمكان تعديل هذا المثل ليصبح: حين يختلف سياسيان من وزن ميقاتي باسيل، تظهر الصفقات. ليدلي باسيل بما يعرفه عن تسويات أقامها ميقاتي مع الخارج، وليدلي ميقاتي بما يعرفه عن صفقات البواخر، ألا يستحق الرأي العام اللبناني أن يعرف مَن تسبّب بهذا الانهيار المريع؟ لكن الفضيحة الكبرى أن يعود الرجلان في حكومة واحدة رئيسها ميقاتي والتيار مشارك فيها، عندها ماذا سيقول باسيل؟ هل يكرّر معزوفة قطار واحد بنوافذ كثيرة؟ وهي المعزوفة التي برّر فيها وجود مرشحي التيار مع مرشحي حركة أمل. هل نستخلص أن ما يجري بين ميقاتي وباسيل مسرحية ممجوجة؟ أم أن الخلافات بين الرجليْن لم يعد بالإمكان حلها؟

لنتذكَّر، باسيل لا يريد إلا سعد الحريري رئيساً للحكومة، معه بدأ العهد، بعد شهر عسل الليالي الباريسية الذي سبق الانتخابات الرئاسية عام 2016. ومعه يريد أن ينهي العهد، لكن سعد الحريري أصبح في مكان آخر، وعلى باسيل أن يصدِّق أن صديقه الذي قال في انتخابات 2018: الأصوات التفضيلية في البترون لصديقي جبران، لم يعد قادراً على تجيير أي شيء، فالعصر عصر الميقاتي.

 

موقف القائد و"مغّيطة" قانا

وليد شقير/نداء الوطن/15 حزيران/2022

استبق قائد الجيش العماد جوزاف عون وصول الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين أول من أمس الإثنين بموقف يزيل أي حجة أو ذريعة لدى السلطة السياسية أو المفاوض اللبناني بأن ما رسمه خبراء المؤسسة العسكرية من خطوط للتفاوض على حدود لبنان البحرية وخريطة ترسيمها هو الذي أربك الموقف اللبناني.

كلام القائد جاء أثناء زيارته كلية القيادة والأركان في المؤسسة العسكرية قبل ساعات قليلة من وصول هوكشتاين وكانت له دلالات مهمة، إذ قال إن الجيش أعلن موقفه صراحةً بانتهاء مهمته التقنية، وأنه يقف خلف السلطة السياسية في أيّ قرار تتّخذه. لسنا معنيين بأي تعليقات أو تحليلات أو مواقف سواء كانت سياسية أم إعلامية، الموقف الرسمي يصدر عن قيادة الجيش حصراً وأيّ رأي آخر لا يعبّر عن موقف الجيش. ثمة من نصح القائد بقطع الطريق على شتّى الاجتهادات التي يتذرّع بها بعض السلطة السياسية بأن الحملات الإعلامية تحرج السلطة السياسية وتدعو إلى التمسّك بالخط البحري 29 لترسيم الحدود، وتخوّن التفاوض على قاعدة اعتبار الخط 23 زائد الجزء من حقل قانا الذي يتخطاه جنوباً، هو الأساس في حقوق لبنان، فأعلن ما أعلنه عن أن الجيش يقف خلف القرار الذي تأخذه السلطة السياسية.

فالتعليقات التي تصدر عن الرئيس السابق للوفد اللبناني العسكري المفاوض العميد المحترف بسام ياسين، والتي يشرح فيها كيفية التوصل إلى الخط 29 كمطلب قابل للتفاوض، استند إليها البعض لشنّ هجوم على قيادة الجيش بأنها تزايد على المفاوض اللبناني لتبنيه الخط 23 ، وخلق ذلك سجالاً إعلامياً اختلطت فيه عند البعض، الوطنية والتمسك بالحقوق، مع المآرب السياسية التي تستهدف قائد الجيش، من دون استبعاد النية الطيبة عند البعض الآخر.

وإذا كان يمكن فهم الحديث عن الخط 29 كورقة تفاوض لتحصيل الحقوق بالحصول على الخط 23 بلاس فإن بعض السلطة المفاوِضة تبناه لأغراض لا علاقة لها بترسيم الحدود، بل بترسيم الأدوار والطموحات، هذا إن لم يكن بهدف رفع السقف لإعاقة العملية التفاوضية لغاية في نفس يعقوب، أو من أجل توظيفها في الصراع الإقليمي... المهم في موقف قائد الجيش أنه يحول دون أي مناورة تبعد التفاوض الواقعي عن نهج إضاعة الوقت الذي بات رئيس وزراء العدو نفتالي بينيت يهزأ بلبنان بسببه، إذ بات يتأسف لأن القيادة اللبنانية منشغلة في خلافات داخلية وخارجية بدلاً من استخراج الغاز لصالح مواطنيها، كما قال أمس.

هل انتهت المناورات التي تلهّى بها البعض وصار استحقاق تموضع لبنان في سوق الغاز الإقليمية والعالمية داهماً، في شكل يسمح بإحداث تقدم في تلك المفاوضات بحيث يتأهل لبنان بعد سنوات ليكون جزءاً من هذه السوق؟ فالبلد متأخر بأشواط عن سائر دول شرق البحر الأبيض المتوسط في استلحاق التطورات الدولية التي تتيح له دخول هذا النادي. والإفادة المالية من الثروة الغازية تحتاج 7 سنوات بعد حفر أول بئر. وعلى رغم الاهتمام الدولي بإنقاذه من الانهيار الكامل، البلد متروك من سائر الدول في انتظار أن يخرج قادته من الشرنقة التي يعيشون فيها.

وسط التكتم الشديد، اطلع هوكشتاين بالأمس على خريطة يقترح فيها الرئيس ميشال عون توضيحاً للعرض الذي كان الوسيط الأميركي قدّمه في شهر آذار الماضي، وتسرب أنه لاحظ موقفاً لبنانياً إيجابياً، وبات الجانب اللبناني يترقّب رده بعد اتّصالاته مع إسرائيل.

الجديد في الوقائع أن حسم مسألة حصول لبنان على حقل قانا كاملاً يتطلّب تحديد مساحته لأن لبنان لا يعرف أين هي حدود قانا بعد بالمعنى العلمي، فالمسح الذي أجري سابقاً للمنطقة الاقتصادية الخالصة استند إلى خط هوف الذي يعطي لبنان جزءاً من هذا الحقل، فيما المسح الثلاثي الأبعاد لكامل قانا الذي يتخطى الخط 23 لم يحصل بعد. بات المخرج معقداً، والبحث جارٍ حول كيفية حصول لبنان على حقل قانا كاملاً من دون أن يكون الخط 23 ولو متعرجاً هو الذي يحدد مساحته.

بعد الخط 29 ثم الخط 23 ، ثم الخط 23 متعرجاً والخط 23 بلاس، هل ينتقل لبنان إلى المطالبة بالخط 23 متحركاً؟ يقول أحد المنغمسين في المفاوضات الجارية إن المهم أننا شددنا المغّيطة كثيراً حتى الآن، والمهم أن نعرف إلى أي درجة علينا أن نمغّطها ونشدّها حتى لا تنقطع...

 

أحلام "صيرفة" تتبدّد... ومصارف تعيد الملايين "منقوصة"!

باتريسيا جلاد/نداء الوطن/15 حزيران/2022

نام اللبنانيون أمس وهم يحلمون بالحصول على ملايين الليرات التي أودعوها لدى المصارف، بأوراق معدودة من الدولارات وفق سعر "صيرفة" مع ربحية بسيطة، إلا أنهم استفاقوا على خبر بدّد كل تلك الآمال حاصراً سقف صرف "صيرفة" بـ500 دولار أميركي فقط لا غير، تزامناً مع ارتفاع في سعر صرف الدولار في السوق السوداء. وبذلك من صرّف الدولارات التي يودعها تحت الوسادة، خسر تلك الأوراق القليلة مقابل سعر صرف بقيمة 27600 ليرة، واستعادها حفنة من الليرات تتدنى قيمتها مع كل وثبة دولار، معولاً على أن يحالفه الحظّ مجدداً ويشتري بها عبر "صيرفة" خلال الشهر المقبل، اذا ما استمرّت تلك المنصّة في أداء عملها أو إذا لم يقرّر بعض المصارف وقف العمل بها لأفراد القطاع الخاص كما حصل سابقاً. واللافت كما علمت "نداء الوطن" من مصدر مصرفي أن "المصارف لم تكن على دراية بأن مصرف لبنان سيضع حداً لسحوبات الأفراد للحدّ من المضاربة، لذلك كانت لا تزال تتلقّى طلبات المواطنين التي تستغرق عملية الموافقة عليها 24 ساعة، إلى حين تلقّت المصارف من "المركزي" مساء يوم الإثنين، بريداً الكترونياً أعلمها فيه أنه وضع سقفاً بقيمة 500 دولار شهرياً لشراء الأفراد الدولار عبر "صيرفة".

ولكن ماذا حلّ بالأموال التي استحصلت عليها المصارف من زبائنها وأودعتها في مصرف لبنان لاستبدالها بالدولار؟ تلك الأموال كما أوضح المصرفي والتي أودعت يومي الجمعة والإثنين بدأت عملية إعادتها الى الزبائن أمس مع تحويل 500 دولار منها للبعض وفق "صيرفة" التي أقفلت أمس على 24900 ليرة، أما الأسواق فاستغلّت وقع ذلك الخبر الصاعق على الأفراد لتسجّل إرباكاً انعكس ارتفاعاً بسعر صرف السوق السوداء الى حدود 30 ألف ليرة، ثم ما لبث أن تراجع الدولار مساءً الى 29400 ليرة للشراء.

وما زد الطين بلة، هو إقدام إدارات بعض البنوك على فرض عمولة على الأموال التي كانت تعيدها بالليرة الى أصحابها، بحجة كلفة نقلها وشحنها من والى "المركزي"، ما اثار استياء وغضب المواطنين الذين لم تكفهم صدمة وضع سقف لـ"صيرفة" وعدم إتمام عملية الصرف، بل تعرضوا لاقتطاع نسبة من العملة الوطنية تراوحت بين 1 و2.5 في المئة، ما يعني أنهم استعادوا أموالهم التي أودعوها منقوصة، فساد الهرج والمرج في البنوك. أما بالنسبة الى التجار فإن الإستفادة عبر "صيرفة" لا تزال لغاية كتابة هذه السطور من دون سقف، الأمر الذي لن يدفع الدولار الى التحليق عالياً بسرعة قياسية.

وحول تطوّر سعر صرف الدولار المنتظر، عاد الباحث في الشؤون الماليّة والاقتصاديّة البروفسور مارون خاطر خلال حديثه مع "نداء الوطن" الى الوراء فقال: "الإستقرار النسبيّ للدولار دام قرابة أسبوعين متتاليين قبل أن يعاود سعر الصرف التحرك صعوداً"، مؤكّداً أنه "لا سبب يجعل الدولار يأخذ منحى تراجعياً عازياً أسباب الارتفاع المتعددة والمستدامة الى غياب مريب للحلول على كافة الأصعدة كما هو معلوم ومنها:

حكومياً، تدفع المراوحة والتأجيل وغياب الحلول باتجاه هذا الارتفاع الذي يعكس تفلت السوق الموازية.

سياسياً، ساهمت الأجواء التي سبقت وتلت زيارة الموفد الأميركي بزيادة منسوب الضبابيَّة والتخبط ما قد يجعل من تبعات هذه الزيارة سبباً أو ذريعة لهذه التقلّبات.

أمّا نقدياً، فقد يكون ارتفاع الدولارعلى ارتباط وثيق بالتعديل غير المفاجئ على التعميم 161 بسبب المضاربة والشائعات التي سرت عن تجميد العمل بالتعميم، الأمر الذي نفاه المصرف المركزي لاحقاً. وطرح بعض التساؤلات في هذا السياق: "ما الذي يمنع المضاربة التي دخلت المصارف على خطها، إذا كان المصرف المركزي نفسه يتدخل في سوق القطع شارياً الدولار؟ واعتبر خاطر أن"تقلّبات سعر الصرف إشعار يعكس غلياناً إجتماعياً واقتصادياً ومعيشياً تبرّده حفنة دولارات تقضي على آخر ما تبقى مما لم يسرق ويُصرف"، مشدداً على أنّ "شراء الوقت لا ينتج حلولاً بل يحرق الآمال بالنهوض".

 

جواب نهائي

سناء الجاك/نداء الوطن/15 حزيران/2022

يبدو أن الوسيط الاميركي آموس هوكشتاين قد حصل على جواب نهائي من الدولة اللبنانية في ملف ترسيم الحدود البحرية. فقد تحقق الإنجاز وخرج الرؤساء الثلاثة بموقف موحد، الذي يفترض أن يكون قد استقاه الوسيط من رئيس الجمهورية ميشال عون، كونه صاحب حصرية التبليغ.

هذا ما كان قد صرح به الذين قابلوا هوكشتاين عشية اللقاء الرئاسي، من دون إغفالهم الإشادة بحكمة عون، وفي مقدمهم المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم الذي زار بلاد العم سام، ومهَّد لتحقيق هذا الإنجاز بهندسة تفاوضية برع فيها ليطمئن الوسيط الى موقف من يقف خلف الدولة، وتابع عملية إخراج الموقف الموحد وحصرية التبليغ العونية، من قصر بعبدا حتى لا ينشغل بال الثنائي الشيعي. وهذا ما يجب أن يحصل في دولة سيدة حرة، ينص قانونها على إمساك رئيسها بصلاحية إبرام معاهدات من وزن ترسيم الحدود البحرية. وهذا ما رسَّخه وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال عبدالله بو حبيب، وتحديداً في النقطة المتعلقة بالسيادة، عندما طمأن اللبنانيين الى عدم وجوب قلق من اندلاع حرب، فقد صرح بأن ليست هناك مؤشرات جدية من جانب اسرائيل وحزب الله الى وقوع حرب رغم التهديدات المتبادلة بين الطرفين، وهذا المعطى مبني على معلومات دقيقة من دوائر معنية.

جيد جدا... أكثر من ذلك... ممتاز. وهل هناك امتياز أكبر من تصريح وزير خارجيتنا بأن لا إسرائيل ولا حزب الله بصدد إعلان حرب؟ لكن أين ترسيم الحدود بين الدولة وجيشها الوطني، من جهة، وبين حزب مسلح خارج الشرعية يتباهى بأنه يتمول من إيران وأنه جندي في خدمة الولي الفقيه، من جهة ثانية؟؟

وهل يكفي تفاؤل بو حبيب بإمكان التوصل الى اتفاق في المفاوضات بين لبنان وإسرائيل؟

احياناً يبدو غبياً الاعتراض على استيلاء من يستقوي بالسلاح وحزبه على مقدرات الدولة وقرار الحرب والسلم فيها، ما دام مسؤولون في هذه الدولة لا يجدون مضاضة في بقاء لبنان كله من النهر الجنوبي الى رأس الناقورة مشاعاً لمن يطيب له ان يقطع ويصل في الشرع والدستور والقانون والميثاق، وحتى في الاقتصاد وفق مصلحة مشغله. كيف لا؟؟ فمعروف لدى العدو الإسرائيلي ومعه الوسيط الأميركي والعالم بأسره أننا نعيش تحت رحمة الذي يقف خلف الدولة عندما يناسبه ذلك، ويمسح كلامه ووعوده وتعهداته مع تطورات تستدعي الانقلاب على ما كان لمصلحة مشغله. وهذا ما يحدد الخطوات المنشودة في مسألة الترسيم واستخراج الغاز والتهديدات والضغوط المرافقة للمفاوضات على هذا الأساس. والمخزي أن ما سوف يستجد إذا ما وصلت المفاوضات إلى خواتيمها بإيجابية وأبرمت المعاهدة. حينها ستبدأ إسرائيل بتصدير غازها إلى أوروبا وتجني الأرباح، في حين سيتفرج العالم على بازار مسؤولين لا يشبعون، يتخاصمون ويتناتشون الحصص قبل الشروع بتلزيم الشركات الخبيرة ما في باطن هذه الحدود من غاز وذهب أسود، حتى لو اقتضت المحاصصة دهراً. وبما أن ماضي كل بشري هو مؤشر لمستقبله كما يشير علم النفس، يمكن التأكيد أن ضياع الثروة اللبنانية من النفط والغاز، تحصيل حاصل، ما دام القطع والوصل بشأنها في أيدي أصحاب الماضي الذين نعرفه ونعرفهم ولا لزوم لنعيد اكتشافهم. وهذا جواب نهائي... لأن لا مكان للأوهام ما دامت المنظومة لا تزال مسيطرة بالنصف زائداً واحداً على مصيرنا.

 

مسافة الحرب والترسيم

رفيق خوري/نداء الوطن/15 حزيران/2022

سلطة الإفقار المالي والإقتصادي هي أساساً سلطة البؤس السياسي. ومن أمارات البؤس تصوير القيام بالواجب العادي والطبيعي لأي سلطة بأنه "إنجاز". وأحدث "الإنجازات" بعد الإضطرار إلى إجراء الإنتخابات النيابية في موعدها الدستوري هو التفاهم على موقف رسمي واحد في التفاوض على ترسيم الحدود البحرية مع إسرائيل عبر الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين. وهذه، في أي حال، خطوة مهمة سبقت عودة هوكشتاين إلى بيروت بطلب لبناني ورغبة أميركية وإسرائيلية. لكن الأهم هو الخطوة التالية وإلى أين تقود: إلى اتفاق صار الجميع في حاجة ملحّة إليه لاستثمار الثروة الغازية والنفطية شرق المتوسط أم إلى وقف التفاوض كما جرى في مفاوضات الناقورة بعد رفع السقوف؟ واللافت طبعاً أن السيد حسن نصرالله الذي كرّر الكلام على وقوفه وراء الدولة، أوحى هذه المرة ضمناً ما مختصره: "الأمر لي".

وليس استباق المفاوضات بقرع طبول الحرب، ولو بدا الأمر نوعاً من التهويل، مجرد تحريك أوراق في لعبة القوة. لا أي حرب بل واحدة أشد من حرب أوكرانيا. السيد نصرالله يهدد العدو الإسرائيلي لا فقط بأن "خسارته ستكون أكبر بكثير مما يمكن أن يخسره لبنان" بل أيضاً بأن الثمن "استراتيجي وحتى وجودي". كأنه يلمّح إلى حرب من عدة جبهات. ورئيس الأركان الإسرائيلي الجنرال أفيف كوخافي يهدّد بتدمير آلاف المواقع في لبنان ويتحدث عن مواجهة "ست جبهات"، ويطلب من اللبنانيين مغادرة بيوتهم سلفاً، لأن "الدمار سيفوق التصور". لكن الطرفين يهددان بحرب يقولان سلفاً إنهما لا يريدانها.

ذلك أن الحرب الشاملة ليست في حسابات إسرائيل وإيران في هذه المرحلة، حيث الإكتفاء بما يدور بينهما من "حرب ظلال" أو حرب أمن واستخبارات واغتيالات. ولا هي في حسابات الكبار المشغولين بحرب أوكرانيا. وأقل ما يعرفه "حزب الله" هو مخاطر شن حرب حين تكون الجبهة الداخلية وراء المقاتلين ضعيفة مأزومة وطنياً وسياسياً، ومضروبة بأزمات مالية واقتصادية خانقة. فضلاً عن استحالة أو أقله صعوبة الحصول على مساعدات عربية ودولية لإعادة الإعمار، على عكس ما جرى بعد حرب العام 2006.

ومع ذلك، فإن الحرب على مسافة صاروخ من السفينة "إينرجين باور". وترسيم الحدود على مسافة 860 كيلومتراً مربعاً في البحر. ومن السهل تعطيل السفينة ومنعها من استخراج الغاز لإسرائيل إن لم يحصل لبنان على حقه. لكن معنى ذلك هو نهاية الترسيم واستثمار الثروة الوطنية. وهو على المدى القريب نهاية الأمل بحد أدنى من موسم سياحي واعد في الصيف. "در شبيغل" تنتقد المستشار الألماني أولاف شولتز بأنه "لا يتخذ قراراً إلا عندما لا يعود أمامه خيار آخر". لكن شولتز يقرر في النهاية. أما أهل السلطة في لبنان، فإنهم لا يقررون حتى حين لا يبقى أمامهم خيار آخر.

 

حكومة العهد الخامسة: ما حدا عم يحكي مع حدا

غادة حلاوي/نداء الوطن/15 حزيران/2022

بعد مغادرة الوسيط الاميركي آموس هوكشتاين حاملاً جواب لبنان حيال الطرح الاسرائيلي عاد ملف تشكيل الحكومة الى واجهة الاهتمامات. خامس حكومة تشكل في عهد الرئيس ميشال عون. اثنتان شكلهما سعد الحريري، ثالثة حسان دياب، ورابعة الحالية برئاسة نجيب ميقاتي تخللها تكليفان لم يكتملا الأول للسفير مصطفى اديب والثاني للحريري. والاخيرة في هذا العهد والمرجحة ان تكون حكومة أبدية بصلاحيات جمهورية في حال تعقّد انتخاب رئيس جديد للجمهورية في تشرين الثاني المقبل. يوم أمس أشيعت اخبار عن قرب تحديد موعد الاستشارات النيابية الملزمة. التوقعات اشارت الى موعد مبدئي الاسبوع المقبل لكنه موعد غير ثابت ومن المتوقع ان تطلع دوائر بعبدا على مستجدات الموعد الاسبوع المقبل، ما يعني ان احتمال الاعلان عنه نهاية الاسبوع لم يكن جدياً. والسبب ان زيارة هوكشتاين احتلت صدارة الاهتمامات وحولت الانظار عن رئاسة الحكومة. واذا كان المطلوب استباق المشاورات العلنية الملزمة بمشاورات نيابية جانبية يجريها عون والاطراف السياسية الاساسية، فان مثل هذه المشاورات لم تنضج بعد. قالها رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل بصريح العبارة: ما في حدا عم يحكي مع حدا ومش مستعجل.

في موقفه حاول باسيل الرد على شروط رئيس حكومة تصريف الاعمال نجيب ميقاتي لقبول تكليفه مجدداً تشكيل الحكومة. بين ميقاتي وباسيل مواجهة باردة. كل يكيل اتهامه للآخر في مجالسه الخاصة بالعرقلة ورفع سقف الشروط. يقول ميقاتي ان عون وباسيل يفرضان شروطاً يصعب على اي رئيس حكومة القبول بها وان باسيل يريد العودة شخصياً الى الحكومة، تحسباً لاستمرارها الى ما بعد نهاية العهد، بالمقابل يرفع ميقاتي سقف شروطه لقبول تكليف جديد وهو ما يستفز باسيل الذي لم يتردد في الاعلان ان ميقاتي لن يكون مرشحه الجديد لرئاسة الحكومة المقبلة، طارحاً مجموعة اسماء من داخل البرلمان ومن خارجها كان اللافت من بينها اسم النائب نبيل بدر، اما مخزومي فهو حكماً مرشح غير جدي بالنظر لمواقفه المعادية لـحزب الله، اما عبد الرحمن البزري فهو قال انه ليس مرشحاً لرئاسة الحكومة. يمكن لهذا الموقف ان يفهم على سبيل المناورة ورفع السقف قبل البحث الجدي في تفاصيل الحكومة واستباق اي تكليف بالاتفاق على التأليف مسبقاً. إستبعاد لميقاتي لا يغلق الباب على الاخير لرئاسة الحكومة فقبل ذلك عارض التيار وصول ميقاتي لكنه عاد وسلم بوجوده كأمر واقع.

مجدداً حسم الموضوع الحكومي بيد باسيل كلاعب اساسي. أما بقية الاحزاب والقوى السياسية فهي تحاول تطويق اللعبة بالالتفاف عليه وهندسة المرحلة المقبلة وصولاً الى الرئاسة. وتحت هذا السقف يمكن فهم التعاون الاشتراكي القواتي الهادف الى تطويق الموضوع الحكومي ومحاولة قطع الطريق على رئاسة سليمان فرنجية مستقبلاً.

على الضفة الاخرى لا يمكن اعتبار عون وباسيل في وضعية مريحة، فاستمرار الحكومة بشكلها الحالي حتى انتخابات الرئيس غير ممكن، لان القوى المتحكمة فيها لا يمكن السيطرة عليها اي الرئيس نبيه بري وجنبلاط نفسه، وتشكيل اخرى دونه تعقيدات تكليف البديل عن ميقاتي في ظل وضع سني مأزوم وتراجع المرشحين. ميقاتي الذي طلب ابلاغه بموعد الاستشارات قبل الاعلان عنه في الاعلام، غير مرتاح هو ايضاً. لا يرغب تكليفاً بأصوات زهيدة. العملية الحسابية التي اجراها اظهرت امكانية تكليفه بـ65 صوتاً. وهو معدل جيد اذا ناله ولكن من يؤكد الحصول عليه؟ ليس كل النواب معه وليس كلهم ضده ايضاً، واي اسم آخر بارز لم يظهر الى العلن بقوة بعد. خلال الايام الماضية تم التداول باسم صالح نصولي الموظف في البنك الدولي. جال على المسؤولين وشملت زياراته عون وبري وباسيل والتقى شخصيات عديدة خلال تواجده في بيروت من بينها نقيب الصحافة عوني الكعكي. الرجل تعهد في حال تكليفه بتقديم حلول للأزمة. اسماء اخرى يجري التداول بها من بعيد لبعيد دون ان تبلغ مرحلة الجدية. مستجد آخر طرح على الساحة تحدثت عنه مصادر سياسية واسعة الاطلاع تمثل في تحفظ اميركي على اعادة تكليف ميقاتي مجدداً لكنه موقف غير رسمي. المتعارف عليه ان الاميركي لا يظهر اي موقف قبل ان يراقب المشهد بكامله ويستشف الاجواء ويستطلع آراء المعنيين. موعد الاستشارات موضع تشكيك وكذلك تشكيل الحكومة، اما شخصية الرئيس المكلف فالبحث جار عن اسم جديد يشكل صدمة ايجابية، والى ان يتم العثور عليه فميقاتي رئيس حكومة تصريف الأعمال، قد يغدو مكلفاً أما تشكيل الحكومة فله بحث آخر.

 

نهج جديد لملف الحدود البحرية الجنوبية!

خديجة حكيم/الجمهورية/15 حزيران/2022

جاءت زيارة المبعوث الأميركي الخاص للطاقة الدولية آموس هوكشتاين إلى بيروت في سياق جولة جديدة في ملف ترسيم الحدود البحرية الجنوبية، لكنها تختلف هذه المرة عن الجولات السابقة في حجم التهديدات الإسرائيلية التي أطلقت عشيّة وصوله إلى بيروت، والتي أرخَت بثقلها على طبيعة وقوة المفاوضات من الجانب اللبناني!

فبعد كل السجالات السياسية والنداءات القانونية والوقفات الشعبية التي أثيرت حول أحقية وعدالة التمسّك بانطلاق خط التفاوض من الخط 29، يأتي الرد اللبناني لآموس هوكشتاين موحدًا بين أقطاب السلطة على غير عادته ولكنه فاقدًا لنقطة القوة لإعادة الإنطلاق في المفاوضات غير المباشرة في الناقورة، ألا وهي الخط 29! على الأغلب اننا أمام نهج جديد في المفاوضات غير المباشرة لا يستند إلى عدالة القضية التي تؤمن بها وقوة الحجج والبراهين القانونية التي تستند إليها، بل حظوظ نجاح طرحك أمام الطرف الآخر، أو بالأحرى الحصة المسموح لك أن تقتاتها من النفط والغاز في المنطقة بمباركة إسرائيلية!! فهل فعلًا هذه المفاوضات ورقة سياسية يمكن للسلطة الارتكان إليها لتحقيق مصالحها؟

هنا يقع على عاتق الرأي العام اللبناني مسؤولية الوعي، الوعي أولًا: بطبيعة ملف المفاوضات غير المباشرة التي تجري برعاية الأمم المتحدة بوساطة أميركية في الناقورة والتي لا تخرج عن كونها مفاوضات قانونية وتقنية بحتة لا تخضع للتجاذبات السياسية الداخلية بين أحزاب السلطة، ولا تشكّل بأي شكل كان ورقة للتفاوض مع الخارج يمكن الإرتكان إليها لتحقيق مكاسب سياسية أو تخفيف عقوبات اقتصادية على أطراف داخلية. والوعي ثانيًا بأنّ الخطوط من خط هوف و(23) و(29) أو غيرها هي ليست مجرد خطوط اعتباطية تطرح بطريقة عبثية، بل يشكّل اعتماد إحداها قاعدة لتثبيت حقوق الشعب اللبناني في استغلال موارده وثرواته الطبيعية والاقتصادية، وتغليب أحد هذه الخطوط على الآخر إنما يرتكز إلى دراسات وبراهين قانونية وتقنية وسوابق قضائية دولية في تسوية المنازعات البحرية. لذا، فإن تمسّك الوفد اللبناني المفاوض بالخط (29) في مفاوضاته غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية اللبنانية إنما يرتكز إلى معطيات قانونية وتقنية تشكّل القاعدة الأقوى لمطالبة لبنان بحقوقه البحرية. فما هي هذه المعطيات؟

بداية، لا بد من التنويه أنّ موقف الوفد اللبناني المفاوض للمطالبة بتثبيت حقوق لبنان في ثرواته البترولية انطلاقًا من الخط (29) الذي ينطلق من نقطة رأس الناقورة برًا والمُمتد بحرًا تِبعًا لتقنية خط الوسط من دون احتساب أي تأثير للجزر الساحلية التابعة لفلسطين المحتلة أي جزيرة تخليت، هو موقف ثابت منذ عودة جولة المفاوضات غير المباشرة في الناقورة بتاريخ 14/10/2020، وكان يرتكز منذ البداية إلى دعم سياسي من الدولة، فالمفاوضات الأخيرة لم تنطلق إلا بناء على تكليف وتوجيهات من رئاسة الجمهورية المدونة في بيانها الصادر بتاريخ 13/10/2020 والتي أكدت فيه على ضرورة التمسّك ببدء المفاوضات من الخط (29) ورفض حصر التفاوض بين الخط (1) والخط (23) كما يطالب الجانب الإسرائيلي. هذا الموقف الرسمي الذي عزّزته الدولة اللبنانية تاليًا في الكتاب المرسل إلى الأمم المتحدة بتاريخ 28/01/2022، حيث اعتبرت أنّ حقل كاريش الواقع بين الخط (23) والخط (29)- حقل مُتنازع عليه فيما بين الطرفين مع المطالبة بمنع أي اعمال تنقيب في هذه المنطقة المتنازَع عليها لِما قد تشكّله من اعتداء على حقوق وسيادة لبنان.

وانطلاقًا من الموقف الرسمي السابق للدولة اللبنانية في اعتماد الخط (29) في المفاوضات غير المباشرة يصبح التراجع إلى الخط (23) وحتى وإن صدر عن أطراف في السلطة التنفيذية مجرد موقف سياسي مبهم لا يمكن الإرتكان إليه ما لم تدعمه الحجج والبراهين القانونية والتقنية. فلماذا إذاً الإصرار على اعتماد الخط (29)؟

أولًا: ترتكز المطالبة بالخط (29) على قواعد ومبادئ قانونية في ترسيم الحدود البحرية الدولية مدوّنة في المواد 15 و74 و83 من اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار (UNCLOS)، والتي تعكس عرفًا دوليًا في هذا المجال. ثانيًا: يدعم المطالبة بالخط (29) عدد من السوابق القضائية الدولية في المنازعات البحرية والتي كان آخرها نزاع ترسيم الحدود البحرية بين الصومال وكينيا.

ثالثًا: تفتقر قاعدة التفاوض من الخط (23) إلى حجج قانونية لتثبيت حق لبنان في مطالبته، ممّا قد يسقط هذا الخيار حال التمسّك به وعند أول تفاوض جدي ويُعيد قاعدة التفاوض إلى ما قبل خط هوف.

إنه من المؤكد أنّ إدارة هذا الملف الحيوي يجب أن تخضع للمساءلة والشفافية، فمن حقنا أن نسأل عن سبب رجوع هذا الملف إلى الوراء أشواطًا لا ندري إن كانت تُعيدنا لنقطة الصفر، ولمصلحة مَن أن يترك الوفد اللبناني من دون غطاء سياسي يحمي طروحاته التي تبنّاها والتي ترتكز إلى براهين قانونية وتقنية ومباركة رئاسية سحبت فجأة ومن دون إخطار ولأسباب يجهلها لتاريخه. ألا يحق للمواطن اللبناني أن يسأل عن القطبة المخفية في التباين بين النتائج التقنية والقانونية التي توصّل إليها الوفد اللبناني المفاوض المكلف في التفاوض حول اعتماد الخط (29) والتي انطلقت منها جولة المفاوضات الأخيرة وبين موقف الرئاسة الأخير في العودة للوراء إلى الخط (23)؟ لمصلحة مَن هذه المماطلة في إدارة هذا الملف منذ العام 2007 لتاريخ اليوم رغم وجود استراتيجية واضحة ومتكاملة للملف في جوارير مجلس الوزراء. الوقت يمر والكيان الإسرائيلي وحده المُستفيد من التخبّط الداخلي في إدارة هذا الملف.

 

الراعي يتحدّث بالمواصفات المطلوبة لرئيس الجمهورية

ألان سركيس/نداء الوطن/15 حزيران/2022

تعيش بكركي سكون وهدوء ما بعد ضجيج الإنتخابات النيابية، وتستعدّ لعاصفة الإنتخابات الرئاسية التي لا يعرف أحد كيف ستهبّ.

تأمل البطريركية المارونية أن يُشكّل خريف 2022 ربيع الجمهورية المنتظرة، إذ إنه لم يعد هناك من مجال للمساومة على أساسيات الدولة، وهذا الربيع يبدأ بانتخاب رئيس جديد للجمهورية.

فور إنتخاب البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي وتسلّمه زمام القيادة البطريركية رسمياً في 25 آذار 2011، وضع نصب عينيه جمع القادة الموارنة، فتوّجت هذه اللقاءات بالإتفاق على ما عُرف حينها بالرئيس القوي، وانحصر الترشيح آنذاك بكل من رئيس حزب الكتائب اللبنانية الرئيس أمين الجميل، رئيس تكتل التغيير والإصلاح النائب ميشال عون، رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع، رئيس تيار المردة سليمان فرنجية، وتمّ الإتفاق على عدم تعطيل النصاب، لكنّ عون وفرنجية لم يحترما الوعد الذي قطعاه أمام بطريرك الموارنة وعاشت البلاد الفراغ الرئاسي حتى 31 تشرين الأول 2016. تختلف قواعد اللعبة في وقتنا الحالي، فقبل الفراغ الرئاسي عام 2014 كانت الأزمة سياسية وأمنية بامتياز، في حين أن أزمة 2022 هي وجودية وكيانية وسيادية وسياسية وإقتصادية ومالية، والأصح أنّ لبنان الكيان يواجه خطر الزوال.

وأمام كل هذه المعطيات، تؤكّد مصادر بكركي لـنداء الوطن أن الراعي متمسّك بكل كلمة يقولها في عظاته ومواقفه التي باتت معروفة، فهو يدعو إلى تأليف حكومة سريعاً ومن ثمّ الإنكباب على التحضير للإنتخابات الرئاسية لأن الفراغ في الرئاسة الاولى ممنوع.

وتشدّد المصادر على أن الراعي حدّد المواصفات التي يجب أن يتحلّى بها الرئيس المقبل، وأولها أن يكون سياديّاً بامتياز ويدعم الدولة ويعيد بناءها ولا يُدخل لبنان في سياسة المحاور أو يجعله تابعاً لأي محور، ويُعيد ربط لبنان بالعالم العربي والغربي ليعود هذا البلد ويلعب دوره الريادي، ويجب أن يُشكّل الإصلاح ومحاربة الفساد وإنقاذ الوضع المالي والإقتصادي أولوية عند الرئيس المنتخب.

لا ترى بكركي أن هذه الفترة تحتمل وجود شخصيات أو قيادات رماديّة المواقف لأن الأزمة واضحة وعلاجها أوضح، وبالتالي فإن بداية الحلّ تنطلق من إعادة الإعتبار للدولة وتقوية المؤسسات وعلى رأسها المؤسسة العسكرية الشرعية، وعدم السماح بـتفريخ الدويلات على أطلال الدولة الأم.

لا يزال البطريرك الراعي يتحدّث بالمواصفات المطلوبة لرئيس الجمهورية، ولا يدخل في الأسماء المرشحة للرئاسة، فهو يعتبر أن الأسماء من واجبات النواب الذين انتخبهم الشعب وعليهم القيام بدورهم على أكمل وجه لأن الوضع لم يعد يحتمل الدلع، ففي نظر بكركي إن الإنتخابات النيابية لا تزال طازجة، وإذا كان النائب المنتخب منذ فترة قصيرة لن يقوم بأدنى واجباته وهو تأمين إنتخاب رئيس يُلبي طموح الشباب والشعب، فإن هذا الأمر يُشكّل نكسة للناخبين. تضغط بكركي على الداخل من أجل تهيئة الأجواء لإجراء الإنتخابات الرئاسية، لكنها تعلم في الوقت نفسه أن لهذا الإستحقاق شقاً إقليمياً ودولياً، لذلك فإن إتصالاتها مع الخارج تسير على قدم وساق، والهدف إيصال رئيس سيادي بامتياز.

 

استهداف رأس الأخطبوط

طارق الحميد/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

مع تضاؤل فرص إنجاز الاتفاق النووي مع إيران، برزت تصريحات إسرائيلية لافتة تتحدث عن اقتراب طهران من امتلاك الأسلحة النووية، والأهم، الحديث عن استراتيجية إسرائيلية جديدة لاستهداف إيران. أبرز تلك التصريحات ما نقلته مجلة الإيكونيميست عن نفتالي بنيت، رئيس الوزراء الإسرائيلي، الذي قال إن بلاده كانت تنهج استراتيجية استهداف الأخطبوط بالتعامل مع الأذرع الإيرانية بالمنطقة. والآن قررت إسرائيل استراتيجية استهداف رأس الأخطبوط. وصرح بنيت مؤخراً: لسبب ما تمتع رأس الأخطبوط بالحصانة، واليوم انتهى عصر حصانة النظام الإيراني. وقال في تصريح باجتماع لجنة الشؤون الخارجية والدفاع: لقد انتقلنا إلى سرعة أعلى. نحن نتصرف في جميع الأوقات والأماكن، وسنواصل القيام بذلك. وعليه فإن هذه التصريحات تعني أن استراتيجية الردع الإسرائيلية قد تغيرت، وبدلاً من استهداف ميليشيات طهران في المنطقة، فإن إسرائيل قررت التوجه مباشرة إلى رأس الأخطبوط، أي استهداف إيران نفسها.

الملاحظ أن هناك تصاعداً ملحوظاً للعمليات الإسرائيلية داخل إيران، وليس ضد شخصيات بارزة مرتبطة بالبرنامج النووي فحسب، بل طال الأمر عسكريين وعلماء من المستوى الأدنى. وبعض حالات الاغتيال تلك لا تعلن عنها إيران تجنباً للحرج. وكما أوردت صحيفة الشرق الأوسط بالأمس عن محلل الشؤون الإيرانية في مجموعة أوراسيا هنري روما، فإن طهران توسع نفوذها حول إسرائيل، وتل أبيب توسع نفوذها أعمق داخل إيران. وبذلك تحول ما عرف بـحرب الظل إلى استهداف رأس الأخطبوط.

وكل ذلك يعني أننا في لحظة تصعيد بالمنطقة، مما قد يعني اندلاع مواجهة عسكرية، وربما غير مخطط لها بين إيران وإسرائيل. وهنا لا بد من الحديث بعيداً عن العاطفة، ففي حال وقعت حرب من هذا النوع ستكون تداعياتها حقيقية على المنطقة، ما بعدها لن يكون كما قبلها، لكنه أمر متوقع، وليس بغريب.

حيث واصلت إيران تمددها وتماديها بالمنطقة دون لحظة عقلانية سياسية، بل إن طهران تواصل، ومنذ عام 2003، التصعيد، ولعب سياسة حافة الهاوية دون خشية أي عواقب. وكان قاسم سليماني، مثلاً قبل اغتياله، يتصرف وكأنه قائد المنطقة، لا قائد ميليشيا. ولم تلتزم إيران بأي اتفاق، وفوتت فرصة الاندفاع الأميركي بالملف النووي شبه المعطل الآن، ليس لأن إيران لا تريد إنجاز الاتفاق، بل لعجزها عن اتخاذ قرارات حقيقية وسط صراع على من يخلف المرشد الأعلى، ومحاولة الحرس الثوري فرض هيمنته هناك. لذا فمن الطبيعي أن نصل إلى لحظة المواجهة المتوقعة، التي تسببت بها إيران نفسها، وسبق أن قيل في منطقتنا لإدارة أوباما إنه لا حل إلا بـقطع رأس الأفعى، وليس دفاعاً عن إسرائيل، بل بسبب تدمير إيران لدولنا العربية والاستمرار باستهداف أمنها. وبالتالي، ومع نهج استهداف رأس الأخطبوط، نكون أقرب من أي وقت مضى لحدوث مواجهة عسكرية إسرائيلية - إيرانية، والمطلوب الآن، وكتبتها مراراً، التحسب للعواقب، لأن إيران، وكالعادة، لا ترد على إسرائيل مباشرة. وكلما استهدفت إسرائيل إيران، في أي مكان، ترد طهران في العراق، أو بإحراق غزة ولبنان، أو استهداف الخليج، وبالتالي فإن ذلك يتطلب استعداداً ويقظة.

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود وغيرها

الرئيس عون دعا الى الاستشارات النيابية الملزمة في 23 حزيران في بعبدا والمديرية العامة لرئاسة الجمهورية وزعت مواعيد الاستشارات

وطنية/15 حزيران/2022 -

صدر عن المديرية العامة لرئاسة الجمهورية ما يلي:"عطفا على احكام البند /2/ من المادة /53/ من الدستور، يجري فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، الاستشارات النيابية لتسمية الرئيس المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة، يوم الخميس الواقع فيه 23/6/2022، في القصر الجمهوري في بعبدا، وفق التالي:

- نائب رئيس مجلس النواب الياس بو صعب (الساعة 10,00)

فترة قبل الظهر

1- نواب اللقاء النيابي الشمالي (الساعة 10.15) تضم النواب:

سجيع عطية، احمد الخير، محمد سليمان، وليد البعريني، عبد الكريم كبارة، عبد العزيز الصمد، احمد رستم.

2- كتلة نواب الكتائب (الساعة 10.25) تضم النواب:

سامي الجميل، نديم الجميل، الياس حنكش، سليم الصايغ.

3- التكتل الوطني المستقل (الساعة 10.40) تضم النواب:

طوني فرنجية، فريد هيكل الخازن، ملحم طوق .

4- كتلة للقاء الديمقراطي (الساعة 10.55) تضم النواب:

تيمور جنبـلاط، مروان حمادة، راجي السعد، أكرم شهيـب، بلال عبد الله، هادي ابو الحسن، وائل أبو فاعور، فيصل الصايغ.

5- كتلة جمعية المشاريع (الساعة 11.10) تضم النواب:

عدنان طرابلسي، طه ناجي.

6- كتلة الوفاء للمقاومة (الساعة 11.20) تضم النواب:

محمد رعد، أمين شري، رامي أبو حمدان، ابراهيم الموسوي، حسين الحاج حسن، علي المقداد، إيهاب حماده، حسين جشي، حسن فضل الله، علي فياض، علي عمار، حسن عز الدين، رائد برو، ينال صلح، ملحم الحجيري.

7- كتلة الجماعة الاسلامية (الساعة 11.30) تضم النائب:

عماد الحوت.

8- كتلة حركة الاستقلال (الساعة 11.45) تضم النائبين:

ميشال معوض، أديب عبد المسيح.

9- كتلة الجمهورية القوية (الساعة 12.00) تضم النواب:

جورج عدوان، شوقي الدكاش، زياد الحواط، جورج عقيص، انطوان حبشي، ستريدا طوق، بيار بو عاصي، الياس اسطفان، غسان حاصباني، فادي كرم، غياث يزبك، ملحم رياشي، رازي الحاج، جهاد بقرادوني، نزيه متى، غادة أيوب، سعيد الأسمر، كميل شمعون، الياس الخوري.

10- النواب المستقلون:

جميل السيد (الساعة 12.15)

حسن مراد (الساعة 12.20)

جان طالوزيان (الساعة 12.25)

فؤاد مخزومي (الساعة 12.30)

أسامة سعد (الساعة 12.35)

عبد الرحمن البزري (الساعة 12.40)

جهاد الصمد (الساعة 12.45)

ميشال ضاهر (الساعة 12.50)

أشرف ريفي (الساعة 12.55)

جميل عبود (الساعة 13.00)

فترة بعد الظهر

النواب:

فراس السلوم (الساعة 14.30)

ميشال المر (الساعة 14.35)

نعمة افرام (الساعة 14.40)

شربل مسعد (الساعة 14.45)

بلال الحشيمي (الساعة 14.50)

غسان السكاف (الساعة 14.55)

إيهاب مطر (الساعة 15.00)

نبيل بدر (الساعة 15.05)

ابراهيم منيمنة (الساعة 15.10)

بوليت ياغوبيان (الساعة 15.15)

سينتيا زرازير (الساعة 15.20)

ملحم خلف (الساعة 15.25)

وضاح الصادق (الساعة 15.30)

رامي فنج (الساعة 15.35)

ميشال الدويهي (الساعة 15.40)

حليمة قعقور (الساعة 15.45)

مارك ضو (الساعة 15.50)

نجاة عون (الساعة 15.55)

الياس جراده (الساعة 16.00)

فراس حمدان (الساعة 16.05)

ياسين ياسين (الساعة 16.10)

11- كتلة التنمية والتحرير (الساعة 16.30) تضم النواب:

رئيس مجلس النواب نبيه بري

علي حسن خليل، علي خريس، قبلان قبلان، ناصر جابر، قاسم هاشم، علي عسيران، محمد خواجه، غازي زعيتر، أشرف بيضون، ميشال موسى، هاني قبيسي، أيوب حمـيّد، عناية عز الدين، فادي علامه.

12- تكتل لبنان القوي (الساعة 16.45) تضم النواب:

جبران باسيل، ابراهيم كنعان، الان عون، نقولا صحناوي، إدكار طرابلسي، جورج عطاالله، سليم عون، سيمون ابي رميا، سيزار أبي خليل، اسعد درغام، شربل مارون، سامر التوم، ندى البستاني، فريد البستاني، غسان عطالله، جيمي جبور، محمد يحي.

13- كتلة نواب الأرمن تضم النواب:

أغوب بقرادونيان، هاغوب ترزيان، جورج بوشيكيان.

 

بخاري للمفتي دريان: السعودية حريصة على وحدة الشعب اللبناني

بيروت ـ السياسة /15 حزيران/2022

في سياق الجهود السعودية الداعمة للبنان وشعبه، زار سفير السعودية لدى لبنان وليد بخاري، مفتي لبنان الشيخ عبداللطيف دريان، في دار الفتوى، أمس، وعرض معه التطورات على الساحة اللبنانية عموما والسنية خصوصا. واطلع السفير بخاري من المفتي دريان على الدور الذي يقوم به لتعزيز وحدة الصف اللبناني عامة والإسلامي خاصة في الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان. وأكد السفير بخاري حرص بلاده على وحدة شعب لبنان لمواجهة التحديات التي يعيشها، ونوه بدور دار الفتوى الضامن للوحدة الوطنية والسلم الأهلي في لبنان.وغرد السفير السعودي، على تويتر، كاتبا: تشرفت بلقاء سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبداللطيف دريان، مثمنًا عاليًا الجهود المبذولة لسماحته في نشر ثقافة الاعتدال والوسطية التي تمتاز بها دار الفتوى وعلماؤها في لبنان. من جهته، شدد مفتي لبنان اعلى أهمية الجهود التي تقوم بها المملكة العربية السعودية لمساعدة لبنان وشعبه ووحدة أبنائِه وفي احتضان القضايا العربية والإسلامية وعنايتها في الشأن اللبناني وحرصها على الجميع لتعزيز أمن وسلامة واستقرار لبنان واللبنانيين. وعلمت السياسة، أن اللقاء بين المفتي دريان والسفير السعودي شدد على إجراء الاستحقاقات الدستورية في مواعيدها، لناحية الإسراع في تأليف حكومة جديدة، وانتخاب رئيس للجمهورية في تشرين الأول المقبل.

 

 

 /New A/E LCCC Postings for todayجديد موقعي الألكتروني ليومي 15 و 16 حزيران/2022

رابط الموقع

http://eliasbejjaninews.com

#نشرة_أخبار_المنسقية_العربية

#LCCC_English_News_Bulletin

 

نشرة أخبار المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية باللغة العربية ليوم 15 حزيران/2022/

جمع واعداد الياس بجاني

http://eliasbejjaninews.com/archives/109388/%d9%86%d8%b4%d8%b1%d8%a9-%d8%a3%d8%ae%d8%a8%d8%a7%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%86%d8%b3%d9%82%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a7%d9%85%d8%a9-%d9%84%d9%84%d9%85%d8%a4%d8%b3%d8%b3%d8%a7%d8%aa-1452/

#نشرة_أخبار_المنسقية_العربية

 

LCCC English News Bulletin For Lebanese & Global News/June 15/2022/

Compiled & Prepared by: Elias Bejjani

http://eliasbejjaninews.com/archives/109390/lccc-english-news-bulletin-for-lebanese-global-news-june-15-2022-compiled-prepared-by-elias-bejjani/

#LCCC_English_News_Bulletin

 

 

في سياق حرب الظل الإسرائيليةـ الإيرانية، عالمان إيرانيان من الحرس الثوري عملا في تطوير أسلحة لحزب الله ماتا مسمومَين

In the context of the Israeli-Iranian shadow war, two Iranian scientists from the Revolutionary Guards who worked to develop weapons for Hezbollah were poisoned

Two Iranian Scientists Join List of Dead in Israeli-Iranian Shadow War

London Asharq Al-Awsat/Wednesday, 15 June, 2022

تقرير: ضابطا الحرس الإيراني عملا في تطوير أسلحة لـحزب الله

لندن/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022

عالمان إيرانيان ينضمان إلى قائمة قتلى حرب الظل الإسرائيلية ـ الإيرانية

انتظاري وأغاملائي ماتا مسمومَين وطهران تتحدث عن مسؤولية تل أبيب

http://eliasbejjaninews.com/archives/109394/%d9%81%d9%8a-%d8%b3%d9%8a%d8%a7%d9%82-%d8%ad%d8%b1%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d8%b8%d9%84-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d8%b3%d8%b1%d8%a7%d8%a6%d9%8a%d9%84%d9%8a%d8%a9%d9%80-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d9%8a%d8%b1%d8%a7%d9%86/

لندن/الشرق الأوسط/15 حزيران/2022