المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكنديةLCCC/

نشرة الأخبار العربية ليوم 25 نيسان/2022

اعداد الياس بجاني

#elias_bejjani_news

 

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني

http://eliasbejjaninews.com/aaaanewsfor2021/arabic.april25.22.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

 

اقسام النشرة

عناوين أقسام النشرة

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم

إِنَّ ٱلحِصَادَ كَثِير، أَمَّا ٱلفَعَلةُ فَقَلِيلُون. أُطْلُبُوا إِذًا مِنْ رَبِّ ٱلحِصَادِ أَنْ يُخْرِجَ فَعَلةً إِلى حِصَادِهِ

 

عناوين تعليقات وتغريدات الياس بجاني

تحية من القلب للشعب الأرمني في الذكرى السنوعية لتعرضة للإبادة من قبل السلطنة العثمانية

الياس بجاني/على مسرح مهزلة الإنتخابات، وعلى قاعدة إرهاب ودموية وشوارعية حزب الله الإيراني ما قبل وبعد السحسوح، اعلن رامز أمهز انسحابه من الإنتخابات في بعلبك وأيد الإحتلال الإيراني وسلاحه وثنائيته المذهبية وكذبة المقاومة والتحرير التجليطة، وذلك بعد أن كان مرشحاً مع القوات اللبنانية بمواجهة أمل وحزب الله

الياس بجاني/احزاب لبنان الشركات والوكالات: جهل وعبودية واستغباء وصنمية وقطعان

الياس بجاني/الإنتخابات بظل احتلال الملالي هي رضوخ لإرهابهم وستؤدي لتسليمهم لبنان ومؤسساته الدستورية

 

عناوين الأخبار اللبنانية

نص مداخلة الوزير السابق يوسف سلامه في مؤتمر الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان: الحياة للبنان بحياده الكامل

المطران مظلوم ممثلا البطريرك الراعي خلال ورشة عمل عن الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان: مدخل الى عملية إنقاذ كبرى يشارك فيها المجتمع الدولي

بـ20 قذيفة مدفعية.. إسرائيل تقصف مواقع في جنوب لبنان

صواريخ "مجهولة" جديدة تنطلق من لبنان باتجاه الأراضي المحتلة

الجيش: إنقاذ 48 شخصا كانوا على متن مركب طرابلس

حداد رسمي الاثنين على ضحايا زورق الموت

لجنة من الفاتيكان إلى بيروت الأربعاء

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد 24 نيسان 2022

 

عناوين المتفرقات اللبنانية

نصر الله: للتحقيق السريع في غرق المركب وتحديد المسؤوليات ومحاسبة المسؤولين

الدولار يتجاوز الـ28000 ليرة مجدداً

تفاصيل من التدخل السوري في انتخابات البقاع الغربي

هل يطير وزير الخارجية؟

حزب الاحرار: ندعو الدولة الى وضع يدها على المرافق المالية غير القانونية

محتجون اعتصموا في ساحة النور بطرابلس وازالوا صور المرشحين

وزارة الصحة : 86 إصابة جديدة و حالة وفاة واحدة

 

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية

ماكرون: "لست رئيس فريق إنما رئيس الجميع"

لوبن: ما حصدته من أصوات في الانتخابات يشكل "انتصارا مدويا"

شولتس: إعادة انتخاب ماكرون "إشارة قوية لصالح أوروبا"

جونسون يعبر عن "سروره بمواصلة العمل" مع ماكرون بعد إعادة انتخابه

ترودو "يتطلع إلى مواصلة العمل" مع ماكرون بعد إعادة انتخابه

إصابة قس في هجوم بسكين في نيس الفرنسية

وكالة فارس: الحرس الثوري الإيراني يحتجز سفينة أجنبية في مياه الخليج تحمل وقودا مهربا

لبيد: إسرائيل ملتزمة المحافظة على الوضع القائم في الأقصى

الرئيسان الأوكراني والتركي بحثا في اتصال هاتفي الوضع في ماريوبول عشية لقاء بوتين - اردوغان

الأمم المتحدة: لوقف فوري لإطلاق النار في ماريوبول لإجلاء المدنيين

مستشار الرئيس الاوكراني: بلينكن وأوستن يصلان إلى كييف لمحادثات مع زيلينسكي

بغداد: لا يوجد اتفاقية تسمح لتركيا بالتوغل شمال العراق

 

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

ثورة الدولار تهدد بانفجار اجتماعي/عمر حبنجر/الأنباء الكويتية

خطة الحكومة للتعافي المالي في مأزق/نذير رضا/الشرق الأوسط

حزب الله يعيد تجربة 11 أيار كيف ستكون ردة فعل الجبل؟/سعد الياس/القدس العربي

المصارف في لبنان تحت تأثير البنج/عبدالله العلمي/النهار العربي

بين عزم بايدن وعناد بوتين: العالم اليوم بلا نظام عالمي ولا قواعد له/راغدة درغام/النهار العربي

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود وغيرها

نص مداخلة رئيس لقاء الهوية والسيادة الوزير السابق يوسف سلامه في "مؤتمر الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان

مظلوم ممثلا الراعي خلال ورشة عمل عن الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان: مدخل الى عملية إنقاذ كبرى يشارك فيها المجتمع الدولي

الراعي متوجها الى السياسيين والقضاة: كيف تخنقون صوت الله في ضمائركم؟

رعد خلال إطلاق كتاب لجمعية البر والاحسان: سنواجهكم بالتمسك بالعيش الواحد

 

في أسفل تفاصيل النشرة الكاملة

الزوادة الإيمانية لليوم

إِنَّ ٱلحِصَادَ كَثِير، أَمَّا ٱلفَعَلةُ فَقَلِيلُون. أُطْلُبُوا إِذًا مِنْ رَبِّ ٱلحِصَادِ أَنْ يُخْرِجَ فَعَلةً إِلى حِصَادِهِ

إنجيل القدّيس لوقا10/من01حتى07/بَعْدَ ذلِكَ عَيَّنَ ٱلرَّبُّ ٱثْنَينِ وَسَبْعِينَ آخَرِين، وَأَرْسَلَهُمُ ٱثْنَيْنِ ٱثْنَيْنِ أَمَامَ وَجْهِهِ إِلى كُلِّ مَدِينَةٍ وَمَوْضِعٍ كانَ مُزْمِعًا أَنْ يَذْهَبَ إِلَيه. وَقالَ لَهُم: إِنَّ ٱلحِصَادَ كَثِير، أَمَّا ٱلفَعَلةُ فَقَلِيلُون. أُطْلُبُوا إِذًا مِنْ رَبِّ ٱلحِصَادِ أَنْ يُخْرِجَ فَعَلةً إِلى حِصَادِهِ. إِذْهَبُوا. هَا إِنِّي أُرْسِلُكُم كَالحُمْلانِ بَيْنَ الذِّئَاب. لا تَحْمِلُوا كِيسًا، وَلا زَادًا، وَلا حِذَاءً، وَلا تُسَلِّمُوا عَلَى أَحَدٍ في الطَّرِيق. وأَيَّ بَيْتٍ دَخَلْتُمُوه، قُولُوا أَوَّلاً: أَلسَّلامُ لِهذَا البَيْت. فَإِنْ كَانَ هُنَاكَ ٱبْنُ سَلامٍ فَسَلامُكُم يَسْتَقِرُّ عَلَيه، وَإِلاَّ فَيَرْجِعُ إِلَيْكُم. وَأَقيمُوا في ذلِكَ البَيْتِ تَأْكُلُونَ وَتَشْرَبُونَ مِمَّا عِنْدَهُم، لأَنَّ الفَاعِلَ يَسْتَحِقُّ أُجْرَتَهُ. وَلا تَنْتَقِلوا مِنْ بَيْتٍ إِلَى بَيْت.

 

تفاصيل تعليقات وتغريدات الياس بجاني

تحية من القلب للشعب الأرمني في الذكرى السنوعية لتعرضة للإبادة من قبل السلطنة العثمانية

الياس بجاني/24 نيسان/2022

https://eliasbejjaninews.com/archives/54563/elias-bejjani-a-tribute-of-pride-dignity-to-the-armenian-people%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d8%aa%d8%ad%d9%8a%d8%a9-%d8%a5%d9%83%d8%a8%d8%a7%d8%b1-%d9%88%d8%a5/

بعد مرور مئة سنة على حرب الإبادة التي اقترفتها السلطنة العثمانية بحق الشعب الأرمني على خلفية دينية واثنية وعرقية وهمجية وغرائزية، لا يزال هذا الشعب العنيد المنتشر في كل أصقاع الدنيا مؤمناً بربه وبحق إنسانه بحياة كريمة وبقضيته العادلة. مليون ونصف مليون أرمني مدني، أطفال ومسنين، رجال ونساء، قتلوا بدم بارد وعن سابق تصور وتصميم على أيدي قوات العثمانيين المجرمين، ومن لم يقتل وينكل به اجبر على الهجرة والتشرد.

تحية من القلب والوجدان لهذا الشعب الحي والمؤمن الذي كان أول شعب في العالم تتبنى مملكته الدين المسيحي ديناً رسمياً لها، وهو شعب مناضل وبإيمان وتقوى وصبر قد أعطى العديد من القديسين والبررة وقدم الشهداء ولا يزال.

كلبناني مسيحي ماروني لا أتعاطف فقط مع الشعب الأرمني واتحسس أوجاعه وأؤيد قضيته العادلة وأشاركه الإيمان بالمسيح الفادي وبكل القيم المسيحية التي في مقدمها المحبة والمسامحة والفداء، لا، بل افتخر بأن في وطني الأم لبنان شريحة أرمنية فاعلة ساهمت ولا تزال في الحفاظ علية والدفاع عنه.

في القرن الواحد والعشرين لم يعد السكوت مقبولاً تحت أية حجج على حروب الإبادة العثمانية بحق الشعوب الأرمنية والسريانية والأرامية والكلدانية والمارونية واليونانية.

المطلوب اليوم من كل شعوب العالم، ومن جميع المنظمات الدولية الحقوقية والإنسانية، ومن الأديان كافة أن تعترف بما تعرض له الشعب الأرمني من حرب ابادة وأن تضغط على الحكومة التركية للإعتراف بهذه الإبادة ومن ثم اتخاذ كل الإجراءات الإنسانية والحقوقية الملزمة.تحية من القلب إلى الشعب الأرمني في الذكرى المئوية لحرب الإبادة العثمانية التي تعرض لها.

يبقى أن من يتفلت من قضاء الأرض وعدلها، هو بالتأكيد لن يتفلت من حساب الرب وعدله وحسابه العادل يوم الحساب الأخير.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي

عنوان الكاتب الألكتروني

phoenicia@hotmail.com

عنوان الموقع الألكتروتي للكاتب

http://eliasbejjaninews.com

 

على مسرح مهزلة الإنتخابات النيابية المهزلة، وعلى قاعدة إرهاب ودموية وشوارعية حزب الله الإيراني ما قبل وبعد السحسوح، اعلن رامز أمهز انسحابه من الإنتخابات في بعلبك وأيد الإحتلال الإيراني وسلاحه وثنائيته المذهبية وكذبة المقاومة والتحرير التجليطة، وذلك بعد أن كان مرشحاً مع القوات اللبنانية بمواجهة أمل وحزب الله

https://eliasbejjaninews.com/archives/108127/%d8%b9%d9%84%d9%89-%d9%85%d8%b3%d8%b1%d8%ad-%d9%85%d9%87%d8%b2%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d9%86%d8%aa%d8%ae%d8%a7%d8%a8%d8%a7%d8%aa%d8%8c-%d9%88%d8%b9%d9%84%d9%89-%d9%82%d8%a7%d8%b9%d8%af%d8%a9/

بالفيديو: حزب الله يضع المسدس في رأس المرشح رامز أمهز!

موقع جنوبية/23 نيسان/2022

هل أجبر حزب الله رامز أمهز على الانسحاب؟

المدن/23 نيسان/2022

الياس بجاني: على مسرح مهزلة الإنتخابات النيابية، وعلى قاعدة إرهاب ودموية وشوارعية حزب الله الإيراني ما قبل وبعد السحسوح، اعلن المرشح الشيعي رامز أمهز انسحابه من الإنتخابات في بعلبك وأيد الإحتلال الإيراني وسلاحه وثنائيته المذهبية وكذبة المقاومة والتحرير التجليطة، وذلك بعد أن كان مرشحاً مع القوات اللبنانية بمواجهة حزب الله وحركة أمل. هذه الحادثة المكررة دائماً وبنفس السيناريو المدان والمهين تؤكد أن كل المشاركين فيها وخصوصاً أصحاب شركات الأحزاب كافة هم راضخون لمشيئة المحتل الفارسي وقابلون بالعمل الذمي تحت مظلته، وآخر همومهم لبنان واللبنانيين والسيادة والإستقلال والكرامات.. ونقطة ع السطر.

 

أحزاب لبنان الشركات والوكالات: جهل وعبودية واستغباء وصنمية وقطعان

الياس بجاني/22 نيسان/2022

http://eliasbejjaninews.com/archives/81198/%d8%a7%d9%84%d9%8a%d8%a7%d8%b3-%d8%a8%d8%ac%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d8%a3%d8%ad%d8%b2%d8%a7%d8%a8-%d9%84%d8%a8%d9%86%d8%a7%d9%86-%d8%a7%d9%84%d8%b4%d8%b1%d9%83%d8%a7%d8%aa-%d9%88%d8%a7%d9%84%d9%88%d9%83/

عملياً وفي الواقع المعاش على أرض الحقيقة، فإنه لا وجود في لبنان لأحزاب بالمفهوم الديمقراطي الغربي حيث تداول للسلطة، وشفافية مصادر التمويل وعلنية الموازنات، وحرية قرار، ووضوح أهداف ورؤيا وانتخابات ومحاسبة.

احزاب لبنان هي مقابر للحريات، ولحواس النقد، وللإستقلالية الفكرية والوطنية، كما أنها مرتع للرؤية التونالية، وفقاسة للغنمية والصنمية.

في لبنان حالياً شركات أحزاب تجارية وعائلية ومذهبية محلية تعمل 100% على خدمة مصالح ونفوذ أصحابها..

وفي هذه الخانة الإقطاعية تندرج كافة الأحزاب المحلية، والأحزاب الوكالات، بنسب كبيرة.

كما توجد في وطن الأرز المحتل أحزاب عقائدية ودينية هي وكلاء للخارج وتعمل كلياً غب إرادته وتعليماته، ولنا في هذه الخانة مثال حزب الله الفاقع حيث أنه 100% إيراني بكل شيء.

المنتمون للأحزاب في سوادهم الأعظم هم عملياً إما ودائع لقوى احتلالية، أو منتفعين ووصوليين وانتهازيين، أو باحثين عن أدوار أو حماية، أو أتباع غنميين..

وكل هؤلاء لا فرق بينهم وبين العبيد في حرية القرار حيث ينفذون ولا يقررون.. ويساقون إلى المسالخ دون .حتى معمعة..!!!

في الغالب فإن الحزبي في لبنان يعبد صاحب شركة الحزب ويؤلهه ويهوبر له ويسير خلفه على عماها حتى لو ساقه إلى جهنم..

الحزبيون في لبنان وبما يقارب نسبة ال 99% يعتبرون بعدائية موصوفة أن كل من يعارض صاحب شركة حزبهم إما هو حاقد أو حاسد أو جاهل.. ودائماً بالطبع عميل وخائن!!

من المستحيل أن تناقش وتتحاور مع حزبي وتصل إلى نتيجة مجدية، وإن أخطئت وفعلت فدق المي مي وفالج لا تعالج.

الحزبيون هؤلاء حتى في بلاد الانتشار حيث الأنظمة الديمقراطية والأحزاب المنظمة فهم لا يختلفون بطباعهم وممارساتهم وثقافتهم الغنمية وعمى تبعيتهم وغشاوة بصرهم عن أقرانهم في الوطن الأم..

من يدخل على صفحات معظم الحزبين على الفايسبوك والتويتر والإنستغرام وغيرها من مواقع التواصل الاجتماعي يرى أن إخواننا وأخواتنا هؤلاء يزينون مواقعهم وبفخر واعتزاز إما بصور لهم مع أصحاب شركات أحزابهم في حال كانوا من المحظوظين بهكذا صور، أو بصور لمعبوديهم هؤلاء مع القديسين.

في المحصلة فبؤس هكذا أحزاب وبؤس هكذا حزبيين..

وبؤس هكذا تبعية وعبودية وبالتأكيد بؤس هكذا غنمية.

في الخلاصة فإن سرطان الأحزاب هو كارثة والعبرة التي من الضرورة أخذها من الكارثة هذه للتخلص منها والتغلب عليها تلخص في القول المأثور، من لا يعترف بعلته، علته تقتله.

**الكاتب ناشط لبناني اغترابي

عنوان الكاتب الالكتروني

Phoenicia@hotmail.com

رابط موقع الكاتب الالكتروني

http://www.eliasbejjaninews.com

 

الإنتخابات بظل احتلال الملالي هي رضوخ لإرهابهم وستؤدي لتسليمهم لبنان ومؤسساته الدستورية

الياس بجاني/22 نيسان/2022

الإنتخابات بظل احتلال حزب الله ستشرعن إحتلاله مهما كانت نتائجها وبداية كوارثها ستبدأ باقرار الإستراتجية الدفاعيةوتسليم الجيش للحزب.

 

دعوة للإشتراك في قناتي ع اليوتيوب

أطلب من الأصدقاء ومن المتابعين أن يشتركوا في قناتي الجديدة على اليوتيوب. الخطوات اللازمة هي الضغط على هذا  الرابط

https://www.youtube.com/channel/UCAOOSioLh1GE3C1hp63Camw

 لدخول الصفحة ومن ثم الضغط على مفردة SUBSCRIBE في اعلى على يمين الصفحة للإشترك.

Please subscribe to My new page on the youtube. Click on the link to enter the page and then click on the word SUBSCRIBE on the right at the page top

 

تفاصيل الأخبار اللبنانية

نص مداخلة الوزير السابق يوسف سلامه في مؤتمر الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان: الحياة للبنان بحياده الكامل

المطران مظلوم ممثلا البطريرك الراعي خلال ورشة عمل عن الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان: مدخل الى عملية إنقاذ كبرى يشارك فيها المجتمع الدولي

http://eliasbejjaninews.com/archives/108170/%d9%86%d8%b5-%d9%85%d8%af%d8%a7%d8%ae%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%a7%d8%a8%d9%82-%d9%8a%d9%88%d8%b3%d9%81-%d8%b3%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%87-%d9%81%d9%8a/

وطنية/23 نيسان/2022

 

بـ20 قذيفة مدفعية.. إسرائيل تقصف مواقع في جنوب لبنان

دبي - العربية.نت/25 نيسان/2022

شن الجيش الإسرائيلي فجر الاثنين قصفاً مدفعياً على مواقع في جنوب لبنان، وفق مراسل "العربية". وأضاف المراسل أن 20 قذيفة مدفعية إسرائيلية أطلقت على مواقع في جنوب لبنان. فيما أفاد إعلام لبناني بأن المدفعية الإسرائيلية قصفت منطقة بين مجدل زون وزبقين في جنوب لبنان. قذيفة صاروخية باتجاه إسرائيل جاء ذلك بعد أن أعلن الجيش الإسرائيلي في وقت سابق أن قذيفة صاروخية أطلقت من الأراضي اللبنانية باتجاه إسرائيل وسقطت في منطقة مفتوحة. وقال على تويتر إنه لم يتم تفعيل الإنذارات أو إعلان حالة التأهب في شمال إسرائيل، بحسب رويترز. تأتي هذه التطورات في أعقاب اشتباكات على مدى الأسبوعين الماضيين بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية في المسجد الأقصى بالقدس. يشار إلى أن الحدود الشمالية لإسرائيل تشهد حالة من الهدوء بوجه عام منذ الحرب بين إسرائيل وميليشيا حزب الله اللبنانية عام 2006. فيما دأبت فصائل فلسطينية صغيرة على إطلاق النار بشكل متقطع على إسرائيل في الماضي.

 

صواريخ "مجهولة" جديدة تنطلق من لبنان باتجاه الأراضي المحتلة

المدن/25 نيسان/2022

أطلق صاروخان من جنوب لبنان باتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة. يعود الجنوب إلى واجهة الأحداث مجدداً. وسط غياب المعلومات المباشرة عن السبب والهدف. وبحسب ما تشير مصادر أمنية فقد تم إطلاق صاروخين من نوع غراد من منطقة القليلة جنوبي مدينة صور باتجاه الأراضي الفلسطينية وتحديداً في منطقة غرب الجليل. وبحسب المصادر فإن منطقة إطلاق الصاروخين هي منطقة ذات نطاق عمل لقوات الطوارئ الدولية اليونيفيل أي ضمن المناطق المشمولة بالقرار 1701. وسريعاً توجهت قوة من الجيش اللبناني إلى منطقة إطلاق الصاورخين، وضربت طوقاً أمنياً، فيما قامت دوريات أخرى بعمليات البحث عن احتمال وجود صواريخ أخرى. فيما عملت قوات اليونفيل على إجراء تحقيقات بالتعاون مع الجيش، كما عملت القوات الدولية على التواصل مع الطرفين اللبناني والإسرائيلي لتهدئة الوضع وإرساء الإستقرار. في المقابل أكدت وسائل إعلام إسرائيلية سماع أصوات إنفجارات على الحدود مع لبنان، بينما أكد الجيش الإسرائيلي رصد إطلاق صاروخ من الأراضي اللبنانية باتجاه إسرائيل، وقد سقط في منطقة مفتوحة بالقرب من مستوطنة شلومي ولم يسفر عن أي إصابات. وأضاف الجيش إنه لم يتم تفعيل منظومة الإنذار في المنطقة. فيما عملت طائرات مسيرة إسرائيلية وطائرات حربية على التحليق في الأجواء اللبنانية.وهذه ليست المرة الاولى التي يتم فيها إطلاق صواريخ من القليلة ففي شهر أيار الفائت تم إطلاق ثلاثة صواريخ من نفس المنطقة باتجاه الأراضي المحتلة، كذلك شهدت الأشهر السابقة إطلاق صواريخ باتجاه الأراضي المحتلة لأكثر من مرة ولم يتبنّ أي طرف في لبنان عملية إطلاق هذه الصواريخ، فيما شهدت منطقة شويا عملية توقيف شاحنة عائدة لحزب الله في شهر آب الفائت بسبب إطلاق أكثر من عشر صواريخ باتجاه الأراضي المحتلة. لا أسباب واضحة حول إطلاق هذه الصواريخ ولا الأهداف من ذلك، فيما من المعروف أن العمليات الأمنية والإستخبارية بين حزب الله وإسرائيل مستمرة بشكل يومي، وهذه الحرب الإستخبارية لها طبائع متعددة، بعضها محاولات تحقيق إختراقات أو تنفيذ عمليات عن بعد، أو عمليات رصد مواقع ومخازن أسلحة لدى الحزب فيما يعمل الحزب على الرد على هذه العمليات وفق طريقته.

 

الجيش: إنقاذ 48 شخصا كانوا على متن مركب طرابلس

وطنية/24 نيسان/2022

صدر عن قيادة الجيش - مديرية التوجيه البيان الاتي: "بتاريخ 23/ 4/ 2022 تمكنت القوات البحرية التابعة للجيش حتى الساعة من إنقاذ 48 شخصا بينهم طفلة متوفية كانوا على متن مركب تعرض للغرق أثناء محاولة تهريبهم بطريقة غير شرعية، قبالة شاطئ القلمون - الشمال، نتيجة تسرب المياه بسبب ارتفاع الموج وحمولة المركب ‏الزائدة. وقد عملت القوات البحرية بمؤازرة مروحيات تابعة للقوات الجوية وطائرة سيسنا على سحب ‏المركب وإنقاذ معظم من كان على متنه حيث قدمت لهم الإسعافات الأولية ونقل المصابون منهم إلى مستشفيات المنطقة، فيما تواصل القوى عملياتها برا وبحرا وجوا، لإنقاذ آخرين ما زالوا في عداد المفقودين. وتمَّ توقيف المواطن (ر.م.أ) للاشتباه بتورطه في عملية التهريب .بوشرت التحقيقات باشراف القضاء المختص".

 

حداد رسمي الاثنين على ضحايا زورق الموت

وطنية/24 نيسان/2022

أعلن رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي الحداد الرسمي غدا الاثنين على ضحايا الزورق الذي غرق ليل امس قبالة طرابلس. وتنكس، حدادا، الاعلام المرفوعة على الادارات والمؤسسات الرسمية والبلديات كافة، وتعدّل البرامج العادية في محطات الاذاعة والتلفزيون بما يتوافق مع المناسبة الاليمة.

واجرى ميقاتي اتصالا بوزير الشؤون الاجتماعية هكتور حجار وطلب منه التوجه الى طرابلس وتقديم كل ما يلزم لعائلات الضحايا، كما كلف الامين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء محمد خير بأن يكون الى جانب الاهالي المفجوعين وتقديم كل المساعدات الممكنة لهم.

 

لجنة من الفاتيكان إلى بيروت الأربعاء

صحيفة الشرق الأوسط/24 نيسان/2022

علمت الشرق الأوسط أن السفير البابوي لدى لبنان أرسل إلى الفاتيكان مسودة برنامج الزيارة الذي تم العمل عليه من قبل الهيئة التنفيذية لمجلس البطاركة مع السفارة البابوية، بالتنسيق مع القصر الجمهوري، على أن تكون هناك زيارة في 27 نيسان الحالي، للجنة من الفاتيكان للاطلاع عن كثب على البرنامج، وزيارة المواقع المحددة التي يفترض أن يزورها البابا فرنسيس، بحسب وزير السياحة وليد نصار الذي قال لـالشرق الأوسط إنه سيكون بالتوازي قد أنهى تشكيل اللجان التي ستعمل على تنظيم الزيارة؛ سواء اللجان الإعلامية والمالية واللوجستية والأمنية، وغيرها.

وكشف نصار، عن أن البابا أوصى بأن تكون زيارته إلى لبنان متواضعة وبسيطة، معتبراً أنه سيكون لها بُعد وطني وروحي، بحيث سيدعو لتعم ثقافة الحوار والسلام والمحبة والألفة؛ خصوصاً أن الشعب اللبناني أثبت بعد كل العواصف التي مر بها في السنوات القليلة الماضية أنه شعب جبار وقوي، وستكون زيارة البابا بمثابة صدمة إيجابية بعد كل الصدمات السلبية، وأبرزها انفجار المرفأ.

 

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد 24 نيسان 2022

وطنية/24 نيسان/2022

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي"

قارِب الموت هزَّ لبنان من أقصاه إلى أقصاه، وكاد أن يضع عاصمة الشمال على فوهة الانفجار. الخطير في مضاعفات الحادثة أنه منذ اللحظة الأولى تسابقت التغريدات على مواقع التواصل الاجتماعي، لتحميل الجيش اللبناني مسؤولية ما حدث، بعض هذه التغريدات فتحَ تحقيقًا وختمه وفتَح محاكمةً وأصدر الأحكام، وكلها في حق الجيش اللبناني، في سيناريو واضح لإبعاد المسؤولية عمَّن خاطرَ وحمَّل قارِبًا يتسع لعشرة أشخاص، خمسةً وسبعين شخصًا . المهم أن الجيش بلسان قائد القوات البحرية في الجيش العقيد الركن هيثم ضناوي في مؤتمر صحافي، قال ان "المركب الذي غرق هو مركب صغير صنع في العام 1974، طوله عشرة امتار وعرضه 3 امتار والحمولة المسموح بها هي 10 اشخاص فقط".

واذ لفت الى انه "لم يكن هناك سترات انقاذ ولا اطواق نجاة"، شدد على ان "الجيش حاول منع المركب من الانطلاق ولكنه كان اسرع منا"، وقال: "حمولة المركب لم تكن تسمح له بأن يبتعد عن الشاطىء وقائد المركب اتخذ القرار بتنفيذ مناورات للهروب من الخافرة بشكل ادى الى ارتطامه". على رغم توضيحات الجيش فإن طرابلس اشتعلت بعد انتشار رواية ان طرّاد الجيش صدم القارب، لكن منذ بعد الظهر، أرسِلت تعزيزات عسكرية من مختلف الأجهزة والقوى الأمنية ولاسيما من الجيش للعمل على تهدئة الأجواء وإعادة الاستقرار، وهذا ما حصل بالفعل وفُتِحَت كل الطرقات في المدينة، وسُحِب صاعق استغلال الحادثة . ويبدو أن محاولة الهروب من اليأس لا تقتصر على اللبنانيين، ففي تونس لقي 17 مهاجرا على الأقل حتفَهم في غرق أربعة قوارب قبالة سواحل وسط تونس، وتم إنقاذ 97 شخصا. وفي ليبيا تمكنت السلطات الأمنية الليبية من اعتراض أكثر من 500 مهاجر غير نظامي، اثناء شروعهم الإبحار من الشواطئ الليبية إلى أوروبا. في الانتخابات الفرنسية، ذكرت وزارة الداخلية الفرنسية أن نسبة المشاركة في الانتخابات بلغت 26,41% حتى منتصف النهار، أي أقل بنقطتين مقارنة مع انتخابات 2017. وكانت مراكز الاقتراع فتحت عند الثامنة صباحا بالتوقيت الفرنسي للدورة الثانية والتي سيختار فيها حوالي 48,7 مليون ناخب بين الرئيس الحالي إيمانويل ماكرون ومارين لوبن.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

ظَنُّوا أنَّهم رَكِبوا اخيراً قاربَ النجاة، لم يَعلموا أنَّ مركبَهم أكثرُ تهالكاً من سفينةِ الوطن. اعتقدوا أنَّ البحرَ برحابتِه سيأخذُهم الى أرضِ الحُلُمِ بعدَ أن ضاقَ عليهم العيش، لم يُدركوا أنَّ الزورقَ الذي يُقلُّهُم أكثرُ ضِيقاً يتزاحمُ عليهِ طالبو النجاةِ من البؤسِ والفقرِ الذي استوطنَ الكثيرَ من أحياءِ طرابلس وعكار.

ولم يُدركوا أنَ تجارَ البشرِ ومصاصي الدماءِ يُقيمونَ أيضاً في البحرِ كما في اليابسة، العشراتُ حُشروا في مساحةٍ تكفي لبضعةِ أشخاص، وبحمولةٍ تزيدُ عن خمسةَ عشرَ ضعفاً من الوزنِ المسموحِ به، لا ستراتِ نجاة، ولا شيءَ من شأنِه أن يقاومَ الامواجَ المتلاطمة.

عادَ من عادَ مرغماً الى وطنِه بعدَ أن تمكنت قواتُ البحريةِ التابعةُ للجيشِ اللبناني من انقاذِهم فيما ابتلعَ البحرُ نساءً واطفالاً لم تُسعِفْهُم اياديهم الطريةُ على مقاومةِ قساوةِ البحر. وبغضِّ النظرِ عن حقيقةِ ما جرى في العمق، فانَ النتيجةَ فاجعةٌ بحجمِ الوطن، تخبرُ عن شعبٍ مقهورٍ متروك، لكنْ، الحذرُ مطلوبٌ من راكبي أمواجِ هذه المصيبةِ الذين قد يَتسللونَ لاشعالِ الفتنة، فَلْيرحموا هذا البلدَ في شهرِ الرحمةِ حيثُ بحرُ الاُنسِ الالهي المشْرَعُ لجميعِ قاصديه.

حزبُ الله عزّى بالفاجعةِ، وقال في بيانٍ اِنَ ما جرى في عُرضِ البحرِ يجبُ ان يكونَ بمثابةِ صرخةِ انذارٍ لكافةِ المسؤولينَ، مؤكداً انَ الحادثة مظهرٌ مأساويٌ للغايةِ من مظاهرِ الازمةِ الاقتصاديةِ المستفحلةِ نتيجةَ السياساتِ الخاطئةِ لعقود.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في"

الجرائم كثيرة، والمجرم واحد. الجرائم كثيرة في حق لبنان واللبنانيين، والمجرم الواحد معروف ولو تمَّ التجهيل. الجرائم كثيرة في حق لبنان واللبنانيين منذ سقوط الدولة في يد الميليشيات في 13 تشرين الاول 1990، والمجرم الواحد معروف ولو تمَّ التجهيل من خلال التعميم. آخر الجرائم، غرق زورق الموت قبالة طرابلس. وهذه الجريمة طبعاً ليست بنت ساعتها، بل وليدة 32 عاماً من اللادولة، في كل لبنان، وتحديداً في عاصمته الثانية وعاصمة شماله طرابلس، التي مثَّلها سياسياً مذذاك عشرات كبار الأثرياء في العالم، فيما غالبية أهلها فقراء يعانون. وكأن الجريمة المرتكبة في حق ركاب زورق الموت لا تكفي، حتى جاء من يستمر بكل وقاحة، ومن دون أي خجل، في الانتخابات النيابية المقبلة، وكأن الوطنية فقدت والإنسانية اندثرت، وهذا ليس بغريب عن كثيرين من سياسيي لبنان ومسؤوليه، الذين دمروا بلداً بكامله، وسرقوا شعباً برمَّته، ولا يزالون حتى اللحظة، يتهربون من المحاسبة، سواء بالتدقيق الجنائي أو أمام القضاء المحلي والاوروبي، ويحاضرون بالعفَّة. رحم الله ضحايا طرابلس ولبنان، وصلاتنا على أمل نجاة الباقين من المفقودين. ولأننا على مسافة 21 يوماً من الانتخاباتِ النيابية، نكرر: تذكروا يا لبنانيات ويا لبنانيين، إنو لأ، مش كلن يعني كلن، بغض النظر عن الحملات والدعايات والشتائم والتنمر وتحريف الحقيقة والكَذب المركّز والمستمر بشكل مكثف من 17 تشرين الاول 2019. ولمّا تفكروا بالانتخابات، حرروا عقلكن وقلبكن من كل المؤثرات والضغوطات، وخللو نظرتكن شاملة وموضوعية، وساعتها انتخبوا مين ما بدكن، بكل حرية ومسؤولية. واجهوا الكل، وأوعا تخافو من حدا، مين ما كان يكون.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

شرُفاتُ بحرِ الشمال تَفتحُ بدوامِ موتٍ ليلي، تنقّبُ عن الغائبين فيما البحرُ لا يعترفُ بالمفقودين، وليس في عُرفِه إبقاءُ المخطوفين على قيدِ الحياة. لكنّ الأزرقَ الواسع كان قِبلةَ الناسِ المزنّرة بفَقْرِ أوسع، لجأوا إليه طالبينَ الرحمة من طُغاةِ الأرض، إحتمَوا بملح وماء وقرّروا المغامرةَ معَ حيتانِ البحر على البقاءِ رهائنَ حيتانِ الشرّ على البرّ. والحصيلةُ الحزينة أَسقطت حربَ الحواصل، ووَضعتِ الانتخاباتِ برُمّتِها على زورقٍ مثقوب.

ومعَ ساعاتِ المساء، كانت عمليات البحثِ مستمرةً عن ثلاثةٍ وثلاثينَ مفقوداً من ضِمْنِ عبّارةِ الموت التي انطلقت في رحلةِ الهِجرة غيرِ الشرعية من القلمون. الطوافاتُ والزوارقُ التابعة للجيشِ اللبناني، إضافةً إلى زوارقِ الصيادين، استمرت في الضربِ برملِ البحر؛ إلا أنّ الأملَ يتضاءلُ معَ

مرورِ الوقت. أما الحصيلةُ التي رَست عليها الكارثة فكانت بوفاةِ ستةِ أشخاص، فيما نجا خمسةٌ وأربعون. والناجون اعتَقدوا أنهم نجَوا، ليكتشفُوا أنّ عودتَهم إلى حيث كانوا هي قفزٌ من المياهِ إلى النار. فهم رَجِعوا إلى حيثُ فرّوا، وأصبح عليهم التعاملُ معَ الجحيمِ اليومي الذي يَلُفُّ مدينتَهم.

وعلى سطحِ الأرض جاءت رواياتُ الناجين، ومعظمُهم قدّمَ شهادةَ مَن كاد يُصبحُ شهيداً. التقتِ الروايةُ عند اتهامٍ واحد للقواتِ البحرية في الجيشِ اللبناني، والتي حمّلوها مسؤوليةَ غرقِ المركب أثناءَ منعِ المهاجرين من إكمالِ رحلتِهم. والشهاداتُ التي توالت على عرضِ البحر، نفاها الجيش في مؤتمرٍ صِحافي وقال إنّ مركَبَ المهاجرين هو الذي اصطدمَ بخافرةِ الجيش خلالَ محاولةِ الولوج نحوَ المياهِ الإقليمية، ما أدى الى غرقِه. وتحدّثَ الجيش كذلكَ عن حمولةٍ أكثرَ من زائدة للمركب، وعن مخالفاتٍ في بُنيتِه وتسجيلِه. غير أنّ كلَ هذه الأدلة تصبحُ تفاصيل أمام زهْقِ الأرواح ودفعِ الركابِ إلى المقاومةِ للنجاة، فمِن حقّ الجيش مطاردةُ المهاجرين بطريقةٍ غيرِ شرعية لكنْ ليس للقواتِ البحرية أن تطوّقَ وتُربِكَ وتتسبّبَ بحالةِ فوضى وتدافع، ثم تبدأ بعملياتِ الإنقاذ. فلماذا وَقعت عمليةُ الطوقِ البحري، ومَن قال إنّ الهِجرةَ الشرعية لم تعُد شرعيةً بقرارٍ رسمي غيرِ معلَن؟ فطرابلس مدينةُ الأغنياء من الزعماء، تَركت أولادَها إلى مصيرِهم يبحثون عن شاطئٍ آمِن وعن أحياء خارجَ الوطن تَعترفُ بوجودِهم كشعبٍ يجوعُ ويثورُ وينتفض، تارةً يُنعت بالإرهاب وطوراً تَخطفُه أصواتُ المرشّحين كلَ أربعِ سنواتٍ مرة، قبل أن يُنسى لكأنه "صِفرٌ في الشمال".

نعم هؤلاء هاجروا، وارتَكبوا الخطَر وغيرُ شرعيين، وتمرّدوا على كلِ ما في الدولة من حواجزَ بحريةٍ وبرية، لكنْ هل أَبقت لهم سلطتُهم طوْقَ نجاة؟ وسَواءٌ ضُرِبَ زروقُهم بقاربِ الجيش أم الروايةُ كانت عكسية، فإنّ المؤسسةَ العسكريةَ اليوم أمام تحدي إثباتِ الحقائق في كشفٍ مَبنيٍ على الصوتِ والصورة والاقمارِ البحرية إنْ وجدت، وبفتحِ تحقيقٍ عسكريٍ جاد يَقطعُ فيه الجيش الطريقَ على اللَعِبِ بأمن طرابلس الواقفِ على جبهات وكلِ الاحتمالات... فحقيقةُ مرفأ طرابلس لا يمكنُ لها أن تَذوبَ كملحِ مرفأ بيروت. أما السلطةُ الرسمية التي أَعلنتِ الحِداد، فإنّ الحزنَ وحدَه لا يكفي، وتنكيسُ الأعلام أصبح واجباً على حُكمٍ نتقبّلُ فيه التعازي.

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيزن "أن بي أن"

كأنه لا يكفي اللبنانين الغرقُ في بحر همومهم الواسع حتى يأتيَ الغرقُ في بحر الهجرة من نار الحرمان مهما كانت توصيفاتُ الهجرة...

ستون شخصاً... وربما سبعون... وربما أكثر... رجالاً ونساءً وأطفالاً حاولوا الإفلات من جحيم بلدهم باتجاه بلاد الله الواسعة فكانت المأساة... مأساة الفقر والبحر.

نحوُ سبعةٍ واربعين شخصاً أنقذتهم القوات البحرية التابعة للجيش فيما انتشلت خمس جثث تعود إحداها لطفلة لا يتجاوز عمرها سنة ونصف سنة وتواصِلُ البحث عن مفقودين آخرين.

في الرواية الرسمية التي قدمها الجيش اللبناني أن قائد المركب حاول الهرب بعد انطلاقه من شاطئ القلمون فارتطم بزورق للقوات البحرية ناهيك عن كون حمولته كانت تفوق الحمولة المسموحة بها بخمسة عشر ضعفاً نافياً حصول أي خطأ تقني تجاه المركب.

في مقابل رواية الجيش ضخٌ لروايات بدا الكثير منها لا صدقية لها ولا تمت إلى الواقع بصلة. لكن الجيش اللبناني أكد أنه يقوم بتحقيق شفاف قائلاً إنه إذا كان ثمة أحد قد أخطأ نحاسبه.

مأساة ركاب المركب حصدت تعاطفاً شعبياً واسعاً واستنفاراً رسمياً عكسه خصوصاً الإعلان عن حداد رسمي غداً كما عكسه رؤساء الجمهورية ومجلس النواب والحكومة الذين أجمعوا على ضرورة التحقيق في ملابسات ما حصل.

على أن العزاء الحقيقي في هذه اللحظات الحزينة أن يسمع جميع المسؤولين على جميع مواقعهم خاصة من هم في السلطة التنفيذية لصوت ابناء طرابلس والشمال المفجوعين بفلذات أكبادهم من أجل مقاربةٍ حقيقية تضع حداً لحرمان هذه المنطقة العزيزة وإنقاذ ابنائها الشرفاء من مصيدة الموت المجاني على ما قال الرئيس نبيه بري في بيان عزَى فيه بالضحايا.

 

تفاصيل المتفرقات اللبنانية

نصر الله: للتحقيق السريع في غرق المركب وتحديد المسؤوليات ومحاسبة المسؤولين

وطنية/24 نيسان/2022

علق الأمين العام ل"حزب الله" السيد حسن نصرالله في كلمة ألقاها في مراسم إحياء ليلة القدر على حادثة غرق المركب قبالة شاطئ طرابلس، وقال : "يجب أن نتوقف عند المأساة المؤلمة والمحزنة التي حصلت بالبحر قبالة مدينة طرابلس.. في هذه الليلة العظيمة نتوجه الى الله تعالى أن يمن بالرحمة على الذين فقدوا أرواحهم وأن يمن بالشفاء على الذين أصيبوا ونسأل الله أن يمن بالسلامة والعافية والنجاة على المفقودين". ودعا الى " التحقيق السريع في هذه الحادثة لأن ما ينقل ويقال أمر خطير جدا، ويجب تحديد المسؤوليات ومحاسبة المسؤولين"، كما دعا" الوزارات والحكومة للوقوف الى جانب العائلات المصابة في مأساتها".واكد نصرالله: "كالعادة نحن في حزب الله جاهزون لأي شيء يمكن أن يلملم الجراح نحن جاهزون ولن نتوانى على الاطلاق"..

 

الدولار يتجاوز الـ28000 ليرة مجدداً

مواقع الكترونية لبنانية/24 نيسان/2022

يستمر سعر صرف الدولار في السوق السوداء بالارتفاع، حيث بلغ 28000 ليرة للبيع و28100 ليرة لشراء.

 

تفاصيل من التدخل السوري في انتخابات البقاع الغربي

MLebanon/24 نيسان/2022

كشفت مصادر مطلعة لموقع IMLebanon تفاصيل مثيرة عن مظاهر تدخل النظام السوري في الانتخابات النيابية في دائرة البقاع الغربي- راشيا، اذ أكدت قيام المرشح طارق الداوود بجولات على اللبنانيين المقيمين في سوريا برفقة ظابط من المخابرات السورية. وتضيف المصادر المطلعة أنه تم تهديد سيدات لبنانيات من اصل سوري متزوجات من لبنانيين بمنعهم من زيارة ذويهم في حال اقترعوا لمصلحة النائب وائل ابو فاعور. وفي جانب خطير ايضا تم تهديد ابناء بلدة حلوة المحاذية للحدود بعدم السماح لهم بالقيام بالانتخاب في قريتهم تحت طائلة توقيفهم من المخابرات السورية. وتحدثت المصادر عن زيارات يقوم بها عناصر وضباط من الفرقة الرابعة إلى بيوت لبنانيين مقيمين في سوريا لتنظيم قدومهم الى لبنان والمشاركة في الانتخابات لصالح الداوود. وتلفت المصادر إلى أن السفير السوري في لبنان ينشط بشكل كبير مع الاحزاب المؤيدة لسوريا، وقد ابلغهم بقرار من النظام السوري بالتصويت للداوود على حساب الفرزلي الذي يطالب بالتصويت له. وختمت المصادر بأن جهات دولية وأوروبية تتقصى عن هذه التدخلات وعن اسماء الذين ينشطون فيها، وأن مؤسسات مراقبة دولية اتصلت بعدد من الاهالي الذين تم الضغط عليهم وحصلت منهم على اسماء الذين يقومون بهذه التدخلات.

 

هل يطير وزير الخارجية؟

أساس ميديا/24 نيسان/2022

ما الذي حصل في توزيع أسماء الناخبين المغتربين في ولاية سيدني الأسترالية؟ وهل هو خطأ تقنيّ مقصود لأهداف انتخابية؟ هل يدفع التيار الوطني الحر لـضرب أصوات محتملة للقوات اللبنانية؟ أم أنّ السبب هو ضعف طبيعي في إمكانات وزارة الخارجية، وعدم وجود كادر موظفين كفيل بتغطية احتياجات العملية الانتخابية؟ فقد تسبّب توزيع الناخبين في سيدني بسجال عنيف بين التيار الوطني والقوات، وتبادل اتّهامات بالتعطيل. لا سيّما بعدما تقدّم نواب القوات في مجلس النواب من رئيس المجلس نبيه برّي بطلب حجب الثقة عن وزير الخارجية عبد الله بوحبيب. وذلك بناءً على اتّهامه بالعمل على إثارة بلبلة في توزيع أقلام اقتراع المغتربين في أستراليا. القوات تتهمه بأنّه وضع عراقيل أمام إمكانية وصول الناخبين إلى أقلام الاقتراع، عبر خطة توزيع ناخبين من منطقة جغرافية واحدة على مراكز متباعدة. واتهمت القوات القنصل العام في سدني شربل معكرون المحسوب على التيار الوطني بتوزيع لوائح شطب اللبنانيين المسجلين للانتخابات بشكل يحول دون انتخابهم وهو ما استدعى نفيا من التيار الذي استغرب اتهام القوات بينما لوائح الشطب لم تصدر بعد ولم يبلغ الناخبين عن أقلام اقتراعهم.

يروي لـأساس أحد المسؤولين في تيار سياسي بارز، وهو مقيم في سيدني، تفاصيل ما حصل على الشكل التالي: وفق العادة، وكما حصل في الدورة السابقة، كان يتمّ توزيع الناخبين من الدائرة نفسها في منطقة واحدة. لكنّ الجديد توزيع ناخبي دائرة الشمال الثالثة على أكثر من عشرة مراكز اقتراع في مناطق متباعدة جغرافياً. ما يهدّد بخفض نسبة الاقتراع. لأنّ المغترب الذي يقصد قلم اقتراع ولا يجد اسمه مسجّلاً يعود أدراجه إلى منزله ولا يتكبّد عناء البحث عن اسمه في مراكز أخرى. ولن ينتخب الأب في مدينة والأم في مدينة أخرى والأولاد في مدينة ثالثة. وهذا يفهم منه أنّ الهدف منه منع الآلاف من الاقتراع، لأنّ أصواتهم شبه معروف توجّهها. فقد اعتمدت وزارة الخارجية توزيعاً على أساس الرمز البريدي وليس التوزيع المناطقي وفق التوزيع اللبناني، وذلك بالتوافق مع وزارة الداخلية. وانسجاماً مع ما يحدّده القانون من تخصيص قلم اقتراع حيث يزيد عدد الناخبين المسجّلين في بلاد الاغتراب على 200، فقد كان من الضروري فتح عدد كبير من مراكز الاقتراع في ولاية سيدني حيث بلغ عدد الناخبين المسجّلين 17,000، أي بزيادة 7 آلاف على العدد المسجّل في الدورة السابقة 2018. لكن صعب على وزارة الخارجية توفير عدد كبير من المراكز، بالنظر إلى ضعف الإمكانات وقلّة عدد الموظفين. إذ لا توجد أعداد كافية من الكادر البشري لتغطية كلّ المراكز، فاستوجب ذلك تقليص عددها 46 قلما في سدني و5 أقلام في كمبرا.

بدأت الأزمة، وفق مصادر سياسية متابعة في سيدني، منذ مدّة مع استقالة معظم الموظفين في قنصلية سيدني بسبب تأخّر صرف رواتبهم، فلم يبقَ إلا 40 من أصل 140 موظفاً.

للتذكير، فإنّ انتخابات 2018 ك شارك فيها 300 إداري بين سفراء وموظفين أتى بعضهم من لبنان. لكن اليوم من المستحيل توفير هذا العدد. ما يضع الانتخابات أمام معضلة كبرى من ناحية المراقبة وتلبية متطلّباتها. في السياق السياسي يمكن فهم أبعاد تحديد الرئيس برّي موعداً لجلسة نيابية، استجابةً لطلب نواب القوات طرح الثقة بوزير الخارجية. فهو يدخل في سياق تصفية حسابات سياسية غداة السجال المتجدّد بين بعبدا وعين التينة.

تحديد موعد للجلسة، إن حصل فعلاً، سيكون موضع استغراب، خاصةً في ظلّ معلومات تؤكّد أنّ محاولة طرح الثقة بوزير الخارجية، إن حصلت، ستتبعها حكماً استقالة الوزراء المسيحيين المحسوبين على التيار الوطني الحرّ من الحكومة. وهو ما سيضع مصير الحكومة على المحكّ. فهل المطلوب الإطاحة بالحكومة عشية الانتخابات؟ نيابيّاً وخارج نطاق كتلة القوات، كان الأمر مدعاة للاستغراب لأنّه أتى خارج سياق الأحداث الحاصلة. دستوريّاً يفترض بالرئيس برّي وهيئة مكتب المجلس بتّ الطلب خلال مهلة خمسة أيام، وهذا ما فعله رئيس المجلس. لكنّ الجلسة لها مقتضيات لجهة النصاب. فهل يتوافر النصاب المطلوب أم لا؟

مصادر نيابية قالت إنّ الكتل النيابية بصدد الاجتماع لاتّخاذ الموقف، لكنّها رجّحت أنّ الأكثرية المطلوبة لحجب الثقة غير متوافرة، وربما يتعذر تأمين نصاب هذه الجلسة أصلاً.

واستباقاً لانعقادها أُجريت مجموعة اتصالات لاحتوائها. فقد اتّصل برّي لإبلاغ بوحبيب بطلب القوات، ومثله فعل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي. لكنّ مصادر سياسية متابعة قلّلت من أهميّة الخطوة، وقالت إنّ التقدّم بطرح الثقة لا يعني أنّ الثقة طُرحت بوزير الخارجية بالنظر إلى وجود أحزاب وقوى سياسية تعارض توجُّه القوات وتعتبر أنّ ما حصل لا يشكّل الخطأ الفادح الذي تحدّثت عنه في كتابها إلى مجلس النواب. مصادر وزارية معنية نفت وجود خطأ بالشكل الذي تحدّث عنه نواب القوات. وقالت إنّ الطريقة التي يطالب رئيس حزب القوات سمير جعجع باعتمادها في التوزيع تُعرِّض الانتخابات للطعن دستورياً. وكشفت أنّ النائب جورج عدوان استفسر من بوحبيب حقيقة الأمر وطالب الخارجية أن تعتمد التوزيع ذاته الذي اعتُمد في الدورة السابقة والذي يقوم على توزيع الناخبين وفق مناطقهم في لبنان وليس على أساس رمز بريدي. وأوضحت المصادر لـأساس أنّ وزارة الداخلية التي يفترض بها أن تبتّ الأمر رفضت أيضاً اقتراح القوات، مرجعةً اعتراض القوات إلى أنّ مكاتبها سجّلت الناخبين على أساس مناطقهم وليس على أساس رمز بريدي واعتمدت تقسيم 2018، بينما اعتمدت الخارجية رمزاً بريدياً. وبحسب المصادر فإنّ هذا لا يعني أنّ التقسيم خاطىء، بل إنّ ماكينة القوات فيها خلل. ونفت أن يكون لرئيس التيار الوطني جبران باسيل أيّ علاقة بالموضوع من قريب أو بعيد، خاصة أنّ المتعارف عليه هو أنّ سيدني الأسترالية هي معقل القوات انتخابياً. وقالت مصادر سياسية أخرى لـأساس إنّ السبب الرئيسي هو خشية القوات من أن يكون في الجالية الأسترالية التي كانت تقترع للقوات مَن سيقترع هذه الدورة لقوى أخرى اعتراضية خارج القوات.

من ناحية الكتل النيابية استبعدت مصادر نيابية أن يُصار إلى التصويت لطرح الثقة بالوزير بوحبيب، باستثناء كتلة الحزب التقدّمي الاشتراكي، علماً أنّ رئيس الحزب وليد جنبلاط وخلال آخر اجتماع مع بوحبيب الأسبوع الماضي، لم يفاتحه بالموضوع.

وضعت مصادر وزارية الخطوة في إطار محاولات تعكير الأجواء عشيّة الانتخابات النيابية والإيحاء بوجود مشاكل للتشكيك في مصداقية العملية الانتخابية. وشكّت في إمكانية توافر النصاب المطلوب لطرح الثقة، وقالت: ربّما تتحوّل إلى جلسة ثقة جديدة بالوزير لأنّ طرح الثقة به يأتي خارج السياق ولا يركن إلى أسباب موجبة. قد يكون المخرج للمشكلة أعلاه إرسال رسالة هاتفية عبر الخلويّ، إلى كلّ ناخب، تعلمه بمركز الاقتراع المخصّص له في الثامن من أيّار المقبل. وتؤكّد مصادر الخارجية أنّ اقتراح القوات اعتماد التوزيع القديم مرفوض، وإذا كان من شكوى فليتمّ التقدّم بها إلى لجنة الإشراف على الانتخابات، أو أمام المحاكم المختصّة، والحلّ عادة لا يكون بطرح الثقة بالوزير.

 

حزب الاحرار: ندعو الدولة الى وضع يدها على المرافق المالية غير القانونية

وطنية/24 نيسان/2022

عقد المجلس الأعلى في حزب الوطنيين الأحرار اجتماعه الدوري، برئاسة كميل دوري شمعون وحضور الأعضاء، وأصدر بيانا توقف فيه المجتمعون عند الوضع الإقتصادي والمالي وأجمعوا على "ضرورة وضع يد الدولة على كافة المرافق المالية غير القانونية كجمعية القرض الحسن وإخضاعها للقوانين المرعية الإجراء ووضع خطة شاملة للنهوض بالبلد من ضمنها الإقرار بالهدر الذي تتحمل السلطة مسؤوليته قبل التلويح ببدعة الكابيتل كونترول الذي يثقل كاهل المواطن ويزيده فقرا". وحمل الحزب المجلس النيابي بكافة أعضائه "المؤتمنين على مصالح المواطنين، مسؤولية تاريخية ألا وهي حماية أموال المودعين". وتطرق إلى انتخابات المغتربين، وأبدوا "خشيتهم من عملية تزوير واسعة من خلال تبديل صناديق الإقتراع نظرا للطريقة التي اعتمدتها وزارة الخارجية في توزيع أقلام الاقتراع متعمدة بعثرة اصوات أفراد العائلة الواحدة من حيث توزيعها على مدن مختلفة". وكرر مطالبته اعتماد اللامركزية الإدارية والمالية الموسعة، "استكمالا لتطبيق الدستور فالدولة المركزية في ظل الدويلة قد أثبتت عجزها وفشلها".

 

محتجون اعتصموا في ساحة النور بطرابلس وازالوا صور المرشحين

وطنية طرابلس/24 نيسان/2022

أفاد مندوب "الوكالة الوطنية للاعلام" بأن عددا من المحتجين اعتصموا في ساحة النور بطرابلس وقطعوا بعض المسارب بحاويات النفايات وأطلقوا الهتافات المنددة بنواب ووزراء المدينة مؤكدين انهم سبب الفقر والحرمان في طرابلس. ثم أقدم المحتجون على إزالة صور المرشحين الملصقة على اللوحات الاعلانية وجدران الأبنية المطلة على الساحة.

 

وزارة الصحة : 86 إصابة جديدة و حالة وفاة واحدة

وطنية/24 نيسان/2022

أعلنت وزارة الصحة العامة في تقريرها اليومي تسجيل "86 إصابة جديدة بفيروس كورونا رفعت العدد التراكمي للحالات المثبتة الى 1096406، كما تم تسجيل حالة وفاة واحدة".

 

تفاصيل الأخبار الإقليمية والدولية

ماكرون: "لست رئيس فريق إنما رئيس الجميع"

وطنية/24 نيسان/2022

أعلن ايمانويل ماكرون الذي أعيد انتخابه رئيسا لفرنسا في مواجهة منافسته من اليمين المتطرف مارين لوبن أن تصويت الناخبين ضد حزب التجمع الوطني "يلزمني للأعوام المقبلة"، لكن توجه ايضا الى معارضيه قائلا "لست رئيس فريق انما رئيس الجميع". وقال ماكرون في خطاب أمام برج ايفل في باريس واوردته" وكالة الصحافة الفرنسية": "أعلم ان عددا من مواطنينا صوتوا لي اليوم ليس دعما للافكار التي أحملها بل للوقوف في وجه (أفكار) اليمين المتطرف"، مضيفا: "هذا التصويت يلزمني للأعوام المقبلة".

وتابع:" أنه لا بدّ من "إعطاء أجوبة" للذين دفعهم "الغضب والاختلاف في الرأي" للتصويت الى أقصى اليمين.

 

لوبن: ما حصدته من أصوات في الانتخابات يشكل "انتصارا مدويا"

وطنية/24 نيسان/2022

اعتبرت زعيمة اليمين الفرنسي مارين لوبن أن ما حصدته من أصوات في الانتخابات الرئاسية يشكل "انتصارا مدويا"، بعد أن أشارت التقديرات التي نشرتها مراكز الاستطلاع الى فوز إيمانويل ماكرون بنسبة تراوح بين 57,6 و58,2 في المئة من الأصوات.

ووعدت لوبن ب"مواصلة" مسيرتها السياسية، مؤكدة أنها "لن تتخلى أبدا" عن الفرنسيين، وأن النتيجة تشكل انتصارا مدويا، وفق وكالة الصحافة الفرنسية".

 

شولتس: إعادة انتخاب ماكرون "إشارة قوية لصالح أوروبا"

وطنية/24 نيسان/2022

هنّأ المستشار الألماني أولاف شولتس الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون على فوزه في الانتخابات الرئاسية، معتبرًا أن الذين صوّتوا له أرسلوا "إشارة قوية لصالح أوروبا"، على ما اوردت "وكالة الصحافة الفرنسية". وكتب على "تويتر" بالفرنسية: "تهانينا"، وتابع بالألمانية قائلًا "تهانينا، عزيزي الرئيس إيمانويل ماكرون. لقد أرسل ناخبوك اليوم إشارة قوية لصالح أوروبا. يسعدني أننا سنواصل تعاوننا الجيد".

جونسون يعبر عن "سروره بمواصلة العمل" مع ماكرون بعد إعادة انتخابه

وطنية/24 نيسان/2022

هنأ رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إيمانويل ماكرون بإعادة انتخابه رئيسا لفرنسا، مبديا "سروره بمواصلة العمل" معه، ومؤكدا أن فرنسا هي أحد حلفاء المملكة المتحدة "الأكثر قربا"، وفق تغريدة له اوردتها "وكالة الصحافة الفرنسية".

 

ترودو "يتطلع إلى مواصلة العمل" مع ماكرون بعد إعادة انتخابه

وطنية/24 نيسان/2022

هنّأ رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون بإعادة انتخابه، قائلًا إنه "يتطلّع إلى مواصلة العمل" معه. وكتب ترودو على "تويتر"، مرفقا نصه بصورة تجمعه بماكرون كما ما ذكرت" وكالة الصحافة الفرنسية": "تهانينا ايمانويل ماكرون. أتطلّع لمواصلة العمل معًا على القضايا الأكثر أهمية للناس في كندا وفرنسا - من الدفاع عن الديموقراطية إلى مكافحة تغير المناخ إلى خلق وظائف جيدة ونمو اقتصادي للطبقة الوسطى".

 

إصابة قس في هجوم بسكين في نيس الفرنسية

وطنية/24 نيسان/2022

اعلن وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان عبر حسابه على "تويتر" اليوم إن قسا تعرض لهجوم بسكين في كنيسة في نيس بجنوب فرنسا. وأضاف أن حياة القس ليست في خطر وأن الشرطة ألقت القبض على المهاجم. ونقلت وكالة" رويترز" عن رئيس بلدية نيس كريستيان إستروزي في تغريدة منفصلة على "تويتر" إن المهاجم مختل عقليا. وقال عضو البرلمان المحافظ إيريك سيوتي، الذي يمثل المنطقة، على حسابه على" تويتر" إن القس الذي يدعى الأب كريستوف تعرض للطعن مرات عدة في كنيسة سان بيير دارين في نيس. وأضاف أن راهبة أصيبت في ذراعها عندما انتزعت السكين من المهاجم. وقال سيوتي "شجاعة غير عادية من الأخت ماري كلود التي تدخلت بينما كان مهاجم يسدد الطعنات للأب كريستوف".

 

وكالة فارس: الحرس الثوري الإيراني يحتجز سفينة أجنبية في مياه الخليج تحمل وقودا مهربا

وطنية/24 نيسان/2022

قال القائد العسكري في الحرس الثوري الإيراني غلام حسين حسيني لوكالة "فارس" للأنباء إن الحرس الثوري احتجز سفينة أجنبية في مياه الخليج تحمل 200 ألف لتر من الوقود المهرب. وقال :"تم احتجاز السفينة في الجزء الشمالي من الخليج الفارسي. وتم تسليم طاقمها المكون من ثمانية أفراد للسلطات القانونية في مدينة بوشهر الساحلية الجنوبية"، دون أن يوضح جنسية أفراد الطاقم، وفق ما ذكرت وكالة "رويترز".

 

لبيد: إسرائيل ملتزمة المحافظة على الوضع القائم في الأقصى

وطنية/24 نيسان/2022

قال وزير خارجية العدو الإسرائيلي يائير لبيد اليوم إن الدولة العبرية "ملتزمة" الوضع القائم في حرم المسجد الأقصى. ونقلت وكالة" رويترز" عنه قوله: "يصلي المسلمون في جبل الهيكل، بينما يكتفي غير المسلمين بزيارته"، مستخدما التسمية اليهودية لحرم المسجد الأقصى. وأضاف: "لا يوجد تغيير ولن يكون هناك أي تغيير - لا خطة لدينا لتقسيم ما اسماه "جبل الهيكل" بين الأديان".

 

الرئيسان الأوكراني والتركي بحثا في اتصال هاتفي الوضع في ماريوبول عشية لقاء بوتين - اردوغان

وطنية/24 نيسان/2022

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي اليوم إنه تحدث مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان عشية محادثات يعقدها الرئيس التركي مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين. وقال زيلينسكي إنه ناقش مع أردوغان ضرورة إجلاء المدنيين فورا من مدينة ماريوبول الساحلية التي تسيطر عليها روسيا، بما في ذلك مصنع آزوفستال المحاصر لكن الخاضع لسيطرة أوكرانيا، وتبادل القوات الأوكرانية المتحصنة في المصنع. بدورها، اعلنت الرئاسة التركية إن الرئيس أردوغان أبلغ نظيره الأوكراني خلال المكالمة الهاتفية بأن تركيا مستعدة لتقديم كل مساعدة ممكنة خلال عملية التفاوض مع روسيا. وأضاف أردوغان إنه يجب إجلاء الجرحى والمدنيين من مدينة ماريوبول الأوكرانية المحاصرة، مشيرا إلى أن تركيا تعتبر وجود دول ضامنة أمرا إيجابيا من حيث المبدأ.

 

الأمم المتحدة: لوقف فوري لإطلاق النار في ماريوبول لإجلاء المدنيين

وطنية/24 نيسان/2022

دعا منسق الأمم المتحدة لشؤون أوكرانيا أمين عوض اليوم إلى "وقف فوري" للقتال في ماريوبول للسماح بإجلاء المدنيين المحاصرين في المدينة الأوكرانية "اليوم". وقال عوض في بيان إن "حياة عشرات آلاف الأشخاص بمن فيهم نساء وأطفال وأشخاص أكبر سنا، على المحك في ماريوبول". وأضاف "نحتاج إلى توقف في القتال الآن لإنقاذ حياة الناس. كلما انتظرنا أكثر، ستكون حياة مزيد من الأشخاص عرضة للخطر. يجب السماح بإجلائهم الآن، اليوم. غدا، سيكون فات الأوان"، حسبما نقلت "وكالة الصحافة الفرنسية".

 

مستشار الرئيس الاوكراني: بلينكن وأوستن يصلان إلى كييف لمحادثات مع زيلينسكي

وطنية/24 نيسان/2022

وصل وزيرا الخارجية والدفاع الأميركيان أنتوني بلينكن ولويد أوستن إلى كييف لإجراء محادثات مع الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، وذلك حسبما أفاد أوليكسي أريستوفيتش مستشار زيلينسكي في مقطع مصور على وسائل التواصل الاجتماعي. ولم تتمكن "رويترز "التي اوردت الخبر من التحقق بشكل مستقل مما إذا كان المسؤولان الأميركيان قد وصلا إلى كييف.

 

بغداد: لا يوجد اتفاقية تسمح لتركيا بالتوغل شمال العراق

دبي - العربية.نت/24 نيسان/2022

بعد إطلاق أنقرة هجوماً جديداً شمال العراق الاثنين الفائت، نفت وزارة الخارجية العراقية وجود أي اتفاق مع تركيا أو أساس قانوني يتيح لها التوغل شمال البلاد. وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف، الأحد، إن تركيا "تنفذ انتهاكات مستمرة غير مبنية على أي أساس قانوني أو اتفاق بين البلدين وتتذرع بالمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة للدفاع عن النفس وهذا لا يمكن تطبيقها دون وجود موافقة عراقية رسمية". كما أوضح أن وزير الخارجية فؤاد حسين عرض خلال جلسة للبرلمان الأحد ملف وجود حزب العمال الكردستاني في العراق منذ عام 1984، نافياً وجود اتفاقية تسمح لتركيا بالتوغل شمال البلاد، وفق وكالة الأنباء العراقية الرسمية "واع". يذكر أن الخارجية العراقية، كانت أكدت مساء الأربعاء، أن العراق له الحق بالاستعانة بجميع مصادر القوة في الرد على تركيا على المستوى الثنائي والمتعدد، فيما أشارت إلى أنه لا صحة لادعاء أنقرة بالتنسيق مع بغداد في عملياتها العسكرية. وقال أحمد الصحاف، إن الخارجية اعتبرت العمليات العسكرية التركية في الأراضي العراقية انتهاكاً سافراً لسيادة العراق وتهديداً لوحدة أراضيه، بحسب "واع". كما أضاف أن الخارجية استدعت سفير تركيا وسلمته مذكرة احتجاج شديدة اللهجة، ووصفت في المذكرة العمليات العسكرية بأنها أحادية عدائية استفزازية، و"لن تأتي على جهود مكافحة الإرهاب"، مبيناً أن الوزارة جددت مطالبة الحكومة العراقية بالانسحاب الكامل للقوات التركية من الأراضي العراقية بشكل ملزم لتأمين السيادة العراقية وعدم تجديد أي نوع من الانتهاكات. فيما بيّن الصحاف أن الوزارة لم تتلق رداً على مذكرة الاحتجاج بنصها ومضمونها و"ما زلنا ننتظر ذلك عبر القنوات الرسمية والدبلوماسية"، موضحاً أن العراق له الحق في أن يستعين بكافة مصادر القوة على المستوى الثنائي والمتعدد والمنظمات الدولية بالاستناد إلى ميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القوانين الدولية. "ادعاء محض" كذلك أشار إلى أن "الجانب التركي يحمل ذرائع بأن ما يقوم به من أعمال وانتهاك لسيادة العراق يأتي في سياق الدفاع عن أمنه القومي، وبهذا الصدد نؤكد أن ما يعلن عنه الجانب التركي مراراً بأن هنالك تنسيقاً واتفاقاً مع الحكومة العراقية بهذا الشأن لا صحة له، وهو ادعاء محض". جاء ذلك بعدما قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، خلال اجتماع لنواب حزبه الأربعاء، إن الحكومة العراقية تدعم الحملة العسكرية التي تشنها أنقرة ضد المقاتلين الأكراد في شمال العراق. يذكر أن تركيا كانت أعلنت الاثنين الماضي، أنها أطلقت هجوماً جوياً وبرياً جديداً ضد المقاتلين الأكراد في شمال العراق تشارك فيه قوات خاصة ومسيّرات قتالية. وتأتي هذه العملية التي أطلق عليها اسم "قفل المخلب" بعد عمليتي "مخلب النمر" و"مخلب النسر" اللتين أطلقهما الجيش التركي عام 2020. يشار إلى أن حزب العمال الذي تصنّفه أنقرة وحلفاؤها الغربيون على أنه منظمة "إرهابية"، يقود تمرّداً ضد الدولة التركية منذ العام 1984. فيما تشن تركيا عادة هجمات في العراق، حيث لحزب العمال قواعد في منطقة سنجار وفي المناطق الجبلية في إقليم كردستان الحدودي، ما يثير حفيظة بغداد التي دانت أكثر من مرة تلك الضربات، التي تنتهك سيادة البلاد.

 

تفاصيل المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة

ثورة الدولار تهدد بانفجار اجتماعي!

عمر حبنجر/الأنباء الكويتية/24 نيسان/2022

الإلحاح الرسمي لتمرير قانون الكابيتال كونترول، قبل موعد الانتخابات النيابية مستمر، وإصرار رئيس المجلس النيابي نبيه بري على ذلك بعد طول لأي وممانعة، ومعه رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، لا حدود له، كما يبدو، يقابلهما اعتراض بذات الالحاح على عدم تشريع هذا القانون، قبل الانتخابات، من جانب القوات اللبنانية والحزب التقدمي الاشتراكي والعديد من النواب، إضافة الى نقابات المهن الحرة.

وعلى الخط عينه، دخل الدولار الأميركي على حين غرة، دون مقدمات، متسلقا جدار الـ 30 ألف ليرة، وجارّا معه المحروقات والكهرباء والغذاء والقمح والطحين، ما تسبب باحتقان شعبي، يخشى ان يكون مدخلا لانفجار اجتماعي لطالما راهن عليه الكثيرون، كباب يمكن ولوجه للإطاحة بالاستحقاق الانتخابي المربك لقوى سياسية كثيرة. ثورة الدولار ربطها كثيرون بالملاحقة القضائية المتصاعدة ضد حاكم مصرف لبنان رياض سلامة، في لبنان وفي سويسرا، حيث لديه ولدى أسرته ولشقيقه الموقوف رجا سلامة، أرصدة مالية وعقارات. اما الحاح ثنائي بري وميقاتي، على إقرار الكابيتال كونترول قبل الانتخابات، فمرده الى اصرار صندوق النقد الدولي عليه، بينما يرى المودعون اموالهم في المصارف ان صندوق النقد يريد خطة التعافي التي وعدت بها الحكومة، ولم تنفذها بعد، أما الكابيتال كونترول، فقد تحول بسبب المماطلة والتردد الى كونترول دون الكابيتال، الذي نجح أصحابه في تهريبه الى الخارج، ومع ذلك يصر بعض رموز السلطة عليه، لان فيه منجاتهم من المحاسبة، علما ان صندوق النقد وافق على اقتراض لبنان 150 مليون دولار لشراء القمح، وفق ما اعلن نائب رئيس الحكومة سعادة الشامي من واشنطن، والذي اكد على ان المجتمع الدولي ينتظر من لبنان تنفيذ الإجراءات المسبقة التي تم الاتفاق عليها كخطوات إصلاحية، مع الصندوق.

الثلاثاء المقبل تفتح حلبة الكابيتال كونترول من جديد في قاعة اللجان بمجلس النواب وخارجه، حيث جموع أصحاب الودائع والنقابات المهنية التي جمدت حساباتها، إضافة الى جمعية مصارف لبنان، الرافضة لخطة التعافي الحكومي، التي تحمل المودعين والمصارف شبه كامل الخسائر الناجمة عن سياساتها المالية الخاطئة. وتوقع النائب عن حزب الله، حسن فضل الله ان تشهد الجلسة النيابية عصف أفكار، ومن دون إقرار، كما أشار، ملمحا الى ترحيل هذا الملف، الى ما بعد 15 أيار.

وبالطبع، التأجيل، قد يهمد ثورة أصحاب الودائع، الذين يتهمون مجلس النواب والحكومة، على هدر أموالهم، وقد تهيأوا لتنظيم تظاهرة صاخبة على المداخل المؤدية الى المجلس يوم الثلاثاء مشحونين بالارتفاع الصاروخي للدولار مقابل الليرة، مما ضاعف تعكير الأجواء العامة، بما يشكل حاجزا شائكا، امام الاستحقاق الانتخابي، المهدد أصلا من جانب السوق الدولارية السوداء، ومن التشكيلات الديبلوماسية والقضائية المتعثرة، ومطالب الأساتذة وموظفي الإدارة العامة المحتجين على تولي المهام الانتخابية، لاعتبارات مادية او وظيفية. إضافة الى تفاقم الأسعار، وانقطاع الكهرباء، في تصعيد ابتزازي من مافيات النفط وشركائها الرسميين، وانضمام أصحاب مطاحن القمح مع أصحاب المخابز، الى لعبة تجويع الشعب اللبناني، لحسابات سياسية صغيرة على مستوى الداخل، وكبيرة على المستويين الإقليمي والدولي، تبدأ من ترسيم الحدود البحرية مع الكيان الإسرائيلي، ولا تنتهي عند مفاوضات فيينا النووية بين ايران والغرب، مع الحرب الروسية الأوكرانية، القابلة للتوسع. وواضح ان أزمة الخبز المستجدة تحاكي ازمة المحروقات، وكما كانت بواخر المحروقات راسية قبالة الموانئ اللبنانية، بانتظار فتح المصرف المركزي اعتماداتها المالية، فيما طوابير السيارات متحلقة حول محطات التوزيع، ريثما استسلم اللبنانيون الى حتمية رفع الدعم الحكومي عن المحروقات، مع نفاد احتياطي الدولة والبنك المركزي من النقد الأميركي، هكذا يجري الآن اللعب بأسعار القمح والطحين ومنذ اندلعت الحرب الأوكرانية، تصل باخرة القمح الى قبالة مرفأ بيروت، تبدأ المختبرات الرسمية بفحص النوعية، وبعد أخذ ورد، بين المركزي والتجار ووزارة الاقتصاد، هذا يعتبرها مطابقة للمواصفات، وذاك يقول العكس، وريثما تكتمل الإجراءات المرضية للأطراف المعنية تكون طوابير الزحمة تحولت الى المخابز والافران، ما يمهد لرفع الدعم الحكومي عن المكون الرئيسي لغذاء الانسان وهو الرغيف.

والذريعة الجاهزة: صندوق النقد وشروطه، والذي وعد بـ 3 مليارات دولار على عدة سنوات، لمنظومة سياسية هدرت 17 مليارا في سنتين.

وفي ضوء ما تقدم، يبقى التشاؤم مخيما حول مصير الانتخابات، فالمؤشرات السياسية، اقله الظاهر منها لا توحي بالتأجيل، لكن الارتفاع الجنوني في سعر صرف الدولار، أعاد التحسب من إمكانية الذهاب الى انفجار اجتماعي يؤدي الى تأجيلها حتما. وقد غرد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط متناولا وزير الطاقة وليد فياض سائلا: ‏أليس الوقت المناسب لإقالة وزير الطاقة المتجول بين عاصمة وعاصمة وملهى ومطعم والحكم في وزارته بيد فريق تابع لصهر هذا العهد المدمر؟.

وأضاف أليس الوقت أن يكشف رئيس الوزراء بأنه لا كهرباء أردنية ولا تمويل من البنك الدولي إذا لم يتم الاصلاح الجذري في وزارة الطاقة؟. أما النائب السابق مصباح الأحدب، فقد تحدث عن صفقة عقدت بين الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، الذي ينتظر إعادة انتخابه اليوم، وبين الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، تقضي بإبقاء نجيب ميقاتي على رأس الحكومة اللبنانية بعد الانتخابات.

 

خطة الحكومة للتعافي المالي في مأزق

نذير رضا/الشرق الأوسط/24 نيسان/2022

دخلت خطة التعافي المالي، ومعها مفاوضات الحكومة اللبنانية مع صندوق النقد الدولي في مأزق، إثر إعلان جمعية المصارف في لبنان عن رفض الخطة جملة وتفصيلاً. وكانت الشرق الأوسط نشرت تفاصيل الخطة نهار الأربعاء الماضي التي تحمل المودعين والمصارف الجزء الأكبر من الخسائر، وهو ما أربك المسارات القائمة لمحاولة وضع لبنان على سكة التعافي، وسط تعويل على اجتماع اللجان البرلمانية المشتركة يوم الثلاثاء المقبل لمحاولة إيجاد مخرج للأزمة الراهنة التي تهدد حصول لبنان على مساعدات دولية واستعادة الثقة بقطاعاته وخروجه من أزماته الاقتصادية.

وأعلنت جمعية مصارف لبنان في بيان أمس أنها بعد اطلاعها على خطة التعافي المعروضة من الحكومة اللبنانية والآيلة إلى تحميل المصارف والمودعين القسم شبه الكامل من الخسارة التي نتجت عن السياسات التي اعتمدتها الدولة بحكوماتها المتعاقبة ومصرف لبنان، ترفض هذه الخطة الكارثية والمخالفة للدستور اللبناني، ولسائر القواعد القانونية المرعية الإجراء، جملة وتفصيلا.

وتقدر الحكومة خسائر القطاع المالي بنحو 72 مليار دولار. وقالت الجمعية إنها كلفت مستشاريها القانونيين دراسة وعرض مروحة الإجراءات القضائية الكفيلة بحماية وتحصيل حقوق المصارف والمودعين.

وبعدما رفضت جمعية مصارف لبنان مسودة سابقة للخطة في شباط، قائلة إنها ستؤدي إلى فقدان الثقة في القطاع المالي، رفضت أيضاً مسودة الخطة الجديدة. ويعد هذا الموقف التصعيدي، أول إعلان رسمي صادر عن الجمعية تؤكد فيه موقفها من خطة لم تُعلن رسمياً، ولا تزال مسودة وجرى تسريبها. وقالت مصادر مصرفية لـالشرق الأوسط إن هذا الإعلان هو بمثابة تبليغ لجميع المعنيين بالمفاوضات مع صندوق النقد وخطة التعافي، بأن جمعية المصارف هي خارج أي اتفاق مع صندوق النقد، وأنها غير معنية بتلك الاتفاقات.

وتوصل لبنان في وقت سابق من الشهر إلى اتفاق على مستوى الخبراء مع صندوق النقد الدولي للاستفادة من (تسهيل الصندوق الممدد) لمدة 46 شهرا، وطلب لبنان بموجبه الوصول إلى ما يعادل نحو ثلاثة مليارات دولار. لكن الوصول إلى هذه الأموال مرهون بتنفيذ عدد كبير من الإصلاحات الاقتصادية وإعادة هيكلة القطاع المالي. ويفقد الاتفاق مع صندوق النقد الدولي اليوم لطرف أساسي كان معنياً في التفاوض معه للتوصل إلى خطة تضع لبنان على سكة التعافي من أزماته الاقتصادية والمالية والمعيشية، ولم يعد الفريق اللبناني موحداً، خلافاً لشرط صندوق النقد الذي طلب في وقت سابق من السلطات اللبنانية، أن يحظى أي اتفاق معه بـتوافق عريض يشمل رسمياً، السلطتين التشريعية ممثلة بالبرلمان، والتنفيذية ممثلة بالحكومة، كما يشمل الفئات الاقتصادية والاجتماعية، وتتمثل تلك بالقطاع الخاص والمجتمع المدني، وأيضا المصارف والهيئات الاقتصادية والفئات الشعبية.

ولا تعد موافقة جمعية المصارف ضرورية لكي تبدأ الحكومة تنفيذ الخطة، لكن الخبراء يقولون إن دعمها من القطاع المصرفي يمكن أن يساهم في حل الأزمة.

ويكشف هذا الانقسام اليوم عن تخبط سياسي في التعامل مع ملف صندوق النقد، وحذرت مصادر اقتصادية من أن يفقد لبنان الاتفاق المبدئي الذي وقعه مع صندوق النقد الدولي، مشيرة إلى أن خطة التعافي فقدت غطاء جمعية المصارف، وستفقد غطاء الهيئات الاقتصادية التي تعتبر نفسها متضررة من تحميل الخسائر للمودعين، بعدما فقدت الخطة التغطية الشعبية والنقابات المهنية التي رفضت الخطة ودعا بعضها إلى تصعيد في مواجهة الخطة.

وتضع المسودة الحالية سلسلة من الإصلاحات المالية، تشمل إصلاح القطاع المصرفي ووضع حدود قصوى للمبالغ التي يمكن للمودعين استعادتها من حساباتهم.

ويُضاف هذا التأزم إلى أزمة سياسية أخرى، تمثلت في انقسام سياسي لبناني حول قانون الكابيتال كونترول الذي تجري مناقشته، وقد أحبطت جلسة الأربعاء الماضي في البرلمان على خلفية انسحاب نواب القوات اللبنانية والتيار الوطني الحر الذين أصروا على مناقشة الكابيتال كونترول بالتوازي مع خطة التعافي. وقالت مصادر مواكبة لملف التأزم المتزايد حول خطة التعافي المالي والإجراءات التشريعية المطلوبة من قبل صندوق النقد الدولي لتنفيذ الاتفاق المبدئي، إن الأنظار تتجه إلى جلسة اللجان المشتركة في البرلمان يوم الثلاثاء المقبل، لمعرفة المخارج المطروحة في ظل الصدام المتزايد، ودخول لبنان في مآزق على كل الجبهات. وقالت المصادر لـالشرق الأوسط إن الجلسة التي قد تكون الأخيرة قبل الانتخابات النيابية وانتهاء ولاية مجلس النواب الحالي وهي تمثل الفرصة الأخيرة لإنقاذ الاتفاق المبدئي مع صندوق النقد الدولي.

في غضون ذلك، أكد رئيس لجنة المال والموازنة النائب إبراهيم كنعان أن المطلوب إقرار (الكابيتال كونترول) شرط أن يترافق مع رؤية إنقاذية للبلد تتضمن كل الإصلاحات، وهذا ما يجب أن يحصل الأسبوع المقبل وقال كنعان في حديث لمحطة mtv: إذا منحني المتنيون ثقتهم في 15 مايو (أيار) المقبل، سأعطي من وقتي وجهدي لأهل منطقتي للسعي للتخفيف من أوجاعهم الكبيرة وأعبائهم جراء الأزمات واللامركزية الموسعة عنوان أساسي سأعمل له.

 

حزب الله يعيد تجربة 11 أيار كيف ستكون ردة فعل الجبل؟

سعد الياس/القدس العربي/24 نيسان/2022

في 11 ايار عام 2008 وبعد 4 أيام على أحداث 7 أيار في بيروت، وجّه حزب الله مقاتليه نحو الجبل، في محاولة لتطويع رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط وتوجيه رسالة قاسية إلى أبناء الجبل الدروز الذين شكّلوا نبض انتفاضة الاستقلال، بعد الدور الذي أدّاه زعيم المختارة في صدور قرارين سياديين عن حكومة الرئيس فؤاد السنيورة آنذاك حول اعتبار شبكة اتصالات الحزب السلكية غير شرعية وإعتداء على سيادة الدولة والمال العام وإقالة العميد وفيق شقير من منصبه كقائد لجهاز أمن المطار بسبب كاميرات مراقبة لمصلحة الحزب. يومها لم يترك جنبلاط دارته في كليمنصو وينتقل إلى المختارة بل أصرّ على البقاء إلى جانب الرئيس سعد الحريري والرئيس السنيورة، ولم تستطع قوافل مسلحي حزب الله من اجتياز الشويفات ومنطقة نيحا بل توقفت عند تخوم الجبل على الرغم من الامكانات العسكرية الكبيرة لدى الحزب.

اليوم تتكرّر محاولة غزو الجبل ومحاصرة المختارة سياسياً وانتخابياً رغم محاولات التنصّل من هذا الحصار، ويراهن حزب الله على تقزيم كتلة جنبلاط وخطف عدد من المقاعد الدرزية في بيروت والشوف والبقاع الغربي راشيا، مستفيداً من عزوف الرئيس سعد الحريري عن خوض الانتخابات، الأمر الذي يشتّت الصوت السني في دائرة بيروت الثانية وفي إقليم الخروب بدلاً من أن يصبّ للائحة قوية ومستفيداً أيضاً من تعدد لوائح القوى التغييرية بعد انتفاضة 17 تشرين الأول، ما يجعل نتيجة الانتخابات غير محسومة بالنسبة إلى مقعد كل من فيصل الصايغ ووائل أبو فاعور ومروان حماده بعدما آل المقعد الدرزي في حاصبيا من أنور الخليل إلى مروان خير الدين الذي سيكون عضواً في كتلة التنمية والتحرير برئاسة الرئيس نبيه بري وبموافقة من الأمير طلال أرسلان ووليد جنبلاط.

وإزاء هذه المحاولات كيف ستكون ردة الفعل في الجبل ولاسيما أنه معروف عن الموحدين الدروز دفاعهم عن كرامتهم وأرضهم وعرضهم؟ فهل يستدرج هذا الاستفزاز وفائض القوة لدى حزب الله موجة معاكسة لتوجهات الحزب تتمثّل بالتفاف درزي حول المختارة يرفض إعادة عقارب الساعة إلى الوراء، وهل يتلاقى هذا الالتفاف مع موجة مسيحية سنية في صناديق الاقتراع تخالف توقعات حزب الممانعة وتفاجئه حتى في بيئته الشيعية من خلال الأصوات التي تتمرّد على تحذيراته والتي تنضم إلى لوائح مناهضة للحزب سواء في جبيل أو في بعلبك الهرمل أو في البقاع الغربي وصولاً إلى بيروت الثانية والجنوب الثالثة؟

وكتعبير عن إرادة المختارة في المواجهة، أصرّ وليد جنبلاط على إعادة ترشيح كل من النائبين مروان حماده وأكرم شهيب المعروفين بمواقفهما السيادية ورفضهما المساومة أو المسايرة سواء مع النظام السوري أو مع حزب الله ومن خلفه إيران. وإذا كان مقعد حماده في الشوف في انتخابات 2018 تعرّض للتهديد بسبب توزيع الحزب الاشتراكي أصواته بين حماده من جهة وبين النائب الكاثوليكي نعمة طعمه من جهة أخرى، فإن الاشتراكي يبدو أكثر ارتياحاً إلى وضعه في هذه الانتخابات لأنه في غياب المرشح الكاثوليكي سيتمكّن من توزيع أصواته على مقعدي تيمور وحماده الدرزيين في مواجهة مقعد الوزير السابق وئام وهاب الموعود من قبل حزب الله بمدّه بأصوات تفضيلية من مناصريه في إقليم الخروب سواء أكانوا شيعة أو سنّة، فيما أصوات التيار الوطني الحر بالكاد تكفي لتأمين فوز غسان عطالله أو فريد البستاني.

غير أن التيار العوني يلجأ في إطار معركته ضد الاشتراكي والقوات اللبنانية وباقي الخصوم إلى محاولة التلاعب بأصوات المغتربين اللبنانيين لتيئيسهم وتشتيت أصواتهم من خلال القناصل والملحقين الذين زرعهم رئيس التيار جبران باسيل في وزارة الخارجية على مدى سنوات بحيث باتت مفاتيح لبنان الخارجية بيد التيار مثلما باتت مفاتيح البلد الداخلية بيد حزب الله الذي يحمل السلاح. وهذا الأمر يهدّد بحرمان القوى السيادية من أصوات المغتربين الناقمين على العهد الحالي وتياره وحليفه حزب الله ويطرح الخشية مما سيجري خلال عملية نقل صناديق الاقتراع من الخارج إلى بيروت بدلاً من فرز هذه الأصوات في دول الانتشار تحت مراقبة مندوبي اللوائح منعاً للتلاعب بالصناديق في طريقها جواً إلى العاصمة اللبنانية.

وفي مقابل هذه المحاولات من أحزاب الممانعة، تواظب القوى السيادية وفي طليعتها القوات اللبنانية والحزب الاشتراكي والرئيس السنيورة على المواجهة الديمقراطية شعبياً وإعلامياً وعدم السماح بتغلغل حزب السلاح إلى المناطق التي ما زالت متحررة من الهيمنة والرافضة جر البلد إلى جهنّم. وفي هذا الإطار، تبرز حركة رئيس اللقاء الديمقراطي تيمور جنبلاط في منطقة الشوف والإقليم والمواقف التي يطلقها وتعكس فهمه لطبيعة المعركة، فيما الجولات المشتركة التي يقوم بها أحياناً مع نائب رئيس حزب القوات النائب جورج عدوان تأتي تأكيداً على مصالحة الجبل والعلاقة المتينة والمنسجمة التي تربط أعضاء لائحة الشراكة والإرادة ولاسيما بعد موقف عدوان الذي توجّه إلى البعض بالقول لا يظنن أحد أنه قادر على محاصرة فريق من الجبل لأن أي محاولة من هذا النوع هي محاولة محاصرة كل الجبل.

وتؤشر كل هذه الجولات والمواقف إلى أن أهالي الشوف وعاليه لن يسلّموا الجبل لحلفاء من قتل المعلّم كمال جنبلاط، كما تؤشر إلى أن إقليم الخروب لن يسمح بدوره لأن يكون نقطة عبور لمن قتل الرئيس الشهيد رفيق الحريري مثلما تؤشر إلى أن المصالحة التاريخية التي عقدها البطريرك مار نصرالله بطرس صفير والنائب السابق وليد جنبلاط ما زالت صامدة وتشكّل مدماكاً أساسياً في معركة الحفاظ على هوية لبنان الحر والمتنوّع والتعددي والتي يرفع لواءها البطريرك الحالي مار بشارة بطرس الراعي الذي أطلق قبل أيام نوعاً من الإرشاد البطريركي حذّر فيه من مجيء غالبية نيابية خلافاً للغالبية الشعبية بسبب سوء اختيار الشعب، فيضطر لاحقاً إلى معارضة نواب انتخبهم في غفلة من الوعي الوطني.

 

المصارف في لبنان تحت تأثير البنج

عبدالله العلمي/النهار العربي/24 نيسان/2022

لا جديد هذا الأسبوع في لبنان؛ تعطل تمويل قرض الغاز، وصندوق النقد خفض تصنيف البلد. داخلياً، جريمة اغتصاب الصيدلانية ليلى رزق، وزيادة وفيات الحوامل، وتفاقم الأزمة الصحّية للأطفال، وتوقف معامل انتاج الكهرباء، واحتجاج نقابة المحامين، واستعراض دهم المطاحن، والإطاحة بقانون استقلالية القضاء. أما انهيار القطاع المصرفي، فهو موضوع هذا المقال.

رغم سوء الحالة المعيشية، لا أحد "يسترجي" وضع أمواله في المصارف في لبنان. لعل مجلس النواب يستفسر عن "شطب" ستين مليار دولار من التزامات مصرف لبنان من دون خطة إنقاذ. احتياطات مصرف لبنان المركزي من العملات الصعبة تراجعت إلى الوراء، والمواطن اللبناني يعاني منذ أكثر من عامين، من أزمات اقتصادية طاحنة أدت إلى تدهور قيمة العملة المحلية مقابل الدولار. هذا الفشل سيكرّس الدور للجماعات المسلحة، ويُساهم في تمدّد "حزب الله" لإحكام سيطرته على الحكم، ما يشكل تهديداً للمنطقة كلها.

يصف البنك الدولي الأزمة المالية في لبنان بأنها واحدة من أسوأ الأزمات الاقتصادية في العالم منذ القرن التاسع عشر. لذلك، تسابق حكومة الرئيس نجيب ميقاتي الرياح لتمرير ما تيسر من إصلاحات "الكابيتال كونترول"، التي اشترطها الصندوق، قبل أن يداهمها موعد استحقاق 15 أيار (مايو) المقبل. إما هذا الحل، أو أن تحسم الحكومة قرارها بشطب أموال المودعين، ويعيش كبار حرامية المصارف، والأخوان سلامة، وأحفاد أحفادهم في نعيم.

المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستالينا غورغييفا لخصت الأمر في كلمتين: الوضع مروّع ومزرٍ في لبنان، ونحن سنتأكد من تنفيذ الجانب اللبناني الشروط قبل رفع الاتفاق إلى مجلس إدارة الصندوق.

ورغم فرضية نجاح خطة التعافي المالي والاقتصادي، إلا أن إيمان "حزب الله" بالخطط المالية والمحاسبية الحديثة مثل إيمانه بالحوار. للأسف، "حزب الله" غير مهتم بالمحافظة على القطاع المصرفي الذي يشكل عنصراً أساسياً في التعافي الاقتصادي. هذه الميليشيا المسلحة لا يهمها كثيراً الوضع الاقتصادي بالبلد، فهي من تسببت بتحليق الدولار وإيصال لبنان إلى ما تحت الحضيض بينما توجه سلاحها إلى صدر لبنان.

للأسف، يبدو أن جمعية مصارف لبنان سيتم تحميلها المسؤولية عن الأوضاع المالية والتخلف عن السداد. من المستحيل أن يقوم أي مودع (عادي) بإجراء تحويل من حسابه إلى الخارج، فالمصارف وضعت الضوابط والقيود على السحوبات والتحويلات بشكل استثنائي منذ أكثر من عامين من دون أي مسوّغ قانوني. وبالتالي، عملية إنقاذ المصارف التي اقترحها البعض، توزع الخسائر بشكل غير عادل بين مصرف لبنان والمصارف التجارية والمودعين.

ماذا عن الانتخابات؟ هل هي أيضاً "مدعومة" و "مكشوفة" مثل البنوك؟ الواضح أن الخريطة قد تم إعدادها بتوزيع كل اسم وفق عقيدته وحزبه و"حجمه". لبنان يحتاج الى الاستثمارات لاستعادة عافيته الاقتصادية، ومن غير المتوقع أن يهرع المستثمرون إلى لبنان في الوقت الذي تتحكم إيران وتقرّر من هو رئيس الجمهوريّة وما هي تركيبة الحكومة. أما آخر خبرية، فهي أن "حزب الله" طلب 25 مليون دولار من طهران لتمويل مرشحيه وحلفائه في الانتخابات. أعتقد نتيجة الانتخابات واضحة للعيان.

وكما (نجح) "حزب الله" بتركيع المواطن اللبناني أمنياً واجتماعياً، فهو نجح أيضاً بتركيع النظام المالي اللبناني عبر تصفية ممنهجة للقطاع المصرفي وللمودعين. وكما تسعى إيران إلى الإضرار بالدول المجاورة وتعميق الخلاف الداخلي في لبنان، كذلك ساهمت عبر وكيلها الحصري "حزب الله" في تعميق الأزمة النقدية والمالية التي يعاني منها اللبنانيون اليوم. المستشفيات في لبنان أيضاً أصابها الإفلاس، وحَذَرَتْ من خطورة عدم توافر أدوية التخدير "البنج" لإجراء العمليات الجراحية. أعتقد هذا الخبر غير دقيق، اسألوا "حزب الله" كيف تمكن من (تنويم) نصف الشعب اللبناني؟.

 

بين عزم بايدن وعناد بوتين: العالم اليوم بلا نظام عالمي ولا قواعد له

راغدة درغام/النهار العربي/24 نيسان/2022

الرئيس الأميركي جو بايدن يزداد تصميماً على هزم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في أوكرانيا وعلى تقزيم "البوتينية" في روسيا، وبات يغامر باضطراره الى خوض الحرب الأوكرانية بصورة مباشرة لأنه دخل النفق، ولن يعود الى الوراء. فالمعركة مصيرية بالنسبة إلى الولايات المتحدة وأوروبا وهي معركته التاريخية شخصياً - أو هكذا ينظر جو بايدن الى حرب روسيا على أوكرانيا التي جعلت منه قائداً نشيطاً لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ونقلت العلاقات بين واشنطن وموسكو الى خانة أكثر سخونة من الحرب الباردة.

الرئيس الروسي، من جهته، يزداد تصميماً على النصر والانتصار في حربه على أوكرانيا، ولن يتراجع حتى ولو أدّت التطورات الميدانية الى حربٍ موسّعة بين روسيا وحلف "الناتو". فالمسألة وجودية لفلاديمير بوتين الذي يجد نفسه الآن في ورطة مضاعفة غير قادرٍ على الانتصار عسكرياً وغير قادرٍ على التراجع في ساحة المعركة، وغير قادر على مفاوضات سياسية جدّيّة وأيضاً على الانسحاب التام من المفاوضات. لكن فلاديمير بوتين عازم على كتابة التاريخ، وفي جعبته أدوات. الحرب الأوكرانية تدخل اليوم مراحل بالغة الخطورة من ماريوبول الى دونباس، من شحنات الأسلحة الغربية المتطوّرة لأوكرانيا الى اختبار الصاروخ الروسي العابر للقارات "سارمات". فالخطوط الحمر تزداد بين روسيا والغرب.

أوروبا في عين العاصفة إذا ما توسّعت الحرب الروسية الى أبعد من أوكرانيا، لكن الولايات المتحدة لن تبقى لاعباً من بعيد ولمثل هذا التطور تداعياته أميركياً على "البايدنية".

تلك "البايدنية" تبدّل شكلها منذ أن خاضت "البوتينية" مغامرتها المصيرية في أوكرانيا، فتحوّل الرئيس جو بايدن من هوس إنجاز الصفقة النووية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية كيفما كان الى الانغماس كليّاً في الأولوية الأوكرانية ومواجهة روسيا وليس فقط مواجهة "البوتينية".

لم تعد إعادة إحياء الاتفاق النووي مع طهران JCPOA تتربّع على سلّم الأولويات لدى إدارة بايدن، ولم تعد روسيا شريكاً للولايات المتحدة في إبرام تلك الصفقة. تراجعت حظوظ "الحرس الثوري" الإيراني الذي كان يتهيّأ لقفزة ضخمة في نشاطاته ومكانته في ظل رفع العقوبات عن الجمهورية الإسلامية الإيرانية وذلك بعدما تصادفت وتزامنت عنجهيّته مع مغامرة روسيا الأوكرانية. فطهران أصرّت على حذف "الحرس الثوري" عن قائمة الإرهاب بثقة عارمة بدعمٍ روسي - وأوروبي أيضاً - لهذا الطلب، نظراً لتعمّق "الحرس الثوري" في إدارة إيران بكاملها وليس فقط سياستها الخارجية، وبالتالي تكبيل الاستفادة من رفع العقوبات طالما "الحرس الثوري" على قائمة الإرهاب.

الآن، تجد طهران نفسها بين شقيّ المواجهة الأميركية - الروسية. تحاول تسويق "الوعد" في أن "الحرس الثوري"- الذي ينفّذ الإشراف على ميليشيات في دول سيادية تأخذ تعليماتها من طهران وتنفذ أوامره في لبنان والعراق وسوريا واليمن- لن يقوم بعمليات خارج إيران. لا أحد يصدّق هذا "الوعد" لأنه عمليّاً وفعليّاً، لو صَدَق، يعني إعادة رسم هوية الجمهورية الإسلامية الإيرانية القائمة على مركزيّة "الحرس الثوري" في النظام وتصدير نموذجه الى الجغرافيا العربية.

ثم هناك التطوّرات الإسرائيلية التي بدورها تسكب بعض الماء البارد على حماسة إدارة بايدن نحو إتمام الصفقة مع إيران، بما في ذلك تحرك داخل الكونغرس وكلام صادر عن طهران. فلقد نقلت "الجزيرة" عن مصدر إيراني أن طهران أرسلت الى تل أبيب عبر دولة أوروبية ملفاً يتضمن صوراً وخرائط لمخازن السلاح النووي والبيولوجي والكيماوي الإسرائيلي، مشيرة الى ان هذه المواقع والمنشآت ستكون هدفاً لها في حال قررت إسرائيل إشعال حرب ضدها. وكان الرئيس الإيراني، إبراهيم رئيسي، حذّر الأسبوع الماضي من أن طهران قد تستهدف إسرائيل في حال قيامها بأي "تحرك صغير" ضد إيران. إضافة الى ذلك، إن تفاقم المواجهة الفلسطينية - الإسرائيلية يفرض القيود الإضافية على حركة فريق بايدن المعني بالملف الإيراني على الرغم من أن المبعوث الأميركي لإيران، روبرت مالي، كان يعتبر نفسه معنيّاً حصراً بالمفاوضات النووية وليس بنشاطات إيران الإقليمية. فالوقائع فرضت على مالي توسيع أفق ما اعتمده، وهذا لم يكن في حسابه أو حساب طهران.

الأهم من كل ذلك هو أن الرئيس نفسه بات مهتماً بالملف الأوكراني عشرات أضعاف اهتمامه بالملف الإيراني - وهذا يفرض لعبة جديدة بقواعد جديدة، بأولويات مختلفة. الإيرانيون يدركون أنه من غير الواقعي توقع أي تحرك إيجابي فوري في الملف النووي حتى وإن كان هناك كلام مباشر أو غير مباشر حول أهمية ومركزية النفط الإيراني في زمن العقوبات على النفط الروسي. فمسألة "الحرس الثوري" وضعت عصا في العجلة، كما غياب روسيا عن دورها التقليدي في المفاوضات النووية، كما التطورات الإسرائيلية.

الرئيس بايدن يبدو أنه عقد العزم على تلقين فلاديمير بوتين درساً مصيرياً ويبدو جاهزاً للمضي قُدماً بإجراءات قد تكون خطيرة. إدراج روسيا على قائمة الدول الراعية للإرهاب يتطلّب إجراءات أميركية وأوروبية، بل وعالمية، ضد روسيا. الرئيس بوتين ينظر الى مثل هذا التصنيف كـ"خط أحمر" يؤخذ بجدّيّة بالغة، لا سيّما أن الإجراءات المترتبة على التصنيف ستؤدّي الى انهيار العلاقات الدبلوماسية بين الولايات المتحدة وروسيا.

اختبار الصاروخ الروسي البالستي العابر للقارات "سارمات" هذا الأسبوع لم يكن مفاجئاً للولايات المتحدة التي أعلنت أن موسكو أحاطتها علماً بتوقيت الاختبار. لكن التوقيت يبقى مهمّاً بدلالات جدّيّة. الرئيس الروسي قال في المناسبة أن هذا الصاروخ "لن تكون له نظائر في العالم لفترة طويلة، وسيجعل أولئك الذين يحاولون تهديد روسيا يعيدون التفكير".

ليس احتمال إدراج روسيا على قائمة الدول الراعية للإرهاب، العنصر الوحيد وراء الاختبار الصاروخي وإنما أيضاً تدفق الأسلحة الأميركية الى أوكرانيا في خضم المعارك الصعبة، الى جانب ضرب الحصار الاقتصادي على روسيا بالتزامن مع دعم أوكرانيا مالياً واقتصادياً وليس فقط عسكرياً. فهدف صاروخ "سارمات" أميركي بامتياز، واختباره رسالة جدّيّة من بوتين الى بايدن. فالولايات المتحدة، بالنسبة إلى موسكو، هي المموّل الأساسي لأوكرانيا، والمسلّح الأكبر لها، وهي المصدر الأوّل لمشاكل روسيا، كما أنها تدير حرب أوكرانيا كاملاً حتى وإن لم تكن تخوضها بقواتٍ أميركية.

من وجهة نظرٍ عسكرية، لا مناص من استهداف روسيا لشحنات الأسلحة الأميركية والأوروبية وقصف سكك الحديد لتعطيل إيصال الشحنات الى الجيش الأوكراني. هكذا فقط يمكن للجيش الروسي التحرّك الى المرحلتين الثانية والثالثة من عملياته العسكرية في أوكرانيا. سياسياً، الأمر مُكلِف غالياً لروسيا. عمليّاً إن تدمير شحنات أسلحة حلف شمال الأطلسي يعني توسيع الحرب لتكون بين روسيا و"الناتو"، بما في ذلك بين روسيا والولايات المتحدة حتى وإن كانت ساحة الحرب أوروبية ... هذا ما لم تجد الصواريخ البالستية طريقها الى مثل تلك الحرب، فتصبح مباشرة روسية - أميركية. وزارة الخارجية الروسية بدأت تمهّد بقولها إن شحنات "الناتو" العسكرية الى أوكرانيا تجعل من هذه الشحنات أهدافاً شرعية للجيش الروسي.

فماذا ستفعل إدارة بايدن إذا قامت القوات الروسية بتدمير سكك الحديد الممتدة من بولندا الى أوكرانيا بما عليها من شحنات أسلحة أميركية؟ لا سيّما وأن تدميرها يعني عملية عسكرية مباشرة ضد عتاد وأسلحة أميركية. وهل الدول الأعضاء في حلف "الناتو" جاهزة لحرب أوروبية أو أنها لا تأخذ التهديدات الروسية على محمل الجد؟ ومن سيدفع الثمن الأكبر لحرب أوروبية أم أن روسيا وأوروبا معاً ستهبطان الى الحضيض إذا ما توسّعت حرب روسيا على أوكرانيا الى حرب بين روسيا وحلف شمال الأطلسي؟

التحديات العسكرية أمام روسيا داخل أوكرانيا تزداد يومياً وستتكاثر. حتى وان تمكّنت روسيا من الاستيلاء على ماريوبول، فإن التوجّه الى المرحلة الثانية في دونباس مفعمة بالمخاطر. الانتهاء من ماريوبول يشكّل محطة ضرورية كي تتمكّن القوات الروسية من التركيز على دونباس. والسؤال الأصعب أمام فلاديمير بوتين هو ماذا ستفعل القوات الروسية بحوالى 60 ألفاً من القوات الأوكرانية في دونباس وهي القوات المدرّبة والمشبّعة كراهية للقوات الروسية؟ هذه قوات سترفض الاستسلام، وهي تابعة لحكومة أوكرانية ترفض معاهدة الاستسلام التي يطالبها بها فلاديمير بوتين.

ماذا سيفعل الرئيس الروسي بالقوات الأوكرانية في دونباس؟ هل سيسحقها لأنه لن يتمكّن عسكرياً من الانتهاء من المرحلة الثانية من خططه العسكرية في أوكرانيا ما لم يفعل ذلك؟ وكيف سيتصرّف العالم أمام سحق 60 ألف جندي مطوّق؟ المعضلة كبيرة لأن "تحرير" دونباس يتطلّب سحق الجيش الأوكراني هناك. والانتقال الى المرحلة الثالثة في أوديسا وكييف وخاركيف يتطلّب الانتهاء من عملية دونباس كما يتطلّب المزيد من القوات الروسية.

ما لم يكن في حساب القوات الروسية هو هذه الحرب الطويلة والتي ستطول أكثر وربما تتطوّر الى مجهول. هذه الحرب تزداد كلفتها على روسيا لأن موسكو كانت تتوقّع الانتهاء منها باكراً قبل أن تلاقي المقاومة الشرسة من أوكرانيا ووراءها الدعم اللوجستي والمعنوي والمادي والعسكري من حلف شمال الأطلسي.

فإذا كانت ماريوبول صعبة المنال، سيجد الجيش الروسي نفسه في وضع أصعب في دونباس حيث قد يضطر الى تصفية 60 ألف جندي إذا كُتِبَ له النجاح عسكرياً. أما أوديسا، فإنها عسكرياً أصعب بأربعة أضعاف لأن البحر قبالتها والسفن الروسية معرّضة للاستهداف.

معنويّاً أيضاً، تقع القوات الروسية تحت ضغوط جمّة وتزداد خيبة الأمل الروسية الشعبية بما فضحته الحرب الأوكرانية حول الجيش الروسي وقدراته الضعيفة واستخباراته الخاطئة.

في نهاية المطاف، لن نعرف كيف ستتطوّر الحرب الأوكرانية. لعلّ فلاديمير بوتين يعرف قليلاً أو جو بايدن يعرف كثيراً. المشكلة أنهما دخلا نفق المواجهة بلا مخرج أو عودة. ولذلك نرتجف جميعاً.

 

تفاصيل المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والردود وغيرها

يوسف سلامه: الحياة للبنان بحياده الكامل

نص مداخلة رئيس لقاء الهوية والسيادة الوزير السابق يوسف سلامه في "مؤتمر الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان" المنعقد في بيت عنيا حريصا نهار السبت الواقع في ٢٣ نيسان ٢٠٢٢ برعاية غبطة البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، وتنظيم لجنة متابعة تنفيذ قرارات الامم المتحدة الخاصة بلبنان والاتّحاد المسيحي العالمي.

وطنية/24 نيسان/2022

http://eliasbejjaninews.com/archives/108170/%d9%86%d8%b5-%d9%85%d8%af%d8%a7%d8%ae%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%a7%d8%a8%d9%82-%d9%8a%d9%88%d8%b3%d9%81-%d8%b3%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%87-%d9%81%d9%8a/

استهل مداخلته بأن لبنان مساحة حرية تقف حدوده عند تخوم الحرية، وتابع متسائلا،

مع ولادة دولة لبنان الكبير،

كبر التحدي، وبدأ التساؤل،

هل "لبنان الرسالة" قابل للحياة؟

وهل الحياة المشتركة بين اليهود والمسيحيين والمسلمين والملحدين ممكنة بندية وتكامل واحترام فيه؟

غاب عن ذهن الرعاة والآباء المؤسسين أن التعددية الطائفية والمناطقية تتطلب نظاما سياسيا يلاقي تنوعّها، ففرضوا دولة مركزية قابضة، مستقاة من دستور فرنسا التي لم تكن تعرف التنوع آنذاك. وسنة ١٩٤٣ تفاهمت قيادات لبنانية فيما بينها على هوية الوطن رافعةً شعار "لبنان ذو وجه عربي"، لكن فاتها انّ هذا الشعار سيكون مصدر نزاع داخلي بين اللبنانيين على مدى عقود.

ورأى الوزير سلامة أنّ عبارة "لبنان ذو وجه عربي" ما هي إلّا رشوة لإرضاء الفريق الذي لم يقبل بلبنان وطنًا له سنة ١٩٢٠، ولجذب هذا الفريق للانضمام إلى وطن الارز.

تجاهل اباؤنا المؤسّسون حقيقة أن الاوطان لا تبنى بالرشاوى، فجعلونا، نحن الأبناء، نعيش ازدواجية الولاء للبنان من خلال ازدواجيّة وجهه، "لبنان ذو وجه عربي، حتى وصلنا إلى حرب العام 1975 التي انتهت باتّفاق الطائف الذي حسم موضوع الهويّة بما يتناقض مع تركيبة لبنان التعدّدية، إذ أعلن أنّ لبنان هو عربي الهويّة والانتماء.

أمام الدول الصغيرة، ولبنان واحد منها، حلان لا ثالث لهما:

-إما أن تكون ملحقة بدولة إقليمية كبيرة فتخسر سيادتها الذاتية وتفقد مبرر وجودها،

-أو أن تلتزم الحياد الكامل وتحمي سيادتها ورسالتها ومصالح أبنائها.

فالحياد، كمبدأ، له جذور عميقة في تاريخنا كدولة وكمجتمع، وهو أساسي في بناء عقدنا الاجتماعي انطلاقا من ميثاقنا الوطني. أمّا الخروج عن الحياد فهو ليس القاعدة، بل هو انحراف تاريخي يجب تصحيحه.

نحن شعب ناضج وشجاع نجح في مواجهة عقبات العصور الماضية من أجل احتياجات واضحة وحاضرة، فلنتحد ألان ولنواجه كل العقبات القديمة المستجدة. وكي لا نقع مجدّدًا بمنطق الرشوة الذي وقعنا فيه يوم قلنا "لبنان ذو وجه عربي"، أدعو المطالبين بالحياد، وأنا منهم، أن يمتلكوا الشجاعة ويطالبوا بالحياد الكامل وليس بالحياد الايجابي، وبالتأسيس لثقافة سلام بين شعوب المنطقة تواكب التفاهمات الإقليمية بجرأة وتجرد وتحمي مصلحة الانسان اللبناني أينما كان، فأنصاف الحلول موت لها وقد تعلمنا ذلك من الأدب الميثاقي الذي لم يحمي الوطن بل أوصلنا إلى الحرب التي أطاحت بكل المقوّمات وكادت أن تلغي وجه لبنان.

الحياة للبنان بحياده الكامل، عاش لبنان.

 

مظلوم ممثلا الراعي خلال ورشة عمل عن الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان: مدخل الى عملية إنقاذ كبرى يشارك فيها المجتمع الدولي

وطنية/24 نيسان/2022

http://eliasbejjaninews.com/archives/108170/%d9%86%d8%b5-%d9%85%d8%af%d8%a7%d8%ae%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%88%d8%b2%d9%8a%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%a7%d8%a8%d9%82-%d9%8a%d9%88%d8%b3%d9%81-%d8%b3%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%87-%d9%81%d9%8a/

نظمت لجنة تطبيق القرارات الدولية الخاصة بلبنان والاتحاد المسيحي العالمي، ورشة عمل بعنوان "الحياد والمؤتمر الدولي الخاص بلبنان" برعاية البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي ممثلا بالنائب البطريركي العام المطران سمير مظلوم في بيت عنيا - حريصا، بحضور بطريرك كيليكيا للأرمن الكاثوليك رافائيل بيدروس ميناسيان ممثلا بالمطران جورج اسادوريان، النائب المستقيل نعمت افرام، الوزير السابق يوسف سلامة وفاعليات دينية وثقافية واجتماعية. بداية النشيد الوطني، ثم ألقت الإعلامية ألديكو ايليا كلمة رحبت فيها بالحضور وأشارت إلى "دور بكركي الحاضرة دائما في وقت الأزمات السياسية والوطنية الكبرى التي تتقدم دائما صدارة المشهد الوطني الانقاذي كلما استشعرت خطرا على لبنان"، وقالت: "لبكركي تاريخها بالحفاظ على الشرعية والقرار الوطني الحر اللذين لطالما رفضت محاصرتهما، فما كان من سيدها الا دعوة الأمم المتحدة إلى تطبيق القرارات الدولية وإعلان حياد لبنان."

بو مارون

وكانت كلمة لنائب رئيس منطقة الشرق الادنى في الاتحاد المسيحي العالمي الدكتور شربل بو مارون أوضح فيها أن"الفاتيكان يعرف تماما أن خريطة الشرق ترسم من جديد، ولن يرضى هذه المرة أن يكون الحل على حساب مسيحيي المشرق". وقال: "إن الحياد ملازم وجود لبنان، وهو ملح أي نظام سياسي عندنا، أكان مركزيا أم لامركزيا أم أي شكل آخر، هو يحصر الخلافات، يزيل أسباب النزاعات، يوطد الشراكة الوطنية بين جميع المكونات، ينقي علاقات لبنان مع محيطه والعالم، ويضعه على نهج السلام الأصيل الذي هو أساس دوره ورسالته، فمذ دخلنا في نزاعات المحاور خسرنا هويتنا الإقتصادية، وساهم الإقتصاد الريعي بتوجيه ضربة قاضية لنظام الاقتصاد الحر المنظم في لبنان. وحين نشأت دولة لبنان، ظلت الليبرالية الاقتصادية سر ازدهار لبنان ونموه وتقدمه، والمشجع على التوظيفات المالية والاستثمارات." واكد اننا "اليوم أمام واقع يشبه واقع مؤتمر فيينا، وحياد سويسرا كفله ذلك المؤتمر بغطاء فاتيكاني. فالوجود المسيحي في هذا الشرق أصبح ضرورة، حياد لبنان وسيادته على أراضيه والعمل للوصول إلى مجتمع تعددي يحفظ حقوق الأقليات وينادي باقتصاد منتج، أصبح حاجة. وما حمى سويسرا خلال الحرب العالمية الثانية كان الحياد والسرية المصرفية والإقتصاد الحر". وأضاف: "ها نحن هنا يا غبطة البطريرك نسير معكم وبرعايتكم، ونسعى جاهدين لتحويل مبادرتكم الى مشروع علمي منطقي قابل للتطبيق. وورشة عملنا هذه تضم نخبة من مفكري لبنان والعالم ومراكز الأبحاث الدولية المقتنعين بمبادرتكم، والذين معهم سنجيب على اسئلة كثيرة تتعلق بتاريخ الحياد وأهميته، بتجذره بالدستور اللبناني، بالتعديلات التي ستطرأ على القوانين اللبنانية في حال اقر الحياد."

نيسي

بدوره أكد رئيس لجنة متابعة تنفيذ قرارات الامم المتحدة الخاصة بلبنان الدكتور طوني نيسي في كلمته "أننا في وسط منطقة تمزقها الحرب. في وقت الأزمات المتتالية في بلدنا، يمثل هذا الحدث إطلاق مشروع وطني متعدد المراحل لاستعادة أسس هويتنا اللبنانية واستعادة حيوية مجتمعنا وتجديد التزامنا القديم بلبنان الرسالة، رسالة حب الحياة ورسالة السلام والسعادة الأبديين". وأوضح: "قامت الفكرة على مبدأ جعل لبنان مفترق طرق بين الشرق والغرب ونقطة اتصال بين الثقافات والشعوب والأمم. كما أنها كانت سياسة حمت لبنان من الصراع الخارجي مع تأمين مكانتنا بين المحاور العالمية والإقليمية المتناحرة. كان أيضا شكلا من أشكال فن الحكم الذي أكسب لبنان مكانة موثوقة كوسيط سلام بين الدول. كما كانت ثقافة الوئام والانفتاح هي التي جعلت لبنان عاصمة للمشاركة البشرية ومركزا للتجارة الدولية. هذه الفكرة الرائعة التي أطلقنا عليها اسم الحياد آنذاك كما هو الحال الآن، كانت شريكنا في التنمية من بدايات الدولة اللبنانية قبل قرن من الزمان إلى عصرنا الذهبي المتلألئ الذي لا يزال في الذاكرة الحية". وأشار الى اننا "أصبحنا طرفا في حروب الشعوب الأخرى، وإن كنا نريد أن نحقق السلام. نحن الآن موطن لدعاة الكراهية، رغم أننا نريد نشر الحب. نحن الآن منطقة حمراء للأزمة الاقتصادية، على الرغم من أننا نريد الازدهار. نحن الآن بقعة مظلمة على الخريطة العالمية للسياحة والتبادل البشري، على الرغم من أننا نريد إشراك عالمنا". وختم نيسي: "لقد وصلنا إلى حالة من المأساة والخلل الذي ينفي طبيعتنا كشعب. إنه أمر غير محتمل وغير معقول، وعلينا أن نسعى بكل قوتنا لاستعادة أسس قوة بلدنا والقيام بذلك لن يكون سهلا. لكن إذا اجتمعنا معا، نستلهم من التعاليم القديمة التي تربطنا، إذا فكرنا معا، استرشدنا بالمعرفة والعقل، وإذا بذلنا أنفسنا معا من أجل الأطفال الذين نحبهم يمكننا أن نستعيد أفضل ما في تاريخنا الحديث ونبني مستقبلا مليئا بالأمل والنور".

مظلوم

وكانت كلمة للمطران مظلوم قال فيها: "شرفني صاحب الغبطة والنيافة الكردينال مار بشارة بطرس الراعي، وكلفني ان أمثله في هذا اللقاء وأنقل اليكم تحياته وشكره لمنظمي ورشة العمل هذه والمشاركين فيها، وتمنياته لكم بالنجاح في بلورة الأفكار، وتوضيح المفاهيم التي تساعد المسؤولين والمواطنين اللبنانيين والرأي العام الإقليمي والدولي، على فهم أهمية موضوع الحياد بكل أبعاده، ومقاصد غبطته من طرحه والسعي الى تحقيقه في لبنان، لأنه حيوي بالنسبة لهذا الوطن، وشرط أساسي لبقائه واستعادة دوره المميز كالبلد - الرسالة والنموذج للشرق والغرب، كما وصفه البابا القديس يوحنا بولس الثاني."

وتابع: "لن أجازف بالغوص في مواضيع هذا اللقاء. وبانتظار ما سيقدمه لنا المشاركون من ثمار علمهم الغزير وخبرتهم الواسعة، ولكن أود أن أذكر ببعض النقاط التي أراها مفيدة:

- إن فكرة الحياد التي يطرحها صاحب الغبطة ليست جديدة، بل هي ملازمة لكيان لبنان الحديث منذ نشأته، ومرافقة لتاريخه في كل مراحله، وهذا التاريخ يعلمنا أنه في كل مرة ابتعد اللبنانيون عن الحياد عرضوا كيانهم ووجودهم للخطر. والمطلوب الآن ليس إدخال فكرة الحياد إلى النظام اللبناني بل إستعادة الحياد الذي فقده اللبنانيون بسبب تعدد انتماءاتهم الخارجية.

- إن العودة إلى الحياد يرى فيها غبطته مدخلا الى عملية إنقاذ كبرى وشاملة يشارك فيها بحزم وحسم المجتمع الدولي.

- إن المطالبة بعقد مؤتمر دولي خاص بلبنان ليس استجداء لتدخل الخارج في شؤونه، بل هي حق له كونه عضوا مؤسسا في منظمة الأمم المتحدة وفي جامعة الدول العربية ، والهدف منه تطبيق القرارات الدولية التي تمنع تدخل بعض الدول الاقليمية في شؤونه، وتساعده على استعادة سيادته وحقوقه كاملة.

- إن البطريركية المارونية لعبت دورا اساسيا في نشوء فكرة لبنان كوطن التعددية والعيش المشترك، وواكبته في مساره التاريخي منذ انطلاقته مع الأمير فخر الدين إلى نداء الديمان مع غبطة البطريرك الراعي، وكل ما تبعه من بيانات ومواقف تتابع الذود عن هذا الوطن وتبث المطالبة باستعادة الحياة وعقد مؤتمر دولي لمساعدة اللبنانيين على عودة وطنهم الى دوره ورسالته في هذه المنطقة من العالم، فهل تستطيع هذه البطريركية ان تتنكر لهذا التاريخ وتتنازل عن هذا الدور؟

- إن المسيرة نحو استعادة الحياد وعقد مؤتمر دولي لا تزال طويلة، وهي تتطلب جهودا مستمرة لاستكمال الدراسات التي وضعت اللجنة المختصة قسما كبيرا منها، ولإقناع المواطنين من كل الفئات بأهمية هذا الموضوع، ولكسب تأييد أكبر عدد ممكن من الدول ودعمهم لهذه المسيرة. وما تقومون به اليوم هو خطوة في هذا الاتجاه. فبارك الله كل هذه الجهود، وشكرا على مشاركتكم وعلى اصغائكم".

الكونغرس

وكان عرض لفيلم باسم الكونغرس الاميركي حيث وجه عضو مجلس النواب الاميركي مايك والتز ولجنة القوات المسلحة رسالة إلى الشعب اللبناني من ولاية فلوريدا، قال فيها: "اقدر جهودكم ومثابرتكم من اجل السعي لحياة افضل وتوفير ارض السلام والازدهار للاجيال القادمة. ونأمل ان نرى لبنان يعيش مع جيرانه بسلام، نرى لبنان بلدا خاليا من الرعب، دولة خالية من السلام ولها نظام سياسي وحكومة تخدم الشعب، وهذا يخلق بيئة حيث حرية التعبير وحرية الصحافة وارض الفرص للاجيال القادمة."

بعد الجلسة الافتتاحية عقدت أربع جلسات حوار، الأولى بعنوان: "ماضي وحاضر الحياد"، الثانية "الحياد اللبناني: فوائده، خسارته واستعادته"، اما الثالثة فهي بعنوان "القوانين اللبنانية في ظل الحياد"، وجلسة أخيرة "لبنان في محيطه: الحياد خطوة نحو السيادة".

 

الراعي متوجها الى السياسيين والقضاة: كيف تخنقون صوت الله في ضمائركم؟

وطنية/24 نيسان/2022

ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قداس الاحد على مذبح كنيسة الباحة الخارجية للصرح البطريركي "كابيلا القيامة" عاونه فيه المطارنة بولس عبد الساتر، حنا علوان وبيتر كرم، الأب ميلاد السقيم ومشاركة عدد من الكهنة والراهبات، في حضور الرئيس امين الجميل، رئيس الرابطة المارونية الدكتور السفير خليل كرم، جماعة الرحمة الإلهية، عائلة المرحوم المختار شاكر ياغي، رئيس مؤسسة البطريرك صفير الاجتماعية الدكتور الياس صفير، وحشد من الفاعليات والمؤمنين.

بعد الانجيل المقدس، القى الراعي عظة بعنوان: "يا توما، انظر يدي، وامدد يدك في جنبي"، قال فيها: "في مساء اليوم الاول من قيامته ظهر يسوع للتلاميذ، والابواب موصدة، واراهم يديه ورجليه (يو 20:20). وهي علامة ذبيحة ذاته بالحب الاعظم لفداء خطايا البشرية جمعاء، وعلامة انتصاره بالقيامة على الخطيئة والموت لبث الحياة الالهية في كل مؤمن ومؤمنة. هذه العلامة المزدوجة تدل على استمرارية موته وقيامته في ذبيحة القداس، لفداء الخطايا والحياة الابدية، بفيض من الرحمة الالهية. اجل، من ذبيحة المسيح المقدسة تنبع الرحمة الالهية التي تحتفل الكنيسة بعيدها اليوم. وقد حدده القديس البابا يوحنا بولس الثاني الحاضر معنا بذخائره في الاحد الجديد من كل سنة، كما اراد الرب يسوع ذلك وكشفة للقديسة الراهبة فوستينا، الحاضرة هي ايضا من خلال ذخائرها".

وتابع: "يسعدنا ان نحتفل معا بهذا العيد، ومعنا جماعات الرحمة الالهية في لبنان. فارحب بها وبسيادة اخينا المطران بولس عبد الساتر، رئيس اساقفة بيروت المشرف عليها، وبمرشدها العام الاب ميلاد السقيم المرسل اللبناني، وسائر المرشدين. تعنى جماعات الرحمة الالهية بنشر عبادتها وتساعيتها، وتكريم ايقونتها، وصلاة المسبحة، وصلاة الساعة الثالثة كل يوم حيثما وجد اي عضو من اعضائها. نشكر الله على تزايد عدد الجماعات سنة بعد سنة، وهي تفوق العشرين جماعة في مختلف المناطق. تستمد الجماعات روحانيتها من روحانية الرحمة الالهية التي عاشتها وشهدت لها القديسة الراهبة فوستينا ودونتها في يومياتها بشعار رحمة الله في داخلي. من كلمات الرب يسوع لها: لا اريد ان اعاقب بشرية متألمة، بل اريد ان اشفيها ضاما اياها الى قلبي الرحوم. اود ان أوجه تحية خاصة الى عائلة المرحوم المختار شاكر ياغي الذي ودعناه بالكثير من الاسى معها ومع اهالي العاقورة العزيزة منذ اربعين يوما. نجدد التعازي الحارة لزوجته ولابنه المختار بولس وابنته ماجدة، وارملة ابنه المرحوم ماجد، جويس حنا قضيب، ولكل انسبائه، ونصلي لراحة نفسه في الملكوت السماوي".

وأضاف: "في ظهور يسوع القائم من الموت للتلاميذ، ودعوة توما ليمد يده الى جرحه تذكير له "بمشهد طعنه بحربة في جهة قلبه الذي جرى منه دم وماء" وهو ميت على الصليب(يو34:19). فاعتبره يوحنا في انجيله "حقيقة الايمان"(يو 35:19). وهذا ما اكده الرب يسوع عندما قال لتوما: "هات اصبعك وانظر يدي. وهات يدك وامددها في جنبي، وكن مؤمنا لا غير مؤمن" (يو27:20). فاعلن توما ايمانه بيسوع الاله من خلال رؤية يسوع الانسان، هاتفا: ربي والهي (يو28:20). المشهد اياه ظهر به يسوع للراهبة فوستينا للمرة الاولى في 22 شباط 1931، واقفا بكل قامته، مرتديا رداء ابيض. يده اليمنى مرفوعة تبارك، واليسرى تلامس رداءه من مستوى قلبه، ومنه يسطع شعاعان: واحد أحمر والآخر أبيض. وطلب اليها ان ترسم لوحة هذا المشهد وتكتب في اسفلها:"يا يسوع انا اثق بك" وان تكرم الصورة في جميع كنائس العالم، وان يعلم الكهنة عظمة رحمة يسوع، ويساعدوا على ارتداد الخطأة. وتكرر المشهد اياه في ايار 1933، وفي كانون الاول 1935. وشرح معنى الشعاعين: الشعاع الابيض هو الماء الذي يطهر نفوس الخطأة، والاحمر هو الدم الذي منه حياة النفوس. هذا المشهد جرى منذ الفيَ سنة. قرأت الكنيسة في الماء رمز العمودية التي تغسل النفس من الخطايا ، وفي الدم رمز الافخارستيا التي تعطي الحياة الجديدة. وكلاهما تنبعان من الرحمة الالهية. ان تجلي الرحمة الالهية يخاطب ضمير الانسان الذي يسعى الى القضاء على فكرة الرحمة، واستئصالها من قلبه. ولهذا يتخبط في ازماته الروحية والاخلاقية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية. لا يستطيع الانسان وبخاصة المسؤول ان يخنق صوت الله في داخله، وهو الضمير، الداعي الى الرحمة، كأساس لمعاملة الله لنا بالرحمة: طوبى للرحماء، فانهم يرحمون (متى 7:5)".

وقال: "كيف تخنقون صوت الله في ضمائركم؟ انتم الذين تعرقلون التحقيق العدلي في جريمة تفجير مرفأ بيروت؟ ومعه تغيير المحققين العدليين الواحد تلو الآخر؟ والتعيينات القضائية؟ ولماذا اغتيال اشخاص يملكون معلومات وصورا؟ ولماذا يوجد متهمون فارون من وجه العادلة؟ اذا كان الانفجار قضاء وقدرا، لماذا أنتم خائفون من التحقيق؟ كيف تخنقون صوت الله في ضمائركم؟ أيها القضاة الذين تفبركون الملفات بناء على طلب النافدين، وتوقعون الظلم وتشوهون وجه القضاء، وتقوضون اساس الملك؟".

اضاف: "أنتم أيها المسؤولون الذين تحرمون اهالي الشهداء والمتضررين من التعويضات الواجبة؟ وتبقون نصف العاصمة مدمرا، وتكتفون باعلان عجزكم عن اعادة اعمارها، فتظل ممتلكاتها المتضررة سائبة وعرضة للبيع لاطراف مجهولي الهوية".

وعن الانتخابات، قال: "فيما يقترب موعدها، ندعو الشعب الى انتخاب ما يلبي حاجته الى مجلس جديد يكون على مستوى التحديات التي تنتظره، وفي مقدمها انتخاب رئيس جديد للجمهورية في موعده الدستوري. بحيث يعمل على تحديث علاقات المكونات الميثاقية في ظل دولة قادرة على استيعاب التعددية واحتضان الجميع في نظام لامركزي موسع. ويعمل ساعيا على ان يتوحد الولاء، ويلتزم بالحياد، وتطوى جميع المشاريع الدخيلة على وطننا ومجتمعنا، وتتساوى النظرة إلى لبنان، وينظر الأفرقاء إلى بعضهم البعض كشركاء واخوة، لا كأعداء وإقصائيين. ويصب الرئيس الجديد قواه على تعزيز استقلال لبنان وسيادته وهويته الأصيلة من خلال شرعية ملتزمة بالدستور والميثاق. انطلاقا من هذا الوعي، يكون واجب المواطنين أن يختاروا من يرون فيهم القدرة الوطنية والمعرفية، ومن يثبتون على مواقفهم اللبنانية فلا يتلونون ولا يخافون ولا يساومون ولا يقايضون على الثوابت من أجل بلوغ المناصب".

وتابع: "اما الموضوع الذي يشغل بال المواطنيين ويقلقهم انما هو اموالهم المودعة والارباك الناشىء حول مشروع الكابيتال كونترول، فمن واجب الحكومة أن توضح للناس مصير أموالهم وانعكاس أي تشريع جديد على حرية التصرف بها. وبالمناسبة ليست كل معارضة بشعبوية وليس كل تأييد بموضوعي. من حق الناس والقوى السياسية أن تعارض كل ما هو ضبابي وغامض وملتبس ومشبوه ويمس بحقوق الشعب وبالنظام الاقتصادي اللبناني الحر وبقواعد العمل المصرفي. فإذا كان التفاهم مع صندوق النقد الدولي أمرا مستحسنا، فالحفاظ على حقوق الناس وأموالهم أمر مقدس".

وعن غرق المركب، قال: "آلمنا بالامس غرق زورق قبالة ساحل مدينة طرابلس، كان ركابه يحاولون الهرب بطريقة غير شرعية من واقع مرير بعيشونه. فاننا اذ نهنئ الناجين بالسلامة آملين نجاة من لم يزالوا مفقودين، نعزي عائلات قضوا في هذا الحادث المريع سائلين الله ان يرحمهم ويعزي قلوب عائلاتهم".

وختم الراعي: "نصلي الى الله كي يحافظ كل انسان ما زرع له في قلبه من رحمة، تجمل انسانيته، وتجعله حقا على صورة الله ومثاله. للاله الغني بالرحمة كل مجد وتسبيح الآن والى الابد، آمين".

بعد القداس، استقبل الراعي المؤمنين المشاركين في الذبيحة الإلهية.

 

رعد خلال إطلاق كتاب لجمعية البر والاحسان: سنواجهكم بالتمسك بالعيش الواحد

وطنية/24 نيسان/2022

علينا أن نهز أجسامنا وعقولنا ومشاعرنا من أجل ان ننتج الخير لمجتمعنا واذا كان الخير الذي كان نتج هز جزع النخلة الرطب وعيسى بن مريم فلنا ان نتوقع الخير الفائض الذي يفيض به الله كلما تحركنا لصنع الخير".أضاف: "نحن نكرم جمعية البر والاحسان وتكرمنا بعقد هذا الافطار ولعلها من الصدف ان يأتي افطارنا بين ليلة القدر وكانت رسالة الجمعية بأن قدرنا الى جانب البر والاحسان وليس خيارنا فقط. نحن نجتمع في صرح له نظراؤه من الابنية والانشاءات التي قامت بها الجمعية طوال تاريخها، وقد اشار رئيسها الى بطاقة الاشتراك لجدي لكن فاته ان يشير الى ان بطاقة الاشتراك انما عرضتها عليه لألفت نظره بان الجمعية التي كانت تجمع قروشا من كل مشترك في العام هذه القروش صدرت عن اصحاب خير محسنين تمثل فيهم المودة والاخاء والمحبة وتهدف الى بلسمة جراح الفقراء واليتامى وتسهم في انقاذ مريض، هذه القروش البسيطة اصبحت منشآت وصروحا يراهن على استمرارها وهي تؤمن كل المصاريف الجارية للجمعية دون ان تحتاج الى معونات الا ان كان لمزيد من المشاريع ولذلك نحن نفخر بأن الخير الذي يداوم عليه وان كان قليلا فإنه ينمو عند الله ليتحول لنا جميعا ليكون رصيدا كبيرا لا نستطيع ان نعده او نحصيه". أضاف: "جمعية مدنية أهلية تجمعها المحبة ويجمعها حب الخير والبر والاحسان ويجمعها التفكير والتطلع الى ما يؤذي الاخرين وتأمل ان تؤاسي الاخرين وتراعي ظروفهم الصعبة فهذا مبعث خير كبير. أحيي فيكم يا اهلنا ويا ابناء بلدتنا هذه الروح الفياضة بالحب والتي تستطيع ان تكون شاهدة ومتألقة بين ربوع وطننا". وقال: "نحن على مقربة من استحقاق انتخابي جرت العادة ان نتعاطى معه بتنافس رياضي لكن يبدو الاستحقاق يتميز بميزة خاصة وهي انها فرضت على المواطنين والمرشحين فرزا لم نشأ أن نجاري الاخرين فيه لكن فرض، وهذا الفرز بين من يحرص على المقاومة وسلاحها خيارا للدفاع عن الوطن ومن يريد ان يراهن على حمايات اجنبية للبنان ويدعي أن الدولة في لبنان قادرة على توفير الحماية عبر صدقاتنا". وتابع: "تجربتنا التي بذلنا فيها اغلى الدماء والارواح في مواجهة العدوين الصهيوني والتكفيري تقودنا الى نتيجة لا نقاش فيها، المقاومة ضرورة وطنية ماسة يحتاجها الجيش والدولة والشعب في ظل التكوين الخاص للبنان وفي ظل الانشطة الدولة وخصوصا التي تصدر عن رعاة دوليين يحمون العدو الصهيوني الغاصب لفلسطين والمهدد لوجودنا وموقعنا ودورنا في الحياة، المسألة التي خلصنا اليها ان بقاء لبنان رهن باستمرار المقاومة فيه ونحن لا نريد نقاش في هذه المسألة لأن واقع الحال هو الجواب الحقيقي، أود أن نقول لكل ابناء وطننا لا تسلوا في وجهنا سيف الكراهية والبغضاء سنواجهكم بدموع الحب والحرص والتمسك بالعيش الواحد معكم ايها الشركاء التي لا تعرفون قيمة شراكتنا معكم، نحن لا نعرف الكراهية، الحب هو الذي قادنا لنبذل دماءنا من اجل خير شعبنا ودفاعا عنه وعن كرامته ورفعته وسيادة بلده، هو الحب الذي تعلمناه من كل الاديان التي نزلت على الانبياء". وقال: "ظهرنا قوي لأننا نتوكل على الله والله مصدر الحب للناس ولأن الله ارسل الانبياء والرسل ونحن ننتمي لهذا الموكب الممتد الى آدم منذ خلقه الله، أشكر لكم حضوركم واسهاماتكم وتطلعكم الدائم المتفائل بهذا الوطن والذي نريده ان يغدو وطنا امنا مستقلا، امن واستقرار بلدنا هو رهن وجود المقاومة التي استطاعت ان تسجن العدو في قفص حالة الردع". وختم رعد: "عندما شعر الاعداء ان المواجهة العسكرية لا يستطيعون فرض نتائجها عليها ذهبوا لفتح جبهة اقتصادية، ونعدكم يا اهلنا سنثبت لكم في المرحلة المقبلة اننا اهل المواجهة الاقتصادية وسننهض باقتصاد بلدنا كما نهضنا به في المرحلة السابقة".

 

 /New A/E LCCC Postings for todayجديد موقعي الألكتروني ليومي 24 و 25 نيسان /2022

رابط الموقع

http://eliasbejjaninews.com

#نشرة_أخبار_المنسقية_العربية

#LCCC_English_News_Bulletin

 

نشرة أخبار المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية باللغة العربية ليوم 24 نيسان/2022/

جمع واعداد الياس بجاني

https://eliasbejjaninews.com/archives/108153/%d9%86%d8%b4%d8%b1%d8%a9-%d8%a3%d8%ae%d8%a8%d8%a7%d8%b1-%d8%a7%d9%84%d9%85%d9%86%d8%b3%d9%82%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a7%d9%85%d8%a9-%d9%84%d9%84%d9%85%d8%a4%d8%b3%d8%b3%d8%a7%d8%aa-1401/

#نشرة_أخبار_المنسقية_العربية

 

LCCC English News Bulletin For Lebanese & Global News/April 24/2022/

Compiled & Prepared by: Elias Bejjani

https://eliasbejjaninews.com/archives/108155/lccc-english-news-bulletin-for-lebanese-global-news-april-24-2022-compiled-prepared-by-elias-bejjani/

#LCCC_English_News_Bulletin