فيديو مقابلة من تلفزيون المر مع ناشر موقع الكلمة اولاين الصحافي سيمون أبو فاضل يعري من خلالها جبن وانانية وتلون وطروادية القيادات والأحزاب المفترض أنها سيادية في مواجهة منطق الإستقواء الفاجر الذي تمارسه الثنائية الشيعية

556

فيديو مقابلة من تلفزيون المر مع ناشر موقع الكلمة اولاين الصحافي سيمون أبو فاضل يعري من خلالها جبن وانانية وتلون وطروادية القيادات والأحزاب المفترض أنها سيادية في مواجهة منطق الإستقواء الفاجر الذي تمارسه الثنائية الشيعية

27 أيار/2020

بعض عناوين مقابلة سيمون أبو فاضل
تفريغ وتلخيص الياس بجاني بحرية وتصرف كاملين
27 أيار/2020
*رئيس جمهورية ضعيف وعهده فاشل ومهزوم ومنهك وهو أخذ لبنان إلى المحور الإيراني بالكامل. رئيس ماكينة انتخابية لجبران باسيل.

*سليمان فرنجية وجبران باسيل هما تحت سقف حزب الله.

*العونية ادخلت إلى المجتمع المسيحي مفهوم الذمية.

*حزب الله يتحكم بالبلد وبالحكم..الحكومة ومجلسي النواب والوزراء.

*حزب الله ضرب وفكك معظم مؤسسات الدولة والخاصة وتركيزه بشكل لافت على المسيحية منها.

*السعودية عاتبة على حلفائها المهتم فقط بالوصول إلى كرسي رئاسة الحكومة ولهذا يساير ويداهن حزب الله ولا يواجهه.

*دور جعجع مطلوب أن يكون الخيار السيادي والإستقلالي ورفع السقف وليس ملفات الكهرباء والسجالات الجانبية.

*غريب تكرار قول جعجع بأنه غير نادم على ايصال عون للرئاسة!!

*القيادات المسيحية مستسلمة وأولوياتها شخصية وسلطوية وعمى بصرها وبصيرتها حجمها والغى دورها وهي راهناً لا ترى غير كرسي الرئاسة وهي قيادات منافقة ووصولية تغش الناس وتستغلهم وهمها الزعامة ولو ع ضيعة.

*حكومة حسان دياب فاشلة ولم تحقق أية نجاحات وهي مرتبطة بالقوى التي جاءت بها وبأشخاص حاقدين وأجندتهم تدميرية…دياب أسير رجل أمني حاقد على جعجع والحريري وآخر طامع بالرئاسة ويعادي الجمع ومرفوض من الجميع وثالث ناقم اقتصادياً ومعقد.

*طرح الفيدرالية له ما يبرره حيث أن حزب الله يفرض على لبنان بالقوة خيارات ثقافية ومذهبية ومعيشية غريبة عن خيارات غالبية اللبنانيين.

*السرقات والسمسرات مستمرة ولم تؤثر الثورة في مسارها لأن أهل السلطة يرفضون أن يروا ما يجري وآخر همهم المواطن ولقمة عيشهم.

*القيادات السنية غائبة عن مواجهة السلبطة التي يمارسها الثنائي الشيعي وجنبلاط حذر ولا يتبنى مواقف سيادية، بل تسووية وربط نزاع.

*كلام المفتي أحمد قبلان ومقاربات غيره من الشخصيات الشيعية الدينية هدفه فتح الدستور وضربه على خلفية مفهوم يقول بأن محور إيران هو منتصر في المنطقة.. وتأميناً لبقاء سلاح حزب الله وسيطرته على نظام جديد هو يتحكم به ويديره.

*القيادات المسيحية منبطحة ومستسلمة وغائبة عن دورها وعن تاريخ مقاومتها وهم عملياً يقتلون الشهداء مليون مرة كل يوم.

*في الغالب لن تنجح المفاوضات مع صندوق النقد الدولي على خلفية إصرار حزب الله إبقاء هيمنته على الحدود والمعابر والمرافق من بور ومطار وجمارك وغيرها.

*الدول العربية لا تزال تقاطع حكومة دياب ولن تقدم أية مساعدات مالية. خطة الحكومة هي لا خطة ولا تقدم أي شيء وهي موجهة للخارج فقط وكلها عيوب.