الياس بجاني: نديم قطيش في حلقة رائعة يعري ويفضح ويسفه العقول المرتي التي تدير وتوجه وتتحكم بمحطة تلفزيون العهد القوي التحفة/مع فيديو الحلقة

199

نديم قطيش في حلقة “DNA” رائعة..هي عملياً ستربتيز، يعني تزليط وتعرية وفضح وتسفيه للعقول المرتي التي تدير وتوجه وتتحكم بمحطة تلفزيون العهد القوي ال OTV…التحفة.
الياس بجاني/08 تشرين الثاني/2019

هل من محتوى لأي شيء غير الهبل في نخاع وعقول المشرفين على محطة ال “OTV” المريضة عقلياً والمنسلخة عن الواقع وعن كل ما هو حقيقة واحترام لعقول الناس واحترام للذات وع الآخر؟

في داخل جماجم هؤلاء وكما تبين من خلال تفاهة وانحطاط مستوى ما يبثونه من هرطقات وسموم، تبين بأن في قناعاتهم وتفسيراتهم ورؤيتهم الشاذة بأن أطفال لبنان الذين يتظاهرون هم ليسوا فقط عملاء لإسرائيل ومأجورين وبيقبضوا ع كل نزلي ع الشارع 150 ألف ليرة (10 دولارات).

بل أيضاً هم مدمنين على المخدرات..

ومين جايبين تا يزيدوا طين هبلون والجنون والغباء ويفضحون أكثر وأكثر ويفقدون كل شي هو صدق ومصداقية؟

جايبين الملحن سمير صفير الفيلسوف والعبقري ما غيروا يلي كان باس إيد صاحب العهد القوي في حفل من حفلات جمع التبرعات.

جابوا الأعمى تا يكحلها وهو فعلاً ما خيب ظنون وكحلها وكتر، وغرقهم أكثر مما هم غارقين في أوحال الهبل والسخافات.

ويلي متلنا تعا ل عنا.. وهيك صار.

فعلاً نحن نحزن على هذه النهاية لمن حصد شعبية لم يسبقه إليها أحد من قادتنا الموارنة في تاريخنا المعاصر.

وكنا نرى فيه مخلصاً ومنقذاً ورمزاً للسيادة والحرية والاستقلال والعنفوان والصمود والشهادة للحق.

فإذا به وبعد دخوله السلطة يقع في كل تجارب عمنا “لاسيفورس” ملك الشياطين ويختار طرق ومسالك الأبواب الواسعة بمفهومها الإنجيلي الصرف، ويبارك لصوص الهيكل ويحيط نفسه بهم ويقع في شباكهم.

وبعد أن كان وراء قانون محاسبة سوريا واستعادة استقلال لبنان، أصبح أسيراً ورهينة مع كل من يحيط به لورقة تفاهمه (تفاهم ما مخايل) مع المحتل الإيراني التي تلغي كل ما هو سيادة وحرية واستقلال، وتقدس سلاح غير شرعي وتؤبده، وتعتبر الجيش اللبناني أنه للأمن الداخلي فقط، والسلاح الإيراني اللاشرعي والإحتلالي هو مناط بحماية الحدود.

انقلاب فاضح على الذات وعلى الوطن وعلى المواطنين.

وللأسف من درك إلى آخر والمسيرة إلى اسفل مستمرة.

في الخلاصة، ومن القلب نقول، ربنا يهدي وينور العقول ويحيي الضمائر ليعود كل ضال وخاطئ وشارد وغريب إلى حضن الوطن، وذلك بعد توبة صادقة وتقديم كل ما يلزم من كفارات..والرب قادر على شيء وهو يحب التائبين ويرحب بهم ويغفر لهم.

*الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الالكتروني
Phoenicia@hotmail.com
رابط موقع الكاتب الالكتروني على الإنترنت
http://www.eliasbejjaninew.com