أبو أرز/اتيان صقر: الشعب اللبناني مصلوب أبداً على الجلجلة ينتظر يوم القيامة ولا يأتي

31

الشعب اللبناني مصلوب أبداً على الجلجلة ينتظر يوم القيامة ولا يأتي

من أرشيف أبو أرز/اتيان صقر/26 آب/2011

لا أحد من اللبنانيين الشرفاء يقبل بأن تبقى الأزمة على حالها، تنتقل من الآباء إلى الأبناء والأحفاد، بسبب رعونة هذه العصابات السياسية ذات الطبيعة الإبليسية، الباقية من جيل إلى جيل، بحيث يذهب الشبعان ويأتي الجوعان، ويذهب الغبي ويأتي الأغبى، ويذهب السارق ويأتي الأسرق، ويذهب الجبان ويأتي الأجبن، ويذهب الخائن ويأتي الأخون، ويذهب المجرم ويأتي السفّاح… وهكذا دواليك، والشعب مصلوب أبداً على الجلجلة ينتظر يوم القيامة ولا يأتي. العلة في الداخل ومن الداخل، والفساد من الداخل، والعفن من الداخل والعُهر من الداخل… ولا حل كما قلنا وسنبقى نقول إلا بثورةٍ على غرار ثورة الأرز تملأ الشوارع والساحات ولا تغادرها حتى يرحل آخر زعيم او زويعم.

لبَّـيك لبـنان
أبو أرز