فيديو وبالصوت/مقابلة من صوت لبنان مع منسق التجمع من أجل السيادة نوفل ضو: العهر السياسي يهيمن على البلد وعلى كل من شارك في الصفقات والتسويات المخالفة للدستور أن يستقيل

170

فيديو (فايسبوك) وبالصوت/مقابلة من صوت لبنان مع منسق التجمع من أجل السيادة نوفل ضو: العهر السياسي يهيمن على البلد وعلى كل من شارك في الصفقات والتسويات المخالفة للدستور أن يستقيل

فيديو/يوتيوب/مقابلة نوفل ضو من اذاعة صوت لبنان الكتائبية/09 كانون الثاني/19/اضغط هنا لمشاهدة المقابلة

فيديو وبالصوت/مقابلة من صوت مع منسق التجمع من أجل السيادة نوفل ضو: العهر السياسي يهيمن على البلد وعلى كل من شارك في الصفقات والتسويات المخالفة للدستور أن يستقيل/09 كانون الثاني/2018/اضغط هنا أو على الصورة لمشاهدة المقابلة من موقع صوت لبنان

بالصوت/فورماتWMA/مقابلة من صوت مع منسق التجمع من أجل السيادة نوفل ضو: العهر السياسي يهيمن على البلد وعلى كل من شارك في الصفقات المخالفة للدستور أن يستقيل/09 كانون الثاني/2018/اضغط هنا للإستماع المقابلة

بالصوت/فورماتMP3/مقابلة من صوت مع منسق التجمع من أجل السيادة نوفل ضو: العهر السياسي يهيمن على البلد وعلى كل من شارك في الصفقات المخالفة للدستور أن يستقيل/09 كانون الثاني/2018/اضغط على العلامة في أسفل إلى يمين الصفحة للإستماع للمقابلة

بالصوت/فورماتMP3/مقابلة من صوت مع منسق التجمع من أجل السيادة نوفل ضو: العهر السياسي يهيمن على البلد وعلى كل من شارك في الصفقات المخالفة للدستور أن يستقيل/09 كانون الثاني/2018/

بعض عناوين مقابلة نوفل ضو من اذاعة صوت لبنان الكتائبي
تفريغ وتلخيص الياس بجاني بحرية وتصرف كاملين/09 كانون الثاني/19

العهر السياسي يهيمن على البلد وعلى ممارسات وثقافة غالبية السياسيين وعلى كل من شارك في الصفقات والتسويات المخالفة للدستور أن يستقيل.
*مفهوم الدولة هي أرض يعيش عليها شعب طبقاً للدستور والقانون، وليس طبقاً لإرادة حزب أو أي شريحة من شرائح الوطن.
*هناك إرادة عند حزب الله لبلع البلد وفي المقابل هناك غالبية من السياسيين مستسلمين ومتخلين عن كل ما هو مفاهيم للدولة.
*سلاح حزب الله لا شرعي ولا قانوني وكل البيانات الوزارية هي وعود ليس ولا وليس لها أي صفة تشريعية.
*حزب الله يحجم ويقزم من يتوهمون أنهم حلفاء له لأنه هو في ظل الوضع الإحتلالي القائم يحدد الأدوار والأحجام.
*أمر غريب أن يدعو رئيس حزب مذهبي في لبنان حتى العظم إلى قيام دولة مدنية مع أن شعار هذا الحزب “السلاح هو زينة الرجال”.
*لبنان بلد محتل ومن واجب كل مواطن أن يرفض الأمر الواقع الذي يفرضه المحتل على كل الصعد وفي كافة المجالات.
*لن يتمكن حزب الله تحت أي ظرف من تقريش ثمن انتصاراته الإقليمية في لبنان.
*التركي بقي احتلاله ل 400 وفي النهاية رحل وهكذا هي نهاية الاحتلال الحالي مهما طال الزمن. زوال الإحتلالات حقيقة تاريخية حتمية.
*على اقل تقدير وبحال افترضنا حسن النية أنا اتهم بسؤ الأداء كل الذين انخرطوا في التسويات والصفقات مع حزب الله على حساب السيدة والدستور وفي مقدمهم السادة وليد جنبلاط وسعد الحريري وسمير جعجع.
*كل الإضرابات التي لا عناوين سيادية واستقلالية لها هي عبثية.. الإضرابات التي هي ضد مجهول لا فائدة منها.
*على الناس أن يثقوا بأنفسهم وليس بالسياسيين علماً أن غالبية الأحزاب والسياسيين اللذين كانوا في إطار 14 آذار قد استسلموا وأمسوا عملياً في 08 آذار.
*علينا كمواطنين أن نعيش ونمارس الحياة في لبنان عملاً بالدستور وليس عملاً بموازين القوى.
*من اخترع التعطيل ليحقق مآربه الشخصية هو اليوم يعاني منه.
*لا حل لأي ملف معيشي بظل الاحتلال وبفرض هيمنة المحتل على كل مفاصل الدولة..الأولية يجب أن تكون لإنهاء حالة الاحتلال والعودة إلى مفهوم الدولة ودستورها وقوانينها.
*الحل الحقيقي لأزمة لبنان بحكومة تستعيد سيادة الدولة وقرارها وتفرض قواها الشرعية سلطتها على كل أراضيها وتعتبر من يرفض الخضوع للدستور والقوانين المحلية والدولية بتسليم سلاحه انقلابيا والتعاطي معه على هذا الأساس. ولينقسم لبنان بين شرعية وانقلاب وليتحمل الجميع داخليا وخارجيا مسؤوليته
*حزب الله يستقبل غداً الخميس في الحدث على مقربة من القصر الجمهوري-رمز السيادة اللبنانية-“المعارضة السعودية والبحرينية”في مهرجان بذكرى الشيخ نمر النمر قبل أيام من استضافة لبنان الرسمي القمة العربية الاقتصادية!
هل من رأي تسمعنا لوزارة الخارجية او رئاستي الجمهورية والحكومة؟

نوفل ضو: لا حل إلا برحيل العهد الحالي
صوت لبنان 100.5 /10 كانون الثاني/19
اعتبر منسّق التجمع من أجل السيادة نوفل ضو، في حديث لمانشيت السماء على إذاعة “صوت لبنان 100.5″، أن “التعطيل الحكومي سببه رغبة حزب الله بكسر كل خصومه ليبلع البلد نهائياً”.
وأضاف:”فبعد ان كسر وليد جنبلاط والقوات اللبنانية والرئيس سعد الحريري، ها هو اليوم يكسر حليفه التيار الوطني الحر واضعاً فيتو على حصوله على الثلث المعطل، كل هذا والشعب منقسم حول السلاح غير الشرعي، فهناك من استسلم له وسلم بوجوده، وآخر مغشوش بقدرته على التعايش معه، وفئة ثالثة من السياسيين وهي الاسوأ، لانها متواطئة مع السلاح”. واستغرب ضو أن “يرفع الرئيس نبيه بري، وهو رئيس حزب طائفي، شعار الدولة المدنية”. سائلاً: “هل أسقط شعار السلاح زينة الرجال؟”. وشدد ضو على أن “كل الأحزاب والقوى والتيارات والشخصيات السياسية وقادة الرأي مطالبون برفض واضح لاعتداء حزب الله على سيادة الدولة باستقباله غداً مؤتمراً للمعارضتين السعودية والبحرانية”.
وسأل:”هل باستقبال حزب الله للمعارضين السعوديين تشكر الدولة المملكة على قرارها وتشجعها على دعمها اقتصاديا، وهل بذلك تسعى الدولة لإنجاح القمة العربية الاقتصادية في بيروت؟”. وأكد ضو أن “لا حلّ في لبنان في الوقت الحاضر إلا برحيل العهد الحالي وكل من يشارك معه او يغطي او يسكت عن سلاح حزب الله، وابرام تسوية جديدة قائمة على اساس الدستور”. وتوقّع “في ظل انكفاء السياسيين عن لعب دورهم في الدفاع عن الدولة والدستور، ان يتطور موقف بكركي مع الايام، وفي لحظة ما اذا ما خيّر البطريرك بين كيان لبنان والسلاح، ان يبادر البطريرك كما درجت العادة في المفاصل التاريخية، الى ان يرفع الصوت كما فعل سلفه مطالباً بطرح السلاح على طاولة البحث”.
وختم ضو:”نعيش ازمة وذاهبون الى مزيد من التأزم، ولكن لا بد ان نخرج منها يوماً، لان هذا هو السياق الطبيعي للتاريخ”.

تغريدات جديدة متفرقة لنوفل ضو
*اقترح عدم اطلاق أسماء نسائية على العواصف التي تضرب لبنان بعد اليوم، واستبدالها بأسماء الرؤساء والوزراء والنواب تبعا لمدى التخريب الذي يتوقع أن تحدثه كل عاصفة بالمقارنة مع التخريب الذي الحقه كل منهم بلبنان!
وفي حال الاصرار على تسميات نسائية استخدام اسماء زوجات المسؤولين وبناتهم!

*سفير السعودية في لبنان وليد البخاري صرح قبل أيام بأن المملكة سترفع الحظر عن سفر رعاياها الى لبنان بمجرد تشكيل الحكومة. هل باستقبال حزب الله للمعارضين السعوديين تشكر الدولة المملكة على قرارها وتشجعها على دعمها اقتصاديا؟ هل بذلك تسعى الدولة لإنجاح القمة العربية الاقتصادية في بيروت؟

*عالقليلة الدولة اللبنانية تعامل المعارضين السعوديين والبحرينيين متل ما بتعامل المعارضين اللبنانيين،يعني تستدعيهم للتحقيق، وتجبرهم يوقعوا تعهد بعدم انتقاد المسؤولين بدولهم! وإلا عالقليلة تعامل المعارضين اللبنانيين متل الخليجيين وتسمحلن يهاجموها متل ما سمحت للخليجيين يهاجموا دُوَلن

*هل حصل المعارضون السعوديون والبحرينيون الذين يستضيفهم حزب الله على سمات دخول شرعية الى لبنان؟ ومن أية معابر دخلوا؟ وهل السمات السياحية في حال حصولهم عليها تسمح لهم بممارسة نشاط سياسي واعلامي على ارض لبنان ضد الحكم الشرعي المعترف به لبنانيا ودوليا في بلادهم؟

*ليس الرسميون وحدهم المطالبون بقرارات وتدابير تحمي مصالح لبنان وتصون علاقاته مع الدول العربية ولا سيما السعودية والبحرين، بل كل الأحزاب والقوى والتيارات والشخصيات السياسية وقادة الرأي مطالبون برفض واضح لاعتداء حزب الله على سيادة الدولة باستقباله المعارضتين السعودية والبحرينية

*حزب الله يستقبل الخميس في الحدث على مقربة من القصر الجمهوري-رمز السيادة اللبنانية-“المعارضة السعودية والبحرينية”في مهرجان بذكرى الشيخ نمر النمر قبل أيام من استضافة لبنان الرسمي القمة العربية الاقتصادية!
هل من رأي تسمعنا لوزارة الخارجية او رئاستي الجمهورية والحكومة؟
من يحكم لبنان؟

*الرئيس نبيه بري يرفع شعار “الدولة المدنية”… هل أسقط شعار “السلاح زينة الرجال”؟

*عوض ان نستجدي المساعدات ونراكم الديون فوق الديون لنا حق في ذمة النظام السوري على من هم في موقع السلطة ان يطالبوا به عوض ان يتطوعوا لتبرئة ذمة بشار ونظامه سياسيا. التعويض على لبنان جزء من حقوقنا المالية والسيادية في ذمة النظام السوري لا يجوز لأهل السلطة التخلي عن المطالبة بها!

*بعد اجتياح العراق للكويت فرض مجلس الأمن على العراق دفع تعويضات للكويت على الخسائر والاضرار التي تسبب بها الاجتياح.ولأن الاحتلال السوري للبنان تسبب بقتل وجرح وتغييب عشرات الألوف وتدمير المدن والاقتصاد، على الحكومة مطالبة القمة العربية الاقتصادية إلزام نظام الأسد بالتعويض على لبنان

*هناك من يتوهّم بأن السعودية ودول الخليج الذين ساهموا في اعمار لبنان بعد الحرب رغم الهيمنة الإيرانية عليه سيكررون الخطأ بإعمار سوريا تحت احتلال ايران!العرب لن يمولوا بعد اليوم من يستسلم لإيران ويتآمر معها عليهم. حكام العالم يستخلصون العبر ويصححون الرماية، أما عندنا فما من يتعلم!

*تبقيان أمانة في قلب كل لبناني شريف وحملا ثقيلا على ضمير كل من تخلى عن قضيتكما وباع تضحياتكما بمنصب! الأبوان الأنطونيان شرفان وأبي خليل: المحبة والإنسانية مقابل الانتهازية والوصولية.المقاومة الحقيقية بالشهادة للحق مقابل الهروب من المواجهة! لا مكان لبشار في لبنان قبل كشفه مصيركما!

*في لبنان أسرى محررون من السجون السورية وآخرون مفقودون يستحقون من الدولة اللبنانية تعويضات كتلك التي يتقاضاها الأسرى المحررون من سجون اسرائيل.لماذا لا يطالب الرئيس القوي وجوقة الأقوياء حوله نظام بشار الأسد بالتعويض على هؤلاء. نتائج احتلال بشار وأبيه للبنان كنتائج احتلال اسرائيل!

*كنا ننتظر من الرئيس القوي ورئيس تياره القوي ونوابه الأقوياء المطالبة والعمل على اعادة المخطوفين والمفقودين اللبنانيين في سجون بشار وأبيه الى لبنان لا أن “يستبسلوا” في العمل لإعادة بشار الى لبنان من بوابة القمة الإقتصادية العربية! للناس ذاكرة وإن كان البعض يصر على تغييبها!

*دعم الاقتصاد اللبناني لا يكون بالرهان السياسي على مشاركة بعض “السياسيين” في صفقات اعمار سوريا الذي لن يتم في ظل بشار الأسد، بل في مطالبة نظام بشار بالتعويض على لبنان نتيجة قصفه بيروت وزحلة وطرابلس وجبل لبنان وسرقته أموال الجمارك والمصارف والشركات على مدى ٣٠ سنة احتلال!

*قبل ان يعيد جبران باسيل ونواب التيار الوطني الحر ومعهم رئيس الجمهورية نظام بشار الأسد الى الجامعة العربية بحجة افادة الاقتصاد اللبناني من اعمار سوريا، فليعيدوا الى لبنان الأموال التي سرقها النظام السوري على مدى سنوات ومن بينها على سبيل المثال لا الحصر أموال “بنك المدينة”!

*أما الكارثة الأكبر ففي أولئك الذين يعتقدون بأن أميركا وروسيا والسعودية والعرب سيقررون إعمار سوريا في ظل سيطرة إيران على مرافقها وأرضها وسيفتحون الأبواب أمام اللبنانيين للمساهمة في إعمار سوريا وإنعاش اقتصادهم في ظل سيطرة حزب الله على قرار الدولة وحروبه في أكثر من دولة عربية!

*وللواهمين أو الكاذبين على اللبنانيين بأن العلاقة مع بشار الأسد ستفتح فرصا أمام لبنان لإعمار سوريا: هل بشار هو صاحب القرار بإعمار سوريا؟ وهل بشار يملك المال لإعمار سوريا؟ لن يكون لأحد دور في إعمار سوريا إلا بقرار روسي-أميركي استراتيجي وبقرار سعودي – خليجي سياسي من أصحاب المال!

*أيهما أفضل لمصلحة لبنان؟ الهرولة لدعوة بشار الأسد الى القمة الإقتصادية العربية؟ أم بذل الجهود لرفع مستوى تمثيل السعودية والامارات والكويت وغيرها بحيث لا تتمثل دول إقليمية كبرى وفاعلة بوزراء؟ وإذا سلمنا جدلا بنظرية اولوية الحل الاقتصادي فهل بشار المفلس وسوريا المدمرة ينقذان لبنان؟

*عام ١٩٧٦ قصف السلاح غير الشرعي الانقلابي قصر بعبدا فاضطر الرئيس سليمان فرنجية لاتخاذ القصر البلدي في ذوق مكايل مقرا للشرعية …الانقلابيون كانوا يسيطرون على ثلاثة ارباع لبنان، لكن الشرعية استمرت وانتصرت!يومها كان للبنان قادة بحجم كميل شمعون وبيار الجميل وشربل قسيس وسليمان فرنجية!

*سؤال برسم دعاة اولوية الحلول الاقتصادية والاجتماعية:اذا طلبنا من “ماكنزي” تصورا للحلول المطلوبة للمشاكل الإقتصادية والإجتماعية التي يعاني منها الفلسطينيون في مناطق الحكم الذاتي،فهل يمكن البدء بأي خطوة جدية فبل قيام دولة حقيقية تملك قرارها؟ الوضع عندنا مطابق لوضع السلطة الفلسطينية

*الحل الحقيقي لأزمة لبنان بحكومة تستعيد سيادة الدولة وقرارها وتفرض قواها الشرعية سلطتها على كل اراضيها وتعتبر من يرفض الخضوع للدستور والقوانين المحلية والدولية بتسليم سلاحه انقلابيا والتعاطي معه على هذا الأساس. ولينقسم لبنان بين شرعية وانقلاب وليتحمل الجميع داخليا وخارجيا مسؤوليته

*مبادرات الانفتاح الإسلامي المسيحي وحوار الأديان والحضارات التي أطلقها ويشرف عليها قادة مسلمون متنورون سياسيون وروحيون في المملكة العربية السعودية والامارات العربية المتحدة ومصر والأردن والكويت وغيرها لن تعود الى الوراء والعقبات ستذلل والمعترضون سيقتنعون ويلتحقون بثقافة قبول الآخر