السعودية تعتقل الناشطة سعاد الشمري بتهمة الإساءة للإسلام/Saudi women’s rights activist arrested for ‘insulting Islam’

995

Saudi women’s rights activist arrested for ‘insulting Islam’
Nov. 01, 2014 /Agence France Presse
DUBAI: Saudi Arabia has arrested a prominent campaigner for women’s rights for insulting Islam, activists said on Saturday, accusing authorities of trying to crush all dissent. Suad al-Shamari, a co-founder of a liberal human rights group, is being held in prison, according to two activists who did not want to be named. Shamari recently posted pictures on Twitter of a man kissing the hand of a long-bearded Islamic cleric. She commented on his beard and said: “Notice the vanity and pride on his face when he finds a slave to kiss his hand.”
In another tweet last month, she said she had been called “immoral and an infidel because I criticized their sheiks,” referring to religious or tribal leaders. She recently appealed to King Abdullah and the interior minister over the case of two women who, she alleged, were arrested by religious police for taking a taxi driven by a man. Ultra-conservative Saudi Arabia strictly segregates the sexes and women are not allowed to drive, although many do use taxis with male drivers, without incident. In September a Saudi court upheld a sentence of 10 years in prison and 1,000 lashes for Raef Badawi — who co-founded the Saudi Liberal Network with Shamari — for insulting Islam. Before Badawi’s arrest in 2012, the network had announced a “day of liberalism” and called for an end to the influence of religion on public life in Saudi Arabia. Shamari is “now in Jeddah prison, for insulting Islam,” Badawi’s wife Ensaf Haidar said on Twitter on Friday. “This is the accusation they make against anybody defending human rights,” said one of the activists. London-based watchdog Amnesty International in October said Saudi authorities “have sought to stamp out all critical voices demanding peaceful reform.” Saudi Arabia’s Interior Ministry spokesman could not be reached for comment.

السعودية تعتقل الناشطة «سعاد الشمري» بتهمة «الإساءة للإسلام»
01-11-2014 ا نور الشامسي

أوقفت الجهات المختصة في محافظة جدة، الناشطة الليبرالية المعروفة «سعاد الشمري»، بتهمة التطاول على الدين الإسلامي، فيما لم يُكشَف رسمياً عن تفاصيل الإيقاف.

وأكد المدير الإقليمي لقناة العربية الإخبارية بالمملكة، «خالد المطرفي» نبأ إيقاف «الشمري»، حيث قال يوم أمس الجمعة في تغريدة مقتضبة عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر: «اعتقال سعاد الشمري في السعودية لتطاولها على الدين».

من جانبهم، دشن مغردون ونشطاء عبر وسما  عبر «تويتر» حمل اسم «#اعتقال_سعاد_الشمري»، عبروا خلاله عن آرائهم فى اعتقال «الشمري» بين مؤيد ومعارض.

وأكدت «إنصاف حيدر» زوجة الناشط الليبرالي «رائف بدوي» المعقتل أيضا بتهمة الإساءة للدين، أكدت اعتقال«الشمري» مضيفة أن «اعتقال سعاد الشمري في سجن النساء بريمان بجدة بتهمة الإساءة للإسلام».

وأشارت إلى تصريحات سابقة للمستشار في الديوان الملكي «عبدالله بن منيع» على صحيفة سبق السعودية، كان قد قال فيها: «سعاد الشمري مجرمة وستحاسب على تطاولها على النبي الكريم.. إن شاء الله ستحاسب هذه الخبيثه، لقد قرأنا تغريدتها وستنال جزاءها بإذن الله», واصفاً إياها بالخبيثة.

يأتي ذلك على خلفية تغريدات الناشطة الليبرالية التي قالت فيها: «إن من أغبى الأقوال أن تربية اللحى مخالفة للمشركين.. مشركو الماضي والحاضر، اليهود والكهنوت، الشيوعيون والماركسيون بلحى، أبو جهل لحيته أطول من لحية الرسول».

وعبر الوسم السالف ذكره، خاطب «نايف بن عويد» الناشطة المعقتلة قائلا: «هذه دولة التوحيد المملكة العربية السعودية وليست تركيا حتى تجدين منظمة رسمية لرعاية شؤون الملحدين».

أما المغرد «عباس شرقاوي» فانتقد فكر الليبرالية: «إذا عرضنا على الليبرالية أن تعرض مالديها بدون المساس بديننا فلن يوجد لديهم مايعرضوه فﻻتقوم ليبراليتهم إﻻ بهدم الدين».

بينما يقول حساب «حراك المطالب» النشط في مجال الحقوق والحريات بالمملكة: «وزارة الداخلية السعودية (اكلت الثور الأبيض والثور الأسود)». فيما اعتبرت الكاتبة السعودية «سعاد المشيخص» أن قرار إيقاف الناشطة الليبرالية ما هو إلا دائرة ستطال الجميع، موضحة: «فَقُلْ لِلشَّامِتِينَ بِنَا أَفِيقُوا سَيَلْقَى الشَّامِتُونَ كَمَا لَقِينَا .. إهداء لكل الشامتين في هذا الهشتاق وغيره».

أما حساب «تنسيقية شباب الحرمين»المعارض، فيقول: «إلي يقول: سبب #اعتقال_سعاد_الشمري الاستهزاء بالدين، قول له: أجل وش وضع آل سعود إلي مستحل الربا وضارب بشرع الله إلي ما يوفق هواه عرض الحائط؟»، معتبرا أن إساءة أهل الدين أنفسهم للإسلام تتخطى تجاوزات الليبراليين. هذا وعُرف عن الناشطة «سعاد الشمري» خوضها في كثير من القضايا، كقيادة المرأة السعودية للسيارة، وتوظيف المرأة، بالإضافة إلى حديثها في الأمور الشرعية والقضائية.

و«سعاد الشمري» هى ناشطة سعودية والمتحدث باسم «الشبكة الليبرالية السعودية الحرة» وهي أول سعودية تترافع في المحاكم، وبدأت تطالب للسماح للسعوديات لإعطائهم تراخيص مزاولة المحاماة، وقد صرح وزير العدل الحالي إن الوزارة ستسمح وهذا جعل القضاة يقبلون بهن ولكن كوكيلة شرعية.

المصدر | الخليج الجديد