Elias Bejjani/Nasrallah’s Theatrical Threats Against Israel/حزب الله والأسد وإيران هم حماة حدود إسرائيل في لبنان وسوريا

90

Nasrallah’s Theatrical Threats Against Israel
Elias Bejjani/September 21/18

In reality and far away from deceiving patriotic actual rhetoric, Hezbollah Hassan Nasrallah’s empty, laughableو and theatrical rhetorical threats against the state of Israel with his Iranian cache of devastating missile’s …As well as the high tone- angry responses of Israel’s Netanyahu and Adarei are simply a mere convergence of mutual interests and an exchange of governing benefits…No more no less.

 All this charade of threats is happening at the expense of all the region’s citizens (Syrians, Israelis, Palestinians, Jordanians) in general, and on the expense of Lebanon and its people in particular.

In reality Hezbollah, Iran and Assad’s Syrian regime are all devoted military guards for Israeli’s border in both Lebanon and Syria.

In conclusion, as long as the Terrorist Iranian hostile regime is freely expanding on all levels and in all domains, politically, denonationally, and militarily in both Lebanon and Syria, as well as in Iraq and Yemen, all the Israeli, Arabic and Western rhetoric against Iran and its Mullah’s regime expansionism schemes and terrorism are not serious, but mere theatrical.

حزب الله والأسد وإيران هم حماة حدود إسرائيل في لبنان وسوريا
الياس بجاني/21 أيلول/18
تهديدات نصرالله لإسرائيل وردود نتانياهو وأدرعي هي تلاقي مصالح مسرحية وتبادل منافع على حساب الشعوب في المنطقة ولبنان وشعبه تحديداً.
في الواقع المعاش على الأرض، وطالما أن إيران تتوسع وتقوى وتتمدد سياسياً وعسكرياً ومذهبياً في لبنان وسوريا والعراق واليمن، فإن كل تهديدات العرب وإسرائيل ودول الغرب عموماً وأميركا تحديداً، هي تهديدات فارغة من أي محتوى عملاني وغير جدية.
حتى الآن إيران هي في الظاهر وعلى الأرض هي المنتصرة..والسؤال يبقى …ولكن إلى متى؟

Hezbollah leader boasts group has ‘highly accurate’ missiles
The Associated Press, BeirutThursday, 20 September 2018
The leader of Lebanon’s militant Hezbollah boasted Thursday the group now possesses “highly accurate” missiles despite Israeli attempts to prevent it from acquiring such weapons.
Hassan Nasrallah didn’t offer specifics on the weapons in his traditional televised speech commemorating Ashoura, a top religious holy day for Shiite Muslims. He told supporters they need to be confident in Hezbollah’s capabilities and that the regional balance of power has changed. He claimed Israeli strikes in Syria to prevent Hezbollah from acquiring precise missiles were ineffective. “I tell (Israel) no matter what it did to cut the route, it is over. It has already been achieved,” he said, adding that Hezbollah “now possesses precision missiles and non-precision and weapons capabilities.” Hezbollah has thousands of fighters in Syria supporting President Bashar Assad’s forces in the civil war. Israel worries Hezbollah has been improving its capabilities and acknowledged carrying out scores of strikes in Syria, most of them believed aimed at halting suspected arms shipments for Hezbollah. “If Israel imposes a war on Lebanon, Israel will face a destiny and reality it didn’t expect any day,” Nasrallah said. Israeli leaders have said they will not allow “game-changing” weapons, such as guided missiles, to reach Hezbollah. Nasrallah’s speech was broadcast on a large screen to supporters in Beirut’s majority-Shiite suburb of Dahiya.
On Wednesday, Nasrallah said Israeli claims to have targeted a shipment to Hezbollah in Syria’s Latakia province earlier this week were “lies.”Hezbollah fighters will continue to be deployed in Syria, he said, but perhaps in lesser numbers due to reduced fighting there after Syrian government forces regained control of most rebel-held areas. Nasrallah also urged supporters to rally behind Iran, saying it’s facing hard times as more US sanctions take effect in November.

Netanyahu Threatens Crushing Response After Hezbollah Missile Bravado
Agencies/Friday 21st September 2018/Israeli Prime Minister Benjamin Netanyahu on Thursday warned Hezbollah against attacking his, saying any military action by his group would be met with a “crushing blow.”His remarks came hours after the leader of Hezbollah boasted that the Iran-backed group now possesses “highly accurate” missiles, despite Israeli attempts to prevent it from acquiring such weapons. “I heard the boastful words that came from Hezbollah,” said Netanyahu. “This is coming from the same man who, after 2006, said that if he knew what the Israeli response would be to the kidnapping of three of our soldiers, he would have thought twice whether to do it.” “So today I advise him to think not twice, but twenty times. Because if he confronts us, he will receive a crushing blow he can’t even imagine,” Netanyahu threatened.

افيخاي ادرعي يردّ على السيد نصرالله: يصرخ… ويبقى في السرداب مع اكاذيبه.
وكالات/21 أيلول/18/رد الجيش الإسرائيلي على تهديدات السيد حسن نصر الله، الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، يوم امس الخميس. وقال أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، مساء امس الخميس، إن “عشرات السنوات ولغة تهديد نصرالله لا تتغيّر، يخطب من وراء شاشة كبيرة ويصرخ بصوت عالٍ، سندمّر، سنضرب، سنهزِم. يصرخ أمام جمهوره — لدينا ولدينا. ولكن في النهاية… يبقى في السرداب مع أكاذيبه. نعم، في السرداب أو أي اسم آخر تريد إطلاقه على مكان اختبائك”. وكان نصر الله قد قال، إن الجيش الإسرائيلي الذي كان يهدد باجتياح بيروت، لم يعد موجودا. وتابع في خطاب بمناسبة عاشوراء، بثته قناة “المنار” اللبنانية: “إذا ما فرضت إسرائيل حربا على لبنان ستواجه ما لم تتوقعه”. ومضى نصر الله: “الإسرائيليون يعرفون أن التكنولوجيا وحدها لا تستطيع أن تحسم معركة والعنصر البشري بات مهما جدا، وإسرائيل إذا قررت فرض حرب على لبنان ستواجه ما لم تتوقعه”. واستطرد: “نقاط ضعف العدو الصهيوني أصبحت كثيرة، وهو يعلم أن لدينا نقاط قوة كثيرة نمتلكها”.

نتنياهو يتوعد السيد نصر الله بـ”ضربة ساحقة”: لا تستطيع تصورها
وكالات/21 أيلول/18/وجَّه رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ورسالة إلى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الخميس، كما توعد حسن نصر، الأمني العام لحزب الله اللبناني، وذلك وفقا لما جاء على حسابه عبر موقع “تويتر”. وقال نتنياهو: “استمعت للتصريحات النارية التي أتت من جهة حزب الله. إنها أتت من شخص قال بعد 2006 إنه لو كان يعلم ماذا سيكون الرد الإسرائيلي على خطف جنودنا الثلاثة لكان يفكر مرتين إذا من الجدير القيام بذلك”. وتوعد نتنياهو نصر الله، قائلا: “إذن، أقترح له اليوم بأنه سيفكر ليس مرتين بل عشرين مرة لأنه لو اعتدى علينا إنه سيتلقى ضربة ساحقة لا يستطيع تصورها حتى”. وقد جاء وعيد نتنياهو ردا على نصر الله الذي قال، الخميس، إن الجيش الإسرائيلي الذي كان يهدد باجتياح بيروت لم يعد موجودا، موضحا في تصريحات بثتها قناة “المنار” اللبنانية التابعة لحزب الله بمناسبة ذكرى يوم عاشوراء: “إذا ما فرضت إسرائيل حربا على لبنان ستواجه ما لم تتوقعه”. وتطرق نتنياهو للحديث عن العلاقات مع موسكو في أعقاب إسقاط مقاتلة روسية بسوريا قبل أيام، قائلا: “أما علاقاتنا مع روسيا فتحدثت مع الرئيس بوتين عشية يوم الغفران، مجرد لحظات قليلة قبل بدء العيد. عبرت باسمي وباسم مواطني دولة إسرائيل جميعا عن حزننا لمصرع 15 من أفراد الطاقم الجوي الروسي الذين أسقطت طائرتهم من قبل نيران سورية”. وأضاف نتنياهو: “قلت له إن المشكلة الأساسية هي المحاولات الإيرانية لاستخدام الأراضي السورية كقاعدة لشن هجمات على إسرائيل ولتزويد أعدائنا مثل حزب الله بالسلاح. وقلت له إننا نحتفظ بحق الدفاع عن النفس وإنه مع ذلك هنالك آهمية كبيرة جدا للحفاظ على التنسيق الأمني بين إسرائيل وروسيا، ولذلك قررت إرسال قائد سلاح الجو، اللواء عميكام نوركين، إلى موسكو لتحقيق هدف مزدوج. الأول هو مواصلة الدفاع عن مواطنينا والآخر هو صون التعاون بين البلدين”، حسب تعبيره.