نشرة أخبار المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية باللغة العربية ليوم 10 تموز/2018

22

نشرة أخبار المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية باللغة العربية ليوم 10 تموز/2018

اضغط هنا لقراءة نشرة أخبار المنسقية العامة المفصلة، اللبنانية والعربية ليوم 10 تموز/2018

ارشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

اقسام النشرة
عناوين أقسام النشرة
الزوادة الإيمانية لليوم/تعليقات الياس بجاني وخلفياتها/الأخبار اللبنانية/المتفرقات اللبنانية/الأخبار الإقليمية والدولية/المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة/المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم
ما بَالُكُم مُضْطَرِبِين؟ وَلِمَاذَا تُخَالِجُ هذِهِ الأَفْكَارُ قُلُوبَكُم؟ أُنْظُرُوا إِلى يَدَيَّ وَرِجْلَيَّ، فَإِنِّي أَنَا هُوَ

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياته
الياس بجاني/في أسفل مقالتي المنشورة اليوم في جريدة السياسة الكويتية/اتفاق معراب الخطيئة … تنازل عن كل شيء
الياس بجاني/تفاهم معراب:خطيئة وخيانة ل 14 آذار
الياس بجاني/رابط مقالتي المنشورة في جريدة السياسة الكويتية/مؤامرة دولية أدواتها إيران وأذرعتها الإرهابية
الياس بجاني/سجال تعرية خيانة ورقة معراب والقرف
الياس بجاني/لم نفرح يوم ولادته العار ولا حزنا يوم فطس ودفن
الياس بجاني/ورقتي معراب ومار مخايل: تآمر على لبنان واللبنانيين
الياس بجاني/مشهدية وقاحة وفجور
الياس بجاني/فضيحة هرطقة اتفاق معراب: القتيل يدافع عن القاتل
الياس بجاني/تناطح باسييل والمعربي النرسيسي هو على ما ليس لهما
الياس بجاني/اتفاق معراب الخطيئة: المعرابي تنازل عن كل شيء وليس تيار باسيل ومرجعيته

عناوين الأخبار اللبنانية
سببان لسحب «الحزب» قواته من سوريا!
مبارك: “بكركي” لا تتدخل إلّا لرأب الصدع
مظلوم: لرأب الصدع الحاصل بين “التيار” و”القوات”
الياس الزغبي: فداحة أخطاء “تيار العهد” فرضت على قصر بعبدا السعي إلى ترميم ما تم تخريبه
البخاري في بيروت ويتابع عمله كالمعتاد!
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 9/7/2018
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين في 9 تموز 2018
بكركي: مبادرة للتهدئة بين التيار والقوات
مركز بيغن السادات: ضرب حزب الله والنظام السوري الآن
أولويات حزب الله: لبنان المتراس الأساسي

عناوين المتفرقات اللبنانية
نقلا عن ” تقدير موقف”عدد 241
بيان لقاء سيدة الجبل
لهذا السبب قد يستقيل قائد الجيش!
الكتائب… “شرابة خرج”
الفرزلي: حكومة أكثرية للخروج من تأخر التأليف
كرم: نحاول إعادة فتح قنوات التواصل مع الوطني الحر
جهود رأب الصدع المسيحي مستمرة لكن فرص إنقاذ “تفاهم معراب” ضئيلة والتيار يسعى لاتفاق جديد..والقوات تستغرب تجاهل باسيل خلافه الجوهري مع حزب الله!
حساب عدد المقاعد للقوات من جهة وللتيار والرئيس عون من جهة أخرى.
د.توفيق هندي/فايسبوك
“التيار”: “إتفاق معراب” أصبح من الماضي!
ما جديد أزمة التمثيل الدرزي في الحكومة؟
“القوات”: نحن مع العهد
معايير بسمنة ومعايير بزيت!
مصرف لبناني يصرف 200 موظفاً
ارتفاع عدد السياح الأوروبيين في لبنان وتراجع الخليجيين وتعويل على تشكيل الحكومة سريعاً للنهوض بالقطاع السياحي
«تهريب البشر» سوق رائجة على الحدود اللبنانية ـ السورية والتسلل خلسة مغامرة تتطلب الركض في الجبال وتنويم الرُّضَّع
طرابلس: أوقِفوا لسنوات وحُكموا بثلاثة أشهر

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية
إسرائيل تصعّد لهجتها ضد النظام السوري وإيران محذرة من «رد عنيف»
الجيش السوري يطوِّق جيباً يتحصَّن فيه مقاتلو المعارضة في درعا بعد فشل الاتفاق بين القوات الروسية ومسلحي “درعا البلد”
مفاوضون روس إلى طفس وجيش النظام وصل زيزون ومسلحو الفصائل ينسحبون إلى ريف القنيطرة
إسرائيل تقصف “التيفور” مجدداً و”المرصد” يؤكد مقتل إيرانيين ودمشق زعمت إصابة طائرة مهاجمة
الأسد يمدّد لضابط عجوز صدرت بحقه مذكرة توقيف دولية
نتنياهو سيبحث مع بوتين منع قوات الأسد من دخول القنيطرة ويتوقع «صفقة قرن» أخرى… صفح أميركي لقاء طرد الإيرانيين من سوريا
قصف متبادل في الجنوب السوري يؤخر إجلاء رافضي الهدنة والأمم المتحدة تؤكد عودة معظم النازحين و«المرصد» يشكك بالأرقام
إعلان تكتل سني عراقي جديد يربك المعادلة السياسية وتضارب المواقف حول مستقبله وأهدافه
قطر تكشف تفاصيل الصفقة التي تم نقلها إلى إسرائيل
جيريمي هانت وزيرا للخارجية البريطانية خلفا لجونسون
الكرملين يأسف لوفاة بريطانية بغاز الأعصاب… ولجنة طوارئ تجتمع في لندن
ترمب: تهديدات زوارق إيران للأسطول الأميركي انتهت
خاتمي يحذر من سقوط إيران ويؤكد أن الفساد بلغ مستوى خطيراً واحتجاجات العطش تجددت بشعار “الموت للديكتاتور” و”العفو الدولية” طالبت بالتحقيق في البطش بمتظاهري الأهواز
أردوغان يعلن حكومته الجديدة.. صهره وزيرا للمالية
بعد التحول للنظام الرئاسي… ما هي صلاحيات أردوغان؟

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة
مَن أنتم لِتَقْتَسِمونا وعلى ثيابِنا تَقتَرِعون/سجعان القزي/جريدة الجمهورية
التيار والقوات: ما بني على باطل، فهو باطل/هيام القصيفي/الأخبار
«التيار الوطني»: أهلاً بحزب الشخص/كلير شكر/جريدة الجمهورية
ارسلان المنتفض لـ«الجمهورية»: كفى وَلدَنة/عماد مرمل/جريدة الجمهورية
القوات» في الجنوب.. دقّت ساعة الخرق/ألان سركيس/جريدة الجمهورية
التيار» للحريري في الإنتخابات: قاطِع «القوات» وإلّا/طوني عيسى/جريدة الجمهورية
المشنوق لـ«الجمهورية»: طُعنت من ماكينة «المستقبل»/ملاك عقيل/جريدة الجمهورية
لبنان وإعادة إعمار «سورية الأسد»/حازم الأمين/الحياة
حقوق أهل الصفقات/سناء الجاك/النهار
من التفاهمات إلى دوّامة الزيجات السياسية المتعثّرة/وسام سعادة/المستقبل
الرحباني وقعبور والساقط الأكبر/مكرم رباح /موقع الرصيف
“الممانعة” وأناشيد الانتصار فوق جماجم السوريين/علي الأمين/العرب
حلف الناتو: نحو اتفاقية أمنية جديدة/رونو جيرار/لو فيغارو-جريدة الجمهورية
جنرالات المونديال بلا قطرة دم/غسان شربل/الشرق الأوسط
ترمب والنظام الأمني العالمي الجديد/ليونيد بيرشيدسكي/الشرق الأوسط
عواقب إيجابية للتلاعب بنتائج الانتخابات العراقية/عدنان حسين/الشرق الأوسط
ليبيا حلبة صراع بين «إيني» و«توتال»/د. جبريل العبيدي/الشرق الأوسط

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها
رئيس الجمهورية لكاغ: الحكومة المقبلة ستولي الشأن الاقتصادي واستكمال مكافحة الفساد عناية خاصة
بري إستقبل كاغ والعريضي وتكتل نواب بعلبك نقل عنه قلقه من تأخر تشكيل الحكومة والانعكاسات على الوضع العام
الحريري بحث والنجاري وكاغ في مواضيع مختلفة
المشنوق: تدخل حزب الله في إعادة النازحين السوريين إفراغ للدولة من مضمونها وقرار علاقتي بالمستقبل أتخذه بالتشاور مع الحريري

تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياته وتغريدات متفرقة

الياس بجاني/في أسفل مقالتي المنشورة اليوم في جريدة السياسة الكويتية
اتفاق معراب الخطيئة … تنازل عن كل شيء/الياس بجاني/10 تموز/18/اضغط على الرابط في أسفل لقراءة المقالة
http://al-seyassah.com/%D8%A7%D8%AA%D9%81%D8%A7%D9%82-%D9%85%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B7%D9%8A%D8%A6%D8%A9-%D8%AA%D9%86%D8%A7%D8%B2%D9%84-%D8%B9%D9%86-%D9%83%D9%84-%D8%B4%D9%8A%D8%A1/

تفاهم معراب:خطيئة وخيانة ل 14 آذار
الياس بجاني/09 تموز/18
تفاهم معراب خطيئة وغراب وجاء بالخراب. المعرابي خان ثورة الأرز ووقعه على خلفية مصلحية 100% بعد ضرب وفرط 14 آذار. يبلوا ويشرب زوموا

الياس بجاني/في أسفل رابط مقالتي المنشورة في جريدة السياسة الكويتية
مؤامرة دولية أدواتها إيران وأذرعتها الإرهابية/الياس بجاني/09 تموز/18/أضغط على الرابط في أسفل لقراءة المقالة
http://al-seyassah.com/%D9%85%D8%A4%D8%A7%D9%85%D8%B1%D8%A9-%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D8%A3%D8%AF%D9%88%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7-%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%86-%D9%88%D8%A3%D8%B0%D8%B1%D8%B9%D8%AA%D9%87%D8%A7-%D8%A7/

سجال تعرية خيانة ورقة معراب والقرف
الياس بجاني/08 تموز/18
هل من يفهم أصحاب شركتي تيار باسيل وقوات المعرابي وأبواقهما أن سجالهم سخيف ومقزز ومهين للذكاء والذاكرة ولا يهم الناس ولا يعنيهم..
يفاخرون دون حياء بالتآمر علينا بفجور ووقاحة ..يضبضبوا ويخجلوا..

لم نفرح يوم ولادته العار ولا حزنا يوم فطس ودفن
الياس بجاني/08 تموز/18
مقززة ومحزنة هي مشهدية سجال صنوج وطبول وزقيفة أصحاب شركتي الحزبين المتناطحين على خلفية فضيحة وسقوط ورقة معراب العار والخطيئة..القصة كلها قصة كراسي وبس!!

ورقتي معراب ومار مخايل: تآمر على لبنان واللبنانيين
الياس بجاني/07 تموز/18
ورقتي معراب ومار مخايل متل بعضون ووقعوا على حساب الدستور والسيادة والإستقلال. واحدة سقطت ومصير الثانية لن يكون مختلفاً ولو بعد حين.. بالنهاية لا يصح إلا الصحيح وعلى الأكيد الأكيد.

مشهدية وقاحة وفجور
الياس بجاني/07 تموز/18
دخلكون نحنا المسيحيي كياس بطاطا وشوالات عدس تا فلان وعلنتان يتقاسمونا حصص ومغانم، أو نحن شرائح أحرار من المواطنين متلنا متل غيرنا؟

فضيحة هرطقة اتفاق معراب: القتيل يدافع عن القاتل
الياس بجاني/07 تموز/18
كارثة ومهزلة فضيحة اتفاق معراب تتمظهران بدفاع كثر من أهلنا المغرر بهم عن مبدأ سرقة حقوقهم ويصفقون للمعتدين ويبررون شنيعتهم..

تناطح باسييل والمعربي النرسيسي هو على ما ليس لهما
الياس بجاني/07 تموز/18
هل تناطح باسيل والمعرابي هو على سبل تحرير لبنان من احتلال إيران وتنفيذ ال 1559 و1701 أم أنه على تناتش مغانم وحصص ومنافع شخصية؟

اتفاق معراب الخطيئة: المعرابي تنازل عن كل شيء وليس تيار باسيل ومرجعيته
الياس بجاني/06 تموز/18
لماذا كل هذا النحيب في معراب وملحقاتها؟
ولماذ كل هذه المشهديات النواحية الهستيرية؟
ولماذا جنانيز البكاء وزياحات العويل؟
ولماذا أصلاً البكاء والحزن على مولود ولد جثة هامدة؟
ولماذا ملامة الآخر أي باسيل ومرجعيته وهما قبل وبعد “خطيئة اتفاق معراب” لم يتزحزحا قيد أنملة عن خطهما “المقاوماتي” وخياراتهما اللاهية لا علناً ولا سراً؟
المعرابي إن نسي فلا يجب أن ينسى أنه هو من فرط 14 آذار!
المعرابي إن نسي فلا يجب أن ينسى أنه هو من تنكر لرفاق النضال،
والمعرابي إن نسي فلا يجب أن ينسى أنه هو من قفز فوق دماء الشهداء،
والمعرابي إن نسي فلا يجب أن ينسى أنه هو من ادعى واهماً حصرية ملكية ثورة الأرز و14 آذار.
والمعرابي إن نسي فلا يجب أن ينسى أنه هو من غرق طوعاً على خلفية أوهامه وباطنيته في بحور خيار “الواقعية الكاذبة”.
والمعرابي إن نسي فلا يجب أن ينسى أنه هو من سوّق لهذه الواقعية الاحتيالية والإستسلامية مع الصنوج والأبواق والطبول وما أكثرهم،
والمعرابي إن نسي فلا يجب أن ينسى أنه هو من خوّن وحارب وحاصر من عارضه من الأحرار والسياديين والشرفاء والمناضلين وقالوا له لا؟
والمعرابي إن نسي فلا يجب أن ينسى أنه هو من من توهم حالماً ومهلوساً أن بإمكانه استنساخ “الثنائية الشيعية” داخل المجتمع المسيحي قافزاً بجحود عن تاريخ ونضال وعنفوان وكرامة المسيحيين، ومتعامياً عن عشقهم للحرية والتنوع، ورفضهم وكرههم للدكتاتوريين والعسكر.
“من حفر حفرة لأخيه وقع فيها”..هذا قول انجيلي يلخص حالة المعرابي الحالية.
عملياً فإن الرجل يشرب من نفس الكأس الذي أسقاه للسياديين والأحرار بعد أن دخل صفقة العار والخطيئة وداكش السيادة بالكراسي على خلفية أجندة سلطوية والغائية وباطنية و”تشاطرية” توهم أنها قد توصله إلى كرسي بعبدا..
ويلي من ايدو الله يزيدو، ومن يزرع الريح يحصد العاصفة.
باع جعجع المعرابي صاحب شركة القوات والتي إحقاقا للحق وشهادة لدماء الشهداء هي لا تمت بصلة لحزب وتنظيم وتحالف القوات التاريخي، ولا حتى تشبهها، وإن كان كثر من أهلنا مغرر بهم وتعميهم النوستالجيا ولا يرون هذه الحقيقة.
يبقى أن اتفاق معراب، كان اتفاق على ضرب وفرط 14 آذار ومساكنة واقع الاحتلال الملالوي وذلك على مبدأ وقاعدة مداكشة الكراسي بالسيادة..
ولكن غاب عن بال المعرابي الذي أغرته الكراسي أن كل ما يبنى على باطل هو باطل.
لقد فشل رهان المعرابي 100% وعليه بالتالي أن يستقبل..
ولكن.. ولأنه ليس رئيس حزب، بل صاحب شركة فهو لن يستقل وحتى لن يعتذر..
وكل ما سيفعله هو اسقاط وتبرير Rationalize and project فشله والخيبات على الآخرين.
وعلى الأكيد الأكيد الزقيفة والمطبلين والأتباع سوف يصفقون ويرددون إسقاطاته والتبريرات.
وهل بعد من يقول إننا لسنا في زمن مّحل وبؤس وتخلي؟
*الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com
رابط موقع الكاتب الألكتروني
http://www.eliasbejjaninews.com

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني
http://data.eliasbejjaninews.com/newselias18/arabic.july10.18.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف