نشرة أخبار المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية باللغة العربية ليوم 08 حزيران/2018

23

نشرة أخبار المنسقية العامة للمؤسسات اللبنانية الكندية باللغة العربية ليوم 08 حزيران/2018

اضغط هنا لقراءة نشرة أخبار المنسقية العامة المفصلة، اللبنانية والعربية ليوم 08 حزيران/2018

ارشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

اقسام النشرة
عناوين أقسام النشرة
الزوادة الإيمانية لليوم/تعليقات الياس بجاني وخلفياتها/الأخبار اللبنانية/المتفرقات اللبنانية/الأخبار الإقليمية والدولية/المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة/المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم
إِهْتَمُّوا بِمَا هُوَ فَوق، لا بِمَا هُوَ عَلى الأَرْض، فإِنَّكُم قَدْ مُتُّم، وحَيَاتُكُم مُسْتَتِرَةٌ معَ المَسِيحِ في الله

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياته
الياس بجاني/رابط مقالتي المنشورة في جريدة السياسة/مشروع قانون قتل لبنان التميز والتعايش
الياس بجاني/تيار المستقبل وجريمة مشروع قانون قتل لبنان التميز والتعايش والديموغرافيا
الياس بجاني/تيار المستقبل يلعب على أوتار الديموغرافيا
الياس بجاني/أبواق وصنوج أصحاب شركات الأحزاب في لبنان هي جاهلة وغبية

عناوين الأخبار اللبنانية
قائمة بأسماء وجنسيات ال 407 أشخاص الذين جنسهم مرسوم الرئيس عون
وساطة أميركية بين لبنان وإسرائيل بشأن ترسيم الحدود البحرية والبرية
رسميًّا… 40 مطعونًا بنيابتهم
وزارة الداخلية نشرت مرسوم التجنيس على موقعها الإلكتروني
القاضي حبال عند شقيقته بعدما أصيب بعارض صحي
الياس الزغبي ل”جنوبية”: ٣ رسائل وجهها بري في تصريحه عن بقاء “حزب الله” في سوريا
التجمع اللبناني”: عملية تزوير الانتخابات مبرمجة مسبقاً والمرسوم – الفضيحة يعيد نظام الوصاية

عناوين المتفرقات اللبنانية
نقلا عن ” تقدير موقف”عدد 220
هاجس عودة الوصاية إلى لبنان يرافق جنبلاط للرياض
عن أبعاد الانتشار الروسي وإبعاد حزب الله عن القصير
جنى أبو دياب بعد زياد عيتاني: براءة من تهمة العمالة
جميل السيّد يهدّد… وتصريح مفاجئ لرئيس المحكمة الدولية
نديم الجميّل يطلب من محافظ بيروت الكشف على حديقة اليسوعية
طلال سلمان عن المحكمة الدولية: الحريري نادم…والأخير يردّ: “لا أبدا”
تحريك ملف الحدود اللبنانية “دوليًّا”.. مقدّمة لنزع سلاح حزب الله؟ وتطورات القصير وإثارةُ “مزارع شبعا” مؤشران الى محاولة تطويقه وسحب ذرائعه!
الحواط: إن لم يحترم حجمنا سنكون في المعارضة تمثيلنا في الحكومة حق وباسيل ينقض اتفاق معراب
ميشيل تويني ترد على كلام جميل السيد فيما يخص مساعدته لوالدها
تحذيرات من “ولادة قيصرية” للحكومة القادمة
4 أسباب أوصلت “القوات” إلى حجمه الجديد

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية
نتانياهو: نظام الأسد “لم يعد بمأمن” من اي رد اسرائيلي
خبراء من الدول الموقعة على الاتفاق النووي يجتمعون في طهران
خامنئي أمر بالاستعداد لزيادة طاقة تخصيب اليورانيوم تحسبا لانهيار الاتفاق النووي (رويترز)
الإعدام لعناصر خلية إرهابية في السعودية مرتبطة بإيران وخططت للقيام بعمليات تفجيرية واغتيال شخصيات في المملكة
أحكام بإعدام أربعة سعوديين درّبهم «حزب الله» في إيران
أمير الكويت يحذر من خطورة الأوضاع الإقليمية
18 قتيلاً وعشرات الجرحى حصيلة انفجار حي الصدر ببغداد
غرق عشرات المهاجرين قبالة سواحل اليمن
إصابة 8 فلسطينيين برصاص قوات إسرائيلية في نابلس
20 مذكرة تفاهم في الاجتماع الأول لمجلس التنسيق السعودي ـ الإماراتي/عُقد في جدة برئاسة ولي العهد السعودي وولي عهد أبوظبي… وهيكله التنظيمي يضم 16 وزيراً
السعودية تدين مصادقة إسرائيل على بناء وحدات استيطانية جديدة
مجلس الوزراء السعودي برئاسة الملك سلمان يوافق على إيقاف النساء اللاتي يرتكبن المخالفات المرورية في مؤسسة رعاية الفتيات
السيسي يكلف وزير الإسكان مصطفى مدبولي بتشكيل حكومة جديدة
السيسي يؤكد خصوصية العلاقات المصرية ـ السعودية خلال استقباله وزير الدولة للشؤون الأفريقية بالمملكة
مفاجأة البرلمان العراقي: فرز يدوي للأصوات بإشراف قضائي

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة
جنِّسونا لبنانيين/جوزف الهاشم/جريدة الجمهورية
الجميع ينتظر المسوّدة الحكومية الأولى/أسعد بشارة/جريدة الجمهورية
تيمور جنبلاط: أنا جاهز/ملاك عقيل/جريدة الجمهورية
3000 نازح يغادرون عرسال… متى تُقرع أجراس العودة الكاملة/ألان سركيس/جريدة الجمهورية
«كأسٌ مُرّة» تحوم حول الحريري/عماد مرمل/جريدة الجمهورية
لماذا يتجنّب «حزب الله» المواجهة مع «القوات اللبنانية»/شارل جبور/جريدة الجمهورية
تقرير عن خطورة التمدد المالي للنظام السوري إلى لبنان/وراء التجنيس صفقة مشمولة بالتسوية وتخدم “مصالح الجميع”/إيلي الحاج/نقلاً عن موقع مدى الصوت
الحزن المسيحي/ بصفتها المظهر الأول لـ”الألم المسيحي” تسبقهم خطوة في مشاعرهم هذه. باعت السيادة في مار مخايل الكنيسة التي وقع فيها حزب الله والتيار الوطني الحر وثيقة التفاهم بينهما/حازم الأمين/الحرة
ترتيب “البيت الكتائبي”: جدية أو جرعة “مورفين”/جوزف قصيفي/الرقيب
المُجتمع الدولي يُجدّد ثقته بالقطاع المصرفي اللبناني/بروفسور جاسم عجاقة
طروحات جديدة لحل النزاع الحدودي بين لبنان وإسرائيل/كارولين عاكوم
محاولات لـ «تأهيل الأسد» مقابل انسحاب إيران/عبدالوهاب بدرخان/الحياة
الحرب على الأبواب إذا بقيت إيران في سوريا/هدى الحسيني/الشرق الأوسط
الإيرانيون لن يغادروا سوريا/صالح القلاب/الشرق الأوسط
مات أحمد سعيد… لكن الهزيمة لم تمت/خيرالله خيرالله/العرب
إيران الماضي والحال والمستقبل/سيد أحمد غزالي/الشرق الأوسط
وجوه من رمضان: سيدات البرّ/سمير عطا الله/الشرق الأوسط
مظاهرات الأردن خبز أم سياسة/عبد الرحمن الراشد/الشرق الأوسط
أصل القصة في الأردن/سليمان جودة/الشرق الأوسط
هل يهزم العالم السرطان وألزهايمر/عثمان ميرغني/الشرق الأوسط

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها
جعجع: مطلبنا تمثيلنا في الحكومة على قدر حجمنا السياسي والنيابي
رئيس حزب {القوات اللبنانية} قال لـ {الشرق الأوسط} إنه ينتقد «مفهوم» باسيل عن الشراكة… ويتمسك بالتفاهم حول المقاعد الحكومية المسيحية

تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياته وتغريدات متفرقة
الياس بجاني/رابط مقالتي المنشورة في جريدة السياسة
مشروع قانون قتل لبنان التميز والتعايش/الياس بجاني/08 حزيران/18/اضغط هنا أو على الرابط في أسفل لقراءة المقالة
http://al-seyassah.com/%D9%85%D8%B4%D8%B1%D9%88%D8%B9-%D9%82%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%86-%D9%82%D8%AA%D9%84-%D9%84%D8%A8%D9%86%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%85%D9%8A%D8%B2-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B9%D8%A7%D9%8A%D8%B4/

تيار المستقبل وجريمة مشروع قانون قتل لبنان التميز والتعايش والديموغرافيا
الياس بجاني/06 حزيران/18
من مقدمة الدستور اللبناني: “لا شرعية لأي سلطة تناقض ميثاق العيش المشترك“
اتحفنا قادة تيار المستقبل أمس بخبر شؤم يرقى إلى درجة الجريمة الديموغرافية وهو بأنهم بصدد تقديم مشروع قانون نيابي يعطي الجنسية اللبنانية لأولاد وأزواج المواطنات اللبنانيات المتزوجات من رجال أجانب.
بداية لا بد من تذكير أصحاب المشروع الجريمة هذا، وغيرهم من المؤيدين له، وكذلك اللامبالين بالأمر الخطير، وأيضاً معهم جماعات وجمعيات “الهوبرة” لحقوق المرأة..
لا بد من تذكيرهؤلاء جميعاً بأن هناك دراسات أولية وتقديرية لجهات لبنانية متنوعة كنسية ومدنية تفيد بأن عدد أولاد وبنات وأزواج اللبنانيات المتزوجات من أجانب هو مليون 200 ألف و99% منهم هم من السوريين والفلسطينيين.
هل يدرك أصحاب المشروع أنه مخالف 100% لمقدمة الدستور اللبناني.. وأنه وفي حال أقر سيضرب مبدأ التعايش بين اللبنانيين ويخل بالتوازن الطائفي والمذهبي؟
وفي حال أقر فقولوا للبنان التعايش والتنوع واحترام حقوق ووجود الأقليات في الشرق الأوسط وداعاً.
وقولوا وداعاً للبنان هذا وترحموا عليه واندبوه..
وقولوا وداعاً للدولة الوحيدة في الشرق الأوسط التي يتمكن فيها على سبيل المثال لا الحصر الماروني والأرمني والدرزي والعلوي وغيرهم من المذاهب المشاركة في الحكم على قدم من المساواة مع غيرهم من المواطنين..
قولوا وداعاً للدولة الوحيدة في الشرق الأوسط التي لا يعامل فيها المسيحيين كأهل ذمة.
إنه وفي حال ارتكبت خطيئة إقرار قانون إعطاء الجنسية لأولاد وأزواج اللبنانيات المتزوجات من أجانب..سيكون القانون هذا رصاصة الرحمة التي ستطلق على لبنان الذي نعرفه ويعرفه العالم ويحسده على تمييزه… والذي قال فيه قداسة البابا الراحل يوحنا بولس الثاني: “هذا الوطن لبنان هو أكثر من وطن، أكثر من بلد أنه رسالة، رسالة في العيش”.
بصوت عال نقول إن من يرتكب هذه الجريمة الديموغرافية سيقضي على لبنان المميز والرسالة ويحويله رغماً عن شرائح كبيرة من أهله إلى دولة مستنسخة عن العديد من الدول الغارقة في التعصب والأصولية والتمذهب والقهر حيث الأقليات فيها (من كافة المذاهب) مهمشة ومضطهدة وتحديداً المسيحية منها وتعامل كأهل ذمة.
إن أصحاب المشروع والحاملين لواءه تحت شعارات الحرية والمساواة بين الرجال والنساء يتعامون عن حقيقة مهمة وهي أن لكل بلد في العالم خصوصيته ومن حقه المحافظة عليها وصونها خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالوجود والهوية والعقيدة الإيمانية…وللبنان خصوصيته التي لا يجب المس أو اللعب بها لأي سبب من الأسباب.
فعلى سبيل المثال لا الحصر فإن المولود في كل دول الخليج العربية دستورياً لا يحصل على جنسيتها، في حين أن الحال مختلف في العديد من دول الغرب..
وصحيح إن شرعة الحقوق الدولية تطالب الدول الأعضاء في الأمم المتحدة الالتزام به.. ولكن الصحيح أيضاً أن عشرات من الدول وخصوصاً الإسلامية والعربية منها لا تتقيد برزم من بنود الشرعة هذه لأنها تتعارض مع دساتيرها ومع معتقداتها الديني ومع المعايير الإجتماعية.
باختصار أكثر من مفيد فإن مشروع القانون الذي ينوي تيار المستقبل عرضه على مجلس النواب هو أخطر بمليون مرة من مرسوم التجنيس الخطيئة واللاقانوني واللاشرعي واللا دستوري الذي فرضه المحتل السوري على لبنان سنة 1994 وأعطى من خلاله الجنسية اللبنانية لأكثر من مليون انسان في معظمهم قانونياً لا يستحقونها.
يبقى أن نظام لبنان حالياً هو طائفي والحكم فيه قائم على الطائفية، وبالتالي فإن أي إخلال ديموغرافي عن طريق التجنيس يهدد ويناقض ميثاق العيش المشترك، وسوف يكون لا شرعي ولا قانوي كما جاء في مقدمة الدستور اللبناني.
هذا، وعندما تصبح الأنظمة في دول الجوار وفي كل الدول العربية والإسلامية علمانيةً وكذلك في لبنان.. وهذا ما نرجوه ونتمناه….
يومها ويومها فقط يحق لتيار المستقبل ولغيره من الجماعات والتجمعات والجمعيات اللبنانية التقدم بمشاريع قوانين تجنيس تناقض في الوقت الراهن مقدمة الدستور اللبناني وتهدد لبنان التميز والرسالة.
في الخلاصة: إنه وللمحافظة على تميز لبنان وعلى هويته وعلى مبدأ التعايش فيه المطلوب من القيادات اللبنانية المحمدية تحديداً معارضة مشروع قانون تيار المستقبل إن كانت هي فعلاً ضنينة على لبنان الرسالة.. ونقطة على السطر.

تيار المستقبل يلعب على أوتار الديموغرافيا
الياس بجاني/05 حزيران/18
الخطورة في تقديم تيار المستقبل مشروع نيابي لتجنيس أولاد اللبنانيات المتزوجات من أجانب أنه يضرب التوازن الديموغرافي ويلغي لبنان التعايش في حال إقراره حيث يبلغ عدد أولاد اللبنانيات المتوزجات من أجانب مع فروعهم ما يقارب مليون و200 ألف 99% منهم سوريين وفلسطينيين.. ترى هل المطلوب تهجير المسيحيين من لبنان وإلغاء دورهم السياسي؟ أسئلة محقة لا بد من طرحها…

أبواق وصنوج أصحاب شركات الأحزاب في لبنان هي جاهلة وغبية
الياس بجاني/04 حزيران/18
من أخطر المصائب التي ابتلى بها لبنان وشعبه هي أبواق وصنوج أصحاب شركات الأحزاب فهي سرطانات اخلاقية ووطنية كونها جاهلة وفاقدة للبصر والبصيرة والحرية وتدار بالريموت كونترول. هؤلاء الأبواق هم مجرد شتامون وقداحون ومداحون وعكاظييون بامتياز.

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني
http://data.eliasbejjaninews.com/newselias18/arabic.june08.18.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف