حوار مؤثر بين قداسة البابا فرنسيس وعائلة الكاهن اللبناني الشاب غابي كساب

60

حوار مؤثر بين قداسة البابا فرنسيس وعائلة الكاهن اللبناني الشاب غابي كساب
ليبانون فايلز/05 نيسان/18

التقى قداسة البابا فرنسيس في اربعاء الفصح المؤمنين في ساحة بازيليك القديس بطرس في روما بحيث افتتح اللقاء بصرخة صلاة القيامة: “المسيح قام! حقا قام”.
عائلة كساب اللبنانية أتت من لبنان إلى روما لزيارة ابنها الكاهن الموجود حاليا في روما بهدف التخصص، وقد اهتم الكاهن ببرنامج زيارة الوالدين وكانت قمة أهدافها أن “تتبارك العائلة من قداسة البابا فرنسيس وتقديم أيقونة مار فرنسيس التي كتبها الخوري باتريك بريشته”.
تحقق اللقاء وكانت المفاجأة، حوار الفرح الذي دار بين قداسة البابا مع والد العائلة غابي كساب، الذي سأل قداسته: “هل يمكننا التحدث مع قداستك باللغة الفرنسية”.
وتوقف البابا مبتسما أمام العائلة قائلا: “تحدثوا معي بكل اللغات وما لا نفهمه يفهمه القلب وتجيب عنه العيون”.
جو من الغبطة دفع “أم الخوري” هيلانة الى معانقة قداسة البابا طالبة منه “مباركة عائلتها والدعوة التي خرجت منها لخدمة الرب وشعبه”. التفت البابا نحو الخوري باتريك مندهشا بفرح بالكاهن اللبناني الشاب وبموهبته المميزة فتسلم أيقونة شفيعه القديس فرنسيس الأسيزي، قائلا: “تمسك بواهب العطايا وأوصله بفرح بالصورة والصوت والخدمة، لأنه جعلك أمينا على الكثير، فأعطنا يا ربنا كهنة قديسين”.