نشرة الأخبار العربية ليوم 06 آذار/2018

39

نشرة الأخبار العربية ليوم 06 آذار/2018

اضغط هنا لقراءة نشرة أخبار المنسقية العامة المفصلة، اللبنانية والعربية ليوم 06 آذار/2018

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

اقسام النشرة
عناوين أقسام النشرة
الزوادة الإيمانية لليوم/تعليقات الياس بجاني وخلفياتها/الأخبار اللبنانية/المتفرقات اللبنانية/الأخبار الإقليمية والدولية/المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة/المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم
أنْتُمْ مِلْحُ الأَرْضِ. فَإِذَا فَسَدَ الْمِلْحُ، فَمَاذَا يُعِيدُ إِلَيْهِ مُلُوحَتَهُ؟ إِنَّهُ لاَ يَعُودُ يَصْلُحُ لِشَيْءٍ

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياته
بالصوت والنص(من الأرشيف): الياس بجاني: تاملات إيمانية في مثال عودة وتوبة الولد الشاطر
الياس بجاني/قراءة في معاني أحد الابن الشاطر
الياس بجاني/الحربائيون والملجميون والإسخريوتيون لا يجب أن يصلوا إلى مجلس النواب
الياس بجاني/الأمير مجيد أرسلان: بطل من أبطال الإستقلال
الياس بجاني/ثلاثية الظلم والإفتراء والفبركة التي قد يكون تعرض لها زياد عيتاني

عناوين الأخبار اللبنانية
سيدة الجبل: قضية عيتاني كشفت أعطاباً ومظاهر خللٍ فادح في عمل الأجهزة الأمنية، كما في القضاء، ووسائل الاعلام والصحافة، وفي المجتمع اللبناني
دعوة للتغطية الاعلامية/”المؤتمر العام” لحركة المبادرة الوطنية
بيان “تقدير موقف” رقم 155/مهما حصل لن نفقد الأمل بغد أفضل وسنظل نطالب بدولة وفقاً للدستور والكفاءة!
الزميل رضوان مرتضى بعد زياد عيتاني “عميلاً” لإسرائيل على لائحة المقدم سوزان الحاج وقرصانها!
الشيخ حسين زعيتر: لا تحالف انتخابي بين الحزبالله والتيار الوطني الحر في جبيل كسروان
فارس سعيد: عدم وجود مرشح “حزب الله” على لائحة “التيار” خطوة منسّقة
كيف علّق سعيد على زيارة باسيل إلى قرطبا؟
بو غيدا تسلم ملف “المعلومات” ويعيد استجواب عيتاني والشيخ مشيمش: “حزب الله” دانني بالعمالة قبلك
الطلاق بين “حزب الله” و”التيار الوطني الحر” حتمي وسط خلافات بين الجانبين وإساءات مباشرة وغير مباشرة
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الإثنين في 5/3/2018
اسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين في 5 آذار 2018

عناوين المتفرقات اللبنانية
القوات على مواقفها… وحزب الله يختلف مع التيار الحر انتخابيا سهى جفّال 5 مارس، 2018 تفاهم حزب الله التيار الوطني
بين زياد عيتاني وسوزان الحاج.. الحقيقة ما زالت في دهاليز السياسة
تحالفات السلطة تفوز في انتخابات نقابة المهندسين: حزب الله والقوات معاً ضد «نقابتي»
رسالة دولية إلى لبنان: حذار الخطر القادم
5 لوائح في المتن الشمالي.. وساعات حاسمة
كلام في الإنتخابات: عندما يصنف حزب الله رجال الدين يتخطى كل الضوابط الشرعية والدينية
خليل يتهم باسيل بالسرقة!ووزير الطاقة يتدخل
سجال مكهرب بين خليل وابي خليل
بورصة الأسماء تساعد في رسم صورة أولية عن الاستحقاق وتحالفاته باب الترشــيحات يقفل غدا فكيف تبدو الخريطــة الانتخابيـــة؟
شورتر بعد لقائه جعجع: تمثل الانتخابات فرصة مهمة لتعزيز دمج المرأة في الحياة السياسية
فياض: لماذا هذه الحملة على حزب الله
فريد الياس الخازن خارج المنافسة الانتخابية

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية
نتانياهو يلتقي ترامب ويسعى لتشكيل جبهة مشتركة ضد إيران
شعث: تونس تتوسط لدى فرنسا لطلب اعتراف باريس بالدولة الفلسطينية
العد التنازلي بدأ: سماء سوريا ستشهد اشتباكاً جوياً جديداً.. وهؤلاء سيشاركون!
النظام يسيطر على ربع الغوطة… والأمم المتحدة تندد بـ «العقاب الجماعي» و«جيش الإسلام» يعزو تراجعه إلى اتباع قوات الأسد {سياسة الأرض المحروقة}
الأمم المتحدة: أول قافلة مساعدات إنسانية تدخل إلى الغوطة الشرقية
ظريف يهدد الغرب بقطع المفاوضات
طهران ترفض دعوات باريس لوقف تطوير الصواريخ
روحاني يتهم منتقديه بـ«قلة العقل» ونائب ينتقد هجوم {إساءة} الرئيس الإيراني إلى معارضيه
إسرائيل تؤكد وجود قواعد لإيران في سورية وترفض اقترابها من الجولان
اتهام أميركي لروسيا بقتل المدنيين ودعوة فرنسة للضغط على الأسد وتحقيق أممي في الحصار/45 قتيلاً في قصف الغوطة ومساعدات بلا إمدادات طبية تدخلها
الأسد يسيطر على 36 في المئة من الغوطة ويتعهد استمرار الهجوم عليها رغم المجازر
ولي العهد السعودي والرئيس المصري يتفقدان مشاريع الإسماعيلية
ي العهد السعودي يزور الكاتدرائية المرقسية بالعباسية
اتفاقيات سعودية – مصرية لإنشاء 50 منتجعاً و4 مدن… و15 واجهة بحرية
وصول وفد كوري جنوبي إلى بيونغ يانغ
هؤلاء هم الفائزون بالأوسكار في النسخة 90

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة
الانتخابات النيابية في لبنان: الدويلة ليست قدرا/علي الأمين/العرب
الحريري مرتاح وخلط أوراق إنتخابية/الهام فريحة/الأنوار
جنبلاط متمسك بتحالف البستاني مع تيمور جنبلاط/سيمون ابو فاضل/الديار
جميل السيّد حصان طروادة البرلمان/بول شاوول/المستقبل
بين زيادَين وزيادَين/سناء الجاك/النهار
زياد عيتاني: المؤامرة والفضيحة/حازم صاغية/الحياة
إنها الأم التي تلقت رسائل ابنها من الرقة/حازم الأمين/موقع/DARAJ
أهداف إسرائيل في الحرب المقبلة: اغتيال نصرالله.. وأيضاً/سامي خليفة/المدن
الحلقة [1] | «حرب الباروك» تجمع كمال جنبلاط وكميل شمعون/نقولا ناصيف/ الأخبار
ما بعد زيارة الحريري للسعودية التطورات في اتجاهها الصحيح/الهام فريحة/الأنوار
لعنة أم نعمة النفط/عبد الرحمن الراشد/الشرق الأوسط
ترامب: احتضنوا قطر وإلا على قمة كامب ديفيد السلام/خلف أحمد الحبتور/السياسة
ترامب: احتضنوا قطر وإلا على قمة كامب ديفيد السلام/خلف أحمد الحبتور/السياسة

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها
عون لحاكم مصرف لبنان: أمنوا صرف القروض السكنية ريثما توضع الحلول الضامنة لاستمراريتها
بري استقبل وفدا من جمعية المشاريع
الحريري استقبل جنبلاط والرياشي:التحالف الانتخابي سيكون بحسب المنفعة الأساسية لكل تيار سياسي
الحريري استقبل المبعوث الفرنسي للاعداد لسيدر ووفد تجار بربور دوكيزن: الإصلاح ليس دائما تضحيات بل توجه نحو التحديث
الحريري ترأس اجتماعا للجنة دراسة مشروع قانون الموازنة
النائب السابق الدكتور محمود: الصراع على المقاعد في جبيل كسروان بات سياسيا بإمتياز
القوات: المقال عن ترشيح البستاني فيه استهداف للقوات وتحامل على نائب رئيسها
جعجع: البعض يحاول عزل القوات لأنها لا تناسب مشاريعهم السلطوية
باسيل في مؤتمر صحافي مع نظيره البرازيلي: لا حل سوى بعودة النازحين والقضاء الكامل على الإرهاب في سوريا ولبنان وكل دول المنطقة
السنيورة يعزف عن خوض الانتخابات: تتعارض وحرية الاختيـــار والدستور

تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياتها
بالصوت والنص(من الأرشيف): الياس بجاني: تاملات إيمانية في مثال عودة وتوبة الولد الشاطر
اضغط هنا أو على الرابط في أسفل للإستماع لتاملات إيمانية في مثال عودة وتوبة الولد الشاطر/04 آذار/18
http://eliasbejjaninews.com/archives/37360

قراءة في معاني أحد الابن الشاطر
أعداد وجمع/الياس بجاني
http://eliasbejjaninews.com/archives/37360
الصوم هو زمن التغيير والولادة الجديدة والرجوع إلى الجذور الإيمانية ومراجعة الذات والأفعال والتوبة وطلب المغفرة وعمل الكفارات. أن الله الذي هو أب رحوم وغفور ومحب قادر على تحويل كل شيء وتبديله فهو الذي حول الماء إلى خمر وهو إن طلبنا منه التوبة قادر على أن يحول عقولنا وضمائرنا من مسالك الخطيئة إلى الخير والمحبة والتقوى، وهو وقادر في الوقت عينه أن يمنحنا رؤية جديدة بقلب متجدد ينبض بالمحبة والحنان والإرادة الخيرة. هذا الأب الذي تجسد وقبل الصلب والعذاب من اجل خلاصنا حول الأبرص صاحب الجسد المشوه إلى حالة السلامة والعافية وطهره ونقاه، وهو كذلك قادر أن يخلص وينقي النفوس الملطخة بالخطيئة إن طلبت التوبة بصدق وإيمان وثقة. بقدرته ومحبته أوقف نزف المرأة النازفة التي هي رمز كل نزيف أخلاقي وقيمي وروحي واجتماعي نعاني منه جميعاً أفراداً وجماعات وهو دائماً مستعد لقبول توبتنا ولاستقبالنا في بيته السماوي حيث لكل واحد منا منزل لم تشده أيدي إنسان وحيث لا حزن ولا تعب ولا خطيئة. تعلمنا الأناجيل أن الخلاص من الخطيئة والتفلت من براثنها لا يتم بغير التوبة والصلاة وعمل الكفارات وبالعودة إلى الله الذي هو محبة ونور. في الأحد الرابع من آحاد الصوم تحدثنا الكنيسة عن واقعة الولد الشاطر/الضال أو المبذر/الذي شطر أي اقتسم حصته من ميراث أبيه ومن ثم وقع في التجربة وغرق في أعمال السوء والملذات حتى أضاع كل شيء. وعندما أقفلت كل الأبواب في وجهه وعرف معنى الجوع والذل والغربة عاد إلى أبيه طالباً السماح والغفران. من هذه الواقعة الإنجيلية نستخلص مفاهيم ومعاني الخطيئة والتجربة والضياع الأخلاقي والإيماني وكذلك التوبة والمصالحة وثمارها.

الحربائيون والملجميون والإسخريوتيون لا يجب أن يصلوا إلى مجلس النواب
الياس بجاني/03 آذار/18
من المحزن فعلاً أن غالبية اللاهثين للترشح للنيابة هم حربائيون ومنافقون وتجار بامتياز وثقافتهم عمادها المثل العثماني القائل: يلي بياخد أمي هو عمي”…العمى بهيك مخلوقات

الأمير مجيد أرسلان: بطل من أبطال الإستقلال
الياس بجاني/02 آذار/18
رفع اليوم الستار عن تمثال للأمير مجيد أرسلان. نتذكر ونذكر بفخر هذا السياسي اللبناني السيادي والإستقلالي والكياني والتعايشي بامتياز.

ثلاثية الظلم والإفتراء والفبركة التي قد يكون تعرض لها زياد عيتاني
الياس بجاني/03 آذار/18
http://eliasbejjaninews.com/archives/62937
لا بد وأن يصاب بالذهول والحيرة والحزن والغضب كل لبنان يقيم في كندا كما هو حالنا، أو في أي بلد غربي ديمقراطي يحترم حقوق المواطنين، والقضاء فيه حر، مؤسساته غير مسيسة .. لا بد وان هذا اللبناني قد صعق عندما اطلع على ما يشاع في وسائل إعلام بلدنا الأم لبنان عن ثلاثية الظلم والافتراء والفبركة التي تعرض لها ولا يزال الفنان المسرحي زياد عيتاني.
الرجل كان اتهم السنة الماضية بالعمالة ونشرت وأذيعت الروايات والمعلقات المطولة عن ما ارتكبه، وضجت كل المحافل اللبنانية والعربية بالأمر كون ما نشر عن مجريات التحقيق كان تناول أدق التفاصيل.
ويقال بأنه تعرض للتعذيب وأن الاعترافات التي أدلى بها لم تكن طوعية غير أن هذه الأقاويل لم تؤكد قضائياً.
شوهت سمعة الرجل وعانت عائلته الأمرين في حين كان البعض يشكك بكل رواية العمالة هذه ويؤكد بأن الرجل في طبيعة شخصيته وثقافته ومحبته للبنان لا يمكن أن يكون وتحت أي ظرف قد تورط بما هو متهم به.
اللواء أشرف ريفي كان أول المشككين بصحة اتهامات العمالة وكان مؤخراً أثار القضية هذه خلال مقابلة تلفزيونية معه وطالب بأن يعتبر كلامه إخباراً للقضاء.
أمس وفجأة ودون أي قرار قضائي رسمي غرد وزير الداخلية نهاد المشنوق قائلاً: “كلّ اللبنانيين يعتذرون من زياد عيتاني والبراءة ليست كافية. الفخرُ به وبوطنيته هو الحقيقةُ الثابتة والوحيدة. والويلُ للحاقدين، الأغبياء، الطائفيين، الذين لم يجدوا غير هذا الهدف الشريف، البيروتي الأصيل، العروبي الذي لم يتخلّ عن عروبته وبيروتيته يوماً واحداً”.
وفي نفس السياق أفادت وكالة الصحافة الفرنسية (أ ف ب) 2 آذار 2018) أن “السلطات الأمنية اللبنانية أوقفت ضابطة كبيرة للاشتباه في تورّطها بتلفيق تهمة التعامل مع إسرائيل للممثل زياد عيتاني، الذي أثار توقيفه قبل أشهر صدمة كبيرة بين اللبنانيين”. ووفق ما نقلت الوكالة عن مصدر مطلع على التحقيق والذي طلب عدم الكشف عن اسمه إن “المقدّم سوزان الحاج، التي كانت تشغل سابقا منصب مديرة مكتب مكافحة الجرائم المعلوماتية في قوى الأمن الداخلي أوقفت على ذمّة التحقيق بعد ظهر اليوم الجمعة بناء على إشارة قضائية للاشتباه في أنها استعانت بقرصان معلوماتية لتلفيق تهمة التواصل مع فتاة إسرائيلية للممثل زياد عيتاني الذي ما زال قيد التوقيف”. وكتب وزير الداخلية نهاد المشنوق في تغريدة ليل الجمعة “كل اللبنانيين يعتذرون من زياد عيتاني..البراءة ليست كافية، الفخر به وبوطنيته هو الحقيقة الثابتة الوحيدة” واصفا عيتاني بانه “البيروتي الأصيل العربي الذي لم يتخل عن عروبته وبيروتيته يوما واحدا”. وكان جهاز أمن الدولة أوقف في 23 تشرين الثاني الفائت الممثل المسرحي للاشتباه في أنه قام بـ”التخابر والتواصل والتعامل” مع إسرائيل.)
وعقب تغريدة الوزير المشنوق صدر البيان التالي عن المديرية العامة لأمن الدولة – قسم الإعلام والتوجيه والعلاقات العامة: “نشر بعض الوسائل والمواقع الإلكترونية، أخبارا مغلوطة عن توقيف المدعى عليه زياد عيتاني بتاريخ 23/11/2017، وحاولت الأقلام المأجورة التشكيك بصدقية التحقيقات التي أجرتها المديرية مع الموقوف، قبل إحالته إلى القضاء العسكري بتاريخ 28/11/2017. يهم المديرية العامة لأمن الدولة أن توضح في ما يلي:
أولا: يؤسفنا أن تبلغ السجالات الإعلامية حدا متدنيا من المناقبيات التي تخالف ميثاق الشرف الإعلامي، وأن تروج لتبرئة من ثبت عليهم جرم التواصل والتخابر مع العدو بهدف التطبيع، خصوصا أن القانون اللبناني يجرم العميل، ويحاسب من يتستر عنه.
ثانيا: نذكر بأن التحقيقات التي أجريت مع المدعى عليه تمت بإشراف القضاء، وفي حضور مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية، الذي قام شخصيا بإستجوابه، قبل الإدعاء عليه، إستناداً إلى اعترافاته الموثقة بالصوت والصورة.
ثالثا: نؤكد أن المدعى عليه لم يتعرض خلال التحقيق لأي نوع من التعذيب الجسدي أو النفسي، خلافا لما يشاع على لسان محاميه، لأن المديرية لا تعتمد أساليب غير إنسانية للضغط على الموقوفين، وهي ملتزمة أخلاقيا وقانونيا بالبنود والأحكام التي تنص عليها الاتفاقات الدولية لحقوق الإنسان.
رابعا: لا يخفى على أحد أن إثارة قضية عيتاني من جديد، في هذا التوقيت المتزامن مع إقتراب الاستحقاقات النيابية، هي خدمة كبرى لإسرائيل يسديها لها أطراف وجهات مشكوك بإنتمائها الوطني وبثقتهم بالمديريات الأمنية.
خامسا: تحتفظ المديرية العامة لأمن الدولة بحقها القانوني في الإدعاء على كل من تسول له نفسه تلفيق أخبار مغلوطة وموجهة، أو نشرها في الوسائل الإعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي، حول قضية المدعى عليه زياد عيتاني.)
في حال كان زياد عيتاني فعلاً بريء ومظلوم وملف تهمة “العمالة” الذي اتهم به هو مفبرك المطلوب قانونياً وحقوقياً وقضائياً وانسانياً التالي:
إعلان براءة الرجل قضائياً وبحكم رسمي وبأسرع وقت ممكن.
رد الاعتبار له والاعتذار منه من قبل كل المؤسسات الأمنية والقضائية والمسؤولين عنها ومحاكمتهم لمعرفة كل الحقيقة دون نقصان أو تدخلات.
التعويض المالي حسبما تفرضه القوانين الدولية الخاصة بهكذا قضايا.
يبقى أن يتوجب على القضاء اللبناني والقيمين عليه على كافة المستويات تنفيذ كل مهامهم عملاً بالقوانين المرعية الشأن وتبيان الحقيقة وإنصاف زياد عيتاتي إن كان بريئاً.
في الخلاصة، إن المتهم بريء حتى تثبت إدانته وزياد عيتاني هو حتى اليوم بريء إلى أن يثبت القضاء بعدل وإنصاف وتجرد وأدلة العكس. وحقيقة من يجب أن يعتذر من الرجل في حال كان بريئاً هي الدولة ومن هو معني بقضيته من المسؤولين فيها، وليس الشعب اللبناني كما جاء في تغريدة الوزير المشنوق.
الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
phoenicia@hotmail.com

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني
http://data.eliasbejjaninews.com/newselias18/arabic.march06.8.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف