بيان 14 آذار مستمرون/لبنان يتعرض لأخطر حملة ممنهجة هدفها تغيير هويته السياسية والحاقه بالسياسات الايرانية المعادية للمجتمعين العربي والدولي

44

بيان 14 آذار مستمرون/لبنان يتعرض لأخطر حملة ممنهجة هدفها تغيير هويته السياسية والحاقه بالسياسات الايرانية المعادية للمجتمعين العربي والدولي

01 كانون الأول/17
عقدت الهيئة المركزية في ١٤ آذار – مستمرون اجتماعها الدوري الاسبوعي عرضت في خلاله مستجدات المسرحية السياسية الهزلية التي تعرض في لبنان تحت عنوان التريث في تقديم استقالة الحكومة وضمانات العودة عنها، وأصدرت البيان الآتي:

١- أثبتت التطورات السياسية منذ الاتفاق على توزيع المناصب والمواقع الدستورية على شركاء الصفقة التي اوصلت العماد ميشال عون الى رئاسة الجمهورية والرئيس سعد الحريري الى رئاسة الحكومة ووزعت المقاعد الوزارية على الشركاء الآخرين أن لبنان يتعرض لأخطر حملة ممنهجة هدفها تغيير هويته السياسية والحاقه بالسياسات الايرانية المعادية للمجتمعين العربي والدولي في ظل تواطؤ مكشوف من اهل الحكم وصل الى حدود تغطية سلاح حزب الله وعملياته الامنية والعسكرية في لبنان والدول العربية والعالم.

٢- تتمسك الهيئة المركزية ل ١٤ آذار – مستمرون برفض مطلق وقطعي وجازم لأي شكل من أشكال تأمين الغطاء الشرعي او السياسي لسلاح حزب الله المخالف للقوانين اللبنانية والدولية، وترى ان التسوية الوحيدة المقبولة والشرعية تكمن في تطبيق الدستور والقوانين اللبنانية ونصوص اتفاق الطائف والقرارات الدولية ١٥٥٩ و ١٦٨٠ و ١٧٠١.