الشيخ حسن مشيمش: شعار الإسلام هو الحل خرافة الإسلاميين/زعماء وعلماء/لصوص الله

89

لصوص الله ؟!
الشيخ حسن مشيمش/فايسبوك/30 حزيران/17

يريدون منا السكوت والصمت أمام ثقافة دينية مذهبية ناشطة بين أولادنا فلذات أكبادنا، تخطفهم من قلوبنا لترميهم بنيران الحرب في سوريا، وإرجاعهم إلينا بأكفان وتوابيت، لندفنهم تحت التراب ونعيش بعدهم بقية العمر المكتوب لنا بقلوب تمزقها الفجيعة ويذيبها الحزن والأسى الذي لا يُطاق.
بثقافة دينية مذهبية تفرض علينا استقبال نعوشهم بالزغاريد والبسمة ، وتوزيع الحلوى ، والتعبير عن فرحنا وسرورنا وغبطتنا بمقتلهم بفنون عجيبة ، وأساليب غريبة ، وأن نرفع اليافطات نطلب بها من الناس أن تأتي إلينا لكي تبارك لنا مقتل أولادنا لا أن تأتي لكي تعزينا لأنه يوم مبارك بعيد الشهادة ؟!
طقوس مريبة ما انزل الله بها من سلطان!!
ولا يمكن لرأس إنسان فيه مثقال ذرة من عقل أن يقتنع بصحتها وصوابها وشرعيتها الدينية والإنسانية.
إنهم مجانين الله وفي الوقت نفسه إنهم لصوص المعابد والهياكل والأديان والمذاهب والطوائف ولقد صدق ذلك التقي النقي الحكيم الذي سماهم (لصوص الله)
لأنهم يخطفون أولادنا ويسرقون أموالنا باسم الله؟!
يريدون منا السكوت والصمت أمام ثقافة دينية مذهبية ناشطة بإمكانيات مالية هائلة بين أولادنا فلذات أكبادنا وأكسير أرواحنا ووجودنا تغسل أدمغتهم بفتاوى وروايات وقصص وحكايات دينية مذهبية تقنعهم بأن لله رجلاً فقيهاً في طهران جعله سبحانه نائبا للإمام المهدي يملك ولاية رسول الله نفسها وولاية اهل البيت (ع) ذاتها لا يختلف عنهم إلا بالمقام المعنوي فقط؟! وإن طاعته طاعة لله ورسوله وأهل بيته!
وإن معصيته معصية لله ورسوله وأهل بيته؟!
وإن الراد المعترض على هذا الفقيه هو كالراد المعترض على النبي وأهل بيته؟!
وهذا الرد والإعتراض هو ذنب يعادل ذنب الشرك بالله ؟!
ثقافة دينية مذهبية ناشطة بين أولادنا فلذات أكبادنا تحاول بكل الوسائل إقناعهم بأن من يترك الولي الفقيه نائب الإمام المهدي ولا يقاتل تحت رايته في أي بقعة من بقاع الأرض يريد القتال فيها فالتارك له هو كمن ترك الإمام الحسين ع في كربلاء ؟!
فحيث تفرض ولاية الفقيه القتال يجب أن نكون سواء في سوريا، أم في العراق، أم في اليمن، أم في الأندلس، ولا يوجد في قاموسها هزيمة فهزائمها تضحيات وبذل وعطاء في سبيل الله؟!

زعماء وعلماء
الشيخ حسن مشيمش/فايسبوك/30 حزيران/17
سنة 1987 كنت رئيس تحرير جريدة العهد الثقافية الناطقة باسم حزب الله فكتبت فيها يوماً مقالا بعنوان (زعماء وعلماء) انتقدت فيه قيادة الحزب بالتلميح الذي هو أبلغ من التصريح وبالإشارة الأفصح من العبارة طعنت به وقدحت بقيادات الحزب بسبب فسادهم المالي المرعب فتمت معاقبتي بعزلي من منصبي – ( لا من الحزب) – ومن ذلك اليوم أيقنت وعلمت بأن هذا الحزب يؤمن بثقافة إسلامية خطرة تفرض على أعضائه وكوادره وعناصره إخفاء الفساد المنتشر في جسم القيادة وتحرم كشفه !!! ثقافة دينية تفرض عليهم الإعتقاد بأن كشف الفساد وخضوع الفاسدين لِلمُساءَلة والمحاسبة يسبب ضعفا للمقاومة ومسيرة الحزب وبأنه مصدر قوة للعدو !!!! ويستدلون على صحة ثقافتهم الدينية الخطرة هذه بقوله تعالى {إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ}
وبأحاديث عن النبي (ص) وأهل البيت (ع) تقول بأنه يجب أن يتم معالجة الفساد المالي بالخفاء والسر ويحرم الكشف عنها !!
{من وعظ أخاه سرا فقد زانه ومن وعظه جهرا فقد شانه }
تفسيرات دينية ما أنزل الله بها من سلطان تنعش قلوب الفاسدين والمفسدين وتفتح شهيتهم على المزيد من الفساد واكتناز الثروات والتمتع بها بممارسة الشهوات المباحة وغير المباحة ؟!
ولذلك كنت أقول وما زلت أقول مؤيدا لكل عباقرة الفكر الإنساني بأن دين الإسلام تم تحريفه وتزويره كم تم تحريف كل الأديان السماوية لأن تحريف تفسير النصوص الدينية هو كتحريف النصوص الدينية نفسها وذاتها من حيث النتيجة الخطيرة .
في سنة 1987 سكت عن فساد الحزب ماليا كرامة للمقاومة بسبب انعدام النضج الفكري والرشد العقلي في مرحلة كنت فيها مراهقا فكريا وفي الوقت نفسه كنت أعتقد بأنني من أعلم أهل الأرض !!!! .
وأما الحزب اليوم فإن قياداته مع نسائهم وأولادهم وأحفادهم وأصهرتهم وإخوتهم وأرحامهم فاسدون ماليا فسادا مرعبا مهولا نترحم به على فساد الأمويين والعثمانيين وكل أصدقائي من علماء الدين والمدنيين الحزبيين صاروا في أعلى عليين في طبقات البرجوازيين

شعار (الإسلام هو الحل) خرافة الإسلاميين ؟!
الشيخ حسن مشيمش/فايسبوك/30 حزيران/17
كنت مثلهم أعتقد بأن الإسلام هو الحل لكل أزمات الحياة ويقدم إجابة على كل سؤال وفيه خريطة فتاوى ومعتقدات تُفْضِي إلى بناء دولة تجري من تحتها الأنهار !!! فمن عظمة عدالتها لن يكون في ظلها فقير، أو مظلوم، أو أمي ، وستكون ملجأ لكل معارض سياسي سويسري، أو فرنسي، أو ألماني، أو بريطاني، أو أميركي، أو سويدي، هارب من ظلم حكومته المستبدة الظالمة الجائرة؟!
20 سنة كنت فيها كالببغاء أردد ما أسمعه من أفواه رجال الدين وما أقرأه في كتبهم من دون أن أفكر لحظة بأنهم ربما يقولون ويكتبون بعض السطور ما ليس له صلة بالصواب والحقيقة !? كنت مثل ملايين الشباب الإسلاميين المراهقين فكرياً الذين يعتقدون بأن الإسلام والقرآن تحديدا (فيه تبيان إلهي لكل شيء) وكنت أردد قوله تعالى للإستدلال به على صحة عقيدتي: { وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَانًا لِكُلِّ شَيْءٍ }
[سورة النحل آية 9 ]
وبعد 20 سنة حينما اتخذت قراراً أن أفكر وأن أتحرر من عقيدة التقليد التي تشكل أعظم تهديد للعقل وجدت أن القرآن الكريم ليس فيه آيات تكشف لنا عن وظائف السلطة السياسية
ليس فيه آيات تحدد وظيفة وزير الكهرباء ، ولا لوزير المياه، ولا لوزير الداخية، ولا لوزير الأشغال، ولا لوزير البريد والهاتف ، ولا لوزير الطاقة والصناعة ، ولا لوزير الصحة والشؤون الإجتماعية، ولا لوزير والخارجية، ولا لوزير الرياضة، وليس فيه آيات تحدد فيه تفاصيل عمل مؤسسات الدولة الأمنية والعسكرية والإدارية التدبيرية، ولا، ولا، ولا، ولا، !!!
فانتبهت حينها من سكرتي واستيقظت من غفلتي إلى أنني كنت من أغبى خلق الله تعالى حينما كنت أجاهد وأناضل من أجل إقامة سلطة سياسية إسلامية قرآنية إلهية تحكم بما أنزل الله تعالى؟!
حيث لم ينزل الله سبحانه شيئاً في قرآنه بخصوص السلطة السياسية؟!
لذلك أيقنت يقينا ما بعده يقين بأن أعظم افتراء على اللَّه يفتريه الإسلاميون بقولهم نريد السلطة السياسية لنحكم فيها بما أنزل الله !? إنهم أنجس خلق الله وأخطر كائناته على دين الله وعباد الله.

من هو العميد خليل ابراهيم رئيس المحكمة العسكرية في لبنان؟
الشيخ حسن مشيمش/فايسبوك/30 حزيران/17
كل عقلاء لبنان وشرفاؤه وأحراره يعلمون بأن رئيس المحكمة العسكرية اللبنانية القاضي العميد خليل ابراهيم الشيعي الجنوبي ابن بلدة بليدا الجنوبية العزيزة الكريمة هو موالٍ لحزب الله ويحكم وفق رغبات الحزب وأوامره لا وفق القوانين اللبنانية وهو عميد في الجيش ومن أجهل خلق الله بقوانين القضاء وإن منظمات حقوق الإنسان الدولية سجلت مئات المخالفات القانونية في محاكمات المحكمة العسكرية اللبنانية هذا العميد يتقيأ الآن قيماً ومبادئ على شاشة تلفزيون الجديد مع طوني خليفة !؟ خليل ابراهيم هو خلخالي لبنان راجعوا غوغل لتعرفوا من