اعادة لتعليق سابق/بالصوت والنص/الياس بجاني/قراءة في حتمية فشل حوار عون والقوات

527

بالصوت/فورماتMP3/الياس بجاني: قراءة سوداوية في حوار القوات وعون على خلفية مفهومي الأبواب الواسعة والضيقة/15 كانون الثاني/15

في أعلى التعليق بالصوت/فورماتMP3
من جرب المُجرب كان عقله مُخرب/اعادة لتعليق بث ونشر بتاريخ 15 كانون الثاني/15
بالصوت/فورماتWMA/الياس بجاني: قراءة سوداوية في حوار القوات وعون على خلفية مفهومي الأبواب الواسعة والضيقة/15 كانون الثاني/15

 

 Arabic LCCC News bulletin for March 09/15نشرة الاخبار باللغةالعربية
English LCCC News bulletin for March 09/15نشرة الاخبار باللغةالانكليزية

حوار القوات مع ميشال عون: مواجهة بين ثقافتي الأبواب الضيقة والأبواب الواسعة
الياس بجاني
15 كانون الثاني/
“لا بُدَّ مِنْ حُدوثِ ما يوقِـعُ النّـاسَ في الخَطيئَةِ، ولكِنَّ الوَيلَ لِمَن يكونُ حُدوثُهُ على يَدِهِ. فخَيرٌ لَه أنْ يُعلَّقَ في عُنُقِهِ حجَرُ طَحنٍ ويُرمى في البحرِ مِنْ أنْ يوقِـعَ أحدَ هَؤلاءِ الصِّغارِ في الخَطيئَةِ.(لوقا17/01)
بصراحة ومن دون ديكور ومخمس مردود فإن الحوار بين القوات اللبنانية وميشال عون هو عبثي وعقيم، ولن نحصد منه غير المزيد من الكوارث.
لماذا هذا الحكم السوداوي والمتشائم المُسبق؟
لأن من جرب المُجرب كان عقله مُخرب.
ولأن فاقد الشيء لا يعطيه،
باختصار شديد، هو حوار شبيه بالغيوم التي لا ماء فيها،
وبالعواصف التي تفتقد إلى الهواء،
وكالجسد بلا روح،
وكالعين بلا عدسة.
هو كما قال القديس بطرس كالخنزيرة التي اغتسلت بالماء ومن ثم عادت وتمرمغت بالوحل، وكالكلب الذي تقيء ومن ثم لحس قيئه.
لماذا هذا التشائم، ولماذا هذه السوداوية، ولماذا هذه الإستباقية في الحكم على النتائج؟
ببساطة وعلى خلفية ايمانية، لأنه حوار بين مفهومين متناقضين 100% لا يمكن أن يلتقيا تحت أي ظرف ومهما كانت التبريرات.
الأول هو مفهوم ميشال عون، مفهوم الأبواب الواسعة،
أي الخيطئة،
أي ابليس وجهنمه ودودها،
أي الشيطان لاسيفورس وملائكته الأشرار،
أي  الإنسان القديم، انسان الغريزة والبربرية.
هو مفهوم الثلاثين من فضة ورهن القميص والإسخريوتية وقبلتها بأبشع صورها واشكالها.
أما المفهوم الثاني فهو مفهوم الأبواب الضيقة، أي الشهادة والألم والعطاء والتجرد.
ميشال عون يأخذ ولا يعطي.
يريد كل شي لنفسه وللأصهر،هو أسير وهم الكرسي والباقي عنده تفاصيل تافهة.
ميشال عون ليس عنده من بين الزلم والعصي والودائع شهيد واحد.
الحوار عبثي  ولن يثمر لأن عون ليس حراً في قراره.
الحوار سوف يفشل لأن المحيطين بعون إما وصوليين وجماعة صيد وفرص، أو من أيتام النظام السوري ومن ودائع حزب الملالي.
عقيلة ميشال عون لا تعرف معاني الشهادة، ويوم الحساب الأخير ليس في قاموسها وروادعها.
مسار ميشال عون السياسي والنضالي والوطني غريب ومغرب عن الرجاء والإيمان والثبات والعطاء والوفاء والصدق.
مواقف ميشال عون كما تحالفاته هي مصلحية وآنية وطروادية.
في الخلاصة الحوار فشل قبل أن يبدأ،
فشل لأن ميشال عون تخلى عن لبنان السيادة والحرية والهوية والإستقلال والرسالة والإنسان وقدمه للملالي وللأسد،
فشل لأن ميشال قدس وغطى سلاح الإحتلال والإغتيالات وبارك غزواته وانفلاشه الإرهابي والإجرامي في لبنان وفي دول الجوار طمعاً بوهم الكرسي وعلى خلفية عقلية الإنسان العتيق.
فشل الحوار قبل أن يبدأ لأن ميشال يحاور للوصول إلى الكرسي والسلطة، وليس لتحرير لبنان من نير الاحتلال الإيراني.
بربكم أي حوار هذا، وهل من مؤمن وعاقل يتوقع له غير الفشل؟

 *الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الالكتروني
phoenicia@hotmail.com

 

في أسفل فهرس صفحات الياس بجاني على موقع المنسقية القديم

فهرس مقالات وبيانات ومقابلات وتحاليل/نص/صوت/ بقلم الياس بجاني بالعربية والإنكليزية والفرنسية والإسبانية

بالصوت/صفحة الياس بجاني الخاصة بالمقالات والتعليقات 
مقالات الياس بجاني العربية لسنة  2015/2014
مقالات الياس بجاني العربية من سنة 2006 حتى2013
مقالات الياس بجاني العربية من سنة 1989 حتى2005
الياس بجاني/ملاحظات وخواطرسياسية وإيمانية باللغة العربية لسنة2014
الياس بجاني/ملاحظات وخواطر قصير ةسياسية وإيمانية باللغة العربية بدءاً من سنة 2011 وحتى 2013

صفحة تعليقات الياس بجاني الإيمانية/بالصوت وبالنص/عربي وانكليزي
مقالات الياس بجاني باللغة الفرنسية
مقالات الياس بجاني باللغة الإسبانية
مقالات الياس بجاني حول تناقضات العماد عون بعد دخوله قفص حزب الله مع عدد مهم من مقلات عون
مقالات للعماد ميشال عون من ترجمة الياس بجاني للإنكليزية
مقابلات أجراها الياس بجاني مع قيادات وسياسيين باللغتين العربية والإنكليزية

صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية 
بالصوت/صفحة وجدانيات ايمانية وانجيلية/من اعداد وإلقاء الياس بجاني/باللغةاللبنانية المحكية والفصحى
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لأول ستة أشهر من سنة 2014
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لثاني ستة أشهر من سنة 2013
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لأول ستة أشهر من سنة 2013
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لسنة 2012
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لسنة 2011
صفحةالياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية من 2003 حتى 2010

بالصوت حلقات “سامحونا” التي قدمها الياس بجاني سنة 2003 عبر اذاعة التيارالوطني الحر من فرنسا