ابو أرز- اتيان صقر/قوة الضعف … ما احوج لبنان في هذه الأيام القاتمه إلى قائدٍ من طراز فلودومير زيلينسكي

64

قوة الضعف … ما احوج لبنان في هذه الأيام القاتمه إلى قائدٍ من طراز فلودومير زيلينسكي.

ابو أرز- اتيان صقر/01 آذار/2022

أبدى الشعب الأوكراني شجاعةً نادرة في مواجهة الجيش الروسي أحد أعتى جيوش العالم، فاستطاع حتى الآن أن يوقف زحفه إلى العاصمة كييف وعدد من المدن الأخرى، وأن يُجبره على التراجع والإنكفاء في أكثر من موقع ومكان بعد أن أوقع في صفوفه خسائر مرتفعة في الأرواح والمعدات.

ان هذه المقاومة الأوكرانية البطلة التي فاقت كل التوقعات، وأربكت الآلة الحربية الروسية الفائقة الضخامة، قد أكدت ان قوة الضعف قادرة على الوقوف في وجه ضعف القوة اذا ما اقترنت بالإرادة الصلبة في الدفاع عن النفس والتشبث بالأرض والذوْد عن حرية الشعوب وكرامة الأوطان.

ان هذا الصمود الباهر الذي فاجأ الجميع، يعود أولاً إلى بسالة الشعب الأوكراني وتعلقه المستميت في أرضه، وإلتفافه الرائع حول قواته المسلحة، وثانياً إلى شجاعة الرئيس زيلينسكي الذي تحول إلى بطل عالمي في حسن القيادة والأقدام وصلابة القرار ورباطة الجأش.

من السابق لاوانه التكهن بنتائج هذه الحرب، فقد تكون لصالح الشعب الأوكراني وقد لا تكون، ولكن الأكيد ان بطولة هذا الشعب النادرة قد حفرت عميقاً في وجدان البشرية سيما وان مأساته، كمأساة الشعب اللبناني، تكمن في موقعه الجغرافي حيث وضَعهُ القدر بين عدوٍ ظالم وجائر، وحليفٍ خائبٍ وتاجر.

عَرَض الرئيس الأميركي على الرئيس الأوكراني تأمين نقله من مقره في كييف إلى مكان آمن فكان ردّه:” نحن بحاجة إلى ذخيرة لا الى رحلة”

ما احوج لبنان في هذه الأيام القاتمه إلى قائدٍ من طراز فلودومير زيلينسكي.

لبيك لبنان
ابو أرز