الياس بجاني: في هرطقة واستكبار ادعاء حزب الله على شارل جبور/فيديو حلقة المقابلة التي هي اساس الدعوى القضائية وصور عن مذكرة الدعوى

223

في هرطقة واستكبار ادعاء حزب الله على شارل جبور
الياس بجاني/26 تشرين الأول/17

حزب الله وحسب القانون اللبناني هو جماعة اشرار مسلحة يتوجب على قوى الدولة الأمنية اعتقال افرادها والمسؤولين عنها ومحاكمتهم ومصادرة اسلحتهم..
كما أنه وبالقانون اللبناني نفسه يحق لكل مواطن تسببت هذه المجموعة من الأشرار في مقتل أو أذية فرد من أفرادعائلته أكان في لبنان أو خارجه المطالبة بمحاكمتها.
وأما العقلية التي التي ساقت الحزب للإدعاء على شارل جبور على خلفية ما قاله خلال المقابلة التي شارك فيها حبيب فياض مع جان عزيز ع ال OTV فهي عقلية بالية ومن ازمنة بائدة ولت إلى غير رجعة..
وهي عقلية تنم عن ثقافة تعالي واستكبار مرضيين وأوهام وانسلاخ عن الواقع.
إن الله وملائكته لم يوكلوا مجموعة الأشرار هذه لتكون محاميتهم ..
كما أن المجموعة هذه وعملاً بالقانون اللبناني هي نفسها تعتدي على الذات الإلهية بحمل اسم الله وممارسة نقيض كل ما هو إلهي ومقدس من قتل واغتيالات واجرام وإرهاب وغزوات وتنكيل وتهريب وتطول القائمة ولا تنتهي.
عملياً وبالقانون شارل جبور لم يعتدي على الذات الألهية بل هو عبر عن غضبه المحق وعن غضب شريحة كبيرة من اللبنانيين بكلام شعبي مجاز يكرره المواطن اللبناني يومياً عشرات المرات في تعاطيه مع الغير.
ما يجب أن يعيه حزب الله المجموعة من الأشرار قانونياً أن لبنان ليس دولة دينية ولا فيه محاكم ملالوية..
بالقانون نفسه الذي يلتجئ له حزب الله للدفاع عن الذات إلهية ..هو وحسب نفس القانون مجموعة مسلحة من الأشرار وخارجة عنه..

اضغط هنا لمشاهدة الحلقة التي هي موضوع الدعوى والتعليق/24 تشرين الأول/17/اضغط هنا

 

خلفية الدعوى المقامة من حزب الله على شارل جبور
شهدت حلقة برنامج “بلا حصانة”، يوم الثلاثاء 24 تشرين الأول/2017، الذي يقدمه الإعلامي جان عزيز على قناة لـ”otv”، سجالاً حاداً بين الصحافي “شارل جبور” والدكتور “حبيب فيّاض”، مما اضطر الأخير للانسحاب من الحلقة. وفي التفاصيل، وأثناء عرض فقرة عن قضية اغتيال بشير الجميل, قال جبّور أنَ “بشير الجميل قديس غصباً عن الله تبع الله” وكررها مرتين مما أثار غضب د. فياض ودفعه الى مغادرة الحلقة.وكان جبور​، قد شدد على “ان المشكلة الاساسية مع ​طهران​ هي مستجدة بسبب تدخلها في الشأن اللبناني بدعمها لميليشيا على حساب ​الدولة اللبنانية​ ما سيؤدي الى تفتيت لبنان في حال نجح مشروعها في لبنان”، مشيرا الى “ان السلاح الذي تقدمه ​ايران​ ل​”حزب الله”​ يؤدي الى غلبة فئة لبنانية على أخرى”. واعتبر “ان الخلاف مع “حزب الله” هو أولوية, مؤكداً أن, “حزب الله” غير لبنانية ويضع مصلحة ايران قبل لبنان”.

صور طبق الأصل عن الدعوى المقدمة بحق شارل جبور