بيان “تقدير موقف” رقم 56 و57/يريد حزب الله وربما ينجح في تحويل القوى السياسية التي شاركت في التسوية إلى مشاركين في تحويل لبنان إلى “أكياس رمل

41

بيان “تقدير موقف” رقم 57/خرج من بعبدا مع السفارة الفرنسية ودخل إليها مع السفارة الايرانية

13 تشرين الأول/17

في يوم 13 تشرين

  • 13 تشرين الـ1990

  • 13 تشرين الـ2017

  • خرج من بعبدا مع السفارة الفرنسية ودخل إليها مع السفارة الايرانية!!!

  • لا سياسة اليوم!

  • حدادٌ على أرواح شهداء لبنان، كل لبنان دون استثناء!

  • لبنان اكبر منكم جميعاً!

بيان “تقدير موقف” رقم 56/يريد “حزب الله”وربما ينجح في تحويل القوى السياسية التي شاركت في “التسوية” إلى مشاركين في تحويل لبنان إلى “أكياس رمل

12 تشرين الأول/17

في العقوبات الاميركية
• يكابر “حزب الله” بادعائه بأن العقوبات المفروضة عليه من قبل اميركا لن تمنعه من تحقيق أهدافه العليا.
• ويزيد ويَتّهم الدول العربية، والخليج خاصة، بدعم العقوبات من أجل محاولة وضع حد لنشاطه الدائم!
• ويُنهي “لن ينالوا منا”. لأن “الحزب” أقوى وأذكى وأهمّ من كل “قوى الشر” وهو “الهي”، بينما الآخرون من طبيعة بشرية بائدة وتنتهي “مدتها” مع مرور الزمن، فيما هو خالد الى الأبد وربما إلى ما بعد الأبد!
• يلاحظ “تقدير موقف” تفصيلاً إضافياً على ما قيل:
o يعترف “حزب الله” ان العقوبات ستطال الاقتصاد اللبناني “لأننا، أي الحزب، لا نعيش في جزيرة”!!!
o أي يعترف “حزب الله” – “التقي النقي الطاهر العلم” – بأن سلوكه سيأتي بضرر على المجتمع الذي يحضنه!
• هذا الإعتراف مهم لأنه يؤكد للبنانيين أنه بسبب “حزب الله” وأنشطته في العالم سيدفعون ثمناً قد يطال أموالهم الخاصة!
• يحاول “حزب الله” إخافة اللبنانيين، ويطلب منهم ،بشكل غير مباشر، الدفاع عنه وعن مشاريعه المناقضة للمصلحة العامة اللبنانية.
تقديرنا
• نعم، نجح “حزب الله” في تحويل أخصام ايران وأخصامه إلى أخصام لبنان!
• نعم، يريد “حزب الله”وربما ينجح في تحويل القوى السياسية التي شاركت في “التسوية” إلى مشاركين في تحويل لبنان إلى “أكياس رمل”!
• نعم، نجح “حزب الله” في تحويل رئيس جمهورية لبنان من حامي الدستور إلى مدافع عن سلاح غير شرعي!
• نعم، نجح “حزب الله” في تحويل رئيس حكومة لبنان من حامي مصالح اللبنانيين إلى مدافع عن “تسوية” غير مقنعة للعالم!
• لن ينجح “حزب الله” في تحويل لبنان إلى وطن أسير!
• تحرّكوا قبل فوات الأوان!!!