نشرة الأخبار العربية ليوم 13 أيلول/2017

27

نشرة الأخبار العربية ليوم 13 أيلول/2017

اضغط هنا لقراءة نشرة أخبار المنسقية العامة المفصلة، اللبنانية والعربية ليوم 13 أيلول/2017

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

عناوين أقسام النشرة
الزوادة الإيمانية لليوم/تعليقات الياس بجاني وخلفياتها/الأخبار اللبنانية/المتفرقات اللبنانية/الأخبار الإقليمية والدولية/المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة/المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم
مَلكُوتُ اللهِ لا يَأْتِي بِالمُرَاقَبَة. وَلَنْ يُقال: هَا هُوَ هُنا، أَوْ هُنَاك! فَهَا إِنَّ مَلَكُوتَ اللهِ في دَاخِلِكُم
يَظُنُّ أَنَّهُ مُتَدَيِّن، وهُوَ لا يَلْجُمُ لِسَانَهُ، بَلْ يَخْدَعُ قَلْبَهُ، فإِنَّ تَدَيُّنَهُ بَاطِل
فَلْيَكُنْ كُلُّ إِنْسَانٍ سَرِيعًا إِلى السَّمَاع، بَطِيْئًا إِلى الكَلام، بَطِيئًا إِلى الغَضَب؛ لأَنَّ غَضَبَ الرَّجُلِ لا يَعْمَلُ بِبِرِّ

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياتها
هل إعلام د. جعجع متآمر عليه، أم أنه يظهر فعلاً حقيقة الرجل/الياس بجاني
الياس بجاني: آخر نتعات شارل جبور بالصوت والصورة/الياس بجاني
رد على شبابنا الذين يقدسون ويؤلهون سمير جعجع ويشتمون ويتطاولون على من ينتقد سياساته والخيارات/الياس بجاني
الياس بجاني/رابط مقالتي في جريدة السياسة/هؤلاء هم الذين قتلوا شهداء الجيش اللبناني وباقي شهداء وطن الأرز
الياس بجاني: آخر نتعات شارل جبور بالصوت والصورة/الياس بجاني
ملخص قراءتنا لخطاب د جعجع الشعبوي “ذو النفسين” “وال ما بيتقيد على كلامه”/ فيديو ونص وقائع احتفال معراب في ذكرى الشهداء/الياس بجاني
قراءة أولية في خطاب د. جعجع التعموي والنوستالجاوي بامتياز/الياس بجاني
أهمية تقاريرر مجموعة “تقدير موقف” السيادية/الياس بجاني

عناوين الأخبار اللبنانية
تقرير مجموعة “تقدير موقف” السيادية رقم 34/حزب الله” لا يكتب تاريخاً يا سيّد! لأنه ولو ظن أنه انتصر، فهو غير قادر على فرض لباسه وفكره وعاداته على كل لبنان، فكيف إذا ادعى حكم المنطقة
د.فارس سعيد: قد يكون الانقلاب على وحدة الحكومة اقل كلفة من الانقلاب على وحدة لبنان.
برقية من عون لترامب.. هذا ما جاء فيها

عناوين المتفرقات اللبنانية
الكتائب: السلطة تنازلت عن السيادة والمطلوب لجنة تحقيق برلمانية لمحاسبة المسؤولين
ثنائي باسيل – الحريري.. مصالح متبادلة/أحمد الأيوبي/”ليبانون ديبايت
نصر الله يكشف كيف أقنع خامنئي بالتدخل بسوريا
كتلة المستقبل رفضت الحملات على سلام: الجيش الدرع الحامي والوحيد للبنان لانه الحريص على استعادة الدولة سلطتها الحصرية
الحريري بعد لقائه نظيره الروسي: عودة النازحين يجب أن تكون جزءا من الحل في سوريا ووجدنا تجاوبا كاملا في مسألة تسليح الجيش
جريصاتي بعد اجتماع التكتل: الاستحقاق الانتخابي تحكم بالطعن في قانون الضرائب وعلى الحكومة إرسال قطع الحساب
هل وقع الطلاق بين القوّات والكتائب؟
معالي وزير الخارجية جبران باسيل لصحيفة الديار: “عندما تلكأ الجيش أحياناً أخذ حزب الله المبادرة وذهب الى الجرود”/خليل حلو/فايسبوك
اسرائيل تهدد “حزب الله”.. إن تجرأتم فاجأناكم !
من يعمد لتخطي قرار الحكومة؟
لبنان رفع كتاب شكوى الى الامم المتحدة ضد اسرائيل لخرقها الاجواء اللبنانية
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلاثاء في 12/9/2017

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية
١٨ قتيلاً من الأمن المصري في سيناء.. وداعش يتبنى
مسؤول إيراني يعلن دوافع حزب الله من وراء الصفقة مع “داعش”
إقرار مشروع قانون «بريكست» من التصويت الأول في البرلمان البريطاني
حماس تبلغ مصر موافقتها على حل لجنتها الإدارية في غزة تمهيداً للمصالحة مع فتح
أنقرة تشتري منظومات صواريخ إس – 400 من موسكو
رئيسة وزراء النرويج تفوز في الانتخابات العامة بعد منافسة حادة مع الاشتراكيين
توقيف “النمس” بعدما ادعى عليه مندوب الأسد
أكد أنها وأدت الأمل لانفراج أزمتها وشدد على تمسك الدول الأربع بمطالبها
سفير السعودية: قطر لن تجني من إيران إلا الخراب والدمار
السعودية لا تريد تغيير نظام الحكم في قطر ولكنها قادرة على فعل أي شيء
قرقاش: النظام في قطر لا بد أن يغير سياساته ويتوقف عن دعم الارهاب
شكري: مصر تعرضت للإرهاب بتمويل قطري وحقوق شهداءنا لن تضيع
15 من وزراء الخارجية العرب شاركوا في الاجتماعات
ترامب يدرس وضع استراتيجية أكثر تشددا إزاء إيران

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة
حزب الله وداعش الوجه والقفا/فاروق يوسف/العرب
في انتصار المهزوم/علي نون/المستقبل
الخمينيون يكتبون تاريخ الممانعة وليس تاريخ المنطقة/وسام سعادة/المستقبل
تحقيق.. أم حفلة إستنزاف وإستثمار/بيل هيثم/جريدة الجمهورية
التسوية المنهِكة لصانعيها تترنّح/اسعد بشارة/جريدة الجمهورية
«التيار» لا يُحبُّ الزعَل مع الحريري/طوني عيسى/جريدة الجمهورية
حن انتصرنا… وأنتم انتصرتم/جورج نادر/جريدة الجمهورية
وضوح ليس بعده وضوح في لبنان/خيرالله خيرالله/العرب
سمير فرنجية وحلم التعددية/مروان المعشر/وزير الخارجية الأردني الاسبق/النهار
نصرالله: نكتب تاريخ المنطقة… لا لبنان/وفيق قانصوه/الأخبار
أضواء على قداس تكريم الشهداء/فؤاد أبو زيد/الديار
المسافة بين الرهان العربي ورهان دولة قطر/حامد الكيلاني/العرب

عناوين المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها
عون أبرق الى ترامب في ذكرى 11 ايلول وعزى السيسي بضحايا تفجير سيناء: مصرون على منع الارهاب من تحقيق اهدافه وندعو الى التضامن لاقتلاعه من جذوره
نديم الجميل عبر تويتر: الغاء احتفال النصر يعني اننا اصبحنا في وطن لا يحق لجيشه الاحتفال بنصره
قاسم: مشروعنا في سوريا حماية المقاومة لمواجهة إسرائيل على امتداد المنطقة
تحقيق IMLebanon: بعد نقله الى قرطبا هذا ما كشفه الأب ناجي أبي سلّوم لموقعنا
التيار المستقل: لاستبدال النأي بالنفس باعتماد الحياد الايجابي
وفد لبنان إلى اجتماع مجلس وزراء الخارجية العرب تمكن من اصدار قرار التضامن مع لبنان بالاجماع الشميطلي: لمد الجيش والاجهزة الامنية بكل انواع الدعم
رجال دين يدعون إلى “المقاطعة”.. وهكذا سيأتي الرد
جويل رياشي/الأنباء الكويتية12
مواجهة عسكرية متوقَّعة.. مسرحها لبنان
رسالة لنصرالله.. “حماة الديار” تعلن الجهوزية الكاملة
إجتياح قواتي للإنترنت وجعجع يقلب الأرقام
ريفي: حزب الله قام بصفقة مكشوفة لتهريب داعش والنصرة بغطاء رسمي وعطل أي عملية لاسترداد العسكريين أؤيد كشف محاضر مجلس الوزراء في ازمة عرسال
الراعي في اختتام نشاطات حديقة البطاركة: دماء الشهداء بذار الكنيسة والأوطان

 

تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياتها

هل إعلام د. جعجع متآمر عليه، أم أنه يظهر فعلاً حقيقة الرجل
الياس بجاني/12 أيلول/17
http://eliasbejjaninews.com/?p=58648
من هو متابع عن كثب لانقلاب الدكتور سمير جعجع السياسي والتحالفي على ذاته وعلى كل ما هو قوات من مبادئ وثبات وتاريخ ومواقف وتقلبات مزاجية منذ ورقة النوايا مع التيار العوني لا بد وانه يشكك بمصاقية إعلام “قوات الحكيم” حيث أن الموظفين الإعلاميين المكلفين الدفاع عن خياراته اللاقواتية واللابشيريه يؤذونه باستمرار ويُعتبرون فعلاً كنزاً كبيراً وثميناً لكل معارضيه من السياديين وال 14 آذاريين بشكل خاص..
إعلام جعجع أصبح منذ توقيع ورقة النوايا عدائياً لكل من يعارض خيارات “الحكيم” التي داكشت المبادئ والسيادة بالكراسي تحت عباءة ما يسمونه واقعية وحكمة في عدم الانتحار.
إعلام “الحكيم” لم يعد حكيماً وأمسى بشكل شبه يومي يُوسّم المعارضين لخيارات الحكيم اللاسيادية “بالمزايدين والشعبويين والهامشيين وب يلي ما بيطلع من امرون شي، وهودي القاعدين برا وبينظروا، وما حدا بيغبر على الحكيم يلي قعد 11 سنة بالحبس.. ونحنا مش عم نجي صوبكن فكوا وحلوا عن سما القوات” وتطول المعلقات “الجبورية والمتجبرة” الإتهامية والعدائية والإستكبارية”..
وقد وصل أمر العدائية والكيدية عند الحكيم لدرجة عدم توجيه الدعوات لحضور احتفال ذكرى القوات في معراب لكل من حزب الكتائب والنائب السابق فارس سعيد ومستشار الحكيم السابق الدكتور توفيق هندي على سبيل المثال لا الحصر.. وذلك على خلفية معارضتهم المتحضرة والمؤدبة لخياراته وخصوصاً خيار فرط 14 آذار وخيار الصفقة ككل التي داكشت السيادة بالكراسي.
هذا وقد دأب المسؤول الإعلامي المحترف السيد شارل جبور على التسويق لخيارات الحكيم وفي نفس الوقت التهجم الفج على المعارضين ووصفهم بغير المؤثرين والذين لا وزن ولا شعبية لهم..
هذا التوجه الإعلامي الفوقي والإتهامي أوقع الأذى الكبير في مصداقية الحكيم وترك أطنان من الشكوك عند كثر من السياديين حول مصداقية وصدق ورؤية الحكيم…وبالتالي وطنية وصدقية خياراته الأخيرة الملتبسة.
أما آخر نتعات هذا الإعلام فجاءت أمس في مقابلة للسيد شارل جبور مع تلفزيون ال او تي فيOTV تناولت اسباب عدم توجيه الدعوات للبعض لحضور احتفال ذكرى الشهداء في معراب وتحديداً رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل والحزب..
الصاعقة الإعلامية تجسدت في تبرير جبور اللامنطقي والإستغبائي حيث قال حرفيا بالصوت والصورة:” “عدم دعوة سامي الجميل لإحتفال معراب خطأ لوجستي من عنا أو من عندون”. فيديو المقابلة “يوتيوب” مرفق.
وزاد الطين بلة تبرير احد المكلفين قواتياً (على ما نعتقد دون أن نجزم)الاهتمام بالتسويق للصفقة على وسائل الاتصال الاجتماعي حيث برر الأمر حرفياً بقوله على الفايسبوك: ” القول الصحيح انه قد يكون خطأ وللشفافية يجري التدقيق وهذا يحصل في مؤسسات كبيرة وكبيرة جدا على مساحة وطن، ليس الأمر كما عندك لا تسمع إلا صدى صوتك في البيت. ومن الجرأة والشفافية والمهنية الاعتراف وإجراء اللازم”.
تعليقنا على الفيديو (فايسبوك وتويتر) كان التالي:” آخر نتعات شارل جبور بالصوت والصورة:”عدم دعوة سامي الجميل لاحتفال معراب خطأ لوجستي من عنا أو من عندون”.. لحد هون وصل الغباء والاستهتار والاستهزاء بعقول الناس؟ عيب الانحدار إلى هذا الدرك التحتي والذي هو تحت التحت.. أخدين قرار ما تستحوا فيه وقولوا الحقيقة وهذا حق…باختصار إنه زمن نفاق ودجل وشخصنة والأخطر غنميية وصنمية ومتاجرة بالشهداء وبدمائهم من أجل أجندات رئاسية ترابية..عيب والله عيب استحوا وتضبضبوا بيكفي!!)
للتوضيح فإن خبر عدم توجيه دعوات لحضور الاحتفال المعرابي كان نشر قبل ما يزيد عن 10 أيام من تاريخ الاحتفال على مواقع إخبارية متعددة ذكرت إن القوات لن توجه الدعوات لكل من حزب الكتائب ورئيسه النائب سامي الجميل والنائب السابق فارس سعيد ومستشار د.جعجع السابق د. توفيق هندي وغيرهم كثر.. وذلك على خلفية مجاهرتهم بمعارضة خيار الصفقة وفرط 14 آذار وضرب التوازن مع حزب الله.
كلام السيد جبور ومن بعده كلام المسؤول القواتي على مواقع التواصل الاجتماعي الكارثي اعلامياُ هو حقيقة يؤذي د.جعجع ويضرب مصداقيته في الصميم لأن التبريرات سطحية وصبيانية واستغبائية ولا يمكن تصديقها تحت أية حجج أو تفسيرات بغير أنها قرار شخصي كيدي ومتسرع من د.جعجع تم تنفيذه حرفياً.
من هنا فإن السؤال الجدي الذي يُطرح هو التالي: هل فعلاً إن وسائل أعلام د.جعجع هي متآمرة عليه وتسعى لضرب مصداقيته وتشويه صورته.. أما أن هذه الوسائل هي فعلا تنقل للناس حقيقة الرجل..!!!؟؟؟
*الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com

الياس بجاني: آخر نتعات شارل جبور بالصوت والصورة
رابط الفيديو/اضغط هنا
https://www.youtube.com/watch?v=5J4J_IjxPzM&feature=share

رد على شبابنا الذين يقدسون ويؤلهون سمير جعجع ويشتمون ويتطاولون على من ينتقد سياساته والخيارات
الياس بجاني/11 أيلول/17
http://eliasbejjaninews.com/?p=58648
هذا الرد هو لأحد الذين في لا وعيهم يدافعون عن مساكنة سمير جعجع للمحتل والقبول بربط النزاع معه وبمداكشة للسيادة والإستقلال ودماء الشهداء بمواقع سلطوية وربما على خلفية وهم رئاسي.
يا حبيبي ومواطني إن الدفاع عن خروج قوات سمير جعجع عن مبادئ المقاومة ودخولها في بازارات السلطة والنفوذ والأجندات الذاتية وتحليل ما يسمى واقعية هي عملياً استسلام مبطن وهو دفاع عن شخص وليس عن قضية: هذا منطق اللامنطق أي التمنطق ويسمى في علم النفسRationalization بما معناها ان تبرر بما يشبه المنطق بما هو غير منطقي وغالباً في اللاوعي حيث أن من يغرق في هذا الآلة الدفاعية Mental Defence Mechanism عن الذات ويضخمها وينفخها ويخرجها عن الوظيفة المفترض أن تؤديها هو لا يعي ما يفعل وانت (وكل الذين يقدسون ويعبدون سمير جعجع) بما ادرجته من مبررات للإستسلام ومساكنة الشر مع الخير والتعايش معه وقبول سلاح ودويلة وحروب حزب الله في مقابل ما تسميه وجود داخل السلطة هو التمنطق بعينه وبلحمه وشحمه.. انت تبرر لقوات سمير جعجع الخروج عن كل مبادئ المقاومة التي لا تحسب حساباً للمصالح الشخصية أو الآنية أو السلطوية فليس بالخبز وحده يحيي الإنسان…. اتذكر لماذا استشهد الشهداء الذين يريد الحكيم ضمهم لأملاكه؟ إنه ومن أجل المبادئ لا الواقعية والمساكنة استشهد من استشهد ولو أن الذين استشهدوا قبلوا بمعادلتك اللاواعيةunconscious وبتمنطقَ الحكيم لما كانوا استشهدوا.. المقاومة هي مقاومة وليست حزباً هدفه الحكم بل التحرير.. ما نأخذه على من تدافع عنه أي الحكيم هو أنه شخصن المقاومة المسيحية وحرفها عن خطها وحولها إلى ملكية خاصة به يقولبها ويعجنها ويخبزها بما يتوافق مع أجندته السلطوية التي هي معروفة للقاصي والداني كما جعل من محبيه للأسف وهم شبابنا وأهلنا مجرد تابعين يسيرون خلفه دون تفكير ويجرمون من ينتقد خياراته اويقذفونه بكل انواع الشتائم والإتهامات…. يا أخي لو العبيد قبلوا بالعبودية لما كانوا تحرروا ولو أن الشهداء المسيحيين تحديداً لم يقاوموا ويستشهدوا لكان لبنان اليوم قسم من ليبيا القذافي وفلسطين ابوعمار وسوريا الأسد. .. ولو أن المسيح قبل التنازل لبلاطس البنطي ونكر إلوهيته لما كان صلب.. المسيحي مملكته ليست من هذه الأرض اتذكر قول المسيح هذا؟ وفي المسيحية لا صنمية ولا غنمية ولا ركض صوب الأبواب الواسعة وفي المسيحية الجسد..جسد الإنسان هو هيكل الله وكل تعدِ على هذا الهيكل هو تعد على الله.. وبالتالي من يقتل عن سابق تصور وتصميم اي جسد وهو قادر أن لا يقتله وأن يغفر له هو لا يعرف المسيحية ولا يمكن الوثوق به وتصديق ما يعلنه من إيمان..وهنا لا نريد نكء الجراح ولكن لا بد الفهيم سيفهم ما نقصد.. في النهاية وكما يقول الإنجيل الأعمى الذي يقوده أعمي يسقط الاثنان معاً في الحفرة وهذا ما لا نريده لشبابنا وبالتالي واجبنا توعيتهم وردهم أولاً إلى مفاهيم المسيحية الحقيقة وثانياً أقوالاً وأفعالاً وصانياً تعليمهم مدى أهمية الحرية التي هي نعمة كبيرة من الله. وبصراحة لا يجب أن نحترم أي موقف لأي مواطن لبناني غنمي وصنمي يعبد أي سياسي ويتصرف على هذا الأساس ويسجن نفسه في أجندة السياسي هذا كائناً من كان.

هؤلاء هم الذين قتلوا شهداء الجيش اللبناني وباقي شهداء وطن الأرز
الياس بجاني/رابط مقالتي في جريدة السياسة/هؤلاء هم الذين قتلوا شهداء الجيش اللبناني وباقي شهداء وطن الأرز/12 أيلول/17 أضغط هنا
http://al-seyassah.com/%D9%87%D8%A4%D9%84%D8%A7%D8%A1-%D9%87%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%8A%D9%86-%D9%82%D8%AA%D9%84%D9%88%D8%A7-%D8%B4%D9%87%D8%AF%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A%D8%B4-%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A8%D9%86/

الياس بجاني: آخر نتعات شارل جبور بالصوت والصورة
رابط الفيديو/اضغط هنا
https://www.youtube.com/watch?v=5J4J_IjxPzM&feature=share
جبور: “عدم دعوة سامي الجميل لإحتفال معراب خطأ لوجستي من عنا أو من عندون”..
لحد هون وصل غباء الإستهتار والإستهزاء بعقول الناس؟ عيب الإنحدار إلى هذا الدرك التحتي والذي هو تحت التحت.. اخدين قرار ما تستحوا فيه وقولوا الحقيقة وهذا حق…باختصار إنه زمن نفاق ودجل وشخصنة والأخطر غنميية وصنمية ومتاجرة بالشهداء وبدمائهم من أجل اجندات رئاسية ترابية..عيب والله عيب استحوا وتضبضبوا بيكفي!!

ملخص قراءتنا لخطاب د جعجع الشعبوي “ذو النفسين” “وال ما بيتقيد على كلامه”/ فيديو ونص وقائع احتفال معراب في ذكرى الشهداء
الياس بجاني/11 أيلول/17
http://eliasbejjaninews.com/?p=58617
باختصار ودون لف ودوران ودون تقية أو ذمية فمنطقياً وعملاً بكل المعايير الديمقراطية فإن النائب أو الحزب في أي بلد من البلدان إما أن يكون في الحكم أو في المعارضة… وليس في الاثنين في نفس الوقت…يعني إجر بالفلاحة وإجر بالبور!!
د.جعجع وحزبه هم في الحكم وفي قلب تفاهم مساكنة وربط نزاع مع حزب الله وسلاحه ودويلته وحروبه بحجة الواقعية والتلحف بالوضع الإقليمي وبالتلطي بالإدعاء الباطل بأن الحزب مشكلة إقليمية وحل هذه المشكلة يكون مع التطورات الإقليمية.
وفي نفس الوقت صوتياً وديموغوجياً أي شعبوياً يعارض ويرفع النبرة ويهدد ويتوعد ويضع الخطوط الحمراء للجميع من حلفاء وأعداء على حد سواء ويتباهي بتبنيه المطالب السيادية وبملف المعتقلين في سجون سوريا وغيرها من الملفات النائمة في الأدراج، وكل ذلك في وجه حزب الله والحُكم وكأنه هو وحزبه هما في المعارضة…
في الإنكليزية هذا التصرف يعرف بالسلطة SALAD يعني تبولة أي خلط كل شي مع كل شي.. وعملياً الحكيم خلط وخلط وكل خطابه كان خلطاً بخلطاً “وخرط بخرط” ودون أن يطرح حلاً لملف واحد من الملفات التي تناولها.
تصرف في خطابه وقارب الملفات وكأنه مواطن غير قادر إلا على الاحتجاج وطمس وضعيته كمسؤول وكشريك في الحكم.
علماً أن المعارضة والموالاة تكون وتمارس في وطن حر وسيد ومستقل، في حين أن لبنان بلد محتل 100%.. وقراره مصادر وسيادته منتقصة وحدوده سائبه وكل مؤسساته أما معطلة أو مهيمن عليها.
من هنا تأتي هرطقات الدكتور جعجع من ديموغوجية وتعمية واستهتار بل إستغباء فج ووقح لعقول وذكاء وعلم وذاكرة اللبنانيين.
د.جعجع يساكن ويتساكن مع المحتل 100% وكان واجبه الأخلاقي على الأقل أن يُقر ويعترف للناس بهذا الواقع..
وكان عليه أن لا يستعمل الديموغوجية والهروب إلى الأمام باللعب على خوف وعواطف الناس وعلى الاستغلال الرخيص والمفضوح والخطير لكل ما بقي في ذاكرة مؤيده ومجتمعنا المسيحي من حنين للماضي Nostalgia.
يبقى أن د.جعجع وحزبه هم في الحكم بظل الاحتلال ومن ضمن تفاهم مساكنة مع المحتل ومع رموز المحتل المحليين..
د.جعجع خارج المعارضة حتى السلمية منها بعد ارتكب خطيئة فرط تجمع 14 آذار وانقلب 100% على كل انجازات ثورة الأرزوتسبب هو الرئيس سعد الحريري في إخلال التوازن الذي كان لحد كبير قائماً مع حزب الله.
د.جعجع لا يقاوم الاحتلال ولا المحتل لا سلمياً ولا بأية وسيلة أخرى حيث عملياً هو يغطي الاحتلال هذا ويساكنه ويربط معه النزاع في كل الملفات السيادية الخلافية… ومعارضته ضمن سقوف محددة وفقط صوتية هي “للرعية وليس للخورية”
كان على د.جعجع أن يصارح الناس بهذا الواقع وليس أن يقفز فوقه ويغرق في الديموغوجية ويُنصب نفساً قائداً ووصياً على مقاومة لا وجود لها في الوقت الراهن لا بالسلاح ولا بالموقف ولا بالممارسة ولا على أي مستوى كان.
في الخلاصة كل كلام الحكيم المرتفع الصوت والنبرة هو كلام وعلى حد قول إخواننا بني معروف الكرام: “كلام ما بيتقيد عليه”.. وباللبناني المشبرح كلام مثل قلته..”كلام خرطي” لا بيقدم ولا بيأخر وليس له عملياً لا مصداقية ولا مفاعيل.
يبقى أن لبنان بحاجة إلى إنتاج قيادات جديدة تكون بخدمة الناس وليس الناس بخدمتها وإلا فالج لا تعالج.
إن وضعية د.جعجع الحالية هي كمن دخل إلى فم الوحش المفترس وجلس بين أنيابه، ورغم حشرته هو يهدد الوحش ويتحداه.. وضعية ميؤس منها ومنطق غريب عجيب..”ما بيركب على قوس قزح”
ونختم بما جاء في رسالة القديس يعقوب الأولى (من01حتى08) عن من يطلب بإيمان ثابت، ومن يطلب بريبة ومتقلب أي الإنسان “ذو النفسين”: “وإِنْ كانَ أَحَدٌ مِنْكُم تَنْقُصُهُ الحِكْمَة، فَلْيَطْلُبْهَا منَ اللهِ الَّذي يُعْطِي الجَمِيعَ بِسَخَاءٍ وبِغَيْرِ مِنَّة، فتُعْطَى لَهُ! وَلْيَطْلُبْهَا بإِيْمَانٍ غَيرَ مُرْتَابٍ البَتَّة، لأَنَّ المُرْتَابَ يُشْبِهُ مَوْجَ البَحْرِ حِينَ تَضْرِبُهُ الرِّيحُ وتُهَيِّجُهُ. فلا يَحْسَبَنَّ ذلِكَ الإِنْسَانُ أَنَّهُ سَيَأْخُذُ مِنَ الرَّبِّ شَيْئًا. إِنَّهُ إِنْسَانٌ ذُو نَفْسَيْنِ مُتَقَلِّبٌ في جَمِيعِ طُرُقِهِ.”
*الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com

قراءة أولية في خطاب د. جعجع التعموي والنوستالجاوي بامتياز
الياس بجاني/10 أيلول/17
http://eliasbejjaninews.com/?p=58602
كما نبهنا وحذرنا وتوقعنا فإن كلام د.جعجع العالي النبرة والمفرغ من أية مفاعيل والفاقد للمصداقية لم يخيب ظننا وهو قد جاء 100% تعموياً وعاطفياً ونوستالجاوياً وموجهاً للرعية وليس للخورية..
لم يستقيل من الحكومة لأنه عاجز عن ذلك وغير مسموح له بهذا الخيار الحر وعملياً يصح في وصف وضعيته الحالية “ببكي وبروح” كما هو حال حكومة التناقضات التي دخلها على خلفية الصفقة الخطيئة.
ملاحظتنا الأولى هي أن الرجل كان منسلخاً عن الواقع الذي وضع فيه القوات ومتعامياً عن سابق تصور وتصميم عن خياره اللامبدئي والمصلحي 100% بدخول الصفقة الخطيئة ومداكشته بفجور واستكبار السيادة والمبادئ وكل البشيرية بالكراسي.
الرجل استعار خطابه من مفردات ووقائع ماضي هو نقضه ووضعه في أدراج حديدية في قلعته المعرابية واقفل عليه ولم يعد لا معاشاً ولا محترماً فيما يتعلق بخياراته وتحالفاته وخطابه وطريقة تعاطيه مع الأحرار والسياديين بعد أن فرط تجمع 14 آذار وانقلب على كل مفاعيل ثورة الأرز..
كلامه جاء ليلعب على النوستالجيا بالكامل ولم يحاكي واقع الزمن الحالي البائس حيث هو انتقل عملياً ونقل معه القوات من قاطع إلى قاطع آخر هو نقيضاً للقاطع الذي استعار ماضيه ومفرداته وتباهي وفاخر به وصوره زوراً وعدواناً وتسلبطاً على أنه من أملاكه الخاصة…مع أن الحقيقة هي غير ذلك..
أهان الحكيم في خطابه التعموي ذكاء وعقول وذاكرة اللبنانيين في كونه تعامى عن انه في الوقت الراهن متحالف مع تيار عون .. وعون متحالف مع القومي والسوري والبعثي والإيراني وحزب الله..
تعامي أنه في الحكومة في وزارات ثانوية وغير سيادية ومع هؤلاء جميعاً اللابشيريين ولا استقلاليين ولا سياديين واللا 14 آذاريين.. كما أنه غير مؤثر في الحكومة ولا يحسب له حسابأ.
إن مشهدية الاحتفال كانت مخصصة ومصممة لشخصه ومفصلة على مقاسه وفي خدمة أجندته وطموحاته اللاقواتية بما فيها بعض ما جاء في العظة من تبجيل لشخصه. .. وهذا أمر محزن ومخيب للآمال وفيه صنمية فاقعة وانحراف عن مبدأ وقاعدة التواضع والبساطة.
باختصار الخطاب لم يكن من وضعية الحاضر ولم يحاكي هذا الحاضر الاستسلامي الذي وضع د.جعجع القوات فيه مكبلة بحبال ربط النزاع وملتحفة بعباءات نفاق الواقعية.
خطاب مفرداته حاولت اللعب على خوف وعواطف ونوستالجيا المسيحيين دون أن يحقق حكيم معراب مراميه.
باعتقادنا المتواضع والشخصي نرى أن الرجل كشف عن دواخله الدفينة المغربة عن المصداقية وعرى وضعية صفقة الخطيئة اللاقواتية واللابشيرية واللامبدئية التي هو مرتكبها..
كما أن تغييب من لا يعتبره بطلاً وربما قديساً ومن لا يخضع لدكتاتورية خياراته عن الاحتفال وفي مقدمهم الدكتور فارس سعيد كشف جانباً من تكوين شخصيته الواهمة والمتعالية والناكرة للعرفان وللجميل والتي لا تعير وزنأً لكل ما هو من فضائل “البقوة”. للأسف الرجل ما عندو بقوي…
باختصار د.جعجع هو في غير القوات التي أسسها الشهيد بشير الجميل وأبو أرز، اتيان صقر وداني شمعون والأباتي نعمان وأبو روي والجبهة اللبنانية وبطرس خوند وغيرهم كثر ..
قوات جعجع لا تشبهه القوات التاريخية التي هو يحاول خطفها وضمها تسلبطاً إلى أملاكه الخاصة…
قوات جعجع هي قواته هو وهي مفصلة على مقاسه وهدفها خدمة أجندته الشخصية ..ونقطة على شي مليون سطر.
*الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com

أهمية تقاريرر مجموعة “تقدير موقف” السيادية
الياس بجاني/06 أيلول/16
http://eliasbejjaninews.com/?cat=23
تقرير “مجموعة تقدير موقف السيادية” تصدر تقارير شبه يومية تتناول التطورات على الساحة اللبنانية بهدف التوعية والتثقيف والتصويب ومواجهة كل الهرطقات السياسية من صفقات وغيرها بوطنية وعلم ووقائع ومنطق وتعقل.. من المفيد جداً توزيع هذه التقارير ونشرها لتعم الفائدة..كل التقارير الصادرة موجودة على موقعنا الألكتروني تحت خانة “رسائل رأي عام”..رابط موقعنا هو
http://www.eliasbejjaninews.com

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني
http://data.eliasbejjaninews.com/newselias/arabic.september13.17.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف