تقرير مجموعة “تقدير موقف” السيادية رقم 34/حزب الله” لا يكتب تاريخاً يا سيّد! لأنه ولو ظن أنه انتصر، فهو غير قادر على فرض لباسه وفكره وعاداته على كل لبنان، فكيف إذا ادعى حكم المنطقة

13

 تقرير مجموعة “تقدير موقف” السيادية رقم 34/حزب الله” لا يكتب تاريخاً يا سيّد! لأنه ولو ظن أنه انتصر، فهو غير قادر على فرض لباسه وفكره وعاداته على كل لبنان، فكيف إذا ادعى حكم المنطقة

12 أيلول/17

في ادعاء حزب الله
يقول السيد حسن نصرالله “نحن نكتب تاريخ المنطقة وليس فقط تاريخ لبنان”، ويؤكّد ممثل قائد الثورة الاسلامية وأمين المجلس الأعلى للأمن القومي، علي شمخاني، أن الحكومة والجيش والشعب في لبنان مدينون اليوم للتضحيات التي قدمها حزب الله!

  • كلام تشعر به كل قوة عسكرية شاركت في إنتاج العنف في لحظة ما من التاريخ.

  • ماكس فيبير يصف الدولة بأنها صاحبة الحق الحصري في استخدام العنف وفقاً للقانون.

  • أي أنه يشترط استخدام العنف وفقاً للقانون حتى لا يُستخدم وفقاً للأوهام أو لتصفية الحسابات أو لغلبة الرغبات الخاصة على القانون!

  • من يستخدم العنف خارج القانون يكتب كوارث و لا يكتب تاريخاً.

  • داعش لا يكتب تاريخاً وهتلر لم يكتب تاريخاً!

  • بل سطّروا من خلال عنفهم صفحات من تخريب البشرية!

  • “حزب الله” لا يكتب تاريخاً يا سيّد! لأنه ولو ظن أنه انتصر، فهو غير قادر على فرض لباسه وفكره وعاداته على كل لبنان، فكيف إذا ادعى حكم المنطقة!

توصية اليوم

  • دخلتم تاريخ المنطقة بالعنف والقتل.

  • من يصنع السلام يكتب تاريخاً، أمّا أنتم فعاجزون!!!