التقرير رقم 26 لمجموعة “تقدير موقف” السيادية: لا نعترف إلا بنصرٍ واحد وهو نصر القانون والدستور، ونطالب بتطبيق قرارات الشرعية الدولية – 1559 و1680 و1701

32

التقرير رقم 26 لمجموعة “تقدير موقف” السيادية: لا نعترف إلا بنصرٍ واحد وهو نصر القانون والدستور، ونطالب بتطبيق قرارات الشرعية الدولية – 1559 و1680 و1701.

تقرير موقف رقم 26

في مصداقية “حزب الله”
• في خطاب 12 تموز 2016، قال السيد حسن نصرالله: ” الانتصار العراقي الحقيقي هو أن تُضرب داعش وأن يُعتقل قادتها ومقاتلوها ويُزج بهم في السجون ويُحاكموا محاكمة عادلة. لا أن يُفتح لهم الطريق إلى سوريا، لأن وجودهم في سوريا سيشكّل خطراً كبيراً على العراق قبل كل شيء”!
• يترك “التقرير” للقراء والمتابعين تقدير مصداقية هذا “الحزب”، الذي طالب في العام 2016 بتوقيف “الدواعش” وسوقهم إلى السجون، وفي العام 2017 يؤمّن لهم طريقاً آمناً حتى الحدود العراقية!!!
في الجيش القوي
• في 12 شباط 2017، صرّح رئيس الجمهورية “القوي” لقناة CBC المصرية بأن الجيش اللبناني “ليس قوياً كفاية ليحارب اسرائيل فمن المؤكد أننا نشعر بضرورة وجود سلاح المقاومة الذي لا يتناقض مع الجيش اللبناني، والبرهان على ذلك أنه لا وجود للمقاومة في حياتنا الداخلية”. • اليوم، الواقع فيه 30 آب 2017، أعلن رئيس الجمهورية نفسه من قصر بعبدا إنتصار الجيش اللبناني وحده على إرهاب “داعش” و”النصرة”، “وأثبت أنه الجيش القوي والوحيد الذي استطاع هزيمة “داعش” وطرده من أرضنا”.
• فتأمّل عزيزي القارئ.. وفكّر فيها!!
توصية اليوم
• لا نعترف إلا بنصرٍ واحد وهو نصر القانون والدستور، ونطالب بتطبيق قرارات الشرعية الدولية – 1559 و1680 و1701.
• أي نصر آخر هو نصرٌ مشبوه لا يعنينا!
• إي فريق يحلّ مكان الدولة يعرّض لبنان إلى حصار من قبل العالم البعيد والقريب!
• لا يمكن للبنان أن يقطع علاقاته مع العالم من أجل تلبية مصالح ايران!