نشرة الأخبار العربية ليوم 28 آب/2017

31

نشرة الأخبار العربية ليوم 28 آب/2017

اضغط هنا لقراءة نشرة أخبار المنسقية العامة المفصلة، اللبنانية والعربية ليوم 28 آب/2017

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف

اقسام النشرة
عناوين أقسام النشرة
الزوادة الإيمانية لليوم/تعليقات الياس بجاني وخلفياتها/الأخبار اللبنانية/المتفرقات اللبنانية/الأخبار الإقليمية والدولية/المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة/المؤتمرات والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها

عناوين الزوادة الإيمانية لليوم
مَجَّانًا أَخَذْتُم، مَجَّانًا أَعْطُوا
أَمَّا شَاوُلُ فَكَانَ يَزْدَادُ قُوَّةً، ويُفحِمُ ٱليَهودَ ٱلْمُقيمينَ في دِمَشْق، مُبَرهِنًا أَنَّ يَسُوعَ هُوَ ٱلمَسيح

عناوين تعليقات الياس بجاني وخلفياتها
التطاول على الدكتور توفيق هندي: في المسيحية عبادة “الشخص”عمل هرطقي/الياس بجاني
الصفقة الخطيئة والإنقلاب على “البشيرية” ووقاحة التباهي بفرط واغتيال 14 آذار/الياس بجاني
جنودنا الشهداء الأبرار/الياس بجاني
تعليق الياس بجاني/بالصوت/هل استضافة اذاعة صوت لبنان الكتائبية للنائب فريد الياس الخازن بعد تسخيفه واحتقاره العلني لبشير الجميل وللمقاومة المسيحية هو خطأ أم خطيئة..أم هو استنساخ لواقعة قابيل وهابيل
الياس بجاني/بالصوت رد على تهكم واستهزاء واستخفاف النائب فريد الياس الخازن بمقام وقيمة ومقاومة الشيخ بشير الجميل: من قرنة شهوان إلى حضن بشار الأسد ومن حارس لأبواب بكركري إلى تابع للحرس الثوري الإيراني
صدق أو لا تصدق فريد الخازن ضيف صوت لبنان الكتائبية/الياس بجاني
النائب العوني فريد الياس الخازن: قلة الإيمان وخور الرجاء وعبادة تراب الأرض/الياس بجاني

عناوين الأخبار اللبنانية
نوفل ضو: جميل السيد يهاجمني لأني طالبت بعدم السماح لمسلحي داعش بالإفلات من القضاء والمحاسبة. اطالب بمحاكمة جميل السيد لأنه يبرر تهريب الارهابيين.
د.فارس سعيد: حزب الله وداعش ونظام الاسد في تنسيق..ماذا عن مصير المعتقلين اللبنانيين في سجون الاسد؟#سنلتقي.
حصيلة الشهر الاخير من المعارك، في جرود عرسال او في جرود القاع/انطوان حداد/فايسبوك
نصر الله هدّد نديم قطيش بالقتل
سيأتي غدي/يوسف “رامي” فاضل/فايسبوك
تعديلات على عقوبات أميركية مقترحة على حزب الله
فجر الجرود» تُنهي.. فجور «داعش»/ علي الحسيني/المستقبل
فجر الجرود» تُنهي.. فجور «داعش»/ علي الحسيني/المستقبل
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد في 27/8/2017
أهالي شهداء القاع: لماذا يتم تمرير الارهابيين للداخل السوري قبل التحقيق معهم ومعاقبتهم؟
ابراهيم: نعتقد شبه جازمين ان الرفات للعسكريين والعلم سيقطع الشك باليقين

عناوين المتفرقات اللبنانية
حملة منظمة على الجيش.. المشترك بين أصحابها عشق حزب الله
ضغط إسرائيلي على غوتيريش للحد من سلاح حزب الله
العسكريون المخطوفون.. هذا مصيرهم
حملة لبنانية بعد إضافة حسن نصر الله «الجيش السوري» إلى «سياسة الدفاع»
انتصار الجيش وهزيمة “داعش” السورية الإيرانية/بديع قرحاني
الناصريون الأحرار:دماء شهداء الجيش الأسرى برقبة حزب الله كما داعش.

عناوين الأخبار الإقليمية والدولية
صفقة تبادل أسرى بين النظام و«جيش الإسلام»/إطلاق درزيين من سجون «جبهة النصرة»
قرب فتح «ممر آمن» لعناصر «داعش» من القلمون إلى دير الزور
قوات النظام السوري تتوغل في جيوب {داعش} في البادية
قوات النظام تتمدد في موازاة حدود الأردن
عمان تتوقع تطور العلاقات مع «النظام السوري»
المدفعية التركية تقصف ريف عفرين دعماً لـ«الجيش السوري الحر»
موسكو تحذر من ابتلاع {جبهة النصرة} للمعارضة في إدلب وقالت إنها تتحالف مع 70 تنظيماً وتضم 25 ألف مقاتل
جنرال أميركي يتوعد بإبادة «داعش» في أفغانستان

عناوين المقالات والتعليقات والتحاليل السياسية الشاملة
عجز «حزب الله»/حازم الامين/الحياة
إتصال عون ـ نصرالله… حلّ الأزمة/جوني منير/جريدة الجمهورية
تثبيت دور الدولة اللبنانية/حسين شبكشي/الشرق الأوسط
القوات والمردة بمناورة انتخابية مشتركة/ناجي سمير البستاني/الديار
أبو بكر البغدادي اسرائيلي يدعى سايمن اليوت/اسكندر شاهين/الديار
قوى ۸ آذار: للتنسيق مع الشام أو الاستقالة من الحكومة/علي ضاوي/الديار
«قطر وإيران» الآن أصبح البيت متوحداً/سوسن الشاعر/الشرق الأوسط
أميركا والحربان الخاسرتان/خيرالله خيرالله/العرب
واشنطن «تؤجّل» إسقاط اﻷسد إلى مرحلة أخرى/طوني عيسى/جريدة الجمهورية

والندوات والبيانات والمقابلات والمناسبات الخاصة والتفاهات السياسية من ردود وغيرها
رعد يحذّر من عدم الإلتزام بمعادلة “المقاومة والشعب والجيش”
رعد: أي تردد في التزام معادلة المقاومة والشعب والجيش يعرضنا لمزيد من المخاطر والاعتداءات
الموسوي: من يتجاهل عمل المقاومة وحزب الله وشهدائه في مواجهة التكفيريين يعمل على تصديع الوحدة الوطنية
ريفي من عكار: سنبقى إلى جانب السعودية وملكها لبنانيين مفعمين بالعروبة مهما كلف الأمر
الراعي: نحذر من عدم إجراء الإنتخابات الفرعية والعادية فمخالفة الدستور عندنا باتت أمرا عاديا وبسيطا

تفاصيل تعليقات الياس بجاني وخلفياتها

التطاول على الدكتور توفيق هندي: في المسيحية عبادة “الشخص”عمل هرطقي
الياس بجاني/28 آب/17
غريب أمر بعض أهلنا من فاقدي البصر والبصيرة وجلهم من عبدة الأشخاص..غريب أمرهم فهم قتلوا بدواخلهم كل ما هو رأي حر ومنطق وعقل وقبلوا وبرضاهم أن يكونون مجرد أتباع وزلم وهوبرجية.
مجرد أبواق وصنوج يدافعون عن “الشخص”، الذي يعبدون على عماها.. وبالتالي هذا الشخص مقدس في ثقافتهم وكل من يتعرض له بانتقاد هو عميل وخائن وفاقد لعقله وما بيشرف وتطول قائمة أوصاف هؤلاء البسطاء والمغرر بهم من أهلنا..
كما أن بعضهم يعيشون في عالم الحنين للماضي Nostalgia ويربطون “الشخص” الذي هو معبودهم بهذا الماضي الحنيني ويحيكون حوله أساطير البطولات.. وينامون ويستفيقون وهم يهللون له..
في هذا السياق الغنمي “والتزلمي” الذي هو للأسف مرّضي يتم التعرض لشخص الدكتور توفيق هندي وهو الذي سجن وصدر بحقه حكم إعدام وعذب وأهين جراء مواقفه الوطنية والمبدئية… ورغم كل الصعاب والاضطهاد ما زال ثابتاً على قناعاته ومواقفه ويشهد للحق.
الرجل ثابت على مواقفه في حين أن الغير ومنهم “الشخص” المعبود لهؤلاء من المتطاولين على د. الهندي يتلونون ويتنقلون غب أجنداتهم. وربنا ينجينا من أجنداتهم…
أما احتمال خوض الدكتور الهندي غمار الانتخابات النيابية فهذا حق له كما لغيره وليس نقطة ضعف.. ترى هل من وصلوا إلى المجلس النيابي عن طريق شركة حزب “الشخص” أو عن طريق غيره من شركات الأحزاب التعتير هم أفضل من الهندي؟ بالطبع لا..
نصيحة للمتحمسين من أتباع “الشخص” والمستميتين في الدفاع عنه على عماها..نصيحة أن يروقوا ويستفيقوا من غيبوبة الجهل والغباء لأن في المسيحية عبادة “الأشخاص” هي عمل هرطقي وعودة إلى أزمنة الوثنية

 

الصفقة الخطيئة والإنقلاب على “البشيرية” ووقاحة التباهي بفرط واغتيال 14 آذار
الياس بجاني/27 آب/17
http://eliasbejjaninews.com/?p=58196
من يسمع عنتريات أحدهم وهو يُنظر دفاعاً عن “الصفقة الخطيئة” “بالصوت والصورة” وبحماس مصطنع وبنبرة استكبارية وفوقية واستعلائية… يعرف جيداً بالمحسوس والملموس أن زمننا للأسف هو زمن مِّحل وجحود وتخلي..وأن هناك من انقلب على البشيرية وانتقل إلى القاطع المعادي لها!!
ويعرف أيضاً أننا لبنانياً نعيش كوارث أجندات وطموحات شخصية لأشخاص وضعتهم الأحداث والظروف المأساوية في مواقع القيادة رغماً عن إرادة وخيارات الناس..
أشخاص هم قادة “واهمون” همهم الأول السلطة وتزوير تمثيل ناسهم والمتاجرة بشهدائهم وتخوين وتهميش كل من يعارض انحرافاتهم وشرودهم ونزعات عشقهم للأبواب الواسعة..والأكيد..الأكيد همهم الأساس هو اعلامياً تقزيم وإلغاء من يفضح صفقاتهم ويعري حقيقتهم!!
من يسمع هذا المنظر المفوه “المنقلب” على ذاته “البشيريته” وعلى خطابه وتاريخه وهو يستميت في الدفاع عن أجندة “الشخص” الذي ينطق باسمه ويسوّق لأجندته السلطوية اللاسيادية واللا استقلالية واللا مقاومتية سوف يلعن هذا الزمن الذي هو أعطل وأسوا من زمن سادوم وعامورة. من يسمع هذا المنظر وهو دون خجل أو وجل يخاطب بفوقية فاقعة “وبنفخة صدر” مصطنعة الذين فضحوا الصفقة.. واسقطوا عنها أوراق التين وعروها يتأكد أن “الشخص” وليس المنظر هو في ورطة كبيرة..
من يسمع المنظر وهو يقول للذين كشفوا “صفقة الشخص الخطيئة” وبالفم الملآن “ما تدقوا فينا” “ما منجي صوبكن” ويصفهم “بالهامشيين العاجزين والمزايدين” يتأكد أنه محامي فاشل ويدافع عن قضية فاشلة…
ويتأكد أيضاً أن “الشخص” قد غرق في أوحال أجندته السلطوية”.. والأكيد الأكيد وقع في شر أعماله.
من يسمع هذا المنظر وهو يؤله ويجمل “الواقعية” وذلك على حساب “المبدئية” يدرك كم هو خطير انقلاب “الشخص” وكم هي خطيرة على لبنان عواقب الانقلاب هذا…وكم هي كبيرة جريمة فرط 14 آذار.
من يسمع هذا “الناطق” بلسان “الشخص” عبر الموقع الألكتروني التابع لحزب الشخص لا بد وان يقول..”سبحان من يغير ولا يتغير”.. “ولو بقيت لغيرك ما وصلت إلك”..
ومن يتفحص ملامح وجه هذا “المنقلب على ذاته” يرى الخجل في تقاطعاتها وعدم الاقتناع ولا القناعة بما يسوّق له من هرطقات وخزعبلات غريبة ومغربة ومناقضة لكل ما هو بشير وبشيرية في منحاها والتوجه والثقافة والإيمان والرجاء..
وهنا لا غرابة ولا استغراب في وضعية المنظر “المنقلب على ذاته” فهو موظف بأجر ويقوم بمهمة محددة لا أكثر ولا أقل.. وقد يتم الاستغناء عن خدماته بأي وقت وغب رغبات “الشخص”… وهذا كان مصير كثر سبقوه إلى نفس موقع التنظير.
أما مقاربة المنظر لوضعية المغتربين الرافضين “لصفقة الشخص” فهي مقاربة تافهة وسخيفة وذمية وأقل ما يقال فيها إنها جحودية أي ناكرة للجميل.
قد يستغرب البعض لماذا تجنبنا في هذه المقالة تسمية “الشخص” وأيضاً “المنظر” بأسمائهما..
تجنبنا التسمية لأنهما، أي الشخص والمنظر عملياً وواقعاً تعيساً معاشاً على أرض الواقع هما نسختان طبق الأصل عن وضعية وحال وشرود وجحود واستكبار باقي غالبية الأشخاص (أصحاب شركات الأحزاب) والمنظرين المسوّقين لأجنداتهم بأجر.
في الخلاصة.. لا خلاص لا للبنان ولا لناسه، ولا استعادة لاستقلال، ولا استرداد لسيادة مصادرة، ولا تنفيذ لقرارات دولية، ولا دولة ولا قانون ولا مستقبل في ظل هكذا أصحاب شركات أحزاب وهكذا منظرين.. والسلام.
**الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com

جنودنا الشهداء الأبرار
الياس بجاني/27 آب/17
ليكن ذكرهم بالعطر والوفاء والقداسة وبالإعتراف بالجميل وبلعنة كل من كان سبباً في خطفهم وبعدم استرداهم وبالمتاجرة بدمائهم.
هؤلاء شهداء لبنان والواجب.نصلي من أجل راحة أنفسهم الطاهرة ونتضرع للخالق سبحانه تعالى أن يلهم ذويهم نعم الصبر والسلوان.

الياس بجاني/بالصوت رد على تهكم واستهزاء واستخفاف النائب فريد الياس الخازن بمقام وقيمة ومقاومة الشيخ بشير الجميل: من قرنة شهوان إلى حضن بشار الأسد ومن حارس لأبواب بكركري إلى تابع للحرس الثوري الإيراني
http://eliasbejjaninews.com/?p=58144
**الكاتب ناشط لبناني اغترابي
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com

النائب العوني فريد الياس الخازن: قلة الإيمان وخور الرجاء وعبادة تراب الأرض
الياس بجاني/25 آب/17
http://eliasbejjaninews.com/?p=58144
هذا النائب العوني فريد الياس الخازن هو مدين بنيابته لحزب الله ولورقة التفاهم الهرطقية معه. وبالتالي هو عبد من عبيد تلك الورقة ومقيد ومكبل وغير حر وقد قبل دور البوق لا أكثر ولا أقل بعد أن سلخ جلده الماروني واستبدله بآخر ملالوي.. نائب ذمووي بامتياز… إن امثال الخازن الإسخريوتيين والطرواديين نجدهم في كل المجتمعات على خلفية الانتهازية والوصولية وقلة الإيمان وخور الرجاء وعبادة تراب الأرض.

تعليق الياس بجاني/بالصوت/هل استضافة اذاعة صوت لبنان الكتائبية للنائب فريد الياس الخازن بعد تسخيفه واحتقاره العلني لبشير الجميل وللمقاومة المسيحية هو خطأ أم خطيئة..أم هو استنساخ لواقعة قابيل وهابيل
http://eliasbejjaninews.com/?p=58173

صدق أو لا تصدق فريد الخازن ضيف صوت لبنان الكتائبية
الياس بجاني/26 آب/17
صدق أو لا تصدق النائب العوني فريد الياس الخازن بضيافة اذاعة الكتائب (صوت لبنان الأشرفية) مكافئة له على كرهه وتهكمه واستخفافه بالرئيس بشير الجميل وبالمقاومة اللبنانية.. هذا الخبر منتشر على مواقع التواصل..
إنه فعلاً زمن عهر وحقد وتفاههات..نسأل هل نحن في زمن قايين وهابيل، أم نحن في زمن سادوم وعامورة؟ وبعد هل نسأل لماذا وصلنا إلى القعر وما تحت تحت القعر..

في أسفل رابط النشرة على موقعنا الألكتروني
http://data.eliasbejjaninews.com/newselias/ arabic.august28.17.htm

أرشيف نشرات أخبار موقعنا اليومية/عربية وانكليزية منذ العام 2006/اضغط هنا لدخول صفحة الأرشيف