بالصوت والنص/الياس بجاني: تأملات في جريمة اغتيال 14 آذار وفي خجل مواقف سيدنا الراعي المستجدة

90

في أعلى بالصوت/MP3/الياس بجاني: تأملات في جريمة اغتيال 14 آذار وفي خجل مواقف سيدنا الراعي المستجدة/13 آذار/17

 بالصوت/فورمات/WMA/الياس بجاني: تأملات في جريمة اغتيال 14 آذار وفي خجل مواقف سيدنا الراعي المستجدة/13 آذار/17

اغتيال 14 آذار ومواقف سيدنا الراعي المستجدة
الياس بجاني/13 آذار/17

(وكالات/ الجمعة في 10/3/2017/أعلن البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي أنّ “حزب الله” أحرج اللبنانيين بدخوله إلى سوريا وقسمهم، لافتاً الى أنّ الحزب لم يشارك في الحرب السورية بقرار من الدولة اللبنانية التي أعلنت النأي بالنفس من خلال إعلان بعبدا، بل إتخذ هذا القرار من تلقاء نفسه من دون أيّ إعتبار للدولة اللبنانية. الراعي، وفي حديث لـ”سكاي نيوز عربية”، قال: الدولة اللبنانية تأخذ دائماً موقف النأي بالنفس ولا قرار منها يعطي “حزب الله” الإذن للمحاربة هنا وهناك، موضحاً أنّ فئة من اللبنانيين دعمت موقف الحزب بشأن مشاركته في سوريا بحجة قتاله “داعش” ودفاعه عن لبنان وفي المقابل هناك فئة عارضت ذلك ورفضته. ولفت الراعي إلى أنّ موضوع قتال “حزب الله” في سوريا أصبح جزءاً من الحياة اللبنانية. فالحزب أصبح حزباً سياسياً مسلحاً في البرلمان اللبناني والحكومة والادارات العامة، وبالتالي أصبح الموضوع مرتبطاً بالحياة اللبنانية من جهة وبالمنطقة حولنا من جهة أخرى، معتبراً أنّ موضوع الحزب بحاجة إلى معالجة على درجات).

فرحنا أمس وفرح كثر معنا من السياديين والاستقلاليين والأحرار الرافضين للاحتلال الإيراني المتمثل بجيش حزب الله الإرهابي والمذهبي والدموي.

فرحنا بموقف سيدنا الراعي الجديد الذي تناول فيه ولأول مرة منذ انتخابه بطريركاً، تناول فيه عدم شرعية سلاح حزب وعدم لبنانية تدخله العسكري في سوريا ولو بخجل كبير.

مما لا شك فيه فإن فرحنا هو فرح حذر للغاية كون سيدنا ومنذ يومه الأول كبطريرك اصطف بوضوح تام وعلناً إلى جانب محور الشر الإيراني-السوري، وبارك هرطقة تحالف الأقليات وحمل مشروع الملالي الفارسي والأسدي وسوّق له في كل بلدان العالم التي زارها.

من هنا فإن كلامه الجديد عن السلاح والحزب والتدخل في سوريا هو نوعاً ما تبدلاً في نهجه السياسي وفي تعاطيه مع المشروع الملالوي-الأسدي، وبالطبع مقاربته المؤيدة لفكرة حلف الأقليات!!

الفرح يكتمل ويترسخ ويستمر في حال كان سيدنا مقتنعاً بما قاله وسوف يتابع بإيمان تبني كلامه قولاً وافعالاً ومواقف، وليس أن يعود إلى قديمه ويعتبر كما عادته دائماً أن كلامه قد حُرف وتم التلاعب به.

شخصياً لا نثق بمواقف سيدنا الوطنية والسياسية وذلك اعتماداً على كل ماضيه الصادم لنا كبطريرك.

فسيدنا الذي نخضع لسلطته الدينية 100% ونعارضه سياسياً ووطنياً وأيضاً 100% هو للأسف وحتى يومنا هذا بغير جو السياديين والاستقلاليين كما أن مواقفه متغيرة ومتقلبة ومنذ يومه الأول كبطريرك حيث غيب نفسه وغيب الصرح ولا يزال.

في نفس السياق، لا يمكن أن ننسى مواقف سيدنا اللأسدية في فرنسا وفي كندا وأميركا والعشرات من الدول، ولا يمكن أن نمحي من ذاكرتنا مواقفه من المحكمة الدولية ومن القتلة ومن سلاح حزب الله الإرهابي ولا يمكن أن تغيب عن فكرنا صور تبجيله وتهليله للرئيس الأسد.

ولكن بما أن التوبة في ديننا أساسية وهي مقبولة ومرحب بها والله سبحانه وتعالى يتوقعها من كل بشري، فنحن نرحب بمواقف سيدنا الجديدة ونتمنى من القلب أن يثبت عليها وبها ويدافع عنها مهما كانت الصعاب والشدائد ليكون عملاً وقولاً وإيماناً حارساً للصرح البطريركي الذي أعطي له مجد لبنان.

*الكاتب ناشط لبناني اغتراب
عنوان الكاتب الألكتروني
Phoenicia@hotmail.com

في أسفل فهرس صفحات الياس بجاني على موقعي المنسقية الجديد والقديم
فهرس مقالات وبيانات ومقابلات وتحاليل/نص/صوت/ بقلم الياس بجاني بالعربية والإنكليزية والفرنسية والإسبانية

صفحة الياس بجاني الخاصة بالمقالات والتعليقات
مقالات الياس بجاني العربية لسنة 2014-2015

مقالات الياس بجاني العربية من سنة 2006 حتى2013
مقالات الياس بجاني العربية من سنة 1989 حتى2005
الياس بجاني/ملاحظات وخواطر سياسية وإيمانية باللغة العربية لسنة2014
الياس بجاني/ملاحظات وخواطر قصير ةسياسية وإيمانية باللغة العربية بدءاً من سنة 2011 وحتى2013

صفحة تعليقات الياس بجاني الإيمانية/بالصوت وبالنص/عربي وانكليزي
مقالات الياس بجاني باللغة الإنكليزية من 2006حتى2015

مقالات الياس بجاني باللغة الإنكليزية من 1998حتى2005
مقالات الياس بجاني باللغة الفرنسية
مقالات الياس بجاني باللغة الإسبانية

مقالات الياس بجاني حول تناقضات العماد عون بعد دخوله قفص حزب الله مع عدد مهم من مقالات عون
مقالات للعماد ميشال عون من ترجمة الياس بجاني للإنكليزية
مقابلات أجراها الياس بجاني مع قيادات وسياسيين باللغتين العربية والإنكليزية

صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية
بالصوت/صفحة وجدانيات ايمانية وانجيلية/من اعداد وإلقاء الياس بجاني/باللغة اللبنانية المحكية والفصحى

صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لأول ستة أشهر من سنة 2014
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لثاني ستة أشهر من سنة 2013
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لأول ستة أشهر من سنة 2013
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لسنة 2012
صفحة الياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية لسنة 2011

صفحةالياس بجاني الخاصة بالتسجيلات الصوتية من 2003 حتى 2010

بالصوت حلقات “سامحونا” التي قدمها الياس بجاني سنة 2003 عبر اذاعة التيارالوطني الحر من فرنسا

Elias Bejjani’s English, French, Spanish Index On This Site
Elias Bejjan’s English Articles for 2006/2007/2008/2010 /2011,2012,2013, 2014, 2015
Elias Bejjani’s Short English Notes as from 2009
Elias Bejjani’s English Articles from 1988 to 2005
Elias Bejjani’s English/Arabic FAITH Editorials, Statements, Studies & Contemplations
Elias Bejjani’s French Version of some of his Editorials
Elias Bejjani’s Spanish Version of some of his Editorials
Elias Bejjani’s English FAITH editorials
English Editorial By: General Michel Aoun/Translated to English by: Elias Bejjani
ُElias Bejjani’s English notes Click Here